متون

moutoune

Description

Moutoune is an international, trimestrial, peer-reviewed journal that publishes research in the field of social sciences and humanities, branching of into subfields of knowledge that converge in the human dimension as a common element. Issued by the Faculty of Social Sciences and Humanities: University of Dr. Moulay Taher, Saida, Algeria, whose first issue was published in 2008, and the journal was included in the Algerian Scientific Journals Platform in 2017, the journal publishes research free of charge in three Languages. : Arabic, French, and English , access to the journal is open


10

Volumes

23

Numéros

502

Articles


المهارات الأدائية للأستاذ لأثناء التفاعل الصفي و علاقتها ببعض الإضطرابات الإنفعالية ( الخوف-القلق-الإنطواء ) لدى تلاميذ السنة الأولى متوسط

وزاني محمد, 

الملخص: ملخص: هدفت هذه الدراسة إلى الكشف عن العلاقة بين المهارات الأدائية للأستاذ أثناء التفاعل الصفي وبعض الاضطرابات الانفعالية (القلق ـ الخوف ـ الانطواء) لدى التلاميذ السنة الأولى متوسط بمدينة معسكر. وقد بلغت عينة الدراسة (85)تلميذ وتلميذة، وتم اختيار العينة بطريقة عشوائية ,و اعتمدنا في دراستنا على المنهج الوصفي.كما استخدمنا أداة لجمع البيانات بتطبيق استبيان عن المهارات الادائية والتفاعل الصفي والاضطرابات الانفعالية. وعرضنا هذه الأداة للفحص للتأكد من صدقها وثباتها.وعليه تمت المعالجة الإحصائية لفرضيات الدراسة بالاستعانة ببرنامج (spss) وفق مؤشر معامل الارتباط برسون ، حيث دلت النتائج على أن هناك علاقة إرتباطية بين المهارات الأدائية للأستاذ أثناء تفاعله داخل الصف الدراسي ببعض الاضطرابات الانفعالية و المتمثلة في الخوف و القلق و الإنطواء. Summary : This study aimed to reveal the relationship between the performance skills of the professor during class interaction and some emotional disturbances (anxiety, fear, introversion) among the first year pupils average in Mascara. The sample of the study was (85) schoolboy and Schoolgirl students. The sample was chosen randomly, and in our study we relied on the descriptive approach. We also used a tool to collect data by applying a questionnaire on performance skills, class interaction and emotional disorders. We offered this tool to check for honesty and reliability. We presented this tool for testing to ensure its validity and reliability. Accordingly, the statistical treatment of the study hypotheses was conducted using the program (spss) according to the Pearson Correlation Coefficient Index, As the results indicated that there is a correlation between the performance skills of the professor during his interaction in the classroom with some emotional disorders, which are fear, anxiety, and introvertion.

الكلمات المفتاحية: المهارات.التفاعل.التلميذ.الاضطرابات الانفعالية.الأستاذ. القلق.الخوف.الإنطواء. ; Skills , Interaction, The student, Emotional disturbances, the professor, Anxiety, the fear, And introverted.


الاحتجاج المغربي والخطاب السوسيولوجي:

الرامي ايمان, 

الملخص: نسعى من خلال هذه الدراسة الى تقديم فهم سوسيولوجي لظاهرة الاحتجاج الجماعي بالفضاء العمومي المغربي، الذي يظهر في جزء كبير منه على انه تجاوز لأنماط المشروعية التقليدية ،كما نحاول ابراز الممارسة الاحتجاجية كتعبير عن انتقال حدث في العلاقة بين السلطة السياسية والفاعل الاجتماعي.

الكلمات المفتاحية: الاحتجاج- الفضاء العمومي- الفاعل الاجتماعي- السلطة / الدولة- التغيير – المشروعية.


