الحوار المتوسطي

dialogue méditerranéen

Description

مجلة الحوار المتوسطي مجلة علمية دولية محكمة و مفهرسة ،تعنى بالعلوم الإنسانية و الاجتماعية والعلوم الإقتصادية يصدرها مخبر البحوث و الدراسات الاستشراقية في حضارة المغرب الإسلامي جامعـة الجيلالي ليابس سيدي بلعباس- الجـزائـر. المجلة ذات لجنة قراءة و ذات تحميل حرّ يتم إصدارها بشكل سداسي (كل ستة أشهر) باللغات العربية و الفرنسية و الإنجليزية. تهدف مجلة الحوار المتوسطي إلي إتاحة الفرصة للباحثين لنشر انتاجهم العلمي الجاد ذو المنهج الرصين فى كافة مجالات العلوم الإنسانية و الاجتماعية و الاقتصادية و السياسية. و'يقبل للنشر في المجلة : ♦ البحوث الآصيلة التى تحتوي على إضافة للمعرفة في مجالات المجلة. ♦ مقالات المراجعة العلمية التي تتضمن عرضاً نقدياً لبحوث سبق إجراؤها في مجال معين أو أجريت في خلال فترة زمنية محددة. ♦ عروض الكتب ونقدها. ᾽يقبل التقديم في إصدارة مجلة الحوار المتوسطي أعمال البحوث العلمية التي لم يسبق نشرها، أو تقديمها للنشر في جهة أخرى.


10

Volumes

17

Numéros

468

Articles


العلاقات التونسية الاسبانية 1705/1735

درويش الشافعي, 

الملخص: العلاقات التونسية الاسبانية بين سنتي 1705و1735ومميزاتها خلال هذه المرحلة ،والتي غلب عليها طابع العداء بسبب عدة عوامل تحكمت في مجرياتها . والتي تعود في حقيقتها الى فترة القرن السادس عشر الميلادي ،ورغم حالة العداء الا انه تخللتها بعض المظااهر السلمية كالعلاقات التجارية وقضية افتداء الاسرى بين الطرفين خاصة من اسبانيا في الايالة التونسشية .

الكلمات المفتاحية: العلاقات ؛اسبانيا ؛ايالة تونس ؛1705 ؛1735 ؛القرن الثامن عشر ؛حسين باي ؛الاسرى ؛العداء ؛القرصنة .


دور الوساطة الجزائرية في حل النزاع المسلح في مالي

Benmelouka Kheirani,  Taibi Aissa, 

الملخص: لقد حاولنا من خلال ورقتنا البحثية معرفة الدور الذي لعبته الوساطة الجزائرية الرامية لحل النزاع العسكري الداخلي في مالي ، النزاع الذي دام لعدة عقود و أثر بصورة مباشرة على الأمن و السلم الإقليمي. لقد ضلت الجزائر تمارس دور الوسيط النزيه و الفعال بين أطراف الأزمة في دولة مالي مفضلة دائما حل النزاعات الدولية بالطرق السلمية ، وقد تمكنت الدبلوماسية الجزائرية بعد جهود كبيرة من إقناع الأطراف المتحاربة من توقيع العديد من اتفاقيات السلام سواء اتفاقية تمنراست سنة 1991 أو اتفاقية الجزائر سنة 2006 و أخيرا اتفاقية الجزائر سنة 2015 .

الكلمات المفتاحية: الوساطة ، النزاع المسلح ، الدبلوماسية ، المفاوضات،السلم الإقليمي.


رؤى متباينة حول المشاركة السياسية للمرأة في الشريعة الإسلامية والقانون الوضعي

بن علال بن رحو سهام, 

الملخص: تباينت الأولويات منذ سنة 2009 عمّا كانت عليه سنة 1975 -إثر انعقاد أول مؤتمر دولي للأمم المتحدة حول النساء في المكسيك-، وحصل تباعد بين الحركات من أجل العدالة والمساواة بين الجنسين والحركات من أجل العدالة الإجتماعية. وقد لاحظ البعض، أن خيار الخضوع لشروط تحسين أوضاع النوع الإجتماعي/الجندر كوضع آليات هدفها تمكين النساء وزيادة مشاركتهنّ في الحياة السياسية لدى الأنظمة غير الديمقراطية، هو الخيار الأكثر نجاعة، وقد ترجمت قناعة المجتمع الدولي بتمكين المرأة في نصّ المادة الثالثة عشر من الوثيقة الختامية لمؤتمر بيكين 1995 القاضي بأن "تمكين المرأة ومشاركتها الكاملة على قدم المساواة في جميع جوانب حياة المجتمع بما في ذلك المشاركة في عملية صنع القرار وبلوغ مواقع السلطة، أمور سياسية لتحقيق المساواة والتنمية والسلم". وقد سبق الطرح الغربي لمشاركة وتمكين المرأة في الحياة السياسية، النموذج الوسطي الإسلامي الذي يعبّر عن روح التحرير الإسلامي للمرأة والمساواة بين الرجال والنساء من نصوص ومنطق وفقه القرآن الكريم، فالله عزّ وجلّ جلاله سوّى بينهم عندما خلقهم جميعا من نفس واحدة، وساوى بينهم جميعا في اعمار الأرض حين استخلفهم فيها، وكذا في الكرامة عندما كرّم بني آدم في الأهلية والتكاليف والحساب والجزاء مع الحفاظ على فطرة التمايز بين الأنوثة والذكورة لتكون المساواة هي مساواة تكامل شقين متمايزين لا مساواة النّدين المتماثلين والمتنافرين. Abstract Priorities have been differentiate since 2009 than in 1975,following the first United Nations International Conference on Women in Mexico, There has been a divergence between movements for gender justice and equality and movements for social justice. Some have noted that the option to undergo conditions for improving gender status, such as setting up mechanisms to empower women and increase their participation in the political life of undemocratic regimes is the most effective option, the international community's conviction of the empowerment of women has been translated into the 13th text of the 1995 Beijing Final Document, which states that "women's empowerment and full participation on an equal basis in all aspects of society's life, Including participation in decision-making and access to positions of authority, are apolitical items for achieving equality, development and peace ". The Western proposal for women's participation and empowerment in political life has already been raised, the Islamic model, which expresses the spirit of Islamic liberation of women and equality between men and women of the texts and logic and jurisprudence of the Holy Quran ,God Almighty only among them when he created them all from the same one. All of them were included in the reconstruction of the land when they were hired, As well as in dignity when he honored the sons of Adam in the eligibility and costs and calculation and the penalty while maintaining the instinct of the distinction between femininity and masculinity to be equal is the equality of the integration

الكلمات المفتاحية: المشاركة السياسية ; حقوق المرأة ; المساواة ; تمييز ; القانون الوضعي ; الشريعة الإسلامية.


Le religieux comme expression de la culture dans les affiches publicitaires de la ville de Tlemcen. Approche de la sémiologie des indices

Hamimed Sarra Hadjer, 

Résumé: Ce travail porte sur l’expression de la culture dans les affiches publicitaires à travers la reproduction de données religieuses. Dans une perspective de la sémiologie des indices, ces dernières sont répertoriées et stratifiées selon la nature des signes qui les substituent, indices iconiques et linguistiques. Le parcours d’interprétation entrepris dévoile la manière dont ils interagissent entre eux au sein du message publicitaire pour l’imprégner dans son contexte d’émission.

Mots clés: la culture ; les affiches publicitaires ; données religieuses ; la sémiologie des indices ; indices iconiques et linguistiques


النص الموازي و دوره في تأويل النص القرآني: دراسة ترجمة المصطلحات الإسلامية إلى اللغة الإسبانية في ترجمة معاني القرآن الكريم أنموذجا.

