التعليمية

التعليمية / didactics

Description

مجلة أكاديمية دولية محكمة. مجلة فصلية لجنة تحكيم دولية ووطنية. تصدر عن مخبر تجديد البحث في تعليمية اللغة العربية في المنظومة التربوية الجزائرية. أول عدد صدر في جوان 2011. تنشر مواضيع باللغات : العربية، الإنجليزية، الفرنسية. تهتم بمواضيع التعليمية عامة وبخاصة تعليمية اللغة العربية للناطقين بها والناطقين بغيرها. تنشر مختلف المواضيع العلمية التي ترتبط بالدراسات اللغوية التي تقدم إضافة نوعية للبحث التعليمي عامة وتعليمة اللغات واللغة العربية خاصة. International Academic Journal. International, and, National Jury Quarterly Journal .Issued by the Laboratory : Renewal the research in the teaching of Arabic language in the Algerian educational system. The first issue was released in June 2011. Articles are published in: Arabic, English, French. ,It deals with the subjects of General Didacltics, especially the Didactics of the ArabicLanguage to its speakers and, other speakers. It publishes various Scientific topics which related to Language studies that provide a qualitative addition to Didacltic research in general, and, Language Didacltic, and, Arabic language Didacltic in particular. Journal académique international.   Journal trimestriel Jury international et national .Issued par le Laboratoire: Renouvellement de la recherche dans la Didactique de la Langue Arabe dans le système éducatif Algérien. Le premier Numéro a été publié en juin 2011. Les articles sont publiés en: arabe, anglais, français. Il traite des sujets de Didactique générale, en particulier la Didactique de la langue arabe à ses locuteurs et autres orateurs. Il publie divers sujets scientifiques liés à des études de la Langues qui apportent un complément qualitatif à la recherche didactique en général, Didactique des langues et didactique des langues arabes en particulier.


6

Volumes

21

Numéros

500

Articles


ادارة الصف والتعلم الفعال

جلاب نعيمة, 

الملخص: إن المعنى التقليدي لمفهوم إدارة التعلم الصفي يتضمن الضبط، والنظام الذي يكفل الهدوء التام للتلاميذ في الصف. من اجل أن يتمكن المتعلم من تحقيق النتاجات المرصودة،وذلك من خلال ما يقوم به من إجراءات صفية تدريسية،كذلك فان الضبط والنظام مكون رئيسي في التعليم.إذ بدونهما لا يحدث التعلم. والتعليم الصفي الفعال هو التعلم الذي يكون مضبوطا بإدارة البيئة التعليمية المناسبة وتنظيمها،والتي توفر للمتعلمين فرص أفضل للتعلم،لأول وهلة حينما يسمع بعضهم مفهوم إدارة التعلم الصفي يتبادر إلى أذهانهم أن المقصود بهذا المفهوم هو ضبط المتعلمين باستخدام الإجراءات التأديبية ،التي من ضمنها العقاب كإجراء أساسي في إدارة الصف وتنظيمه،والحقيقة أن المقصود بذلك توفير البيئة التعليمية التي يتم من خلالها التفاعل الايجابي بين المعلمين والمتعلمين. إن نجاح العملية التعليمية في تحقيق أهدافها يستلزم توفير مناخ يمتاز بالهدوء والتنظيم،إذ أن الفوضى وعدم الانضباط تعمل على تبديد الجهود وتشتيتها،فمن هنا ينبغي على المعلم العمل على حفظ النظام داخل غرفة الصف ،من اجل جعل التفاعل الصفي بينه وبين التلاميذ أنفسهم فاعلا وموجها بالدرجة الأولى نحو تحقيق أهداف عملية التعلم.

الكلمات المفتاحية: التعلم، ادارة الصف ؛التعلم الفعال،


التواصل الإلكتروني، أطروحات وإفرازات الثقافة الرقمية وواقع الإعلام في ظل هذه الحضارة

عبد العزيز زهية,  برقان محمد, 

الملخص: تندرج الدراسة في إطار مقاربة تحليلية وصفية للواقع المعيش للفرد والمجتمع، منذ دخول الرقمنة والتكنولوجيا لحياته؛ خاصة منها ما يعرف حاليا بحضارة التواصل الإلكتروني، أو كما يسميها البعض بحضارة الضغطcivilisation de clic، إذ تتناول الدراسة مدخلا مفاهيميا حول حضارة الرقمنة، العالم الرقمي ، التواصل الإلكتروني، ثم تطرح أهم إفرازات هذه الحضارة على مستوى افرد والمجتمع، لتعالج في الأخير واقع الإعلام المعاصر في خضم هذا العصر الإلكتروني الجديد. This study interested for the numérique practices, it named the civilization of click that present like a new phenomenon in live of human bodies at deferent aspects: sociologique, psychologique and media in the production, distribution and reception in the électronique age.

الكلمات المفتاحية: التواصل الإلكترو ني ; الثقافة الرقمية ; الإعلام الجديد.


مضامين الشعر التعليمي للأطفال عند جمال الطاهري

يوسف عمر, 

الملخص: تعالج هذه المقالة مضامين شعر الأطفال التّعليمي والتّربوي عند جمال الطّاهري، التي سعى فيها لغرس ما رآه صالحا من قيم أصيلة، وعادات متأصّلة في نفوس أطفال العرب عامّة، وأطفال الجزائر خاصّة، وهي رسالته التّربوية التي آمن بها وتكبّد مشاقها وكلّه أمل في صنع جيل معرّب، ومثقّف، ومتعلّم من أجل تحقيق التّقدّم والازدهار لهذا الوطن الجميل.

