مجلة سيميائيات


Description

مجلة "سيميائيات" دورية سنوية محكّمــــــــــة. يصدرها مختبر السيميائيات وتحليل الخطابات. جامعة وهران 1 أحمد بن بلة. بثلاث لغات (عربية – إنجليزية –فرنسية)، تهدف إلى ترقية البحث العلمي وفق المكون المعرفي الذي ينسجم وفق متطلب راهن البحث العلمي. و دفع المعطى الإجرائي المتعدّد في مقاربة النصوص سيميائيا. الاشتغال على تعدد الخطابات وتنوع النصوص الأدبية والفنية. وكذا التقريب بين الحقول العلمية عبر الاشتغال على المقاربات السيميائية. واستيعاب المعارف الجديدة وتمثلها قصد ترقية البحث العلمي في الدراسات العليا. تراعي مجلة السيميائيات مصب البحث للجمهور المستهدف من طلبة الدكتوراه بخاصة والدراسات العليا بخاصة. والباحثين في التخصصات السيميائية عبر الجامعات الجزائرية. كما تستهدف الشراكة العلمية مع الباحثين المختصين والمختبرات التي تتقاطع مع الاشتغال السيميائي. والحقل الإعلامي والإشهاري و بخاصة جمهور المشتغلين على السينيما والمسرح. والمشتغلين على نمط الكتابات التراثية عبر المخطوطات والجداريات والأيقونات والنص المتحفي.. وتتحدد ميادين المجلة في الميدان المعرفي : علاقة السيميائيات بالمنطق والفلسفة والأنثربولوجيا وعلم النفس ، علم الاجتماع.. ميدان تحليل الحطابات : السرديات ، الإشهاريات والخطابات الإعلامية وحقول التواصل . الميدان الفني : المسرح ، السينما جماليات تشكل الفنون البصرية ومن ضمنها أيقونات التشكل المتحفي. الميدان الأدبي ، أنساق النصوص الأدبية بختلف أنواعها عبر الأعصر التاريخية.. ميدان العلوم التي تتجاوب مع السيميائيات مثل سيمياء علم المعمار – سيميولوجيا الطب ، الإعلام الآلي ، اللسانيات الحاسوبية ميدان التأويل علم الدلالات اللسانية وغير اللسانية.. تحث المجلة على ضرورة اتسام المقالات بالأصالة في عدة ضوابط منها: البحوث الاستكشافية من حيث السبق في الأداء العلمي. حداثة الاشتغال بلسان حداثي غير منغلق.. قوة التمثل التصوري للسيميائيات بمختلف تعددها. علمية الحقل الإجرائي في المقاربات السيميائية. تمثل الشكل الأصيل المحدث دون الأداء المكرور أو المقتبس أو المنتحل. . ما تتمثل مجلة السيميائيات معرفيا ينصب في البحث عن المجهول . انفتاح مجلة سيميائيات على التعدد اللغوي مدخل لأصالة الأعمال. تفعيل الترجمة في نقل الاصطلاح السيميائي، مسلك لأصالة الأعمال. الإصدار الأصيل والواعد من الأداء الطلابي في الدراسات العليا وفق علمية الاشتغال. السيميائي.

Annonce

.

المجلة متوقفة عن استقبال المقالات في الفترة الحالية.

02-10-2022


18

Volumes

20

Numéros

328

Articles


جدلية اللغة والمعنى بين إرهاصاتها الفلسفية وبعض امتداداتها اللسانية

الوالي أنس,  حوتي زهور, 
2022-03-17

الملخص: ملخص: تعد ثنائية اللغة والمعنى واحدة من بين أكثر القضايا الفلسفية واللسانية تعقيدا وإثارة للجدل في صفوف المهتمين والمتخصصين في كلا المجالين، وإن المتتبع لما كتب عنها سيقف عند حقيقة تشعب الأفكار وتعدد المقاربات واختلاف وجهات النظر حول هذا الموضوع؛ سواء على مستوى المفهوم أو طبيعة العلاقة التي تجمع بينهما أو دورهما في إدراك العالم وتعبير عن قضاياه. وعليه سنسعى من خلال هذه الدراسة إلى تسليط الضوء على بعض معالم المسار التطوري الذي حظيت به ثنائية اللغة والمعنى بين آراء وتصورات بعض رموز الفلسفة اليونانية وأعمال أهم المدارس اللسانية الحديثة، وما استجد مع هذه المقاربات من إشكاليات جوهرية تتجاوز حدود التعريف إلى الحديث عن إمكانية توظيف ما تم التوصل إليه من نتائج في تفسير طريقة عمل العقل البشري أثناء إنتاج اللغة وفهمها. ABSTRACT : Language and meaning are one of the most complex and controversial philosophical and linguistic issues among specialized people in both fields. Those who follow what was written about it will discover the reality of the divergence of the ideas, the multiplicity of approaches, and the differences in views on this topic; whether on the level of the concept or the nature of the relationship that brings language and meaning together or their role in perceiving the world and addressing its issues. Accordingly, through this study, we will seek to shed light on some of the milestones of the evolutionary path that language and meaning have enjoyed between the opinions and perceptions of some symbols of Greek philosophy and the works of the most prominent modern linguistic schools; these approaches have brought about some fundamental problems beyond the limits of definition to talk about the possibility of employing the results reached in explaining the way the human mind works during the production and understanding of language.

