المدونة

مخبر الدراسات الأدبية والنقدية ــ كلية الآداب واللغات ــ جامعة البليدة2

Description

مجلة المــــــدوّنة أكاديمية محكّـــمة سداسية تصدر عن مخبر الدراسات الأدبية والنقدية بقسم اللغة العربية وآدابها ـــــ كلية الآداب واللغات ــــ جامعة البليدة2 - المجلة تعنى بنشر البحوث العلمية الأصيلة المقدّمة إليها في مجال الأدب والنّقد والفلسفة باللغات العربية والإنجليزية تستهدف المجلة الباحثين من طلبة وأساتذة خاصة المتخصصين في مجالات المجلة وخطها الافتتاحي. - كما يتوسع مجالها إلى العلوم الإنسانية والاجتماعية التي تتقاطع في مواضيعها مع البحوث النقدية والأدبية والفلسفية وحتى اللغوية كعلم اجتماع اللغة وعلم النفس التربوي وعلوم الإعلام والاتصال والفكر الفلسفي الحديث والمعاصر وكذا علوم الشريعة في شقها العقائدي خصوصا ما تعلق بأصول الدين في شاكلة علوم القرآن والتاويل وما تعلق بهما - تهدف المجلة إلى الرقي العلمي بالمسائل الآنف ذكرها بما يسهم في تطوير عجلة البحث العلمي عامة - كما تهدف إلى عرض المواضيع الجادة الجديدة المسايرة لحركة المجتمع بما يبقيها على مقربة منه. - تهدف المجلة إلى رؤية شاملة بغية حجز مكان لها في قائمة المجلات العلمية العالمية المحكمة والرصينة عن طريق جلب خيرة الأقلام المختصة في حدود مجالها


7

Volumes

12

Numéros

152

Articles


انتقال المصطلح عبر لغات التخصص من النقد اللساني إلى النقد الثقافي

محمد حكيمي, 

الملخص: الملخص: تتطرق هذه الدراسة إلى مجموعة من المفاهيم النظرية التي تؤطر ماهية المصطلح وعلاقته بلغات التخصص وكيفية انتقاله من حقل معرفي إلى آخر، ومدى التغيير الحاصل على هذه المصطلحات البينية العابرة للتخصصات والحركية بشيوعها ضمن حقول معرفية معينة وعبر مجال لغوي متخصص. وعلى هذا الأساس تشكلت معالم هذه الدراسة لتشرح كيفية انتقال المصطلح عبر لغات متخصصة متعددة، مثل ما هو ظاهر في سياق الحقل اللساني، وانتقال بعض مصطلحات هذا التخصص التي جعلناها عينة دراسة إلى سياق النقد الثقافي، وذلك بشرح الكيفية التي انتقلت بها هذه المصطلحات عبر لغات متخصصة، والكشف عن التغيُرات الطارئة على هذه المصطلحات وتحديد الدلالات والمعاني الجديدة التي حملتها ضمن لغة التخصص التي حلت ضمنها. Abstract: This study deals with a set of theoretical concepts that frame the general concept of Term and its relationship with the languages of specialization, and how the terms move from one knowledge field to another and the extent of the change in these terms across the disciplines of the movement in particular knowledge fields or through a specialized language field, The study was designed to explain or shed light on how the term was transmitted across various specialized languages, such as what is apparent in the linguistic context, and the transfer of some of the terms of this specialization which we have made a study sample into the monetary context in general and criticism Cultural.