كريم بابو, 

الملخص: الترجمات الإسبانية لمعاني القرآن الكريم لا تزال تتوالى و معظمها ترجمات أكاديمية حيث غالبا ما يستهل المستشرق ترجمته بمقدمة، يتطرق من خلالها إلى الصعوبات التي تعترض مترجم القرآن الكريم ومن بينها صعوبة إيجاد مقابلات للمصطلحات الإسلامية في اللغة الهدف. فعلى المترجم نقل تلك الإيحاءات والدلالات إلى اللغة الهدف فالأمر ليس بالهين خاصة عندما يكون تباعد كبير بين الثقافتين واللغتين. و خلال تصفحنا لترجمة خوليو كورتاس لمعاني القرآن الكريم لاحظنا أن المترجم أضاف للنص الأصلي مجموعة من النصوص الموازية « paratextos » أو العتبات، كالمقدمة التي بلغت خمسون صفحة ثم يليها معجم للمصطلحات الإسلامية بالإضافة إلى الحواشي التي بلغت 286 حاشية لسورة البقرة فقط. و أضاف كذلك عناوين بين آيات السور فعلى سبيل المثال سورة البقرة أضاف لها 26 عنوان تتخلل الآيات. و كل هذه النصوص الموازية التي تحيط بالنص الرئيسي ليست ثانوية لكونها تتمركز في الهامش أو بجانب النص الرئيسي، بل قد تتحول هي إلى المركز لأنها توجه قراءة المتلقي و تأويله للنص مثل كتب علوم القرآن من تفسير و أسباب النزول و غيرها. كما تكشف النصوص الموازية كذلك الغموض الذي يعتري النص بالنسبة للقارئ الأجنبي الذي يعتبر المترجم بمثابة ذلك الجسر الذي من خلاله يتمكن من المرور إلى الضفة الأخرى أين يتعرف على الآخر، فالقارئ يمنح ثقته للمترجم و هذا الأخير هو الذي يضمن نجاح عملية التواصل و التعارف بين الثقافتين. لكن هذه النصوص الموازية في الترجمة قد تؤدي إلى صدمات بين الثقافتين إذا أساء المترجم توظيفها فهي سلاح ذو حدين. و تطرق José Yuste Frías من جامعة Vigo الاسبانية إلى النص الموازي في الترجمة كمجال جديد للبحث على المستوي النظري والتطبيقي لطالما أغفله علم الترجمة، أطلق عليه مصطلح"la paratraducción " ويترأس مجموعة لباحثين في الدكتوراه في هذا المجال. فأردنا تسليط الضوء عليه من خلال موضوعنا لنرى دور النصوص الموازية في تأويل النص القرآني بصفة عامة و في نقل دلالة المصطلحات الإسلامية في ترجمة معاني القرآن الكريم إلى اللغة الإسبانية بصفة خاصة ؟ Abstract: The Spanish translations of the meanings of the Holy Quran still coming, mostly academic translations often begin with an introduction, that address the difficulties that face the translator of the Holy Quran for example the difficulty of finding Islamic terms in the target language. We mean by the Islamic terms bring by Islam or terms her origin in the Arabic language and Islam gave it’s a new connotations and own semantic, which is not only limited to the religious side of worship, it includes all the political, economic and cultural aspects because Islam came a series of provisions and teachings that’s govern human life in all fields, so it’s not easy to translate the meanings to target language, especially when there is a difference in the two cultures and languages. When we read the translation of Julio Cortes of the Holy Quran we observe that the translator add to original text a collection of paratexts as introduction of fifty pages then glossary of Islamic terms, titles and notes: for example 286 notes and 26 titles between ayat (verses) of Sura El Baqara (first chapter). José Yuste Frías of Spanish University of Vigo talked about paratexts in translation as a new way to research because the science of translation didn’t talk about it, and gave it the term “Paratranslation”, and he is a head of the group of researchers in doctorate in this context. We want to shed light on the role of paratexts in the interpretation of the Quranic text in general and Islamic terminology in particular. Key words: Paratext, translation, Interpretation, Islamic term, Holy Quran.

الكلمات المفتاحية: النص الموازي – الترجمة – التأويل – القرآن- المصطلح الإسلامي


البيئة الداخلية والمعوقات التنظيمية للصناعة الجزائرية

عائشة مخلوفي, 

الملخص: تعتبر البيئة الداخلية للتنظيم الرسمية وغير الرسمية متغير أساسي تتحكم في السلوك العمالي، وبالتالي فهي تؤثر بطريقة مباشرة على تحديد علاقات العمل، فالبيئة الداخلية بمتغيراتها وبما تحمله من قيم في ظل التغيرات الحديثة تؤثر على علاقات العمل وبالتالي توجيه السلوك العمالي إلى سلوك يهدف إلى تحقيق الفعالية التنظيمية وبذلك تحسين مستوى المؤسسة أو تعيق تحقيق ذلك. وبذلك فالتحولات الاقتصادية والاجتماعية التي تحدث في العالم بشكل عام والجزائر بشكل خاص ادت الى تدهور القطاع العمومي، وسيادة الصراع التنظيمي مما أدى إلى تدهور البيئة الداخلية للتنظيم وعحزها عن توجيه السلوك العمالي لتحقيق الفعالية التنظيمية. وبالتالي أثرت على القيم التي أصبحت تتسم بالفردانية في ظل الاهتمام بالمصالح الشخصية على المصالح العامة والتي أصبحت معيقا تنظيميا أساسيا.

الكلمات المفتاحية: البيئة الداخلية، العلاقات الإجتماعية، الصراع التنظيمي، المعوقات التنظيمية، التنظيم الصناعي.


محمد أركون ومشروع نقد العقل الإسلامي

علجية يموتن, 

الملخص: محمد اركون (1928-2010 )مفكر إسلامي جزائري عد من أكثر المفكرين تأثيرا في مجال الدراسات الإسلامية. وقد قدم لنا اركون من خلتل مشروعه نقد العقل الإسلامي قراءة جديدة للتراث العربي الإسلامي عبر تطبيقه لمنجزات ومناهج العلوم الاجتماعية الحديثة . خاصة في مجال اللسانيات والتاريخ والانتربولوجيا وسنحاول من خلال هذه الدراسة الكشف عن قراءة أركون للفكر الإسلامي. ومحاولته التأسيس لخطاب جديد ورؤية معاصرة للتراث الإسلامي abstract Mohammed Arkoun (1928-2010)was in algerian islamic thinket. he was consideted to have been one of the most influential thinkers in the field of islamic étudiés .thought his project "the critique of islamic reason "Arkoun studies islamic tradition bey appling both modern finding of the sciences and humanities and their method in this study we world like to réveil Arkoun readig of islamic thought. n

الكلمات المفتاحية: اركون نقد العقا


اثر الفكر الجزائري القديم في الفلسفة المسيحية الأوروبية: "أريليوس أوغسطينوس" أنموذجا

مختارية مقدم, 

الملخص: ملخص: كانت رحلة القديس "اوغسطينوس" في بحثه عن السعادة سببا في وجود الفلسفة "الاوغسطينية" ذات الطابع الإفريقي والأثر المسيحي مما تزال مبثوثة في ثنايا الفكر الأوربي دينيا وفلسفيا أو حتى أدبيا. فانتقل في بحثه عن الحقيقة من الحواس إلى العقل ومنه إلى الوجدان. Abstract : The journey of St. Augustine in his quest for happiness was the cause of the philosophy of African character and the Christian influence, which is still reflected in the folds of European thought religiously, philosophically or even literary. So he moved in his search for the truth from the senses to the mind and from it to the conscience.

الكلمات المفتاحية: العقل ; الحكمة ; الحقيقة ; المعرفة ; الك ; جيت


الخبرة القضائية أمام محكمة الجنايات Judicial experience in criminal court

وداد عباس, 

الملخص: تعتبر الخبرة القضائية من أهم الإجراءات المساعدة للقضاء والتي يأمر بها القاضي قصد إجراء تحقيق في مسائل فنية، لا يمكن الفصل فيها من طرفه دون توضيح بعض المسائل الفنية التي تستوجب تعيين خبير مختص في مجاله، خصوصا بالنسبة لمحكمة الجنايات أين يبني القاضي الجنائي حكمه على الاقتناع الشخصي فله أن يستعين بأية وسيلة تساعده في تكوين اقتناعه الشخصي. فالخبرة القضائية هي إجراء تحقيق يعهد به القاضي لشخص يسمى "الخبير" ليقوم بمهمة فنية أو تقنية دون أن يبدي رأيه في النزاع المطروح على القضاء، فيكتفي بتقديم رأيه التقني، وذلك بإعطاء تقرير مفصل وواضح بناء على جمع المعلومات وفحصها وتحليلها، ومن ثم الوصول إلى خلاصته التي يجب أن تكون واضحة وبسيطة بعيدا عن استعمال المصطلحات العلمية التي قد تستدعي الاستعانة بخبير لشرحها وبيان معانيها. Judicial expertise is one of the most important procedures that assist the judicial bodies in the fulfillment of their duties. Judicial expertise is ordered by the judge in technical matters in which he cannot make a decision or issue a judgment without clarifying them, and which necessitate the appointment of an expert, especially in criminal courts where the judge makes his judgment upon his personal conviction, therefore he can be assisted by any mean to help him making that personal conviction. Judicial expertise is the conduct of an investigation ordered by the judge to a person known as expert to conduct a technical mission without expressing his personal opinion about the dispute heard in front of the court, but rather he gives his technical opinion by addressing a detailed report based upon collecting and analyzing information, and then making a conclusion that should be clear and far from using scientific terminology that necessitate recourse to another expert to explain clarify its meanings.

الكلمات المفتاحية: الخبرة القضائية، إجراء تحقيق، مسائل فنية. ; judicial expertise , conduct of investigation , technical matters.


