مجلة ميلاف للبحوث والدراسات

milev journal of research and studies

Description

مجلة ميلاف للبحوث والدراسات هي مجلة علمية محكّمة نصف سنوية، تعنى بنشر الأبحاث والدراسات في العلوم الانسانية والاجتماعية والاقتصادية ....الخ، تصدر عن مديرية النشـر بالمركز الجامعي عبد الحفيظ بوالصوف ميلة - الجزائر.


8

Volumes

8

Numéros

147

Articles


القضايا البيئية والقوى الكبرى

صبيحي شهيناز,  بلقاسمي مولود, 

الملخص: تحاول هده الدراسة تسليط الضوء على طبيعة الخلاف بين الدول الكبرى في المسائل البيئية من خلال تحليل الحسابات الإستراتيجية للقوى الكبرى ومحاولة الخروج بأقل فاتورة وبأكبر مكاسب ممكنة ولهذا تحاول الدول الكبرى إستخدام المفاوضات والمعاهدات في القضايا البيئية كأسلوب لتوسيع مناطق نفوذها ومحاولة التكيف في هذا الوضع بدل الإنهيار. فقد حولت الدول الكبرى القضايا البيئية من ملفات تسعى لحماية الأرض من التدهور البيئي كأولوية للمفاوضات والإجتماعات إلى ملفات كورقة إستراتيجية في الصراع على موارد الطاقة وفي حسابات الربح والخسارة للدول، بحيث تحولت المفاوضات من المصلحة العالمية إلى المصلحة القومية وضمن حسابات التوازنات الجيوستراتيجية بين الدول.

الكلمات المفتاحية: البيئة; القوى الكبرى; الصراع على الطاقة; المصلحة القومية الوطنية


دراسة وتحليل أبعاد الثقافة التنظيمية في المؤسسة الاقتصادية: دراسة ميدانية على عينة من مؤسسات دباغة الجلود بالجزائر Study and analysis of the dimensions of organizational culture in the economic institution Field study on a sample of Leather tanning institutions in Algeria

بن عودة مصطفى, 

الملخص: تناولت هذه الدراسة موضوع دراسة وتحليل أبعاد الثقافة التنظيمية في مؤسسات دباغة الجلود بالجزائر، وطبقت الدراسة على عينة مكونة من (142) موظفاً، من أصل مجتمع الدراسة المكون من (714) موظف. حيث استخدمت الدراسة الاستبيان كأداة رئيسية لجمع المعلومات والبيانات، وتم توزيع الاستبيان عشوائيا على مختلف العاملين في مؤسسات دباغة الجلود، وذلك على اختلاف مستوياتهم التنظيمية (إدارة عليا، إدارة وسطى، إدارة دنيا، وظائف نمطية). وخلصت الدراسة إلى مجموعة من نتائج من أهمها ما يلي:  ارتفاع مستوى إدراك جميع أبعاد الثقافة التنظيمية، (التوجه بالعميل، الاتساق والتجانس، التوجه بالنتائج، القدرة على التكيف، التوجه بالفريق ) إذ سجلنا تحققهم بمستويات مرتفعة، ماعدا بعدي (تشجيع الإبداع والابتكار، الاحتواء والترابط)، الذين سجلنا تحققهم بمستويات متوسطة.  تبين بأن هناك اتفاق في آراء وتصورات العاملين بمؤسسات دباغة الجلود بالجزائر حول إدراك أبعاد الثقافة التنظيمية، وذلك على الرغم من اختلاف (النوع الاجتماعي، المستوى التعليمي، مدة الخدمة، طبيعة الوظيفة، التوزيع الجغرافي، طبيعة المؤسسة)، إلا أنهم غير متفقين حول إدراك أبعاد الثقافة التنظيمية حسب عمر الموظف، مدة الخدمة، طبيعة عقود العمل التي تربط العاملين بمؤسساتهم.

الكلمات المفتاحية: الثقافة التنظيمية، أبعاد الثقافة التنظيمية، مؤسسات دباغة الجلود بالجزائر


دور ادارة المعرفة في ايجاد وتعزيز جودة التعليم العالي من وجهة نظر أعضاء الهيئة التدريسية بكلية العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير بالأغواط

حلموس الامين, 

الملخص: تعد المعرفة والخبرة أساس الإدارة بالمنظمات عموما فهما يعدان الآن من أصول المنظمة الرئيسية، لذلك فإن إدارة هاته المعرفة من شأنه أن يزيد من قدرات وكفاءات عامليها، وكذا يزيد من قدرتها المالية وقيمتها وتحقيقها لمزايا تنافسية، خاصة مع التطور السريع والتغييرات التي تشهدها البيئة المحيطة بها ما يلزمها ضرورة التأقلم معها ومسايرتها ولعل الجودة عامل أساسي لديمومتها. لذلك هدفت دراستي إلى دراسة عمليات إدارة المعرفة (توليد المعرفة، خزن المعرفة، توزيع المعرفة وتطبيق المعرفة) وإظهار دورها في إيجاد وتعزيز الجودة عند أساتذة كلية العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير في جامعة عمار ثليجي بالأغواط، وذلك من خلال استطلاع أراء بعض الأساتذة العاملين ضمن الكلية من خلال استبانه للدراسة وقد تم استخدام برنامج SPSS لاختبار الفرضيات لاختبار الفرضيات بالاستعانة بمجموعة من الأساليب الإحصائية وقد توصلت لمجموعة من النتائج أهمها: أن لعمليات إدارة المعرفة دور في إيجاد وتعزيز الجودة وهدا ما يفسره معامل التحديد ا R²لذي جاء مساويا لـ: 0.424 ما يشير إلى أن عمليات إدارة المعرفة تفسر ما مقداره 42.4% % من المتغير التابع الجودة خاصة لما يتعلق الأمر بتطبيق المعرفة.

