أبعــاد


Description

مجلة أبعــاد، مجلة سنوية محكمة يصدرها مختبر الأبعاد القيمية للتحولات الفكرية والسياسية بالجزائر- جامعة وهران 2، تعنى مجلة أبعــاد بقضايا العلوم الاجتماعية والإنسانية. تهدف المجلة، إلى: - تحديد المعالم الفكرية والبحثية للقضايا المشتغل عليها بكيفية تدعو إلى العمق والبحث الجاد لاسيما في القضايا الراهنة؛ - فتح المجال للنخب البحثية للمشاركة في تأسيس البحث العلمي الراقي وتعزيز مكانته؛ - الاشتغال على القضايا الراهنة ذات البعد الاجتماعي والإنساني، مع إمكانية تخصيص أعداد خاصة حسب متطلبات البحث؛ - الدعوة إلى توسيع مقروئية المجلة، وهذا باعتماد التنوع اللغوي في تناول المواضيع باللغة العربية، وكذا اللغات الأجنبية: الفرنسية – الانجليزية - نشر الأبحاث الأصيلة والمتميّزة في الطرح والمعالجة؛ - خلق فضاء للكتابة ونشر أعمال الباحثين، وهذا وفق الشروط العلمية المنصوص عليها.


6

Volumes

11

Numéros

241

Articles


الأنا و الآخر وفلسفة التواصل The ego and the other and the philosophy of communication

درقام نادية, 

الملخص: إن علاقة الأنا والآخر حكمتها فلسفة للتواصل أفرزت الكثير من النظريات، انقسمت إلى اتجاهين، أحدهما ينتصر للتواصل والآخر يصر على الانفصال، فلتحرير المسألة يلزمنا الوقوف على العديد من النظريات التي وقفت على الإشكال حلا أو ساهمت في التعقيد الفكري الذي انعكس في سلوكيات الإنسان، حيث عملت على تعزيز الأنا والتمركز حولها مع إهمال الآخر ومتطلباته وهذا تكريس للفردانية التي أصبحت تعاني من أمراض متعددة ومتداخلة مثل القلق ،فقدان الأمن، والحاجة السلم والتسالم،...هذه الحالة المرضية المستشرية تقف حائلا أمام البناء الحضاري كمستوى متطور تستهدفه الإنسانية لتحقيق سعادتها. لنحقق هذا المطلب الجوهري في حياة الإنسان علينا في عصرنا الراهن أن نعمل على إسقاط النظريات الفلسفية التي عملت على الانتصار للفردانية في جميع النشاطات وذلك لتغيير الأفكار المهيمنة على العقل الجمعي والتي أنتجت سلوكيات غير حضارية أدت إلى الصدام والصراع مع الآخر من منطلق أنه عدو و هو عكس ما تطالب به الفطرة والتي تؤكد على ضرورة الآخر therelationship of the ego and the other is governed by a philosophy of communication that has produced many theories, divided into two directions, one triumphs for communication and the other insists on separation .For liberation of the matter we need to stand on the many theories that have formed a solution or contributed to the intellectual complexity reflected in human behaviors. This is a consecration of individualism that has become plagued by multiple and intertwined diseases such as anxiety, insecurity, the need for peace and peace, ... This rampant pathological situation stands in the way of civilized construction as a level developed by humanity Qiq happiness. In order to achieve this fundamental requirement in human life, we must work to overthrow the philosophical theories that have worked for the victory of individuality in all activities in order to change the dominant ideas on the collective mind that produced uncivilized behaviors that led to clash and conflict with the other in the sense that it is the opposite. What is demanded by instinct and which emphasizes the need for the other..

الكلمات المفتاحية: الأنا؛ الآخر؛ التواصل؛ الانفصال، الحضارة


الاحتجاج المغربي والخطاب السوسيولوجي:

الرامي ايمان, 

الملخص: نسعى من خلال هذه الدراسة الى تقديم فهم سوسيولوجي لظاهرة الاحتجاج الجماعي بالفضاء العمومي المغربي، الذي يظهر في جزء كبير منه على انه تجاوز لأنماط المشروعية التقليدية ،كما نحاول ابراز الممارسة الاحتجاجية كتعبير عن انتقال حدث في العلاقة بين السلطة السياسية والفاعل الاجتماعي.

الكلمات المفتاحية: الاحتجاج- الفضاء العمومي- الفاعل الاجتماعي- السلطة / الدولة- التغيير – المشروعية.


الماركسية بين المادية والإنسانيّة

علوشن جميلة, 

الملخص: استطاعت الماركسية التّوليف بين العلم والفلسفة الشّيء الذي منحها إمكانيّة تطبيقها على الواقع، اهتمّ بها المفكّرون ورجال السّياسة، ظهر بالمقابل معادون لها الذين لم يتوانوا على نقدها ونعتها بمجرّد حلم لم ولن يتحقّق لأسباب كثيرة، لذلك سنحاول في بحثنا معرفة جوهر الفلسفة الماركسيّة، بمعنى آخر، أسس اشتغالها ومختلف القوانين التي تحكمها، وسبب اختلاف الآراء حولها ، وإلى مدى كونها حركة " دينية"، وإن كانت تتحدّث بلغة علمانيّة لا دينيّة، تهدف إلى تحرير الكائنات البشرية من الأنانيّة والجشع حسب ادّعاء أحد علماء النفس الاجتماعي " إيريك فروم" ، سنرى كذلك نقاط الضّعف والقوّة في الماركسيّة، ومدى صحّة قول العالِم بفكرة " تحريف الماركسيّة". Marxism was able to synthesize science and philosophy, and the thinkers and politicians took an interest in it. On the other hand, it appeared hostile to it, who did not hesitate to criticize it and called it merely a dream that did not and will not be fulfilled for many reasons, so we will try in our research to know the essence of Marxist philosophy, In other words, the foundations of its functioning and the various laws that govern it, and the reason for the differing opinions about it. To the extent that it is a "religious" movement, even if it speaks in a secular rather than religious language, it aims to free human beings from selfishness and greed, according to the claim of one of the social psychologists, "Erik Fromm". We will also see the weaknesses and strengths of Marxism and the validity of the scholar's idea of the "distortion of Marxism". Keyword: Alienation, Dialectical materialism, the work, being, the history.

الكلمات المفتاحية: الاغتراب ; المادية ; التاريخ ; العمل