القانون الدولي الانساني واسقاطاته في ممارسات الثورة التحريرية الجزائرية 1954-1962 معاملة الاسرى الفرنسيين أنموذجاً

محمدي محمد, 

الملخص: تحاول هذه الدراسة التاريخية المتواضعة، تسليط الضوء البحثي والتاريخي على أحد القضايا الهامة التي عاشتها الثورة التحريرية الجزائرية 1954-1962، ويتعلق الأمر هنا بالوقوف عند إسقاطات القانون الدولي الانساني وتمثلاته في ممارسات الثورة التحريرية، حيث أقرت المواثيق والنصوص الثورية بضرورة الالتزام بالقوانين الدولية والعرفية التي أعلنتها الهيئات الانسانية العالمية "اتفاقيات جنيف 1949"، والتي تدعو الأطراف المتحاربة إلى تطبيق نصوص القانون الدولي والمحافظة على حياة الأفراد والجماعات، وفي هذا الإطار كان للثورة الجزائرية وقادتها العسكريين معاملة خاصة للأسرى الفرنسيين بين جنود جيش التحرير.

الكلمات المفتاحية: القانون الدولي ; الثورة الجزائرية ; الأسرى ; الاستعمار الفرنسي ; الممارسات


دور مؤسسات التكوين المهني في تنمية الموارد البشرية - دراسة ميدانية بالمعهد الطني للتكوين العالي شبه طبي - معسكر

عبدالقادر بوطبل, 

الملخص: ملخص: تتلخص هذه الدراسة حول النظرة السوسيولوجية لدور وأهمية مؤسسات التكوين المهني بالنسبة للفرد في المجتمع أي كان مستواه التعليمي، من خلال معرفة طرق وأساليب التكوين وكيف تتم حسب البرامج والتخصصات المطلوبة خاصة لدى فئة الشبه الطبيين، وكذا إلقاء الضوء على أهم الأسس والمبادئ التي تساهم في تحقيق التلاؤم والتكيف بين المورد البشري والتكوين المعتمد للوصول إلى المسعى الاجتماعي و الاقتصادي لبناء المجتمع و تحقيق الرضا لكل الأطراف رغم تضارب حقيقة الواقع المعاش، ولعل ما يثير الملاحظة السوسيولوجية وفي اتجاه الانجذاب نحو الموضوع كمسالة وكظاهرة فعلية للدراسة هو قبول الطلبة أكثر فأكثر على قطاع التكوين شبه طبي خاصة، وبأعلى الدرجات العلمية الخاصة بالنجاح في البكالوريا. :Summary This research summarizes about the sociological vision of the role of the professional formation organizations and its importance for the individual in his community whatever his educational level was, by knowing the formation methods and styles and how it is going to happen depending on the programmes and the required specialization mostly the paramedical.It centers also on the most important basis and principles that contribute to achieve the compatibility and the adaptation between the human resources and the adopted formation to reach the social and the economic goal to build the society and satisfy everyone unlike the real living fact. What mostly provoke the sociological observation and lead to the attraction towards this subject as a problem or as a real phenomenon to be studied is the increasement of the student acceptance, particularly in the paramedical formation field with the highest scientific degrees of the baccalaureate success.

الكلمات المفتاحية: التكوين المهني، مؤسسات التكوين المهني، المورد البشري، تنمية الموارد البشرية ; - professional formation - Vocational training institutions- Human resource - Human Resource Development


أجوبة عن مسائل رسمية وضبطية ولفظية من كتاب الله العزيز للشيخ المقرئ محمد بن يوسف التملي السوسي المراكشي تحقيق وتقديم

انقيرة امين, 

الملخص: This research dealt with the achievement of a precious message by the reciter Sheikh Muhammed bin Yusuf al-Tamli al-Sousi al-Marrakchi (1048), which is about answers to issues in drawing, tuning and readings in the dear book. Especially in the classification aspect, which highlighted in some respects what are called reading recessions. تناول هذا البحث تحقيق رسالة نفيسة للشيخ المقرئ محمد بن يوسف التملي السوسي المراكشي (ت 1048هـ)، وهي عبارة عن أجوبة عن مسائل في الرسم والضبط والقراءات في الكتاب العزيز، كما اهتم البحث بترجمة للشيخ التملي، مع إبراز مدى عناية علماء الغرب الإسلامي بالقرآن الكريم وعلومه خصوصا في جانب التصنيف، مما أبرز من بعض نواحيه ما يسمى بالنوازل القرائية.