الكلمات المفتاحية: المعرفة;ادارة المعرفة;الجودة


الاستراتيجيات الفعالة لإدارة لوقت في المنظمات

بومنقار مراد,  حواسنية شهرزاد, 

الملخص: يهدف هذا البحث إلى إبراز بعض الاستراتيجيات الفعالة لإدارة الوقت، حيث تبرز أهمية دراسة وتناول هذه الاستراتيجيات للدور الفعال الذي يلعبه الوقت في حياة الإنسان، فهو أحد الموارد الهامة، التي لا يمكن حفظه أو تخزينه أو تعويضه أو شراء ما ينقص أو ينفذ منه منه،وكما أن عملية استغلال الوقت لا يمكن أن تكون بطريقة عشوائية وعفوية ،إذ لابد من وجود استراتيجيات فعالة تساعد على حسن استغلاله و الاستثمار الجيد فيه للوصول إلى تحقيق الأهداف المرجوة.

الكلمات المفتاحية: استراتيجيات ;الوقت ; إدارة الوقت.


أثر جودة الخدمات المصرفية على رضا الزبون: دراسة حالة بنك الفلاحة والتنمية الريفية بجيجل

توبي عبد المالك,  زرقين عبود, 

الملخص: يهدف هذا البحث إلى التعرف على تأثير جودة الخدمات المصرفية على رضا الزبائن للوقوف على واقعها، وقد اتضح البحث وجود قصور واضح في اعتماد أبعاد جودة الخدمات والاستفادة من مزاياها في تنمية رضا الزبون، وقد تم اعتماد الاستبانة كأداة للحصول على بيانات البحث، والتي تم إعدادها بالاستناد إلى عدد من المقاييس الجاهزة، واختير مصرف بنك الفلاحة والتنمية الريفية بجيجل ميدان للتطبيق، وتم اختيار عدد من الزبائن في البنك كعينة للبحث بقوام 72 فرداً. لتحليل بيانات البحث تم استخدام البرنامج الإحصائي الجاهز في إدخال وتحليل البيانات(SPSS)، وقد أسفرت الأدوات الإحصائية عن مجموعة من النتائج أكدت معظمها على وجود علاقة ارتباط وتأثير ذات دلالة معنوية بين أبعاد جودة الخدمات المصرفية ورضا الزبائن في المصرف المبحوث المبحوث، وعليه أوصى البحث على ضرورة زيادة اهتمام البنك المبحوث بجودة الخدمات المقدمة من خلال زيادة الاهتمام بأبعادها المتمثلة في ( الاعتمادية ،الاستجابة ، الملموسية، الأمان، التعاطف)، والنظر إلى جودة الخدمات على أنها خيار استراتيجي لاكتساب الميزة التنافسية في سوق الخدمات المصرفية.

الكلمات المفتاحية: جودة الخدمات؛ الرضا؛ الزبائن؛ البنك


مشهدية التصوير في شعر المقاومة الفلسطيني، قصيدة "في القدس" لتميم البرغوثي _ مقاربة فنية_

مغربي محمد رضا, 

الملخص: يعدّ أدب المقاومة الفلسطيني المعاصر، وبخاصة الشعر منه من أفسح المنابر وأصدقها دورا للتعريف والذود في آن واحد عن القضية الفلسطينية. ذاك أن هذه القضية تجاذبتها مصالح إقليمية ونعرات مذهبية اختلط للناظر فيها الغث بالسمين. فبرزت أقلام فتية على درب أسلافها محاولة تدوين هذه القضية _لا في الأمم المتحدة كما هي شعارات الغير_، نقشا أثريا في مخيلة التاريخ تبقى ببقائه وتفنى بفنائه. ومن تلكم الأعمال قصيدة " في القدس " للشاعر الشاب اللاجئ تميم البرغوثي. وما دراستي هذه إلا محاولة متواضعة مني لتفتيق ثمار المشهدية بين ثنايا المفردات والتراكيب التي حفلت بها هذه القصيدة. ونرى كيف أن القصيدة اسطاعت أن تمررّ رسالة صمود وتحدّي عبر جمالية مشاهد صورها الشعرية.

الكلمات المفتاحية: أدب المقاومة؛ المشهدية؛ الصورة الشعرية؛ القدس.


تاريخ موجز حول النمو الاقتصادي

Haouas Amine, 

الملخص: الهدف الرئيسي لهذه المقالة تقديم لمحة عامة موجزة عن عملية النمو الاقتصادي على مدار تاريخ البشرية. كما تستعرض القوى التي ساعدت على الانتقال من مرحلة الركود نحو النمو المستدام و ساهمت في ظهور عدم المساواة المعاصرة الشاسعة بين البلدان.علاوة على ذلك،تسلط هذه الورقة الضوء على مستقبل النمو العالمي على مدى السنوات الخمسين المقبلة و مستقبل التوزيع العالمي للدخل.

الكلمات المفتاحية: النمو الاقتصادي،الركود ، الثورة الصناعية ، الفخ المالتوسي


المهاجرون و قاعدة « LIFO» دروس مستسقاة من الأزمة المالية 2008 Migrants and the rule “LIFO” lessons learned from the financial crisis 2008

