مجلة عصور الجديدة
Volume 9, Numéro 2, Pages 261-282

المستوطنون الأوربيون والثورة الجزائرية 1954 - 1962

الكاتب : درعي فاطمة .

الملخص

تمتع المستوطنون بمجموعة من الامتيازات والسلطات ، وكان هدف فرنسا من تشجيع الإستيطان هو جعل الجزائر جزءًا لا يتجزأ من فرنسا ، ومع اندلاع ثورة التحرير ، خشي هؤلاء المستوطنون فقدان المكاسب والامتيازات التي حققوها في الجزائر ، وسنحاول من خلال هذا البحث التركيز على وضع هؤلاء المستوطنين الأوروبيين كمجموعة اجتماعية غريبة على المجتمع الجزائري تمتلك القوة والنفوذ ، وكذا معالجة موقفهم من الثورة الجزائرية والأساليب التي اتبعوها لمواجهة الثورة ومحاولة القضاء عليها من خلال القوة المالية والسياسية التي امتلكوها التي مكنتهم من التأثير على سلطة القرار السياسي الفرنسي،والذي وصل إلى حد إسقاط الحكومات والقيام بانقلابات، واختتمت البحث بالحديث عن مصير هذه الفئة بعد نجاح الثورة الجزائرية. The settlers enjoyed a range of privileges and powers, France’s goal of encouraging settlement was to make Algeria an integral part of France, and with the outbreak of the Liberation Revolution, these settlers feared the loss of the gains and privileges they had achieved. In Algeria, by focusing on the status of these European settlers as a social group alien to the Algerian society and possessed power and influence, as well as to address their position on the Algerian revolution and the methods adopted by them to confront and try to eradicate them. N force affect the authority of the French political decision through the financial and political influence achieved, which reached the extent of dropping governments and measure coups. Finally, the research concluded by talking about the fate of this group after the success of the revolution

الكلمات المفتاحية

الإستيطان ; الإستعمار ; الجزائر ; فرنسا ; الصحافة ; الخ ; ف