مجلة الدراسات والبحوث الاجتماعية

journal social studies and researches

Description

مجلّة الدراسات والبحوث الاجتماعية هي مجلّة أكاديميّة علميّة دورية محكّمة ودوليّة، تصدر عن جامعة الشهيد حمّه لخضر بالوادي، صدر أول عدد من المجلّة شهر جوان سنة 2013، تُعنى المجلّة بنشر كل الدراسات والبحوث العلميّة في الميدان الاجتماعي ، النفسي ، التربوي، الفلسفي والرياضي باللّغات الثلاث: العربية والفرنسية والإنجليزية، التي تتميّز بالأصالة والمعاصرة والجديّة واحترام شروط النشر والأمانة العلميّة، كما تُسهم في تطوير الحقل المعرفي موضوع الاختصاص، لهذا فهي تستهدف جميع الباحثين المهتمين بمختلف فروع العلوم الاجتماعية بأنحاء العالم.


8

Volumes

32

Numéros

513

Articles


العوامل المؤدية إلى الخيانة الزوجية وسبل الوقاية منها في المجتمع الفلسطيني من وجهة نظر ذوي الاختصاص

الأطرش عصام, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة التعرف على العوامل المؤدية إلى الخيانة الزوجية وسبل الوقاية منها في المجتمع الفلسطيني من وجهة نظر ذوي الاختصاص، وقد استخدم الباحثان في هذه الدراسة المنهج الوصفي، وقد تمثلت أداة الدراسة باستبانة تم تصميمها على ثلاث محاور الأول يتعلق بالعوامل الاجتماعية والثاني بالعوامل النفسية والثالث يتعلق بسبل الوقاية، وقد تمثل مجتمع الدراسة بذوي الاختصاص (علم الاجتماع، علم النفس، القانون) في الضفة الغربية، حيث بلغ حجم العينة (70) شخصا تم اختيارهم بطريقة العينة العشوائية المتيسرة. وقد توصلت الدراسة إلى مجموعة من الاستنتاجات، أبرزها أن العوامل الاجتماعية تؤدي إلى الخيانة الزوجية بدرجة أكبر من العوامل النفسية، كما تعتبر العادات الاجتماعية الخاطئة المرتبطة بالزواج كالزواج المبكر والزواج بالإكراه أبرز العوامل الاجتماعية المؤدية إلى الخيانة الزوجية، كما تعتبر الاسباب الجنسية والعاطفية أبرز العوامل النفسية المؤدية إلى الخيانة الزوجية، كما أوصت الدراسة بضرورة اللجوء إلى أخصائي جنسي للتغلب على المشكلات الجنسية التي تواجه الزوجين.

الكلمات المفتاحية: الخيانة الزوجية، العوامل، المجتمع الفلسطيني، الوقاية، ذوي الاختصاص


فعالية إستراتيجية بناء التفاؤل في تنمية سمة التفاؤل لدى تلاميذ سنة رابعة متوسط دراسة ميدانية بمدينة سعيدة

عينو عبدلله, 

الملخص: ملخص: هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على فاعلية إستراتيجية بناء التفاؤل في تنمية التفاؤل لدى عينة من تلاميذ السنة رابعة متوسط عددها36 تلميذ،ممن لديهم تدني في مستوى التفاؤل،اعتمد المنهج التجريبي بمجموعتين تجريبية وضابطة،أما أدوات الدراسة: مقياس التفاؤل والتشاؤم لسليجمان وإستراتجية بناء التفاؤل من إعداد الباحثين،وبعد المعالجة الإحصائية باستخدام اختبار"ت" قد أسفرت النتائج عن وجود فروق ذات دلالة إحصائية في القياس البعدي، ولا توجد فروق بين الذكور والإناث بعد تطبيق الإستراتيجية على عينة المرحلة المتوسطة في القياس البعدي.