Mortet Sabrina, 

الملخص: أثرت أزمة SUBPRIME سنة 2008 مباشرة على اسواق العمل في الدول المتطورة اما عن طريق تسريح العمال او تراجع اجورهم. هدا التغير المفاجئ والقوي كان له اثر حتمي على تدفقات الهجرة الدولية وخاصة المهاجرين العاملين في اسواق عمل الدول المتضررة. خلف ذلك تراجعا في تدفقات المهاجرين الشرعيين وتزايدا مستمرا في الهجرة غير الشرعية بالإضافة إلى تنامي التوترات الاجتماعية بين المهاجرين والعمال الاصليين الامر الدي أدى بأغلب الدول الجاذبة للهجرة إلى إعادة النظري سياساتها مركزة على سياسات مشجعة لهجرة العودة وذلك لتدارك معدلات البطالة الكبيرة التي خلفتها الأزمة وإعطاء الأولوية للعمال الاصليين. يشير الاقتصاديون من واقع أزمات قد سبقت أن المهاجرين هم ضحايا القاعدة " Last-In-First-Out" بمعنى أنهم أخر من يتم توظيفهم في سوق العمل هم أول من يتم تسريحهم في حالة الأزمات. بالتالي ومن خلال هذا المقال سنحاول معالجة ظاهرة الهجرة الدولية أثناء الأزمات و تحديدا أزمة 2008 وذلك من خلال محاولة معرفة كيفية تاثير الأزمة المالية على الهجرة الدولية وعلى المهاجرين في سوق العمل؟ وهل اخر المهاجرين المشغلين هم اول من تضرر من هده الازمة؟ وعليه فان الفرضية الاساسية للدراسة تضمنت تبني قاعدة . LIFO للإجابة على هذا الإشكال حاولنا التعرف على أثر الأزمة المالية على المهاجرين بصفة عامة وعلى مهاجري العمل بصفة خاصة، ثم قمنا بإجراء مقارنة ما بين أثرها على المهاجرين والعمال الأصليين من خلال متغير البطالة كما حاولنا التعرف على الأسباب التي تجعل من المهاجرين أول من يتأثر بالأزمات المالية. Abstract: The 2008’s Subprim crisis has directely affected the labor markets in developped countries either by the dismissals or by declining in wages.this strong sudden change had an inevitable impact on the international migration flows,especially on migrants working in the labor markets of the affected countries, what has led to a decline of the legal migrants flows and to a countinuous growing of the social tensity between migrants and the native workers. this made most of immigration-attracting countries reconsidering their policies that encourage the return migration to rectify the high unemployement rates and give the priority to the native workers. According to the economists and from the fact of previous crises experiences ; so migrants are victims of the rule « Last-In-First-Out »,wich means that migrants are the last to be employed in the labor market and the first to be laid off in a state of crisis. So through this article we will try to address the phenomenon of the international migration during crises especially the 2008’s crisis, by trying to understand how the financial crisis had affected on the national migration and the migrants in labor markets ?and if the last employed migrant is the first affected by the crisis ? Therefore,the basic hypothesis of the study adopted the rule LIFO. In order to answer this problematic, we tried to determine the impact of the financial crisis on immigrants in general, and on migrants workers in particular, than we compared between immigrants and native workers through the unemployement variable,as we also tryed to recognize the reasons that make migrants the first to be affected by financial crises.

الكلمات المفتاحية: الهجرة الدولية; هجرة العودة; الأزمة المالية; سوق العمل; البطالة International migration ; return migration; financial crisis ; labor market; unemployment


الأهمية الاقتصادية للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الجزائر وهيئات دعمها

طالب محمد الأمين وليد,  قلادي نظيرة, 

الملخص: نهدف من خلال البحث لمعرفة مدى مساهمة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الاقتصاد الجزائري، بالاضافة لمختلف هيئات دعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة بالجزائر. وتوصلنا إلى أن المؤسسات الصغيرة والمتوسطة تساهم بشكل كبير في الاقتصاد الجزائري، من خلال مساهمتها في زيادة مناصب الشغل، وبالتالي الحد من البطالة، زيادة الناتج الداخلي الخام وزيادة القيمة المضافة، إضافة لمساهمتها في تنمية الصادرات خارج المحروقات. وقد عملت الحكومة الجزائرية على دعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة من خلال توفيرها لعدة هيئات تدعمها، فأنشأت لها وزارة خاصة بها. وبالإضافة للأنشطة التي تقوم بها وزارة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والمؤسسات التابعة لها، وجدت عدة هيئات حكومية ومؤسسات متخصصة تقوم بدور فعال في تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

الكلمات المفتاحية: المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، الاقتصاد الجزائري، الأهمية الاقتصادية، هيئات الدعم


معوقات تحسين أداء الموارد البشرية من وجهة نظرها –دراسة حالة الموارد البشرية العاملة بالمؤسسة الوطنية لتوزيع الكهرباء والغاز بميلة.

حيمر حمود, 

الملخص: - ملخص البحث: تطرقنا في بحثنا هذا إلى أحد الموضوعات الهامة في مجال إدارة الموارد البشرية بالمؤسسات، وهو موضوع تحسين أداء الموارد البشرية، الذي يعتبر تحديًا كبيرًا بالنسبة إليها، وقد قمنا بتقسيم البحث إلى ثلاثة محاور رئيسية، أولها لتسليط الضوء على حقيقة تحسين أداء الموارد البشرية، ومختلف خطوات هذه العملية. ثاني محور خصصناه للحديث عن المعوقات التي تحول دون تحسين أداء الموارد البشرية، حيث قسمناها إلى معوقات مصدرها الموارد البشرية، وأخرى مصدرها المؤسسات. ثالث محور تضمن دراسة ميدانية لواقع تحسين أداء الموارد البشرية ومعوقاته بمؤسسة توزيع الكهرباء والغاز بميلة، كإسقاط للمحورين السابقين على أرض الواقع. وقد خلصنا في نهاية البحث إلى وجود معوقات مصدرها الوظائف وظروف العمل بمؤسسة عينة الدراسة، خاصة ما تعلق منها بضعف نظام التحفيز وقلة الوسائل والإمكانيات، الأمر الذي يستدعي تدخل المسؤولين لتدارك الوضع قبل فوات الأوان. - Abstract: In this research, we discussed one of the most important issues in the field of human resource management in the institutions, which is the subject of improving the human resources performance, which is a great challenge for them. We have divided the research into three main areas: The first one to highlight the fact that human resource performance has improved, and the various steps of this process. The second axis we devoted to talk about the obstacles that hinder the improvement of the human resources performance, where we divided the obstacles to the source of human resources, and other sources of institutions. The third axis includes a field study of the reality of the human resources performance improvement and its obstacles at the Mila Electricity and Gas Distribution Corporation, as a projection of the two former axes on the ground. At the end of the research, we found that there are constraints on the jobs and working conditions in the study sample institution, especially the weakness of the incentive system and the lack of means and possibilities. This requires the intervention of officials to remedy the situation before it is too late.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الموارد البشرية؛ الأداء؛ تحسين الأداء؛ المعوقات. Keywords: human resources; performance; performance Improvement; obstacles.


