مجلة الدراسات والبحوث الاجتماعية

JOURNAL SOCIAL STUDIES AND RESEARCHES

Description

Journal of Social Studies and Researches is an international peer-reviewed , scientific journal, open-access journal that is issued every three months by University of echahid HAMA LAKHDAR ELOUED , Algeria. The journal provides a platform for scientific research and academic discourse in the field of social sciences; it attempts to strengthen scientific links between laboratories and research institutions. It encourages up-to-date studies, and original research, and contributes as such to the scientific development of the country. In addition, welcomes manuscripts which meet conventional scientific criteria, and which are written in Arabic, French or English. The journal is concerned with the following disciplines: -Psychology and Sociology -Education Sciences, Philosophy, Media


11

Volumes

47

Numéros

813

Articles


تعليم المرأة ودوره في اتخاذ القرارات الذاتية

الكفارنة شادي,  حسان رسمي, 
2024-02-26

الملخص: هدفت الدراسة التعرف على تعليم المرأة الفلسطينية ودوره في قدرتها على اتخاذ القرارات الذاتية، ولتحقيق أهداف الدراسة تمَّ الاعتماد على المنهج الوصفيّ التحليلي، واختيار العينة العمدية لتطبيق أداة المقابلة الفردية المعمقة البالغ عددها(25) مقابلة مع نساء حاصلات على شهادات علمية، وتم استخدام أداة المقابلة الجماعية مع جماعات المناقشة المركزة من النساء (المتزوجات واللَّاتِي سبق لهنَّ الزواج)، والبالغ عددهنَّ (5) مجموعات من النساء اللَّاتِي حصلْنَ على التعليم واللَّاتِي يعملنَ في منظمات المجتمع المدني في محافظة شمال غزة، ولقد أضفت الدراسة إلى أَنَّ التعليم له دوره في قدرة المرأة الفلسطينية على اتخاذ القرارات الذاتية، ممّا أدّى إلى مساهمته في قدرتها على اتخاذ قرار الخروج للعمل، وفي قدرتها على اتخاذ قرار اختيار شريك الحياة، ومساعدتها في القدرة على اتخاذ قرار الإنجاب، والمساهمة في قدرتها على اتخاذ قرار ارتداء الحجاب، وعلى اتخاذ قرار المطالبة بالميراث، وفي قدرتها على اتخاذ قرار العناية بالنفس (الزينة)، وعلى اتخاذ قرار الحرية في الترفيه، وفي ضوء النتائج لا بدَّ من العمل على تقديم المقترحات اللازمة لتحقيق أهداف استراتيجية تمكن المرأة في اتخاذ القرارات في المجتمع الفلسطينيّ. the study aimed to identify the education of Palestinian women and its role in their ability to make self-decisions, and to achieve the objectives of the study, the descriptive, analytical approach was adopted, and the sample was deliberately selected to apply the in-depth individual interview tool of (25) interviews with women with scientific degrees, The group interview tool was used with concentrated discussion groups of women (married and previously married), 5 groups of educated women working in civil society organizations in the northern Gaza Governorate, and the study added that education has a role to play in the ability of Palestinian women to make self-decisions, This has contributed to her ability to make the decision to go out to work, her ability to decide to choose a life partner, her ability to make a reproductive decision, her ability to make the decision to wear the hijab, the decision to claim an inheritance, and her ability to decide on self-care (ornamental), In order to make a decision on freedom of entertainment, and in the light of the results, action must be taken to make the necessary proposals for achieving strategic objectives for women's decision-making in Palestinian society.

الكلمات المفتاحية: التعليم؛ اتخاذ القرارات الذاتية؛ المرأة الفلسطينية. ; education; Self-determination; Palestinian women


L’implicite dans la chanson d’Enrico Macias: étude pragmatique

كبور منال,  حمديني صفاء, 
2024-04-28

Résumé: Résumé: Cet article traite principalement du concept de l’implicite. A ce terme, on a étudié ses différentes manifestations dans un corpus extrait du répertoire d’Enrico Macias tout en jetant la lumière sur la forme dominante du non-dit dans cette chanson-texte à savoir le présupposé ou le sous-entendu. En outre, la double fonction de la chanson (distraction- expression) lui procure le statut de tout autre mode de pouvoir ayant un grand effet sur l'opinion publique. La chanson en fait n'atteint ce statut que si elle est truffée d’implicite car celui-ci lui permet de s'adresser à la fois au cœur et à l'esprit. Ainsi notre but consiste à faire surgir les convictions sous-jacentes du chanteur qui sont dissimulées dans sa chanson. This article deals with the concept of the unsaid. In this regard, we will study its various forms that are reflected in the song of Enrico Macias, by shedding light on the type of silence that prevails in it, whether assumed or implied. In addition to the dual role of the song (entertainment and expression) that made it occupy the position of any form of power that has a great influence on public opinion. And the song will not attain this position unless it is filled with silent, because the latter allows it to address the heart and the mind together. That is why our goal is to show the hidden convictions of Enrico Macias that lie in his song.

Mots clés: La pragmatique ; l’implicite ; le présupposé ; le sous-entendu ; la chanson d’Enrico Macias


مؤلف: "تقنيات التقدير الديمغرافي غير المباشرة عبر الحاسوب MORTPAK و PAS وتطبيقها على البيانات الجزائرية" لقواوسي علي، كدليل للدراسات السكانية التقييمية في الجزائر

مرداسي نجاة, 
2024-03-18

الملخص: تعتمد الدراسات السكانية التقييمية في الجزائر غالبا على البيانات المتوفرة فقط، فتستخدم أساليب مباشرة وغير مباشرة؛ تم تطوير الطرق غير المباشرة عبر الحاسوب، ويعود الفضل ل "علي قواوسي" في تدريسها بالجامعة الجزائرية، إضافة لنشره عدة أعمال أشملها كتاب بالفرنسية يحوي حوصلة لهذه التقنيات باستخدام أمثلة عن البيانات الجزائرية. نهدف إلى تقديم قراءة بالعربية، وعرض بعض الدراسات ذات صلة، انطلاقا من إشكال ماهية البيانات الجزائرية المتوفرة وكذا التقنيات المناسبة لها. تختص أوراق الحساب بالتركيبة السكانية، الخصوبة والوفيات وكذا الهجرة الداخلية، وسنقوم بتحليل البيانات المدخلة والناتجة، بعد إعادة استخراجها عبر أوراق الحساب للحصول على نفس النتائج. يظهر أن الكاتب قد جمع البيانات من مختلف مصادرها وتكونت لديه فكرة عن مدى توفرها، وأجرى تقييما عاما لجودتها، ليتضح أنها لا تتوفر بالتفاصيل المطلوبة، ليست سيئة لكنها غير تامة الجودة؛ نستنتج أن الطرق غير المباشرة تساعد في الوصف الشامل لتطور الديمغرافيا على المستويين الوطني والمحلي، لكن يستحسن اللجوء إليها فقط حال عدم توفر البيانات الرسمية. The evaluative population studies in Algeria often rely only on available data, and they use direct and indirect estimation methods; Indirect estimation methods were developed by computer, Credit goes to "Ali KOUAOUCI", who taught them at the Algerian University, and he has published several related works, especially a book in French containing a summary of these techniques using examples of Algerian data. Our goal is to provide a summary in Arabic of this book, with reference to some studies related to the subject, as we proceed from the problem of what Algerian data is available and what are the appropriate techniques for estimating it. The calculation sheets are concerned with demographics, fertility and mortality, as well as internal migration, and we will analyze the entered data and the data resulting from these techniques, after re-extracting them through the calculation sheets to obtain the same results. It appears that the writer has collected data from various sources and has an idea of its availability, and made a general assessment of its quality. The data is clearly not available with the required details. The data is not bad, but it is of imperfect quality; Indirect methods help to provide a comprehensive description of the development of demographics at the national and local levels, but it is advisable to resort to them only in the absence of official data.