الكلمات المفتاحية: اللغة، المعنى، الفكر، الصورة السمعية، الصورة الذهنية. Language, Meaning, Thought, Audio Image, Mental Image.


بناء المكان في رواية "اسم الوردة" لأمبرتو ايكو-قراءة سيميوثقافية -

بوزيد سنية,  سطنبول ناصر, 
2022-03-18

الملخص: الرّاوية هي بناء عالم متخيل يستمد مادته أحيانا من العالم الواقعي بتسريب المعارف والفلسفات والثقافات وأحيانا أخرى منفصل عنه، وعملية البناء تتطلب عناصر لا يستغني عنها أي ّ "كاتب" وفي نفس الوقت لا يمكن إقصاء أو تقليل من حضور أي واحد منها. والمتمثلة في : الشخصيات ، الأحداث ، الزمان ثم المكان، التّي تتفاعل فيما بينها لتنسج حبكة متكاملةـ ويعد هذا الأخير –المكان- من العناصر الحاملة لثقل والأبعاد "النفسية والاجتماعية والجمالية والثقافية" لباقي العناصر كونه حاضن للأحداث و تتفاعل الشخصيات بعبورها جغرافيته والزمان موثق له. وهذه الدراسة تسليط الضوء على سلطة المكان في رواية اسم الوردة أمبرتو إيكو «Umberto Eco»حيث جعل منه محرك الأحداث في بناء رواية وانطوى تحته جمله من الأنساق الثقافية المضمرة والظاهرة

الكلمات المفتاحية: المكان، بناء، أمرتو ايكو، اسم الوردة، المتاهة ، المضمر


جدليّة المركز و الهامش :عنف خطاب الصّورة في واقعة "المغدور جمال بن إسماعيل"

أمزيان سهام,  سطمبول ناصر, 
2022-03-09

الملخص: تعدّ ثنائيّة المركز والهامش أساس بناء أي فضاء سميائي ، ويحرص المركز على إرساء سلطته وهيمنته بفرضه لقوانينه ، وأيّ خروج على السنن المعهود يؤدّي إلى صراع ، وتوتّر العلاقة الثّقافيّة ، ولتوضيح هذه الجدليّة حاولت أن أطبّق هذه الثّنائيّة على واقعة المغدور جمال بن إسماعيل ، باعتباره علامة هامشيّة انتقلت إلى المركزي بفعل الجرائم التّي تعرّض لها ،والتّي رسخته في ثقافة الذّاكرة الجمعيّة ،إضافة إلى عنف خطاب تلك الصّور -المنتشرة في مواقع التّواصل الاجتماعي – التّي تنهض على إكراهات الأداء لدى المتلّقي ، و اصطلحت عليه بالنّص البؤرة ، ولكون الصورة مسنّنة ، فتحت باب الإحالات والتّأويلات ، دون الوصول إلى التّأويل النّهائي ، وهو الأمر الذّي زاد من تفشي العنصريّة بين أبناء الفضاء الثّقافي الواحد . ولعل الأمر الذّي لا مشاحة فيه أنّنا وجدنا أنفسنا أمام نص هرمسي أو النّص الذّي ينفتح على عدّة تأويلات، والتّي بدورها سرعان ما أدت إلى اختفاء الشّخصيّة البؤرة(Faculté Visuelle) ليظهر الوالد المجسّد للنّص المفاوض الذّي غلق باب الإحالات والفتن وتغيّرت المفاهيم ،من عبارة كلّنا جمال وما حملته من حقد للمنطقة التّي غدر بها إلى المعنى الايجابي الدّال على العطاء والصدقة ، وفي الأخير حصرت عنف الصّورة في دلالة النّار باعتبارها مركز و بؤرة الصّورة ، وكيف أسهمت شفرة النّار و الرّماد الدّالة على الفناء- وفق تصور باشلار- في استفزاز المتلقي واستثارة ردّة الفعل السلبيّة له The center is keen to establish its authority and dominance by imposing its laws, and any deviation from the norm that leads to conflict, and strains the cultural relationship. To illustrate this argument, I tried to apply this duality to the reality of the betrayed Jamal Bin Ismail, as he is a marginal sign that moved to the center due to the crimes he was subjected to, which established him in the culture of collective memory, in addition to the violence of the discourse of these images - which are spread on social networking sites - that rely on performance coercion the recipient, and I called it the focus text, but the picture is coded, it opened the door for referrals and interpretations, without reaching the final interpretation, which increased the spread of racism among the children of the same cultural space . Perhaps unmistakably, we found ourselves facing a hierarchical text or a text that opened up to several interpretations, which in turn quickly led to the disappearance of the central character (Faculté Visuelle) To show the embodied parent of the negotiated text who closed the door on referrals and sedition, and concepts changed, from the phrase "we are all Gamal" and its envy of the area he betrayed to the positive meaning of giving and charity, and finally the violence of the image was limited to the meaning of fire as the center and the focus of the image, and how the razor blade of the ashes which indicates the annihilation, according to Bashlar's imagination, contributed to provoking the recipient and provoking the negative reaction.

الكلمات المفتاحية: المركز، الهامش ، الصّراع، ، الصّورة ، العنف ، النّص البؤرةّ، الهرمسيّة ، النص المفاوض. النار والرّماد. ; Centre, Marges, Conflit, Image, Violence, Texte focal, Hermétique, Texte négocié. Feu et cendres.


