مجلة الحضارة الإسلامية

islamic civilization journal

Description

مجلة الحضارة الإسلامية مجلة علمية دولية محكمة صدر أول أعدادها سنة 1993م عن معهد الحضارة الإسلامية آنذاك، ثم عن كلية العلوم الإنسانية والعلوم الإسلامية لما أن آل أمر المعهد إليها. تُعنى مجلتنا بالدراسات الإسلامية بجميع أنواعها فقها وأصولا وتفسيرا وعلوم حديث وغيرها وكذا ما يتعلق بالحضارة الإسلامية من تاريخ وآثار وفنون ولغة عربية وما إلى ذلك. وتعنى مجلتنا أيضا بالمخطوطات الإسلامية ومكتباتها نشرا وتحقيقا وفهرسة ودراسة. كما أن من اهتماماتها الأديان والفرق واللغات والجغرافيا وعلم الفلك وكل ما من شأنه الإشادة بالحضارة الإسلامية وإبراز دورها في التاريخ البشري. وتسعد المجلة بمشاركة الباحثين الجادين وتتوق إلى أن تخدم البحث العلمي بكل نزاهة وجدّية. ومجلتنا غير ملزمة بمباشرة النشر بعد القبول، فلها سياستها في نشر المقالات حسب الأقدمية وحسب ما يخدم الصالح العام. ويمكن للباحثين الاطلاع على شروط النشر في أيقونة: دليل المؤلف، وعلى أنموذج ورقة المقال في أيقونة: تعليمات للمؤلف.


20

Volumes

32

Numéros

803

Articles


« شروط النسخ ومفهومه بين المتقدمين والمتأخرين »

شيايدي خيرة, 

الملخص: النسخ الذي هو ازالة الحكم بحكم متراخ عنه هذا ما اتفق عليه علماء الأصول المتقدمين والمتاخرين وهو موجود في القرآن وفق شروط مضبوطة ككون الحكم حكما شرعيا خارجا عن التخصيص والبيان والاستثناء و أن يكون منفصلا عنه وهناك من اشترط قطعية الدلالة والثبوت، وذلك انه يدخل في السنة كما هو الحال في القرآن، كما ان من حكم النسخ التخفيف واختبار المكلف والتدرج في التشريع وهذا مراعاة لمصالح الناس في الآجل والعاجل، كما تكمن فائدته في فهم مرامي التشريع وهو من الشروط الضرورية التي تشرط في المفسر، وما يمكن قوله أن المتقدمين والمتاخرين متفقين على وجود النسخ في القرآن والسنة الا ان دائرته تختلف في السعة والضيق فهناك من يدخل التخصيص ضمن النسخ، الا ان النسخ يبقى في الاخير بقاء الحكم وقطع صلته بالمكلف فقط وهو قليل حسب رأي بعض المعاصرين. Copying (aprogation) which is the removal of the judgment by a slow judgement of this is what scholars agreed . It is present in the Qur'an according to the conditions set forth in the law, so that the judgment is legitimate and has been removed from the diagnosis and separated from it .There are who required a proof, as it is in Sunah as in the Koran. From the rule of copying is mitigation and test the in charge and graduation of legislation taking into account the people’s interests.Besides ,its usefulness is in understanding the purposes of the legislation that is one of the necessary conditions in the interpreter. What can be said is that the first and later scholars agree on the existence of copies in the Koran and Sunnah . However, its domain varies in amplitude and narrowness and there are those who enter the specification within the copying. Copying remains at last a judgement that disconnects itself from the in charge but it still small according to the opinion of some contemporary.

الكلمات المفتاحية: النسخ؛ الحكم الشرعي؛ الازالة؛ الحكمة؛ الشروط؛ الاهمية؛ الخطاب؛ الاصطلاح؛ التخفيف؛ المكلف.


