عصور

oussoure

Description

مجلة "عصور" مجلة علمية نصف سنوية محكمة تصدر عن مخبر البحث التاريخي - مصادر وتراجم - منذ تاريخ 2002 عن كلية العلوم الإنسانية والعلوم الإسلامية - جامعة وهران 1 ـ الحزائر، وهي مجلة علمية تهتم بالدراسات التاريخية بأبعادها الحضارية عبر أزمنة متباينة وفضاءات جغرافية متنوعة. كما تهتم بجميع التخصصات المرتبطة بالقضايا التاريخية في العلوم الانسانية والعلوم الاجتماعية تصب في حقول الفكر والمعرفة . كما تهتم المجلة بالبحوث الأصيلة للباحثين المحترفين والمبتدئين مؤمنين بالتنوع والتجديد في الطرح العلمي في كل اتجاهاته لأجل اتاحة الفرصة لكل قلم أصيل من داخل الجزائر وخارجها. كما تنشر المجلة البحوث من انجاز مشترك بين المشرف والطالب الدكتورالي بغرض مساعدته في التعريف بإنتاجه المعرفي مواكبة لمستجدات النشر الأكاديمي، كما أن المجلة تنشر المقالات باللغة العربية والأجنبية (الإنجليزية - الفرنسية – الإسبانية).

Annonce

التقيد بشروط النشر

ملاحظة: ضروري جدا التقيد بشروط النشر الخاصة بالمجلة والمعلن عنها، لاسيما الملخص لا يقل عن 200 كلمة وطريقة التهميش والبيبلوغرافية

أي مقال لا يلتزم بذلك يرفض.

21-09-2019


17

Volumes

32

Numéros

331

Articles


الوضع الثقافي بزمورة خلال الثورة التحريرية الجزائرية (1954-1962).

سمير بن سعدي, 

الملخص: نتعرض في هذا البحث للوضع الثقافي بزمورة ، وواقع التعليم القرآني الذي كثيرا ما كان يتعرض للمضايقات ، من خلال التضييق على معلمي القرآن وأئمة المساجد ومشرفي الزوايا المتواجدة بالمنطقة ، كما نستعرض السياسة الفرنسية التي اتبعت لخلق طبقة مفرنسة وذلك من خلال بناء المدارس الفرنسية وتحفيز سكان المنطقة بالسماح لأبنائهم بدخول تلك المدارس ، ولذلك فقد اتسم التعليم في منطقة زمورة بصراع حضاري بين العربية والفرنسية ، بين الإسلام والصليبية ، وما نستخلصه من خلال تحليلنا لما جاء في تقارير الإدارة الفرنسية بالمنطقة ، أن الإسلام والعربية تغلبا على الفرنسية والصليبية ، وهو ما سيأتي في ثنايا هذا البحث . In this paper we touch on the cultural status , during the ….. considered in zemmoura , that is situated in bordj bou arreridj , which was often being harassed by narrawoing on quran instructors , imams and the supervisors of Quranic schools that is located in the area . we also review the French class though building French schools and stimulating people of the area to allow their children studying there , therefore education in zemmoura was characterized by a civilizational conflict between Arabic and French , Islam and Christianity . The conclusion that emerges from the analysis of what has come in the reports of the French administrations in the area is that Arabic and Islam have prevailed over French and Christianity .

الكلمات المفتاحية: المساجد ، الزوايا ، زمورة ، الوضع الثقافي ، المدارس القرآنية ، التعليم الفرنسي . ; Mosques, angles, Zemmoura, cultural situation, Koranic schools, the French education.