مفهوم المثاقفة في الترجمة القانونية: تصورات حول ترجمة أرجوزة القاضي لابن عاصم من العربية إلى الفرنسية

Bencherif Mohammed Hichem, 

الملخص: بعدما بسط الاستعمار الفرنسي نفوذه خصوصا في شمال الجزائر، واجهت الإدارة الفرنسية إشكالية توطين المؤسسات القانونية في الجزائر على غرار القضاء . إلا أن التباين بين النظام القانوني المدني الفرنسي و القانون الإسلامي الذي كان منتهجا قبل الاستعمار طرح تعقيدات قانونية بسب الاختلاف الموجود بين النظامين. لذلك أمرت الإدارة الفرنسية القضاة الفرنسيين في تلك الحقبة باعتماد القانون الإسلامي خصوصا فيما تعلق بالقضايا التي تهم سكان الجزائر أو ما عرف بمصطلح" الأهالي" غير أن القضاة الفرنسيين لم يكونوا على اطلاع لا باللغة العربية و لا بالقانون الإسلامي وهذا ما عجل بظهور ظاهرة المثاقفة القانونية من خلال ترجمة أمهات كتب الفقه المالكي على غرار مختصر العلامة خليل و غيره. لكن صعوبة فهم تلك الكتب دفعت قانونين فرنسيين إلى ترجمة " تحفة الحكام " للقاضي الأندلسي ابن عاصم إلى الفرنسية، و هي نظم شعري يمثل توجيهات عملية للقضاة قبل إصدار الأحكام. لقد أدت هذه الترجمة لنص شعري في مبناه و قانوني في مدلوله إلى إنتاج مثاقفة جزئية بالنسبة للقضاة الفرنسيين و مما لاشك فيه أنها شكلت رصيدا معرفيا قانونيا يستمد جذوره من القانون الإسلامي الذي يحمل مفاهيم ذات مصدر ديني . سنقدم في هذه المقال قراءة نقدية للترجمة المذكورة و نبرز أهمية الترجمة في نقل المفاهيم القانونية و عملية المثاقفة القانونية.

الكلمات المفتاحية: الخطاب القضائي الفرنسي- الحكم القضائي- اللغة القضائية العربية- تحرير الأحكام القضائية- التكافؤ الوظيفي


الرقابة على القرارات القضائية لمجلس المحاسبة

Benouareth Mohamed Abdalhak, 

الملخص: يعتبر مجلس المحاسبة هيئة دستورية مكلفة بالرقابة اللاحقة على المالية العامة للدولة، وللقيام بمهامه منحه القانون نوعين من الاختصاصات: اختصاصات إدارية و اختصاصات قضائية. إن الصلاحيات الإدارية لمجلس المحاسبة تتمثل خاصة بإعداد تقارير فيما يخص نوعية التسيير وكذا تقييم المشاريع والبرامج والسياسات العمومية، أما الاختصاصات الأهم فهي الاختصاصات القضائية الرقابية المنصبة أساسا على حسابات المحاسبين العمومين ورقابة الانضباط في مجال تسيير الميزانية والمالية. وقد تكون هذه الرقابة تحكمية إذا لم توضع لها ضوابط وإجراءات، من أجل ضمان شفافيتها ونزاهتها حماية للمال العام وضمانا لحقوق المتقاضين وتجسيدا لدولة القانون. ولا يعد مجلس المحاسبة من ضمن الهيئات القضائية ذات الاختصاص العام، إذ لم يتم النص عليه في الدستور في الفصل الخاص بالسلطة القضائية، وإنما تم النص عليه في الفصل المتعلق بالرقابة. فهو يعد هيئة عمومية تتمتع باختصاص قضائي، أي أن لها سلطة إصدار قرارات قضائية في مجال الرقابة على المال العام. الأمر الذي يستلزم ضرورة الرقابة عليها وتخويل أصحاب الشأن إمكانية الطعن فيها أمام الجهات المختصة قانونا. وعلى هذا الأساس تم اعتماد إجراءات للرقابة على الأعمال والقرارات القضائية لمجلس المحاسبة والمتمثلة في: المراجعة و الاستئناف والطعن بالنقض. فهي طرق للطعن القضائي بميزات خاصة بالنظر للطبيعة القضائية لعمل المجلس من جهة، ولعدم انتمائه للسلطة القضائية من جهة أخرى.

الكلمات المفتاحية: مجلس المحاسبة – المراجعة – الاستئناف – النقض – الجهات القضائية الإدارية المتخصصة .


الاقتصاد الدائري… نظام بيئي صناعي جديد لتطبيق معايير الاستدامة الشاملة

بن عباس شامية, 

الملخص: تهدف الورقة البحثية إلي إبراز التأثيرات الضارة للنظم الاقتصادية الصناعية العالمية التي باتت من الأمور المعلومة للكافة، الأمر الذي حفز الباحثين على السعي لتطوير بدائل والبحث عن حلول توازن بين الضرورة الصناعية والحاجة للحفاظ على ما تبقى من بيئة سليمة، وذلك من خلال تطوير نظام اقتصاد التدوير أو الاقتصاد الدائري الذي يدعو إلى إعادة استغلال الموارد بشكل مستمر من خلال إعادة استخدام وتجديد المنتجات والمكونات والمواد وجعلها أكثر استدامة. وتوصلت الدراسة إلي انه من بين الحلول المطروحة أمام الدول في الوقت الراهن، التحول بشكل كلي لاستخدام الأنظمة الصديقة للبيئة، أهمها الاقتصاد الدائري الذي يعد واحدا من أكثر القضايا الإستراتيجية في السنوات المقبلة ويهيئ للاعتماد على الابتكار ونشر النماذج الاقتصادية المرنة، من اجل تقليص الانبعاثات الغازية والتلوث البيئي، بما يضمن المزيد من سنوات الحياة السليمة على سطح الأرض.

الكلمات المفتاحية: النظم الاقتصادية الصناعية؛ الاقتصاد الدائري؛ استغلال الموارد؛ الأنظمة الصديقة للبيئة.