دور المؤسسات الدينية في مجابهة العنف والتطرف

بغدادي خديجة, 

الملخص: تندرج هذه الدراسة ضمن الدراسات المتعلقة بأنماط التدين السائدة في الفضاء الاجتماعي العام بالجزائر، ممثلة في المؤسسات الدينية التقليدية (الزوايا والطرق الصوفية)، وكيف استطاعت هذه المؤسسات أن تبقى قائمة ثابتة ردحًا من الزمن رغم تضارب الآراء والمواقف حولها بين مؤيد لها ورافض. لقد لعبت الزوايا والطرق الصوفية دورا اجتماعيا وتربويا كبيرا تجلّت آثارها على حياة المجتمع الجزائري في حقب تاريخية متعددة ما جعلها محاطة بسياج من الوقار والتقديس من قبل المجتمع الجزائري عامة، تلك المكانة المهمة التي حظيت بها الزوايا لا يمكن بأيّ حال من الأحوال الاستهانة بها، حيث مثلت الدور الفاعل في معظم الأحداث الاجتماعية والثقافية والسياسية. ومن هنا جاء اهتمامنا بدراسة موضوع المؤسسات الدينية (الزوايا والطرق الصوفية) محاولين الوقوف على طبيعة الدور الذي تلعبه هذه المؤسسات في محاربة العنف والتطرف، وكيف يمكن لهذه المؤسسات أن تكون بمثابة صمام الأمان للمجتمع والدرع الواقي في ظل توافد التيارات الفكرية الدينية الغريبة عن الإسلام حتى تكون هذه المؤسسات الدينية قلاعا حصينة للدفاع عن الجزائر من أجل إسلام نظيف ،ونظرا لطبيعة المرأة ووظيفتها المجتمعية، والرهانات الملقاة على عاتقها كونها هي الوحدة الاجتماعية الأولية لبناء الاجتماعي، والخلية الأساسية لبناء الأسرة، وهي اللّبنة الأساسية لتكوين البناء المجتمعي، والخلية الأساس للتنشئة والتربية وتكوين الشخصية الفردية ارتأينا أن نركز على النساء دون الرجال وطريقة تلقيهن للتعلم في مؤسسة الزاوية ودورهن في نشر قيم التسامح ونبذ العنف والتطرف وتلقين ذلك لأفراد أسرتها ،وخدمة لهذا الغرض اتخذنا من الزاوية العلوية بمدينة وهران نموذجا لكونها إحدى الزاويا التي تستقبل نساء مريدات بالمدينة وتقوم على تعليمهن بالإضافة إلى كونها منارة قرآنية بامتياز، ومدرسة تعمل وفق مناهج تربوية رفيعة المستوى والأداء، تستجيب لمطالب العصر.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الزاوية؛ العنف المفتاحية؛ التطرف؛ المريد


اثر استراتيجيات الريادة على تحقيق التميز المؤسسي

العتيبي أروى,  القرشي سوزان, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى معرفة أثر استراتيجيات الريادة على تحقيق التميز المؤسسي لدى العاملين في المؤسسات العامة في المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية في محافظة جدة ، من خلال توضيح أهمية استراتيجيات الريادة في المؤسسات العامة ، وتوضيح أهمية تحقيق التميز المؤسسي للمؤسسات ، والتعرف على مدى تأثير استراتيجيات الريادة على تحقيق التميز المؤسسي ، ووضع توصيات تشجع المديرين على استخدام استراتيجيات الريادة لتحقيق التميز المؤسسي وتتلخص مشكلة الدراسة في السؤال الرئيسي : ما هو اثر استراتيجيات الريادة على تحقيق التميز المؤسسي للمؤسسات العامة في المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية في محافظة جدة ؟. تم استخدام الاستبانة والمقابلة الشخصية كأدوات لجمع البيانات ، تضمنت الاستبانة على (39) عبارة ، وعدد الاستبيانات الصالحة للتحليل (256) استبانة. ومن أهم النتائج التي توصلت لها الدراسة: ان هناك تأثير لاستراتيجيات الريادة على التميز المؤسسي في المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية في محافظة جدة ، ان هناك تأثير إيجابي بين كل من استراتيجيات الريادة (الابداع ، الابتكار ، التفرد ، المبادأة ، أخذ المخاطرة ) والتميز المؤسسي (التميز القيادي والتميز بتقديم الخدمة) في المؤسسة. وقد تضمنت الدراسة توصيات من أهمها : توصي الباحثة بتطبيق استراتيجيات الريادة والاهتمام بتعزيز استراتيجيات الريادة داخل المؤسسة ، ان تعمل المؤسسة على زيادة الدورة التدريبية التي تساعد العاملين على تقديم الخدمات ، تحفيز العاملين على تحسين الأداء من خلال اشراكهم في اتخاذ القرارات. This study aims to explore the impact of Entrepreneurship strategies on achieving the Organizational excellence in the employees of Saudi Airline company in Jeddah. The study explains the importance of Entrepreneurship strategies and the importance of the Organizational excellence achievement in organizations. Also, to explore the impact of the Entrepreneurship strategies to achieve excellence and recommendations to encourage managers to utilize the Entrepreneurship strategies. The main study question what is the impact of Entrepreneurship strategies on the achievement of Organizational excellence in the general organization of Saudi Airlines in Jeddah?. The data collection methods were questionnaires and personal interviews, (300) surveys have been administrated consisted of (39) questions to Saudi Airlines employees and the analyzed surveys were (256). The study found that there is an impact of Entrepreneurship strategies on the Organizational excellence in the General Organization of Saudi Airlines in Jeddah. Also, there is a positive relationship between the Entrepreneurship strategies (creativity, innovation, uniqueness, initiative, and risk taking) and the Organizational excellence (leadership excellence and service providing excellence). Finally, the researcher recommendations are that the organization should apply the Entrepreneurship strategies and emphasize the importance of these strategies inside the organization. Also, increase the number of training programs, motivate the workers by including them in the decision-making process.