مأساة مسلمي اسبانيا في فكر أحمد المقري التلمساني من خلال كتابه أزهار الرياض في أخبار القاضي عياض

خديجة دوبالي, 

الملخص: يعد أحمد المقري التلمساني من أعلام القرن الحادي عشر الهجري الموافق للقرن السادس عشر ميلادي، فامكاناته العلمية وثقافته الموسوعية بوأته مكانة كبيرة بين العلماء والمؤلفين المسلمين باختلاف عصورهم، فأضحت مؤلفاته العلمية مثل (نفح الطيب من غصن الأندلس الرطيب وذكر وزيرها لسان الدين بن الخطيب)، و(أزهار الرياض في أخبار القاضي عياض) لا تقل أهمية عن مؤلفات العلماء الأوائل من تاريخ الإسلام؛ ذلك أنه احتذى حذوهم واستنهج سبيلهم. فالواقف على انتاجه الأدبي والتاريخي يلاحظ أنه كان موسوعة تبحر في شتى العلوم، مما سمح له بأن يحتل مكانة بارزة ليس بين علماء جيله فقط، وإنما حتى مع الذين برزوا من خلفه. عايش أحمد المقري التلمساني فترة تمازج فيه انتصار دولة الإسلام في جهة من واخفاقها في جهة أخرى؛ فظهور الخلافة العثمانية كقوة راذعة للحملات الصليبة جعل العالم الإسلامي يتفاذى التهاوي نهائيا، ولكن بالمقابل سقوط الأندلس على يد النصارى الاسبان سنة 1492م شكل صدمة في ضمير العالم الإسلامي عموما، وأحمد المقري على وجه الخصوص. لهذا نجده في مؤلفاته يرثي الأندلس الضائعة، ويؤرخ لمحنة المسلمين هناك؛ وكتابه الموسوم بأزهار الرياض في أخبار القاضي عياض لخير دليل على ذلك. فقد انفرد أحمد المقري عن غيره من المؤرخين أنه اختصر مأساة مسلمي اسبانيا في قصيدة شعر بعث بها هؤلاء إلى السلطان العثماني، إذ اعتبرها وثيقة تاريخية رصدت جوانب كثيرة من محنتهم. فقد كان الغرض الأساسي عند المقري من دراسة هذه الصفحة من تاريخ هذه الأمة الشهيدة ليس سرد المنجزات والتغني بالأمجاد والبطولات، بقدر ما هو تفسير لنسق الأحداث واستخلاص القيم والعبر منها قصد تدارك الأخطاء، وتكوين نظرة شمولية تمكن من استشراف المستقبل، ففي فكر المقري أن نكبة سقوط الأندلس، التي شكلت في أوج ازدهارها منارة حضارية بددت ظلام التخلف والجهل الذي خيم على أوروبا منذ سقوط الإمبراطورية الرومانية، مصير يمكن تغييره وتداركه.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: أحمد المقري- كتاب أزهار الرياض في أخبار القاضي عياض- الأندلس- مأساة مسلمي الأندلس- السلطات الاسبانية- الخلافة العثمانية- الصراع الإسلامي النصراني في اسبانيا.


المنازل التقليدية بمنطقة البويرة -دراسة اثرية-

ذهبية محمودي, 

الملخص: تعتبر العمارة التقليدية خاصة المدنية بمنطقة البويرة من ضمن التراث المعماري المتميز،حيث تزخر المنطقة بقرى كاملة تؤرخ لهذه العمارة ،يقع جلها شرق الولاية ،اذ يمكن للزائر ان يلمس خصوصية هذه العمارة من خلال المنازل التي تحتوي على اقسام فرضتها حاجة الانسان اليها ،والمناخ الذي يسود المنطقة،كما تخضع هذه الاخيرة في تخطيطها الهندسي الى العادات والتقاليد ،التي هي الاخرى مستمدة من الدين الاسلامي ،وباختصار فان القرى بمنطقة البويرة نموذج مصغر عن المدينة الاسلامية من حيث التخطيط العمراني

الكلمات المفتاحية: منطقة البويرة،العمارة التقليدية،المنازل،التراث المعماري


تطور النشاط السياسي في المغرب الاقصى بعد الحرب العالمية الثانية (1945-1956).