فضاء وهران في قصيدة "على عتبات الباهية "ليوسف وغليسي

شيخاوي زينب,  زرادي نورالدين, 
2022-06-29

الملخص: . تروم هذه الورقة البحثية اقتفاء أثر الفضاء المكاني المتحوّر إلى صور شعرية في الخطاب الشعر ي الجزائري المعاصر. وذلك من خلال توظيفه ضمن بنيات النصوص الشعرية وأنساقها. حيث لجأ الشاعر الجزائري المعاصر يوسف وغليسي إلى إثراء نصه الشعري "على عتبات الباهية" بعناصر الفضاء المكاني المتعددة ليثبت اتصاله بمدينة الباهية "وهران". ومن ثمة يحاول هذا البحث الوقوف على تلك العلاقة بين كل من الفضاء التعييني والتخييلي بوصفهما مكملين لبعضهما البعض، فالأول دال، والثاني مدلول، والانتقال من هذا إلى ذاك هو بمثابة تحوّل من فضاء جامد أصم أبكم إلى فضاء ذي شحنات دلالية ومعان عميقة. ممّا يتطلب اشتغالا إبداعيا وطرحا ثقافيا، لذا تهدف هذه الدراسة إلى توضيح ذلك الامتزاج الثقافي والإنصهار المعرفي بين كلا الفضائين في مدونة شعرية للشاعر الجزائر ي يوسف وغليسي هي قصيدته سالفة الذكر "على عتبات الباهية". وبالرغم من تفاوت الشعراء في درجات الاشتغال على الفضاء المكاني بقيمه الجمالية وأنساقه الثقافية، فإنّهم يجمعون على أنّ الفضاء المكاني الجزائري هو بمثابة الحاضن الإبداعي والأمل المستقبلي. ولعلّ اقتفاء معالم مدينة بحجم وهران بوصفها فضاء مكانيا يفضي إلى استقصاء تجلياتها في المدونة البحثية، وذلك من خلال البحث في تعالق المكان بالنسقين: الشعري والثقافي. This article aims to trace the effect of spatial space transformed into poetic images in contemporary Algerian poetic discourse. This is done by employing it in the structures and formats of poetic texts. While the contemporary Algerian poet Youssef Oughlissi has resorted to the enrichment of his poetic text "Ala atabat el bahia" with the various elements of space to prove his link with the city of Bahia "Oran". Thus, this research attempts to rely on this relationship between specific space and imaginary space in their complementarity. Which requires a work of creation and cultural presentation, this study therefore aims to clarify this cultural interbreeding and this cognitive fusion between the two spaces in a poetic copus by the Algerian poet Youssef Oughlisi, his aforementioned poem “Ala atabat el bahia”. Despite the varying degrees of poets working on space with its aesthetic values and cultural systems, they are unanimous in saying that the Algerian space is a creative incubator and future hope. Retracing the landmarks of a city of the value of Oran as a spatial space may lead to the investigation of its manifestations in the body of research, by seeking the link of the place with the two systems: poetic and cultural. .

الكلمات المفتاحية: الفضاء .النص.الشعرية.المكان.النسق الثقافي ; : space, place, poetics, text, cultural system


المرأة في شعر أمل دنقل

جليد أحمد, 
2022-05-14

الملخص: شغل الحديث عن المرأة الشعر قديما وحديثا، حيث شكلت المرأة موضوعا لا يكاد يخلو منه ديوان شعري، ومفتاحا أساسيا للقول الشعري ذلك أنها اعتبرت ملهمة الشعراء، التي استحوذت على فكرهم وعواطفهم. ولا غرو أن ارتبط شعرهم في غالب الأحيان بالمرأة، فحديث الشاعر عن المرأة هو حديثه عن وجدانه وعواطفه. يهدف هذا البحث إلى استقصاء صورة المرأة في شعر أمل دنقل، من خلال حضورها، حيث لاحظنا أن لها دورا محوريا في شعره، فقد جسّدت أبعادا مختلفة، وظهرت في صور شتّى، فهي المرأة الأم الرمز الإنساني للقيم العالية، وهي المرأة الحبيبة محل البوح، وهي المرأة البغي التي دفعتها ظروف الحياة إلى الانحراف، وهي رمز الأرض العربية المستباحة. ABSTRACT : The poets' discourse on women was occupied with poetry, which formed a poetic subject, and a key to the poetic saying that it was considered a source of inspiration for poets, possessed their thought and emotions, it is there fore gracious that their poetry is often associated with women,the poet’s discourse on women is his discourse on his conscience and emotions. This study aims to investigate the image of the woman in the poetry of Amal Dunqul, through her presence, where we noticed that she has a central role in her poetry, as she embodied different dimensions and appeared in various images. the circumstances of life that led him to prostitution, and it is the symbol of the occupied Arab land

الكلمات المفتاحية: أمل دنقل ; المرأة ; الأم ; الحب ; الرمز ; Amal Dunqul ; women ; mother ; love ; symbol