الكلمات المفتاحية: تصحيح المعطيات الناقصة؛ طرق غير مباشرة؛ أوراق الحساب؛ البيانات الديمغرافية ; Correct incomplete data; indirect methods; worksheets; demographic data


أدور الاتصال الداخلي بمؤسسات التعليم العالي بالجزائر

بوعزيز زهير, 
2024-03-25

الملخص: ملخص: باعتبار الاتصال الداخلي عملية هادفة لتبادل المعلومات، والتأثير في المواقف والاتجاهات، من أجل إنجاح العمل التسييري والتنسيقي بين مختلف الأقسام والكليات والمعاهد و المصالح الإدارية للجامعة، قررنا من خلال هذه الورقة البحثية استقصاء الأدوار التي يلعبها الاتصال الداخلي بالمؤسسة الجامعية، وذلك عن طريق تحليل ما ورائي (Meta-analyse) لعينة من مذكرات التخرج التي تناولت موضوع الاتصال الداخلي بقسم العلوم الإنسانية بجامعة العربي بن مهيدي بأم البواقي خلال الخمسة(05) سنوات الأخيرة. الكلمات المفتاح : اتصال داخلي ؛ مؤسسات تعليم عالي ؛ تحليل ماورائي Abstract: As internal communication is a purposeful process for exchanging information, and influencing attitudes and trends, for the success of the managerial and coordination work between the various departments, colleges, institutes and administrative departments of the university Through this research paper, we decided to investigate the roles that internal communication plays at the university institution, by analyzing what is behind me (Meta-analyze) for a sample of graduation notes that addressed the topic of internal communication with the university institution during the last five (05) years . Keywords: internal communication ; higher education institutions ; Meta-analyze

الكلمات المفتاحية: اتصال داخلي ; مؤسسات تعليم عالي ; تحليل ما ; رائي


النمو الحضري لمدينة سطيف في ضوء السياسات العمرانية المتعاقبة: مدينة سطيف إلى أين؟

طاجين عادل,  يعلى فروق, 
2024-03-21

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى التعرف على سيرورة النمو الحضري في إحدى المدن الجزائرية في ضوء السياسات العمرانية المتعاقبة عبر مختلف المحطات التاريخية التي مرت بها الجزائر، ألا وهي مدينة سطيف التي عرفت تحضرا متسارعا أدى إلى استنفاذ احتياطها العقاري. وأكدت نتائج الدراسة على أن السياسات العمرانية في مدينة سطيف كما في باقي المدن الجزائرية كانت حبيسة الظروف الاقتصادية للبلد، وفي أغلب مراحلها أصبحت مجرد سياسات إسكانية لا غير، مركزة على الكم عوض التركيز على الجودة ونوعية الحياة التي تتماشى والتركيبة الثقافية للمجتمع الجزائري. فرغم الجهود المبذولة من طرف الدولة والأغلفة المالية التي تم رصدها وصرفها إلا أن هذه السياسات العمرانية في مجملها كانت عبارة عن استجابات لمشكلات طارئة للمدينة ما تلبث تلك السياسات الاستعجالية حتى تفرز الكثير من المشكلات الحضرية، لذا يجب إعادة النظر فيها حتى تصبح هي المتحكمة في نمو المدينة وليس العكس كما يحدث، وبالتالي القدرة على التخطيط للآجال والأجيال القادمة. Abstract: This study aims at identifying the urban growth process in one of the Algerian cities in light of the successive urban policies through the different historical stations that Algeria went through. Namely the city of Setif has known an accelerated urbanization led to the exhaustion of its real estate reserves The findings of the study confirmed that the urban policies in Setif as well the rest of the Algerian cities were confined in the economic conditions of the country. And in the majority of its phases it becomes no more than housing policies which focused on the quantity rather than the quality of life that go along the cultural composition of the Algerian society. Despite the efforts made by the state and the financial budgets that were spent, all these urban policies were responses to the city’s emergency problems. These urgent policies soon produce so many urban problems. Therefore, these policies have to be reconsidered in order to control the growth of the city and thus the ability to plan for the future generation.

الكلمات المفتاحية: السياسات العمرانية، النمو الحضري، المدن الجزائرية، مدينة سطيف. ; The urban policies, The urban growth, Algerian cities, The city of Setif.


التسويق الاجتماعي عبر الفايسبوك لقضايا البيئة المحلية في الجزائر- دراسة وصفية تحليلية لصفحة مديرية البيئة لولاية الوادي-

هابة طارق, 
2024-03-18

الملخص: تهدف هذه الدراسة الى التعرف على الدور الذي يلعبه التسويق الاجتماعي عبر مواقع التواصل الاجتماعي في التعريف بالقضايا البيئية داخل المجتمع خاصة تلك المتعلقة بالمجتمعات المحلية التى أضحت تعاني من إنتشار العديد من المخاطر والمشاكل البيئية نظرا للتطور الكبير التي تشهده هذه المناطق ، ولتحقيق هذا الغاية تم تحليل عينة من المنشورات الخاصة بالقضايا البيئية على الصفحة الرسمية لمديرية البيئة لولاية الوادي عبر موقع الفايسبوك، وبعد القراءات الإحصائية والدلالية للمنشورات عينة الدراسة كشفت النتائج أن حملات التسويق الاجتماعي عبر صفحة مديرية البيئة لولاية الوادي كان لها مساهمة كبيرة في التعريف بأبرز القضايا البيئية على المستوى المحلي من خلال زيادة الوعي البيئي ، والمساهمة في دفع وتحفيز المواطن للمشاركة في التنمية البيئية المستدامة . Abstract: This study aims to identify the role that social marketing plays through social networking sites in defining environmental issues within the community, especially those related to local communities that have become suffering from the spread of many environmental risks and problems due to the great development witnessed in these areas. Among the publications related to environmental issues on the official page of the Environment Directorate of El-oued State via Facebook, and after statistical and semantic readings of the publications of the study sample, the results revealed that the social marketing campaigns through the page of the Environment Directorate of El-oued had a significant contribution in introducing the most prominent environmental issues at the local level by increasing Environmental awareness, and contribute to pushing and motivating the citizen to participate in sustainable environmental development.

الكلمات المفتاحية: التسويق الاجتماعي، مواقع التواصل الاجتماعي ، الفايسبوك ، قضايا البيئة المحلية ، المجتمع المحلي ، صفحة مديرية البيئة لولاية الوادي .


تأثير الممارسات الرقمية لدى الشباب الجزائري على ممارساتهم التقليدية دراسة ميدانية على عينة من الطلبة الجامعيين مستخدمي موقع فيسبوك

طلاب يزيد,  بوترعة بلال, 
2024-03-26

الملخص: تهدف هذه الدراسة الميدانية إلى تسليط الضوء على موضوع اجتماعي ذو ابعاد متعددة، نرمي من خلاله إلى التعرف على ظاهرة جديدة تتمثل في ممارسة الشباب الجزائري ليومياتهم وانماط استخدامهم لمواقع التواصل الاجتماعي وانخراطهم في المجتمعات الرقمية، وتأثير ذلك على سلوكياتهم وممارساتهم الاجتماعية في العالم الحقيقي. وذلك من خلال تطبيقنا تقنية الاستبيان لجمع البيانات على عينة قصدية من طلبة كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الشهيد حمه لخضر-الوادي- وقد توصلت هذه الدراسة إلى أن هذه الممارسات الرقمية قد حافظت على مضمونها التفاعلي الاجتماعي، واختلفت فقط في شكلها الرقمي الافتراضي، كما كشفت أيضا أنه بالرغم من حضور الممارسات الاجتماعية في التفاعلات الرقمية للطلبة الشباب على مجموعات الفيسبوك، إلا أن ذلك كان من أهم أسباب التهاون على أدائها في المجتمع الحقيقي. كما أن هذه الدراسة قد استخلصت نتيجة هامة مفادها أنه بالرغم التهافت الكبير للشباب على الانخراط في المجتمعات الرقمية، إلا أنهم لا يشعرون بالانتماء إليها، ولا يعتبرونها سوى فضاءات للتفاعل والترفيه. الكلمات المفتاحية: التفاعل الرقمي، مجموعات الفيسبوك، الممارسات الاجتماعية الرقمية، المجتمعات الرقمية Abstract: This field study aims to shed light on a social issue with multiple dimensions through which we aim to identify a new phenomenon represented in the daily practice of young Algerian students, their patterns of use of social networking sites and their involvement in digital societies, and the impact of this on their behaviors and social practices in the real world. Through our application of the questionnaire technique to collect data on an intentional sample of students from the Faculty of Humanities and Social Sciences of Martyr Hama Lakhdar University. This study concluded that these digital practices have preserved their social interactive content, and differed only in their virtual digital form. It also revealed that despite the presence of social practices in the digital interactions of young students on Facebook groups, this was one of the most important reasons for neglect performance in the real community. This study has also drawn an important conclusion that despite the great eagerness of Algerian students to engage in digital societies, they do not feel belonging to them, and consider them only as spaces for interaction and entertainment. Keywords: digital interraction ; Facebook groups ; digital social practices ; digital societies

الكلمات المفتاحية: التفاعل الرقمي، مجموعات الفيسبوك، الممارسات الاجتماعية الرقمية، المجتمعات الرقمية


المشكلات السلوكية في الوسط المدرسي لدى تلاميذ مرحلة المتوسط من وجهة نظر المشرفين التربويين - دراسة ميدانية بمدينة الوادي -