الكلمات المفتاحية: المصطلح ; لغات التخصص ; مصطلح بيني ; النقد اللساني ; النقد الثقافي ; الاختلاف ; العلامة ; الجندر


أقلمة المعرفة وسجالات التحويل في النقد العربي المعاصر

كمال بن عطية, 

الملخص: تطرح هذه المقالة مسألة انتقال المعرفة من حيز جغرافي يمتلك خصوصيته الثقافية إلى حيز جغرافي مغاير ، إذ تتعرض المفاهيم والتصورات إلى اشتراطات الهوية والثقافة والمعتقد والإيديولوجيا و كذلك إكراهات السياق من هنا كان هذا العمل لطرح أسئلة التحويل المعرفي وقضايا الأقلمة والسجالات التي تصاحب هجرة الأفكار والنظريات والمصطلحات ، وإذا ما سحبنا هذا المعطيات إلى المشهد النقدي الأدبي في عالمنا العربي وجدنا أنه من الأسباب الرئيسية التي تشوه هذا المشهد معرفيا وتجعله في حالة من الاضطراب والهشاشة أو التطرف بوجهيه التماهي المطلق أو التشدد والانغلاق. يعود بدرجة كبيرة إلى غياب التبيئة والحوار المعرفي بين النظريات المهاجرة والواقع النقدي والثقافي . Abstract: This article raises the question of the transfer of knowledge from a geographical area that possesses its cultural specificity to another geographical area, concepts and perceptions are exposed to the issues of identity, culture, belief and ideology, as well as the context of this work was to ask questions of knowledge transfer and localization issues and questions that accompany the migration of ideas, theories and terms We pulled this data to the literary critical scene in the Arab world and found that it is one of the main reasons that distort this scene cognitively and make it in a state of turmoil or extremism in the face of identification or radicalization and closure. This is largely due to the absence of environment and knowledge dialogue between migratory theories and critical and cultural realities

الكلمات المفتاحية: انتقال المعرفة، الأقلمة، النقد العربي، النظرية المهاجرة، التبيئة.


أثر برنامج بالألعاب اللغوية في تنمية مهارات التمييز السمعي لدى أطفال الحضانة (5-6) سنوات دراسة ميدانية بمدرسة عمر بن عبد العزيز ببوسعادة

دفي جمال, 

الملخص: هدفت الدراسة إلى التعرف على فاعلية الألعاب اللغوية في تنمية مهارات التمييز السمعي لدى عينة من أطفال الحضانة (5-6) سنوات. ولتحقيق هذا الهدف اتبع الباحث المنهج التجريبي المقارن، واستخدم أداتي برنامج الألعاب اللغوية واختبار التمييز السمعي. وشملت عينة الدراسة العشوائية (62) طفلا وطفلة مقسمة إلى مجموعتين: مجموعة تجريبية مكونة من (31) طفلا وطفلة، ومجموعة ضابطة مكونة من (31) طفلا وطفلة من مدرسة عمر بن عبد العزيز ببوسعادة. وتوصل الباحث إلى النتيجة الآتية: فاعلية البرنامج المقترح في تنمية المهارات المستهدفة لدى طفل الحضانة والمرتبطة بالتمييز السمعي، وتم التأكد من ذلك باستخدام الأساليب الإحصائية المناسبة، حيث أظهرت الفروق الحاصلة لصالح أفراد المجموعة التجريبية في اختبار أداء التمييز السمعي. الكلمات المفتاحية : الألعاب اللغوية، مهارة التمييز السمعي، أطفال الحضانة. Abstract: The study aimed to identify the effectiveness of language games in developing the skills of audio discrimination in a sample of nursery children (5-6). Years. To achieve this goal, the researcher followed the semi-experimental method, using the tools of the language games program and the audiovisual test. The random sample consisted of 62 children divided into two groups: an experimental group of 31 children and a control group consisting of 31 children and a girl from Omar Bin Abdul Aziz School in Bou-saad. The researcher reached the following conclusion: The effectiveness of the proposed program in developing the targeted skills of the nursery child related to audio discrimination, and this was confirmed by the use of appropriate statistical methods, where the differences in favor of members of the experimental group in the test of the performance of audio discrimination. Keywords: language games, auditory skills, nursery children

