المجلة التاريخية الجزائرية


Description

The Algerian Historical Journal is an international refereed scientific journal, open as access free for readers. It is published by the Laboratory of Studies and Research on the Algerian Revolution, affiliated to Mohamed Boudiaf University in M'sila (Algeria), and is a semi-annual journal (June, December). It publishes original papers and electronic articles and research papers available for reading and downloading, written in one of the languages: Arabic, English and French. The magazine is open to researchers from inside and outside the country to publish their scientific production, which is characterized by originality and novelty. Its field of competence is general history in its various fields and disciplines (ancient, medium, modern and contemporary);and sometimes, the magazine allocates special issues for publishing specialized topics or works of relevant forums. The magazine aim at publishing specialized historical research and studies so as to keep pace with the efforts of historical research in both Algerian and international universities, and also provides an academic platform for researchers to disseminate historical knowledge with the aim of contributing to innovative work in this field with accurate and objective research that adheres to the methodology of scientific research and its internationally recognized steps aiming at developing scientific academic research in Algeria.


6

Volumes

16

Numéros

383

Articles


قراءة في مشاركة الجيش الوطني الشعبي في حرب الاستنزاف (1967-1970)، من خلال الوثائق والرواية الشفوية.

بلعالية ميلود, 
2022-03-02

الملخص: يهدف هذا المقال إلى دراسة توثيقية من الأرشيف المصري والرواية الشفوية لجندي جزائري شارك في كتيبة من الجيش الوطني الشعبي في المرحلة الثالثة من حرب الاستنزاف على الجبهة المصرية (1969-1970)، وكانت الجزائر قد بادرت في 12 جوان 1967، إلى تمويل المجهود الحربي لمصر وسوريا من الاتحاد السوفيتي والمشاركة الفعلية في أرض المعركة في سيناء وتقديم عشرات الشهداء قربانا للواجب القومي العربي. ومن نتائج هذه الدراسة: أن العقيدة العسكرية للجيش الوطني الشعبي سليل جيش التحرير الوطني، قد تغيرت لأول مرة في التاريخ العسكري للجزائر، من خلال القرار التاريخي الذي اتخذته القيادة العليا للدولة الجزائرية في نصرة الجزائر للأشقاء من خلال المشاركة في الحرب العربية الصهيونية بنتائجها في ردع العدو الصهيوني من خلال فعالية الحائط الصاروخي، وأن شهداء وجرحى الجيش الوطني الشعبي المشاركين في حرب الاستنزاف، قد مهدوا الطريق بدمائهم الزكية للمشاركة الثانية لإخوانهم في الحرب العربية الصهيونية في أكتوبر 1973.

الكلمات المفتاحية: حرب الاستنزاف ;  هواري بومدين ;  جمال عبد الناصر ;  الاتحاد السوفيتي


إستمرارية مرجعية الهوية القبلية في النظام الإسمي في قبيلة النمامشة من الإحتلال إلى منتصف القرن العشرين

سعيدان جمال الدين,  أمزيان حسين, 
2022-10-22

الملخص: يحيلنا السؤال المهم: لماذا استمر حضور البنية القبلية النمامشة إلى التاريخ التأسيسي 1954 والظاهر من خلال أوراس-نمامشة, في حين تغيب في هذا التاريخ بنيات كان لها وزنها في العهد العثماني كالحنانشة مثلا, وهو سؤال ترتبط إجابته بمدى تكثف وأثر سياسات فرنسية من جهة, ومن جهة أخرى بشكل مباشر بحفاظ القبيلة النمامشة على النمط "النمط البدوي" ببناه المختلفة: سياسية (شبه إستقلالية وطبيعة حربية) واقتصادية (نمط رعوي) وسوسيولوجية (بنية قبلية) والذي حفظ وجود القبيلة, إلى التأكيد على استمرارية تمثل القبيلة من خلال بقاء حضور الانتماء القبلي ماثلا, عن طريق رأسمال رمزي هوياتي للنمامشة والمجسد في بناء تسموي ظل يذكر باستمرار -باعتباره آلية داخل استراتيجية وبمثابة طقس- بانتماء اللموشي للقبيلة, من خلال سيادة مرجعية الهوية القبلية الطاغية في النظام الاسمي والخطاب المناداتي, هذه المرجعية التي عملت كمعرف أساسي لتسمية الفرد إلى درجة الغفلية, وجعلت الانتماء المتمركز حول المجموعة حاضرا باستمرار دون انقطاع من الاحتلال إلى 1954.

الكلمات المفتاحية:  القبيلة ;  الهوية القبلية ;  النظام الإسمي ;  النمامشة


الحصن الفرنسي ( الباستيون ) بمدينة القالة خلال الفترة العثمانية- دراسة تاريخية أثرية-

خليل وهيبة, 
2022-10-09

الملخص: تناولت في هذا البحث الحصن الفرنسي (الباستيون) بمدينة القالة الذي أسس خلال الفترة العثمانية، من طرف الفرنسيين لاستغلال وتجارة المرجان، وقد اكتسب الحصن أهمية خاصة نظرا للدور الكبير الذي لعبه في المعاملات التجارية الأوروبية، نهدف من خلال هذه الدراسة إلى إبراز القيمة التاريخية والأثرية للحصن الفرنسي ودوره في الحركة الاقتصادية وكيفية استغلاله. أوجد الحصن حركة اقتصادية نشيطة مابين القرن 15 و17م، فاشتهرت مدينة القالة بفضل حصنها وأصبح قبلة للتجار، وفتح المجال للمتاجرة بأنشطة أخرى، كما أن الشركات الاحتكارية الأجنبية خدمت مصالحها ومصالح بلادها، وتطور صيد وصناعة المرجان في الجزائر نتيجة التواجد الأوربي والذي ساهم إلى حد ما في إيجاد فرص عمل للجزائريين الذين أدركوا مدى أهمية هذه المادة، ولو أن الاستفادة لم تكن محلية إلا بنسبة ضئيلة. In this research, I dealt with the subject of the French fort (Bastion) in the city of El Kala, which was established during the Ottoman period, by the French for the exploitation and trade of coral, and the fort has acquired particular importance because of the great role it played in European commercial transactions. We aim through this study to highlight the historical and archaeological value of the French fort and its role in the economic movement.The fort created an active economic movement between the 15th and 17th centuries AD. The town of El Kala became famous for its fort and became a destination for merchants, the development of the fishing and coral industry in Algeria thanks to the European presence, which contributed to some extent to creating opportunities for job for the Algerians who realized the importance of this marriage. even if the profit was only a small percentage locally.