حموية اسماعيل,  رشيد سعادة, 
2024-05-02

الملخص: هدفت الدراسة الحالية إلى التعرف على نسبة انتشار المشكلات السلوكية (السلوك الانعزالي، سلوك العنف، سلوك تقدير الذات) لـدى تلاميذ المرحلة المتوسط في ولاية الوادي من وجهة نظر مشرفي التربية، وهل يختلف عند أفراد العينة باختلاف متغيري المستوى الدراسي والنوع الاجتماعي. وتكونت عينة من (78) تلميذا منهم (60) تلميذا و (18) تلميذة، تم اختيارهم بالطريقة العشوائية، ولتحقيق أهداف الدراسة قام الباحث باستعمال أداة مكونة من (39) فقرة لقياس نسبة انتشار المشكلات السلوكية لدى تلاميذ المرحلة المتوسط، وتم التأكد من دلالات صدقها وثباتها، وأشارت النتائج ما يلي: 1-قدرت نسبة الانتشار المسجلة على لوحة الانتشار بـ 92 بالمائة ، للمشكلات السلوكية (السلوك الانعزالي، سلوك العنف، سلوك تقدير الذات ) لـدى تلاميذ المرحلة المتوسط. 2- نسبة الانتشار المسجلة لسلوك الانعزالي مع المشكلات السلوكية قدرت قيمة بـــــ (0.96). 3- نسبة الانتشار المسجلة سلوك العنف مع المشكلات السلوكية قدرت قيمة بـــــ (0.30). 4- نسبة الانتشار المسجلة سلوك تقدير الذات مع المشكلات السلوكية قدرت قيمة بـــــ (0.17). Abstract: This study aims to identify the prevalence of behavioral problems in the school environment among middle school pupils in Eloued City from school counselor’s view, and does it differ among the sample members according to the variables of educational level and gender. A sample consisted of 78 pupils: 60 male and 18 female, selected randomly. To achieve the study's objectives, the researcher used a tool consisting of 39-paragraphs to measure the prevalence of behavioral problems among middle school pupils, The result’s validity and reliability were confirmed, and the results indicated the following: 1. The prevalence rate recorded on the spreadsheet was estimated at 92% for behavioral problems (social isolation behavior, violent behavior, and self-esteem behavior) among middle school pupils. 2. The prevalence rate of social isolation behavior with behavioral problems, was set at 0.96. 3. The recorded prevalence rate of violent behavior with behavioral problems was 0.30. 4. The recorded prevalence of self-esteem behavior with behavioral problems was set at 0.17.

الكلمات المفتاحية: 1المشكلة؛ 2 السلوك؛ 3 المشكلات السلوكية؛ 4 مرحلة التعليم المتوسط


الاتصال غير الرسمي وعلاقته، بالصراع التنظيمي في المؤسسة الجزائرية - دراسة نظرية

مسعودي صالح,  مولدي عاشور, 
2024-03-13

الملخص: تهدف هذه الدراسة الى تقديم تصور نظري حول مفهومين لهما أهمية كبيرة في نجاح أي مؤسسة ،إذا تم التحكم فيهما واستغلالهما وتوجيههما الوجهة السليمة من طرف المسؤول ،حيث يعتبر وجودهما في أي مؤسسة حتمي وطبيعي ،فهما نتاج التفاعل الذي يحصل بين العمال داخل المؤسسة ،وذلك من خلال التطرق إلى خصائصهما ومؤشرات وجودهما وأثرهما على المؤسسة ،كما تم التطرق الى الجانب العلائقي الذي يربط الاتصال الرسمي بالصراع التنظيمي من خلال إبراز دور الاتصال غير الرسمي في إثارة أو التخفيف من قوة الصراع والحد منه داخل المؤسسة وخارجها. Abstract: This study aims to provide a theoretical conception about two concept that are of great importance to the success of the enterprise, if they are controlled exploited and directed in the right direction, by the official as their presence in any enterprise is inevitable and natural ,as they are the product of the interaction that takes place between workers within the enterprise they are communication informal and organization conflict, by addressing their characteristics and indictors of their and their impact on the institution and the relationship between informal communication and organizational conflict ,was also discussed highlighting the role of informal communication in provoking or mitigating the power of conflict and limiting it inside and outside the institution.

الكلمات المفتاحية: اتصال غير رسمي ; صراع تنظيمي ; مؤسسة


الإغتراب الوظيفي وتأثيره على الأداء الوظيفي للعمال في المؤسسة - دراسة ميدانية ببلدية المزرعة-

قواسمية العلمي,  بلكرم قطر الندى, 
2024-03-13

الملخص: تسعى كل مؤسسة الى تحقيق الأهداف التي تأسست من أجلها، ويكون ذلك من خلال الاستخدام الامثل للموارد المتاحة من موارد بشرية، مالية، تجهيزات ووسائل، وهذا ما نجده في البلديات عبر كافة ارجاء ومناطق الوطن، ولكن هناك بعض المشاكل التي يمكن ان تعيق أداء العمال، ومن بين هذه المعوقات نجد الاغتراب الوظيفي الذي يمكن ان يؤثر على أداء العمال. هدفت هذه الدراسة للتعرف على الاغتراب الوظيفي وتأثيره على الأداء الوظيفي لموظفي بلدية المزرعة ولاية تبسة، حيث اعتمدنا على المنهج الوصفي، وعلى استمارة الاستبيان كأداة لجمع البيانات، وكانت عينة الدراسة عينة عشوائية بسيطة تقدر ب25 موظف من موظفي بلدية المزرعة، وقد توصلت هذه الدراسة الى ان الاغتراب الوظيفي له أثر سلبي على اداء العاملين الوظيفي في بلدية المزرعة ولاية تبسة، حيث انه كلما زاد الشعور بالاغتراب كلما انخفض مستوى الأداء. Every institution seeks to achieve the goals for which it was established, and that is through the optimal use of available resources in terms of human, financial, equipment and means, and this is what we find in municipalities across all parts and regions of the country, but there are some problems that can hinder the performance of workers, Among these obstacles, we find job alienation, which can affect the performance of workers. This study aimed to identify job alienation and its impact on the job performance of the employees of the municipality of Mazraa, Tebessa, where we relied on the descriptive approach, and on the questionnaire as a tool for data collection, and the study sample was a simple random sample estimated at 25 employees. Negative on the job performance of the workers in the municipality of Mazraa, Tebessa, as the greater the feeling of alienation, the lower the level of performance.

الكلمات المفتاحية: اغتراب ; اغتراب وظيفي ; أداء ; أداء وظيفي ; بلدية


الجريمة الحضرية، قراءة سوسيوإيكولوجية ميدانية في الأقطاب الحضرية الجديدة بعنابة Urban crime, Reading SocioEcological Field In the new urban poles of Annaba

مداح حمدان, 
2024-04-27

الملخص: ملخص: تتناول هذه الدراسة قراءة سوسيوإيكولوجية ميدانية للجريمة الحضرية في الأقطاب الحضرية الجديدة بولاية عنابة، لاحظ الباحث مشكلة الجريمة تزداد مع نمو التحضر، وتنتشر الجرائم مثل العنف المنزلي والاغتصاب والقتل والجرائم الإلكترونية والجريمة الاقتصادية، خلصت الدراسة إلى أن الجريمة تميل إلى استخدام الشباب الجانحين كقوة عاملة ورخيصة، مما أدى إلى توطيد ثقافة فرعية للعصابات متجذرة، قام الباحث بدراسة حالة لعينة من ثلاثة أفراد، من سكان الأقطاب الحضرية الجديدة، فمكافحة العنف يجب أن تشمل الجهات الفاعلة المعنية كالمحاكم، والتعليم، والإسكان، والصحة، وأن أسبابها هي: عدم المساواة، ونقص الدعم للأحياء، وعدم الوصول الحقيقي إلى الخدمات، وتأثير التنقل السكني في الأحياء على الجريمة، وعواقب تجارب السكان مع الجريمة على إحساسهم بالارتباط بالحي. الكلمات المفتاح: جريمة حضرية؛ أقطاب حضرية؛ عنابة. Abstract: . This study examines a field socio-ecological reading of urban crime in the new urban poles of Annaba State crime problem increases as urbanization grows, and crimes such as domestic violence, rape, murder, cybercrime and economic crime are widespread the study found that crime tended to use young offenders as a labour force and cheap, Leading to the consolidation of a deep-rooted gang subculture, the researcher conducted a case study of a sample of three individuals, Among the inhabitants of the new urban poles, combating violence must include relevant actors such as courts, education, housing and health, the causes of which are: Inequality, lack of support for neighbourhoods, lack of genuine access to services, the impact of neighbourhood housing mobility on crime and the consequences of people's experiences of crime on their sense of connection with the neighbourhood. Keywords: urban crime; urban poles; Annaba

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاح: جريمة حضرية؛ أقطاب حضرية؛ عنابة.