الكلمات المفتاحية: أطفال الحضانة ; مهارة التمييز السمعي ; الألعاب اللغوية


التأويل بين النص المتشابه والنص المفتوح

عبد الرحمان عبد الدايم, 

الملخص: تصنف هذه الدراسة ضمن الدراسات التي تحاول المزاوجة بين التراث العربي القديم والمنجز الغربي الحديث، وهي دراسات تبتغي إثبات روح الـتأصيل والسبق لظواهر ومناهج نقدية معاصرة في التراث النقدي والبلاغي عند العرب، كما تبحث في التراث عن مراجع وأصول وأفكار لفرضياتها. من هذا المنطلق، نسعى في هذه الدراسة إلى إجراء مقارنة بين الـتأويل في النص المتشابه والـتأويل في النص المفتوح، فالنص المتشابه مرتبط بثقافة دينية عربية إسلامية، أي بالقرآن الكريم، والنص المفتوح مرتبط بثقافة غربية وهو من مخلفات ما بعد الحداثة، كما أنّ النص المتشابه والنص المفتوح يجمع بينهما منهج واحد هو المنهج التأويلي. This study is one of the studies that attempt to combine the ancient Arab heritage with the modern western achievement. These studies seek to prove the spirit of rooting and precedence of contemporary critical phenomena and approaches in the critical and rhetorical heritage of the Arabs, as well as looking at heritage for references, origins and ideas of its hypotheses. In this study, we seek in this study to make a comparison between the interpretation in the similar text and the interpretation in the open text, similar text is linked to an Islamic Arab religious culture, that is, the Koran, and the open text is related to Western culture and is a remnant of postmodernism. The open approach combines one approach is the hermeneutical approach.

الكلمات المفتاحية: التأويل ; المحكم ; النص المتشابه ; النص المغلق ; النص المفتوح ; Interpretation ; , arbitrator ; Similar text ; Closed text ; Open text


النسق الاجتماعي في الرواية النسوية العربية رواية لحظات لا غير أنموذجا

العزاوي حفصة, 

الملخص: تأتي إبداعات المرأة العربية على أجناس عديدة أثبتت فيها قدراتها وتفوقها في كثير من المرات، خاصة في الجنس الروائي، الذي يعد من المساحات أكثر استيعابا للمواضيع التي تعالجها المرأة ، وتؤكد حضورها من خلالها، بعد سنوات من انتسابها للحكي واقتصار الكتابة على الرجل فقط. كما حاز النقد الثقافي بآلياته على اهتمام كثير من الدارسين المنصب حول اكتشاف المضمر من الأنساق في الرواية النسوية، بسبب لجوئها إلى التلميح أحيانا واعتماد التصريح أحيانا أخرى، و محاولة تغليف أفكارها بلغة جمالية وفنيات أدبية تحمل التمرد والعصيان على المواثيق الاجتماعية ما يجعل من تلك الروايات مسرحا لصراع الأنساق، وخاصة الاجتماعية منها، حيث تعد الحياة الاجتماعية للمرأة من أكثر الأزمات والتوترات التي تحملها الرواية النسوية وتحاول من خلالها معالجتها وكسر المحرمات الثقافية التي فرضتها الهيمنة الذكورية عليها. The creations of Arab women come in many genres which have proved their abilities and superiority in many times, especially in the novel sex, which is considered more space for the topics addressed by women, and confirms their presence through them, after years of affiliation to the story and limit writing to men only. Cultural criticism has also gained the attention of many scholars who have focused on the discovery of the stereotypical patterns of feminism, because they sometimes resort to hinting at it and sometimes adopting the statement. They also encapsulate their ideas in aesthetic language and literary techniques that bear rebellion and disobedience to social charters. The social life of women is one of the most crises and tensions in the feminist narrative, in which they attempt to deal with them and break the cultural taboo imposed by male dominatio

الكلمات المفتاحية: النسق، الاجتماعي، الرواية، النسوية، العربية


مركزيّة الخليل بن أحمد الفراهيدي في الثّقافة العربيّة؛ قراءة نقديّة في اختياراته المعرفيّة