الكلمات المفتاحية: محمد التملي ; أجوبة ; القراءات ; الرسم ; الضبط ; التجويد


"مقدمة في علوم القرآن للإمام الضباع" من باب: "فضل القرآن وفضل أهله إلى: آداب تلاوة القرآن" تقديم وتحقيق

المؤذن معاذ, 

الملخص: Summary : This research aims to demonstrate the literature and campaign of the people of the Qur’an, and the merit of those who learned and taught the Qur’an, and the virtue of the morals of the people of the Qur’an and vilify those who read the Qur’an does not want the face of God Almighty, but rather learned it to the world, and preferred the reciter if he sits to recite and teach God Almighty, and what should he create with him , And the morals of those who read to the reciter, and the manners of readers when reciting something that should not be ignored. The compiler collected many hadiths in these chapters, and he has an independent method of style and presentation, characterized by strength and seriousness. يروم هذا البحث إلى بيان أدب أهل القرآن وحمَلَته، وفضل من تعلَّم القرآن وعلَّمه، وفضل أخلاق أهل القرآن وذمِّ من قرأ القرآن لا يُريد به وجه الله عز وجل وإنما تعلَّمه للدنيا، وفضل المُقرئ إذا جلس يقرأ ويُلقِّن لله تعالى، وماذا ينبغي له أن يتخلَّق به، وأخلاق من يقرأ على المُقرئ، وآداب القرَّاء عند تلاوتهم مما لا ينبغي جهلُه. وقد جمعَ المُصنِّف أحاديث كثيرة في هذه الأبواب، وله طريقة مستقلة في الأسلوب والعرض، قد امتازت بالقوة والجدية.

الكلمات المفتاحية: مقدمة ; علوم القرآن ; علي الضباع ; فضل القرآن ; آداب التلاوة


الدليل المنطقي في الدرس العَقدي المعاصر

الفراك احمد, 

الملخص: حضر المنطق في إنشاء العلوم وتطويرها في الفضاء المغاربي، ومن الأمثلة على ذلك نختار اشتغال الدرس العقدي الأشعري المعاصر بآليات المنطق من خلال ما كتبه العربي علي اللُّوه (1905-1988م) في كتابيه "الرائد في علم العقائد" و"المنطق التطبيقي"، ومن خلال حضور المنطق في باقي كتبه. وتتجلى أهمية البحث في إبرازه استعمال الأداة المنطقية في العلوم الإسلامية من خلال التراث العلمي عند علماء المغرب، وخاصة في علم العقيدة، من خلال تراث الشيخ العربي اللوه في مصنفاته المنطقية والعقدية، فكيف حضر المنطق في درس العقيدة الأشعرية عند العربي اللوه؟ وما هي القضايا التي شغَّل في التدليل عليها الاستدلال المنطقي بأنواعه؟ وكيف يمكننا تقويم هذا التشغيل للمنطق في بناء المادة العقدية وتعليمها؟

الكلمات المفتاحية: المنطق، الدرس العقدي، العربي اللوه، المدرسة الاشعرية


النبوءة بمحمد صلى الله عليه وسلم في "الكتاب المقدس"