بلاغة الخطاب في النص الشعري المغربي القديم " شعر الشاعر محمد الجزائري" أنموذجا إعداد: أ. سليم بوزيدي المركز الجامعي عبد الحفيظ بوالصوف- ميلة- الجزائر

Salim Bouzidi, 

الملخص: بلاغة الخطاب في النص الشعري المغربي القديم " شعر الشاعر محمد الجزائري" أنموذجا إعداد: أ. سليم بوزيدي المركز الجامعي عبد الحفيظ بوالصوف- ميلة- الجزائر الملخص: يهدف هذا البحث إلى إبراز عناصر التشكيل البلاغي في الخطاب الشعري عند الشاعر المغربي القديم "محمد الجزائري"، حيث تعرض إلى المستوى الدلالي ممثلا في الاستعارة، والتشبيه والكناية، وإلى المستوى الصوتي ممثلا في القافية، والجناس، وهندسة أصواتهما من حيث صفات الجهر والهمس. الكلمات المفتاحية: الحواضر المغربية- الحركة الأدبية – بكر بن حماد التاهرتي . Abstract This research aims to show the elements of the rhetorical formation in the poetic discourse of the ancient Maghreb poet Mohamed El Jazairi, exposed on the semantic level represented by the metaphor, and on the vocal level represented by the rhyme and the geometry of his voice. Key words: rhetorical- discourse- the ancient Maghreb poet Mohamed El Jazairi.

الكلمات المفتاحية: Key words: rhetorical؛ discourse ؛ the ancient Maghreb؛ poet Mohamed El Jazairi.


تقييم فعالية استراتيجية الاتصال التسويقي في المؤسسات الاقتصادية الخدمية دراسة ميدانية على عينة من عملاء مؤسسات الهاتف النقال في الجزائر

بوجنانة فؤاد,  الداوي الشيخ, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى تقييم فعالية استراتيجية الاتصال التسويقي في المؤسسات الاقتصادية الخدمية، من خلال قياس فعالية كل عنصر من عناصر المزيج الاتصالي التسويقي التقليدية منها، بالإضافة إلى الحديثة، ولتحقيق أهداف الدراسة تم توزيع استبانة على عملاء مؤسسات الهاتف النقال في الجزائر و تم تحليل البيانات المتحصل عليها باستعمال الحزمة الاحصائية للعلوم الاجتماعية (spss22) وتوصلت الدراسة إلى وجود مساهمة مرتفعة لترويج المبيعات في فعالية استراتيجية الاتصال التسويقي، مع تسجيل دور متوسط لباقي العناصر الاتصالية الاخرى في فعالية استراتيجية الاتصال التسويقي في المؤسسات محل الدراسة. Abstract: The aim of this study was to evaluate the effectiveness of marketing communication strategy in the economic service companies, By measuring the effectiveness of each element of the traditional and modern marketing communication mix, To achieve the objectives of the study, a questionnaire was distributed to the mobile phone customers in Algeria. were used Statistical Package for Social Sciences (SPSS22( to analyze the questionnaire data, The study found that there is a high contribution to sales promotion in the effectiveness of the marketing communication strategy, while recording the average role of the other communication elements in the effectiveness of marketing communication strategy in the companies studied.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: استراتيجية الاتصال التسويقي؛ المؤسسات الاقتصادية الخدمية؛ مؤسسات الهاتف النقال في الجزائر. Keywords: marketing communication strategy; economic service companies;mobile phone companies in Algeria.


عقد الإعتماد الإيجاري كوسيلة لتمويل الإستثمار في التشريع الجزائري- دراسة نظرية وتطبيقية من منظور قانوني إقتصادي.

نابتي عبد الحق يوسف, 

الملخص: تعد صعوبات تمويل المشاريع الاقتصادية عن طريق الاقتراض المصرفي، أهم الدوافع التي ساهمت في بروز تقنية الاعتماد الإيجاري كأسلوب تمويلي أخذ يتنوع بعد ظهوره استجابة لتنوع الحاجات التمويلية للمؤسسة الاقتصادية، حيث عرفت ازدهارا معتبرا لما لها من أهمية في تخطي صعوبات التمويل المصرفي، المتمثل أساسا في مشكلة تباطء إجراءات الحصول على القرض والضمانات لقاء ذلك والتمويل الجزئي للمشاريع. اعتمدت هذه التقنية كوسيلة لتمويل الاستثمار في الجزائر سنة 1996 بموجب الأمر 96- 09، حيث سمحت قواعده بتوفير مزايا تنافسية بالمقارنة مع وسائل التمويل الأخرى لأطراف العلاقة من مستأجرين ومؤجرين وموردين، وما رافقه من أثر ايجابي في التنمية المستدامة للاقتصاد الوطني ككل. حاولنا من خلال هذا البحث دراسة مدى فعالية ونجاعة التشريع الجزائري لأداء تقنية الاعتماد الإيجاري دورها بالفعالية والكفاءة المرجوة منها. The difficulties of financing economic projects through bank borrowing are the most important factors that led to the emergence of leasing as a financing method, which varies after it appears in response to the diversification of the financial needs of the economic institution. Leasing has seen considerable prosperity because of its importance in overcoming the most important difficulties of bank financing; which is mainly the problem of slow procedures for obtaining the loan, and guarantees for this, and partial funding. This technique was adopted as a means of financing investment in Algeria in 1996 under Ordinance No. 96-90 on rental dependence. Its rules allowed competitive advantages in comparison to other financing means of tenants, lessors and suppliers, and their impact on the Sustainable development of the national economy as a whole. In this study, we tried to study the effectiveness and efficiency of Algerian legislation for the performance of the leasing .system in its effective and efficient role

الكلمات المفتاحية: عقد الاعتماد الايجاري; تمويل الاستثمار; مزايا تنافسية; نجاعة التشريع; المستأجر; المؤجر; التنمية المستدامة. .Lease contract; financing investment; competitive advantages; legislation efficiency; tenants; lessors; the Sustainable development


دور الرقابة الجبائية في تفعيل عملية التحصيل الضريبي خلال الفترة (2010-2014) -دراسة حالة مديرية الضرائب لولاية ميلة

بوجريو عبد الرؤوف,  خلوفي سفيان, 

الملخص: تعالج هذه الدراسة موضوع الرقابة الجبائية ودورها في تفعيل التحصيل الضريبي استنادا إلى واقع النظام الجبائي الجزائري والتحديات التي يواجهها هذا النظام في ظل عدة معوقات من أبرزها ظاهرة التهرب الضريبي وما تفرزه من مخاطر على مستوي الاقتصاد الوطني بشكل عام وتدهور في حصيلة الخزينة العمومية بشكل خاص. وقد خلصنا في النهاية إلى أن الرقابة الجبائية وعند التحكم فيها بشكل سليم قادرة على تفعيل التحصيل الضريبي، وهذا وفقا للحصيلة الضريبية المحققة من عملية الرقابة الجبائية التي تمثل حقوق الخزينة العمومية التي انتهكت من طرف المتهربين من الضريبة. Abstract: This study deals with the subject of fiscal control and its role in activating the tax collection based on the reality of the Algerian tax system and the challenges faced by this system in light of several obstacles, the most prominent of which is the phenomenon of tax evasion and the risks it poses on the level of the national economy in general and deterioration in the proceeds of the public treasury in particular .Finally, we concluded that fiscal control, when properly controlled, is capable of activating tax collection. This is in accordance with the tax revenues obtained from the fiscal control process, which represents the rights of the public treasury, which were violated by tax evaders.

