مجلة العلوم الاجتماعية

revue des sciences sociales

Description

مجلة علمية اكاديمية مُحكمة تنشر كل البحوث والدراسات العلمية المختلفة في ميادين العلوم الإنسانية والاجتماعية ، باللغة العربية والفرنسية والإنجليزية، لكل الباحثين داخل وخارج الوطن ، و هذا بعد عرضها على نخبة من المراجعيين لتحكيم العلمي الجاد و هذا حسب قواعد النشر التي تعتمدها المجلة. كما يُعد الهدف الاسمى لمجلة العلوم الاجتماعية هو استمرارية البحث والتواصل العلمي و إنشاء رصيد فكري و معرفي يساهم في تنمية البحث العلمي وترقيته ودعمه بما يتماشى والتطورات الراهنة. Scientific Journal A court academy that publishes all the various scientific researches and studies in the fields of human and social sciences in Arabic, French and English for all researchers inside and outside the country, after presenting them to a selection of reviewers for serious scientific arbitration according to the publishing rules adopted by the magazine. The objective of the Journal of Social Sciences is to continue research and scientific communication and to establish an intellectual and knowledge balance that contributes to the development, promotion and support of scientific research in line with current developments.

7

Volumes

31

Numéros

522

Articles


الشباب من الإغتراب إلى عدم الإنتماء

رايس زواوي, 

الملخص: يُشكِّل الشباب القوة المنتجة للصراع النفسي/ الاجتماعي المتجلي في ظاهرتا الاغتراب وعدم الانتماء، حيث النظام الجديد للرأسمالية وما- بعد الرأسمالية لم يتردد في إنتاج إنسان مغترب طوال احتواءها لهذا الكائن، ظل هو كذلك متعوِد على بيئته المصطنعة مقابل تحقيق اكتفاء بيولوجي لا يُرقِّي من طبيعته الإنسانية و لا يُحسِّن من حالته للانتماء النفسي أولاً والاجتماعي ثانياً، فالإنسان المُستلب لا يشعر بأهميته ولا بوزنه في الحياة، بل يُعايِّش انفصام عن الطبيعة وعن الآخرين. Youth constitutes the productive force of the psychological and social conflict. This is clearly seen in the process of belonging. So, new system of capitalism and post capitalism didn’t hesitate to contain that youth who stayed attached to their artificial environment in return of a satisfaction from their human nature- youths don’t .improve their state of psychological and social belonging. Human beings don’t know their importance in life. However, they live a schizophrenia from nature and others

الكلمات المفتاحية: الاغتراب وعدم الانتماء; الأزمة والهوية; اتخاذ القرارات; ممارسة دلالة الأمل; الشباب والنسق. .Non belonging and alienation; the crisis and identity; decision taking; exercising hope significance; youth and system


واقع المزيج الترويجي في المؤسسات الاقتصادية الجزائرية

Aouadj Samia, 

الملخص: ملخص: تعتبر دراستنا هذه دراسة وصفية تحليلية تسعى إلى معرفة واقع المزيج الترويجي او مايعرف بالإتصال التسويقي في المؤسسات الإقتصادية الأجنبية العاملة بالبلاد، ولبلوغ ذلك تم إختيار إحدى المؤسسات الأجنبية و هي مؤسسة Yapi Merkezi التركية التي تولت إنجاز مشاريع ترامواي في الجزائر، و حاولت الدراسة الميدانية الكشف عن المكانة التي توليها المؤسسة محل الدراسة لنشاط الإتصال بصفة عامة و الإتصال التسويقي بصفة خاصة و الصعوبات التي يمكن أن تواجهها في إطار ممارسة النشاط.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الإتصال، الإتصال التسويقي، المؤسسة الإقتصادية.


مفهوم الصورة وعلاقتها بالحقل التعليمي

خالي روزة, 

الملخص: اصبح توظيف الصورة في الكتب المدرسية خاصة كتب السنوات التحضيرية و الابتدائية امر اساسي ,لايمكن الاستغناء عنها في برمجة هذه الكتب المدرسية نضرا لفعاليتها ووضوحها في العملية التعليمية لدي هذا الطفل و هذا ما ادركته المنظومة التربوية الجزائرية , فأعطت عناية فائقة لتوظيف الصورة التعليمية في الكتب المدرسية الجزائرية ,و ما قرار توحيد كتاب السنة الاولي ابتدائي في مواد اللغة العربية و الاسلامية و التربية المدنية في2016 خير دليل علي ذلك و علي اهمية الصورة في التعليم المدرسي و التحضري خصوصا و المنظومة التعليمية الجزائري بشموليتها. Abstract : The using of picture in the scholar books specially, the books of preparatory and primary classes become an irreplaceable thing in programming these books. because of their effectiveness and clarity in the educational process for the child, this educational for the child, this what the Algerian educational system has realized, and it gave a great interesting to use pictures in scholar books, and the best argument for that is the ruling the first year primary school books for the second generation in 2016.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية ; الصورة ; التعليم ; الطفل ; الكتب المدرسية picture; education; child ; Key words;Scholar books


التنشئة الاجتماعية ودورها في تشكيل هوية الفرد في ظل رهان العولمة

زغينة نوال, 

الملخص: ملخص: تهدف هذه الدراسة الى التعرف على دور التنشئة الاجتماعية في تشكيل هوية الفرد في ظل العولمة، من خلال تسليط الضوء على التنظيمات المختلفة المشرفة على ذلك، وابراز اليات تشكيل الهوية. وقد خلصت الدراسة الى أن التنشئة الاجتماعية تحافظ على كيان المجتمع وتماسكه، من خلال تحقيق اهدافها في تكوين الشخصية الاجتماعية للفرد، ليكون منسجما ومنتميا الى مجتمعه، فتشكيل الهوية والمحافظة عليها، في اطار العولمة، يتم من خلال تكامل ادوار التنظيمات المسؤولة عن عملية التنشئة الاجتماعية واشراف ومراقبة الاسرة. الكلمات المفتاحية: التنشئة الاجتماعية، الهوية، العولمة. Abstract: The présent study aims to identify the role of socialization in shaping the identity of the individual in the context of globalization, by highlighting the various organizations supervising the process, and highlight the mechanisms of the formation of identity. The study concluded that socialization keeps the entity of society and its cohesion, through the realization of its goals in the formation of the social profile of the individual, to be consistent and belong to the community, The formation of identity and conservation, in the framework of globalization, it is through the integration of the roles of organizations responsible for socialization and supervision process and monitor the family.