الكلمات المفتاحية: المضامين؛ الشعر التعليمي؛ التربية والتعليم؛ اللغة العربية؛ شعر الأطفال


إعداد المعلم معرفيا ـــ بين الراهن والرهان ـــ

بشيري عمار, 

الملخص: ملخص: من السهل توفير الهياكل الكافية والمناهج الملائمة والوسائل المتطورة ،ولكن ليس من السهل أن توفر معلما يجمع إلى جانب القدرة على العمل و الرغبة فيه ، المؤهلات المعرفية والتربوية والمهنية والأخلاقية ،فمهما أُنفق على التعليم من أموال مع إهمال أهم عنصر فيه وهو المعلم ، نكون كمن يبني على غير أساس متين ، ومهما شُيد من المدارس الفسيحة وأُقيمت المعامل والمكتبات ، وزُودت بالأدوات والكتب فإنها تصبح عديمة الجدوى إذا لم تكن في أيدي معلمين مؤهلين تأهيلا مناسبا ومدركين لرسالتهم وراضين عن عملهم ومتحمسين له، ومعَدين إعدادا أخلاقيا ومهنيا ومعرفيا ، هذا الأخيرــ الإعداد المعرفي ــ هو ما سأحاول التطرق إليه من خلال هذا المقال Abstract: It is easy to set up the necessary structures and appropriate methods and developed tools, yet it is not easy to provide a teacher that masters, in addition to his capacity of work and aspiring to it, the cognitive, educational, professional and ethical qualifications. No matter how much funds have been spent on education, by neglecting the most important element of it, that is the teacher, it would be as if we are building up on a frail foundation. No matter how big the schools, the factories and libraries are , even supplied by all the means and books yet they become useless if they are not handed to qualified teachers; teachers who were formed appropriately and are aware of their mission and satisfied with their work and motivated enough for it. Teachers who were formed ethically, professionally and cognitively. The latter, that is the cognitive forming is what I am about to discuss through this article.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية : الإعداد ، المعلم ،معرفيا ، الراهن ،الرهان. ; Key words: forming , teacher, cognitively, current, pledge in hand


دراسة فی المضمون و البنية السردية فی قصيدة «أصابع المطر» للشاعر حبيب السامر

نعيم عموري,  عادل موسی زاده عبياوي, 

الملخص: الملخص: السرد هو اُسلوب من الأسالیب المتّبعه فی القصص و الروایات و کتابه المسرحیات،و یعدّ أداهً للتعبیر الإنسانی، نزع الشعر الحدیث الی السرد بإعتباره عنصراً فعالاً فی إنفتاح النصّ، تجعله متحرکاً نحو آفاق و رؤی جدیده. قصیدة النثر ، جنس أدبی یستمد من الحداثه و الثقافه اهم مقوماته، و اعتمدت القصیدة النثریة علی السرد و تقنیاته للتعبیر عمّا یدور فی خلد الشاعر، و من هؤلاء الشراء الذین أقبلوا علی توظیف العناصر السردیة فی نتاجاتهم الشعریة هو الشاعر العراقی حبیب السامر. و سوف نتناول التشکیل السردی فی هذة القصیدة من خلال تسلیط الضوء علی مجموعة من العناصر ألتی شکّلت بنیّة النص. و ذلک عبر تجلیاتها المتمثّله بـ: حوار المکثف، هرطقة الصمت و الصوصمتیه، المکونات الداخلیة؛ و قد توصّلنا إلی نتیجة مفادها أنّ الشاعر فی هذه القصیده یتجاوز القوالب الشعریة الجاهزة و یتّخذ لغة سردّیة تواصلیّة قائمة علی التأویل.

الكلمات المفتاحية: قصيدة النثر، ; البنية السردية، ; حبيب السامر، ; قصيدة «أصابع المطر».


واقع تدريس العلوم الشرعية في زمن التحول الرقمي

بونقيشة سوسن, 

الملخص: إن تطوير المناهج الشرعية أمر ضروري وذلك لأهميته في خدمة الشريعة الإسلامية التي لها القدرة على استيعاب كل جديد و مستحدث انطلاقا من صلاحيتها لكل زمان و مكان لكونها الشريعة الخاتمة , و قد أثبتت تكنولوجيا التعليم نجاعتها و فاعليتها في تجويد تدريس العلوم الشرعية , فهي تعمل على تنمية قدرات خريج العلوم الشرعية و الرفع من كفاءته ووعيه بقضايا عصره و جعله قادرا على التكيف مع الحاضر و المستقبل و نافعا لدينه و لمجتمعه . و تواجه مسألة النقلة النوعية في تدريس العلوم الشرعية و دمج التقنية في التعليم معوقات صار من الضروري الكشف عنها و تجاوزها . Abstract: The development of Sharia curricula is necessary for its importance in serving Islamic Sharia, which has the ability to absorb all new and innovative because she is valid for all times and places and because she is The last of Religions. The technology of education has proved its effectiveness in improving the teaching of Islamic sciences and The abilities of her graduate and raising his efficiency and awareness of the issues of his age and make him able to adapt to the present and future and made of him useful to his religion and society. The issue of the Qualitative shift in the teaching of Islamic sciences and the integration of technology into education is facing obstacles that need to be discovered and overcome.

