الباحث
Volume 13, Numéro 1, Pages 286-307
2021-09-27

الموتيف ودلالاته في شعر الشاعر العراقي عدنان الصائغ (موتیف النافذة نموذجاً)

الكاتب : خضری علی . بلاوی رسول . آبگون آمنه .

الملخص

الـموتيف يعدّ من أهمّ الـمکوّنات لدراسة الأفکار والأغراض في النقد الأدبی وتـحليل النصوص، وهو تكرار عنصر ما من العناصر المستخدمة لدى الأديب ولا يقوم فقط على مجرد تکرار اللفظة في السياق الشعري، وإنّما يقوم على ما تتركه هذه اللفظة من أثر انفعالي في نفس المتلقّي. وقد استخدم الشاعر العراقي المعاصر عدنان الصائغ الموتيف في أشعاره بشكل واسع ليعبّر عن مكنونات نفسه ويجسد آلامه الكبيرة. ومن أهمّ الموتيفات التي تجسّدت في نتاجه الأدبي موتيف "النافذة"؛ فهذا الموتيف يحمل في طياته دلالات ومعانيَ تکشف للمتلقّی عن أجواء الشاعر النفسية. سوف نعالج في هذا البحث لفظة النافذة باعتبارها موتيفًا قد في أشعار هذا الشاعر العراقي بشكل واسع -أكثر من مئة مرّة- ونكشف عمّا ترمز إليه هذه الكلمة من الدلالات معتمدين المنهج الوصفي-التحليلي. وسنقوم بإحصاء عدد المرّات المستخدم فيها هذا اللفظ و متعلقاته كالغرفة والشباك. ومن الدلالات المستخدمة هي: دلالات الاغتراب، والدلالات الرومانسيّة، والدلالات السياسيّة والاجتماعيّة. وأبرز هذه الدلالات التي وظفها الشاعر باعتبارها موتيفًا ألا وهي الدلالات الرومانسيّة، والتي ترکت بدورها أثرًا کبيرًا في نفس الشاعر لما طرأت عليه من آلام الغربة والوحشة بعيدًا عن بلده الأم. انتهينا في هذه الدراسة إلی أن مفردة النافذة من أهمّ الموتيفات في شعر الصائغ وقد تنقلنا الی أجواء الشاعر النفسية ولها دلالات سياسيه واجتماعية؛ فهي محطّ الذكريات الجميلة، والانتظار للوصول إلى آماله الزاهية، وقد توحي أيضًا باليأس والخيبة، والموت والفشل وعدم الحريّة. The Motif of Window in Adnan Alsaygh’s Poetry Abstract To evaluate the ideas and themes, motif is one of the most important elements in analyzing literary texts. Motif is, in fact, the repetition of one of the elements used by the poet. The examination of this phenomenon is not restricted to mere addressing of its repetition in the poetic structure; rather, the aim is to investigate the effect of this word on the psyche of an individual. Adnan Alsaygh, the contemporary Iraqi poet, widely uses motif in his poems in order to be able to express his emotions and suffering. The most obvious motif seen in his poems is the motif of ‘window’ which, with its meaning and implication, informs the reader of the poet’s morality and mentality. In the present paper and in a cross-sectional study, we analyze and explain the implications of the ‘window’ motif which appears frequently in the poets of this poem; then, we determine the frequency of this word and the related items, such as chamber and vent. Romantic, political-social, and estrangement implications are among the implications of this motif among which the romantic implication is the most obvious one, having a profound influence on the poet’s psyche in a foreign contrary. The findings show that ‘window’ is the most frequent poetic motif used by Adnan Alsaygh which has many implications and familiarizes us with the poet’s mentality and morality. The motif in his poetry is a pathway for pleasant memories and anticipation for pleasing desires, and at times to despair, death, failure, and smother. Keywords: contemporary Arabic poetry, Adnan Alsaygh, motif, window.

الكلمات المفتاحية

الشعر العربي المعاصر، عدنان الصائغ، الموتيف، النافذة.

موتيف النافذة ودلالاته في شعر عدنان الصائغ

آمنة آبکون .  علی خضری .  رسول بلاوی . 
ص 297-320.


إشراقة على شعر الشاعر العراقي المعاصر (جعفر الخطاط)

شبستری معصومه .  محمودحبیب المجبلی علی . 
ص 37-52.


تجليات الشّهید والشّهادة في شعر الشاعر العراقي محمد حسین آل یاسین

بلاوي رسول .  رویضي رحیم .  غافلي جمال . 
ص 287-303.