الكلمات المفتاحية: التنشئة الاجتماعية؛ الهوية؛ العولمة


أساليب مواجهة الأحداث الضاغطة لدى الأطفال والمراهقين – نحو تصور نظري للمفهوم –

يرقوق يمين,  حميدات ميلود, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى البحث في موضوع أساليب مواجهة الأحداث الضاغطة من خلال الكشف عن أهمية ضبط مفهوم أساليب المواجهة ومحاولة تأصيله وفق نموذج نظري يأخذ بعين الاعتبار الخصائص النمائية لمراحل النمو المتقدمة (طفولة – مراهقة)، وأخيرا الكشف عن أهم أدوات الفحص والقياس ومدى ملائمتها لخصائص المرحلة النمائية.

الكلمات المفتاحية: تهدف هذه الدراسة إلى البحث في موضوع أساليب مواجهة الأحداث الضاغطة من خلال الكشف عن أهمية ضبط مفهوم أساليب المواجهة ومحاولة تأصيله وفق نموذج نظري يأخذ بعين الاعتبار الخصائص النمائية لمراحل النمو المتقدمة (طفولة – مراهقة)، وأخيرا الكشف عن أهم أدوات الفحص والقياس ومدى ملائمتها لخصائص المرحلة النمائية.


واقع زواج الوساطة في ظل التغيرات الإجتماعية الزواج عن طريق المواقع الإلكترونية(نموذجا)

عياشي إكرام, 

الملخص: إن التطور التكنولوجي قد أفرز العديد من المظاهر ولعل المظهر الغريب عن عادتنا وتقاليدنا هو التعارف بين الجنسين عبر مواقع التواصل الإجتماعي قصد الزواج خاصة في مجتمعنا في منطقة الأغواط والذي كان ولفترة قريبة تلعب فيه العادات والتقاليد الدور المسيطر إلا أن قوة تأثير التغيرات الإجتماعية كان لها الأثر الواضح والبليغ خاصة على شبابنا والذي رأى في التكنولوجيا الحديثة الملاذ الوحيد للتعبير عن حريته الفردية وإتخاذ قرارته خاصة ما يتعلق بمسألة الزواج والذي أصبح علاقة فردية تقوم بين طرفين ، فأصبح الزواج يبدأ بعلاقات التعارف والحب وما ساعد على ذلك أكثر هو إتساع مجالات الإختيار والتعارف والتي سهلتها وسائل الإعلام والإتصال خاصة الإنترنت وعليه نود الوقوف على حيثيات هذه الظاهرة من خلال الكشف عن درجة إنتشار ظاهرة الزواج عبر المواقع الإلكترونية في المجتمع الأغواطي خاصة لدى الشباب الجامعي في مرحلة الدراسات العليا

الكلمات المفتاحية: زواج ; الوساطة ; المواقع ;الإلكترونية ; التغير الإجتماعي


قياس دافعية الإنجاز بين الاختبارات الإسقاطية والسيكوميترية - مدخل نظري

بوفاتح محمد,  بن اسماعيل فاطمة,  العيدي عائشة, 

الملخص: ملخص: يتفق علماء النفس حول أهمية دافعية الانجاز في حياة الفرد والجماعات والمجتمعات ذلك أنها تلعب دورا كبيرا في سلوكنا وتؤثر فيه ، وتقاس دافعية الإنجاز بطريقتين أو أسلوبين هما: الأساليب الاسقاطية والمتمثلة في اختيار تفهم الموضوع(THEMATIC APPERECEPTION TEST) والمعروف اختصارا بـ (TAT) والأساليب السيكوميترية أو الموضوعية أو أساليب التقدير الذاتي ، إلى جانب نوع ثالث يطلق عليه الأساليب الأدائية ، ويلاحظ أن بعض الباحثين يفضلون استخدام الطرق الاسقاطية ، والبعض الآخر يفضل أسلوب التقدير الذاتي ، ولكل منهما حججه ومبرراته، وهذا ما سوف نقوم بعرضه في هذه المقالة مع تقديم الاعتراضات التي وجهت لكل أسلوب. الكلمات المفتاحية: قياس ، دافعية الإنجاز ، الاختبارات الإسقاطية ، الاختبارات السيكوميترية. Abstract : Psychologists agree on the importance of the achievement motivation in a person's life, communities and societies that they play a big role in our behavior and affect in it, motivation of achievement is measured in two ways, or two methods: projection methods such as THEMATIC APPERECEPTION TEST that is known by the Shortcut (T.A.T). and the psychometric test methods or objectivity tests or estimation methods, along with a third type called the performing styles, some researchers prefer to use projection methods, others prefer self-assessment method, and both has their arguments and justifications, and that's what we will View in this article with the submission of objections to each method. Keywords:The Measurement;achievement motivation; among projection; psychometric tests.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: قياس دافعية الإنجاز;الاختبارات الإسقاطية ; الاختبارات السيكوميترية. Keywords:The Measurement;achievement motivation; among projection; psychometric tests.