الكلمات المفتاحية:  الحصن الفرنسي  الباستيون  المعاملات التجارية  الفترة العثمانية  مرجان القالة  French bastion  Commercial relations  Ottoman period  El-Kala Coral


أوغندا ضمن ترتيبات معاهدة هليغولاند 1890م.

بلمهدي هاجر,  نايت قاسي لياس, 
2022-09-29

الملخص: تقف هذه الدراسة على توضيح خلفيات استحواذ بريطانيا على أوغندا، بموجب عقد معاهدة هليغولاند مع ألمانيا 1890م، التي وصفها الامبرياليون على أنها أحد السياسات المرنة السلمية، تجنبا لحدوث توترات وأزمات في المنطقة. نحاول من خلال هذا المقال كشف وإظهار حقيقة الأهداف الامبريالية التي كانت عليها بريطانيا وألمانيا في منطقة شرق إفريقيا، حيث أن اتفاق دولتين على مجموعة من النقاط دون استشارة أصحاب الأرض والحق، هو اعتداء صارخ على حرية السكان الأصليين، بل أن عقد الدول الأوروبية لمثل هذه المعاهدات و أحد أخطر مظاهر السياسة الاستعمارية الأوروبية.

الكلمات المفتاحية: منطقة شرق إفريقيا ; أوغندا ; هليغولاند ; التنافس الإمبريالي ; السياسة الاستعمارية البريطانية والألمانية.


الوضعية القانونية للأرض الإفريقية إبان القرنين الثاني و الثالث الميلادي من خلال المصادر المادية

بوعلام سعيد, 
2022-10-22

الملخص: الأرض مسألة حياة أو موت ،فأخذ الإنسان على عاتقه خدمتها و حمايتها في آن واحد كونها رمزا لوجوده و كيان حرّيته ،لهذا انجر الاستعمار التقليدي في هذا المجال و هو السّيطرة على الأرض كرمز للخضوع من جهة و بابا للتملك و الزّعامة من جهة أخرى ،من هذا المنطلق اعتبرتها الإدارة الرومانية مصدر القوة و النفوذ ،فجعلت كافة الأراضي التي حصّلت عليها خارج إيطاليا ملكا عاما للشعب الروماني،التي و بمجرد كنترتها وزعت على الفلاحين(رومانيين أو أهالي محليين) لاستغلالها نظير نصيب عيني أو نقدي ،و حددها ذات القانون على أنها غنيمة حرب أو أراضي الأعداء المهزومين (Dediticii) و بهذا الوصف دخلت أراضي بلاد المغرب ضمن مشمولات الشّعب الروماني مع استثناء أراضي المدن الحرة ،و كانت هذه الأراضي تسير وفق رزنامة من القوانين و التشريعات العقارية لإخضاعها طوعا لمجموعة من المكوس و الرّسوم و التي كانت لها حصة الأسد

الكلمات المفتاحية: التشريعات الفلاحية ; نقيشة هنشير متيش ; نقيشة عين الجمالة ; المراسيم الزراعية


جبل بوطالب ونظامه الدّفاعي خلال الفترة الرّومانية

خنيش عبد الفتاح, 
2022-10-19

الملخص: ظلّت المناطق الجبلية في شمال أفريقيا خلال الفترة الرّومانية خارج سيطرة الإدارة الرّومانية، وكان أغلبها يتمتع بالاستقلالية بعيدا عن سياسة الرّومنة، ومنها الجبل الواقع جنوب سطيف المعروف حديثا باسم جبل بوطالب. لقد انفردت المناطق الجبلية عموما بخصوصيات عسكرية واقتصادية واجتماعية ميزتها عن باقي المناطق، وفي هذه الدراسة سنحاول إبراز الأوضاع الاقتصادية والعسكرية التي شهدتها منطقة جبل بوطالب خلال الفترة الرومانية. During the Roman period, the mountainous regions in North Africa remained outside the control of the Roman administration, and most of them enjoyed independence away from the Romanization, including the mountain located south of Sétif, recently known as mount Bou Taleb. The mountainous areas were generally unique with military, economic and social characteristics that distinguished them from the rest of the regions. In this study, We will try to highlight the economic and military situations that the mount Bou Taleb region witnessed during the Roman period.

الكلمات المفتاحية: جبل بوطالب ; الفترة الرومانية ; الخندق ; النظام الدفاعي


العنف و المرأة الجيجلية من خلال سجل مراسلات ضباط المكتب العربي 1868-1873م.

بهلول هشام, 
2022-09-27

الملخص: تعتبر الوثائق الأرشيفية و خاصة سجلات مراسلات ضباط المكاتب العربية من المصادر التاريخية الغنية بالمادة العلمية التي تخدم تاريخ الجزائر، فهي تؤرخ لمواضيع كثيرة خلال الفترة الاستعمارية، و من بينها تاريخ المرأة و فاعليتها في المجتمع الجزائري. تعد دائرة جيجل الاستعمارية من المقاطعات الإدارية التي حظي مجتمعها باهتمام كبير من قبل السلطات الاستعمارية، و باعتبار المرأة عضو فاعل في المجتمع الجيجلي نجدها حاضرة في الكثير من المراسلات الواردة بتلك السجلات. و لعل من أبرز المواضيع المتعلقة بالمرأة و المتناولة في تلك المراسلات موضوع العنف، فالمرأة في جيجل في أواخر النصف الثاني من القرن التاسع عشر لم تكن بمعزل عن الممارسات العنيفة للمجتمع بجيجل، فنجدها ضحية بعض التصرفات الشنيعة النابعة عن نزعة ذكورية مقيتة، كما نجدها في صورة أخرى نقيضة تماما للصورة الأولى ترتكب ممارسات عنيفة تصل حد الإجرام. The correspondence records of the officers of the Arab offices are chronicles many topics in the colonial period, Among them is the history of women and their effectiveness in Algerian society. Djidjelli district also received the attention of the French colonizer, as a woman is an active member of the Djidjelli society, we find her present in many of the correspondences received in those records, perhaps one of the most prominent issues related to women and addressed in these correspondences is the issue of violence, Women in the late second half of the nineteenth century were not isolated from the violent practices of society in Djidjelli, We find her the victim of some heinous behavior stemming from a despicable masculinity, We also find women committing violent practices that reach the point of criminality.