سيميوطيقا المسرح

غجاتي أسماء, 
2022-07-18

الملخص: ممّا لا شك فيه أنّ آليات النقد السيميائي أصبحت شائعة الآن أكثر من أي وقت مضى، فأبلت بلاء حسنا في مجال الأدب، أمّا في مجال النقد المسرحي، فلا تزال تخطو خطوات بطيئة خاصة في ما يتعلق بالعروض المسرحية، على الرغم من أنها تعتبر من أهم الآليات التي تحفظ للمسرح خصوصيته التشكيلية باعتباره نظام من العلامات. تأتي هذه الورقة البحثية لتوضيح بعضا من المفاهيم السيميوطيقية في اللغة، والتي استثمرت كأدوات إجرائية في المسرح، مركزة على إنجازات مدرسة براغ في هذا المجال. ABSTRACT : It is undeniable that the mechanisms of cinematographic criticism have become known now more than any other time before, and they have made great progress in the field of literature. On the other hand, in the field of theatrical criticism, they continue to take small steps, particularly with regard to theatrical performances, despite the fact that they are considered as the most important mechanisms enabling the theater to enjoy specificities specific to him as a creative system of signs. This research note is intended as a clarification of certain cinematographic concepts at the language level, which concepts have been exploited as tools in theatrical approaches, building on the achievements of the Prague School in this area..

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: سيميوطيقا المسرح، مدرسة براغ، العلامة المسرحية، النص الدرامي، العرض المسرحي. ; Keywords: Semiotics of theater - School of Prague - Theatrical sign - Dramatic text - Theater performance


الاستعارة المعرفية في الخطاب الصوفي (مقاربة في آليات التشكّل وكيفيات الاشتغال)

جراح وهيبة, 
2022-05-21

الملخص: تروم هذه الورقة البحثية مقاربة بعض الخطابات الصوفيّة بوصفها خطابا لا سلوكا دينيا أي؛ هي بحث آخر عن بعض المظاهر الجمالية والفنيّة التي يتمتع بها هذا النموذج من الخطابات، وهذا من شأنه أن يدفع به أكثر إلى مجرى لأدبية، وذلك عبر البحث عن آليات تشكّل وكيفيات اشتغال الاستعارة فيه، باعتباره محدّدًا أساسيًا من محددات الظاهرة الأدبية في جميع أنواع الخطابات، وخاصة بعد التطور الكبير الذي عرفته هذه الأخيرة عبر النظرية التفاعلية ونظرية الإدماج التصوري اللتان أثبتتا بأن وظيفة الاستعارة لا تقف عند حدّ التنميق اللفظي الذي يعتمد على المشابهة، وإنّما ما تتعداه إلى الحديث عن مختلف العلائق التي تسير الذهن البشري أثناء إنتاجها، والهدف من هذا الطّرح هو التأكيد على الطابع العرفاني الذي يتميّز به هذا الخطاب من جهة، ومن جهة أخرى استثمار معطيات النظرية المعرفية للاستعارة من أجل فهم آليات تشكّل واشتغال التعابير الاستعارية في الخطاب الصوفي.

الكلمات المفتاحية: الاستعارة ; النظرية التفاعلية ; الفكر الص ; في ; الخطاب الص ; فيال ; ج ; د


السرد والسرديات الثقافية (من النسق إلى النسق الثقافي)

راجع شهيرة,  برونة محمد, 
2022-06-03

الملخص: يَشتغل هذا البحث على الدّراسات السَرديَّة الثقافيَّة، إذ سيحاول الوقوف على تلك المفارقات الايبستيمولوجيَّة التي شكَّلت منعطفاً حاسماً في تاريخ النقد، والتي حوَّلت السّرد من البنيويَّة السرديَّة إلى السَّرديَّات الثقافيَّة. أو من البويطيقا إلى ما بعد الكولونيالية، من النسق إلى النسق الثقافيّ ؛ حيث تهدف هذه الدّراسة إلى إبراز دور السرديَّات الثقافيَّة في سبر أغوّار النص السَّرديّ، واستنطّاق كوانهه، وهذا ما توصَّلت إليه هذه الدّراسة في أنَّ هذه النقلة الايبستيمولوجية كانت خطوة ناجعة في تاريخ السَّرديَّات؛ وذلك بتحرير السَّرد من بوتقة الانغلاقيَّة النسقيَّة التي فرضتها عليه البنيويَّة السرديَّة لعقود من الزمن، إلى الانفتاح على الأسئلة الثقافيَّة، والسياسيَّة، والتاريخيَّة، والدينيَّة والاجتماعيَّة، والأيديولوجيَّة، وحتى الذَوقيَّة، دون إلغائها للمنجز البنيويّ السرديّ . This research works on cultural narrative studies ,as it will attempt to identify those epistemological paradoxes that constituted a decisive turning point in the history of criticism, and which transformed the narrative from narrative structuralism to cultural structuralism , or from botany to post-colonialism , from system to cultural system , where these aims the study highlights the role of cultural narratives in probing the depths of narrative text and examining its content. this is what this study concluded in that this epistemological shift was a successful step in the history of narratives .by liberating the narration from the crucible of systemic closure Imposed on it for decades by the narrative structuralism to openness to cultural , political , historical , religious , social , ideological and even tasteful questions , without canceling the narrative structural achievement.