الثقافة التنظيمية آليات التكوين و ابعاد الممارسة

طالب سارة,  عيساني نور الدين, 

الملخص: ملخص: تلعب الثقافة التنظيمية دورا جوهريا في تنمية وتطوير المنظمات ، فهي تمثل الأصل السلوكي في المنظمة الذي يمكن من خلاله توقع الأحداث ،حقيقة ان المنظمة تستقبل موارد بشرية محملين بقيم ومعتقدات واتجاهات وعادات تكونت فيهم في بيئتهم الاجتماعية ،ويصطدمون بقيم وسلوكيات واتجاهات ورموز جديدة في بيئة عملهم و لهذا تسعى المنظمات الى بناء وتطوير ثقافة تنظيمية تدعم الانسجام و الاندماج بما يضمن استمرارية الجماعة وكفاءتها وقدرتها على حل مشاكلها بنفسها وتحقيق اهدافها ، من هذا المنطلق يهدف هذا المقال الى ابراز اهمية بناء وتنمية ثقافة تنظيمية تساعد على انجاز العمل بالشكل الامثل وفق معايير و قيم و اهداف المنظمة سنحاول من خلال هذا البحث التعرف ماهية الثقافة التنظيمية و مصادر تكوينها و كيفية تشكيلها و نقلها و تعلمها وابعادها. Abstract: Organizational culture plays an essential role in the development of organizations. It represents the organizational origin of the organization through which the events can be expected. The fact that the organization receives human resources loaded with values, beliefs, attitudes and habits formed in their social environment and collides with new values, behaviors. Therefore, the aim of this article is to highlight the importance of building and developing an organizational culture that helps to achieve the best work according to standards and values. The objectives of the organization We will try through this research to identify what the organizational culture and sources of composition and how to form and transfer, learning and distance.

الكلمات المفتاحية: الثقافة التنظيمية ،آليات التكوين ،ابعاد الممارسة . Keywords: organizational culture, training mechanisms, dimensions of practice.


البيئة الداخلية للمؤسسة والأداء الوظيفـي -الأبعاد والتجليات-

قماص إيمان,  قيرة إسماعيل, 

الملخص: يشهد عالم التسيير اليوم تحولات عميقة وجذرية على الصعيدين العالمي والمحلي، لذا أضحى من الضروري الاهتمام بالبيئة الداخلية للمؤسسة إذا ما أرادت المنظمات تعزيز موقعها التنافسي والحفاظ على مكانتها. فالبيئة الداخلية تمثل غرفة العمليات وأي خلل يصيبها فإنه يؤثر وبشكل كبير على بقيــة الأجزاء. ولعل أهم عامل يمكن له أن يتأثر سلبا أو إيجابا بمتغيرات بيئــــة المؤسسة هو الأداء الوظيفي للعاملين الذي يمثل المحصلة النهائية للجهد المبذول، حيث تسعى المنظمة دوما لتحسينه اعتمادا على آليات مختلفة. ومن هذا المنطلق تحاول الورقة البحثية التقصي عن العناصر المشكلة للبيئة الداخلية للمؤسسة والدور الذي تلعبه للرفع من مستوى الأداء الوظيفي بكل جزئيات ومكوناته ضمانا لنماء المؤسسة واستمرارها.

الكلمات المفتاحية: البيئة الداخلية ; المؤسسة ; الأداء الوظيفي


دور اللغات الاجنبية في تحسين نوعية التكوين

طبيب مولود, 

الملخص: ملخص: فحوى مقالتي هو أننا في الدول الناطقة بالعربية لا نقدم لبعضنا البعض من علوم سوى ما أنتجه غيرنا من الدول بأثر رجعي. وعليه أصبح من الحتمي علينا من أجل تحسين مستوانا، التركيز على التكوين في اللغات الأجنبية قبل الانتقال إلى التكوين في التخصصات الأخرى، فنصبح بذلك قادرين على الحصول على المعلومة في وقتها ومن مصدرها الأصلي، طبعاً، قبل أن تتغيّر معالمها كنتيجة لاختلاف الترجمات فيها. ولذلك كنا ولازلنا نرى دائما أنّ أبرز وأشهر مفكرينا وعلمائنا على الساحة الدولية هم أولئك الذين يتحكمون جيدا في اللغات الأجنبية. الكلمات المفتاحية: اللغة الأجنبية، الترجمة، التعلم، التكوين. Abstract : The main idea of my article is that we in Arabic-speaking countries are unable to share or exchange knowledge, except what has been retroactively produced in other countries, Therefore, it is imperative to improve our level, to focus on foreign languages before passing to other disciplines, so that we can have the information in time from its original source, avoiding meaning distortion. This is why we have always considered that the most eminent and most famous of our thinkers on the international scene, are those who are fluent in foreign languages. Keywords: foreign language, translation, learning, training.

الكلمات المفتاحية: اللغة الأجنبية ; الترجمة ; التعلم ; التكوين


التشيخ السكاني و أثره على التوازن المالي لنظام التقاعد في الجزائر

مفتاح فايزة, 

الملخص: ملخص يهدف هذا المقال إلى دراسة أثر التشيخ السكاني على التوازن المالي لنظام التقاعد في الجزائر، حيث أن انخفاض معدلات الخصوبة والارتفاع في أمل الحياة نتج عنه ارتفاع عدد المسنين هذه الظاهرة المسماة بالتشيخ انعكست بدورها على النظام الوطني للتقاعد في الجزائر القائم على التوزيع الذي يجعله أكثر عرضة للتغيرات الديمغرافية والاقتصادية. Abstract : This article aims to study the effect of population aging on the financial balance of the pension system in algeria. The decline in fertility rates and the rise in the hope of life resulted in an increase in the number of elderly . This phenomenon, known as aging, was reflected in the national system of retirement in Algeria, which is subject to distribution which makes it more vulnerable to demographic and economic changes

الكلمات المفتاحية: التشيخ السكاني ; التوازن المالي ; نظام التقاعد ; الخصوبة ; أمل الحياة


صراع الدور في سياق الباتولوجيا التنظيمية الحديثة؛ الاحتراق الوظيفي أنموذجاً

Bentahar Hamza, 

الملخص: لا تنفك سوسيولوجيا المؤسسة تتعامل مع تغيرات التنظيم و نوازله في إطار عام من محاولات تبني سياق معرفي يجمع بين المفاهيم القديمة ومحاولات ربطها بالمستجدات، حيث أثبتت استغرافيا الظواهر التنظيمية وجود علاقة مستميتة بين المتغيرات التنظيمية التي تشهدها المؤسسة و إسهام الفكر التنظيمي في محاولة فهمها و التنظير لها. تعنى الورقة البحثية بمحاولة إيجاد توليفة معرفية بين صراع الدور الذي تعاني منه المرأة العاملة كمتغير كلاسيكي وبين ظاهرة الاحتراق الوظيفي كوجه باتولوجي حديث أفرد إلينا مجموعة من الأبعاد الحَرِيَةُ بالدراسة والتحليل.

