les cahiers du mecas
Volume 4, Numéro 1, Pages 334-360

التسويق السياسي في الجماعات المحلية

الكاتب : صحراوي بن شيحة . بن حبيب عبد الرزاق .

الملخص

إن التنمية السياسية تعنى بنظام الحكم والعلاقة التبادلية بين المجتمع والأفراد والدولة، ومن بين أهم مقاييس التنمية السياسية وكفاءتها هو المشاركة في العملية السياسية والسلطة اللتان تسمحان بالمحاسبة لأجهزة الدولة وأصحاب المناصب التشريعية والتنفيذية والقضائية. إن السلطة ونظام الحكم والمجتمع هما وجهان لعملة واحدة، فالسلطة وسيلة لتنظيم المجتمع والتأثير عليه بصورة مباشرة والمجتمع وسيلة للسلطة والتأثير عليها. وأكد البعض على أهمية التركيز على شرعية الانتخابات ونزاهتها لتمثيل رغبة ورضا الشعب ومصداقية المنظومة القانونية، وتطبيقها على جميع المواطنين دون استثناء، إضافة إلى عدم إغفال التأثيرات الخارجية على السياسيات الخارجية في ظل العولمة وتكنولوجيا الاتصالات، والاستفادة منها والاستفادة من معالم التوجه الإيجابي الدولي الجديد نحو العولمة في بناء نظام سياسي ديمقراطي قائم على شرعية حقيقية لا سيما فيما يتعلق بحقوق الإنسان وإشراك الطبقة السياسية والمجتمع المدني في أنظمة الحكم. إذ قد تتعارض موضوعيا قيم ومبادئ الفئات المتحكمة والمهيمنة التي تخدم مصالحها مع مصالح الفئات الأخرى المتأثرة بقيم ومبادئ الفئات المهيمنة والتي تصير تابعة لها تدافع عن مصالح هذه الفئات المهيمنة بدون وعي باختلاف مصالحها عن مصالح الفئات المهيمنة ولذلك يتحدث علماء النفس الاجتماعي عن تزييف وتغييب الوعي في قضايا معينة قد تكون هي من صميم قضايا ومصالح الفئات الأخرى التي يقع عليها التحكم والهيمنة، ومن ذلك يتضح أن قضية تكوين الوعي تعكس علاقات القوة في المجتمع المدني. والإشكالية المطروحة في هذا الموضوع: كيف يمكن تغيير وتأثير في موقف الناخبين قبل وأثناء عملية التصويت؟

الكلمات المفتاحية

التسويق السياسي -الجماعات المحلية -عملية التصويت