الكلمات المفتاحية: استراتيجيات الريادة ؛ التميز المؤسسي.


مفهوم دلالة الاقتران وتعارض الاحتجاج بها عند الفقهاء

نويوة رأي الدين, 

الملخص: هذا البحث يتناول مفهوم دلالة الاقتران، واختلاف العلماء في الاحتجاج بها في الأحكام الشرعية وحجج كل فريق منهم، وهذه الدلالة تندرج ضمن القواعد الأصولية اللغوية المنطقية ولقد بحثها بعض الأصوليين بشكل موجز ومختصر. فأحببت أن أجمع هذا الشتات، لعل ذلك يساعد الباحثين ويعطيهم بعض التصورات الجديدة حول هذا الموضوع.

الكلمات المفتاحية: مفهوم؛ دلالة؛ الاقتران؛ احتجاج؛ الفقهاء؛ الأصوليون؛ حرف "الواو"؛ حرف "أو"؛ الدليل؛ العطف؛ الوصل


النافورة بالعمارة الاسلامية ـ المغرب الأوسط أنموذجا (5 ـ 9هـ/11ـ15م)

تسكورث يمينة, 

الملخص: أولت أوّل قلاع الاسلام في بلاد المغرب الاهتمام بعنصر الماء ، حيث كان للمرابطين سياسة جاءوا بها تأثرا بسابقيهم من الموحدين بالمغرب الأقصى ، كما كان الحال عند الحماديين الذين تأثروا بسياسة الأغالبة في المغرب الأدنى ، فأوجدوا النافورة بعمائرهم التي هي من العناصر المعمارية ذات الصلة الوثيقة بعنصر الماء والتي اعتنى بها المعماري والفنان المسلم بصفة خاصة ، حيث وضعت في أماكن عامة كصحون المساجد إلى جانب الميضأة ، وفي أماكن خاصة كأفنية المنازل والقصور وغيرها ، وذلك لتأدية أغراض وظيفية وجمالية والمتمثلة في وتلطيف الجو بالمعلم وتزيينه . وقد عرفت هذه النوافير منذ العهد اليوناني والروماني وانتشرت بصفة خاصة في ايطاليا ثم انتقلت إلى العمارة الاسلامية ، ووجدت بقصد الاستعمال والزينة وترطيب الجو لا سيما في أيام الحر والجفاف . ومن دراستنا الخاصة بالنافورة المائية والميضأة بالعمارة المسجدية بالمغرب الأوسط سنعرض نماذج من الفترة الحمادية إلى غاية نهاية الفترة المرينية ، فماهي صورتهما ووظيفتهما وعلاقتهما الوطيدة ببعضهما . The first castles of Islam in Morocco have given attention to the element of water, as the two countries had a policy that they were affected by their predecessors in Morocco the maximum, as was the case with the Hamadians who were affected by the politics of the lower Maghreb, creating the fountain with their own elements that are The architectural document related to the water component, which was taken care of by the architect and the Muslim artist in particular, where they were placed in public places as mosque dishes alongside the Ah, in special places such as home yards, palaces, etc., in order to perform functional and aesthetic purposes, namely, to soften and decorate the atmosphere with the teacher. These fountains have been known since the Greek and Roman era and have spread particularly in Italy and have moved to Islamic architecture, and have been found with the intention of using, ornamental and wetting the atmosphere, especially in the days of heat and drought. And from our study of the water fountain and the one that is in the dangerous building in the middle Maghreb we will offer models from the Hamadiyah period up to the end of the Marine period, their image, their function and their close relationship to one another.

الكلمات المفتاحية: نافورة المساجد ـ ميضأة العمارة الدينية ـ مساجد تلمسان . The Fountain of Mosques, the temple of religious architecture, the mosques of Telemcen .