الكلمات المفتاحية: صراع الدور، الاحتراق الوظيفي، المرأة العاملة


أحادية الرؤية في مقابل تعددية الرؤية

جخدم فتيحة, 

الملخص: إهتم علم النفس بالعديد من القضايا فبحث فيها وقدم حلولا وعلاجات لها مما ساهم في تفوق الفرد وتكيفه مع المواقف المختلفة كما إهتم أيضا بقضايا الفكر الإنساني وما إرتبط بهذه القضايا من نتائج في التعامل والأخذ والعطاء في كل مجال من مجالات الحياة ولأن الإنسان لايحي بمفرده لابد له من المسايرة والتعايش مع الأخرين إذ أن الأفراد والجماعات الأكثر مرونة في تفكيرهم هم أكثر نجاحا من الأفراد الذين تتصف تعاملاتهم برفض الأخرين وإقصائهم إذ أن مشكلة هؤلاء الاشخاص لاتكمن في إنغلاقهم على أفكارهم فقط بل تنبع من نظرتهم للحقيقة فالحقيقة لديهم مطلقة ثابتة مما يجعلهم يتمسكون بآرائهم ولامجال فيه للتعديل أوالتصحيح لذا يهدف هذا المقال إلى محاولة التعرف على كل من احادية الرؤية وتعددية الرؤية وذلك بالتعريف بهما وعلاقتهما ببعض المفاهيم وكذا أهم المسلمات التي تنطلق منها كل من الاحادية والتعدية في الرؤية. Psychology has dealt with many problems and led to solutions and care which allowed the individual to harmonize and adapt with different situations, she became interested in the mysteries of human thought, which made it possible to treat and approach situations in all parts of life with knowledge. The fact that man cannot live isolated, this forces him to adapt and cohabit with others, Individuals and groups that are more flexible in their thinking are more successful than individuals who reject and exclude others in their relationships. The problem of the last category of individuals is not only in the confinement of their ideas but also their beliefs to possess the absolute truth, therefore it is impossible to modify or change their opinions. This article aims to identify both monolithic vision and pluralism of vision, this by giving them definitions, their relationships with some concepts, and the most important postulates from which monolithic vision and pluralism of vision are affiliated

الكلمات المفتاحية: أحادية الرؤية ; تعددية الرؤية


المسؤولية الاجتماعية للمؤسسات آلية لتدعيم نظم الإدارة البيئية Corporate social responsibility is a mechanism for strengthening environmental management systems

Mahdi Mourad, 

الملخص: ملخص: يسعى هذا المقال للإجابة على السؤال الرئيسي التالي: كيف تساهم المسؤولية الاجتماعية للمؤسسات في تفعيل نظم الإدارة البيئية؟ إن المسؤولية الاجتماعية من أهم المفاهيم المتداولة في أوساط المال والأعمال حول العالم و تبرز أهمية هذا الطرح فيما جاء به من تضمين الدور الذي تقوم به المؤسسات في مجال التنمية المستدامة، وتحميلها –أي المؤسسات- مهمة أساسية في التطور الاقتصادي الذي ينعكس مباشرة على المستوى الاجتماعي. وقد تبين من خلال عدة دراسات أكاديمية، أهمية تسخير المسؤولية الاجتماعية في منظمات الأعمال كأداة لدعم نظم الإدارة البيئية وتحقيق التنمية المستدامة. وعليه لم يعد اليوم في مصلحة المؤسسة سواء على المدى البعيد أو القصير إغفال الجوانب المتعلقة بحماية البيئة و الموارد البيئية المختلفة، إذ أصبح تبني نظم للإدارة البيئية أمرا ضروريا لضمان استمرارية المؤسسة و تحسين أدائها الاقتصادي و كذا الحفاظ على صورتها في المحيط الذي تتواجد فيه. 2- الكلمات المفتاحية: المسؤولية الاجتماعية للمؤسسات، الإدارة البيئية. Abstract : The social responsibility of the most important concepts exchanged between financiers and business around the world and highlights the importance of this proposal, as has been done to include the role played by companies in the field of sustainable development , and the indecisive burden an essential task in economic development, which is reflected directly on the social level. Several academic studies have shown the importance of harnessing social responsibility in business organizations as a tool to support environmental management systems and achieve sustainable development. And it's no longer in the organization's interest, either in the long run or the short-neglected aspects of environmental protection and various environmental resources, since the adoption of environmental management systems. the environment has become necessary to ensure that the continuity of institutions and improve its economic performance and as well as maintaining its image in the ocean that you are. 2-Key words: Corporate social responsibility, environmental management.

الكلمات المفتاحية: كلمات المفتاحية: المسؤولية الاجتماعية للمؤسسات، الإدارة البيئية. ; 2-Key words: Corporate social responsibility, environmental management.