آيت بلقاسم فاطمة زهرة, 

الملخص: الملخص باللغة العربية: لقد عاشت بلاد المغرب العربي في الفترة الحديثة والمعاصرة تطورات سياسية كان لها تأثير واضح على تشكل هويته الحضارية والوطنية حيث باشر كلّ قطر ببناء مؤسساته وتكوين شخصيته ورسم فضائه الجغرافي وكان المغرب من بين هذه الأقطار ،فبعد فشل المقاومة المسلحة اتخذ شكلا آخرًا في الدفاع تمثل في الأسلوب السياسي والمقاومة السلمية وتأسيس الأحزاب السياسية التي سعت إلى إيجاد حلول مختلفة للقضية الوطنية فاختلفت برامجها السياسية في التصورات العملية التي تؤدّي إلى تغيير النظام الاستعماري، ذلك ما أدّى إلى ظهور منعطف إصلاحي كمرحلة أولى للتحرّر، وعند فشل ذلك السبيل تمّ التركيز على المطلب الاستقلالي كحلّ أخير ونهائي لنيل الاستقلال . وقد حملت الحرب العالمية الثانية من الأحداث ما جعلت علاقات الملك محمد الخامس بالحركة الوطنية المغربية ترقى إلى مزيد من التشاور وتبادل الآراء في لقاءات سرية ، وبنهاية الحرب زاد ذلك التعاون بتطور النشاط السياسي في المنطقة بظهور أحزاب في جنوب المغرب وأخرى في شماله بالإضافة الى نشاط أحزاب وطنية رسمية كانت عميلة للاستعمار. الملخص باللغة الانجليزية: The Maghreb has lived in modern and contemporary political developments that have had a clear impact on the formation of its civilizational and national identity, where each country began to build its institutions and form its personality and draw its geographical space. Morocco was among these countries. After the failure of the armed resistance took another form of defense represented in style Political resistance and the establishment of political parties that sought to find different solutions to the national issue. Their political programs differed in the practical scenarios leading to the change of the colonial system, which led to the emergence of a reformist phase as the first stage of liberation. Focus on the independence requirement as a final and final solution to independence. The Second World War caused the relations between King Mohamed V and the Moroccan National Movement to lead to further consultation and exchange of views in secret meetings. At the end of the war, this cooperation was further enhanced by the development of political activity in the region by the emergence of parties in southern and northern Morocco, Official was a colonel.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الحركة الوطنية، المقاومة السياسية، الأحزاب ،علال الفاسي، محمد الحسن الوزاني. Keywords: National Movement, Political Resistance, Parties, Allal El Fassi, Mohamed El Hassan El


الموروث الثقافي الشفوي التبسي ودوره في ترسيخ أحداث الثورة التحريرية الجزائرية 1954- 1962 م من خلال الشعر الشعبي لأولاد سيدي عبيد الشريف.

طعبه حوريه, 

الملخص: لعبت القصيدة الوطنية الفصيحة دورا بارزا في شحذ الهمم والتعبئة الشعبية خلال المقاومات والثورات الشعبية، وأرخت لأحداث تاريخية هامة ومتنوعة، وكانت مصدرا للباحثين، كما أعطت بعدا للتاريخ الثقافي في الجزائر، إلى جانبها كانت قصائد الشعر الملحون أو الشعر الشعبي الذي عرفه الجزائريون منذ وقت طويل طغى في بعض الأزمان على الفصيح، ساهم بقسط وافر في إثراء التاريخ الجزائري، ولم يكن أولاد سيدي عبيد في منأى عن ذلك حيث زخر موروثهم الثقافي بمئات الشعراء الذين تركوا قصائدهم التي كانت شاهدا على تجسيد الأحداث وواصفة الوضع في الوطن أو في هذا العرش أو غيره، كما جسدت قصائد شعرائهم وقائع الثورة التحريرية بالمنطقة وصداها على مستوى الوطن وذكرت شخصياتها الفذة، وهذا دلالة على البعد التاريخي والثوري الذي يتميز به شعراء هذه المنطقة. The patriotic poem played an important role in sharpening popular mobilization and mobilization during popular revolutions and revolutions. Also gave a dimension of cultural history in Algeria at its side was musical poetry or popular poetry, which has known the Algerians long eclipsed in some time on the eloquent poetry and significantly to enrich the history of the Algeria and ouled Sidi Abid were not spared from this event where their cultural heritage swarm with hundreds of poets who left their poems, which was a witness to the realization of events and the situation of the country. The poems of the poet also reflect the events of the liberation revolution at the country level and mention its unique characteristics. This is an indication of the historical and revolutionary dimension that characterizes the poets of this re.

