مجلة العلوم القانونية والاجتماعية
Volume 4, Numéro 2, Pages 472-486

دور تكنولوجيا المعلومات والاتصال في تحقيق الريادة بالمنظمات المعاصرة

الكاتب : غراز الطاهر . سوالمية نورية .

الملخص

الملخص باللغة العربية: في ظل المتغيرات العالمية الجديدة، التي أفرزتها المعطيات الاقتصادية والثورة التكنولوجية، أصبحت الريادة والتنوع سمة أساسية من سمات الاقتصاديات المعاصرة، وإن التطور التكنولوجي وتقدم الاتصالات و ازدياد المعرفة و انتقال الاقتصاد إلى اقتصاد رقمي مترابط ساهمت في ازدياد دور الأفكار الإبداعية و الريادية. ولقد استفادت منظمات الأعمال الحديثة كثيرا من تكنولوجيا المعلومات وآلياتها في تحسين أدائها و إنتاجيتها. مما جعلها تنتهج عدة أساليب وإستراتيجيات الابتكار والإبداع إضافة إلى الدور الكبير لتكنولوجيا المعلومات في إدارة هذه العملية. وقد تمثل هدف هذه الدراسة في التعرف على أثر تطبيق تكنولوجيا المعلومات في الرفع من أداء المنظمات الريادية. Abstract: In the new economy of the knowledge economy and digital technology, there is a growing, emerging technology, communications that contribute greatly to the training and innovation of new ideas. In this context the concept of technology and information system was created to improve small businesses. That is why our problem is considering would highlight the importance of digital system for the company to a digital company is committed to a healthy development, an innovative and creative wealth.

الكلمات المفتاحية

.. الكلمات المفتاحية: المعرفة، الإبداع، تقنية المعلومات والاتصالات، المؤسسة، الميزة التنافسية. ; Keywords: knowledge, ITC, Company, competition, innovation.