المسّ المطهّر للقرآن العظيم: قراءة في المفهوم عند حاج حمد

مليكة حسني, 

الملخص: يثير محمد أبو القاسم حاج حمد الحديث عن مداخل قراءة النّص القرآني عبر ما يسميه إعادة كشف للنّص. وقد كانت القراءة من الداخل مدخلا لها، حيث انتهى إلى القول بتميز لغة القرآن عن لغة العرب من خلال اصطلاحية مفرداتها وانضباط مفاهيمها مثلما يحدده عائدها المعرفي، لأنّها تحمل على عاتقها تقديم منهجية القرآن المعرفية الكونية المطلقة. ومن ثمّة، ينفي عن اللغة القرآنية مقولات التّرادف والاشتراك، بالنّظر إلى تعارضها مع ماهية هذا النّص الإلهي الذي يرفد منهجا معرفيا من مزاياه الضبط والدّقة. ويترجم أنموذج لفظتي المسّ والطّهارة هذه الاصطلاحية التي تَبيّن على ضوئها مفهوم جديد انبثق عن منهج القراءة والتحليل الذي اعتمده. لقد تمكّن من تتبّع مفهوم هاتين اللّفظتين وبلورة علاقتهما بفعل قراءة النّص القرآني واستكشاف مكنوناته التي لا تنقضي. كما نبّه إلى أهمية البنائية القرآنية وما تستتبعه من مراجعة لطرائق التواصل مع هذا النّص، فضلا عن تحرير القارئ من أية وصاية تحمّل القرآن الكريم ما ليس فيه. وقد برهن على نفي مقولة الترادف بقراءة داخلية للقرآن أوضحت خطأ المماثلة بين مسّ القرآن ولمس المصحف، من حيث طبيعة اختلاف المفردتين في المتن القرآني والقرائن التي تضمّنها سياق الآية بالحديث عن مواقع النجوم ومكنون القرآن وكرمه. ويعلّل مقولة اصطلاحية المفردة القرآنية بكونها ممنهجة في استخدامها المتعالي. Dans cet article, MOHAMMED ABOU ELQUACEM HAJ HAMED évoque sa méthodologie envers l'approche du texte coranique. Ce dernier accorde au lecteur des données qui le guide vers une meilleure compréhension. Il déduit de sa lecture interne que le coran sacré utilise une langue terminologique qui est dû à la nature du texte, parce qu’il engendre une méthodologie cognitive d’après l'analyse de HAJ HAMED. De ce fait, il prétend une spécificité envers l'emploi des mots coraniques, qui tende vers la négation de différents sortes rhétoriques à l'image des synonymes du moment ou il parle de terminologie linguistique stricte. Il prend comme exemple le verset coranique numéro 79 de Sourate El Waquiaa qui expose les critères permettant une lecture approfondie à ceux qui s'engagent pour cette tâche avec un apport divin qui leurs accorde une pureté morale, contrairement à l'approche patrimoine qui rétrécie le verset dans un niveau superficiel en remettant son sens dans un simple touché par l'organe humain, alors qu'il y'a plusieurs facteurs qui l'a remet en cause et qui ressort de la structure du texte coranique.

الكلمات المفتاحية: اصطلاحية اللغة القرآنية؛العائد المعرفي؛المس؛الطهارة؛ الترادف؛ التراث.


الإسهام الفكري لمالك بن نبي في علم اقتصاد التنمية

عبد الحميد مرغيت, 

الملخص: يعتبر مالك بن نبي (1905-1973) أحد أبرز أعلام الفكر في الجزائر والبلاد العربية والإسلامية على حد سواء،وقد انصبت اهتماماته البحثية أساسا على السعي نحو فهم الظاهرة الحضارية في العالم العربي والإسلامي.وفي هذه الدراسة سنحاول التركيز على البعد الاقتصادي للظاهرة الحضارية من منظور مالك بن نبي من خلال استعراض أهم إسهاماته في مجال "اقتصاد التنمية" لاسيما رؤيته لعوامل التخلف الاقتصادي في العالم الإسلامي و متطلبات الإقلاع الاقتصادي .

الكلمات المفتاحية: مالك بن نبي –العالم العربي والإسلامي-الحضارة - التخلف- الإقلاع الاقتصادي.


إتفاقية مونتيغوباي والإختصاص الدولي لدولة الميناء لمكافحة التلوث النفطي الناجم عن السفن.

مريم حلايمية, 

الملخص: سنتناول في هذه الورقة البحثية السلطات التنظيمية والتنفيذية لدولة الميناء لمراقبة السفن الأجنبية الملوثة، ومتابعتها جنائيا في حالة ثبوت انتهاكاها للقواعد والمعايير الدولية المتعلقة بحماية البحار من التلوث النفطي الذي تتسبب فيه السفن، والتي إنطوت عليها إتفاقية مونتيغوباي لعام 1982، كما أقرت هذه الأخيرة العديد من الضمانات التي ترسم الإطار العام لممارسة دولة الميناء لسلطاتها من أجل تجنب كل تعسف قد يقع من قبلها. Abstract: In this paper, we will examine the regulatory and executive authorities of the port State to control and monitor the contaminated foreign vessels in case they are in violation of international rules and standards relating to the protection of the seas from oil pollution caused by ships, which were incorporated into the Montego Bay Convention of 1982, Which outlines the general framework for port State practice for its authorities in order to avoid any arbitrariness that may occur.

الكلمات المفتاحية: دولة الميناء؛ الإختصاص؛ السلطات؛ النفط؛ السفن؛ التلوث البحري.


شذرات من سيرة الصّوفي عالم المعقول والمنقول: العلاّمة عبد الرحمن الأخضري

الأمين طيبي,  رشيد بوسعادة, 

الملخص: تهدفُ هذه الصفحات إلى التعريف بعلم بارز من أعلام الفكر الجزائري في القرن العاشر الهجري، وُصف بفارس المعقول والمنقول، وهو العلامة عبد الرحمن الأخضري البسكري ، متناولين بعضا من محطات حياته في التحصيل والطلب والتدريس، وبعضا مما خلّفه من تراث فكري ضخم، شمل العلوم الدّينية والمنطقية إضافة إلى علم الحساب والفلك والتّصوف، مما جعله مرجعا مهما في الجامعات العريقة قديما وحديثا كالزيتونة والأزهر وفاس وبغداد ، ولازال هذا الاهتمام بتراثه مستمرا إلى اليوم، إضافة إلى ترجمة بعض أعماله خاصة في الحساب والمنطق إلى لغات أخرى لما لها من عظيم الفائدة، كما سنتناول بعضا من مواقفه من ظاهرة التّصوف، وتصنيفه إلى تصوّف سنّي موافق للدّين، وتصوف بدعي فلسفي قائم على مظاهر ودروشة وخرافات .

الكلمات المفتاحية: الأخضري ، المنطق، الحساب، التصوف، الفقه


دور المستشرق الفرنسي ناصر الدين دينييه في تعريف الغرب بالجزائر والإسلام . The role of the French orientalist Nasreddine Denier in defining the West in Algeria and Islam

فتحية بن حميمد, 

الملخص: الملخص : تفتحت أعين الغربيين بقوة واندهاش على عالم جديد هو عالم الشرق. فشدوا الرحال إليه بحثا عن موضوعات ومناظر جديدة. فبحثوا عن سحر الشرق وحكاياته الملهمة فمثل هؤلاء المستشرقين حلقة الوصل بين الشرق والغرب ومصدر للحوار الثقافي والديني بينهما . وكانت الجزائر مصدر إلهام لهؤلاء المستشرقين، منهم الفرنسي ألفونس إتيان دينيه الذي مثل بلوحاته الرائعة سحر الصحراء الجزائرية. فتتبع بإمعان وإعجاب العمارة الإسلامية والدور الفاخرة والحياة العربية برؤية فنية ورصد العادات والتقاليد الاجتماعية للجزائريين. فنقل حياة الجزائريين في أبهى وأجمل صورها للعالم الغربي مزيلا الإبهام والمغالطات التي حيكت حوله . إن اتصال ناصر الدين واختلاطه بسكان الجزائر المسلمين أقنعته بالإسلام. فتبناه وأعلن إسلامه سنة 1913م، وتحول إلى مدافع عن الإسلام والمسلمين ، مؤديا دورا بارزا في تعريف الغرب بالإسلام ، ناقلا لهم بدون تلفيق أو تكذيب حقيقة الإسلام والمسلمين . Abstract Algeria indeed was a source of inspiration for these Orientalists, including the French, Alphonse Etienne Denier, whose magnificent paintings represented the magic of the Algerian desert. He depicted closely and admiring the Islamic architecture, the luxurious buildings and Arab life with an artistic vision, reflecting the social customs and traditions of the Algerians. His artistic drawings conveyed the lives of the Algerians in their most beautiful images to the Western World, removing the thumb and distortions that have been said around them. Nasreddine's connection with the Muslim population of Algeria convinced him of Islam. Therefore, he coonverted to Islam in 1913. He became a defender of Islam and Muslims, playing a prominent role in presenting Islam to the Westerns, conveying the truth of Islam and Muslims without falsification or fabrication.

الكلمات المفتاحية: Nasreddine Dinet ; Orientalist drawing,; Islam ; ناصر الدين دينيه .، الرسم الإستشراقي .، التواصل الحضاري .،الإسلام