الكلمات المفتاحية: المرأة الجيجلية ; العنف ; المكاتب العربية ; المراسلات


من ثورات قبائل موريطانيا القيصرية ضدّ السلطة الرومانية خلال الثلث الأخير من القرن الرّابع ميلادي " ثورتي الأميرين فيرموس وجيلدون ".

بن لحنش رزيق,  عولمي الربيع, 
2022-10-22

الملخص: نعالج ضمن هذه الورقة العلمية موضوعا يتعلّق بأهم ثورات قبائل موريطانيا القيصرية ضدّ السلطة الرومانية خلال الثلث الأخير من القرن الرابع الميلادي، و هما الثورتين اللّتين قادهما الأخوين الأميرين فيرموس وجيلدون اللّذان يمثّلان أحد أهم أفراد أسرة نوبل الأرستقراطية، حيث تهدف هذه الدراسة إلى محاولة البحث عن الأسباب الحقيقية الّتي أدت إلى إحداث القطيعة بين الأميرين والسلطة الرومانية وإعلان ثورتيهما ضدّها، محاولين عرض أهم الأحداث العسكرية التي دارت بين الطرفين وإبراز ردود فعل السلطة الرومانية تجاه ذلك من خلال تطبيق سياسة التفرقة خاصة في ظلّ الانظمام الواسع لكافة قبائل المنطقة إلى الثورتين تعبيرا عن رفضهم المطلق لسياسة الرومان ووجودهم في المنطقة. The present research seeks to shed light on one the most important revolutions of the Caesarian tribes of Mauritania against the Roman authority during the last third of the fourth century AD, which were led by the two brothers Princes Firmus and Gildon, who represent one of the most important members of the aristocratic Nubel family, to which the study aims to investigate the real reasons that led to the rupture between the two princes and the Roman authority alongside the circumstances of their revolutions, in an attempt to present the most important military events while highlighting the latter’s reactions through the use of the policy of discrimination, especially in light of the widespread joining of all the tribes of the region to the two revolutions as an expression of their rejection of the policy of the Romans and their presence in the region.

الكلمات المفتاحية:  فيرموس وجيلدون ;  السلطة الرومانية ;  موريطانيا القيصرية ;  الثورة


المياه والسدود في بلاد ما وراء النهر خلال القرنين الثالث والرابع للهجرة التاسع والعاشر للميلاد

هوشات سامي, 
2022-10-11

الملخص: بلاد ما وراء النهر جزء من أراضي تركستان بأواسط آسيا، وهي من المناطق التي وصلها الإسلام مبكرا منذ أواخر القرن الأول الهجري/السابع ميلادي، تضم بين ثناياها عددا من الأقاليم والمدن العريقة كانت تعتبر موطنا للقبائل الناطقة بالتركية، وهي من أكثر المناطق ثراء وغنى بفعل موقعها الاستراتيجي وثرواتها المعدنية المتنوعة فضلا عن منتجاتها الزراعية والحيوانية الوفيرة، خاصة وأنّ المنطقة تتميز بوفرة مواردها المائية بفعل وقوعها بين نهريين عظيمين هما نهري سيحون وجيحون (سيرداريا- آموداريا) اللذين تتفرع عنهما عديد المجاري المائية التي تسقي المنطقة وتزودها بمتطلباتها من هذه المادة الحيوية، وبالإضافة إلى وفرة المياه فإنّ الأساليب المتبعة في جمعها وتخزينها وإعادة توزيعها بالمنطقة، كانت أساليب مبتكرة وفعالة بشكل كبير خاصة السدود المنتشرة على ربوع المنطقة. Transoxania is part of the lands of Turkestan in Central Asia. It is one of the lands that Islam reached as early as the first Hijri century, seventh century AD. This land included, too, a number of ancient regions and cities which were home to Turkish - speaking countries. Moreover, this land was one of the richest regions due to its strategic geography, diverse minerals as well as the abundance of agricultural and animal output. The region in question was characterized ,too, by the abundance of water resources since it is located between two great rivers, namely the Sihon and Gehon (Syrdaria-Amudaria) from which many water courses branch off to irrigate the region and provide it with that vital substance. To finish with, we can say that apart from the abundance of water, the methods used in collecting, storing and redistributing it in the region were innovative and highly effective, especially the dams met there.

الكلمات المفتاحية:  بلاد ما وراء النهر ;  المياه والقنوات ;  السقاية والري ;  المجمعات المائية ;  السدود والعناية بها. ;  Transoxania ;  Water and canals ;  Watering and irrigation ;  Water pools ;  Dams inspection and maintenance


‏ المرأة الأندلسية ودورها الثقافي في عهد ملوك الطوائف‏ (القرن الخامس الهجري/الحادي عشر الميلادي)‏

خيري خديجة, 
2022-11-07

الملخص: ‎ ‎يتناول هذا البحث موضوع المرأة الأندلسية ودورها الثقافي في عهد ملوك الطوائف لذا يهدف ‏إلى رصد وتتبع المجالات الثقافية التي برزت وبرعت فيها المرأة الأندلسية، ومن خلالها ساهمت ‏في إثراء الحياة الثقافية. وفي معالجة موضوع البحث اتبعنا المنهج التاريخي مع التحليل ‏والاستنتاج.‏ ‏ وخلصنا فيه إلى: أنَّ المرأة الأندلسية شكلت- خلال القرن الخامس الهجري الحادي عشر ‏الميلادي- حضوراً فاعلاً في مجالات الحياة الثقافية المختلفة من خلال مساهمتها في العلوم ‏الدينية وعلوم اللغة والأدب والشعر والفن، ولعل مجال الشعر يعد من أبرز المجالات التي برعت ‏فيها نظماً وروايةً.‏ ‎ ‏ ‏This study highlights the cultural role of the Andalusian woman in ‎Muluk al Tawaif Era. The study aims to identify the contributions of The ‎Andalusian woman to enrichment of the Andalusian's culture. The study ‎followed historical analytical method.‎ ‎ The study concluded that: during the fifth century "AD"/the ‎eleventh century "CE", Andalusian women had leading role in the ‎Andalusian culture. They have actively participated in advancement of ‎religious sciences, linguistics, art, and poetry. Poetry was the one of the ‎most important field for the Andalusian woman, they had distinguished ‎contributions to both rhyme and narration.‎

الكلمات المفتاحية: المرأة الأندلسية ; المجتمع الأندلسي ; الحياة الثقافية ; ملوك الطوائف ‏