تكييف مختصر مقياس جرد مواجهة المواقف الضاغطة النسخة (CISS 21) على عينة من أساتذة جامعات الغرب الجزائري

ذوادي علي,  مباركي بوحفص, 
2024-04-24

الملخص: تهدف الدراسة، إلى تكييف النسخة المختصرة لمقياس جرد مواجهة المواقف الضاغطة (CISS- 21) على البيئة الجزاىرية، ولتحقيق ذلك، قمنا بترجمة المقياس من اللغة الانجليزية الى اللغة العربية، وعرضنا النسخة المترجمة لتحكيمها وإعادة ترجمتها الى اللغة الانجليزية من قبل أساتذة متخصصين، وتم إختبار المقياس المترجم على عينة من الأساتذة الجامعيين بجامعات الغرب الجزائري حجمها(309) فردا. وبإجراء التحليل العاملي التوكيدي، والتحليل العاملي الاستكشافي للبيانات، تحصلنا على بنية عاملية للمقياس مكونة من أربعة عوامل هي: أساليب المواجهة المرتكزة على الانفعال ، وأساليب مواجهة الضغوط المرتكزة على المهمة، وأساليب المواجهة المرتكزة على التجنب بالتلهي، وأخيرا اساليب المواجهة المرتكزة على التجنب بالتحويل الاجتماعي.

الكلمات المفتاحية: أساليب المواجهة ; الضغوط ; المهمة ; الإنفعال ; التجنب


تجليات التأليف العربي في مجال النظرية السوسيولوجية، دراسة في هدي التحليل النقدي للخطاب

حامد علي,  حدد عبد الرزاق, 
2024-02-27

الملخص: ملخص: تسعى هذه المقالة، من خلال مقاربة التحليل النقدي لخطاب النظرية السوسيولوجية الى ابراز أهم المشكلات المعرفية والمنهجية التي تعترض حركية التأليف والبحث العلمي في الساحة العربية في مجال النظرية السوسيولوجية، والتي يلمسها كل مهتم وقارئ للنظرية السوسيولوجية. بالإضافة الى محاولة الوصول الى عدة زوايا مبهمة في سياق الجدل الأيديولوجي الحاصل بين مختلف خطابات النظرية السوسيولوجية وتجاوزا للتعاطي السطحي المألوف وذلك بالإنشغال المباشر للتأليف العربي. حيث يعدو التأليف في مجال النظرية السوسيولوجية، ليس بالأمر السهل، فعلاوة على الرطانة والغموض المفاهيمي، والذي يبدو وكأنه أمر محتوم في هذا المجال، بالإضافة الى التشظي الظاهر الذي عرفته النظرية السوسيولوجية الكلاسيكية، والتغيرات الابستيمولوجية الحاصلة على صعيد تمدد آفاقها، والصيغ التوليفية الحاصلة بين مختلف النظريات التي كانت متباعدة مطلع القرن العشرين. الكلمات المفتاح: النظرية السوسيولوجية، المشكلات المنهجية، التحليل النقدي للخطاب، السوسيولوجيا العربية Abstract: This article seeks, through the approach of critical analysis of the discourse of sociological theory, to highlight the most important epistemological and methodological problems that impede the movement of authorship and scientific research in the Arab arena in the field of sociological theory, which touches every interested and reader of sociological theory. Where more than authorship in the field of sociological theory, it is not an easy matter, in addition to the conceptual jargon and ambiguity, which seems as if it is inevitable in this field, in addition to the apparent fragmentation that the classical sociological theory knew, and the epistemological changes taking place in terms of expanding its horizons, and the synthetic formulas that took place between the various Theories that were divergent early in the twentieth century. Keywords: Sociological theory, methodological problems, Critical analysis of the discourse, Arabic Sociology.

الكلمات المفتاحية: النظرية الس ; سي ; ل ; جية المشكلات المنهجية التحليل النقدي للخطاب الس ; سيل ; جيا العربية


مسرح الطفل في الجزائر وأدواره التربوية -بين النظرية والتطبيق- Children's theater in Algeria and its educational roles - between theory and practice -

عجيلات عبدالباقي, 
2024-03-22

الملخص: ملخص: يعتبر مسرح الطفل من أهم المؤسسات التربوية الحديثة التي تعنى بتربية الطفل ورعايته وتنمية شخصيته في جميع جوانبها: العقلية، النفسية، الاجتماعية ... إلخ، وذلك من خلال ما تنقله للطفل من قيم ومُثُل ومعايير خلقية ومعارف، كما تعمل على تنمية خبراته بفضل ما تعرضه على الخشبة من أحداث تعكس جوانب كثيرة من الحياة الاجتماعية التي ينتمي إليها. ومنه فمسرح الطفل وسيلة لربط الطفل بواقعه الاجتماعي أكثر وتصحيح أفكاره واتجاهاته وتنميتها بالشكل الذي يجعل منه فردا صالحا وفاعلا فيه، وهذا ما نهدف إلى توضيحه في هذا المقال. Abstract: The Child Theater is considered one of the most important modern educational institutions concerned with raising children, caring for them, and developing their personality in all its mental, psychological, and social aspects...etc, and instills in the child moral values, standards and knowledge, and It contributes to the development of his experiences through his various theatrical performances and the child's theater is a means to connect the child with his social reality and guide him in the firm path to be a good individual and a servant of his society, this is what we intend to clarify in this article.

الكلمات المفتاحية: المسرح، الطفل،الدور ، التربية، الشخصية. Theatre, Child, Role, Education, Personality..


بناء مقياس الاتّجاهات نحو استخدام مواقع التّواصل الإلكترونيّ لدى التّلاميذ المُتفوّقين دراسيًّا في المرحلة الثّانوية

محمودي خديجة,  بومعراف نسيمة, 
2024-05-23

الملخص: تهدف الدراسة الحالية إلى بناء مقياس الاتجاهات نحو استخدام مواقع التواصل الإلكتروني، وقد تمّ تطبيقُه على التلاميذ المتفوّقين دراسيًّا في المرحلة الثانوية، واستُخرجت خصائصُه السيكومترية على عيّنة عددُ أفرادها (107) تلميذا وتلميذة من مختلف السنوات الدراسيّة ، في ثلاث ثانويات بولاية الوادي، وقد اخْتيرت العيّنة من المجتمع الأصليّ بطريقة عشوائية طبقيّة، كما تمّ الاعتماد على المنهج الوصفيّ بغية تحقيق أهداف الدّراسة، ولاستخراج خصائصه السيكومترية حُسِبَ صدقُه بالاعتماد على طريقتي؛ الصّدق الظاهريّ والاتّساق الدّاخلي، وتمّ التحقّق من ثباته عن طريق استخراج معامل ألفاكرومباخ. وقد أسفرت النتائج عن تمتّع مقياس الاتجاهات نحو استخدام مواقع التواصل الإلكتروني بدلالات صدق وثبات مقبولة تتناسب وخصائص المقياس الجيّد بعد تطبيقه على عينة من التلاميذ المتفوّقين دراسيًّا في المرحلة الثانوية، حيث تكوّن المقياس في صورته النهائية من (35) بندا مُوَزّعين على ثلاثة (3) أبعاد وهي: البعد المعرفي، الوجداني والسّلوكي. The current study aims to construct a scale assessing attitudes toward using social media among High-Achieving secondary school pupils. The scale is administered to a stratified random sample of (107) male and female learners across grade levels at three high schools in El Oued Province. The descriptive approach was used to achieve the research objectives and extract the psychometric properties. The scale's validity was verified using apparent validity and internal consistency methods, and reliability was evaluated through Cronbach’s alpha coefficient The results indicated that the scale of attitudes toward using social media has acceptable validity and reliability that aligned the characteristics of a trustworthy scale after being applied to a sample of academically high-achieving secondary school learners. Ultimately, the scale consisted of (35) items distributed over three (3) dimensions: cognitive, affective, and behavioral components

الكلمات المفتاحية: بناء مقياس ; استخراج الخصائص السيكومترية ; الاتجاهات ; مواقع التواصل الإلكتروني ; التلاميذ المتفوّقون دراسيًّا في المرحلة الثانوية


السياق السوسيو-تاريخي للفعل المقاولاتي المحدد لطبيعة العمل في المجتمع الجزائري في ظل ثنائيتي (العقلاني/اللاعقلاني)