الكلمات المفتاحية: السرد ; السردية البنيوية ; السرديات الثقافية ; النسق ; النسق الثقافي


دلالات الفراغ في شعر محمد بنيس

مناصري وفاء, 
2022-06-17

الملخص: ينعتق النسق الشعري لدى "محمد بنيس" عن مواصفات التشكل الثابت، عبر استعارته لمختلف الأنساق الفنية المختلفة الفاعلة في بناء تشكل هجين، لا يكف عن الترحال والتبدل والنقض مع كل ميلاد جديد، إنه النص الجسد المنتشي بلا نهائية الحركة ، بحثا عن الذات وتاريخها وزمنها في القصيدة التي ترفض الرضوخ لسلطة التشكل الواحد، ومن هنا كان التعدد اختيارا، له في الكتابة سكن وإبدال وخلق ونقض. ولأجل قصيدة لانهائية، كرس الشاعر محمد بينس الفراغ بصفته منتجا للقصيدة لديه، وبانيا لها، تساوقا وحالة الفراغ الوجودي، إذ إن الفراغ لديه عاث في امتلاء القصيدة، ونقض مشهديتها المشبعة، وعليه ورد هذا البحث بهدف الإبانة عن دلالات الفراغ في شعر محمد بنيس، فكانت من أبرز نتائج هذه الورقة البحثية أن القصيدة في رحاب الفراغ لا تكف عن التبدل والتغير استجابة لنداء اللانهائي، الذي يتساوق ومغامرة الكتابة لدى محمد بنيس، تلك الكتابة المحتفية بالفراغ والنقص والاقتصاد والترحال، المولعة برحابة المكان، فتتأيقن وتتشكل وتتبدل تبعا لمعطى المغامرة الذي لا ينصاع لبداية أو نهاية، ومن هنا كان الفارغ فاعلا في خلق تلك الأيقونات والتشكيلات ذات الدلالات المفتوحة. The gap in the poem by Muhammad Bennis is a product of its visual form, and the infinity of its significance Through the gap, the poem opened by Mohamed Bennis to various arts and sciences;Accordingly, a poem was produced that entered the worlds of writing.The writing that moved the poem. and made it shaped into icons and visual formations; that overrule each formation preceded by a specific reference Like those we find in ancient poetry The void in the poem according to Mohamed Bennis is a product of its infinity and its continuity in change and spatial change.accordingly the poem is formed within different icons and formations that are not subject to the criterion. Accordingly, the objectives of this article are summarized in revealing the connotations of the void in the poetry of Muhammad Bennis ;One of the results of this research was that writing in Bennis results from nothingness in the sense of a constructive void.

الكلمات المفتاحية: الفراغ ; الدلالات ; أيقونة ; لانهائي ; القصيدة


دلالات المضمر المتدافع صوب تجنيس الكتابة الرّوائية الجزائرية (النّسوية) رواية "تاء الخجل" لفضيلة الفاروق -دراسة سيميوثقافية-

ندرومي أمينة,  العابدي خضرة, 
2022-07-11

الملخص: ترومُ هذه الدّراسة إلى تسليط الضّوء على تقنية المضمر، واخترنا الرّواية النّسوية الجزائرية كمجال للدّراسة، خاصّة بعد القفزة النّوعية التي حقّقتها الرّواية الجزائرية بتجاوزها للمعتاد وكسرها للثّابت ونبشها في المضمر والمسكوت عنه. وقام معمار البحث على مقدّمة وجزء نظري، تناولنا فيه الإشكالية الاصطلاحية للأدب النّسوي وتقفّينا من خلاله أثر أكثر هذه المصطلحات منطقية ورواجا على مستوى السّاحة الأدبية والنّقدية، وكذا آراء النقّاد والأدباء منها، وذلك بهدف إزالة الخلط واللّبس الحاصل بين هذه المصطلحات، وجزء آخر تطبيقي تناولنا فيه المضمر في رواية "تاء الخجل" للكاتبة الجزائرية "فضيلة الفاروق"، ودرءًا لأيّ إطناب أو تشتّت في الأفكار آثرنا أن نقصر اهتمامنا على جانب واحد من جوانب المضمر وهو المضمر السّياسي، ولتحقيق هدف البحث استعنّا بالمنهج السّيميوثقافي، حتّى يتسنّى لنا تحليل النصّ تحليلا باطنيّا معمّقا. وفي الختام توصّلنا إلى جملة من النّتائج أهمّها، أنّ الرّوائية "فضيلة الفاروق" سعت من خلال روايتها "تاء الخجل" إلى تعرية وكشف المضمر والمستور السّياسي بكلّ فنية وجرأة. This study tends to highlight the technique of conscience, and we have chosen the Algerian feminist narrative as an area of study, especially after the qualitative leap made by the Algerian narrative by going beyond the habit and breaking the constant and digging it into the conscience and silence. The research architecture was based on an introduction and a theoretical segment in which we addressed the terminological problems of feminist literature through which we identified the impact of the most logical and rational terms on the literary and critical arena. and critics' opinions and literature, with a view to eliminating confusion and confusion between these terms Al-Farouk ", and another applied part in which we dealt with the connotation in the novel Ta'l Shy by the Algerian writer Fazal al-Farouk, To prevent any misunderstanding or fragmentation of ideas, we have the effect of limiting our attention to one aspect of the conspiracy, which is political. In order to achieve the research objective, we have used the Semicocultural approach so that we can analyse the text in depth. In conclusion, we have reached a number of conclusions, the most important of which is that the novelist Fadil Al-Farouq, through her novel "A Shy Ta", sought to erase and expose the content and the political constitution in all artistic and bold terms.

الكلمات المفتاحية: المضمر، الكتابة الروائية الجزائرية، الرّواية النّسوية، فضيلة الفاروق، تاء الخجل، المنهج السّيميوثقافي.