الامام ابن عرفة الورغمي التونسي و منهجه في الفتوى من خلال كتاب المعيار المعرب للونشريسي (المعدل حسب توصيات المراجعين)

Moueddene Nouh, 

الملخص: كلما تقدم العصر بالإنسان كلما زادت حاجاته و تطورت أدواته و كثرت نوازله و حوادثه ، و المسلم محتاج في كل عصر إلى من يرشده و و يوجهه فهو ملتزم بتعاليم الشرع التي تنظم حياته. و العلماء في كل زمان هم أولى الناس بالإجابة على التساؤلات و إيجاد الحل للمشكلات. و في كل قرن من القرون قد وجد علماء نهضوا بهاته المهمة و تصدوا لها و من هؤلاء الأعلام الإمام ابن عرفة الورغمي الذي عرف بفقهه و سعة علمه حتى كانت الفتيا في النازلة تأتيه من مسيرة شهر ، فكان هذا البحث لتوضيح منهجه في الإفتاء و التفتيش عن أسلوبه في استخراج أحكام النوازل الفقهية ، و ما ذلك إلا مساهمة في إثراء الفقه الإسلامي و محاولة لمعرفة مدارك الأئمة المتقدمين حتى نستعين بها في المجابهة و الإفتاء في النوازل التي تحدث و تتجدد كل يوم. Abstract As the age progresses in man, the more his needs and the more tools he developed, and the more his wanderings and accidents do. The Muslim needs every time for someone to guide him because He is committed to the teachings of Shari'a governing his life. And scientists at all times are the responsible to answer the questions and find a solution to the problems. The most-know of those scientist Imam Ibn Arafa al-Wurgami, who was known by his knowledge, so this research to clarify his method in the advisory and inspection of his style In the extraction of the provisions of jurisprudential questions, and this is only a contribution to the enrichment of Islamic jurisprudence and an attempt to know the perceptions of the imams advanced so as to use them in the confrontation and the fatwa in the calamities that occur and renewed every day.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الفتوى ، منهج ، ابن عرفة ، النوازل ، الفقه Key words : fatwa, methodologies, ibn Arafa, Nawazil (new questions), jurisprudence


مرتبة العفو عند الإمام الشاطبي

Ressa Moussa,  Amri Rachid, 

الملخص: في إطار التقسيم الخماسي للأحكام الشرعية التكليفية ، تحدّث الإمام الشاطبي عن مرتبة العفو مبينا أنّها ليست من الأحكام الخمسة ، مستدلا على ذلك بأدلة من منقول النصوص ومعقولها ، حيث تعرّض لاختلاف العلماء في حجية هذه المرتبة بين الإقرار والإنكار ، كما أشار إلى مواضع العفو في الشريعة ، وأخيرا توصّل إلى وضع ضوابط ما يدخل تحت العفو . إنّ أهمية هذا الموضوع تكمن في كونه يؤصل لقاعدة رفع الحرج والمشقة عن المكلفين ، ويجسدها في الواقع ، كما أنّه يحقق مبدأ صلاحية الشريعة الإسلامية لكل زمان ومكانها

الكلمات المفتاحية: العفو ، الشريعة ، الاجتهاد ، المباح ، الرخصة ، التيسير


من قضايا النحو والدلالة عند إمام الحرمين الجويني

أحمد عادل, 

الملخص: للعربية منزلة عليا في العلوم الإسلامية، ومنها علم أصول الفقه، فقد يتوقف على مسائلها الفهم والاستنباط، وحيثما حل الخلاف في قضاياها انتقل إلى العلوم الإسلامية الأخرى. والجويني أحد أئمة هذا العلم، ومؤلفاته من مصادره المهمة فيه. ويهدف هذا البحث إلى بيان أثر النظر الأصولي في قضايا العربية، وأثر قضايا العربية في مسائل الأصول، من خلال اختيارات الجويني واجتهاداته وردوده وموافقاته، ودراسة أهم المسائل النحوية والدلالية المشتركة بين العلمين وتعرض لها الجويني بالبحث. مثل: دلالات حروف المعاني، وتأويل الشواهد وتفسيرها، ودلالة العام على أفراده وتخصيصه. Arabic has a higher status in the Islamic sciences, including the fundamentals of jurisprudence. It may depend on its questions of understanding and reasoning, and wherever the dispute is resolved in its cases, it is transferred to other Islamic sciences. Al-Jawaini is one of the imams of this science, and his writings are among his important sources. The purpose of this research is to explain the impact of fundamentalist views on Arab subjects and the impact of Arab subjects on the matters of assets through the choices of Al-Jawaini, his jurisprudence, his replies and his approval, and the study of the most important grammatical and semantic subjects. Such as: semantics of meanings, interpretation and interpretation of evidence, and the general Semantics of the members and allocation.