ميهوبي قمر,  ميراد حنان, 
2024-03-05

الملخص: نهدف من خلال هذه الدراسة إلى التعرف على تطور العمل عبر الحضارات والمجتمعات، وكذا معرفة التراث السوسيولوجي للفعل المقاولاتي، وذلك بإلقاء الضوء على بعض المقاربات الابستيمولوجية النظرية التي تناولته بالدراسة، للوصول إلى تحديد طبيعة العمل في القطاع المقاولاتي بين ثنائيتي العقلاني واللاعقلاني في المجتمع الجزائري، وهذا انطلاقا من السيرورة السوسيو-تاريخية الذي يتميز بها هذا الأخير، وذلك باستخدام المنهج التحليلي لبعض الدراسات السابقة لعدة باحثين الذين جاءت أبحاثهم في هذا السياق، والتي توصلنا من خلالها أن طبيعة العمل في المجتمع الجزائري قد أخذت مورفولوجيا خاصة تتميز باللاعقلانية في التوظيف، السير وتوزيع الأرباح، وذلك نظرا للسياق السوسيو-ثقافي الذي تطبع فيه أفراد المجتمع الجزائري عن طريق ميكانيزمات التنشئة الاجتماعية وآلياتها المتعددة التي تبلور من خلالها الفعل المقاولاتي بهابيتوس أعطى له طابع خاص، مخالفا لما هو عليه الغرب أين يمتاز بالكثافة، المهارة والاعتماد على الأساليب الموضوعية لاضفاء الصبغة العقلانية على الفعل المقاولاتي والوصول إلى تحقيق الرهانات المسطرة والفعالية المرجوة. Abstract: Through this study, we aim to identify the development of work across civilizations and societies, as well as Knowledge of the sociological heritage of the entrepreneurial act, by shedding light on some of the theoretical epistemological approaches that have been dealt with in the study, in order to determine the nature of work in the entrepreneurial sector between the rational and the irrational in the Algerian society, and this is based on the sociological-historical process that characterizes the latter, And by using the analytical approach of some previous studies of several researchers whose research came in this context, through which we concluded that the nature of work in Algerian society has taken a special morphology characterized by irrationality in employment, traffic and distribution of profits, due to the socio-cultural context in which members of Algerian society are imprinted through The mechanisms of socialization and its multiple mechanisms through which the entrepreneurial act of Habitos crystallized gave it a special character, contrary to what it is in the West, where it is characterized by intensity, skill, and reliance on objective methods to impart rationality. On the entrepreneurial act and access to achieve the bets ruler and the desired effectiveness

الكلمات المفتاحية: مقاولاتية، فعل، مقاول، عمل، تمثلات.


الأبعاد الثقافية والاجتماعية المرتبطة بتسيير الموارد البشرية وأثرها على أداء المقاولات النسوية )دراسة ميدانية بولاية تلمسان )

مناد لطيفة,  بلغيت عبد المجيد, 
2024-02-29

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى إبراز مدى تأثير الأبعاد الثقافية والاجتماعية على تسيير الموارد البشرية في المقاولات النسوية وانعكاس ذلك على الأداء. وقد استخدمنا المنهج الوصفي التحليلي، حيث قمنا بحمع البيانات بالاعتماد على دراسة ميدانية من خلال استعمال أداة الاستبيان والتي شملت 100 مؤسسة مقاولاتية نسوية في ولاية تلمسان باختلاف نشاطاتها الاقتصادية. وتوصلت الدراسة إلى أن تسيير وإدارة الموارد البشرية في المقاولات النسوية تتأثر بالأنساق الثقافية والاجتماعية التقليدية السائدة، التي تهيمن على خياراتها في التنظيم والتسيير؛ مما ينتج عنه بروز أنماط من التسيير اللا عقلاني؛ والتي تظهر من خلال عملية الاختيار واستقطاب وتوظيف الموارد البشرية؛ وذلك ما ينعكس سلبا على الأداء العام للمؤسسة. This study aims to highlight the impact of cultural and social dimensions on human resource management in women's enterprises and their reflection on performance. We adopted a descriptive analytical approach, in which we collected data based on a field study using the questionnaire tool, which included 100 women's entrepreneurial enterprises in the wilaya of Tlemcen with different economic activities. The study found that the management and administration of human resources in women's enterprises is affected by traditional cultural and social norms that dominate their choices in organization and management, resulting in the emergence of irrational management patterns; which are reflected through the process of selection, recruitment, and employment of human resources; which in turn negatively affects the overall performance of the enterprise.

الكلمات المفتاحية: المرأة، مقاوَلة، تسيير الموارد البشرية، مقاوَلة نسوية


البرمجة في التلفزيون العمومي الألماني: دراسة وصفية تحليلية للشبكة البرامجة للقناة الألمانية الثانية لشهر جويلية 2023

بوروبي عبد الهادي,  مساهل محمد, 
2024-03-13

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى محاولة استجلاء والكشف عن بنية الشبكة البرامجية التلفزيونية للقناة العمومية الألمانية الثانية من خلال البحث في مختلف محددات البرمجة بالقنوات العمومية الألمانية (الجمهور، الاشهار والتمويل، الخدمة العمومية، نوع القناة، المنافسة، التشريعات الإعلامية، الانتاج). اعتمدنا على المنهج الوصفي التحليلي وأداة تحليل المضمون عبر تحديد وحدة القياس وفئات التحليل التي تتماشى مع المدونة المدروسة والمتمثلة في الشبكة البرامجية للقناة لشهر جويلية 2023. بعد عملية جمع البيانات وتحليلها وفق فئات التحليل توصلنا إلى مجموعة من النتائج سنحاول ذكر أهمها: أغلب البرامج التي تتم برمجتها ألمانية الانتاج (انتاج محلي) كما تحتل البرامج والقوالب الدرامية حجم زمني كبير ونجدها أيضا تبرمج في وقت الذروة (19:00-23:00) ، تتمظهر طبيعة القناة في البرامج الموجهة بشكل أساسي للجمهور العام وذلك بنسبة معتبرة.

الكلمات المفتاحية: برمجة، شبكة برامجية؛ برمجة تلفزيونية ؛ تلفزيون عمومي ألماني؛


مستوى التفكير العلمي لدى التلاميذ (دراسة ميدانية على عينة من تلاميذ سنة ثالثة ثانوي شعبة علوم تجريبية)

خريص نريمان,  بواحمد يحيى, 
2024-04-16

الملخص: ملخص: هدفت الدراسة الحالية إلى معرفة مستوى التفكير العلمي لدى التلاميذ. اعتمدت الدراسة على المنهج الوصفي كونه المنهج الملائم لأغراض الدراسة، وطبقت الدراسة على عينة بلغ عددها (50) تلميذا وتلميذة من تلاميذ الصف ثالثة ثانوي شعبة علوم تجريبية الذين تم اختيارهم بطريقة العينة العشوائية البسيطة. وكانت أداة الدراسة عبارة عن اختبار من تصميم الباحثة لقياس مستوى التفكير العلمي في المهارات الخمس (تحديد المشكلة، اختيار الفروض، اختبار صحة الفروض، تفسير الفروض، التعميم)، تم استخدام المتوسط الحسابي والانحراف المعياري لمعرفة مستوى التفكير العلمي لدى المتعلمين. وخلصت الدراسة إلى النتائج التالية: مستوى التفكير العلمي لدى التلاميذ متوسط مستوى التفكير العلمي في مهارة تحديد المشكلة لدى التلاميذ متوسط مستوى التفكير العلمي في مهارة اختيار الفروض لدى التلاميذ مرتفع مستوى التفكير العلمي في مهارة اختبار صحة الفروض لدى التلاميذ مرتفع مستوى التفكير العلمي في مهارة التفسير لدى التلاميذ متوسط مستوى التفكير العلمي في مهارة التعميم لدى التلاميذ متوسط Abstract: The current study aimed to know the level of scientific thinking among students. The study relied on the descriptive approach. The study was applied to a sample of (50) male and female students, who were selected using a simple random sampling method. The study tool was a performance test designed by a researcher to measure the level of scientific thinking. The arithmetic mean and standard deviation were also used to determine the level of scientific thinking. The study concluded the following results: The level of scientific thinking among students is average The level of scientific thinking in the skill of identifying the problem among students is average The level of scientific thinking in the skill of selecting assignments and testing the validity of hypotheses among students is high. The level of scientific thinking in students’ interpretation and generalization skills is average

الكلمات المفتاحية: تفكير ; تفكير علمي ; THinking ; Scientific Thinking


دور علم الاجتماع في العالم العربي- الواقع والآفاق .