أغا ياسر,  بلية بغداد, 

الملخص: يسعى هذا البحث إلى بيان الجهد المعرفي الّذي قامَ به الخليل بن أحمد الفراهيدي في الثقافة العربية من خلال تفسيره لعوالم اللّغة وظواهرها ومختلف أنماطها وفق أبعاد سوسيوثقافية لاكتشاف البِنيات المُضمرة الّتي تلعبها وظائف اللّغة عبر قوالبها التداوليّة المُشتركة. This research seeks to illustrate the cognitive effort made by Khalil bin Ahmad al-Farahidi in the Arab culture through his interpretation of the worlds of the language and its phenomena and different types according to sociocultural dimensions to discover the constructive structures played by the functions of the language through its common deliberative molds

الكلمات المفتاحية: الخليل بن أحمد الفراهيدي، أنماط اللغة، الاختيار المعرفي. ; Khalil bin Ahmed al-Farahidi, Language patterns, cognitive choice


فن المقامة في الأدب العربي المعاصرــ مقامة التوحيد لعائض القرني أنموذجاً

عليوة نصيرة, 

الملخص: يعتبر الشيخ عائض القرني من كتّاب المقامة المعاصرين، الذين قاموا ببعث فن المقامة من جديد، حيث اِلتزم المنحى الكلاسيكي في كتابتها، خاصة من الناحية الشكلية، إذ وشحها بالمحسنات البديعية والصناعة اللفظية، بدون تكلف ولا ثقلٍ، فقام بكتابة سبعة وستين مقامة، تنوعت موضوعاتها بين الدينية والعقائدية، والعلمية والأدبية والاجتماعية، وقد اخترنا مقامة من تلك المقامات كنموذج للدراسة والتحليل، وهي "مقامة التوحيد"، وقمنا بدراستها دراسة أسلوبية، وأبحرنا في معانيها، في مختلف مستوياتها : الصوتي، والصرفي، والمعجمي والدلالي والتركييبي. Al-Qarni is considered one of the most outstanding contemporary writers of maqamah. He adopted the classical method in writing his maqamat as he focused on the form and employed rhetorical devices and textual formulation. He excelled in writing sixty seven maqamah, covering religious, social, dogmatic, scientific and literary topics. We selected only One of them for analysis and rhetoric study purposes, i.e: the maqamah of tawhid. We have studied stylistic study, at different levels. phonetic level and morphological level and lexical level and semantic and structural level.

الكلمات المفتاحية: فن المقامة ; الأدب العربي المعاصر ; عائض القرني ; خطاب


فاعلية السياق القرآني في تحديد مقاصد التعقيب المتكرر في سورة الرحمن

دحماني صورية,  بوراس سليمان, 

الملخص: الملخص: يروم البحث إبراز الدور الجوهري للسياق في الكشف عن مقاصد التعقيب القرآني, بوصفه نمطا تعبيريا يخص الخطاب القرآني, يجسد الحكم الإلهي على قضية من قضايا السورة, و يرتبط بها ارتباطا تفاعليا متناسقا مع مقاصدها, وهو ثلاثة أنواع: تعقيب غالب يخص التعقيبات الغالبة على السورة, وتعقيب متنوع لا يلزم تركيبا محددا في السورة, وتعقيب متكرر يلزم تركيبا واحدا ويتكرر في السورة كاملة, كما هو الشأن في سورة الرحمن؛ إذ تكرر إحدى وثلاثين مرة قوله تعالى: ﴿ فبأي آلاء ربكما تكذبان ﴾ سورة الرحمن. مما يستلزم الاستعانة بالسياق للوصول إلى مقاصده. Abstract: The research aims to highlight the essential role of the context in revealing the purposes of the Qur'anic commentary, as an expressionist pattern related to the Qur'anic discourse, embodies the divine judgment on one of the issues of surah, and is linked interactively in harmony with its purposes, which is three types: the predominant commentary concerning the dominant comments on the surah, A varied comment does not require a specific composition, and a repeated comment that requires one composition and is repeated in the whole surah, as in Surat al-Rahman, as he repeats thirty-one times the saying: "By what authority do you have to lie" This entails using context to reach its purposes.