الكلمات المفتاحية: النحو – الدلالة – علم الأصول – الجويني – حروف المعاني - التأويل – العام – المخصصات


الطفل عديم التمييز المتضرر من فعله و الحق في التعويض .

تلمساني عفاف, 

الملخص: الملخص. نصت المادة 127 من القانون المدني الجزائري على أنه يمكن للمنسوب إليه الضرر أن يدفع المسؤولية عن نفسه بإثبات السبب الأجنبي الذي لا يد له فيه ، و يعتبر خطأ المضرور أحد هذه الأسباب الأجنبية ، فمتى أصاب المضرور ضرر و كان ذلك نتيجة خطئه،يحرم من التعويض كمبدأ عام. إذ يأبى العقل السليم على من كان فعله الخاطئ سببا في وقوع ما لحقه من ضرر أن يطالب بتعويض على هذا الضرر و إلقاء تبعة ما اقترفه من خطأ على عاتق الطرف الآخر. فإذا كان المضرور طفل عديم التمييز هل نعتد بفعله و نعتبره خطأ و بالتالي نحرمه من التعويض؟أم أنه يحصل على التعويض و بالتالي لا يعفى المنسوب إليه الضرر من المسؤولية؟ لقد اختلف بهذا الصدد كل من الفقه ، القضاء و التشريع و هو ما سنبينه وفقا للخطة التالية: المبحث الأول:موقف الفقه من فعل المضرور عديـــــــــــــــــــــــم التميـــــــــــيز. المبحث الثاني:موقف القضاء الفرنسي من فعل المضرور عديم التمييز. المبحث الثالث:موقف المشرع الجزائري من فعل المضرور عديم التمييز. The undiscriminated child who is affected by his or her action and his right to the compensation. Abstract. The article 127 of the Algerian Civil Code stipulates the foreign cause in which he has no link. The fault of the injured person is one of these foreign causes. When the injured person is harmed and this is the result of his Public fault.he will he deprived of complusation as a general principle. The sound mind refuses that the wrong actor a cause of his injuring and to claim compensation for this damage and to attribute the responsibility of the wrongdoing to the other side. If the victim is an undiscriminated child without discrimination, are we prepared to treat him as a mistake and therefore deprive him of compensation, or is he compensated, and therefore the accused is not exempted from liability? In this regard, the jurisprudence, the judiciary and the legislation differed. This is what we will show in accordance with the following plan: The first topic: the position of jurisprudence on the act of the victim without discrimination. The second topic: The position of the French judiciary on the act of the non-discrimination victim. The third topic: the position of the Algerian legislator on the act of the victim without discrimination.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية:سبب أجنبي ; عديم التمييز ;خطأ ;ضرر ;تعويض. ; Keywords: foreign reason; Non-discrimination; fault; damage; compensation.