بلاد المغرب القديم في كتابات الجغرافي سترابون

ريغي مراد, 
2022-09-27

الملخص: إن أهمية منطقة بلاد المغرب القديم بقيت قائمة إلى يومنا هذا، فقد استلهمت المنطقة أقلام المؤرخين والجغرافيين منذ عهود قديمة، فكتبوا عنها كل حسب ظروف العصر الذي كان يعيشه، فمنهم من زارها وكتب عنها مثل المؤرخين هيرودوت وبوليبيوس، ومنهم من كتب عنها من دون أن يزورها مثل الجغرافي سترابون موضوع بحثنا. ولذلك جاء هدف هذه الدراسة هو الوقوف من جهة على أهمية كتابات سترابون كمادة مصدرية في كتابة تاريخ وجغرافية بلاد المغرب القديم، بما قدمته من معلومات حول حدوده ومدنه وأقاليمه ومسالكه ودروبه، وكذا إبراز ما يزخر به من مقومات اقتصادية،كانت ومازالت تحرك مصيره السياسي. ومن جهة ثانية الوصول إلى حقيقة أن هذه الكتابات كانت تميل إلى تمجيد كل ما هو روماني وترى فيه مصدر كل انجاز وتطور حضاري، فقد ظهر خادما للفكر التوسعي للرومان في الفترة القديمة، وملهما للفكر الاستعماري الأوروبي في العصر الحديث، فهو الذي قدم للمحتل تحليلا جغرافيا وتاريخيا للمناطق التي يمكن السيطرة عليها. The importance of the ancient Maghreb, has remained in place to this day. historians and geographers,wrote about it, each according to the circumstances of the era in which he was living, and some of them wrote about it without ever visiting it, like the geographer Strabo.Therefore the aim of this study was to stand on the importance of Strabon's writings as a source material in writing the history and geography of the ancient Maghreb,as well as highlighting its rich economic components, which were and are still driving his political destiny , and we found the fact that these writings tended to glorify everything that is Roman and see in it the source of every civilized development for areas that can be controlled

الكلمات المفتاحية: المغرب القديم ;  سترابون ; المصادر القديمة ;  الليبيون


التأديب والعقاب عند ابن تومرت من خلال كتاب أخبار المهدي للبيذق (ت555ه؟).

رجالين كمال,  شعبان رضا, 
2022-11-06

الملخص: إنّ دولة الموحدين على غرار أيّة دولة كُتب لها القيام والصمود أمام المحن العاصفة بها، نجد لها نظاما عقابيا يحمي كيانها ويُقَوي شوكتها، ففي محاولة لفهم طبيعة النظام العقابي التأديبي لدى مؤسس دولة الموحدين "ابن تومرت" (ت524ه/1130م)، حاولنا استنطاق كتاب "أخبار المهدي" لمؤلفه "البيذق" (ت555ه؟/1160م؟)، والذي يُعدّ من أوائل المصادر الّتي أمدتنا بوافر المعلومة عن منطلقات دولة الموحدين، متتبعين في ذلك كل ملمح يمدُّ للعقاب أو التأديب بصلة، ومتوخين جمّ المحاذير الّتي من شأنها تحصين البحث من منزلق الرؤية الأحادية. As each country destined for her to withstand adversity we find out that it has a punitive system that protects and strengthens its entity. And in an attempt to understand the nature of the disciplinary system of the founder of the Muhammadan State Ibn Tumart we tried to study EL Mehdi book by its author AL- Bydaq which is one of the first source that provided us with information about the starting points of the Muhammadan State ; following up on any incident related to punishment and discipline avoiding falling into the trap of historian's ideologies.

الكلمات المفتاحية: التأديب والعقاب ; ابن تومرت ; البيذق ; كتاب أخبار المهدي


جهود علماء المغرب الأوسط في علوم القرآن ما بين القرنين(4-6هـ/10-12م)The Efforts of the Middle Maghreb Scholars in the Sciences of the Qur’an between the 4-6AH /10-12 AD

لوزري الماجري سعيدة, 
2022-11-23

الملخص: يعتبر الرسول-صلى الله عليه وسلم- أول من اهتم بعلوم القرآن ثم الصحابة والتابعين من بعده ثم تبعهم في ذلك فقهاء من مختلف الأقطار الإسلامية، لارتباط هذا العلم بالقرآن الكريم الذي يُعد المصدر الأول للتشريع الإسلامي وهو أيضا بمثابة دستور الأمة الإسلامية جمعاء، ولامتيازه عن الكتب السماوية الأخرى بصفة الشمول والدوام والبقاء وخاتمة الرسالات السماوية إلى الخلق، لذلك اهتم فقهاء المغرب الأوسط بهذا العلم مثل نظرائهم المغاربة بالرّواية (قراءة، سماع) والحفظ والتأليف. لقد ارتأيت تقديم ورقة بحثية عنوانها "جهود فقهاء المغرب الأوسط في علوم القرآن ما بين القرنين(4-6ه/01-01م)" محاولة إبراز كيفية دخول هذا العلم إلى بالد المغرب عامة وإلى المغرب الأوسط خاصة ممّا يدفعني إلى البحث عن الجهود التي بدلها مم الفقهاء للإستزادة بهذا العلم والبحث فيه ونشره. ففي ماذا تمثلت هذه الجهود؟ وماذا أثمرت؟ أي ماهي المصنفات التي خلفها لنا فقهاء المغرب الأوسط في هذا الحقل المعرفي؟ وماهي مميزاتها مقارنة مع ما أنجز بالأوطان الأخرى ؟. Abstract:The apostle-Allah's peace and blessings are the first to take care of the science of the Qur'an and then the companions and followers thereafter, followed by scholars from various Muslim countries. In connection with the Holy Koran, which is the first source of Islamic legislation and also serves as the constitution of the Islamic Ummah as a whole, For its excellence from other divine books as inclusiveness, permanence, survival and the conclusion of divine messages to creation Moroccan scholars are interested in this science like their Moroccan counterparts with narrative (reading, hearing), preservation and authorship. I decided to present a research paper entitled «The Efforts of the Middle Maghreb Scholars in the Sciences of the Qur’an between the 4-6 AH/10-12 AD an attempt to highlight how this science entered the Maghreb countries in general and to the Middle Maghreb in particular, which prompts me to search for the efforts that the jurists substituted for the increase in this science and research in it. and spread it What did thes.

الكلمات المفتاحية: القرآن الكريم، القراءات، نافع، فقهاء، المغاربة، المغرب الأوسط. Keywords: Koran, readings, Imam Nafi’, authorship, jurists, Maghreb countries.