الكلمات المفتاحية: التقنيات الحديثة ; الشريعة الإسلامية ;جودة ; تدريس العلوم الشرعية ;تكنولوجيا التعليم


قراءة في كتاب: "النص القرائي إشكاليات الفهم والإفهام" مقترحات نظرية وتطبيقية لتدريس الأدب بالتعليم الثانوي تأليف فريق علوم الخطاب ومناهج تدريس اللغات والآداب المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين- انزكان

صوضان محمد, 

الملخص: تسعى هذه القراءة إلى الوقوف على بعض القضايا التي طرحها الكتاب، مركزة على اهمها، بإدراجها وفق مباحث كبرى تشكل جماعها. وتأتي أهمية هذا الكتاب في كونه يسائل النموذج المعتمد في تدريس اﻷدب بالمدرسة المغربية، محاولا تقديم نماذج مرنة تستعين بمداخل العلوم المعرفية ونظريات القراءة، ﻹخراج إقراء النصوص من النمطية والعبث البيداغوجيين

الكلمات المفتاحية: القراءة المنهجية- العلوم المعرفية- تدريس اﻷدب- التعليمية


تمثلات اللّسانيات التّطبيقية في تعليميّة اللّغات ، قراءة في خصوصيات الطرح عند الدّكتور صالح بلعيد .

مويسي مخطار,  بلبشير لحسن, 

الملخص: اللغة العربيّة : عَرفَ تناول الظّاﻫﺮﺓ ﺍﻟﻠّﺴﺎﻧﻴﺔ ﻛﻌلم حديث ﻓﻲ المغرب العربي ترجمةً ﻭشرحاً للنّظرﻳﺎﺕ ﺍﻟﻐﺮﺑﻴّﺔ ، ﺃﻛثر ﻣﻦ كوﻧﻪ ﻋﻤﻼ إبداعياّ ﺃﺿﺎﻑ جديدا ﺇﻟﻰ الدّﺭﺱ ﺍﻟﻠّﺴﺎﻧﻲ ﺍﻟﻌﺮﺑﻲّ ﻓﻲ ﺍﻟﺸّﻤﺎﻝ ﺍﻹﻓﺮﻳﻘﻲّ . وفي هذا البحث الموسوم بــ" تمثلات اللّسانيات التّطبيقية في تعليميّة اللّغات ، قراءة في خصوصيات الطرح عند الدّكتور صالح بلعيد " رؤية لتناول الظـّاهرة اللّسانية التّطبيقية من وجهة نظر الدّكتور صالح بلعيد ، خاصة فيما احتواه كتابه " دروس في اللّسانيات التّطبيقية "، وكيفية بلورة بعض مجالاتها ميدانيّا ، بحكم أنّها – اللّسانيات التّطبيقيّة - مرتبطة أيّما ارتباط بالعمليّة التّعليمية التّعلمية عامّة ، وتعليميّة اللّغات بشكل خاص ، وذلك من خلال دعوته لاستثمار و تفعيل الجانب اللّساني الحديث في الصّف التّربوي . اللّغة الانجليزية : Linguistics , as being a new branch studied in the Maghrab, mainly North Africa , has witnessed distinct translations and explanation processes of the west theories rather than percieve it as a valuable add to the essense of the field of Arabic Linguistics in North Africa . In this research entitled ''Applied linguistics representations in the didactics of languages . Overviews in Salah belaid’s perspective'', a vision to address the applied linguistic phenomenon from Dr. Saleh Belaid point of vue , to serve the field of general or applied linguistics, as his books on various subjects on how to develop some of its aspects in the field . especially as It is linked to the Educational process in general , and didactics of languages in particular , by inviting it to invest and activate the modern linguistic aspect in the educational grade . اللّغة الفرنسيّة : . L’étude du phénomène linguistique en tant que science moderne au Maghreb a connu une traduction et une explication des théories occidentales, plutôt qu'un travail créatif qui a ajouté de nouvelles connaissances à la leçon linguistique arabe en Afrique du Nord . Dans cette étude intitulée " Représentations linguistiques appliquées à l'enseignement des langues, lecture des spécificités de la présentation du Dr. Saleh Belaid.", une vision du phénomène linguistique appliqué du point de vue de ce dernier, notamment dans son livre " Leçons de la linguistique appliquée ", et comment étoffer certains de ses domaines sur le terrain, vu qu’elle « La linguistique appliquée » est parfaitement liée au processus d’apprentissage éducatif, à travers son appel à investir et à activer, stimuler et catalyser l’aspect linguistique moderne dans la classe d’enseignement .

الكلمات المفتاحية: اللسانيات التطبيقية - التعليمية - اللغات


المنهاج و مكانته في النظام التربوي

قندسي ليلى, 

الملخص: يعد المنهاج مرادفا للعملية التعليمية التعلمية، و يحاول تحقيق أغراضها، فيجب أن يكون مرتبطا بنظرة المدرسة للحياة الطيبة، و بصورة عامة إن كلمة المنهج لم تعد تعني المحتوى العلمي للكتب المقررة بل أصبح يتعداه ليمثل بذلك منظومة ذات أربعة عناصر رئيسية تتمثل في الأهداف، المحتوى، الأنشطة و طرائق التدريس و التقويم و أساليبه، باعتبار أن جل أهداف هذه العناصر منصبة على نجاح المتعلمين.Resume: the programe is considering as the same meaning of the teaching learning operation, that it tries to execute its aims attaching of school seeing to a good life. As general, program word don’t interest just the scientific contenu of textbook but it contain aims and contenu and teaching method and valuation in order to inquire a learners successful.