الجفاء عَن الاجتِهاد المصلَحِيّ في الفَتوى وَصفُه ونَقدُه

بريبر عبد النور, 

الملخص: ملخص المقال: الحمد لله العليم الحكيم، والصلاة والسلام على النبيّ الكريم، أما بعد: فهذه دراسة عُنيت بجانب مِن جوانب القُصور في الفتوى، وهو الجفاء والإعراض عن النظر المصلَحيّ في النوازل، بما يشمُله هذا النظر من مراعاة القواعد المصلحية من التيسير ومراعاة الأعراف وتقدير المصالح والمفاسد والموازنة بينها واعتبار المآلات. وقد بَيَّنَت الدراسة أن الاجتهاد المصلحيّ زكّاه عملُ الصحابة به حين جابهَتهم قضايا لم يَعهد لهم فيها النبيّ  بحكم، كجَمع المصاحف واتخاذ الدواوين وضرب الخراج, فعمَلُ مَن بعدهم به متعيِّن لإثبات صلاحية هذه الشريعة لكل زمان ومكان. كما كشفَتْ الدراسة أنّ هذا الجفاءَ يوقِع في أنواع مِن الخطأ في الفتوى، ويصِم الشريعة بالنقص وينفّر الناس عنها. كما يتضمّن تجهيل الصحابة في ما أقدموا عليه من هذا الاجتهاد. وقد اعتنَت الدراسة ببيان ضوابط هذا الاجتهاد المصلحي، كما كشفَت مراتب الإعراض عنه في التأصيل والتطبيق. وختمَت الدراسة بنقد هذا القصور في الفتوى، ببيان الخلل في حقيقته، والخطر في مآل العمل به. Abstract : L’ignorance de la jurisprudence basé su l’intérêt légal description et critique. Le fait d’ignorer l’approche de l’intérêt légal lors du traitement des questions majores immanentes de la jurisprudence islamique, nécessitantes un avis religieux (fatwa), représente un facteur essentiel de la défectuosité de la pratique du genre. Cette approche implique de prendre en compte de façon rigoureuse les principes des bases de la jurisprudence islamique (Ossoul el Fiqh ); dont essentiellement l’aspect de la Facilite (Tayssir) , les coutumes (el Ourf) , l’évaluation des bienfaits et des méfaits, et l’anticipation des conséquences. Cet approche est ainsi certifier par le patrimoine des pratiques des compagnons du prophète, confrontés a des dilemmes religieux dont le prophète n’a émit aucun avis avant son décès. De nombreux exemples se présentent dans ce cas de figure: le groupement des copies du noble Coran en une seule copie, l’établissement du système de recensement (Diwan), l’obligation de garantie infligée aux artisans, ainsi que la législation d’une taxe sur les terres conquises (Kharadj). Toutefois, il faudra noter qu’il est impératif de se tenir à ce model prenant compte de l’intérêt légal lors de l’émission d’avis religieux ; afin de consolider les preuves de la viabilité de la législation islamique dans le temps et dans l’espace. Une telle négligence comme décrite ci haut implique d’innommables erreurs de jugement lors de l’émission de Fatwas, et peut même donner des prétextes pour incriminer la législation islamique, sans oublier que ce ci est par déduction une mise en cause du savoir religieux des compagnons du prophète. C’est ainsi que cet article tachera d’identifier les normes extraites des ouvrages spécialisées dans les bases de la jurisprudence islamique concernant cette pratique litigieuse de jurisprudence. Espérant que cela permettra de classer ses aspects en deux degrés ; L’ignorance par principe étant le premier ; et ignorance par la pratique étant le second. Les conclusions comprennent quelques conséquences générés par ce model jurisprudentiel, notamment une défaillance apparente sur l’avis religieux, fruit de sa conception assez floue ; dont la nécessité d’un travail de critique prévenant en amont le danger éminent de cette pratique.

الكلمات المفتاحية: الفَتوى ; الاجتهاد المصلحي


البطانة وأثرها في تصرفات الحاكم والمحكوم في فقه السياسة الشرعية

لعناني عربية, 

الملخص: ملخص: البطانة في الشرع هم أصحاب الحاكم، المستشارون في أمور حكمه، المنفذون لأوامره، المطلعون على أحوال محكوميه. وهي نوعان: بطانة صالحة، وبطانة سيئة، وينقسمون بحسب تركيب الدولة المعاصرة إلى السلطات الثلاث: التشريعية، التنفيذية والقضائية. ولكل نوع منها أوصاف؛ فالبطانة الصالحة هي بطانة كاملة العقل كثيرة التجربة، متدينة، ذكية، عالمة بمقتضيات كل عصر وحوادثه… أما البطانة السيئة فمن أوصافها: الغش والخيانة، والتحايل، والنفاق، والبغضاء لأهل الصلاح... ولهذا فقد حث الشارع على انتقاء البطانة الصالحة، ونهى عن اتخاذ البطانة السيئة، ودعا إلى إبعادها عن كل ما فيه مصالح المسلمين. This research speaks about the servants in the divine law, who are the friends of the ruler, the admonishers in the main affairs of his rule, they are working according to their orders and awaring of his citizens . They are two kinds : the honest and bitter servants, and devided ,according to shape of the contemporary nations, into three authorities :legislative, excutive and judicial one. Each of the two servants has many characteristics ; the honest ones are the servants those have a good assimilation ,good experiences , have strong religious beliefs, intellegents, knowing more about every epoch and its facts and events… but the bitter servants are those who have the deception and betrayal, misleading, flattery, hating the devoted men… Therfore, the divine law has ordered the rulers to choose the honest servants, and it has prevented them to choose the bitter ones, and must make them far from muslims affairs and benefits

الكلمات المفتاحية: البطانة ؛ الحاكم ؛ المحكومون ؛ تصرفات ؛ أثر ؛ صلاح ؛ فساد .