كريمة نور عيساوي, 

الملخص: يُعتبر موضوع النبوءة بمحمد صلى الله عليه وسلم في "الكتاب المقدس" من بين المواضيع الأثيرة التي حظيت بحظ وافر من البحث على يد العلماء المسلمين القدامى. وكان الخوض فيه استجابة مباشرة وحتمية لظروف الجدل الديني الذي احتد، على وجه الخصوص، بين مسيحيي الشرق الذين يزعمون أن "العهد القديم" (أو التناخ תנך) بشر، في إصحاحات كثيرة، بقدوم المسيح عليه السلام، وعلماء الإسلام الذين شرعوا ينازعونهم في هذا الأمر. ولا شك في أن المتأمل في هذه الكتابات سيُلاحظ أن النبوءة بمحمد صلى الله عليه وسلم تكاد تشمل أغلب أسفار العهد القديم، وأجزاء من العهد الجديد. الأمر الذي يجعل من الإحاطة بها في هذه المقالة عملا مستعصيا. لهذا سيتم الاكتفاء بنماذج محدودة،

الكلمات المفتاحية: النبوءة، النبي محمد ص، العهد القديم، العهد الجديد


"موسى والتوحيد: أكثر من 200 إضافة نوعية قرآنية على سفر الخروج" للدكتور مصطفى بوهندي. عرض ومناقشة.

حفيظ هروس, 

الملخص: إن العمل الهام الذي قام به الأستاذ مصطفى بوهندي في هذا الكتاب وفي مشروعه الكبير بصفة عامة يمكن حصر أهميته المعرفية والحضارية على الأقل في شيئين: -أولا: المساهمة في محاولات التقريب بين الأديان التوحيدية الإنسانية الكبرى عبر خلق ثقافة الحوار على أساس قوله تعالى: ﴿ قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلَّا نَعْبُدَ إِلَّا اللَّهَ وَلَا نُشْرِكَ بِهِ شَيْئًا وَلَا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضًا أَرْبَابًا مِنْ دُونِ اللَّهِ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُولُوا اشْهَدُوا بِأَنَّا مُسْلِمُونَ ﴾ ، وتتمثل الكلمة السواء في الإقرار بعقيدة التوحيد، وبحث المشتركات العامة التي جاءت بإقرارها هذه الكتب المقدسة والتي ما تزال مبثوثة فيها، ومن ذلك مثلا الوصايا التي أخذها الله على بني إسرائيل في الميثاق، والتي درسها المؤلف بعناية في الفصل الثامن عشر مثل: عبادة الله، والبر بالوالدين، ولا تقتل، ولا تزني، ولا تسرق، والإحسان إلى القريب واليتيم والمساكين... ثانيا-محاولة توجيه علم الأديان المقارَن للسعي لبيان القواسم المشتركة بين الأديان التي تُقرِّب ولا تباعد، وإخراجه من الطابع الأكاديمي الصرف الذي يشتغل على ما هو علمي وينسى ما هو إنساني وحضاري.

الكلمات المفتاحية: موسى والتوحيد، مصطفى بوهندي، عرض ونقد


جهود العلماء في التصنيف في الطواعين والأوبئة

انقيرة امين, 

الملخص: This research aims to define the concept of plague and plague in terms of linguistic and legal terms and the difference between them, and it is also presented to talk about plagues and epidemics that passed in the history of Islam starting with the Prophet’s era and passing through the era of the Rightly Guided Caliphs and after them, with mentioning some printed and manuscript works on plagues and epidemics, highlighting some of the reasons for their authorship And focusing on the need for researchers to pay attention to the manuscript heritage, especially on the side of calamities, fatwas, and answers. يروم هذا البحث تعريف مفهوم الوباء والطاعون من الناحية اللغوية والشرعية والفرق بينهما، كما تعرض للحديث عن الطواعين والأوبئة التي مرت في تاريخ الإسلام بدءا بالعهد النبوي ومرورا بعصر الخلفاء الراشدين ومن بعدهم، مع ذكر لبعض المصنفات المطبوعة والمخطوطة في الطواعين والأوبئة، مبرزا بعض أسباب التأليف فيها، ومركزا على ضرورة عناية الباحثين بالتراث المخطوط خصوصا المتعلق بجانب النوازل منها والفتاوى والأجوبة.