الكلمات المفتاحية: استراتيجية بناء التفاؤل ، التفاؤل ، التشاؤم ،التلاميذ متدني التفاؤل


أشكال إساءة معاملة الأطفال (12-15 سنة) في ضوء بعض المتغيرات في مدينة الرياض

الحربي رزان تركي,  معوض ربى عبدالمطلوب, 

الملخص: مع انتشار أشكال الإساءة إلى الأطفال زاد الاهتمام بهذ الظاهرة، لخطورتها على حياة الطفل الصحية، الاجتماعية والنفسية. وتهدف الدراسة الحالية إلى الكشف عن أشكال الإساءة (الإهمال، الإساءة العاطفية، والإساءة الجسدية) التي يتعرض لها أطفال المرحلة المتوسطة في ضوء المتغيرات التالية: الجنس، تعليم الأم أو الأب، والمناطق التربوية الثلاث (شمال، شرق، جنوب) في مدينة الرياض. تتبع الدراسة الحالية المنهج المسحي، وتكونت العينة من (265) طالب وطالبة تتراوح أعمارهم بين 12 - 15 سنة. تم استخدام مقياس أشكال الإساءة الوالدية كما يدركها الأبناء. توصلت النتائج إلى أن الإهمال من أبرز أنواع الإساءة انتشاراً ثم تليه الإساءة النفسية، ثم الجسدية، كما أشارت النتائج إلى وجود فروق بين الذكور والإناث في بعد الإساءة الجسدية لصالح الذكور، وعدم وجود فروق بين الجنسين في باقي الأشكال. (120 كلمه). Summary Child abuse is an increasing issue, because it has long and lasting physical, social and psychological effects on children. Therefore, this research aims to study the abuse which middle school children suffer form, in the light of these variables: gender, parent’s education, and three educational areas in Riyadh (north, east, south). To answer our research questions, a survey research method was used, and 265 middle school students participated in our research, ranging between 12-15 years of age. The child abuse test from the children’s perspective was used. Our results showed that neglect is the most common abuse felt by the children, followed by emotional then physical abuse, our results also indicated that boys suffer from physical abuse more than girls do. (121 word)

الكلمات المفتاحية: أشكال الإساءة. أطفال المرحلة المتوسطة. الإساءة العاطفية. ; Child abuse. Middle childhood. Emotional abuse. Neglect. Physical abuse.


العدالة التنظيمية -المفهوم والاطر النظرية-

خيري أسماء,  قجة رضا, 

الملخص: إن موضوع العدالة التنظيمية من الموضوعات الفاعلة وذات الأهمية الكبيرة في مجال الإدارة ووظائفها، ويمكن النظر إليها كأحد المتغيرات التنظيمية ذات التأثير الكبير على كفاءة الأداء الوظيفي للعمال وعلى سلوكهم ودافعيتهم وحافزيتهم تجاه العمل ونحو زملائهم والمؤسسة التي يعملون فيها، فهي تشير إلى الإنصاف والمعاملة الأخلاقية للعامل داخل المؤسسة. ولأن الإدارة أساس العدل الذي يقوم على التنسيق بين مختلف المصالح والمرؤوسين تناولت المدارس الإدارية الكلاسيكية والحديثة موضوع العدالة التنظيمية بشكل مباشر وغير مباشر لتأثيرها الكبير على كل من العامل والمؤسسة من خلال تناول كل منها وجهة نظر خاصة بها على حسب مبادئها وأسسها وحسب طبيعة الظروف والتطورات التاريخية التي كانت تمر بها المؤسسات.

الكلمات المفتاحية: العدالة التنظيمية، الادارة، التنظيم، العامل.