دور العلماء والمثقفين في المحافظة على الهوية الثقافية العربية في بغداد بعد سقوطها في يد المغول سنة 656ه/1258م دراسة تاريخية كمية من خلال كتابي الحوادث الجامعة وتلخيص مجمع الألقاب

اخلاص العيدي الدكتورة, 

الملخص: الملخص تهدف هذه الدراسة إلى التعريف بالدور الذي أداه علماء بغداد ومثقفيها للمحافظة على الهوية العربية الإسلامية في بغداد بعد سقوطها بيد المغول سنة 656هـ/1258م. تضمنت الدراسة: مقدمة وقسمين، خُصص القسم الأول للتعريف بالقبائل المغولية وتوحدها بقيادة جنكيزخان، ثم امتدادها غرباً وإسقاطهم للخلافة العباسية في العراق. في حين تناول القسم الثاني الدور العسكري والثقافي الذي أداه علماء بغداد ومثقفيها، وأثر ذلك الدور في المحافظة على الهوية الثقافية العربية أمام تحديات الاستعمار المغولي. الكلمات المفتاحية: بغداد، المغول، الهوية الثقافية العربية Abstract This study aims at identifying the role of Baghdad scientists and intellectuals in preserving the Arab cultural identity after the occupation of the Mongols of Baghdad (606H 1208AD) This study includes an introduction and two chapters. The first chapter is dedicated to introduce the Mongols tribes and uniting them under the leadership of Genghis Khan. Then, their extension westward and brought them down to the Abbasid Caliphate in Iraq. The second chapter dealt with the military and cultural role which was carried out by Baghdad scientists and its intellectuals, and the impact of that role on preserving the Arab cultural identity in the face of the challenges of Mongols colonization. Key Word: Baghdad, Mongols, Arab cultural identity

الكلمات المفتاحية: بغداد المغ ; ل اله ; ية الثقافية العربية


رسالة الحياة والقوة عند إقبال

نور الدين السافي, 

الملخص: في هذا المقال كشف عن بعض جوانب فلسفة إقبال ومصادرها الإسلامية والغربية وبيان قيمتها في النظر إلى الحياة ودور الإنسان فيها

الكلمات المفتاحية: الإنسان ; الحياة ; العقل ; النفس ; الجسد ; الإيمان ; العب ; دي ; الاستخلاف


تطور مفهوم مصطلح أصول التفسير في المؤلفات وعلاقته بقواعد التفسير

لزهر بولزازن,  عمر حيدوسي, 

الملخص: ملخص: يتناول هذا البحث مصطلح أصول التفسير من حيث نشأته و مراحل تطوره، ويبين مدى حضوره بالمفهوم في المؤلفات التي تناولت علوم القرآن بالجمع والدراسة بتسميات متنوعة من أبرزها "علم التفسير" و "قواعد التفسير" و"قانون التأويل" ، ويوضح التباين الحاصل في تعريفه الاصطلاحي عند المؤلفين في مرحلة نضجه واستوائه على سوقه، و يرصد علاقته بمصطلح قواعد التفسير بصفة خاصة، بغية الوصول إلى التفريق بين المصطلحين، وبالتالي يتضح التطور الحاصل في مفهومه، و بروزه بصفته علما مستقلا من النشأة إلى التأصيل و التحرير.

الكلمات المفتاحية: علم التفسير ; قواعد التفسير ; أصول التفسير ; التأليف في أصول التفسير


دور أصول الفقه في التأسيس لثقافة الاختلاف، دراسة تأصيلية تحليلية

المصطفى السماحي, 

الملخص: الملخص: إذا كان الاختلاف فطرة بشرية فطر الله الناس عليها لاختلاف عقولهم ومداركهم، فإن أصول الفقه يعد بحق المؤسس لثقافة الاختلاف وبناء الائتلاف، لأن الاختلاف في الفروع مبني في أساسه على الاختلاف الأصولي، سواء من يحث الدعوة إلى الاجتهاد وما ينتج عنه من اختلاف، أو من حيث اختلاف الأدلة وطرق الترجيح، أو من حيث ضبط الاختلاف وتدبيره حتى لا ينقلب إلى تعصب مقيت للمذهب والمدرسة الفقهية. ويأتي هذا البحث ليجلي لنا دور أصول الفقه في التأسيس لثقافة الاختلاف. الكلمات المفتاحية: الأصول- الفقه – الاختلاف- التأسيس- ثقافة – تدبير- الاجتهاد. Abstract : If the difference is innate for human beings which Allah has created in people because of the differences in minds and perceptions, The origins of Fiqh, therefore, is considered the founder of the culture of difference and the builder of the coalition, lt is because of the difference in the branches is based on fundamental difference. The difference of evidence and methods of weighting, or in terms of control and management of the difference so as not to turn into an intolerant fanaticism of the doctrine and the school of jurisprudence. This research comes to show us the role of jurisprudence in establishing the culture of difference. Keywords: Principles - Jurisprudence - Differences - Foundations - Culture - Management – Ijtihad