الكلمات المفتاحية: منهاج ; مكانة ; النظام التربوي ; التدريس ; أهداف ; Curriculum,position ; educational regulation ; teaching ; aims


أدلجة الخطاب الاشتراکي في شعر عبدالوهاب البياتي

زارع ناصر,  بلاوی بلاوی,  عندليب علي, 

الملخص: تصوّر اللغة وأساليب النحو والبلاغة ايديولوجية الشاعر التي تنعکس في أدبه، فالأدب بوصفه صوراً کلامية ينشأ من واقعيات الحياة والمجتمع، ويصوّر دائماً ما يحدث في حياة الشاعر، وبما أنّ الشاعر هو ابن بيئته فيجب أن يصرّح بما يلاقيه في المجتمع. من هذا المنطلق هنا تبرز ظاهرة الاشتراکية کخطاب سياسي اجتماعي يتجنّب القدرة الفردية لصالح المجتمع وينشد بالحرية والدفاع عن حقوق العاملين في الأدب بمواصفاتها وميزاتها. البياتي تحمّل کثيراً من الشدائد والمحن في حياته مع کافة الناس وأبدی في کثير من المواقف الإنسانية آراءه، منها خطابه الاشتراکي الذي يظهر في أساليبه المستخدمة في القصائد، فها هو قد استخدم ما يساعده في إظهار مايعانيه من الآلام والظلم والفقر. تهدف هذه الدراسة إلى فك الشيفرات الايديولوجية عن القصائد التي أنشدها الشاعر في قمة بزوغ شخصيته الاشتراکية فانتجت هذه المحاولة إلی العلم باستخدام الألفاظ والعبارات ذات الطابع الاجتماعي في أساليب نحوية بلاغية کالتکرار والحذف والمجاز والکنايات والإستعارات والأقنعة کما أدّت إلی ظهور الحزن والکآبة واختيار الرموز العربية لتحفيز أبناء البلد علی الکفاح والمناضلة.

الكلمات المفتاحية: الخطاب الاشتراکي، الايديولوجيا، البياتي، البرجوازية


إستراتيجية البحث العلمي في تطوير اللغة والأدب العربي

بن عيسى فاطمة, 

الملخص: تروم هذه الورقة البحثية التنقيب في الدور الكبير الذي يقدمه البحث العلمي الأكاديمي في الرقي بالعلوم الإنسانية بمختلف فروعها، وخصصنا هذا البحث لفرع من هذه الفروع وهو اللغة العربية. فمن المعلوم أن اكتساب المعارف في هذا المجال وخاصة في الجامعة يقوم أساسا على إنجاز البحوث العلمية والتي يتكون من خلالها طلبة العلم تكوينا معمقا في تخصصاتهم وبالتالي يتخرج الطلاب على هذا الأساس أكفاء لاستغلالهم للنهوض بالمجتمع في المستقبل. وحاولنا البحث أيضا في المناهج العلمية التي يتبناها الباحثون في استقصاء المعرفة وتوظيفها وتحليلها، كون البحث العلمي الأكاديمي يقوم على جملة من الشروط لاكتساب المعرفة ونشرها وهي الدقة والشمولية والوضوح والمباشرة والموضوعية، فهذه الشروط تحتاج من الباحث الاعتماد على منهج علمي صحيح ودقيق للوصول إلى النتائج الصحيحة. This research paper intends to explore the great role that academic scientific research offers in the advancement of human sciences with its various branches, and we have devoted this research to one of these branches, which is the Arabic language, it is known that the acquisition of knowledge in this field, especially in the university is mainly based on the completion of scientific research, which consists Though which students of science have an in-depth training in their specializations, and thus students graduate on this basis, competent to use them to advance society in the future. We also tried to research the scientific approaches adopted by researchers in seeking knowledge, employing and analyzing it, because academic scientific research is based on a set of conditions for acquiring and disseminating knwledge, namely accuracy, comprehensiveness, clarity, directness and objectivity, these conditions require the researcher to rely on a correct and accurate scientific method to reach the correct results.

الكلمات المفتاحية: اللغة العربية؛ إستراتيجية؛ البحث العلمي؛ مناهج البحث. ; Arabic languege ; strategy ; scientific research ; rasearch methods.


طبقات فحول الشعراء لابن سلاّم الجمحيّ (139-232هـ): القضايا النقدية والمنهج

برحو محمد, 

الملخص: يهدف هذا المقال إلى تقديم قراءة نقدية في كتاب "طبقات فحول الشعراء" لابن سلاّم الجمحيّ من خلال إثارة نقطتين اثنتين: تخص الأولى بحث أهم القضايا النقدية في الكتاب؛ وتهم الثانية معالجة المنهج النقدي ومعاييره الفنية، وتم التركيز فيها على المقاييس النقدية التي تمّ الاستناد إليها في تصنيف الطبقات، والأسس التي اعتُمدت في تحديد الطبقة وشعرائها. وأُتبع ذلك بدراسة منهج رواية الأشعار والأخبار، وبعض إشكالات الكتاب وقيمته النقدية. The aim of this article is to provide a critical reading of Ibn Salam Al-Jumhi's "Layers of the Poets" by raising two points: the first concerns the critical issues in the book; the second concerns the critical approach and its technical criteria, this latter casts the spotlight on the critical standards on which the classification of classes was based, and the foundations adopted in the determination of the class and its poets. This was followed by a study of the method of narration of poems and news, and some of the problems of the book and its critical value.