آليات السلالم الحجاجية غير اللغوية في القرآن الكريم مقاربة تداولية

فايزة بوسلاح, 

الملخص: لقد جاء عنوان دراستنا والموسومة بـ " آليات السلالم الحجاجية غير اللغوية في القرآن الكريم مقاربة تداولية". فمن بين الأسباب التي دفعتنا إلى اختيار النظرية الحجاجية كإطار نظري ووصفي لعَملنا هذا، نذكر ما يلي: ـ تندرج هذه النظرية ضمن تيار حديث في الدراسات اللسانية وهو التيار التداولي، الذي لا يعتبر الوظيفة الإخبارية للغة الوظيفة الأساسية ؛ بل يعتبرها الوظيفة الحجاجية. ـ نظرية الحجاج في اللغة حديثة تُقدِّم تصورا جديدا؛ من حيث طبيعته ومجاله، كما تقدم إجراءات هامة بخصوص دراسة الظواهر اللغوية. هذا عن أسباب اختيار النظرية الحجاجية، أما فيما يتعلق باختيار" السلالم الحجاجية غير اللغوية في القرآن الكريم" موضوعا للبحث، فإنّ ذلك يرجع إلى نقص الساحة العربية لمثل هذه المواضيع، ولقد كان الهدف الأسمى من هذا البحث هو: ـ تأكيد فرضية السلمية الحجاجية للغة، ولا سيما لغة القرآن الكريم. ـ إبراز أهم الجوانب الحجاجية وسلميتها للغة العربية في مستويات عديدة. أما إشكالية هذا البحث فتكمن في محاولتنا للإجابة على مجموعة من التساؤلات أهمها: ـ ما هي طبيعة السلم الحجاجي في القرآن الكريم؟ ـ إذا كان الخطاب القرآني خطابا حجاجيا؟ فكيف يمكن تحديد معانيه الحجاجية من خلال السلالم الحجاجية غير اللغوية ؟ واقتضت منّا طبيعة الموضوع أن نقسِّم البحث إلى قسمين: أولا: تناولنا مفهوم السلم الحجاجي عند التداوليين. ويهدف هذا العنصر إلى التعريف بنظرية الحجاج في اللغة ولا سيما السلالم الحجاجية، والتعريف بأهم مفاهيمها ومصطلحاتها مثل: الحجة، والنتيجة، والتوجيه، والسلم الحجاجي. ثانيا: تطرقنا إلى" آليات السلالم الحجاجية غير اللغوية في القرآن الكريم " فقسمناه إلى عنصرين، العنصر الأول جاء بعنوان: الاستدلال المباشر، وأما العنصر الثاني جاء معنونا بالاستدلال غير مباشر، وهذا الأخير انقسم بدوره إلى ثلاثة عناصر هامة: القياس والاستقراء، والتمثيل. وختمنا بحثنا بخاتمة تضمنت أهم النتائج التي توصلنا إليها من خلال فصول البحث. The present study is entitled "The mechanisms of non-linguistic Argumentation Schemes in the Holy Qur’an, ‘the Deliberative Approach’". Among the reasons that led us to choose the argumentation theory as a theoretical and descriptive framework for our work, we mention the following: - This theory discusses the current trend in linguistic studies, known as the deliberative flow, which does not consider the informational function for the basic function of the language but the argumentation function. - The theory of argumentation in modern language offers a new vision, in terms of nature and field, and provides important procedures for the study of linguistic phenomena The above concerns the reasons for choosing the Theory of Argumentation. As for the choice of "Schemes of Non-Linguistic Argumentation in the Qur'an" as the research study , this is due to the lack of such subjects in the Arab sphere. The ultimate goal of this research was: - To confirm the hypothesis of the Argumentation Schemes of the language, especially the language of the Holy Quran - To highlight the most important aspects of the argumentation and its transmission to the Arabic language at several levels.

الكلمات المفتاحية: السلالم الحجاجية ; نظرية الحجاج ; القرآن الكريم ; الاستدلال ; الاستقراء ; الآليات


الزراعة في إقليم الزاب في العصر الوسيط من خلال كتب الرحلة و الجغرافيا ؛ Agriculture in the Zab region in the Middle Ages through travel and geography books

أسامة الطيب جعيل, 

الملخص: ملخص : يعد إقليم الزاب أحد أهم الأقاليم الجغرافية ببلاد المغرب ، فهذا المجال الجغرافيا الذي شغل حيزا شاسعا من البلاد عرف في القديم باسم إقليم نوميديا و بعد الفتح الإسلامي تحولت التسمية إلى الزاب ، عرف الإقليم نشاطا اقتصاديا كبيرا فكانت الزراعة أحد أهم أنشطة سكان الإقليم ، فتنوعت المزروعات و المنتوجات الفلاحية بفضل توفر عدة عوامل طبيعية و بشرية طيلة العصر الوسيط . Abstract : The province of Zab is one of the most important geographical regions in the country of maghreb, this area of geography, which occupied a large area of the country was known in the old name of the province of Numidia and after the Islamic period has been renamed to Zab, the region has known a large economic activity was agriculture one of the most important activities of the population of the region, Agricultural products thanks to the availability of several natural and human factors throughout the Middle Ages.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية : المغرب الإسلامي ، إقليم الزاب ، الحياة الاقتصادية ، الزراعة . ; Islamic maghreb , zab region , Economic life , agriculture


النشاط المحلي والقومي ليهود المدية خلال الفترة الاستعمارية. Local and national activity of the Medea Jews during the colonial period.

محمد بوطيبي, 

الملخص: لقد تعاظمت هجرة اليهود في المدية بعد الاحتلال الفرنسي، خاصة بعد نجاح الحملة الفرنسة الرابعة عام 1840، وفرض هيمنتها العسكرية في المنطقة، فبعد منحهم الجنسية الفرنسية بموجب مرسوم كريميو 1870،ازداد نفوذهم ونشاطهم في المدية خلال الفترة الاستعمارية. فالاتنية اليهودية لم يتوقف نشاطها بالمطالبة بحقوقها المحلية، بل ساهمت في تقديم الدعم للمنظمات الصهيونية للعودة إلى فلسطين، وتحقيق دولة اسرائيل. وهو محور هذه الدراسة. معتمدين المنهج التاريخي، الذي لا يخلو من المقارنة والتحليل للوصول إلى دراسة قد تكون مترابطة ومتكاملة. لتوضيح الحقوق التي تمتعت بها الاتنية اليهودية في المدية في المجالات السياسية، الادارية والدينية، بل وصل الحد بيهود المدية إلى التواصل مع بني جلدتهم والتعاون معهم من أجل تحقيق دولة اسرائيل في فلسطين. * فما هو عدد الطائفة، وما هو نشاطها في المدية خلال الفترة الاستعمارية في الجزائر؟ *ما هو ارتباط يهود المدية بالمنظمات اليهودية العالمية؟ *وما مدى مساهمة جمعية أحبة صهيون بالمدية"CHIBAT SION" في المنظمة الصهيونية لتحقيق دولة إسرائيل في فلسطين بعد الحرب العالمية الأولى؟ The immigration of Jews in Medea increased after the French occupation, especially after the success of the French Fourth Campaign in 1840 and the imposition of its military hegemony in the region. After granting them French citizenship under the decree of Cremio 1870, their influence increased in Medea during the colonial period. Jewish ethnicity did not stop its activity by claiming its local rights, but also contributed to support the Zionist organizations to return to Palestine and achieve the State of Israel. Which is the focus of this study. Adopting the historical approach, which is not without comparison and analysis to reach a study that may be interrelated and integrated. To clarify the rights enjoyed by Jewish ethnicity in Medea in the political, administrative and religious fields, but even reached the Jews of Medea to communicate with their children and cooperate with them in order to achieve the State of Israel in Palestine. What is the number of the sect, and what is its activity in Medea during the colonial period in Algeria? What is the connection between the Jews of Medea and the international Jewish organizations? And what is the extent of the contribution of the Zionist organization "Ahibat Zion" in the Zionist Organization for the Achievement of the State of Israel in Palestine after the First World War?

الكلمات المفتاحية: المدية، الاثنية اليهودية، شباث صهيون ، المجلسة الكنسي. Medea, Jewish ethnicity, chabath , the Ecclesiastical Council.


ظاهرة اللصوصية وقطع الطريق بمنطقة سطيف من لصوصية السلب والنهب إلى ظهور اللصوص الشرفاء أواخر القرن 19.

فارس كعوان, 

الملخص: اذا استثنينا بعض الملاحظات والإحالات الواردة في مدونات بعض الملاحظين والجغرافيين والمؤرخين، فان ظاهرة اللصوصية بصفتها ظاهرة اجتماعية وسياسية في الجزائر لم تكن موضوعا لبحث متخصص، خصوصا في منطقة سطيف. وقد زادت اهمية هذه الظاهرة في القرن ال19 م بعد ان تشكلت مجموعات لممارستها\ن وشكلت تهديدا للأمن العام وعائقا لتوسع الاستيطان الفرنسي في البلاد. يهدف هذا المقال الى دراسة التأثيرات المختلفة لهذه الظاهرة في منطقة سطيف، وتوضيح الإجراءات التي تم تكييفها من قبل السلطات الاستعمارية لمعاقبة الأشخاص المصنفين * خارج القانون * وال>ين يشكلون شكلا جديدا من اشكال المقاومة والاحتجاج على الظلم. Summary: Except for a few notes and references represented by observers, geographers and historians, banditry as long as a socio-political phenomenon in Algeria has never been the subject of a specific study, especially with regard to the region of Setif. Yet this most important phenomenon in the 19 th century by highly organized gangs, which constitutes a public danger and one of the most important obstacles to settlement operations. The purpose of this article is the study of the different effects of this phenomenon in the region of Setif, and to clarify the procedures adapted by the colonial authorities to punish those people who are classified * outside the law *, and who really form a new form resistance and protest against oppression. ملخص بالعربية:

الكلمات المفتاحية: اللصوصية ; قطع الطريق ; سطيف ; السلب ; النهب ; اللصوص الشرفاء


L’imposition du commerce électronique en Algérie

El Arabi Afaf, 

Résumé: Bien qu’Internet soit avant tout un outil de communication, les milieux d’affaires ont pu évoluer son utilisation potentielle en tant que support de marketing et de ventes . La mutation économique manifestée par le commerce électronique a d’importantes implications pour la protection des consommateurs, la création de valeur, la perception de l’impôt et remet en cause notre conception de la territorialité de l’impôt . L’émergence de nouveaux types de commerce pour contourner les manières plus traditionnelles d’effectuer des échanges autour desquels des systèmes fiscaux sont élaborés, place les administrations fiscales face à des problèmes fondamentaux. Ces derniers concernent l’identification des acteurs du marché et le développement d’outils de contrôle permettant d’assurer que l’impôt soit correctement pris en compte pour chaque transaction

Mots clés: commerce électronique ; établissement stable ; fiscalité internationale ; entreprise multinationale ; création de valeur ; les conventions fiscales ; impôt


De l’éthnographie à la netnographie : « Les communautés virtuelles » un nouveau terrain de recherche

رباحي ناسلية, 

Résumé: Résumé : Parmi l’éventail de processus qualitatifs mis à disposition des chercheurs en sciences de l’information et de la communication (Sic), l’ethnographie représente un outil pertinent tant dans une perspective de collecte que d’analyse des données, une méthode qui est en premier lieu un travail de terrain basé sur l’observation participante L’objectif de cet article est de proposer une présentation de la démarche ethnographique et de sa pertinence en Sic, plus particulièrement avec la constitution des réseaux de production et consommation appelés aujourd’hui « les communautés virtuelles ». Abstract : Among the range of qualitative processes available to researchers in field of information and communication sciences, ethnography is a relevant tool for data collection and data analysis perspective, a method that is primarily a fieldwork based on participant observation. The objective of this article is to propose a presentation of the ethnographic approach and its relevance in the communication sciences, more particularly with the constitution of production and consumption networks called today "virtual communities".