الكلمات المفتاحية: الأص ; ل- الفقه - تأسيس - تدبير - الاختلاف- الاجتهاد


القراءة الشاذة عند الأصوليين وأثرها الفقهي

سعد الحربي, 

الملخص: بسم الله الرحمن الرحيم تناول هذا البحث موضوع "القراءة الشاذة عند الأصوليين وأثرها الفقهي". وقد افْتُتِحَ بتمهيد، اشتمل على: تعريف القراءات لغة واصطلاحاً، وكذلك بيان معنى الشذوذ، وبيان فوائد القراءات الشاذة، وأنواعها، ثم جاء الحديث عن حكم الاحتجاج بالقراءة الشاذة عند الأصوليين، فافتتحت بتحرير المسألة ثم بيان موقف العلماء من القراءة الشاذة من حيث الاحتجاج وأدلة كل مذهب، ومناقشة أدلتهم، وبيان الراجح، ثم بيان ثمرة هذه المسألة ومدى تأثيرها في الفروع الفقهية، وختم البحث بأمثلة فقهية تطبيقية تبين ما سبق ذكره.كمسألة تتابع الصيام في كفارة اليمين، وقطع يمين السارق، وتتابع صيام من عليه القضاء من الرمضان.

الكلمات المفتاحية: حكم القراءة الشاذة


المصطلح الحجاجي عند ابن تيمية

بكاي غربي, 

الملخص: ملخص البحث: يعتبر ابن تيمية من العلماء الذين نافحوا عن الدين الإسلامي ووقفوا بالمرصاد لكل من أراد بهذا الدين الحنيف أو بأهله سوءً ،وقد عاش – رحمه الله- في زمن كثرت فيه المذاهب والفرق ، وتعرضت بلاد الإسلام للغزو من طرف جحافل التتار والصليبيين ، فكان فارس اللسان والسنان ، وقد سجّل التاريخ له معارك فكرية ومناظرات علمية كثيرة مع علماء عصره ، فردّ على أهل الفلسفة فلسفتهم ، وعلى أهل التعطيل تعطيلهم ، وعلى أهل التأويل انحرافاتهم ،رد على كل هؤلاء وغيرهم بأدلة وحجج قاطعة ، وبرهن لهم أنهم على خطأ سواء فيما استخدموه من مصطلحات أو ما رأوه من تصورات أو قواعد ومعتقدات ، مستخدما آلياتهم الحجاجية و مصطلحاتهم العلمية .

الكلمات المفتاحية: المصطلح ، الحجاج ،ابن تيمية ، الفلاسفة ، المنطق .


الوقف وأثره البلاغي في النص القرآني "دراسة في نماذج قرآنية"

رعدان عبد الكريم حسين علي,  اليزيدي أمين عبد الله محمد, 

الملخص: ملخص البحث هذا البحث المسمى: ( الوقف وأثره البلاغي في النص القرآني: دراسة في نماذج قرآنية) هو دراسة وصفية تطبيقية لأثر الوقف بلاغيا من خلال الأداء الصوتي/ التلاوة القرآنية، وارتباطها بالرسالة اللغوية. واشتمل البحث على محورين؛ المحور الأول: مفهوم الوقف وأهمية العلم به، وفوائده لتحسين الأداء وإتقان القراءة الجهرية، واكتشاف جمال الإيقاع الناتج عن مواضع الوقف. والمحور الثاني: أثر الوقف بوصفه أسلوب أداء له أثار بلاغية تتمثل في؛ توجيه الدلالة لمعرفة تفسير النص القرآني والتأثير على المتلقي وإقناعه، إذ تضمنت النماذج القرآنية التي استعرضها البحث عدداً من الأغراض البلاغية للوقف، كالاستنكار، التنبيه والتحذير والإغراء والتشويق، والتعليل والتخصيص والتعميم والتأكيد، وإثبات صفة أو نفيها أو إخبار أو إمتاع سمعي. Abstract This Research entitled (pause and its rhetoric affect on Holly Quran texts: Study in Quran samples). The Research is applied and descriptive study for the affect of the rhetoric pause via performance and sound and Reciting Quran and its involvement with linguistic message as well. The Research consists of two main parts. Part one: the concept of the pause, the importance of knowledge of the pause, It’s benefits to develop performance master loud reading and to discover the beauty of intonation. Part two: the affect of the pause as to be considered as a manner of performance that has rhetoric such as lead to reference understand the Holy Quran texts and its influence and convince upon listeners.The Research investigates some of the Quran texts which consists of number of rhetoric purposes of the pause. For instance, alarm, warm, inspiration, specialization, generation, ensure, prove and disprove items or inform audience interests.

الكلمات المفتاحية: الوقف؛ البلاغي؛ النص القرآني؛ نماذج