نحو تخلي المدرس عن القيم الأخلاقية في مهنة التدريس (الأسباب والدوافع)

جلاب مصباح,  خطوط رمضان, 

الملخص: ترتبط التربية بالأخلاق في مهنة التدريس وما ينجر عنها من انعكاسات على شخصية المتعلم، حيث نلاحظ في عصرنا الحالي تخلي بعض المعلمين عن الرسالة الاخلاقية، واكتفاءهم بتقديم معلومات عارية من قيمتها. مما أفقد المتعلم جودة التعلم وعدم احترام مدرسه الذي كان بالأمس قدوته، وهذا من بين أسباب تدهور التعليم في الوطن العربي خاصة في الجزائر. لأن جودة التربية والتعليم من جودة المدرس النموذج الذي يعمل على تكوين انسان متعلم وليس تلقينه العلم والمعرفة فقط. وهي المهنة التي تخلى عنها المدرس لعدة أسباب. وسنحاول من خلال دراستنا الإجابة عن التساؤل التالي: ما هو السبب الحقيقي لتدني مهنة التدريس؟ وما هي دوافع تخلي المدرس عن القيم الأخلاقية أثناء ممارسة مهنته. education-related ethics in education and its reflections on the personality of the student, where we currently observe some teachers on the moral letter, and provide naked sufficiency of its valuable information. Thus losing the quality of learning and the absence of the school of respect, which was yesterday his example of the learner, and this is among the reasons for the deterioration of education in the world Particularly in Algeria. Because the quality of quality education model of the teacher who works to train a man educated, not only teach science and knowledge. A profession abandoned by the teacher for several reasons. The study raised the question: What is the real reason for the decline in the teaching profession? What are the reasons for the teacher's abandonment of moral values in his profession?

الكلمات المفتاحية: المدرس- القيم الأخلاقية- مهنة التدريس


مستوى الاتزان الانفعالي لدى معلمي المرحلة الابتدائية

رابحي عبد المالك,  باهي سلامي,  عون علي, 

الملخص: هدفت الدراسة إلى التعرف على مستوى الاتزان الانفعالي لدى معلمي المرحلة الابتدائية ، و إلى التعرف على الفروق في الاتزان الانفعالي حسب كل من الجنس و المؤهل العلمي و الخبرة ، و المنهج المتبع هو المنهج الوصفي ، و تكونت عينة الدراسة من ( 100 ) معلما و معلمة من بعض مدارس مدينة الأغواط ، تم اختيارهم بطريقة عشوائية ، و لجمع البيانات تم استخدام استبيان الاتزان الانفعالي من إعداد حسين عبد الحميد عيسى . وقد بينت نتائج الدراسة أن : معلمي المرحلة الابتدائية ببعض مدارس مدينة الأغواط يتمتعون بمستوى منخفض من الاتزان الانفعالي ، و لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية لدى معلمي المرحلة الابتدائية في الاتزان الانفعالي تعزى لمتغيرات : الجنس و المؤهل العلمي و الخبرة .

الكلمات المفتاحية: الاتزان الانفعالي ; معلمي المرحلة الابتدائية


متطلبات تنمية الموارد البشرية الإدارية و التنظيمية في المؤسسة الإقتصادية الجزائرية

السعيد جقيدل,  فيروز مامي زرارقة, 

الملخص: دراسة علم الإدارة وخاصة منه إدارة الموارد البشرية يهتم بكيفية اختيار الأفراد وتناسب مؤهلاتهم العلمية وخبراتهم العملية مع المتطلبات الوظيفة، بإعتبار من يشغل الوظيفة يجب أن تتوفر فيه شروط من خلالها يستطيع تخطي العوائق والمصاعب والحواجز، وتهدف محاولتنا هذه للفهم وتفسير واقع تنمية الموارد البشرية في المؤسسة الإقتصادية العمومية الجزائرية ومختلف متطلباتها الإدارية والتنظيمية ومايحيط بها من تحديات عالمية . الكلمات المفتاحية : إدارة الموارد البشرية , تنمية الموارد البشرية ، المتطلبات الإدارية و التنظيمية في المؤسسة . The study of management science, especially human resources management, is concerned with how to select individuals and suit their scientific qualifications and practical experience with the job requirements, considering who occupies the job must have conditions through which he can overcome the obstacles, difficulties and barriers. The purpose of this attempt is to understand and explain the reality of human resources development in the economic institution And its various administrative and regulatory requirements and their global challenges. keywords: human resource management, human resource development, organizational and organizational requirements.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية : إدارة الموارد البشرية , تنمية الموارد البشرية ، المتطلبات الإدارية و التنظيمية في المؤسسة . ; keywords: human resource management, human resource development, organizational and organizational requirements.


الاعتداءات الجنسية ضد الاناث وآثارها على الضحايا

أحلام حمزة, 

الملخص: يحاول المقال الكشف عن ظاهرة الاعتداء الجنسي ضد الاناث الضحايا: عواملها، وآثارها، حيث تعد من أخطر الجرائم الانسانية التي تعاني منها المجتمعات باختلاف ثقافتها ودياناتها، وهو أحد أشكال الانحرافات الجنسية التي لا تتوافق مع المعايير والقيم الاجتماعية، ويلجأ اليها المعتدي للحصول على اشباع جنسي باستعمال القوة والضرب والتهديد، مما يترك آثار وانعكاسات سلبية قريبة وبعيدة المدى على الضحية: اجتماعية، ونفسية، وجسدية، كاضطرابات ما بعد الصدمة، الشعور بالدونية والخجل، الانحرافات الاجتماعية، الانطواء والانسحاب الاجتماعي، الخوف والقلق، انخفاض تقدير الذات، اضطرابات في الجهاز الهضمي، العنف والعدوانية ضد الآخرين، الشيء الذي يدعو الى زيادة الاهتمام بدراستها كونها حقيقة وواقع يومي لا يترك أي راحة للضحية والمجتمع. The article try to discover the phenomenon of sexual assault against women, through the study of factors and the effects of this subject. Which is one of the most serious humanitarian crimes suffered by societies of different religions and cultures. It’s one of the forms of sexual deviations that do not correspond to values and social norms. The abuser runs behind his desires to achieve sexual satisfaction by using his strength such as blows and threats, leaving the effects and consequences of the long-term negative side on the victim. On the other hand, this victim will suffer several diseases if we can say it in several aspects (post-traumatic stress, inferiority and shyness, social deviation, introversion and social withdrawal, fear and anxiety, low self-esteem, gastrointestinal disorders). Intestinal and violence and aggression against. This article calls for an increased interest in studying this sensitive subject as it is a reality of a pension that leaves no comfort, neither to the victim nor to society.