الكلمات المفتاحية: طبقات فحول الشعراء؛ ابن سلاّم الجمحيّ؛ القضايا النقدية؛ المنهج النقدي. ; Layers of the Poets; Ibn Salam Al-Jumhi's; critical issues; the critical approach.


التّأويل عند مفسّري القرآن الكريم، الطّاهر بن عاشور أنموذجا

بوزيان حمزة, 

الملخص: اهتمّت الدّراسات النصّية الحديثة والقديمة بآلية التّأويل، ولقد أَولى الباحثون المؤوِّل دورا مهمّا في فهم النصوص، فبعد أن نَادَت بعض الدّراسات إلى موت المؤلف؛ استرفدت على إثر ذلك بالقارئ وأَولَتْهُ دورا في إعادة بناء النص واستيضاح دلالاته من جهة، ومن جهة أخرى فهم قصدية الكاتب وشخصيته، ولن يكون هذا الأمر الذي نادت إليه الدّراسات الغربية والعربية إلّا بالتّأويل، فلكلّ متلقّي رأي ونظرة تختلف عن الآخرين في استنطاق النص. من هذا المنطلق، نسعى من خلال هذا البحث القراءة في ماهية التّأويل من منظور العرب والغرب، باعتباره آلية من آليات التّحليل المساعدة على إدراك قصدية الكاتب، وعلى استنطاق النص واستقصاء معانيه الخفيّة، ثمّ سنحاول تقصّي هذه الآلية – التّأويل - لدى الطّاهر بن عاشور في تفسير "التّحرير والتّنوير" مع محاولة الوقوف على أوجه الاتّفاق والاختلاف بينه وبين الغربيين. ABSTRACT :Both the modern and the ancient text studies gave too much importance to the mechanism of interpretation. Researchers gave a crucial role to the interpreter in understanding the text. Some studies were for the death of the author others gave the reader the mission and the responsibility to reconstruct the text and clarify the meanings also understand the intentionality of the writer and his personality . Infact this will never be achieved unless interpretation is present. Each receiver has his own view and opinion that is totally different from the other as far as examining the text is concerned. So this project aime at dealing with the meaning of interpretation from both the Arabs and the West view since it stands for a mechanism of analys is that helps to achieve the writer’s interpretation also at investigating the text and understanding its hidden meanings .We will try to deal with the mechanism of interpretation according to El tahar Benachor in his analysis« el tahrir and el tanwir ». We will also try to shed light on points of similarities and differences between him and the western writers.

الكلمات المفتاحية: الـتّأويل، التّفسير، الفهم، الطّاهر بن عاشور، التّحرير والتّنوير. ; Keywords:The Interpretation;The Explanation ;The Conception ; Tahar Benachour ; El Tahrir wa El Tanwir.


منهجية صياغة الإشكالية في البحث السوسيولوجي

دوادي نعيمة, 

الملخص: ملخص: تهدف هذه الورقة البحثية غلى الإحاطة بخطوة مهمة من خطوات البحث العلمي، والتي تمثل الهاجس الأول والأخير للطالب الجامعي الذي يجد نفسه غير قادر على بناء إشكالية قوية منهجيا ومعرفيا، ومن هنا سنحاول التعرف على المقومات الأساسية في بناء إشكالية البحث في مختلف التخصصات وخاصة في البحث السوسيولوجي، وتقديم بعض العناصر التي تفيد الطالب في صياغته لإشكالية بحثه وفق مقومات منهجية، من خلال التعرف على مفهوم الإشكالية وأسس اختيار الإشكال أو المشكل المراد دراسته، وكذا مصادر وشروط صياغتها وكيفية بناء الإشكالية، وقديم بعض الإرشادات التي تساعده على الإلمام بهذه الخطوات ذات الأهمية القصوى في البحث العلمي بصفة عامة والبحث السوسيولوجي بصفة خاصة. Summary : The primary goal of this paper to take an important step from the steps of scientific research, which represent the first concern and the recent university student who finds himself unable to build a strong problematic systematic and cognitively, from here we will try to identify the essential ingredient in building a problematic research in various disciplines, especially in the search sociological, and provide some of the elements that benefit the student in the formulation of the problem of his research in accordance with the elements of the methodology, by identifying the concept problematic, and the foundations of selection dilemma or problem to be studied, as well as the sources and conditions of formulation, and how to build the problem, providing some guidelines that help him.