جغرافية منطقة الأغواط وأثرها في رسم علاقة التمرد ضد السلطة العثمانية ( ما بين سنتي 1730- 1830/1145-1245هـ) The geography of the Laghouat region and its impact on drawing the relationship of the rebellion against the Ottoman authority (between the years 1730-1830/1145-1245)

طاليبي علي,  حليلي بن شرقي, 
2022-11-06

الملخص: تتميز منطقة الأغواط بمقومات طبيعية وموقع جغرافي هام، وتاريخ حافل بالأحداث والآثار المتنوعة، حيث تعاقبت عليها عديد الحضارات، فهي تعتبر بوابة الصحراء ومنفذها الاستراتيجي وهمزة وصل بين ربوع الأيالة، فكان لها وزن وثقل هام، استطاعت هذه المنطقة أن تؤثر وتتأثر بنظام الحكم العثماني، فالسلطة أولت لها أهمية بارزة خاصة أواخر الحكم العثماني، في سعيها لبسط نفوذها وكسب ولاء سكانها، وقد استخدمت السلطة العثمانية وسائل وأساليب مختلفة إلا أن سكان المنطقة جنحوا واختاروا التمرد كأسلوب تعامل مع السلطة العثمانية لعدة عوامل أهمها وأبرزها العامل الجغرافي الذي اثر على بقية العوامل. وفي هذا المقال سنتطرق بالمعالجة لدور العامل الجغرافي في تحديد علاقة الرفض والتمرد من أهالي الأغواط تجاه السلطة العثمانية ورد الأخيرة على هذا التمرد. The region of Laghouat is characterized by natural features, an important geographical location, and a history full of events and various antiquities, as many civilizations have succeeded in it. It gave it a prominent importance, especially at the end of the Ottoman rule, in its quest to extend its influence and gain the loyalty of its inhabitants. In this article, we will address the role of the geographical factor in determining the relationship of rejection and rebellion by the people of Laghouat towards the Ottoman authority and the latter's response to this rebellion.

الكلمات المفتاحية: الأغواط السلطة العثمانية العامل الجغرافي التمردLaghouat Ottoman a uthority Geographical factor rebellion


الأوضاع الصحيّة في عهد دولة الأمير عبد القادر1832مـ -1847مـ

شواش صلاح الدين,  حليلي بن شرقي, 
2022-10-31

الملخص: إن الوضع الصحي هذا كان له تأثير كبير على شتى الميادين الاجتماعية والاقتصادية والديمغرافية والثقافية، ويعتبر الجانب الصحي من أبرز الجوانب المتعلقة بحياة الإنسان وتاريخه ويمثل مرآة العاكسة لحالته وتبرز الوجه العام للحكام والزعماء بما يقدمه في سبيل تقديم الرعاية الصحية وإسهاماته في الجانب الطبي والصحي إلى مجتمعه، والأمير عبد القادر واحد من هؤلاء الذين تركوا بصمة في إسهاماته في الجانب الصحي، على الرغم من الجزائر في تلك الفترة عرفت عدة مشاكل السياسية والاجتماعية التي كانت بسبب الاحتلال الفرنسي التي أثرت بشكل جلي على الأحوال الصحية للمجتمع الجزائري خلال عهد الأمير عبد القادر عرفت انتشار الأوبئة والأمراض في الجزائر وكذا التدهور المعيشي للمجتمع الجزائري ونحاول في هذه الدراسة معالجة إسهامات الأمير عبد القادر في الرعاية الصحية والطبية للمجتمع الجزائري، ومعرفة أهم الأوبئة والأمراض المنتشرة في الجزائر، والآثار المترتبة عنها، والأساليب التي اعتمدها الاستعمار الفرنسي في صدّ هذه الأوبئة. The present health status had a significant effect on various economic, social, demographic and cultural fields Emir Abdelkader is one of those who left a very important mark by his contributions in health aspect, although, Algeria knew a several political and social problems during this period, that was caused by French occupation that has largely affected the sanitary conditions of the Algerian society during the reign of Emir Abdelkader, he knew a spread of epidemics and diseases in Algeria, as well As a life degradation of the Algerian society, the study will try to treat the contributions of Emir Abdelkader in medical and health-care of the Algerian soci ety, and know the most important epidemics and diseases among in Algeria, their impacts and consequences, and then the methods that the French colonialism has adopted in repelling those epidemics.

الكلمات المفتاحية: الأمير عبد القادر ; الجزائر ; الطب ; المراكز الصحية ; الأوبئة. ; Emir Abdelkader ; Epidemics ; medicine ; health centers ; Algeria


موقف التنظيمات السياسية في منطقة الخليج العربي من الثورة الجزائرية (1954-1962م

الضويانية د. رنا بنت حمدان, 
2022-11-15

الملخص: تتناول هذه الدراسة مدى تجاوب التنظيمات السياسية والفكرية في منطقة الخليج العربية مع الثورة الجزائرية( 1954-1962م)، وذلك بتقديم المساندة والمادية، إضافة إلى الدعم الإعلامي المسموع والمقروء، والنشرات والدراسات السياسية التي أُصدرت من قبل هذه التنظيمات حول الثورة الجزائرية، ولم يقتصر هذا التأييد للثورة الجزائرية على ما ذكر آنفًا، إذ نظمت التنظيمات السياسية في منطقة الخليج العربي احتفالات الذكرى السنوية لنصر الشعب الجزائري في ثورته، والتي مثلت إحدى القضايا القومية العربية التي اهتم بها نشطاء الحراك السياسي والفكري في منطقة الخليج العربي، تأكيداً منهم على عروبة الثورة الجزائرية. This study deals with the extent to which the political and intellectual organizations in the Arab Gulf region responded to the Algerian revolution (1954-1962), by providing support and material, in addition to the audible and read media support, bulletins and political studies issued by these organizations on the Algerian revolution, and this support for the Algerian revolution was not limited to the above, as the political organizations in the Arab Gulf region organized the celebrations of the anniversary of the victory of the Algerian people in their revolution, which represented one of the Arab nationalist issues that activists were interested in. The political and intellectual movement in the Arab Gulf region, in affirmation of the Arabism of the Algerian revolution

الكلمات المفتاحية: الثورة الجزائرية; الحركة القومية العربية; الخليج العربي; التنظيمات السياسية


أساليب دعاية جريدة المبشر للمشاريع الإستيطانية ﻟ1848 في أوساط الجزائريين.