"تمظهرات المكان، ودينامية الفضاء في رواية ما بعد الحداثة"

بوسكين مجاهد, 
2022-06-15

الملخص: تشهد رواية ما بعد الحداثة الغربية والعربية تحولات جمة على مستوى البناء والمضمون، وتطال هذه التحولات مجمل العناصر التي تؤثث العوالم الروائية، بدءا بتداخل الأحداث وفوضويتها، وتماهي الشخصيات وزئبقيتها، وتكسير الزمن النصي وتراتبيته، فمرورا بتوظيف تقنيات البناء الدائري والتناوب السردي والسرد البوليفوني، فانتهاء إلى الاشتغال على الشعرية والنص المتعدد الخواص، وكذا تسييج الفضاء المكاني في تقاطعاته بالكينونة والحسية والأبعاد الجمالية والموضوعية. وهذا الأخير هو موضوع بحثنا الذي نحاول أن نسلط الضوء في خضمه على التمظهرات التي يأخذها المكان في الرواية المعاصرة، وذلك باعتباره الحيز الذي تتحرك فيه الشخصية، والأرضية التي تستوعب الحدث والزمن معا، وبوصفه كذلك عامل تأثير في باقي العناصر، من قبيل أن المتغيرات التي تطرأ عليه تؤثر في تكوين الشخصية، والتوصيف الجيد الذي يطاله يحدد ملابسات الحدث والمعالم الخارجية والباطنية للشخصية، فظلا عن الدور الذي يضطلع به على مستوى الفهم والتأويل والتلقي، ذلك أن الانتقاء الجيد للأمكنة من طرف الروائي يقرب النص إلى المتلقي، كما أنه يؤسس الحكاية لأنه يحول الفضاء المتخيل إلى مشهد مطابق للواقع، يقيس فيه القارئ الأمكنة الروائية بالأمكنة التي يعرفها ..

الكلمات المفتاحية: المكان؛ الفضاء الروائي؛ الحيز الجغرافي؛ الشخصية؛ السرد؛


أسلوبية التراكيب في جدارية محمود درويش Stylistics of Syntax in Darwish’s Collection of Poems Djidariya (Mural)

بغدادي نسيمة, 
2022-12-27

الملخص: يمثل محمود درويش واحدا من أبرز شعراء القصيدة العربية الحديثة،فهو شاعر الأرض وشاعر القضية الفلسطينية وهو من نخبة شعراء العصر الذين تصدروا الساحة الشعرية والنقدية عل حد سواء حيث تميز فضاؤه الشعري بخصوبة معنوية وتنوع على مستوى الشكل والمضامين ،جعله قبلة للنقاد والأكاديميين حتى غدا المتن الدرويشي اتجاها فنيا قائما بذاته له مميزاته الخاصة من الناحية الشعرية، إذ يتميّز شعره بتعدد الظواهر الأسلوبية،و لعل التركيب من أبرز المستويات الأسلوبية التي تتجلى فيه الخصائص الفنية على غرار الصوت والدلالة، يبرز كل هذا بالاعتماد على المنهج الأسلوبي لرصد الظاهرة الأسلوبية التركيبية على مستوى اللفظ و الجملة و النص مع التمثيل. وقد توصلت بعد دراسة المستوى التركيبي في ديوان "جدارية " لدرويش الى ورود عناصر تركيبية عديدة منها زمن القصيدة ، الجمل الاسمية و الجمل الفعلية، أدوات الربط في القصيدة، كما أبرزت أسلوب الاستفهام، و التقديم و التأخير ، والتكرار الكلمي و الجملي الذي ورد بشكل لافت للنظر ،و قد مثّلت لكلّ ذلك بنماذج من القصيدة. The multiplicity of Structural characteristics is among the most important levels of stylistic analysis of the literary text. Hence, in light of this, we have opted to shed light on the poetry of "Mahmoud Darwish". Preferred in this study over his contemporaries, he is considered a distinguished poetic voice in Arab and international poetry. He is one of the most renowned poets of the twentieth century and the one who introduced more renewal on poetry. His poetic world is characterized as being furiously rich colorful, sophisticated and mysterious. Coupled, the qualities mentioned above lead us to read the same poem several times until we realize just a little of the entirety of Darwish poems and books contain. Our study is limited to the “Mural” collection and analysis is based on the stylistic approach in order to examine the structural stylistic phenomenon, be it at the level of word, sentence, or text. What pushed the research forward is the fact that this text has visible grammatical and morphological components