الكلمات المفتاحية: الث ; رة ; الشعر الشعبي ; ا ; لاد سيدي عبيد ; المعارك ; المحتشدات


الاستيطان الأوربي في الجزائر وانعكاساته الاجتماعية والثقافية 1830/1962

بلعريبي نورالدين, 

الملخص: ملخص: كان توسع حركة الاستيطان الأوروبي في الجزائر من اكبر العوامل التي ساهمت في إحداث اختلالات سيئة في المجتمع الجزائري ،وكان هناك عدة أسباب ساعدت على تشجيع هذه الحركة، ومنها ترسانة القوانين التي أصدرتها فرنسا بحق الجزائر في إطار المصادرة والتمليك ، ،وما نتج عنها من تهجير شذاذ أوروبا نحو الجزائر حيث تشير الكثير من المصادر أن هؤلاء المهاجرين كانوا انس غير مرغوب فيهم في المجتمعات الأوربية و من أصول يهودية خاصة بعد أن أعطي لهم حق الجنسية الفرنسية علما أن الجزائري المسلم لا يقبل هكذا قوانين تفضل تلك الطائفة اللعينة عن الجزائري الأصيل في وطنه وأمام هذه الموجات من الهجرة ومن مختلف الجنسيات أصدرت فرنسا ترسانة من القوانين والتي لا أساس لها من الشرعية سوى شرعية المغتصب على الضعيف إنها قوانين المصادرة والتمليك والتي سلبت الجزائريين مصادر قوتهم ورزقهم كل ذلك في إطار سياسة التجويع. ولتنشيط هذه الحركة لعبت الصحافة والكنيسة دور كبير في تشجيع الهجرة والدعاية لها واصفة خيرات وثروات الجزائر بالجنة الموعودة وسارت على هذا الخط الكنيسة إذ اعتبر ذلك عملا مقدسا Summary: The expansion of the European settlement movement in Algeria was one of the biggest factors that contributed to the creation of bad imbalances in Algerian society. There were several reasons that helped to encourage this movement, including the arsenal of laws issued by France against Algeria in the context of expropriation and ownership, Europe to Algeria, where many sources indicate that these immigrants were an undesirable lance in European societies and of Jewish descent, especially after they were granted the right of French nationality, knowing that the Algerian Muslim does not accept such laws prefer this sect of the damned authentic Algerian in his homeland and in front of theseWaves of immigration from different nationalities France issued an arsenal of laws and unfounded legitimacy only the legitimacy of the rapist on the weak it is confiscated and ownership laws, which Algerians robbed sources of their power and livelihood all in the context of the policy of starvation. In order to activate this movement, the press and the church played a great role in promoting migration and propaganda, describing the richness and wealth of Algeria in the promised paradise.

الكلمات المفتاحية: الاستعمار ; الجزائر ; الانعكاسات


Le théâtre de Sony Labou Tansi : entre universalité et originalité.