الإقبال على دراسة الماستر. أسبابه ودوافعه لدى طلبة الجامعات. دراسة ميدانية لبعض الجامعات الجزائرية

ساسي سفيان, 

الملخص: ملخص يشكل موضوع الإقبال على دراسة الماستر في الجامعة الجزائرية. من حيث ضرورة البحث في أسبابه ودوافعه لدى طلبة موضوعا بحثيا مهما، وقد تكونت عينة الدراسة البحثية من (100) طالب وطالبة في يتابعون دراسة الماستر موزعين على أقسام وكليات ثلاثة جامعات جزائرية، وتم جمع البيانات باستخدام الملاحظة، والاستبيان الذي يتشكل من (18) عبارة تمت صياغتها على طريقة ليكرت، وقد تم استخدام برنامج الحزم الإحصائية للعلوم الاجتماعية (SPSS 23) في التعامل مع البيانات الميدانية . وقد توصلت الدراسة إلى جملة من النتائج أهمها أن دوافع المبحوثين للالتحاق ترتكز إلى التطور الوظيفي وتأثير النظرة الاجتماعية وتحقيق النمو الأكاديمي وهي متقاربة لدى الجنسين، بينما دافع النمو الاقتصادي في الالتحاق بدراسة الماستر لدى الذكور أعلى منه لدى الإناث، كما خلصت الدراسة إلى مجموعة من التوصيات منها ضرورة إعادة النظر في نظامي الانتقاء والارتقاء في دراسات الماستر. Turnout for Master study. Reasons and motives among university students - A field study for some Algerian universities. Abstract This is the subject of the study of Master. The study sample consisted of (100) male and female students who were studying Master's thesis distributed in sections and faculties of three Algerian universities. The data were collected using observation. The questionnaire consisted of (18) words that were formulated. In the Likert method, the Statistical Package for Social Sciences (SPSS 23) has been used to deal with field data. The study found a number of results, the most important of which is that the motivation of the interviewees is based on career development, the impact of the social outlook and academic growth, which is close to both sexes, while the economic growth in enrollment is higher among males than among females. The need to review the selection and upgrading systems in master's studies.

الكلمات المفتاحية: Keywords: university education system, university, training, knowledge. ; الكلمات المفتاحية: نظام التعليم الجامعي، الجامعة، التكوين، المعرفة.


أساليب التعلم المفضلة لدى طلبة الجامعة وعلاقتها بالرضا الدراسي (دراسة ميدانية على طلبة جامعة 20 اوت 1955 سكيكدة)

مدوري يمينة, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة الى معرفة اساليب التعلم المفضلة لدى طلبة جامعة 20 اوت 1955 سكيكدة، و تحديد مدى الارتباط بين اساليب التعلم و الرضا الدراسي لدى عينة البحث، و لتحقيق اهداف هذه الدراسة استخدمت الباحثة المنهج الوصفي التحليلي ، كما تكونت عينة الدراسة من (210 طالبا) منهم (83) طالبا ، و (127) طالبة ، وتم الاعتماد على اداتين لجمع البيانات ، و بعد المعالجة الاحصائية للبيانات تم التوصل الى النتائج التالية: ان اسلوب التعلم المفضل لدى طلبة الجامعة هو الاسلوب التعلم السطحي، و توجد علاقة ارتباطية دالة احصائيا بين اساليب التعلم المستخدمة من طرف الطلبة و درجة رضاهم الدراسي. This study aimed at knowing the favorite learning styles for the students of “20 August 1955” University and identifying the extent of correlation between learning styles and academic satisfaction for the sample of the research. To achieve the objectives of this study, the researchers used the descriptive-expository method. The sample of the study consists of 210 students (83 males) and (127 females). In addition, two means were applied to collect data. After statistical analysis of the data, we get the following results: the most favorite learning style for university students is surface learning and that there is a relation between the applied learning styles by students and the degree of their academic satisfaction

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: اساليب التعلم، التعلم الفعال، التعلم السطحي، الرضا الدراسي، الطالب الجامعي.


فاعلية الذات الاجتماعية لدى الشباب الجامعي

لونيس سعيدة, 

الملخص: هدفت الدراسة الحالية الكشف عن مستوى فاعلية الذات الاجتماعية لدى الشباب الجامعي، ومن أجل تحقيق أهداف الدراسة تمّ الاعتماد على مقياس فاعلية الذات الاجتماعية، على عينة بلغ حجمها 130 طالبا جامعيا، تمّ اختيارها بطريقة عشوائية. وبعد المعالجة الإحصائية للبيانات، فقد أسفرت النتائج على أنّ مستوى فاعلية الذات الاجتماعية مرتفع لدى الشباب الجامعي، كما أسفرت النتائج أيضا عن عدم وجود اختلاف في فاعلية الذات الاجتماعية باختلاف متغير الجنس لدى أفراد عينة الدراسة.