الكلمات المفتاحية: الأسلوبية ; التركيب ; الشعر ; الجدارية ; درويش


البلاغة الجديدة لفلسفة القانون: بحث في التشكلات السيميوطيقية والابستمولوجية

Tahir Anwar, 
2022-12-28

الملخص: حاول الفيلسوف ورجل القانون شاييم بيرلمان، في هذا النصّ الأساسي، تسليط الضوء على ذلك الفضاء السيميوطيقي في عملية التشريع القانوني، والذي تتشكل من خلاله ابعاد العلاقة الإشكالية بين الفلسفة؛ والقانون؛ وعلوم اللسانيات؛ والمنطق، وابستمولوجيا العلوم الاجتماعية وعلوم مهارات التفكير والأدراك والكلام، أي أنثروبولوجيا الممارسات الاجتماعية بصورة عامة، وصور تكونها في ظل سيطرة مفاهيم تقليدية في علوم الفلسفة والقانون، نشأت تحت سيطرة النزعات الوضعية؛ والإطلاقيّة والشكلانية. وهذا النصّ هو مقال مُستلّ من كتاب بيرلمان، بعنوان: (العدالة والعقل) الصادر في سنة 1963، تسبقه افتتاحيّة، هي، في الأصل، تمثل مساهمة لبيرلمان في معرض ردّه على تحقيق قامت به مجلة أرشيف فلسفة القانون، الصادرة عن الجمعية الفرنسية لفلسفة القانون، في سنة 1962، والذي كان بعنوان: (ما هي فلسفة القانون؟). ABSTRACT : the philosopher and jurist Chaïm Perelman tried, in this basic text, highlight on that semiotic space in the process of legal act, through which the dimensions of the problematic relation between the philosophy; law; linguistics; logic, the epistemology of social sciences and the sciences of thinking and reasoning, cognition and speech skills, that is means in general, the anthropology of social practices, are formed in various rhetorical figures under the dominance of traditional concepts in the sciences of philosophy and law, which arose as a result of the control of positivism; absolutism and formalism. This text which was an article extracted from Perelman’s book, entitled: (Justice and Reason) published in 1963, preceded by a preface that is originally, represents a contribution to Perelman in his response to an investigation carried out by the Archives of the Philosophy of Law, published by the French Association for the Philosophy of Law, in 1962, which was entitled: (What is the philosophy of law?).

الكلمات المفتاحية: فلسفة القانون؛ السيميوطيقيا؛ البلاغة الجديدة؛ فلسفة الحِجاج البلاغي؛ المنطق غير الشكلاني؛ البلاغة وتحليل الخطاب، نظرية الحِجاج والتفكير النقدي


العاطفة في الخطاب الروائي عند إبراهيم الكوني "من أنت أيها الملاك نموذجا

عيساوي نسمة, 
2022-12-15

الملخص: ملخص: تظهر العواطف في الخطابات الأدبية حاملة لمعانٍ متعددة تتمظهر في مختلف المواضع حاملة لشرارات حسيّة منبتها الهوى، لذلك وجب علينا أثناء تحليل الخطابات والنصوص الوقوف عند البعد الانفعالي للذّات الهويّة وكيفية اشتغال هذا البعد داخل حقل سيمياء الأهواء، والبحث عن الدلالة المتولدة عنه داخل النّص، لهذا حاولنا في هذه الدراسة استخلاص البعد الهووي في رواية " من أنت أيها الملاك " للروائي الليبي إبراهيم الكوني، وهذا بتقديم عرض التمظهر المعجمي كأولى مرحلة لمعرفة الكيفية التّي تعمل بها الأهواء، ثم عرض مختلف التحديدات التوترية التّي تخضع لها الذّات الاستهوائية :ABSTRACT Emotions appear in literary speeches, carrying multiple meanings which appear in various places carrying sensual sparks stimulated by passion. Therefore, during the analysis of speeches and texts, it was necessary to stop at the emotional dimension of the passional self, and how this dimension works in the field of the semiotics of passions, and to seek the meaning that it generates. in the text. In this study, we tried to extract the idiosyncratic dimension of the novel "Who are you, the angel" by the Libyan novelist Ibrahim Al-Koni, and this by presenting the lexical manifestation as the first step to know how passions work, then by presenting the different tonic determinations to which the passional .self is subjected

الكلمات المفتاحية: اله ; ى ; الشدة ; المعجمية ; الكمية ; الانتماء


التّكامل المعرفي بين النّقد الثّقافي والسّرد الثّقافي في السّرديّات ما بعد الكولونياليّة - القضايا النظريّة والممارسات التّطبيقيّة -

بوسكّين هجيرة, 
2022-12-27

الملخص: ساهم الواقع ما بعد الكولونيالي العالمي الذي امتزجت فيه الثّقافات والهويّات في ظهور نوع جديد من السّرديات البديلة التي انفتحت على النّقد الثّقافي والدّراسات الثّقافية، فظهرت بذلك سرديّات ثقافيّة ما بعد كولونيالية تتبنّى "ثقافة الاختلاف" واستراتيجيّات "الخطاب المضاد" باعتباره شكلا من أشكال الردّ بالكتابة على ثقافة التّمركز وخطاب الهيمنة، وهو ما أثرى قيمة السّرد بتوظيف مرجعيّات ثقافية مرتبطة بجوانب من نظرية الهويّة وأشكال من المقاومة الثّقافية. وعليه يحاول هذا المقال إبراز أهم تجلّيات التّكامل المعرفي بين الّنقد الثّقافي والسرد الثّقافي في السّرديات ما بعد الكولونيالية من حيث الأصول والقضايا المعرفية النظرية والممارسات النصّية التطبيقية الكلمات المفتاحية: النقد الثّقافي; السّرد الثّقافي ; ما بعد الكولونياليّة ;التّكامل المعرفي; القضايا النّظرية; الممارسات التّطبيقيّة ABSTRACT : The global post-colonial reality, contributed to the emergence of a new type of alternate narratives that opened up to cultural criticism and cultural studies, thus emerging post-colonial cultural narratives that adopt the “culture of difference” and “counter- narratives discourse” strategies as a form of responding in writing against the culture of concentration and the discourse of domination, which enriched the value of the narrative by employing cultural references linked to aspects of identity theory and forms of cultural resistance Accordingly, this article attempts to highlight the most important manifestations of cognitive integration between cultural criticism and cultural narrative in post-colonial narratives Keywords: Cultural criticism; cultural narrative; post colonialism; cognitive integration; Theoretical issues; practical practices