Mots clés: Mots Clés : Ethnographie – Ethnographie de la communication – Netnographie – Communauté Virtuelle. ; Keywords : Ethnography- Communication ethnography- Netnography- Virtual communities.


صورة الجزائر الاجتماعية والاقتصادية في القرنين 17/18 من خلال الكتابات الفرنسية مترجمو الجيش الافريقي أنموذجاً °°° The economical and social life in Alegria 1518 – 1830 th rough the writings of the french army Trans

بن جبور محمد, 

الملخص: يعتبر موضوع الحياة الاجتماعية و الاقتصادية في القرنين السابع عشر والثامن عشر من المواضيع الهامة التي استرعت الكتاب الفرنسيين وبخاصة مترجمي الجيش الافريقي الذين قاموا بتسجيل ملاحظاتهم حيث ذكروا ان اوضاع الايالة الجزائرية قد بدأت في الاستقرار مع مجيء الاندلسيين واستقرارهم في عدة مدن جزائرية، حيث ساهمت هذه الجاليات في انعاش القوة الاقتصادية وتطوير العمران، كما ذكرت هذه الكتابات بأن المجتمع الجزائري حافظ على استقراره بالرغم من تعرض الايالة الجزائرية لعدة كوارث طبيعية، وانصهرت المجموعات السكانية المتباينة وتبدى ذلك في ظهور لهجة مشتركة استخدمت في مجالات عدة كالتعلم، التجارة، والمعاملات اليومية وعليه فكتابات هؤلاء المترجمين تعد مصدرا هاما في توثيق تاريخ الجزائر العثمانية شريطة تحليل محتواياتها ونقدها. ========================================= This article deals with the economic and social life in Alegria during the ottoman perisd (1518 – 1830) the right the french writings as exemplifed in french army translators who wrote about the algérien society and its costumes axid trasition . In addition , everything re to tes to : social and economical life siuh as crafts and some important industries , agriculture ,Trade ports , and countries . hence , the rôle of navy in the revival of its maritim or piraya it is called by those translators .

الكلمات المفتاحية: الإيالة الجزائرية ; الكتابات الفرنسية ; البحر الأبيض المتوسط ; الكوليرا ; البرجوازية ; Economical ; social ; Algeria ; french ; industries ; maritim


أسماء وألقاب يهود الجزائر: دراسة حول أصولها ومعانيها ودلالاتها خلال الفترة العثمانية.

أمال معوشي, 

الملخص: ملخص بالعربية: اهتم يهود الجزائر كغيرهم من فئات المجتمع الجزائري خلال العهد العثماني بأسمائهم، واحتلت عندهم مكانة هامة في الحياة وحتى بعد الوفاة، وكانت لها دلالات ومعاني كثيرة على رأسها الدلالات ذات البعد الديني، ثم الدلالات التي عكست العاطفة، والجمال، والطبيعة، وكذا الصفات الجسمية وغيرها. وباعتبار اليهود أقلية دينية، فقد عرفوا بعدة أسماء وألقاب أطلقت عليهم عكست وضعهم القانوني وانتمائهم الاثني وتاريخ تواجدهم بالجزائر. إن هذه الدراسة بحول الله تهدف إلى تسليط الضوء على معاني ودلالات أسماء وألقاب يهود الجزائر، مع الإشارة إلى تلك الألقاب التي أطلقت عليهم، وعرفوا بها في المجتمع الجزائري، والتي وجدناها ارتبطت بهويتهم اليهودية وتاريخهم وأصولهم المتنوعة. Summary in English : Names and titles of the Jews of Algeria: a study on its origins, meanings and significance during the Ottoman period.The Jews of Algeria, like other members of Algerian society during the Ottoman period, cared for their names and occupied an important place in life and even after death. They had many meanings and significance, mainly religious connotations, and the connotations that reflected emotion, beauty, Physical and other. As a religious minority, the Jews were known by several names and nicknames to reflect their legal status, ethnic affiliation and date of presence in Algeria. This study aims at shedding light on the meanings and connotations of the names and titles of the Jews of Algeria, with reference to those titles that were launched and known in Algerian society, which were associated with their Jewish identity, history and diverse origins

الكلمات المفتاحية: يه ; د الجزائر ; الأسماء ; الالقاب ; الدلالات ; المعاني ; الأقلية ; الثقافة اليه ; دية


التحقيق في مسألة التعارض بين خبر الواحد مع القياس عند الإمام مالك دراسة تطبيقية لبعض الشواهد الفقهية

جلة مصطفى, 

الملخص: قد اشتهر على ألسنة بعض أهل العلم أن من أصول الإمام مالك تقديم القياس على خبر الآحاد متى تعارضا ولم يمكن الجمع بينهما, وأن ذلك من خصائص مذهبه, ومعلوم أن مرتبة القياس في الاحتجاج متأخرة عن مرتبة السنة, فكيف ساغ لإمام دار الهجرة أن يقدمه عليها؟ وقد جاء هذا البحث للوقوف على مدى صحّة هذه الدعوى! وتحقيق القول في ذلك, مع دراسة تطبيقية لبعض الأحاديث التي تكشف لنا حقيقة مذهب الإمام مالك في هذه المسألة. وبعد هذه الدراسة, والتتبع لأقوال العلماء الممتازين في تخريج الفقه المالكي لا نقر بما يرجحه بعض الأصوليين من تقديم القياس على خبر الواحد على الإطلاق, بل نرى أن القياس يقدم على خبر الواحد إذا اعتمد على قاعدة قطعية, ولم يكن خبر الواحد معاضدا بقاعدة أخرى قطعية.

الكلمات المفتاحية: خبر الواحدـ؛ القياس؛ التعارض؛ الأصول؛ مالك.


دور النخبة الميزابية في النهضة العلمية بشمال الجزائر بداية القرن العشرين

شعشوع معمر, 

الملخص: ملخص: تهدف هذه الدراسة إلى إبراز دور النخبة الميزابية في النهضة العلمية بمناطق الشمال أثناء الاحتلال الفرنسي بداية القرن العشرين من خلال مظاهر التواصل بين أعلام الإصلاح في وادي ميزاب وأعلام الإصلاح في الشمال، وإسهاماتهم في ميادين الصحافة والتعليم، وكان لهذا النشاط أثر واضح في نشر الوعي وبروز الحركة الإصلاحية. Abstract: This study aims to highlight the role of the elite in the scientific renaissance in the North during the French occupation, at the beginning of the twentieth century through communication between reformers of valley of Mesab and the ones in the north and their contributions in the fields of journalism and education, their activities had a clear impact in spreading awareness and the appearance of the reform movement.

الكلمات المفتاحية: الميزابيون ; النهضة ; الإصلاح ; الصحافة ; التعليم


إستمرارية إستعمال رموز الديانة المحلية لشمال إفريقيا تحت ظل سياسة الرومنة

كردين سهيلة, 

Résumé: L'Afrique du Nord a été témoin de la succession de nombreuses religions commençant par la locale, la Punique, et ont été introduites par les dieux romains et orientaux dans la population locale dans toutes la société. Beaucoup d'entre ces dieux et déesses ont été romanisés, mais cette romanisation, n’a pas pour effacer les caractéristiques originales de la personnalité nord africaine et la population locale est restée fidèle à ses anciennes croyances religieuses malgré les tentatives et les influences pour l’effacement des anciennes empreintes de leur religion, où le métamorphose externe de leurs dieux n'a changé que par rapport au dieu Baal Hamon et à la déesse Tanit, dont le culte s'est poursuivi pendant une période ultérieure, où l'historien Ibn Khaldun écrit dans son livre L’histoire des Berbères, première partie. "Les Africains continuèrent à adorer les dieux solaires jusqu’à la période islamique. Pendant les IIe et IIIe siècles de notre ère, ils furent baptisés Saturne et Caelistes. C’est ce qui témoignent les stèles votives et funéraires ainsi que l’usage du disque en tant qu'élément fondamental, Cette continuité exprime la résistance de la population locale à la politique de la romanisation .

Mots clés: Religion-Romanisation-Résistance-Dieux-Afrique du nord.


الإسهامات الحضارية لعلماء اشبيلية في المغرب الأدنى

حميدي مصطفى, 

الملخص: يتضمن هذا مقال دراسة لـتأثير الحضاري لعلماء إشبيلية في بلاد المغرب الأدنى بحيث كان للاضطرابات السياسية التي عاشتها الأندلس خلال القرن السابع هجري الموافق للقرن الثالث عشر ميلادي دور في سقوط حاضرة إشبيلية في قبضة النصارى مما دفع بالكثير من الاشبيليين بما فيهم فئة العلماء إلى هجرة صوب المغرب الأدنى ، حيث ساهموا في ازدهار الحضاري والعلمي على مختلف المجالات الثقافية والسياسية والاجتماعية.