الكلمات المفتاحية: السياق ; التعقيب القرآني ; المقاصد ; الخطاب القرآني ; سورة الرحمان ; التكرار


القنوات الإخبارية الجزائرية بين الحرية الإعلامية و الالتزام بأخلاقيات المهنة الإعلامية

مليزي يعقوب,  بن شاعة بيران, 

الملخص: أدى الانفتاح الإعلامي في مجال السمعي البصري في الجزائر إلى ظهور العديد من القنوات الفضائية الخاصة التي تسعى لكسب المشاهد من خلال تقديم برامج ومضامين تلبي رغباته وحاجاته. ويمكن اعتبار القنوات الإخبارية أبرز أنواع تلك الفضائيات. لقد تمكنت القنوات الجزائرية الإخبارية الخاصة في مدة قصيرة أن تنافس القنوات الإخبارية العالمية في كسب مشاهدة الجمهور الجزائري بفضل تغطيتها للأحداث ونقلها للأخبار ذات الطابع المحلي والوطني وهو ما يهم المشاهد الجزائري ويلبي حاجاته. لكن في ظل هامش الحرية الإعلامية التي تميزت بها تلك القنوات مقارنة بالقنوات العمومية، واجه تلك القنوات الإخبارية تحدي مدى قدرتها على الالتزام بالقيم الإعلامية المهنية من موضوعية واستقلالية واحترام الخصوصية... The media openness in the field of audiovisual in Algeria has led to the emergence of many private satellite channels that seek to attract the viewer through presenting programs and contents that meet his wishes and needs. News channels can be considered the most prominent types of such satellite channels. In a short time, Algerian private news channels have been able to compete with international news channels to win the algerian public's viewing by covering events and reporting local and national news, which is of interest to the Algerian viewer and meets its needs. However, given the margin of media freedom that characterized these channels compared to public channels, a new challenge has emerged for these news channels, namely their ability to adhere to professional media values of objectivity, independence and respect for privacy...

الكلمات المفتاحية: القنوات الإخبارية، الحرية الإعلامية، الأخلاقيات الإعلامية.


المغالطات الحجاجية وفن صناعة الجهل في الخطاب السياسي المعاصر: دونالد ترامب أنموذجا

بوفناز حسين,  عليوات سامية, 

الملخص: الملخص: ارتبط الحجاج في جذوره الأولى بالبلاغة اليونانية، وبالتحديد ببلاغة الإقناع عند أرسطو التّي ارتبطت من قبل بالسفسطة أو ما يعرف اليوم بالحجاج المغالط، وقد يبدو للبعض أنّ الحديث عـن المُغـالطة، أو السفسطة غير مُجد الـيوم، في حين أنّ الحقيقة عكس ذلك، باعتبارها فنا من فنون صناعة الجهل والتمويه والخداع التّي يلجأ إليها المخاطِب السياسي بصفة خاصة قصد السّيطرة على الآخر فكريا وعقائديا...الخ، ولاستكشاف ذلك سوف نعتمد على تحليل خطاب سياسي معاصر للرئيس الأميركي "دونالد ترامب" أثناء فترة ترشحه كمنافس للمرشحة "هيلاري كلينتون". Abstract: The Argumentation was associated at their earliest roots with Greek rhetoric, and specifically the rhetoric of Aristotle, which was previously associated with the sophistry or what is known today as the fallacious Argumentation, and it may seem to some that the talk about the fallacy, or the sophistries is not worthwhile today, while the truth is the opposite, It’s considered as an ignorance, camouflage, and cheating from making art, that is used by the political speaker in particular to in order to control the other intellectually, and ideologically...etc. and To explore this, we will rely on an analysis of a contemporary political speech by U.S. President Donald Trump during his run as a competitor of the candidate Hillary Clinton.