الكلمات المفتاحية: اعتداء جنسي ; إناث ضحايا ; آثار الاعتداء الجنسي


السياسة التعليمية للمرحلة الثانوية في كوريا الجنوبية: تحليل وثائقي

غازي الرشيدي,  د. صالح الراشد,  أ. مشاعل عبدالله الحلاق,  أ. أنفال أحمد الكندري, 

الملخص: هدفت الدراسة للتعرف علي طبيعة السياسة التعليمية للمرحلة الثانوية في كوريا الجنوبية من حيث طبيعة المجالين الأكاديمي والمهني وطبيعة المواد الدراسية في هذين المجالين. استخدمت الدراسة المنهج الوصفي، وجري الإعتماد علي أسلوب تحليل المحتوي في جمع مفردات الموضوع وتحليلها. شملت عينة الدراسةالوثائق الرسمية المتاحة في سياسة نظام التعليم الثانوي هناك وتكونت من 12 وثيقة . اتبعت الدراسة مجموعة من الخطوات أثناء استخدام أسلوب تحليل المحتوي تضمن سبع خطوات. أظهرت النتائج عددا من النتائج التي جرت مناقشتها بشي من التفصيل. The study aimed to identify the nature of the Educational policy in the secondary stage in South Korea, focusing particularly on the academic and vocational domains there, and the nature of the curriculum in these two domains. The descriptive approach was used and the method of content analysis was used to collect and analyze data.The sample of the study consists of the available formal documents of the education system policy there, and they were 12 documents .The study followed a series of steps while using the content analysis procedure .The results showed a number of outcomes which were discussed in more detail. Key words: educational systems- educational policy- second stage - South Korea- Tests of Timss .

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: نظم التعليم – المرحلة الثانوية - كوريا الجنوبية - السايسة التربوية - اختبارات تيمز .


إتجاهات طلاب داخلية مجمع الوسط نحو العنف وعلاقتها ببعض المتغيرات

محمد صالح, 

الملخص: إتجاهات طلاب داخلية مجمع الوسط نحو العنف وعلاقتها ببعض المتغيرات ملخص الدراسة باللغة العربية هدفت الدراسة إلي معرفة إتجاهات طلاب داخلية مجمع الوسط نحو العنف وعلاقتها بمتغيرات (التنظيم السياسي، الحالة الإجتماعية، الموطن الأصلي). تمثل مجتمع الدراسة في طلاب داخلية مجمع الوسط المسجلين للعام الدراسي 2016/2017م، تكونت عينة الدراسة من (89)طالباً، إتبعت الدراسة منهج المسح الإجتماعي. وشملت أدوات الدراسة إستمارة البيانات الأولية إعداد الباحث، ومقياس إتجاهات الطلاب نحو العنف إعداد (الأسيد ، 2002)، إستخدم الباحث لتحليل البيانات برنامج الحزمة الإحصائية للعلوم الإجتماعية، مستخدماً إختبار (ت) لعينة الواحدة، وإختبار (ت)، لعينتين مستقلتين. توصلت الدراسة إلي النتائج الآتية: تتسم إتجاهات طلاب داخلية مجمع الوسط نحو العنف الطلابي بالسلبية عند مستوى الدلالة 0.05، لا توجد فروق دالة إحصائيا في إتجاهات طلاب داخلية الوسط نحو العنف الطلابي حسب التنظيم السياسي والحالة الاجتماعية عند مستوى الدلالة 0.05، و توجد فروق دالة إحصائيا في إتجاهات طلاب داخلية الوسط نحو العنف الطلابي حسب الموطن الأصلي لصالح طلاب الريف و عند مستوى الدلالة 0.05. ختمت الدراسة بمجموعة من التوصيات. ABSTRACT The study aimed to identify the attitudes of the students in hostels center complex towards violence and its relationship to the variables (political organization, social situation, original home). The population of study is represented in the registered internal students in the center of the academic year 2016/2017. The study sample consisted of (89) students. The study followed the Social Survey Methodology. The study instruments included the researcher's preliminary data form and the attitudes scale towards the violence which was designed by (Alassid, 2002). The study reached the following results: The attitudes of the students in hostels center complex towards violence characterized by Negative at the significance level of 0.05, there were no statistically significant differences in the attitudes of the students in hostels center complex towards violence according to the variables political organization and marital status at the significance level of 0.05. There are statistically significant differences according to the variable original home in favor of rural students at the significance level of 0.05. The study concluded with a set of recommendations

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: التوافق، علم النفس الاجتماعي، التوجيه ; Key words: Compatibility, Social Psychology, Guidance


براديغمات سوسيولوجيا المخاطر

عبدالعزيز جناوي, 

الملخص: إن حداثة المخاطر في انتقالها من المحلي إلى المجتمع العالمي للمخاطر و ديناميتها في مختلف مجالات الحياة الاجتماعية أصبحت موضوع الراهن ، و رهان ذو اتجاه قوي و حديث في مجتمع المخاطرة . إن تعدد المخاطر الواقعية رافقه تعدد معرفي في الدراسات بين النفسي و السوسيولوجي و الاقتصادي من. الكلاسيكي إلى الحديث لدراسة المخاطر . Abstract The modernity of risk is to be transferred from the local community to the global community to the risks and their dynamics in various areas of social life has become the subject of the present, and a very strong bet within the risk community. The multiplicity of factual risks has been accompanied by a multiplicity of knowledge in the psychological, sociological and economic studies of classics and moderns to study these risks.

الكلمات المفتاحية: مخاطرة ؛ مقاربة المخاطر ؛ مجتمع المخاطرة ؛ حداثة.