بن يوسف محمد الأمين, 
2022-11-16

الملخص: يحاول هذا المقال دراسة أساليب ومظاهر إحدى أهم وسائل الدعاية الإستعمارية لمشاريع الإستيطان الفرنسي بالجزائر، في فترة الجمهورية الثانية 1848-1851، وذلك من خلال جريدة المُبَشِّر الناطقة بالعربية، بناء على أن الإدارة الإستعمارية حاولت ابتداء الترويج للعملية الإستيطانية وتوافد المهاجرين، بشكل يحيل إلى أنه خطوة ضرورية لتقدم المستعمرة وازدهارها، وواصلت ذلك بعدما واجهت رفض أهالي الجزائر لوفود مستوطنين؛ انتشر عنهم في أوساطهم أنهم "مطرودون" و"منفيون"، بل وأنهم من "سفلة" المجتمع الفرنسي. ورغم كون الجريدة أداة "دعاية بيضاء"، إلا أن تحليل مضمونها يُبيٍّن إتقانها ﻟ"الدعاية المضادة"، واعتمادها أساليب أخرى مدروسة لا تختلف كثيرا عن تلك المعاصرة، كلها ساهمت في إعطاء انطباع بعدم معارضة الجزائرين لوجود الكولون، ودعم مبدأ "التعايش والألفة" على حد تعبيرها، ولم يجهضه إلا تفطن الجزائريين للأسلوب الدعائي التسكيني لها. This article attempts to study methods and aspects of one of the colonial propaganda means for French colonial projects of 1848 in Algeria, through an Arabic-language newspaper : Al-Mubacher. Referred to it as a necessary step for colony «progress», the colonial administration tried firstly to make propaganda for settlement, and in second, for having faced the rejection of immigrants by Algerians who spread among them that those immigrants were "expelled", "exiled" and even considered as "residues" of French society. Although the newspaper is a tool of white propaganda, the analysis of its content shows that it mastered "counter-propaganda" and adopted other methods not dissimilar to contemporary ones, all of which helped give the impression that Algerians don’t oppose colonizers existence, and support "coexistence" principle, this idea have aborted because Algerians understood this method of soothing propaganda.

الكلمات المفتاحية: المبشر الإستيطان الدعاية الهجرة الصحافة ; El-Mubacher Settlement Propaganda Immigration Press.


دور القوافل التجارية في تقوية الصلات الاجتماعية بين الحواضر المغاربية ما بين 1730-1830م (غدامس وورجلان أنموذجا) The role of commercial caravans in strengthening social ties between Maghreb metropolises between 1730-1830 (Ghadames and Wurgelan as a model)

حريشة جمال,  خالدي بلعربي,  سريج محمد, 
2022-11-20

الملخص: يقوم التلاقح الحضاري بين الأمم على العديد من المقومات أهمها حسن الجوار، فضلا عن التبادل الاقتصادي، والتنوع الاجتماعي، والتواصل الثقافي والعلمي، وقد مثلت التجارة دورا مهما في تاريخ الأقطار المغاربية خلال الفترة الحديثة. وفي هذا المقال سنتطرق الى التبادل التجاري بين حاضرتي غدامس وورجلان وما عرفته هاتين الحاضرتين من نشاط اقتصادي ودور هذا النشاط الاقتصادي في تقوية الصلات الاجتماعية بالحاضرتين خلال الفترة الممتدة ما بين 1730 و1830م.The civilizational cross-fertilization between nations is based on many components, the most important of which is good neighborliness, as well as economic exchange, social diversity, and cultural and scientific communication. Trade has played an important role in the history of the Maghreb countries during the modern period In this article, we will discuss the trade exchange between the two metropolises of Ghadames and Warglan and the economic activity that these two metropolises knew and the role of this economic activity in strengthening social ties with the two metropolises during the period between 1730 and 1830.

الكلمات المفتاحية:  القوافل التجارية - الصلات الاجتماعية - غدامس - ورجلان- commercial caravans -social relations - Ghadames- Warglan-


السياسة الفرنسية في مواجهة نشاط الحركة الوطنية الجزائرية - الأمرية 07 مارس 1944م أنموذجا

راجعي عبد العزيز, 
2022-11-17

الملخص: تغير أسلوب المقاومة الجزائرية للمستعمر الفرنسي بعد الحرب العالمية الأولى، بعدما تبلور الوعي الوطني ونمت الروح الوطنية وتطورت لدى الجزائريين مطلع القرن 20م، فاعتبرت هذه الفترة بمثابة مرحلة انتقالية عرفت أسلوبا جديدا في نضالهم ضد المستعمر الفرنسي تجاوز نضالهم التقليدي المتمثل في المقاومة الشعبية سواء من حيث طبيعة الفكرة أو من حيث الوسيلة؛ وحل محله النضال السياسي بقيادة الحركة الوطنية الجزائرية التي ارتبط ظهورها بجملة من العوامل الداخلية وأخرى خارجية. في المقابل غيرت السلطة الفرنسية سياستها في مواجهة الجزائريين تماشيا مع الوضع الجديد، فاتبعت في ذلك سياسة الإغراء من خلال طرحها لمشاريع مختلفة ومتعددة غلب عليها الطابع الإصلاحي كونها تهدف إلى إرضاء الأهالي والحد من نشاط الحركة الوطنية الجزائرية. فكانت البداية مع إصلاحات 04 فيفري 1919م ثم مشروع بلوم- فيوليت 1936م نتيجة الظروف العامة قبل وبعد الحرب العالمية الأولى. أما بعد الحرب العالمية الثانية وفي نفس السياق ظهرت مشاريع اصلاحية أخرى، ونخص بالذكر أمرية 07 مارس 1944م أو بما يسمى مشروع حق المواطنة، الذي أبان على مدى تطور النشاط السياسي للحركة الوطنية الجزائرية وتراجع السياسة الفرنسية. The style of the Algerian resistance to the French colonizer changed after the First World War, after the national consciousness crystallized and the national spirit grew and developed among the Algerians at the beginning of the 20 the century. It was as transition period found a new way in its struggle against the French colonizer that it transcend their traditional struggle which is the popular resistance Either in terms of the nature of the idea or in terms of the means; It was replaced by the political struggle led by the Algerian national movement, whose emergence was linked to a number of internal and external factors. On the other hand, the French authority changed its policy against the Algerians in line with the new situation. It followed the policy of temptation by offering various and multiple projects that were predominantly reformist, as they aimed to satisfy the people and limit the activity of the Algerian national movement. The beginning was with the reforms of04 February 1919, then the Bloom-Violet project in 1936 AD as a result of the general conditions before and after the First World War. After World War II, in the same context, other reform projects appeared, especially the order of 07 March 1944, or the so-called citizenship right project, which showed the extent of the development of the political activity of the Algerian national movement and the decline of French policy.