بالنور يوسف, 
2024-04-27

الملخص: ملخـص: لقد مضى على نشأة علم الإجتماع في العالم العربي أكثر من سبعين سنة، مع بدايات حركة الإستقلال العربي، ولقد سارع العلماء والباحثون في العالم العربي إلى إنشاء كليات للعلوم الإنسانية ومراكز للبحوث المختلفة، لكن جاءت هذه المؤسسات رهينة للمرجع والمنهج ولأدوات التحليل الغربي، فهي رهينة لإستخدمات المفاهيم النظرية والتقنيات الغربية لفهم واقعنا المعاصر، دون التنبه إلى الفوارق الجذرية بين المجتمعات العربية الإسلامية والمجتمعات الصناعية الغربية، الأمر الذي أدى إلى سوء الفهم لمشكلات وظواهر مجمعاتنا العربية والإسلامية، والذي زاد الأمر سوءا هو أن كل أعمال المتخصصين العرب في علم الإجتماع كانت مجرد أعمال تدريسية في الكليات والمعاهد والأقسام الجامعية، لم تنتج سوى إصدارات لمجموعة من الكتب والدوريات، وأيضا سوى أطروحات للدكتوراه ولرسائل الماجستير ليس إلا، ولكن هؤلاء المتخصصين لم يتجرأوا بعد في إنتاج حقيقي لعلم الإجتماع ونظرياته العلمية، بما يواكب دراسة مشكلات العرب السياسية والإجتماعي والإقتصادية، كما هو الحال عند علماء الغرب. Abstract : More than sixty years have passed since the emergence of sociology in the Arab world, with the beginnings of the Arab independence movement. Scientists and researchers in the Arab world hastened to establish colleges for the humanities and centers for various research, but these institutions became hostage to the reference, the method, and the tools of western analysis, and even to the uses of concepts. Western theory and techniques to understand our contemporary reality, without paying attention to the radical differences between Arab Islamic societies and Western industrial societies, which led to a misunderstanding of the problems and phenomena of our Arab and Islamic complexes, and what made matters worse is that all the works of Arab specialists in sociology were merely teaching works in Colleges, institutes and university departments, It has only produced publications of a group of books and periodicals, and also only doctoral dissertations and master’s theses, but these specialists have not yet dared to truly produce sociology and its scientific theories, in a way that keeps pace with the study of Arab political, social, and economic problems, as is the case with Western scholars .

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية : علم الإجتماع – نقد إجتماعي– مجتمع – علاقات إجتماعية – تغير إجتماعي ; Sociology ; Social criticism ; Community ; Social relationships; Social change


التسويف الأكاديمي وعلاقته بكل من فاعلية الذات ومفهوم الذات الأكاديمي لدى المراهقات المتمدرسات ( دراسة ميدانية بثانوية حسيبة بن بوعلى-القبة- الجزائر العاصمة)

بولجاج نشيدة, 
2024-03-22

الملخص: ملخص: هدفت الدراسة الحالية الكشف عن العلاقة بين التسويف الأكاديمي وكل من فعالية الذات ومفهوم الذات الأكاديمي لدى المراهقات المتمدرسات، ومن أجل تحقيق أهداف الدراسة تم الاعتماد على مقياس التسويف الأكاديمي، ومقياس الفعالية الذاتية، ومقياس مفهوم الذات الأكاديمية، على عينة بلغ حجمها153 مراهقة متمدرسة، تم اختيارهم بالطريقة القصدية، وبعد المعالجة الإحصائية للبيانات، فقد أسفرت النتائج على أن مستوى التسويف الأكاديمي لدى المراهقات المتمدرسات متوسط، كما أسفرت النتائج أيضا إلى وجود علاقة عكسية بين كل من التسويف الأكاديمي وكل من فاعلية الذات ومفهوم الذات الأكاديمي، ووجود علاقة طردية بين كل من فاعلية الذات ومفهوم الذات الأكاديمي لدى عينة الدراسة . Abstract: The current study aimed to revel the relationship between academic procrastination and self-efficacy and academic self-concept of adolescent schoolgirls. In Oder to achieve the objectives of the study, the academic procrastination scale, and self-efficacy measure, and academic self-concept measure was administered to a sample of 153 students, selected on a poem method. After the statistical processing of the data, the results found that the level of academic procrastination adolescent schoolgirls is average. The results also resulted in an inverse relationship between academic procrastination and both self-efficacy and academic self-concept, the existence of an expulsive relationship between both self-efficacy and the academic self-concept of the study sample.

الكلمات المفتاحية: التسويف الأكاديمي ; الفعالية الذاتية ; مفهوم الذات الأكاديمي ; المراهقات المتمدرسات


الإتصال التنظيمي وعلاقته بالأداء الوظيفي بالمؤسسة

بن حنيش خالد,  الجوزي وهيبة, 
2024-03-13

الملخص: ملخص: هدفت هذه الدّراسة إلى محاولة إبراز وجود علاقة من عدمها بين الإتصال التنظيمي في مديرية التربية وأحد الظواهر التنظيمية ألا وهي الأداء الوظيفي وذلك من خلال دراسة ميدانية أجريت بمديرية التربية بولاية الوادي ، وقد استخدمت الدراسة المنهج الوصفي كما استهدفت فئة الموظفين والعمال كون هتين الفئتين المكون الرئيسي لمجتمع البحث وإذ يقعون بصورة مباشرة تحت تأثير ظاهرة الإتصال التنظيمي ، حيث توصلت الدراسة إلى وجود علاقة بين الإتصال التنظيمي والإداء الوظيفي. Abstract: This study aimed to try to highlight the presence or absence of a relationship between organizational communication in the Directorate of Education and one of the organizational phenomena, namely job performance, through a field study conducted in the Directorate of Education in the State of El Oued. The study used the descriptive approach and also targeted the category of employees and workers, since these two categories are the main components of society. The research falls directly under the influence of the phenomenon of organizational communication, as the study concluded that there is a relationship between organizational communication and job performance.

الكلمات المفتاحية: الإتصال التنظيمي، الأداء الوظيفي ; organizational communication, job performance


اضطراب تشتت الانتباه والنشاط الزائد لدى الأطفال "مقاربة نظرية"

غربي جهاد,  شفيق ساعد, 
2024-05-07

الملخص: ركزت هاته الورقة البحثية على أحد أهم الموضوعات النفسية والسلوكية عند الأطفال وهو اضطراب تشتت الانتباه والنشاط الزائد، يظهر في مرحلة الطفولة ويستمر معها حتى البلوغ والرشد بأشكال وأعراض مختلفة وأكثر تعقيدا، ومن هنا جاءت أهمية إجراء هاته الدراسة من خلال تقديم مقاربة نظرية شاملة تضمنت مختلف الجوانب الطبية والنفسية والتربوية لاضطراب تشتت الانتباه والنشاط الزائد، حيث تمت مناقشة المفاهيم والتعريفات والأنواع والنظريات المفسرة وغيرها من النقاط المهمة الخاصة بهذا الاضطراب وصولا إلى التشخيص والعلاج، ومن خلال هذه الدراسة خلص الباحثان إلى أن اضطراب تشتت الانتباه والنشاط الزائد هو اضطراب معقد يصيب الأطفال، تعددت أسبابه وأنواعه وزادت نسب انتشاره مؤخرا، لذلك تعتبر عملية التدخل المبكر والتشخيص الدقيق من أجل تقديم سبل العلاج المتنوعة والتي تعتبر أهمها العلاج الطبي والسلوكي، أهم خطوة يحتاجها الأطفال المصابين بهذا الاضطراب للحد من انتشاره والتخفيف من أعراضه في مراحله الأولى. This research paper focused on one of the most important psychological and behavioral topics in children, which is attention deficit disorder and hyperactivity, It appears in childhood and continues into adulthood with different and more complex forms and symptoms. Hence the importance of conducting this study by presenting a comprehensive theoretical approach that includes various medical, psychological and educational aspects of attention deficit hyperactivity disorder, Concepts, definitions, types, explanatory theories, and other important points related to this disorder were discussed, leading to diagnosis and treatment, Through this study, the researchers concluded that attention deficit hyperactivity disorder is a complex disorder that affects children, its causes and types are numerous and its prevalence rates have increased recently. Therefore, the process of early intervention and accurate diagnosis in order to provide various treatment methods, the most important of which is medical and behavioral treatment, is considered the most important step. Children with this disorder need it to limit its spread and alleviate its symptoms in its early stages.

الكلمات المفتاحية: اضطراب ; تشتت الانتباه ; نشاط زائد ; تشخيص ; أطفال ; disorder ; attention deficit disorder ; hyperactivity ; diagnosis ; children


فعالية برنامج إرشادي انتقائي في تنمية الذكاء الأخلاقي لدى طلبة جامعة أم البواقي

ألبوش زينة,  زروالي وسيلة, 
2024-03-10

الملخص: ملخص: هدفت الدراسة الحالية إلى الكشف عن فعالية برنامج إرشادي انتقائي في تنمية الذكاء الأخلاقي لدى طلبة جامعة أم البواقي، تكونت عينة الدراسة من (22) طالب وطالبة تم تقسيمهم إلى مجموعتين (ضابطة وتجريبية) بواقع (11) طالب وطالبة في كل مجموعة، اشتملت أدوات الدراسة على مقياس الذكاء الأخلاقي (من إعداد الباحثتان)، وبرنامج إرشادي انتقائي لتنمية الذكاء الأخلاقي لدى طلبة الجامعة (من إعداد الباحثتان)، اعتمدت الدراسة على المنهج التجريبي بتصميم شبه تجريبي، توصلت نتائج الدراسة إلى فعالية البرنامج الإرشادي الإنتقائي في تنمية الذكاء الأخلاقي لدى طلبة جامعة أم البواقي. Abstract: The current study aimed to investigate the effectiveness of a selective guidance program in developing ethical intelligence among students at the University of Oum El Bouaghi. The study sample consisted of (22) male and female students, who were divided into two groups (control and experimental), with (11) students in each group. The study tools included an ethical intelligence scale (developed by the researchers) and a selective guidance program for developing ethical intelligence among university students (also developed by the researchers). The study adopted an experimental approach with a quasi-experimental design. The study results concluded the effectiveness of the selective guidance program in developing ethical intelligence among students at the University of Oum El Bouaghi.