العامل من ذوي الاحتياجات الخاصة واندماجه المهني

مروة بن تواتي,  سعيدة زيزاح, 

الملخص: تعدّ عناية أيّ مجتمع من المجتمعات بذوي الاحتياجات الخاصة هي المعيار الذي نستطيع أن نحكم من خلاله على مدى تقدّم هذا المجتمع. ويعدّ العمل وسيلة مهمة لإرضاء العديد من حاجات الفرد ودوافعه، وإذا كان الأمر ينطبق بوجه عام على عامة الناس فهو ينطبق بوجه خاص على المعاقين ذلك أنّه قد يدفعهم إلى تعويض ما قد يشعرون به في المجال المهني. سنقوم من خلال هذه الدراسة بإبراز مفهوم ذوي الاحتياجات الخاصة والتطرق إلى الإعاقة وخصائصها وأنواعها كما سنتعرض إلى التشغيل باعتباره حق من حقوقهم، وسنتناول الاندماج المهني بصفته جزءا من الاندماج الاجتماعي فمن خلال اندماج المعاق في مهنته فإن ذلك يمكّنه من ممارسة الحياة الطبيعية، ومن استثمار قدراته المتبقية. Abstract : The attention of any community of people with special needs is the norm through which we can judge the progress of this society. Work is an important means of satisfying many of the needs and motives of the individual and, if it is generally applicable to the general public, is particularly true for the disabled, as it may prompt them to compensate for what they may feel in the professional sphere. Through this study, we will highlight the concept of people with special needs and address disability, its characteristics and types, as well as the employment as a right, and we will deal with professional integration as part of social integration through the integration of the disabled in his profession, this enables him to exercise life Natural, and from investing its residual capabilities

الكلمات المفتاحية: ذوي الاحتياجات الخاصة، الإعاقة، الاندماج المهني، العمال.


الإدمان على الالعاب الالكترونية وأثره على تعزيز السلوك العدواني لدى الأطفال

رقية بوقصارة,  حسين خلفاوي, 

الملخص: اتاحت البيئة التكنولوجية التي وفرتها الشبكة العنكبوتية بيئة ترفيهية ،ساهمت في ولوج الطفل الى عالم افتراضي بغية التسلية واللعب،من خلال ما يقدم من ألعاب الكترونية،تتضمن العديد من القيم والمعايير الاجتماعية التي تتشرب عبر الدعاية والإغراء الإعلامي مما أنتج الادمان الالكتروني للطفل،والذي انعكس على تكوين شخصيته وتنشئته الاجتماعية،كالتقليد ونمذجة السلوك ،والمحاكاة الافتراضية والعزلة الاجتماعية التي قلصت الروابط الأسرية،كشكل من أشكال مجتمع ما بعد الحداثة من خلال طغيان الفردية وانهيار الروابط والعلاقات الاجتماعية،والتي أصبحت وسائل الإعلام والتكنولوجيا الجديدة هي التي تنتج وتعيد إنتاج مختلف الممارسات الاجتماعية،من خلال هندسة العقل البشري بدأ بمرحلة الطفولة،لغرس نمط ثقافي معين،ينعكس بالسلب على الصحة النفسية للطفل،والتي تتجسد في مختلف تفاعلاته المصطنعة عن طريق واقع افتراضي أنتجته التكنولوجيا الجديدة. The technological environment provided by the web enabled a recreational environment that contributed to the child's access to a virtual world in order to entertain and play through the electronic games, which include many values and social norms that permeate through propaganda and media lure, which produced the child's electronic addiction, Characterization and socialization, such as imitation and behavior modeling, virtualization and social isolation that have reduced family ties and interactions as a form of postmodern society through individual tyranny and the breakdown of ties and social relationships. The new media and technology are producing and reproducing various social practices, through the reinterpretation of the human mind that began in childhood, to instill a particular cultural pattern, reflected negatively on the mental health of the child, which is reflected in its various artificial reactions through a virtual reality produced by new technology. Keywords: addiction; electronic addiction; electronic games، Agressive behavior.

الكلمات المفتاحية: إدمان ; إدمان إلكتروني ; ألعاب إلكترونية ; سلوك عدواني .


مشكلات تدريس مادة التربية البدنية والرياضية في المرحلة الابتدائية في الجزائر من وجهة نظر المعلمين

حسان بوجليدة,  محمد الشريف بن ثابت, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى معرفة المشكلات التي تواجه تدريس التربية البدنية والرياضية في المرحلة الابتدائية في الجزائر، و كذلك معرفة المشكلات التي تخص كل جانب من جوانب التدريس مـن حيـث أهداف التعليم، ومحتوى المنهاج، وطرائق التعليم والوسائل التعليمية، والمعلـم والتقـويم، أمـلا في تحديدها والوصول إلى حلول ممكنة لها. وتمثلت عينة الدراسة في معلمي اللغة العربية للمرحلة الابتدائية، والبالغ عددهم (80) معلماً، و استخدم الباحثان في قياس فرضيات البحث أداة الاستبيان التي ضمت أربعة محاور، وتمثلت نتائج الدراسة فيما يلي: 1- انعدام التكوين المتخصص في مجال التربية البدنية والرياضية لمعلم المدرسة الابتدائية جعله يواجه مجموعة من الصعوبات والمشكلات في جملة من الجوانب المرتبطة بتطبيق المواقف التعليمية المقترحة في دليل المعلم. 2- قلة الإمكانيات و الوسائل البيداغوجية اللازمة لتنفيذ مختلف فعاليات النشاط البدني الرياضي خلال حصة التربية البدنية والرياضية المتوفرة بالمؤسسة، وعدم تناسبها إن وجدت مع المواقف التعليمية المقترحة في دليل المعلم تعتبر أهم العوائق أمام تطور مستوى الممارسة الرياضية في الطور الابتدائي. 3- عدم ملائمة المساحات المخصصة لممارسة التربية البدنية والرياضية لجميع الأنشطة الرياضية المدرجة، و عدم توفر هذه المساحات على جميع معايير الأمن و السلامة.