Dahou Malika, 

Résumé: Résumé : Sony Labou Tansi a donné au théâtre un nouveau souffle et s’est distingué par l’originalité de son écriture et de sa démarche créative. Tout en puisant des autres littératures universelles et de sa culture d’origine (le Congo) et en les adaptant à la réalité de son temps, il a innové et produit des œuvres inédites et remarquables. Il s’adresse à l’humanité entière et apporte une conception originale du théâtre qui s’accompagne également d’une nouvelle approche thématique. Ce dramaturge engagé ne cherche pas à se limiter aux frontières africaines. Au contraire, il s’ouvre aux influences d’autres littératures à travers un phénomène d’intertextualité qui le conduit à emprunter aux littératures classiques ou contemporaines universelles tout en les adaptant à sa manière. Témoin de l’histoire, il dénonce dans ses récits les injustices de son temps tout en ouvrant une perspective sur l’avenir. Mots clés : Sony Labou Tansi ; le Rocado Zulu Théâtre ; intertextualité ; métissage ; dénonciation ; lyrisme ; universalité.Abstact : Sony Labou Tansi has given to the theater a new lease of life and distinguished itself by the originality of its writing and creative approach. While drawing on other universal literatures and their original culture ( Congo) and adapting them to the reality of his time, he has innovated and produced unusual and remarkable works. It is aimed at all mankind and brings a conception of the original theater, which is also accompanied by a new thematic approach. This committed playwright does not seek to limit himself to African borders. On the contrary, he opens himself to the influences of other literatures through a phenomenon of intertextuality that leads him to borrow from universal classical or contemporary literatures while adapting them in his own way. As a witness to history, he denounces in his accounts the injustices of his time while opening a perspective on the future. Keywords: Sony Labou Tansi ; the Rocado Zulu Theater ; intertextuality ; mixing ; denunciation ; lyrics ; universality.

Mots clés: Sony Labou Tansi ; le Rocado Zulu Théâtre ; inintertextualité ; métissage ; dénonciation ; lyrisme ; universalité. ; Keywords: Sony Labou Tansi ; the Rocado Zulu Theater ; intertextuality ; mixing ; denunciation ; lyrics ; universality.


إشكالية تطبيق الديمقراطية في الواقع عوامل النجاح والفشل

بن سعدية سعاد, 

الملخص: تعتبر الديمقراطية أرقى صور الحكم التي توصل إليها الإنسان، فإذا ما نظرنا إليها في جانبها النظري وإلي مبادئها التي تجعل من شعب مصدر كل سلطة وتقوم على الحرية وحفظ الأمن والاستقرار، تجعلها تبدو أنها النظام الأمثل والأنجع، إلا أن الواقع يؤكد أن الديمقراطية لم تصل أبدا إلى عصرها الذهبي، فإشكالية تطبيقها تطرح نفسها حتى في الدول الغربية التي ترفع علم الديمقراطية عاليا، وكذاك في الدول الإسلامية التي تضع العلاقة بين الدين والديمقراطية موقع إشكال، فما هي الديمقراطية؟ وما هي الصعوبات التي تحول دون تطبيقها؟ سواء في الدول الغربية أو الإسلامية؟

الكلمات المفتاحية: الديمقراطية، الدولة، المجتمعات، الغربية، العربية، الدين، الحرية.


الاوبنة والامراض في ديار بكر ومواجهتها (423 - 595 ه \ 1031 - 1197م)

السبيعي فرج محمد, 

الملخص: نسلط الضوء في هذا البحث على الاوبئة والامراض في ديار بكر في اطار زمني محدد (423 - 595 ه \ 1031 - 1197م) وقد انتشرت الاوبئة والامراض في اقليم ديار بكر واثر المجتمع فيها تأثرا كبيرا انعكس على تدهور النشاط السكاني المتمثل في الزراعة والنشاط الحرفي, وقد كانت هذه الاوبئة لا سيما الطاعون اكثر فتكا حيث يودي الى خسائر فادحة في الارواح, وكذلك يتناول البحث كيفية مواجهة هذه الاوبئة والامراض من قبل المجتمع في ذلك الاقليم Study Abstract Diyarbakir Province witnessed a number of deadly epidemics and diseases during the study period (423-595H / 1031-1197G). These epidemics have devastated the population and have had a profound impact on the deaths in the Region. The impact of these epidemics were also reflected in the deterioration of the population activities such as agriculture, craftsman activity and all production forces. These epidemics, especially the plague, were more deadly and led to increasing of the deaths in the affected regions. The present study also highlights the social effects of these epidemics and diseases such as famines and inhabitants removal from these affected places due to increasing of deaths. The study also seeks to identify the methods used to deal with these epidemics and diseases, whether by the authority or the public in reducing the spread and elimination of these deadly epidemics.