الكلمات المفتاحية: فاعلية الذات الاجتماعية ; الجنس ; الشباب الجامعي


ادارة المعرفة وعلاقتها بالتميز التنظيمي

ساخي بوبكر, 

الملخص: هدف هذه الدراسة هو التعرف على مدى مساهمة عمليات إدارة المعرفة في التنبؤ بالتميز التنظيمي لدى موظفي المؤسسة الوطنية للكهرباء والغاز بالغرب الجزائري (مؤسسة سونلغاز). ولتحقيق هدف الدراسة تم إستخدام الاستبيان كأداة رئيسية في جمع البيانات، وأستعمل التحليل العاملي التوكيدي باستخدام حزمة Amos-22 لتحليلها. وأظهرت النتائج أن متغير إدارة المعرفة المتشكل من الأبعاده الخمسة (تطبيق المعرفة، توزيع المعرفة، تخزين المعرفة، اكتساب المعرفة، وتشخيص المعرفة)، يساهم في التنبؤ بمتغير التميز التنظيمي المتكون من الأبعاده الأربعة (تميز الإستراتيجية، تميز الهيكل التنظيمي، تميز القيادة، وتميز المرؤوسين.) وأختتمت الدراسة بمناقشة وبعض التوصيات. The objective of this study is to identify the extent to which knowledge management processes contribute to the prediction of organizational excellence among the employees of the National Electricity and Gas Corporation in the West of Algeria (Sonlegaz Foundation). To achieve the objective of the study, the questionnaire was used as a key tool in data collection, and the empirical analysis was used using the Amos-22 package for analysis. The results showed that the five-dimensional knowledge management variable (application of knowledge, knowledge distribution, knowledge storage, knowledge acquisition, and knowledge diagnosis) contributes to predicting the four-dimensional organizational excellence variable (strategic excellence, organizational structure, leadership excellence .) The study concluded with a discussion and recommendations.

الكلمات المفتاحية: إدارة المعرفة، التميز التنظيمي، التحليل العاملي التوكيدي. ; knowledge management, organizational excellence, Confirmatory factor analysis