الكلمات المفتاحية: البحث العلمي ; المنهجية


الجدل والمناظرة في التراث الأندلسي المنهاج في ترتيب الحجاج لأبي الوليد الباجي (ت474ه رحمه الله) قراءة نقدية

مغربي محمد رضا, 

الملخص: تحاول هذه الدراسة المقتضبة تسليط الضوء على المنجز التراثي الأندلسي، ممثّلا بالكتاب الجليل الذي خطّه الفقيه المالكي " أبو الوليد الباجي"(المنهاج في ترتيب الحجاج) والذي ضمّ في طياته درسا حجاجيا بامتياز، لما حوى من تفصيل وترتيب في منهجية الحجاج أثناء المناظرة بالكتاب والسنة والإجماع، فكان بحق سابق عصره، بل مؤصّلا لما أصبح يعرف اليوم في الدرس التداولي " الحجاجية"، فكان لزاما على دراستنا هذه أن تعقد مقارنة مختصرة لما أصّل له الباجي في كتابه، ولما طرحه كل من بيرلمان ch.perelman وتيتكا l.tyteca في درسهما التداولي المعاصر. الملخص بالإنجليزية This brief study attempts to shed light on the Andalusian heritage achievement, represented by the venerable book written by the Maliki jurist Abu al-Walid al-Baji, which included a pilgrim lesson with distinction, because of the detail and arrangement in the methodology of the pilgrims during the debate in the book. The year and the consensus, rightly the previous era, and even the result of what became known today in the deliberative lesson "Pilgrim", had to make a brief comparison of what beji had done to him in his book, and what Perlman ch.perelman and Titka l.tyteca put forward in their contemporary deliberative lesson.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: المنهاج في ترتيب الحجاج؛ الجدل؛ المناظرة؛ التراث الأندلسي، التداولية والحجاج


صوتيات التصريف وأثرها في ائتلاف المباني واختلاف المعاني

رفاس سميرة, 

الملخص: تقوم اللغة على مجموعة من الأنظمة الصوتية والصرفية والتركيبية،وهي في تضامها وتآلفها مع بعضها،تعمل على تحقيق الائتلاف والانسجام بين العناصر اللغوية المكونة للمباني اللغوية. فكل عنصر لغوي يؤثر في غيره، ويتأثر به، ويحتاج إليه حتى تكتمل وظيفته، وتتحقق غايته، انطلاقا من أصغر وحدة لغوية متمثلة في الصوت وانتهاء إلى الجملة.وبقليل من التركيز في مجمل الظواهر اللغوية صرفية كانت أم تركيبية، ندرك أن الصوت هو المتحكم في دورانها وتحولها وتلونها،بوصفه المستوى الأول من مستويات الدراسة اللغوية،فمنه تنطلق وإليه تنتهي.ونحن ومن خلال هذا المقال نسعى إلى طرح بعض القضايا المورفوفونولوجية،موضحين من خلالها مدى تأثير الصوت في تعيين المباني وتنويع المعاني.

الكلمات المفتاحية: ص ; ت ; صتيات ; مباني ; دلالة ; إفراد ; تركيب


ومضات من الكتابة الصوتية في ألفية ابن معط

حبيب زحماني فاطمة الزهراء, 

الملخص: من الخصائص الأساسية للثّورات تغيير التّاريخ، والحيلولة دون التّوقعات، خاصّـة تلك التي بنيت على يد من قصُر نظرهم. فكذلك غيرت "الثّورة" العلمية والثّقافية في العصر العبــاسي وقادت الأمـة الإسلامية إلى عهـد غير مسبوق من عهـودها المديدة. فقد بشّر صنّاعها بآفاق واسعـة وتطبيقات واعدة، بل وحقّقوها فعلا كما فعل ابن معط الزّواوي، من خلال ألفيته التي نظم فيها مجامع قواعد اللّغة العربية، كما تلقاها عن آثار العلماء الذين سبقوه كالخليل وسيبويه، وابن جني والمبرّد وغيرهم. ولي حول هذه الفكرة، وقفات متأنّية في صلب المقالة. إنّ الاطّراد سمة النّتائج العلمية المحقّقة، وإنّنا إذا تصفّحنا مدوّنات العرب القدامى، وبالتّحديد منذ زمن الخليل(ت 175 هج)، إلى غاية زمن ابن معط (ت 628 هج)، وابن هشام (ت 761 هج)، فسوف نجدها كلّها تسير باتّجاه واحد، وتحتكم إلى خيط رفيع واحد يجمعها كما تجمع اللآلئ في العقد، يسمّى: "منهج العرب القدامى في البحث اللّغوي". خاصّة وقد علمنا أنّها أي المدوّنات العربية، جاءت غزيرة المادّة، نظرا لاحتوائها على تفاصيل دقيقة، لم يغفلها هؤلاء الأعلام، وقد طابقت أو كادت تطابق ـــــ حتى لا نُتهم بالذّاتية ـــــ أدقّ المعارف اللّغوية الّتي تشهدها ساحة البحث اللّغوي العلمي اليوم. وصوب هذا الاتجاه سأسأل ألفية ابن معط، وبالضّبط الجزء المخصّص منه للظّواهر الصّوتية في علاقتها بالكتابة، لأتحقّق من فرضية أن ابن معط ربط الصّوت بالكتابة، وبالضّبط الأصوات التي شكلت في حدّ ذاتها ظواهر صوتية نتيجة التّجاور، في علاقة الانسجام أو التّقارب. One of the main features of the revolutions is to change history, this is what happened with the scientific and cultural revolution in the Abbasid era, and led the Islamic nation to an unprecedented era. Its creators announced wide prospects and promising applications, and even reached it, just like Ibn Muat al-Zawawi, when it collected the rules of the Arabic language, as it received from the effects of scientists who l 'have preceded. Consistency is a characteristic of the scientific results obtained, and if we go through the corpora of the ancient Arabs, in particular from the time of Alkhlil (175 H), until the time of Ibn Ma'ati (d. 628 H) and Ibn Hisham (d. 761 H), we will find them all going in the same direction, called: "The approach of the ancient Arabs in linguistic research.", This approach which contains precise details, which were not neglected by the ancient Arab linguists, and they corresponded or almost - so that we are not accused of subjectivity - the most precise linguistic knowledge observed in the field of contemporary scientific linguistic research. In this direction, I will ask myself how Ibn Ma'ati, perceived the phonetic phenomena in relation to writing?, And verify the hypothesis according to which Ibn Ma'ati links sound to writing, and exactly the sounds which in themselves form phonetic phenomena by juxtaposition, in the relation of harmony or convergence.