الكلمات المفتاحية: الحجاج ; المغالطة ; الخطاب السياسي ; صناعة الجهل ; التأثير ; Argumentation ; Fallacy ; political speech ; ignorance making ; influencing


البنية العاملية لمقياس صعوبات القراءة في اللغة العربية لدى التلاميذ في الطور الابتدائي.

كريش أحمد, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى الكشف عن البنية العاملية لمقياس صعوبات تعلم القراءة. تم جمع البيانات من 137 تلميذ ينتمون إلى مدرستين ابتدائيتين من ولاية المدية، منهم 70 ذكور بلغ متوسط أعمارهم 9.54 (الانحراف المعياري= 0.755). و67 إناث بلغ متوسط أعمارهن 9.57 (الانحراف المعياري= 0.743). ولقد أسفرت نتائج التحليل العاملي الاستكشافي على أن المقياس أحادي البعد. الذي تمتع بخصائص سيكومترية جيدة. كما أن معظم التلاميذ لا يعانون من صعوبات القراءة بنسبة 43.80%، وهناك 30.66%منهم يعاني من صعوبات قراءة خفيفة. وهناك 20.44% صعوبات قراءة متوسطة. The aim of this study was to investigate the factor structure of the reading difficulties scale. Data were collected from 137 pupils belonging to two primary schools, 70 of them were males (M= 9.54, SD=0.755). And 67 females (M= 9.57, SD = 0.743). The results of the exploratory factor analysis have shown that the scale is one-dimensional with good psychometric properties. Most pupils do not have reading difficulties (43.80%), there are (30.66%) with mild reading difficulties, and (20.44%) of them with moderate reading difficulties.

الكلمات المفتاحية: صعوبات التعلم ; صعوبات القراءة ; التحليل العاملي الاستكشافي


المنظور التأويلي نحو بناء عوالم جديدة (علي حرب-أنموذجا-)

زروقي فاطمة الزهراء, 

الملخص: الملخص: نتناول في معرض طرحنا هذا المنظور التأويلي عند علي حرب في المسار الفكري والمعرفي للعقل العربي والبنية الثقافية العربية، حيث قدم قراءة في المفاهيم والرهانات الفكرية والفلسفية وصاغ سؤال التأويل ليكون ممارسة تعني بإعادة التأوّل، لتحويل علاقاتنا بالأشياء والوجود، وتجاوز فكرة صنمية الحقيقة الأحادية، لأنّ الحقيقة- براديغم- ذات طابع تداولي تستدعي البحث عنها في النصوص عبر الإختلاف والتعدد، فالتطابق مع الأصل هو الإستحالة بذاتها، يدعو علي حرب إلى فتح فضاءات الإحتمال والإمكان اللانهائية لإعطاء روح جديدة تتسم بالإستمرارية وتدفق الحياة في معالم الوجود وإخراج ذواتنا من نوستالوجية التراث والزمن الفردوسي المفقود. الكلمات المفتاحية: التأويل/التأوّل/ الحقيقة/ الإحتمال . : Abstract This study discusses the interpretation through Ali Harb's perspective on the intellectual and the cognitive path of the Arab cultural structure. Harb presented a reading of intellectual and philosophical concepts and bets. The interpretation, for him, is a practice of reinterpretation. The idea of deification of the unilateral truth has been transcended because the truth, being a paradigm, has a pragmatic nature that we look for in texts through differences and plurality. Accordingly, the idea of conformity with the origin is impossible. Harb calls for the infinite possibility to reach continuity in the existence and avoid Nostalgia of heritage. .Key words: interpretation/ reinterpretation/ truth/ possibility

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: التأويل/ التأوّل/ الحقيقة/ الإحتمال.