الكلمات المفتاحية: - السياسة الفرنسية - الحركة الوطنية الجزائرية - مشروع حق المواطنة - الأهالي الجزائريين


الزخارف الفنية ودلالاتها الدينية على نماذج من الفخار المكتشف ببعض مدن الشرق الجزائري

بوغرة غنية, 
2022-10-31

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى تناول المحتوى الفني والديني الذي تضمنته نماذج من القطع الفخارية المكتشفة ببعض مواقع الشرق الجزائري والتي تؤرخ لمرحلتين مختلفتين من مراحل تطور صناعة وزخرفة الفخار بمنطقة المغرب القديم، تعود المرحلة الأولى إلى فترة ما قبل الاحتلال الروماني تمثلها نماذج اكتشفت بكل من قسطل والخنق وسيلا، أما المرحلة الثانية فترجع للفترة الرومانية وتمثلها بعض القطع المكتشفة بجميلة والخنق وعنابة، إلا أن التركيز سيكون على دراسة محتوى الرسوم الزخرفية المنفذة فوق بدن تلك الأواني والقطع، ومحاولة استنباط الدلالات الدينية والمغزى الميثولوجي من سلسلة المشاهد المصورة عليها، وتحديد العلاقة ذات الأبعاد المتبادلة بين الزخارف الفنية التي تمثل ابداع الانسان الحرفي والمشاهد الميثولوجية التي تمثل قصص الآلهة والأبطال الخارقين وعالم ما بعد الموت، حيث شكلت هذه الأخيرة بالنسبة للفن الأفكار والمواضيع المراد تصويرها، بينما شكل الفن بالنسبة للأسطورة أحد مصادر حفظها وتحويلها لموروث تاريخي موثق فوق مادة الفخار المقاومة لعوامل الزمن المختلفة. This study aims to address artistic and religious content included in models of discovered pottery pieces in some Algerian regions,like Gastel,Kreneg,Sila,Djemila and Annaba However,the focus will be on studying the content of the Decorative drawings performed over the body of the utensils and traying to deductied religious connotations and mythological significance from the series of scenes drawan on it.Defining the internal-dimension relationship between artistic decorations and the mythological scenes ,the latter shaped the objects and the ideas to be portrayed in the art,for legend the form of art is one of the sources of its stimulation and turning into a documented historical legacy over pottery material resistant to different time factors.

الكلمات المفتاحية:  زخارف الفخار  افريقيا  قرن 3ق.م  ميثولوجيا  قرن 4م ;  trims  pottery  3rd century BC  Mythology  4th century


الطريقة التيجانية وعلاقتها بالنظام العثماني على ضوء كتابات الضابط الفرنسي لوي ماري رين – (Louis Marie Rinn)

جيجيك زروق, 
2022-11-07

الملخص: ظهرت العديد من الدراسات والابحاث الفرنسية حول الطرق الصوفية ، وبحكم ان التصوف والطرق الصوفية لهما تأثير بالغ في تسيير وتوجيه المجتمع فوجب دراسة هذه الظاهرة لمعرفة المجتمع الجزائري. تعد الطريقة التيجانية من أهم الطرق الدينية في الجزائر ذات الانتشار الواسع بحكم أنها طريقة جزائرية ، ما جعلها ذات اهتمام كبير من الفرنسيين ومن بين رواد الابحاث الميدانية في المجال التاريخي والأنثروبولوجي نجد لوي ماري رين الذي قدم أبحاث تاريخية حول المجتمع المحلي من منظور استشراقي. من خلال هذه الدراسة سنحاول ابراز نظرة الكتابات الغربية وبالخصوص ما دونه «لوي رين» حول الطريقة التيجانية وبعدها السياسي تجاه النظام العثماني. The Tijāniyyah way is considered as one of the most important and widespread religious ways in Algeria as it IS an Algerian way(order-TAriqqa).that made it of great interest to the French ,among the pioneers of the research field in the anthropological area is Louis Rinn who presented historical researches on the local community from an orientalist view Through this study we will try to highlighten the Western view especially what Louis Rinn had written about the Tijāniyyah from a political aspect towards the Ottoman system.

الكلمات المفتاحية: Ahmad al-Tijani ; Louis Rinn ; marabout and khouan ; أحمد التيجاني ; لوي رين ; مرابطون واخوان ; التيجانية ; The Tijāniyyah


معاهدة السلام (33ه/654م): صفحة من العلاقات الإسلامية-الأرمينية Peace Treaty (33AH/654AD) : A Page from Islamic-Armenian Relations

زروق مصطفى,  كربال زكية, 
2022-11-15

الملخص: أسعى من خلال إنجاز هذا المقال إلى إبراز الجهود الجبارة التي بذلها القادة المسلمون مع بداية حركة الفتح الإسلامي (ق.1ه/7م)، من أجل إقامة سلام دائم في إقليم أرمينية. في الواقع، يعود هذا الحرص الشديد من لدن المسلمين إلى ما يمثله هذا الجزء الآسيوي من أهمية إستراتيجية بالغة، باعتباره حلقة هامة في الصراع الإسلامي-الرومي، فبات من الضروري بمكان ضمان الأمن والسكينة من الجانب الأرمني، أمر من شأنه قطع الطريق والحيلولة دون ارتماء الأرمن في أحضان إمبراطورية الروم، ما من شأنه أن يشكل خطرا ماحقا على الكيان الإسلامي الفتي. وقع اختاري على معاهدة سنة (33ه/654م) التي أبرمت بين والي الشام معاوية بن أبي سفيان وحاكم أرمينية تيودور الرشتوني، لما لها من أهمية قصوى في التأسيس لسياسة إسلامية بإقليم أرمينية. I seek through the completion of this article to highlight the tremendous efforts made by Muslim leaders with the beginning of the Islamic conquest movement (1st century AH/ 7th century AD) in order to establish lasting peace in the territory of Armenia. In fact, this great concern from the Muslims is due to what this Asian part represents of great strategic importance, as it is an important link in the Islamic-Rumi conflict, and it has become necessary to ensure security and on the Armenian side. chose a treaty in the year (33 AH/ 653 AD), because of its paramount importance in establishing the policy of Islamic region of Armenia.

