افاق للعلوم
Volume 3, Numéro 4, Pages 250-269

التنويع الاقتصادي كأداة فعالة من أدوات التنمية اقتصادية المحلية دراسة حالة الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب بالأغواط

الكاتب : عمام ريم . فرحات عباس .

الملخص

إن التنمية الاقتصادية بوصفها واقعا ناشئا،تحظى بتأييد كبير من الدولة الجزائرية، وقد حظي ظهورها بالكثير من التشريعات. وفي الوقت نفسه، فإن البلديات، الحضرية والريفية على السواء، تكافح من أجل تطبيق عمليات التنمية الاقتصادية المحلية داخل بلدياتها، وذلك لإيجاد اقتصاديات محلية قوية من أجل وقف التبعية لريع المحروقات،وقد كان لوكالة دعم وتشغيل الشباب دورا فيما يتعلق بتحقيق أهداف لإيجاد فرص العمل والتنويع الاقتصادي، تهدف هذه الدراسة إلى تحديد دور السلطات المحلية في الإدارة من التنمية الاقتصادية في المنطقة. وعلاوة على ذلك، فإن الغرض من هذه الدراسة هو تحليل الأدوات لدعم التنمية الاقتصادية، و رصد مدى فعالية البرامج الوطنية معبر عنها بالآليات المستحدثة والكشف عن مدى فعالية التنويع الاقتصادي في عروض سوق العمل وقدرة هذه الوكالات في فعالية أو عدم فعاليتها ومدى مساهمة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة المستحدثة في الجهود التنموية المحلية بما يخدم مصلحة المقاول والوطن. تم استعانة بالمعلومات سواء كتب أو مجلات أو دوريات أو مواقع الكترونية تمس الجانب الأساسي في البحث والمتعلق التنويع الاقتصادي التنمية الاقتصادية المحلية ،أما الجانب الميداني تم الاعتماد على الإحصاءات التي قدمتها الوكالة الوطنية لدعم وتشغيل الشباب ومن ثم تحليلها واستخلاص العبر ومنها اقتراح الحلول التي نراها مناسبة للعوائق ،توصلت الدراسة لنتائج منها مدى أهمية آليات التي استحدثتها الدولة للنهوض بهذا القطاع ودفع الأفراد نحو المقاولة و تنمية روح المقاولة وإرساء الثقافة المقاولاتية كمطلب أساسي لحل أزمة البطالة والرقي بالاقتصاد من خلال إيجاد القيمة المضافة، تفعيل السياسة المحلية حول جذب الأعمال والحوافز، والاحتفاظ الأعمال، وتطوير الأعمال الجديدة،وتطوير التكنولوجيا العالية، و الاهتمام أكثر بالعملية التسويقية وضرورة إعطائها أهمية أكبر مما عليه الآن، وإعطاءه الطابع والبعد الحديث.

الكلمات المفتاحية

التنمية الاقتصادية المحلية،التشغيل،التنويع الاقتصادي، التعليم، الوكالة الوطنية لدعم وتشغيل الشباب.