الكلمات المفتاحية: مشكلات التدريس ؛ التربية البدنية والرياضية ؛ المعلم ؛ المرحلة الابتدائية


نشأة وتطور المدن – حتمية الزمان والمكان دراسة تحليلية سوسيو-تاريخية

نوري محمد,  بن عون بودالي, 

الملخص: إن المدينة خلاصة تاريخ الحياة الحضرية ، فهي الكائن الحي كما عرفها كثير من علماء العمران ،فهي الناس المواصلات وهي التجارة والاقتصاد، والفن والعمارة، والصلات والعواطف، والحكومة والسياسة ،والثقافة والذوق، وهي أصدق تعبير لانعكاس ثقافة الشعوب وتطور الأمم ، وهي صورة لكفاح الإنسان وانتصاراته وهزائمه ، وهي صورة للقوة والفقر والحرمان والضعف.إن قيام المدن ونموها مسألة يصعب أن نتتبعها بدرجة ملحوظة لأسباب عديدة، ومما لاشك فيه أن المدن انبثقت تعبيرا عن ظروف روحية ومادية واجتماعية وسياسية، وانعكست هذه الصور على تغير المدن ونمو العمارة ، فهي إذن حتمية سوسيو-تاريخية نشأت من تقاطع الزمان و المكان. The city is the conclusion of urban life.It is the « humanbeing » as the populousness scientists defined.It is : people and tranports.It is business and economics, art and construction,relations and emotions,goverment and politics,culture and taste.It is a valid expression of the reflection of the population culture and nations development .It is an image of man’s struggle, and his victories and defeats.It is also an image of power and poverty,need and weakness.The development and growth of cities is a problem which is difficult to follow in a clear way,for a number of reasons.With no doubth,the cities emerged as an expression of spiritual , material, social and political conditions.This image has been reflected on the cities changes and contruction development.So, it is an inevitability of socio-historical which has been emerged from the intersection of time and place. Keywords : city-inevitability of time and place- urban life-populousness

الكلمات المفتاحية: المدينة- حتمية الزمان و المكان - الحياة الحضرية – العمران


الثقافة التنظيمية لتنمية وتطوير المؤسسة

ابتسام عاشوري,  مختار يونسي, 

الملخص: ملخص: تهدف هذه الدراسة الى التعرف على ماهية الثقافة التنظيمية ، والتي تعتبر من المواضيع الحديثة التي لاقت اهتماما كبيرا من الدارسين والباحثين في شتى العلوم الاجتماعية الاقتصادية ، ويعكس هذا المفهوم المعرفة والأفكار والقيم لدى مجتمع ما ، حيث أصبحت منظمات الأعمال تبدي اهتماما بالغا بثقافة المنظمة وتعطيها الأولوية في الدراسة والتحليل لأنها تتضمن أبعادا هيكلية وسلوكية، وكلما كانت القيم والمعتقدات المشتركة تحظى بقبول أوسع بين العاملين، وكانت منسجمة مع قيمهم ومعتقداتهم الشخصية، اعتبر ذلك مؤشرا على قوة الثقافة واتساع تأثيرها، فالثقافة التنظيمية هي القيم والمعتقدات التي يلتزم بها جميع أعضاء المؤسسة ، لتحدد ما هو مرغوب وغير مرغوب في المؤسسة ،وقد تختلف القيم الثقافية للتنظيم عن قيم بعض الأفراد أو المؤسسات الأخرى، وبذلك تعتبر ميزة تميز المؤسسة عن غيرها من المؤسسات. Abstract : The aim of this study is to identify the organizational culture, which is one of the modern topics that have received great attention from scholars and researchers in various socio-economic sciences. This concept reflects the knowledge, ideas and values of a society. The organizations are very interested in the culture of the organization Study and analysis because they include structural and behavioral dimensions. The more common values and beliefs are widely accepted among workers, The organizational culture is the values and beliefs committed by all members of the institution to determine what is desired and undesirable in the institution. The cultural values of the organization may differ from the values of some individuals or other institutions, Thus, the advantage of distinguishing the institution from other institutions.

الكلمات المفتاحية: الثقافة،التنظيم،الثقافة التنظيمية ،المؤسسة


الأشكال المعمارية في العمارة القصورية ودلالاتها الرمزية والسيميائية

الصديق تياقة,  عبد الجليل ساقني, 

الملخص: تتميز مدن الجنوب الغربي الجزائري، المعروفة بـ"القصور" بمميزات عدة، من حيث مواد البناء، والوظائف التي تؤديها فضاءاتها المتعددة، كالزقاق والساحة العامة، إلا أن أهم ميزة تتميز بها تلك المدن، هي تلك السمات المعمارية البديعة والتي تبدو للوهلة الأولى كأشكال عادية كما تبدو للملاحظ العادي، لكنها في الأصل هي لغة تحمل خطاب ودلالة سيميائية ذات معنى. تحاول هذه الدراسة قراءة المدينة بغير ما هو سائد في الأعمال التي تصنف عادة ضمن سوسيولوجيا المدينة، وما هو متداول فيها من مقاربات كمية تراها تكتلات بشرية، أو تجمعات دائمة وكثيفة نسبيا تتعايش في مجال محدد، والحال أن معيار الكم ليس حاسما لأنه متغير، وعلى العكس من ذلك نحاول قراءتها قراءة سيميائية، أو ما يسمى بسيميولوجية(العلامة) المدينة. The cities of Southwest Algeria, known as "palaces", have many advantages in terms of building materials and the functions of their various spaces, such as the alley and the public square. However, the most important feature of these cities is the beautiful architectural features that appear at first sight as ordinary shapes. It seems to the ordinary observer, but it is originally a language with a meaningful semantic speech and significance. This study tries to read the city without what is prevalent in the works that are usually classified within the sociology of the city, and what is practiced in it from the quantitative approaches seen by human clusters, or permanent and relatively dense communities coexist in a specific area. However, the quantum criterion is not decisive because it is variable, From this we try to read it semiotics

الكلمات المفتاحية: مدينة ; مسكن ; صحراء ; رمز ; قصر