الكلمات المفتاحية: الدرة الألفية ; الصوت ; الكتابة ; الإدغام ; الهجاء


اقتباس المناهج التعليمية وآثاره على جودة التعليم

خثير Aissa, 

الملخص: الملخص : المنهج التعليمي يقوم على أسس فلسفية وتربوية ونفسية واجتماعية وثقافية ويرتبط بأغراض ودوافع تتعلق بالمتعلم، فيراعي الأسس البيئية والاجتماعية لهذا المتعلم؛ لأنّه يتفاعل في محتواه مع مجالات وجدانية وحركية وسلوكية وعقلية تكوّن المتعلم وتدمجه في الحياة وتحقق رغباته ، فإذا انفرط العقد بين المنهج التعليمي والمدرسة أصبحت هذه الأخيرة فارغة ، فمحاولة استيراد منهج تعليمي أو اقتباس محتواه التربوي قد يؤثر لا شك في ذلك على روح المدرسة ويرهن مستقبلها ، ويخلق فجوة تربوية تعليمية بين المتعلمين ومستقبلهم وإرثهم الحضاري والفكري ، فينفصم الماضي عن الحاضر ويصبح المستقبل أشد غموضا .وهذا ما سنحاول أن نشير إليه في هذه الورقة البحثية . الكلمات المفتاحية : المنهاج ، التربية ، التعليم ، الاقتباس ، المتعلم ، ... Summary: educational curriculum based on philosophical, educational, psychological, social and cultural foundations, it relates to the purposes and motivations related of the learner, which takes into account the environmental and social foundations of the learner, because he reacts in its content with emotional, kinetic, behavioral and mental areas which incorporate him into life and fulfill its desires, if the contract is served between the educational curriculum and the school, then the latter becomes empty, an attempt to import an educational curriculum or quote its educational content without a doubt this may affect the spirit of the school and mortgage its future, it creates an educational gap between learners and their future, cultural and intellectual heritage, so the past is separated from the present, and The future becomes more mysterious. This is what we will try to refer to in this research paper. Key words: The Curriculum, Education, pedagogic, the Quote (excerption), the Learner...

الكلمات المفتاحية: المنهاج التربية التعليم المتعلم


سرديات الحكاية الشعبية في النقد الجزائري المعاصر

وسواس نجاة, 

الملخص: إن تعامل النقد الجزائري مع مفاهيم السرديات الحديثة ومعطياتها حديث جدا ولا يزال في مراحله الأولى ، إذ لم يتجاوز حدود التأسيس و التعريف بها أو وصف أهم إجراءاتها أو حتى التطبيق الذي لم يتجاوز حدود المقال في المجلة الواحدة أو ضمن مجموعة من الدراسات في المؤلف الواحد، الذي يبدو غير كفيل بتحليل خطاب بحجم رواية على وجه الخصوص ، و الذي غالبا ما يستند إلى الشقين البنوي والسيميائي معا، وهذا الوضع محتشم جدا إذا ما قارناه بما هي عليه حال السرديات على المستوى المغاربي و العربي عموما ،حيث نجد أسماء عديدة تعاملت مع منجزات السرديات الحديثة تعريفا وتطبيقا و ترجمة لا يمكن معها نكران الفضل الذي قدمته للمحكي المغاربي و العربي تحديدا . The Algerian criticism dealing with the concepts of modern narratives is very recent and is still in its early stages, as it did not exceed the limits of establishment and identification with it or describing its most important procedures or even application that did not exceed the limits of the article in a single magazine or within a set of studies in the single author, who It seems incompetent to analyze a speech the size of a novel in particular, which is often based on both the structural and the chemical divisions together, and this situation is very modest if we compare it with the case of narratives on the Maghreb and Arab levels in general, where we find many names that dealt with the achievements of modern narratives Definition, application and shaking Can not with its denial of credit provided by the Mga Maghreb and Arab specifically.

الكلمات المفتاحية: سرديات ; حكاية ; أدب شعبي ; خرافة


أثر التطور الدلالي في اللغة العربي

حباس هني, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة الموجزة لرصد التطورات والتغيرات التي تعرضت لها اللغة العربية، قبل مجيء الإسلام وبعده، وذلك بالبحث والتنقيب على هذه الألفاظ التي تعرضت للتطور والتغير؛ وبيان أصولها واستعمالاتها قبل التطور وبعده، وكيف كان هذا التطور إما بانتقال دلالتها من التعميم إلى التخصيص، أو من التضييق إلى التوسع، أو من الرقي إلى الانحطاط والانحدار، أو من مجال إلى مجال أو عبر المجاز ولقد كان لمجيء الإسلام دور كبير في هذا التطور، وذلك باكتساب الألفاظ دلالات جديدة ومعاني مختلفة عما كانت عليه، وهذا مما يؤكد طواعية اللغة العربية ومرونتها في تقبل الاستعمالات الجديدة للدلالة.