الكلمات المفتاحية: فعالية ; برنامج إرشادي ; إرشاد انتقائي ; ذكاء أخلاقي ; طلبة جامعة


الفكر التنموي في الخطاب الإعلامي الرسمي- دراسة سوسيولوجية تحليلية لعينة من اللقاءات الإعلامية الدورية لرئيس الجمهورية مع الصحافة الوطنية بالتلفزيون الجزائري

حجاجي رشيدة,  بوترعة بلال, 
2024-03-29

الملخص: ملخص: يعد الخطاب الإعلامي من أهم الأشكال الإتصالية الإجتماعية التي يحمل مضمونها فكرا تنمويا لذا كان الهدف من دراستنا تحليل مضمون الخطاب الإعلامي لرئيس الجمهورية للوقوف على تمثلاته حول الفكر التنموي الوطني، وأهم المعيقات التي تحول دون تطبيقه .حيث تمت هذه الدراسة وفق المنهج الوصفي متبعين بذلك الأسلوب الأكثر إستخداما وهو تحليل المحتوى .وبذلك توصلنا إلى جملة من الإستنتاجات أهمها أن الجزائر تسعى لتحقيق النمو والإستقرار الإقتصادي من خلال إنتهاج إستراتيجية التنوع الاقتصادي خارج قطاع المحروقات بتطبيق ألية الإستثمار الأجنبي و الوطني في جميع القطاعات ، إضافة إلى ذلك ضرورة مناقشة ملف البطالة إنطلاقا من أولوية الإستثمار الإجتماعي على الإستثمار المالي . أما فيما يخص المعيقات توصلنا إلى أن الأنظمة الحاكمة تنتهج الفكر التنموي الغربي الذي يحمل أفكار أثبتث فعاليتها في المجتمع الغربي إلا أنها فقدت فعاليتها في مجتمعنا ، لأنها نقلت بطريقة التكديس لا البناء . مع إهمال أدمغة وطنية قادرة على بلورة نماذج تنموية بديلة تتلاءم مع الخصوصية الثقافية و الإجتماعية لمجتمعنا . Abstract: Media discourse is one of the most important communication forms. Its content is loaded with developmental thoughts. This study aimed at analyzing the media discourse of the president of the Republic in order to identify the national development thinking features therein, and the main obstacles to its implementation. This study followed the descriptive method, and used the tool of content analysis. One important result that the study reached is that Algeria seeks to achieve development and economic stability, by adopting a strategy of economic diversification outside the hydrocarbon sector, and through the application of national and foreign investment mechanisms in all sectors. Another important result is the necessity of the discussion of the unemployment issue based on the priority of social investment over financial investment. Concerning the constraints, the study results showed that the ruling regimes follow the occidental development thinking that carries thoughts that have been proved to be effective in the occidental society, but ineffective in our society because they were transmitted unconstructively, and because of the neglect of national brains capable of making alternative development models that fit the socio-cultural specificities of our society. .

الكلمات المفتاحية: Keywords: Media discourse; development thinking. ; الكلمات المفتاح : الخطاب الإعلامي : الفكر التنموي


إعادة هندسة التعليم العالي وفق معايير الجودة الشاملة في الجزائر

قيرواني محمد أمين, 
2024-03-11

الملخص: انطلقت الدراسة في دراسة هندسة التعليم العالي وفق معايير الجودة الشاملة في الجامعة الجزائرية في طرح سؤال جوهري: كيف تتم إعادة هندسة التعليم العالي وفق معايير الجودة الشاملة في الجامعة الجزائرية؟ ، وهدفت الدراسة إلى الكشف عن الأساليب المتبعة في الجامعة لتحقيق أهدافها ، والمناهج والبرامج المتبعة في تكوين الطلبة ، و الكشف عن متطلبات الجودة الشاملة والمعايير المعتمدة في تقييم نجاعة النظام التعليمي وانعكاسه على مخرجاته النوعية والمادية والبشرية ، ويمكن تقديم رؤية علمية تسهم في تحسين جودة التعليم العالي وإعادة هندسته وفق أسس ومعايير حديثة تتماشى مع متطلبات التنمية الاجتماعية وكيفية تجسيدها في الواقع، وقد استخدمنا المنهج الوصفي ، و بلغت عينة الدراسة (67) مبحوث من الأساتذة في جامعة محمد لمين دباغين سطيف2 في سطيف،كما استخدمت مجموعة من الأدوات البحثية وهي : الملاحظة البسيطة، المقابلة ، استمارة ، أما الأساليب الإحصائية اعتمدنا على الجداول التكرارية والنسب المئوية و كا2. وخرجت الدراسة بنتائج أهمها : 1. أن الجامعة الجزائرية وفرت متطلبات نوعية قليلة لا تساهم في إعادة هندسة التعليم العالي وفق معايير الجودة الشاملة 2. تطبيق إعادة هندسة التعليم العالي وفق معايير الجودة الشاملة كان ضعيفا ولا يساهم في مخرجات تعليمية نوعية في الجامعة الجزائرية 3. ان عملية إعادة هندسة التعليم العالي وفق معايير الجودة الشاملة تواجه عراقيل وصعوبات متنوعة تحول دون تطبيقها. Abstract: The study began in the study of engineering higher education in accordance with total quality standards at the Algerian University by asking a fundamental question: How does higher education re-engineer in accordance with quality standards total of the University of Algeria? The study aimed to reveal the University’s methods of achieving its goals. the programs used in the training of students and the disclosure of overall quality requirements and standards adopted to evaluate the effectiveness of the education system and its impact on its qualitative, material and human results, A scientific vision can be provided that contributes to improving the quality of higher education and its reengineering according to the foundations and modern standards in line with the requirements of social development and the way of giving. We used the descriptive approach, and the study sample amounted to (67) respondents from professors at Mohamed Lamine Debaghin University, Sétif 2 in Sétif, and a set of research tools were used , namely: simple observation, interview, questionnaire, and as for statistical methods, we relied on frequency tables, percentages and k2. The study came out with the most important results: 1. The Algerian university has provided few quality requirements which do not contribute to the re-engineering of higher education according to global quality standards 2. The application of higher education re-engineering according to global quality standards was weak and does not contribute to qualitative educational results in the Algerian university 3. The process of overhauling higher education in accordance with comprehensive quality standards faces various obstacles and difficulties that prevent its implementation. Keywords: higher education, overall quality, higher education engineering.

الكلمات المفتاحية: التعليم العالي،الجودة الشاملة،هندسة التعليم العالي.


(دعائم الأسرة التربوية في إعداد الطفل للحياة الاجتماعية (دراسة ميدانية على عينة من الأسر بمدينة بسكرة

كزيز امال, 
2024-04-01

الملخص: تعتبر الأسرة المجال التربوي الرئيس الذي يعنى بالعملية التربوية من خلال مجموع الدعائم التي يقدمها هذا الحقل من جوانب نفسية واجتماعية وتربوية، وحتى التعليمية التي ترتبط بالحياة الاجتماعية للطفل و التي تهدف إلى إعداد الفرد للحياة التعليمية والمدرسية ككل، فدور المعلم وحده في إعداد الطفل وتزويده بالمعرفة ليس كفيلا بتشكيل رأسمال ذا كفاءة لذا تلعب الأسرة متمثلة في الوالدين دورا بارزا في مساعدة مؤسسات التنشئة الاجتماعية لتحقيق هدفها من عملية تكوين تمثلات للفرد في مجالات حياتية متعددة، لذا يحتاج الطفل رعاية كبيرة تتجسد من خلال إنتاج الأسرة لدعائم تربوية وتعليمية تنتج وتساهم في تشكيل هوية فاعلة للطفل من خلالها يمكن اكتساب المعرفة بطرائق مرنة، ليصبح الفرد جزءا فاعلا في المجتمع سواء مع أ أسرته أو أقرانه أو معلميه؛ وهذا ما تم التوصل إليه كنتيجة رئيسية لهذه الدراسة.