الكلمات المفتاحية: الرقابة الجبائية.، التهرب الضريبي.، التحصيل الضريبي.، التحقيق المحاسبي.، التحقيق في مجمل الوضعية الجبائية.


أثر الخصائص الريادية في النية لإنشاء المؤسسات الريادية لدى طلبة السنة الثالثة بكلية العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير بجامعة جيجل

كعواش جمال الدين, 

الملخص: الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على أثر الخصائص الريادية (التحكم الذاتي، الثقة بالنفس، الحاجة إلى الإنجاز، الإستقلالية وتحمل المسؤولية، تحمل المخاطرة، الإبتكار) لدى طلبة السنة الثالثة بكلية العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير بجامعة جيجل في النوايا الريادية لديهم، كما سعت الدراسة إلى معرفة مستوى توفر الخصائص الريادية لدى طلبة السنة الثالثة بالكلية التي أجريت بها الدراسة. ولغايات تحقيق هذه الأهداف تبنت الدراسة المنهج الوصفي التحليلي، واستعانت بالاستبانة كأداة لجمع البيانات الأولية من عينة الدراسة البالغ عددهم 279 طالب وطالبة، كما تمت الاستعانة بالكتب والدراسات السابقة لغايات جمع البيانات الثانوية. وقد توصلت الدراسة إلى وجود أثر ذو دلالة إحصائية لأبعاد الخصائص الريادية لدى الطلبة في نيتهم لإنشاء مؤسساتهم الريادية، وقد كشفت الدراسة عن وجود أثر ذو دلالة احصائية عند مستوى دلالة (0.05 ≥ α) لكل من الابتكار، الاستقلالية وتحمل المسؤولية، والتحكم الذاتي، في نية انشاء مؤسسة ريادية لدى الطلبة المبحوثين، كما خلصت الدراسة إلى أن طلبة السنة الثالثة بالكلية يتمتعون بخصائص وسمات ريادية عديدة وبمستوى مرتفع –حسب الترتيب التالي-: التحكم الذاتي، ثم الحاجة إلى الإنجاز، يليها الثقة بالنفس، ثم الإبتكار، بعدها تحمل المخاطرة، وأخيرا الإستقلالية وتحمل المسؤولية، كما أثبتت الدراسة عدم وجود فروق في مستوى توفر النية الريادية لدى الطلبة المبحوثين تعزى إلى متغير الجنس، في حين تم التوصل إلى وجود فروق تعزى لمتغير الشعبة، وفي ضوء النتائج السابقة قدم الباحث مجموعة من التوصيات لذوي العلاقة. Abstract: The aim of this study was to identify the impact of entrepreneurial characteristics (self-control, self-confidence, need for achievement, independence, taking responsibility, risk tolerance, innovation) among third year students at the Faculty of Economic, Commercial and Management Sciences at Jijel University on their entrepreneurial intentions, The study also sought to know the level of availability entrepreneurial characteristics among third year students in the college in which the study was conducted. In order to achieve these objectives, the study adopted the analytical descriptive method, using questionnaire as a tool for collecting primary data from the study sample of 279 students, and the use of books and previous studies for collection of secondary data. The study found that there is a statistically significant effect on the dimensions of the entrepreneurial characteristics of the students in their intention to establish their entrepreneurial institutions. The study revealed a statistically significant effect at the level of significance (α= 0.05) for innovation, independence and responsibility, The study concluded that the third year students in the college have many entrepreneurial characteristics and at a high level in the following order: Self-control, then the need for achievement, followed by self-confidence, innovation, risk tolerance and finally independence and taking responsibility The study also found that there were no differences in the level of availability of entrepreneurial intention among the students concerned due to the gender variable, while differences were found due to the variable of the division. In the light of the previous results, the researcher presented a set of recommendations to the concerned

الكلمات المفتاحية: الريادة؛ الريادي؛ الخصائص الريادية؛ النية الريادية.


المقاربة النظرية والتطبيقية للحركية الدولية للطلبة في المؤسسات الجامعية الجزائرية في ظل إصلاح التعليم العالي الراهن - نظام التكوين LMD نموذجا-

يزيد تقرارت, 

الملخص: تكمن اهداف هذه الدراسة في دراسة حركية الطلبة في الجامعة الجزائرية ونخص بالذكر الحركية الدولية هذه الأخيرة التي تعتبر من أهم أهداف نظام LMD الذي يعتبر من آخر الإصلاحات التي انتهجتها الجامعة الجزائرية في هندستها الجديدة للتعليم العالي حيث انطلقت من تساؤل رئيسي مفاده: ما واقع وآفاق حركية الطلبة في الجامعة الجزائرية في ظل تطبيق نظام LMD" " ولمعرفة ذلك انطلقنا من فرضية عامة وأربع فرضيات إجرائية حيث تكونت عينة الدراسة من (130) طالب بين طالب أجنبي وجزائري، ولجمع البيانات تم استخدام كل من الاستمارة والمقابلة وهذا وفق المنهج الوصفي المقارن ولتحليل البيانات إحصائيا تم الاستعانة باختبار"T" والنسب المئوية لنتوصل في نهاية الدراسة إلى أن الجامعة الجزائرية تطبق سياسة الانغلاق وليست لها أية آفاق في جذب الطلبة الأجانب إليها وأن المتواجدين منهم فهو في إطار تقديم مساعدات لحكومات هؤلاء الطلبة أو في إطار اتفاقية، أما بالنسبة لطلابنا الجزائريين فهي تسعى إلى إبرام شراكات مع دول متقدمة لبعثهم إلى جامعات أجنبية لتستفيد الجزائر من خبراتهم فيما بعد.