الكلمات المفتاحية: جهود ; العلماء ; التصنيف ; الطواعين ; الأوبئة


معالم المنهج التواصلي في سير العلماء: الإمام ابن تيمية نموذجا

المؤذن معاذ بن عبد العزيز المؤذن, 

الملخص: تناول هذا البحث بيان حياة الإمام ابن تيمية رحمه الله التي تحوي صورا كثيرة تظهر بلوغه درجة عالية في إتقان التواصل مع جميع الفئات، سواء مع خاصة نفسه، أو مع غيره من أقاربه –كوالدته-، أو مع طلبته، أو خصومه وغيرهم، مما يدل على أن ابن تيمية رحمه الله أصّل لما أصبح يسمى اليوم علم التواصل الحديث بأركان التواصل، وهي: المرسل والرسالة والمستقبل، كما قرّر مجموعة من الشرائط لإنجاح التواصل، وهي: العلم، والرفق، والصبر، واستحضار المصالح والمفاسد أثناء التواصل وضرورة اعتبار المآلات، وقد بلغ رحمه الله شأوا عظيما في خلق الإنصاف، و يتجلى هذا الخلق في أمور كثيرة، من بينها: أخذه للحق بغض النظر عن القائل به، وإنصافه للفرق المخالفة: كالرافضة والخوارج، وغير ذلك. This research deals with a statement of the life of Imam Ibn Taymiyyah, may God have mercy on him, which contains many pictures that show his high degree of mastery of communication with all groups, whether with his own personal, or with other relatives - such as his mother - or with his students, or his opponents and others, which indicates Ibn Taymiyyah, may God have mercy on him, established what has become today called the science of modern communication with the pillars of communication, which are: the sender, the message and the future. He also decided a set of tapes for the success of communication, namely: knowledge, kindness, patience, and the evocation of interests and evils during communication and the need to consider the outcomes, and he has reached his mercy God will do a great deal in the creation of equity, and this creation is evident in many things, including: taking it to the truth regardless of who said it, and doing justice to the opposing teams: such as the Rafidah and the Kharijites, and so on.

الكلمات المفتاحية: التواصل ; المنهج ; ابن تيمية ; أركان التواصل ; شروط التواصل


تقاطعات القيم الدينية والتغيرات الحضارية لبعث الحوار

بلبول نصيرة, 

الملخص: الواقع يشير أن الاهتمام بالشأن الديني نابع من الامتداد التاريخي ومن حصيلة تراكماته المعبرة على طبيعة المجتمعات وأنظمتها التي لم تتوقف آثاره وتوابعه الناتجة بصورة مباشرة أو غير مباشرة في حياتنا اليومية، والواضح في أثره السياسي والاقتصادي والتربوي والاجتماعي والثقافي، ومن هذا المنطلق يصبح الاهتمام بالبعد الديني ضرورة تفرضها معطيات الواقع المعاش نحو ترسبات تطرح بذور الحوار الذي أصبح ضرورة أمام ما نشاهده من تغيرات وتوترات تستدعي المتابعة وفرض بدائل من شأنها تقليص حجم الأزمات والمساهمة في بناء حضارات تتجاوز الاختلافات والخلافات.. The Reality indicates that interest in the religious issue stems from the historical extension and the outcome of its expressive accumulations on the nature of societies and their systeme,whose effects and consequences have not stopped directly or indirectly in our daily life,and it is clear in its political, economic, educational, social and cultural impact, and from this standpoint, interest in the religious dimension becomes a necessity. The condition imposed by living reality impose them on deposits that pose the seeds of dialogue, which has become a necessity in front of the changes and tensions that we are witnessing that we are witnessing that require follow-up and the imposition of alternatives that reduce the size of crises and contribute to building civilizations that go beyond differences and disagreement

الكلمات المفتاحية: الدين، الحوار ، الصراع، الحضارة، التعددية الثقافية، التغير الاجتماعي