الكلمات المفتاحية: الاسهامات الحضارية ; اشبيلية ; الهجرة ; علماء اشبيلية ; المغرب الادنى


عقد حفظ الحق (دراسة مقارنة بين القانون الجزائري والفرنسي)

لخضاري محمد,  بوراس نجية, 

الملخص: يعتبر عقد حفظ الحق من الآليات والضمانات الجديدة التي جاء بها المشرع الجزائري من خلال عدة نصوص قانونية، حيث سبق وأن أشار إليه في الأمر رقم 76/92 المتعلق بالتعاون العقاري ثم نص عليه صراحة في القانون رقم 86/07 المتعلق بالترقية العقارية، ليلغى بعد ذلك بالمرسوم التشريعي رقم 93/03 المتعلق النشاط العقاري، ثم أعيد العمل به من جديد بموجب القانون رقم 11/04 الذي يحدد القواعد التي تنظم نشاط الترقية العقارية الذي جاء بأحكام جديدة وصارمة من أجل تنظيم وضبط علاقة المرقي العقاري بالمحفوظ له إلى غاية إبرام العقد النهائي، وكذلك تنويع صيغ بيع العقارات لمنح المواطنين فرص عديدة ومتنوعة لاقتناء السكنات، بغية القضاء على أزمة السكن التي مازالت الجزائر إلى يومنا هذا. Abstract: Contract keeping right new mechanisms and guarantees that the Algerian legislature came through several legal texts that already And noted in order number 76/92 onion cooperation, then expressly in law 86/07 on real estate promotion, subsequently cancelled by Legislative decree no 93/03 on real estate activity, for work done over by law number 11/04 which determines the rules governing real estate promotion activity which came with new and stringent provisions to regulate and adjust his upgraded relationship saved mortgage until the end of the contract, as well as diversifying formats sell real estate to give citizens opportunities many and varied for the acquisition of accommodation, in order to eliminate the housing crisis that Algeria continues to this day.

الكلمات المفتاحية: عقد حفظ الحق- ; ضمانات- ; الترقية العقارية- ; اقتناء السكنات


إنتاج المعرفة التاريخية في الجزائر خلال الفترة الاستعمارية في مدونات المجلة الأفريقية: نموذج : بيربروجر- دوفو – رين - دو غرامون Production of historical knowledge in Algeria during the colonial period in the blogs of the African Journal Model: Berbrugger –Devoulx –Rinn -De Grammont

متاجر صورية,  هلايلي حنيفي, 

الملخص: تتناول هذه الدراسة بالأساس الإنتاج التاريخي الذي أنجزته المجلة الإفريقية خلال المرحلة الاستعمارية للجزائر ما بين 1830-1962.كما ترتكز على عناصر بحثية شملت أربع شخصيات مجتمع الدراسة الذي قمنا بالتطبيق لها. وقد شملت هذه الشخصيات التالية: بربروجر و ألبير دوفو و لوي رين و دو غرامون. أنتج هؤلاء 324 مقال في المجلة الإفريقية في فترة زمنية امتدت منذ تأسيس المجلة سنة 1856 على يد الجمعية التاريخية الجزائرية و إلى غاية 1905 تاريخ وفاة رين. لوحظ أثناء تقييم الإنتاج المعرفي للدراسات أنها غطت تاريخ الجزائر عبر مختلف الحقب الزمنية مركزة على الوثائق و الآثار بالدرجة الأولى. This study mainly examines the historical production of the African magazine during the colonial phase of Algeria. Between 1830-1962. It is based on research elements including four personalities of the study community that we have applied to. These included the following figures: Berbrugger, Albert Devoulx, Louis Rinn and De Grammont. They produced 324 articles in the African magazine in a time period Since the establishment of the magazine in 1856 by the Algerian Historical Society Until 1905, the date of Rinn death. Observed during the assessment of cognitive production of studies It covered Algeria's history through various eras. Focused on documents and antiquities in the first place.

الكلمات المفتاحية: الجزائر، المجلة الأفريقية، المعرفة التاريخية، تاريخ، وثائق، أثار ; Algeria, African journal, historical knowledge, history, documents, monuments


وحدة التطور السكاني بين الجزائر والمجال المتوسطي خلال القرنين 16 و17م

المنتفع محمد, 

الملخص: يروم هذا المقال إلى إبراز معالم الوحدة بين الجزائر والمجال المتوسطي على مستوى الظاهرة الديمغرافية، خلال القرنين السادس عشر والسابع عشر الميلاديين، فكلا المجالين عرفا نموا سكانيا متطورا ابتداء من القرن السادس عشر إلى مطلع القرن الثامن عشر مما ساعد على نمو مماثل للتجمعات الحضرية وانتعاش الحياة الاقتصادية بها. ورغم اختلاف حجم وكثافة السكان بين الجزائر وبلدان المتوسط فإنهما يشتركان في عوامل النمو ومعيقاته، كما أن خاصية التشابه تبرز في مرافقة نمو ساكنتهما تحولات وتطورات عدة، خلال القرن السابع عشر الميلادي، شملت الأرياف والمدن، بحيث دشنت الجزائر مع سائر دول المجال أسوأ مرحلة ديمغرافية في تاريخه بعد الطاعون الأسود الذي أودى بحياة نصف سكان القارة الأوربية، إذ توالت على المجالين، مع بداية هذا القرن، عدة أزمات كالجفاف والمجاعات والأوبئة، مما أثر على ساكنتهما التي عاشت مرحلة التباطؤ والتراجع آنذاك. فهرس الكلمات المفتاحية: الوحدة الجزائر، المجال المتوسطي، الظاهرة الديمغرافية، النمو، التراجع السكاني، المدن، الأرياف، الجفاف، المجاعة، الأوبئة. Abstract This article tries to show the features of the unity between Algeria and the Mediterranean region at the level of the demographic phenomenon during the 16th and 17th centuries. As both of those domains have known advanced population growth beginning from the 16th century to the early 18th century which has helped in a similar growth of urban communities and the revival of economic life. And despite the size and density of the population between Algeria and the Mediterranean countries they share the factors of growth and its impediments. Also, the similarity property stands out in the accompaniment of the growth of their populations which has undergone several transformations and developments during the 17th century including rural areas and cities. In this regard Algeria started, with other countries in the field, the worst demographic stage in its history right after the black plague that killed half the population of the European continent. Therefore, with the beginning of this century the two fields have had several crises such as drought, famines and epidemics affecting their respective populations which experienced a period of slowdown and decline back then. Key words: Unity, Algeria, The Mediterranean region, demographic phenomenon, Growth, Population Decline, cities, rural, drought, famines, epidemics.

الكلمات المفتاحية: الوحدة الجزائر، المجال المتوسطي، الظاهرة الديمغرافية، النمو، التراجع السكاني، المدن، الأرياف، الجفاف، المجاعة، الأوبئة. ; Unity, Algeria, The Mediterranean region, demographic phenomenon, Growth, Population Decline, cities, rural, drought, famines, epidemics.


الدعم السياسي والدبلوماسي المغربي للثورة الجزائرية 1954-1962 The Moroccan political and diplomatic support to the Algerian revolution 1954-1962

لهلالي إسعد,  لهلالي سلوى, 

الملخص: أكدت بلدان المغرب العربي دعمها للثورة الجزائرية منذ اندلاعها ،خاصة ما تعلق بالموقف الشعبي الذي ساند بصفة مطلقة الشعب الجزائري، أما على مستوى القيادات فرغم مرورها بأزمات سياسية وعسكرية إلا أنها قدمت دعمها للثورة الجزائرية في إطار تجسيد مشروع الوحدة المغاربية التي تستلزم التعاون في سبيل التخلص من الاستعمار بكل أشكاله. ويعتبر الدعم المغربي للثورة الجزائرية خاصة في المجال الدبلوماسي، والسياسي من بين الوسائل التي ساعدت في تدويل القضية الجزائرية رغم التطورات الحاصلة في العلاقات بين المغرب والجزائر وفرنسا إلا أن علاقات الدعم اتخذت طابعا إيجابيا أكد عامل الوحدة في سبيل التحرر. Abstract :The Arab Maghreb countries have affirmed their support for the Algerian revolution since its inception, especially with regard to the popular position which has absolutely supported the Algerian people. At the level of leaders, despite the political and military crises, they supported the Algerian revolution in the framework of the project of the Maghreb Unity Moroccan support for the Algerian revolution, especially in the diplomatic and political sphere, is among the means that helped to internationalize the Algerian issue despite the developments in the relations between Morocco, Algeria and France, but the relations of support have taken a positive character He Stressed the unity factor for liberation.