الكلمات المفتاحية: المقاربة النظرية والتطبيقية، الحركية الدولية لطلبة، الجامعة الجزائرية نظام LMD، اصلاح المنظومة الجامعية الجزائرية.


درجة إمتلاك طلبة قسم العلوم التربوية في كلية عجلون الجامعية لمهارات التفكير الناقد وعلاقته بمتغير الجنس

محمد عمر عيد المومني الدكتور, 

الملخص: هدفت الدراسة إلى التعرف على درجة امتلاك مهارات التفكير الناقد لدى طلبة قسم العلوم التربوية في كلية عجلون الجامعية في الاردن وعلاقته بمتغير الجنس، وقد تم إستخدام المنهج الوصفي، وتكونت عينة الدراسة من (280) طالباً وطالبة يمثلون جميع التخصصات والمستويات الدراسية، ولتحقيق هدف الدراسة قام الباحث بتبني اختبار كاليفورنيا لمهارات التفكير الناقد نموذج (2000) والذي قام بتعريبه (مرعي ونوفل،2007) بعد إجراء بعض التعديلات عليه، وقد أظهرت نتائج الدراسة أن درجة امتلاك مهارات التفكير الناقد لدى أفراد عينة الدراسة كان دون المستوى المقبول تربوياً، كما أظهرت نتائج الدراسة وجود فروق في مستوى مهارات التفكير الناقد تبعاً لمتغير الجنس ولصالح الذكور. The study aimed to identify the degree of possession of critical thinking skills among the students of the Department of Educational Sciences at Ajloun University College in Jordan and its relationship with gender variable. The descriptive method was used. The study sample consisted of 280 students representing all disciplines and levels of study. The results of the study showed that the degree of possession of critical thinking skills among the sample of the study was below the educational level, and the results of the study To study the existence of differences in the level of critical thinking skills according to gender and in favor of males.

الكلمات المفتاحية: قسم العلوم التربوية، درجة الامتلاك، مهارات التفكير الناقد. Department of Educational Sciences, Degree of Ownership, Critical Thinking Skills.


تمظهرات المفارقات الزمنيةوآليات بنائها في رواية "جسر للبوح وآخر للحنين" لـ "زهـــــــــور ونــــــيسي

جوهرة شتيوي بوجبيبة, 

الملخص: تتوخى هذه الورقة البحثية الوقوف عند تمظهرات المفارقات الزمنية في رواية "جسر للبوح وآخر للحنين" لـ "زهور ونيسي"، وآليات بنائها، وقد ارتكزت في الاسترجاعات على "الذاكرة"، وقد استفزتها عدة محفزات ومحرضات هي: محفزات اللحظة الحاضرة، ومحفزات الفضاء، ومحفزات الحواس، بالإضافة إلى التذكر المقصود لذاته، وقد عملت هذه الآليات على تمطيط الخطاب الروائي إلى الوراء زمنياً وإلى الأمام خطياً، أما الاستباقات فقد ارتكزت على آليتي: الاستباقات الاعلانية والاستشرافية، ممدة بذلك المتن الروائي باتجاه الأمام خطياً وزمنيا، وهذا ما جعل الخطاب الروائي رهين التجاذب الزمني بين الماضي والحاضر والمستقبل. La présente étude tente d'apporter quelques éléments de réponse au sujet des anachronies du temps et mécanismes de construction des écarts temporels dans le roman" un pont de revelation et un autre de restalgie de " zehour ounissi" De ce fait, nous nous sommes basée dans la construction sur la mémoire qui est stimulée par plusieurs facteurs stimulants en l'occurence : des stimulis du moment acruel, catalyseurs sparitaux, sensoriels ainsi que la mémoire de soi. Ces mécanismes ont tenté de renvoyer le discours romanesque dans son passé sur le plan temporel et vers le futur concernant sa calligraphie. Ces anachronies s'appuient sur deux mécanismes: publicitaires et des provocatios orientalistes en étendant par ça la tendance du romancier en avance en écrit et dans le temps. Ce qui a fait du diacours rendu le discours nouveau subordonné a des experiences temporelles entre le passé, le présent et le futur.

الكلمات المفتاحية: المفارقات الزمنية، الاستباق الداخلي، الاسترجـــاع الخارجــــي، محفزات اللحظة الحاضرة، محفزات الفضاء، محفزات الحواس.


الدور التكافلي لنظام الوقف في تحقيق التنمية المستدامة –عرض للتجربة الجزائرية في استثمار الأوقاف- /. the symbiotic role of the endowment system in achieving sustainable development - presentation of the Algerian experience in the investment of endowments-

مفيدة لمزري, 

الملخص: يلعب الوقف دور كبير في التنمية من خلال العديد من النشاطات التي يعمل على تمويلها( التعليم، الصحة، خدمات إجتماعية...إلخ) ، إلا أن النظرة الضيقة إلى الوقف على أنه مؤسسة دينية تعني بشؤون المساجد و القائمين عليها فقط، أدى إلى تركيز الدراسات على البعد الديني دون النظر إلى البعد الاقتصادي و الاجتماعي و المالي للوقف، و قد حاولت من خلال هذه الورقة البحثية تسليط الضوء على الدور الفعال الذي تقوم به مؤسسات الأوقاف من أجل تحقيق التنمية الشاملة للدولة، و تبيان أثره على الاقتصاد و المجتمع و المجالات التي يساهم في تمويلها، وذلك من خلال التطرق إلى التجربة الجزائرية في استثمار الأملاك الوقفية، والمراحل التي مرت بها و الإطار القانوني الذي يحكمها ، أما النتيجة المتوصل إليها من خلال البحث فإن التجربة الجزائرية لا تزال في بدايتها، و تحتاج إلى الاستفادة من تجارب دول أخرى مثل الصناديق الوقفية في الكويت ،و ذلك للنهوض و إحياء دور مؤسسة الوقف في تحقيق النفع للمجتمع و المساهمة في تحقيق تنمية اقتصادية متينة. Endowment plays a significant role in development through many of the activitieswhich he is financing(Education, health, social services, etc) however, the narrow view of the endowmentas a religious institution means the affairs of mosques and those who maintain them only, Led to the focus of studies on the religious dimension without regard to the economic dimension social and financial conditions of the endowment, in this paper I have attempted to highlight the effective role which is carried out by the endowment institutions in order to achieve the comprehensive development of the state, and the impact on the economy and society and the areas that contribute to finance, by addressing the Algerian experience in the investment of endowment property its stages and the legal framework it governs, as for the result obtained through research, the Algerian experience is still in its infancy and needs to benefit from the experiences of other countries such as the endowment funds in Kuwait, in order to promote and revive the role of the endowment Foundation in achieving the benefit of society and contributing to the achievement of solid economic development.