الكلمات المفتاحية: Opens and diseases in Diyarbakir margins in the other الاوبئة : الامراض : دبار بكر: الزمان: اثرها.


محطات من البطولات النضالية والثورية للمجاهدين الجزائريين بمنطقة برج بوعريريخ خلال الثورة التحريرية 1954-1962. "عيسى حميطوش المدعو البنداوي أنموذجا"

محمدي محمد, 

الملخص: سنحاول من خلال هذه الدراسة العلمية والتاريخية المتواضعة، كشف الستار عن الأدوار النضالية التي نهض بها العديد من الجزائريين والجزائريات، رفضاً منهم للوضعية الاستعمارية التي فرضها الفرنسيون على سكان البلاد وتطبيقهم فيها كل أساليب القمع والابادة، منذ أول أيام الاحتلال وإلى غاية الاندلاع التاريخي للثورة التحريرية الجزائرية 1954-1962، وعليه سنحاول في هذه الورقة المتواضعة تسليط الضوء عن الأدوار النضالية والكفاحية التي نهض بها أحد رجالات الولاية الثالثة التاريخية، ويتعلق الأمر بشخصية المناضل "عيسى حميطوش" المدعو "البنداوي" الذي قرر رفع لواء المجابهة والتصدي للنظام الاستعماري القائم في أغلب مناطق البلاد وولاياتها التاريخية، والتي نعتبر أن منطقة برج بوعريريج بالولاية الثالثة التاريخية التي أقرها التقسيم الثوري المنبثق مؤتمر الصومام في 20 أوت 1956 أحد نماذجها الحية.

الكلمات المفتاحية: الثورة الجزائرية ; الاستعمار الفرنسي ; برج بوعريريج ; عيسى حميطوش ; المسيرة النضالية ; البنداوي



Les 10 articles les plus téléchargés

126 مجتمع سيقوس (Castellum Siguitanum) ومعتقداته في ظل الاحتلال الروماني من خلال النقوش.* 81 التقارب بين السلطة والفقهاء خلال العصر المرابطي وأثره في انتصار المذهب المالكـي بالغرب الإسلامي 80 الانعكاسات السياسية والاقتصادية للوجود الهلالي في المغرب الأوسط خلال العهد الزياني (633-962هـ/1235-1554م) 77 دور إقليم توات في توطيد العلاقات الاقتصادية والثقافية بين إيـــالة الجزائر والمغرب في العصر الحديث 67 جوانب من الإنتاج الاسطوغرافي الجزائري حول بلاد المغارب في العهد العثماني 65 رحلة القلصادي ودورها في تدوين تاريخ العلاقات الثقافية بين المغرب الأوسط والأندلس 65 موقف المولى سليمان العلوي من انتفاضة درقاوة على ضوء رسالته لباي وهران محمد المقلش 65 منكرات السوق وأحكامها في تلمسان الزيانية من خلال "تحفة الناظر وغنية الذاكر" لمحمد العقباني التلمساني المتوفّى سنة871هـ/1467م 64 أبحاث جديدة عن الباليوليتي الأوسط بمنطقة تبسة 58 إسهامات أعلام ومشايخ إقليم توات في ترسيخ الاسلام والثقافة العربية الإسلامية في إفريقيا جنوب الصحراء خلال العصر الحديث