الكلمات المفتاحية: الثورة الجزائرية ; الوحدة المغاربية ; الدبلوماسي ; السياسي ; ، التحرر ; : Algerian Revolution ; , Maghreb Unity, ; Diplomatic ; , Political ; , Liberal


مدينتي قسنطينة ومازونة تاريخ حافل وحضارة عريقة

شراحيل خالصة,  بن نعمان اسماعيل, 

الملخص: اخترنا في دراستنا هذه نموذجين من المدن التاريخية والأثرية وهما مدينة قسنطينة في الشرق الجزائري ومدينة مازونة في والغرب الجزائري، وما تضمه هذه المدن من معالم أثرية هامة، وما تعانيه هذه المعالم من إهمال، وسلطنا الضوء على أهمها،وقد تنوعت الحضارات التي مرت بها منذ فترة ما قبل التاريخ إلى الفترة الاستعمارية، وتنوعت العمارة بها من دينية ومدينة وعسكرية، ومنها بمدينة قسنطينة موقع تيديس الروماني ومساجد المدينة التي تنتشر عبر أحيائها القديمة، ومساكنها التي تتهدم وتتغير معالمها، أما مدينة مازونة العريقة فهي الأخرى تضم معالم لا يمكن وضعها في طي النسيان، وهذا ما شاهدناه في محيطها من أثار منتشرة في نواحيها وأغلبها مهملة، وبعضها لا يحظى بأدنى شروط المحافظة، وقد تناولنا في مقالنا أهمية هذه المواقع في التاريخ وإبرازها للوجود، وإمكانية استغلالها وضرورة حمايتها من الاندثار، وجعلها مواقع استقطاب سياحي بامتياز. We have chosen – in our study – two models of the historic archaeological cities :Constantine city in the east of Algeria ,and Mazouna city in the ouest of Algeria in order to shed light on their important monuments and the negleject which they suffer from .These monuments have varied according to the various successive civilizations from the prehistory to the colonial period ,so, the two cities are characterized by a rich architecture ranging from religious ,civil and military as we can see in the Roman archaeological site of « Tiddis » in Constantine city and the mosques deployed throughout its old neighborhoods and destroyed houses ,in addition to the ancient city of « Mazouna » containing memorable monuments deployed all over of it and the most of them are neglected and unprotected . In this article we try to discuss the historic importance of these sites and to show their potential to be exploited ,and the necessity to protect them from extinction and making them perfect attractive touristic sites.

الكلمات المفتاحية: تاريخ قسنطينة، تاريخ مازونة، عمران ، معالم أثرية ; Constantine history; Mazouna history ; Architecture ; Monuments.


البحث عن المعلومة العلمية والتقنية ضمن فضاء النشر الإلكتروني: الأساتذة الباحثين لكليات الطب بالغرب الجزائري أنموذجا Search for technical and scientific information within the space of E-publishing: research professors of the faculties of medicine in west of Algeria

وعلي أحسن, 

الملخص: ملخص: الهدف من هذا البحث هو دراسة إمكانات الويب في نشر المعلومة العلمية والتقنية، والهدف من ذلك هو تعزيز النشر الإلكتروني من أجل تجسد المرافق الجديدة التي تقدمها بيئة الويب في سياق مبادرة الويب الدلالي، كخطوة أولى نحو نموذج للبنية المنهجية العلمية للمقال في شكل XML. يمكن القول إن الباحث هنا كان قد توصل الى مجموعة من الاستنتاجات تتعلق بتحليل المعطيات وتأويل النتائج. وهي تحمل دلالة واضحة ترتبط بمعرفة طبيعة البحث الذي يقوم به الأساتذة الأطباء بكليات الطب بالغرب الجزائري، والمتعلق بالمعلومة العلمية والتقنية. فالدراسة الميدانية -وفي هذا الصدد-والمعتمدة أساسا على تقنية الاستبيان في عملية جمع المعلومات استطاع الباحث من خلالها الوقوف على ما يلي: • معرفة العلاقة الضرورية بين الأساتذة-الاطباء والنشر الالكتروني واعتمادهم على المعلومة العلمية والتقنية لهذا كان من اللازم تعداد اقسام الطب كما ورد في مكانه قصد التحقق من تلك العلاقة. كلمات مفتاحية: النشر الإلكتروني، المعلومة العلمية والتقنية، الويب الدلالي، كليات الطب. Abstract : The whole purpose of this research is to study potential of the web in dissemination of scientific and technical information and the aim of this investigation is to reinforce and to some extent to enhance E-publishing for the sake of embodying new facilities in the context of the semantic web initiative which becomes available with a touch of users fingertip and as one step forward toward a model of scientific methodology of the article in form of XML. It is true to say that researcher reaches the point where he could unfold true nature of this problematic and to come up with remarkable conclusions which are related to the analysis of the data and interpretation of the results that is to say it has clear cut indication in order to know the nature of research that is conducted by professors of medicine within the faculties of medicine in the west of Algeria which has relation to a technical and scientific publishing, however selection of questionnaire technique of data collection was conducted in the first place therefore the finding of this survey sheds light on the crucial relation between professors of medicine, i.e. doctors, and E-publishing and the significant role the technical and scientific information plays therefore it was crucially required to know the sections of medicine from the outset and for the sake of validating this result. Keywords: E-publishing- Technical and scientific information-XML-semantic web-faculties of medicine

الكلمات المفتاحية: e-publishing ; technical and scientific information ; xml ; semantic web ; faculties of medecine


تفاعل جريدة الفاروق الجزائرية مع أحداث الحرب العالمية الأولى خلال فترة (1914-1915) The reaction of the Algerian newspaper Al-Farouk with the events of the First World War during the period (1914-1915)

تاونزة محفوظ,  سبيحي عائشة, 

الملخص: يتمحور المقال أساسا حول مدى تفاعل جريدة الفاروق مع مجريات أحداث الحرب العالمية الأولى خلال فترة (1914-1915)، وموقفها من أطراف الحرب ، و ذلك من خلال تأييدها لقانون التجنيد الإجباري1912 ، و تحولها إلى أداة فاعلة للدعاية الحربية لصالح فرنسا ،من خلال نشر بيانات و نداءات طالبت من خلالها الجزائريين بالوقوف في صف واحد مع فرنسا الديمقراطية، و خصصت نسبة هامة من افتتاحياتها لنشر الأخبار المتعلقة بانتصارات حلفائها. و على نقيض من ذلك تهجمت على دول الوسط و في مقدمتها ألمانيا، التي حملتها مسؤولية اضطراب العلاقات الدولية بسبب نزعتها التوسعية،و أبرزتها بمظهر الدولة المتطرفة و الإجرامية في حق الإنسانية، و عتمت على انتصاراتها ، واصفة الموقف الحربي لدول الوسط بالموقف المرتبك و العاجز عن مواجهة دول الوفاق.و إذا كان صاحب الجريدة عمر بن قدور الجزائري قد أبدى موقفا واقعيا من الحرب بمؤازرته لفرنسا و حلفائها، محاولة منه ابعاد الرقابة الاستعمارية على نشاطه الصحفي، إلا أن ذلك لم يتحقق، بحيث لم يتوان المحتل،في اعتقاله و زجه في السجن و كبت أنفاس جريدته سنة 1915،بتهمة التآمر مع الأعداء ضدها . The article focuses mainly on the extent to which Al-Faruq reacted to the events of World War I during the period 1914-1915, and its position on the parties to the war by supporting the compulsory recruitment law 1912 and turning it into an effective propaganda tool for France. To stand in a row with democratic France, and praised the victories of its allies. In contrast, it attacked Germany, which was responsible for the disruption of international relations because of its expansionist approach, and described the war situation of the countries of the center with a confused position. If the owner of the newspaper Omar Ben Qadour al-Jazairi has shown a realistic position of war with his support for France and its allies, This was not achieved, so that the occupier did not hesitate to arrest him and put him in jail and repressed the breath of his newspaper in 1915, on charges of conspiring

الكلمات المفتاحية: جريدة الفاروق ؛ ; الحرب العالمية الأولى؛ ; عمر بن قدور الجزائري؛ ; الدعاية الفرنسية؛ ; الدعاية الألمانية. ; Al-Farouk newspaper; First World War; Omar Ben Kadour al-Jazairi; French propaganda; German propaganda


استقرار العناصر المتوسطية في مجتمعات مدن الجزائر القديمة .تبسة أنموذجا

فاضل لخضر, 

الملخص: إن الغرض من هذه الدراسة هو تقصي توافد و استقرار السكان الأجانب القادمين من الضفة الشمالية للبحر المتوسط في مجتمع مدينة تبسة (تفست) خلال العهد الروماني لاسيما بين القرنين الثاني و الخامس الميلاديين استنادا إلى معطيات النقوش. و تتضمن هذه الجوانب البحث في أصولهم العرقية و مواطنهم التي قدموا منها و تأثيرهم في مجتمع المدينة من خلال دراسة إلى أي مدى انتشرت الأسماء و الألقاب الشائعة التي جاؤوا بها . إلى جانب التمازج بينهم وبين الساكنة المحلية و أثر ذلك على النسيج الاجتماعي للمدينة. لقد انتهينا في هذه الدراسة إلى مجموعة من النتائج منها أن مجتمع المدينة كان متجانسا اختلطت فيه العناصر المحلية ذات الأصول القبلية بالوافدين الايطاليين و الإغريق و الغاليين و الاسبان الذين قدموا لأسباب شتى و أنتجوا مجتمعا ذابت فيه الفروق العرقية رغم بقاء التفاوت الطبقي بينها اعتلت هرمه العناصر الرومانية. كما توصلنا إلى أن مجتمع المدينة تعرض لتأثير الرومنة بدرجة عالية بسبب سعي روما لجعلها إحدى مراكز التأثير الحضاري الروماني في المنطقة ، ويظهر ذلك من خلال الانتشار الواسع للأسماء الرومانية والايطالية بين السكان ، مع رصد استمرارية في استخدام الأسماء المورية لدى المحليين كنوع من مقاومة الآخر.

الكلمات المفتاحية: الرومنة، الموريون ،الاغريق، الأجانب،الاسبان، الايطاليون، اليهود، الأنوماستيكا،الهجرة، الشرقيون، الطبقة السيناتورية، الفرسان.