إشكالية التجريب في الرواية الجزائرية المعاصرة ″قراءة في أطروحة الناقد بوشوشة بن جمعة″

ملواني حفيظ, 

الملخص: يسعى هذا البحث إلى فهم أطروحة التجريب في نطاق النتاج الروائي الجزائري الراهن من منطلق فهم العوامل و الحيثيات و المُضاعفات في سبيل الوصول إلى بناء تصوُّر لجهاز مفاهيمي صادر من أحد المتخصصين في السرد المغاربي ،على ضوء اجتهادات الناقد التونسي المُتمرِّس بوشوشة بن جمعة الذي عزّز المكتبة المغاربية برؤى نظرية سديدة ، تتجاوب مع شرطية مساءلة الوعي النقدي، بناء على المنجز النصي ،عبر النظر في خريطة التجريب التي شكلت المضمار الإبداعي للرواية الجزائرية الموسومة بالحداثية بحسب خيارات موضوعية راهن عليها الناقد، من خلال الوقوف عند العلامات النصية المُفارقة؛ الصانعة لظاهرة التجريب الروائي، بدءا بتجريب التأسيس و التأصيل مع كل من عبد الحميد بن هدوقة و طاهر وطار رحمهما الله وصولا إلى فضاء تجريب سؤال الحداثة في ظل سحرية اللغة عبر كتابات واسيني الأعرج و رشيد بوجدرة ،و عليه تبقى الغاية في هذا السجال معرفية بالقدر الذي يمكن الإفصاح عن هذه الأطروحة المُستهدَفة مُراوحة بين الفكرة و النموذج النصي و الله ولي التوفيق. This study seeks to understand the thesis of experimentation with in the scope of the current Algerian novel, based on an understanding of the factors, rationales and complications in order to arrive to the construction of a conception issued by a specialist in Maghreb narratives, in the light of the jurisprudence of the famous Tunisian critic Bouchoucha Ben Jomaa who re enforced the Maghreb library with strong theories, responding to the critic awareness; according to textual compositions; by looking at the map of experimentation which formed the creative track of the Algerian novel marked by modernity according to the objective options that the critic had bet on, by standing at the paradoxical signs of the text; the maker of the phenomenon of novel’s experimentation; starting with experiencing foundation and rooting with Abdul Hamid bin Heddoga and Taher Wattar “May God have mercy on them”and finishing with experiencing the question of modernity under the magic of language through the writings of Wassini Laaredj and Rashid Boujedra, The purpose of this debate remains to be known to the extent that this targeted thesis can be disclosed as an interface between the idea and the textual model

الكلمات المفتاحية: التجريب،الرواية،الرواية الجزائرية،السرد ،التأصيل


الراوي بين الحكاية والتاريخ في رواية " الزيني بركات" The narrator between the story and history in the novel "Zini Barakat"

ميسوم عبد القادر, 

الملخص: بدأ "جمال الغيطاني " الروائي المصري مشروعه باللجوء إلى طرائق السرد التراثية بتقنية القناع التاريخي على نحو العهد المملوكي، مع تقنيات أخرى تمثلت في تكثيف الزمن ليصبح ذا أبعاد وجودية مع التقليل من الشخصيات واستخدام أسلوب السرد بضمير المتكلم، والرحيل بين الأزمنة مع إعطاء الحبكة ذروة التشويق؛ ولقد حاولت الدراسة أن تجيب عن هذه الأطروحات من خلال اختيار نص "الزيني بركات" أين تتداخل الحكاية مع التاريخ بأسلوب التدوين التراثي. Abstract: Gamal al-Ghitani, an Egyptian novelist, began his project by resorting to traditional narrative methods using the historical mask technique in the Mamluk era, with other techniques such as condensing time into existential dimensions, minimizing characters, using narrative with a conscience of the speaker, and leaving between times while giving the plot the height of the thrill; The study tried to answer these theses by choosing the text "Zinni Barakat" where the story overlaps with history in the style of blogging 

الكلمات المفتاحية: االراوي، الحكاية، السرد التاريخي. ; The narrator, the story, the historical narrative


التكامل المعرفي بين البلاغة والتداولية " من بلاغة الصورة إلى بلاغة المتكلم"