الكلمات المفتاحية: الأثر ; التطور ; الدلالة ; اللغة العربية


الاقتباس وطرق التوثيق

جريو خيرة, 

الملخص: تعدّ القراءة الواسعة والتّركيز العميق من أهمّ صفات الباحث ومؤهلاته إذا ما أراد أن يرقى ببحثه إلى مصاف البحوث العلميّة المحكمة والرصينة، لأنّ اعداد البحث العلمي ليس بالأمر الهيّن، ولا يأتي من العدم، وإنّما بالاستعانة بمجموعة من المصادر، والمراجع، يستقي منها نصوصا يجعل منها المادة الخام لإنجاز بحثه، وهو إذ يفتّش وينقّب عن الموضوع المراد دراسته لا بدّ أن يلتزم بالموضوعيّة، والأمانة العلميّة، وذلك بالإشارة إلى المصدر أو المرجع الذي اقتبس منه الفقرة أو الفكرة. Extensive reading and deep concentration are among the most important characteristics and qualifications of the researcher if he wants to elevate his work to the rank of solid and credible research. This is because scientific research is not an easy task and cannot come from nothing. It rather involves the use of a variety of sources and references from which the researcher selects extracts that can serve as raw material for achieving his research. While reviewing the literature related to the topic of his investigation, the researcher is required to adhere to objectivity and scientific integrity by acknowledging and citing the sources from which he extracts the passages or the ideas.

الكلمات المفتاحية: بحث ; اقتباس ; مرجع ; مصدر ; أمانة ; تهميش


la présence de la langue maternelle en classe de langue étrangère: L'agir professoral entre l'alternative, le recours et le compromis didactique

المستاري حبيب, 

Résumé: La question de l’utilisation de la langue maternelle en cours de langue étrangère a suscité beaucoup de débats chez, les didacticiens, les linguistes et les pédagogues. De nombreux travaux s’intéressent à la langue maternelle et son rôle dans le processus d’enseignement/ apprentissage des langues étrangères et ont appelé à sa valorisation. On évoque les problèmes d’insécurité linguistique chez les apprenants, le souci de l’aide pédagogique et le déblocage des situations d’enseignement/apprentissage. La traduction en classe de langue étrangère a longtemps été un procédé de contrôle et l’apprentissage de la langue étrangère passe naturellement par le filtre de la langue maternelle. Dans le contexte algérien, les enseignants, utilisant uniquement la langue étrangère en classe de FLE, se trouvent souvent confrontés à de nombreuses difficultés. Cette pratique monolingue peut engendrer chez les apprenants des incompréhensions et de mauvaises interprétations. Dans cette étude, nous essayons de faire la lumière sur l’usage et le recours de la langue maternelle en cours de français et de comprendre les rapports entre enseignants et apprenants dans le contact avec la langue et sa pratique ainsi que l’action de conduite et de gestion de la classe.

Mots clés: Enseignement-apprentissage ; FLE ; Langue étrangère ; Langue maternelle ; Traduction ; Recours


الخلل المنهجي في تدريس اللغة العربية (نماذج من المدرسة المغربية)

سهال نورة, 

الملخص: يرجع انحدار مكانة اللغة العربية في العصر الراهن إلى عدة أسباب وعوامل سنتطرق من ضمنها إلى الجانب المرتبط بالتدريس قصد إبراز مكامن الخلل في المنهاهج المتعتمدة في تدريس اللغة العربية من خلال نماذج من المدرسة المغربية. الكلمات المفاتيح: المنهج/ التدريس/ اللغة العربية Résumé Le déclin de la langue Arabe actuellement est dû à plusieurs facteurs, parmi eux la problématique de le méthodologie adoptée à l’enseignement qu’on va traiter dans cet article à partir des exemples de l’école Marocaine. Mots clés : méthodologie / enseignement / langue Arabe

الكلمات المفتاحية: التدريس ; المنهج ; اللغة العربية ; التجديد


ريجيس بلاشير ومنهجه في ترجمة معاني القرآن الكريم

عبداوي حفيظة, 

الملخص: الملخّص:عُني هذا البحث بمنهج ريجيس بلاشير في ترجمة معاني القرآن الكريم.ومن خلال المعاني التي عرضها في ترجمته للشواهد القرآنية التي سقناها وبموازنتها مع الآيات القرآنية وبالنظر إلى تفاسيرها لدى العلماء.اتّضح لنا أن هذا المستشرق الذي أوتي نصيبا من العربية غير منقوص-في زعمنا على الأقل-قد زاغ في ترجمته عن كثير من المعاني الحقيقية والمجازية التي نطقت بها الآيات القرآنية الكريمة.وهذا يجعل الناطقين بغير العربية يقفون على معان لا علاقة لها بالنص الأصلي،خاصة والأمر يتعلق بكلام الله عزّ وجلّ.

الكلمات المفتاحية: قرآن ; ترجمة ; استشراق ; منهج ; آراء