الكلمات المفتاحية:  المسلمون ; الأرمن ; معاهدة السلام ; العلاقات ;  Muslims ;  Armenian ;  Peace treaty ;  Relations


التكامل بين الهيئات الحكومية والمؤسسات الأهلية في القيام على العمل الخيري في تاريخ الغرب الإسلامي

بولطيف لخضر, 
2022-10-03

الملخص: إن مركزية "العمل الخيري" في المدونة التراثية الإسلامية، لتغري الباحث بالنظر فيما وراء النصوص، وما يحفّها من شروح وتفسيرات، إلى ما يضجّ به واقع الناس، ويتماهى مع همومهم وانشغالاتهم، مما تنتظمه تواريخهم من أحداث ووقائع مسطورة. ولذلك كان من رهانات هذا البحث أن ينفذ إلى أعماق الحراك المجتمعي في حقبة تاريخية بعينها، اُتخذت كمحك لإجراء مقاربة تاريخية، تهدف إلى تتبع تجليات "العمل الخيري"، والوقوف على بواعثه ودواعيه، بقدْر اختبار جدواه وفاعليته، ومدى تحقيقه لأهدافه المعلنة. ولقد اختار البحث لنفسه أن يجري مقاربته في سياق جدلي، مقابلا بين دور الهيئات الحكومية والمؤسسات الأهلية في القيام على "العمل الخيري"، محاولا بقدر ما تتيحه الإفادات والشواهد الخبرية، الإمساك بالتقاطعات الممكنة، كما المفارقات المتوقعة، بين طرفين يرتهن أمن المجتمع واستقراره لمدى الوئام والتكامل الحاصل بينهما. لا يقدم البحث نتائج حاسمة نهائية، بقدر ما يعلن عن أهمية استصحاب التاريخ في أنساقه العميقة السكونية، في الكشف عن مقاصد النصوص، والاهتداء إلى سنن الله في الآفاق والأنفس. Surely the central place of the “philanthropic action” in the Islamic heritage corpus seduces the researcher to seek senses behind texts with its entourage of explanations and interpretations, to achieve what the population reality gives as preoccupations and problems in the written historical events. As a result, this article aims at deepening the sight of the social activity in a certain period, taken as a criterion for a historical comparative study, to follow “the philanthropic action” as well as its causes without forgetting its utility and effectiveness and the evaluation of the realisation of its declared objectives. More, the researcher chose to carry his approach in a dialectic context, comparing between the governmental organisms and the popular institutions in fulfilling “the philanthropic action”, trying, as long as the historical narration permits it, to grasp the possible commons points like the expected differences, between two sides on whose harmony and complementarities the peace and stability of society rely. The research does not propose final results but rather focuses on the importance of accompanying History in its profound and static systems, for discovering goals of texts and attaining God’s law in horizons and souls.

الكلمات المفتاحية: العمل الخيري ; الهيئات الحكومية ; المؤسسات الأهلية ; المجاعات والأوبئة ; الغرب الإسلامي


الاستيطان الإسرائيلي في القانون الدولي وأثره على مستقبل قضايا الحل النهائي

غباين رائد,  رمضان بورغدة, 
2022-10-31

الملخص: هدفت الدراسة لإبراز مضمون قانون القومية الإسرائيلي والأثر الذي تركه على الطابع العربي في مناطق الداخل، حيث استخدم الباحث المنهج التاريخي الذي يصف الأحداث التي سبقت إصدار هذا القانون وملامح هذه الاحداث الي أفضت لقيام الكنيست بإقراره. وقد استخدم الباحث المنهج الوصفي التحليلي والقانوني فالأول باعتباره المنهج الأنسب لموضوع البحث، والثاني بغية الحصول على تحليل النصوص القانونية المتعلقة بموضوع البحث، وقد توصلت الدراسة لعدة نتائج منها: أن قانون القومية الإسرائيلي التي تم سنه في الكنيست لم يكن المحاولة الأولى، لكنه جاء بعد سلسلة طويلة من الصياغات والمحاولات بدأت منذ عام 1011م واستمرت سنة 2015م لكنها فشلت حتى وصلت إلى قانون عام 2018م. كما أوصت الدراسة بعدة توصيات منها: ضرورة قيام الأقلية العربية في الداخل سواء الأحزاب العربية او الإطار الشعبي بمقاطعة إسرائيل من جميع النواحي السياسية والاقتصادية والاجتماعية

الكلمات المفتاحية:  الاستيطان الإسرائيلي  القانون الدولي  قضايا الحل النهائي


نحو مدرسة تاريخية وطنية مكنة

بوعقادة عبد القادر, 
2022-11-21

الملخص: يأتي هذا المقال ليتحدث عن الكتابة التاريخية بلادنا من حيث نشأتها ومساراتها ومآلاتها، والمصاعب التي تكابدها، في ظل صيحات تنادي بضرورة العناية بتاريخ بلادنا، والارتقاء بالكتابة التاريخية، وتأسيس مدرسة تاريخية متميزة وأصيلة، حتى لا نترك تاريخنا تحت رحمة أقلام أجنبية عابثة بأحداثه، ومحرفة لحقائقه ومستعملة إياه لضرب الوحدة والرموز وتقزيم البطولات. وحيث أنّ التاريخ عامل مهم في تكوين وصيانة الهوية، وأن الجهود لاتزال قائمة من أجل مدرسة تاريخية جادة أردنا المساهمة بهذا المقال لنبين جهود المؤرخين الجزائريين في تكوين وبعث مدرسة تاريخية وطنية، وسبل إقامتها وشروط بقائها وتأثيرها، طارحين إشكالية وحتمية إقامة المدرسة التاريخية، وكيفية بعثها وملامح تشكيلها. Enter This article come to talk about the historical writing in our country in term of its development pothouse and outcome, and the constraints facing it, under trends of parties calling for the necessity of taking care of the history in our country, promoting historical writing and setting up an outstanding and authentic historical school, so as not to leave our history at the mercy foreign pens might with events, distort its fact and use it to strike our country’s unity and its symbols. Since history is an important factor in the formation and maintenance of identity and efforts are style in place for a serious historical school, we have wanted to participate with this article to shed. Light on the Algerian historians efforts to found a national historical school alongside with ways to launch it, conditions for its survival and its influence.

الكلمات المفتاحية: المدرسة التاريخية ; الجزائر ; الجامعة ;  The historical school ;  Algerian historians ;  Algeria ;  University ;  التاريخ الوطني