رحيم يوسف, 

الملخص: الملخص: نهدف من خلال المقال إلى توضيح مراحل تطور البلاغة، وفي تأثرها بالمنطق أو النظريات الغربية، إذ عرفت توسعا في نطاقها، على مستوى المفاهيم وعلى مستوى الحقل، بداية بالجمالية ثم الأسلوب إلى الإقناع، مما جعلها تكتسب آليات جديدة، خاصة في علاقتها بالتداولية. تتفق البلاغة والتداولية في دراسة الوسائل اللغوية، التي يستعملها المتكلم في عملية التواصل، وعوامل المقام المؤثرة في اختياره أدوات معينة، دون أخرى للتعبير عن قصده، كالعلاقة بين الكلام وسياق الحال، وأثر العلاقة بين المتكلم والمخاطب على الكلم والمقاصد من الكلام، حيث تعتمد على مبدأ وظيفي تداولي، يقوم على رصد خصائص تراكيب اللغة، في علاقتها بمقامات إنجازها من جهة، وأغراضها التواصلية التي وضعت لأجلها من جهة أخرى، والتي يسعى المتكلم من ورائها إلى توضيح قصد المتكلم والكشف عن مراده. Abstract: The purpose of this article is to clarify the stages of the development of rhetoric, influenced by Western logic or theories, as the extension of its borders, at the level of concepts and at the level of the field of knowledge. first aesthetic, then method of persuasion, which made them acquire new mechanisms, especially in terms of pragmatism . Rhetoric and pragmatism are involved in the study of the linguistic means, used by the speaker in the process of communication, and the factors of the conditions that influence the speaker's choice of certain tools rather than others, to express his intentions, such as the relationship between speech and context, and the impact of the relationship between the speaker and the addressee on the purposes of speech. The relationship is based on a pragmatic functional principle, which is based on monitoring the characteristics of the language structures, in relation to the shrines of achievement on the one hand, and the communicative purposes for which it was developed on the other, for which the speaker seeks to clarify the intent of the speaker and reveal his purpose.

الكلمات المفتاحية: البلاغة ; البراغماتية ; الاستعارة ; المتكلم ; غرايس


النص الإبداعي بين تلقي الكاتب وقارىء النص

برويشي تركية, 

الملخص: لعلّ نظرية جمالية التّلقي من أهم النّظريات الأدبية التي اهتمّت بالقراءة كفعل هامّ في فكّ شفرات النّص المقروء وإعادة إنتاج دلالاته، وخاصّة القارئ الضّمني، نحاول من خلال هذا البحث أن نجيب على جملة من التّساؤلات، ولعلّ أهمّها : من هو هذا القارئ؟ وهل له وجود حسّي؟ أين يتموقع هذا القارئ من خلال النّص؟ هل هو داخل النّص أم خارجه؟ ما هي صفاته ومميّزاته؟ وما هو دوره؟ لعلّ نظرية جمالية التّلقي من أهم النّظريات الأدبية التي اهتمّت بالقراءة كفعل هامّ في فكّ شفرات النّص المقروء وإعادة إنتاج دلالاته، وخاصّة القارئ الضّمني، نحاول من خلال هذا البحث أن نجيب على جملة من التّساؤلات، ولعلّ أهمّها : من هو هذا القارئ؟ وهل له وجود حسّي؟ أين يتموقع هذا القارئ من خلال النّص؟ هل هو داخل النّص أم خارجه؟ ما هي صفاته ومميّزاته؟ وما هو دوره في عملية القراءة؟ الكلمات المفتاحية: القراءة، التّلقي، النّص، القارئ النّموذجي، القارئ الضّمني. Abstract: Perhaps the theory of aesthetics that came from the most important literary theories that are interested in reading as an important work in decoding the texts of the reading and the reproduction of symbols, especially implicit reader, we try through this research to answer a number of questions, perhaps the most important : Who is this reader ? Does it have sensory presence ? Where is this reader located through the text ? Is it inside or outside the text ? What are its characteristics ? What is its role ?

الكلمات المفتاحية: القراءة، النص، المتلقي، القارىء العادي، القارىء النموذجي، reciving, reading, text, normal reder, implicit reader.