قرطاس الدراسات الحضارية و الفكرية
Volume 6, Numéro 12, Pages 61-69

الثورة التحريرية الجزائرية وتجليات احترامها للقوانين الدولية والانسانية 1954-1962 - اتفاقيات جنيف 1949 أنموذجاً.

الكاتب : محمدي محمد .

الملخص

تروم هذه الورقة البحثية المتواضعة؛ تسليط الضوء التاريخي والقانوني حول واحدة من أهم القضايا الانسانية خلال المسيرة التحررية للثورة الجزائرية 1954-1962، ويتعلق الأمر بالجهود المبذولة من قبل هذه الثورة في مناوئة ومناهضة الممارسات والتجاوزات القانونية واللاإنسانية إزاء المدنيين الجزائريين من جهة، ومسايرة القوانين والمنظمات الدولية والانسانية الرامية إلى تأمين الحد الأدنى من المساعدة الانسانية لضحايا الحروب والنزاعات العسكرية المسلحة، والعمل على تقنين هذه المواجهات العسكرية والحد من انعكاساتها تجاه المدنيين وغير المشتركين في عمليات القتال الفعلية، ومن أهم هذه المنظمات الدولية والانسانية التي استهدفت الثورة التحريرية الجزائرية الانتساب إليها لتحقيق الشرعية القانونية والانسانية لنضالها التحرري، نجد اتفاقيات جنيف الدولية الصادرة سنة 1949.

الكلمات المفتاحية

الثورة الجزائرية ; الاستعمار الفرنسي ; القوانين الدولية ; اتفاقيات جنيف1949 ; المواثيق الدولية