رهانات الإعلام الثقافي في ظل فتح القطاع السمعي البصري بالجزائر

جلولي مختار, 

الملخص: يعد الإعلام الثقافي إعلاما متخصصا يهتم بقضايا الشأن الثقافي من خلال التعريف بثقافة البلد وتسليط الضوء عليها ونقلها عبر الأجيال وترسيخها ضمن مكونات الذات الإنسانية، فالثقافة اليوم هي جانب مهم من الحضارة ومكسب من مكاسب الأمم، لذلك بات الحفاظ عليها من أولويات الشعوب، فظهرت الحاجة لإعلام ثقافي يؤدي الرسالة الثقافية على أكمل وجه ويعرف بمختلف جوانب الثقافة ويحميها من الاندثار والزوال، وإذا كانت الثقافة في الجزائر قد أخذت نصيبها من الوسائل المكتوبة والمسموعة وحتى المرئية سواء بتخصيص ركن للثقافة في الصحف والمجلات العامة والخاصة وبث حصص ثقافية في الإذاعة والتلفزيون العمومي، إلا أن تغير الخارطة الإعلامية الجزائرية في الآونة الأخيرة بإجراء إصلاحات على قطاع الإعلام تجسدت بإصدار قانون للإعلام في جانفي 2012 وإلحاقه بقانون عضوي ينظم النشاط السمعي البصري 2014، فظهرت بموجب ذلك عديد القنوات الفضائية الخاصة على الساحة الإعلامية الجزائرية مما غير في شكل ومحتوى المواد المقدمة عبر هذه القنوات وجعل المتلقي أمام ثراء المحتوى وتنوعه، لكنه طرح في الوقت نفسه عديد الرهانات التي باتت تواجه الرسالة الإعلامية عامة والثقافية منها خاصة بسبب حداثة تجربة هذه القنوات وغياب المتخصصين في مجال إنتاج وتقديم البرامج والحصص الثقافية مما ترك هذه الأخيرة رهينة التسطيح والتصنيع وإفراغها من محتواها الحقيقي، وتحول الإعلام الثقافي عبر هذه القنوات إلى إعلام هاو لا يراعي جوانب الصناعة الإعلامية في الميدان الثقافي ولا يحترم خصوصيات وجماليات هذا النوع الإعلامي، وهذا ما أدى إلى تراجع الخدمة العمومية الرامية أساسا لتقديم رسالة تلبي حاجيات الجمهور وتشبع رغباته أمام سيادة المنطق التجاري الذي غلب الجانب المادي الربحي على حساب المنفعة العامة. Abstract : Cultural media is a specialized media that cares about issues of cultural affairs by introducing the country’s culture, highlighting it, transmitting it across generations and embedding it within the components of the human self. Culture today is an important aspect of civilization and a gain from the gains of nations, so preserving them has become a priority for peoples, so the need for cultural information has emerged. Performs the cultural message to the fullest extent and is known for the various aspects of culture and protects it from extinction and demise, and if the culture in Algeria has taken its share from written, audio and even visual means, whether by allocating a corner to culture in public and private newspapers and magazines and broadcasting cultural shares in Public radio and television, however, the recent change in the Algerian media map through reforms in the media sector was embodied in the issuance of a media law in January 2012 and its attachment to an organic law regulating audiovisual activity in 2014, according to which several private satellite channels appeared on the Algerian media scene, which changed in form and content The material presented through these channels and making the recipient in front of the richness and diversity of the content, but at the same time put many stakes that are facing the media message in general and cultural ones in particular because of the recent experience of these channels and the absence of specialists in the field of production and presentation of programs C and cultural quotas, which left the latter hostage of flattening and industrialization and emptying it from its real content, and the cultural media turned through these channels into an amateur media that does not take into account aspects of the media industry in the cultural field and does not respect the specificities and aesthetics of this type of media, and this has led to a decline in public service that aims mainly to provide A message that meets the needs of the public and saturates its desires in front of the supremacy of the commercial logic that dominated the materialistic, profitable aspect at the expense of the public benefit.

الكلمات المفتاحية: الإعلام الثقافي، القنوات الخاصة، الخدمة العمومية.


التربية الإعلامية لتأهيل الطفل وتمكينه من مواجهة مخاطر المعلوماتية

قوجيل نور العابدين,  مدفوني جمال الدين, 

الملخص: تهدف الورقة العلمية إلى إبراز أهمية الوعي بموضوع التربية الإعلامية كألية لتأهيل الأطفال من خلال تزويديهم بمهارات الاستخدام الواعي والأمن لمختلف تكنولوجيات الإعلام والاتصال الحديثة، بما يمكنهم ويتيح لهم مواجهة مخاطر المعلوماتية، والتكيف مع متطلبات العصر وضرورياته، فالدراسات ومنذ سبعينيات القرن الماضي، تشير؛ بل يؤكد بعضها على أن تأثيرات وسائل الإعلام على الأفراد تمس الفئات الأقل سنا، في ظل تراجع الأدوار الايجابية لمؤسسات التنشئة الاجتماعية نتيجة للتغيرات التي تشهدها المجتمعات على المستوى الاجتماعي، الاقتصادي والثقافي. ولم يعد مقبولا مواجهة الأطفال لتكنولوجيا الإعلام والاتصال منفردين دون وعي أو توجيه، وغير محصنين كفاية بميكانيزمات الدفاع والتمكين.

الكلمات المفتاحية: المعلوماتية ; الأطفال ; التربية الإعلامية ; تكنولوجيا الإعلام والاتصال