تداعيات صعود أحزاب اليمين المتطرف في أوروبا على حقوق وحريات المهاجرين واللاجئين.

ناجي عبد النور, 

الملخص: تسعى الدراسة إلى رصد أسباب صعود وتنامي أحزاب اليمين المتطرف في أوروبا الجنوبية (المجال المتوسطي)، حيث تمكنت من دخول المؤسسات السياسية المنتخبة وكذلك البرلمان الأوروبي، وبدأت تملي أجندتها السياسية التي لا تخلو من التمييز العنصري ضد المهاجرين عموما ،والعرب والمسلمين خصوصا ،خاصة بعد موجة الربيع العربية وتداعياته السياسية والثورية على بعض البلدان العربية على خط التماس المتوسطي. توصلت الدراسة إلى أن هذا الصعود كانت له تداعيات وانعكاسات سلبية على حقوق وحريات المهاجرين واللاجئين ،وعلى تراجع مواقف وسياسات دول أوروبية اتجاه الهجرة ، وتجاوزهم عن التزامات دولية مترتبة عن تبنيهم لاتفاقيات تتعلق بحقوق اللاجئين والمهاجرين ،وهذه الممارسات والتصرفات والسلوكيات مست كذلك بمبادئ الديمقراطية النيابية ومبادئ حقوق الإنسان التي تعد أوربا موطن لها . Abstract: The impacts of the rise of extreme right parties in Europe on migrants and refugees ’ rights and freedoms This study aims at analyzing the causes of the rise of extreme right parties in central Europe (Mediterranean area). These parties succeeded to enter the European political institutions and the European parliament in which it dictate its political agenda that is characterized with racism against refugees and migrants mainly Arab and Muslim ones especially after the Arab spring. The study concluded that the rise of extreme political parties had negative impacts on the freedom and rights of refugees and migrants, in addition to the retreat of the European states policies towards migration neglecting international commitments and conventions concerning refugees and migrant’s rights the fact that affects democratic principles and human rights adopted by Europe. Keywords: illegal migrants, extreme right parties, human rights, violations of humanitarian law, democracy.

الكلمات المفتاحية: المهاجرين غير الشرعيين، أحزاب اليمين المتطرف، حقوق الإنسان، انتهاكات القانون الدولي الإنساني. الديمقراطية النيابية.


مأساة الموريسكيين في الأذب الالخميادو

لكحل سمية, 

الملخص: بعد سقوط غرناطة ، وجدت حالة من التهجير و التنصير و الطرد للموريسكيين الأندلسيين، جوبهت كل مقاومة بأنواع من التنكيل و التعذيب ، و من أجل إثبات هويتهم و المحافظة عليها أبدعوا لغة جديدة بأحرف عربية هجينة من القشتالية و العربية هي الألخميادو، هذه اللغة عبرت عن مأساتهم و معاناتهم اليومية مع محاكم التفتيش وحوت تراثهم الديني و الأدبي و تعتبر مأساة الموريسكيين قصة بدون نهاية .

الكلمات المفتاحية: : الموريسكيون ،محاكم التفتيش، الطرد ، الألخميادو ، المأساة


دور "إدوارد سعيد" في تأسيس الدراسات ما بعد الكولونيالية

تلمساني صراح سكينة, 

الملخص: شهدت الساحة الفكرية الغربية في القرن العشرين ميلاد زخم هائل من المفاهيم الفلسفية والتيارات الفكرية، ومن أهم ما عرفته البيئة الغربية في هذه المرحلة ظهور الدراسات ما بعد الكولونيالية التي اهتمت بمواضيع في غاية الأهمية مثل الهوية والآخرية، واستندت إلى خلفية فكرية ثرية تستقي مقولاتها من مجالات معرفية مختلفة. ويعدّ "إدوارد سعيد" علما من أعلام الدراسات ما بعد الكولونيالية نظرا لتأسيسه مقولات ومفاهيم نظرية أصبحت مؤسِّسة للفكر ما بعد الكولونيالي مثل مفهوم: "السرد المضاد" و"القراءة الطباقية". ومن هذا المنطلق تحاول دراستنا مقاربة الإشكاليات الآتية: ما المقصود بالدراسات ما بعد الكولونيالية؟ وما هي الخلفيات الفكرية التي ساهمت في تشكيل مقولاتها؟ ما هو الموقع الذي يحتله "إدوارد سعيد" ضمن الدراسات ما بعد الكولونيالية؟ وما هي المفاهيم التي ارتبطت به؟ وكيف تمكن من تقويض الخطاب الاستشراقي وفضح التصورات الإمبريالية عن الشعوب المستعمَرة؟ الكلمات الدالة: إدوارد سعيد، الدرسات ما بعد الكولونيالية، الفكر ما بعد الكولونيالي، السرد المضاد، القراءة الطباقية .Western intellectual sphere has known appearance of many philosophical concepts and intellectual currents. One of the most important things that appeared in this period is the postcolonial studies which encompasses a wide variety of approaches. Edward SAID is founder of the academic field of postcolonial studies. He is known for the books “Orientalism” and “Culture and Imperialism” in which he critics the orientalist discourse and the cultural representations.

الكلمات المفتاحية: إدوارد سعيد، الدرسات ما بعد الكولونيالية، الفكر ما بعد الكولونيالي، السرد المضاد، القراءة الطباقية. ; Edward Said, postcolonial studies, postcolonial thought, counter narration, contrapuntal reading.


مبادرات الحكومات في حماية الأطفال من أخطار المعلوماتية: المبادئ والممارسات الناشئة

العربي بن حجار ميلود, 

الملخص: أصبحت تكنولوجيات المعلومات والاتصالات (ICT)، وخاصة تقنيات الإنترنت والهاتف المحمول جزءًا لا يتجزأ من حياة الأطفال، و يعتمد المزيد والمزيد من الأطفال عليها للتعلم والمشاركة واللعب والعمل والتواصل الاجتماعي، كما تثبت تكنولوجيا المعلومات والاتصالات أيضًا أنها مفيدة في حماية الأطفال، ويمكن استخدامها للبحث عن المعلومات حول الخدمات وجمع وتوثيق ومشاركة البيانات والإبلاغ عن إساءة الاستخدام. علاوة على ذلك، يمكن أن يكون لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات إمكانات هائلة للتغلب على العديد من التحديات، فهي أداة قوية جدًا تفتح الباب أمام العديد من إمكانيات التنمية وأيضًا العديد من الأخطار المحتملة. كما أن الحكومات في جميع أنحاء العالم تعمل بنشاط على تعزيز البنية التحتية للإنترنت، من حيث نشرها واستخدامها في مكان العمل والمدارس والمجتمعات والأسر، ويجب على صانعي السياسات تحديد أفضل السبل لتسهيل الفرص عبر الإنترنت مع تقليل المخاطر المرتبطة بها أو إدارتها، رغم أنه لا تزال هناك صعوبات في تحديد الفرص ومخاطر المعلوماتية التي قد تحمل العديد من المبادرات الجارية وطنيا ودوليا لوضع نظام تنظيمي للبيئة عبر الإنترنت Information and communication technologies and more importantly mobile technologies, internet and social media becomes an integral part of children's lives, more and more children rely upon it for the purpose of learning, sharing, playing games as well as working and socializing with others, however ICT is useful for number of reasons the protection of children , searching for information about services, collection of data, documentation, data sharing, dissemination of information and reporting suspicious activity as well as report abuse. Moreover it has an impact if one tends to think of overcoming challenges in addition to that it is powerful tool that opens a door to many of the possibilities of development and potential risks. Governments throughout the world are working hard in promoting Internet infrastructure, in terms of its use in the workplace, schools, communities, and families and to spread it as well. Policy makers have to find the way to facilitate the chances through the internet and to keep pace with information security risk management on the one hand and technical, scientific and information technology development on the other.

الكلمات المفتاحية: أخطار المعلوماتية ; حماية الأطفال ; المعلومات والبنية التحتية للإنترنت ; تكنولوجيا المعلومات والتنمية المستدامة ; أمن المعلومات



Les 10 articles les plus téléchargés

2 493 مدينة القدس ومعالمها الدينية و الحضارية على ضوء كتابات الرحلة الأندلسية خلال القرن 8ه/14م رحلة'' تاج المفرق في تحلية علماء المشرق'' لصاحبها ''خالد بن عيسى البلوي'' أنموذجا 1 768 العلم و العلماء في الجزائر خلال العهد العثماني 942 بلاد كتامة في ظل الصراع بين الجماعة الإسماعيلية والإمارة الأغلبية (280-296ه/893-909م) 855 نظرات استشراقية لعادات وتقاليد مجتمع الجزائر العثمانية. -مدينة الجزائر نمودجا- 796 التنمية المستدامة والبيئة مقاربة لفهم العلاقة 629 محاولة الجزائر العثمانية توحيد المغرب العربي: بين الطموحات الإستراتيجية والإخفاق السياسي. 600 أهمية المصادر الأوروبية في كتابة تاريخ الجزائر العهد العثماني نموذجا 594 الاستيطان الفرنسي ومصادرة أراضي الجزائريين خلال القرن التاسع عشر 563 ثنائية توظيف المصادر المحلية و الأوربية في كتابة تاريخ الجزائر أثناء العهد العثماني من خلال تجربتي دوفولكس ودي غرامون 534 الأسطول البحري و دوره في إيالة الجزائر خلال القرن 11هـ/17م.