الكلمات المفتاحية: الوقف، التنمية المستدامة، مؤسسات الأوقاف، تسيير الأوقاف، الاستثمار الوقفي. ; Endowment, Sustainable Development, Endowment institutions, Endowment management, Endowment investment.


آليات و أبجديات التسويق في الفضاء السيبرياني" التسويق الالكتروني للمنتج السياسي نموذجا"

ربيعة لواتي, 

الملخص: مما لاشك فيه أن التسويق السياسي للمنتج السياسي الالكتروني هو احد الاتجاهات الحديثة والمعاصرة لدراسة التسويق الحديث بشكل عام و التسويق السياسي بشكل خاص، إذ أصبح المنتج السياسي الالكتروني و الآليات التي تستخدم من أجل التعريف به أحد أبرز و أهم المفاهيم المتداولة في السنوات الأخيرة و التي أخضعت للدراسة، و في هذا الإطار تشمل هذه الدراسة إلى إبراز أهم آليات واستراتيجيات التسويق عبر الانترنت و تم أخذ نموذج التسويق السياسي الالكتروني . There is no doubt that the political marketing of the electronic political product is one of the modern and contemporary trends of the study of modern marketing in general and political marketing in particular. The electronic political product and the mechanisms used to define it became one of the most prominent and important concepts in recent years, in this framework, this study includes highlighting the most important mechanisms and strategies of Internet marketing and took the model of E-marketing political.

الكلمات المفتاحية: التسؤيق ; التسؤيق الالكترؤني ; التسؤيق السياسي ; المنتج السياسي الالكترؤني


واقع الصناعة التقليدية والحرف في الجزائر وآليات ترقيتها The reality of the traditional industry and crafts in Algeria and the mechanisms of its promotion

بوحديد ليلى,  عقون شراف, 

الملخص: ملخص: تهدف هذه الدراسة إلى توضيح واقع الصناعة التقليدية والحرف في الجزائر، وإبراز آليات ترقية الصناعة التقليدية والحرف في الجزائر. وقد توصلت الدراسة إلى جملة من النتائج أهمها: أن ترقية الصناعة التقليدية والحرف في الجزائر تتم من خلال مجموعة من الآليات تتمثل في: الجائزة الوطنية للصناعة التقليدية، الإحتفال باليـوم الوطنـي للصناعـة التقليديـة، البرنامج الترقوي للصناعة التقليدية والصندوق الوطني لترقية نشاطات الصناعة التقليدية. الكلمات المفتاحية: الصناعة التقليدية والحرف، الجزائر. Abstract : This study aims at clarifying the reality of the traditional industry and crafts in Algeria and highlighting the mechanisms of upgrading traditional industry and crafts in Algeria. The study concluded with a number of results: The promotion of traditional industry and crafts in Algeria is carried out through a number of mechanisms: the National Award for Traditional Industry, the celebration of the National Day of Traditional Industry, the traditional industry promotion program and the National Fund for the Promotion of Traditional Industry Activities. Key words: traditional industry and crafts, Algeria.

الكلمات المفتاحية: traditional industry and crafts, Algeria.



Les 10 articles les plus téléchargés

3 350 التمويل الإسلامي كبديل تمويلي للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة The Islamic finance as an alternative to the small and medium enterprises 1 157 دار المقاولاتية كآلية لتفعيل فكرة انشاء المؤسسات الصغيرة والمتوسطة لدى طلبة الجامعات - دار المقاولاتية بجامعة قسنطينة نموذجا- House of Entrepreneurship, as a mechanism to activate the idea of establishing small and medium enterprises among universities students - House of Entrepreneurship at Constantine University model - 820 مدى مساهمة صندوق التضامن والضمان للجماعات المحلية في إنعاش التنمية المحلية "دراسة نظرية تقييمية" The extent to which the Solidarity and Guarantee Fund for local communities has contributed to revitalizing local development "Evaluation Theory Study" 811 أثر جودة الخدمة على رضا العملاء دراسة حالة خدمات النقل الحضري بمدينة ميلة The impact of service quality on customer satisfaction The case study of urban transport services in Mila city 629 الابتكار في الإعلان عبر مواقع التواصل الاجتماعي – دراسة الإعلانات الأجنبية والوطنية- Advertising Innovation across social networks - a study of foreign and national ads - 508 ريوع النفط: بين لعنة الموارد، الفساد الاقتصادي وتداعيات الأزمة الحالية - قراءة تحليلية في أوجه النفط السلبية في الجزائر- Rent : Between the resource curse, Economic corruption and the impact of the current crisis - Analytical Study of the inconvenient of oil in Algeria- 470 دور دار المقاولاتية في نشر الثقافة والفكر المقاولاتي في الوسط الجامعي كأداة لحل مشكلة البطالة لدى خريجي الجامعة - دراسة حالة دار المقاولاتية للمركز الجامعي بميلة - الجزائر 463 تطوير وعصرنة الخدمات البنكية في ظل التوجه نحو اقتصاد المعرفة "حالة الجزائر" The development and modernization of the banking services in the light of the trend towards the economy knowledge, "the case of Algeria" 447 نموذج مقترح لتقييم أداء مؤسسات التعليم العالي الجزائرية باستخدام بطاقة الأداء المتوازن المستدام A proposed model for assessing performance of Algerian higher education institutions using the Sustainable Balanced Scorecard 410 المشاريع الجوارية للتنمية الريفية المندمجة (PPDRI) ودورها فيProximity programs for integrated rural development, and its role in moving the local development programs case study of Mila city (2009-2014) بعث التنمية المحلية -دراسة حالة ولاية ميلة (2009-2014) -