الكلمات المفتاحية: أسرة ; مدرسة ; حياة ; جتماعية ; دعائم


Academic Dropout in Higher Education, its Causes, and Implications

العقون صالح,  لغراب ايمان, 
2024-03-21

Résumé: Abstract Academic dropout is considered one of the most significant non-linear socioturbulent phenomena. Its intensity has increased in recent years in response to a range of conditions and challenges that have emerged in the current reality. What makes this phenomenon more dangerous is its extension to the university level, which was previously unaffected. This calls for an investigation into the main causes and consequences of this phenomenon, both at the individual and societal levels. In response to this, our scientific article aims to explore the phenomenon of academic dropout

Mots clés: academic dropout, higher education, causes, implications


حتمية الصحة النفسية لضمان فعالية التعليم النوعي وتفجير إبداعات المتعلمين

سليماني ليلى, 
2024-03-11

الملخص: ملخص: تعتبر المدرسة أهم مؤسسة اجتماعية في حياة الفرد بعد أسرته، وتعد المؤثر الإيجابي الأكبر في بناء تعلماته، كما أن المدرسة الحديثة تتبنى آليات التعليم النوعي بإشراك جميع القائمين على العملية التعليمية التعلُّمية التربوية في بناء شخصية المتعلم المتزنة معرفيا ونفسيا ،القادرة على اكتساب المعارف والخبرات والمهارات وتوظيفها في حياته اليومية وبطرق إبداعية متميزة . تهتم الأنظمة التربوية التعليمية الحديثة اهتماما بليغا بالصحة النفسية للمتعلم وتوليها عناية خاصة من الجانب المادي، فما تنفقه الدولة من تكاليف في تحسين وتطوير التعليم النوعي اقل بكثير مما تنفقه في التكفل بالاضطرابات النفسية والسلوكية والعقلية وجنوح الأحداث وشبح الأمية والبطالة والآفات الاجتماعية، ولهذا الغرض أضحت العلاقة بين الصحة النفسية والتعليم النوعي وطيدة لا مجال للفصل بينهما كون الفعل التربوي هو ترويض العقل على العمليات المعرفية ،وللمحافظة على الصحة العقلية وجب تعزيزه وتنميته بطريقة صحية ونفسية مناسبة حتى تنعكس بصورة إيجابية على أداء التعليمي النوعي، الذي وإذا ما تجسد في واقع العملية التعليمية التعلُّمية بجميع متطلباته المادية والبشرية سوف يقلل من الإجهاد والإرهاق لدى المتعلم مما يوفر له الراحة النفسية ويعزز فيه الثقة في تطوير مكتسباته وتفجير طاقاته الإبداعية ،فالتعليم النوعي يعتمد على التقنيات الحديثة المتطورة وتعدد اللغات والتنوع في استراتيجيات التدريس التفاعلية متعددة الحواس ،واستخدام الأنشطة اللاصفية كالرياضية والفنون التشكيلية ،والخروج إلى الفضاءات المفتوحة من مساحات خضراء واستغلالها في هذا المجال من أجل تفجير طاقات الإبداع والتميز، وهذا ما تهدف إليه دراستنا حيث توضح متطلبات الصحة النفسية لدى المتعلمين للدَّفع بقاطرة التعليم النوعي من أجل نظام تربوي متميز واستثمار الطاقات الإبداعية لدى المتعلمين في مجتمع خال من الاضطرابات النفسية . الكلمات المفتاحية : الصحة النفسية ، التعليم النوعي ، المتعلم المبدع.

الكلمات المفتاحية: ، المتعلم المبدع. ; التعليم النوعي ; الصحة النفسية


إدارة الخصوصية في الاتصال: المبادئ النظرية والتطبيقات البحثية

بن بوزيان عبد الرحيم, 
2024-04-21

الملخص: سعت هذه الورقة البحثية إلى استكشاف إحدى النظريات الحديثة في مجال الاتصال والمتمثلة في نظرية إدارة الخصوصية في الاتصال. وتعتبر النظرية مساهمة فكرية مهمة لفهم وتفسير كيفية إدارة الأفراد لخصوصياتهم في الاتصال، وذلك من خلال مراجعة المبادئ النظرية التي تقوم عليها النظرية. إلى جانب فحص بعض الدراسات التجريبية (الإمبريقية) التي حاولت تطبيق أفكار النظرية في الواقع.

الكلمات المفتاحية: إدارة ; خصوصية ; اتصال ; مبادئ نظرية ; تطبيقات بحثية


Dyslexia and its Relationship to Reading Comprehension and Oral Comprehension among Primary School Students

مقي فايزة,  قدادرة شوقي, 
2024-04-28

Résumé: This study aims to identify the relationship between dyslexia, reading comprehension and oral comprehension, as both works interactively in the reading process. The sample was intentionally selected from fifth year primary school students in El Oued city, based on a diagnostic group whose size was estimated at 100 students. Besides, the Raven intelligence test, word reading test, reading comprehension test and oral comprehension test were applied to all sample individuals to detect potential differences in the results of these tests between the groups of typical readers and dyslexic readers. To achieve this, the descriptive method was used in its correlational and comparative approaches. The data was statistically processed employing the "t" test for significance of differences and calculating the Pearson correlation coefficient between the scores of the tests applied to the sample, depending on the SPSS statistical program.

Mots clés: dyslexia; reading comprehension; oral comprehension; primary school students;


أبناؤنا ومخاطر الشاشات ( قراءة في الواقع وعرض للأدبيات )

قديري مصطفى, 
2024-05-08

الملخص: ملخص: نهدف من خلال هذه المداخلة الى اعادة مسائلة بعض المشكلات الكلاسيكية المرتبطة بتأثيرات الشاشة على الاطفال، خاصة في الوقت الذي نعيش فيه حيث سيطرت مختلف الاجهزة الالكترونية على أوقاتنا واصبحت جزءا من حياتنا، وبالرغم من الفوائد التي تقدمها الاجهزة الالكترونية خاصة من الناحية المعرفية والتعليمية ، الا ان المخاطر اصبحت مؤكدة بين تعريض الاطفال الصغار الاقل من سنتين للشاشات، وظهور مشكلات تأخر اللغة و المشكلات السلوكية والادراكية و أعرض التوحد ...الخ، وهو ما سنحاول توضيحه في هذه المداخلة من خلال تقديم عرض لتأثيرات الشاشة على الاطفال الصغار والتي من شانها يمكننا ان نعتبر ان مشاهدة الاطفال للشاشة والبرامج في عمر اقل من سنتين قد يعتبر حقا جريمة في حق الطفل. Abstract : Through this intervention, we aim to reconsider some classical issues related to the effects of screen time on children, especially in the current era where various electronic devices dominate our time and have become part of our lives. Despite the benefits offered by electronic devices, particularly in terms of cognitive and educational aspects, the risks are becoming evident, especially when exposing children under the age of two to screens. This exposure has been linked to issues such as language delays, behavioral and cognitive problems, and even autism spectrum disorder. We will attempt to clarify these issues by presenting an overview of the effects of screen time on young children, suggesting that allowing children under the age of two to watch screens and programs may indeed be considered a crime against the child

الكلمات المفتاحية: Keywords: Child, Screen, Screen Time Child ; الكلمات المفتاحية : الطفل ، الشاشة ، طفل الشاشة


معايير جودة الاختبارات التحصيلية وخطوات بناء اختبار تحصيلي جيد Quality standards for achievement tests and steps for building a good achievement test

فوحمة خالد,  رابحي اسماعيل, 
2024-06-03

الملخص: ملخص: سنحاول في هذا المقال التطرق إلى تعريف الاختبارات التحصيلية وتحديد أنواعها وتوضيح عملية وخطوات بناء اختبار تحصيلي جيد تتوافر فيه الشروط المطلوبة مبررين أهميتها والغرض منها. إذا من خلال ما سبق يتضح ان عملية بناء الاختيار التحصيلي الجيد تتطلب مروره في خطوات متتالية بتحديد أهدافه والغرض منه على غاية إخراجه في صورته الأولى وتجريبه لإجراء التحليلات الإحصائية عليه، ومن تعديله إذا تبين وجود خلل، فالاعتناء بكل خطوة من الخطوات إعداده تسهم بشكل كبير في الوصول إلى اختبار تحصيلي مبني على أسس وقواعد علمية سليمة، ومتوفر على الشروط المطلوبة لبنائه، ومن ثم الحصول على أداة تقويمية صالحة للاستعمال، تمكن من إصدار الأحكام واتخاذ القرارات الصائبة. Abstract: In this paper, the author attempts to define achievement tests, identify their types, and clarify the process and steps of constructing the ones that meets the required conditions, justifying its importance and purpose. Needless to say that the process of constructing a good achievement test requires passing through successive steps, starting with defining its objectives and purpose, all the way to producing its initial form and testing it to conduct statistical analyses on it, and then modifying it if any defects are found. Paying attention to each step in its preparation contributes greatly to reaching an achievement test built on sound scientific foundations and principles, with the required conditions for its construction, and thus obtaining a valid evaluation tool that enables making sound judgments and decisions.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الاستراتيجية،التوظيف،الموردالبشري،الرهان،الفعل التنموي. ; Keywords: Strategy, Deployment, Human Resource, Challenge, Developmental Action.