الكلمات المفتاحية: النقد الثّقافي ; السّرد الثّقافي ; ما بعد الكولونياليّة ; التّكامل المعرفي ; القضايا النّظرية ; الممارسات التّطبيقيّة


THE SEMIOTIC DIMENSIONS OF THE ALGERIAN MYTHICAL NARRATIVES: الابعاد السيميائية للخرافة الجزائرية

ناصري كمال, 
2023-01-04

Résumé: The outcome of this study is the interpretation of every Algerian mythical narrative and its role in society, as well as examining how laypeople and academics perceive these narratives. In this sense, we will attempt to connect the narrative and social frameworks to classify as a result. More importantly, to study the relationship between tropes, labels, and language and investigate the various dimensions within these narratives. In the end, this paper also opts to evaluate Algerian myths using Campbell's model of dimensions.

Mots clés: Mythology; Algerian narratives; Semiotics; Symbols Discourse; language


سيميائيّات فاعليّة المشي: رحلة الفنّان الطّليق في الفضاء الطّلق

القليبي سامي, 
2023-01-14

الملخص: ملخّص: إنّ فاعليّة المشي كفنّ قائم بذاته، تتمثّل في "فعل فنّيّ" لا يحتاج لأيّ شكل من أشكال الإنتاج الفنّي سوى المشي في حدّ ذاته، حيث يُعتير المشّاء بمثابة العالم الجغرافي والمكتشف الذي يرسم ويطوّر ويبتكر خرائطيّة جديدة لجسده كتجربة سيميائيّة،حسّيّة ورمزيّة لاختبار الفضاء وإنشاء مواقع حميميّة أثناءاختراقهلفضاءات المشي، بمثابة دعوة لاحتفال الحواسّ والأحاسيس وتمتّعها بالعالم المحيط في تماسّها واحتكاكها مع المشيء بكلّ مكوّناته المادّيّة والمعنويّة والاجتماعيّة والتّاريخيّة. هو انفتاح على عذوبة الكون لأنّه يسمح بالتّوقّف والتّأمّل في الهدوء الدّاخلي لإعادة هيكلته ورسكلته... يسائل هذا المقال فاعليّة التّنقّل مشيا على الأقدام وتجلّياتها السّيميائيّة والدّلاليّة لتغدو شكلا فنّيا أو أثرا فنّيا في حدّ ذاتها، فهل يرتقي الفعل اليومي والعادي لمصافّ الفعل الفنّي الخلاّق بمجرّد انتقال الفنّان؟ وهل يمكن اعتبار مجالات المشي على الأقدام سواءفي المدن العامرة أو في الفيافي أو في الأراضي غير الآهلة بمثابة فضاءات فنّيّة؟ وهلأنّ مجرّد استنفاد الطّاقة الجسديّة لخطّ المماشي ورسم الجيولوجيا المجرّدة وإعادة تخطيط المواقع يبرّرالشّعار الذي اتّخذه الفنّانون المشّاؤون والمنادي بأنّه "لا عمل (فنّي) إذا انقطع فعل المشي"؟ الكلمات المفتاحية: جيولوجيا مجرّدة;سيميائيّة فعل المشي;فنّ الحياة اليوميّة;العبقريّ دون موهبة;القطعة الأرضيّة الفنّيّة; الفنّان المشّاء. ABSTRACT : Walking as an art in itself, represented in an “artistic act” that does not require any form of artistic production except walking in itself.Where the pedestrian is considered as a geographer and explorer who draws, develops and creates new cartography of his body as a semiotic, sensory and symbolic experience to test space and create intimate sites while penetrating the walking spacesWalking is an invitation to celebrate the senses and sensations and their enjoyment of the surrounding world in their contact with walking with all its material, moral, social and historical components. This article questions the effectiveness of walking on foot and its semiotic and semantic manifestations so that it becomes an art form or an artistic effect in itself. Is it possible to consider the areas of walking, whether in the populated cities or in the favelas or in the unpopulated lands, as artistic spaces? And does the mere exhaustion of the bodily energy of the line of walks, the drawing of the abstract geology and the re-planning of the sites justify the mantra adopted by the pedestrian artists and the herald that if « No walk, no art work »”?”?

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: جيولوجيا مجرّدة;سيميائيّة فعل المشي;فنّ الحياة اليوميّة;العبقريّ دون موهبة;القطعة الأرضيّة الفنّيّة; الفنّان المشّاء. ; Keywords: Abstract geology; The semiotics of the act of walking; Art of everyday life; The genius without talent; Walking artist


الأسرار الإعجازية في رسم الكلمات القرآنية بحث في هندسة الخط القرآني

بوغفالة إبراهيم, 
2023-01-19

الملخص: تعالج المقالة المناسبة بين الشكل الهندسي للكلمات القرآنية والدلالات الإيحائية للرسم العثماني، وتحاول الكشف عن أسرار المعاني وتبرير العلاقة بين الشكل الخطي وسياقات الآيات القرآنية التي رسمت كلماتها مخالفة للرسم الإملائي القياسي وفق سياقاتها الدلالية؛ فتناول البحث قواعد الرسم العثماني من منظور إعجازي في إظهار أسرار معاني التاءات المبسوطات والحذف والزيادة والوصل والفصل والإبدال والقلب في القرآن الكريم، وهو بهذا الطرح يطرق بابا في الإعجاز الرسمي للخط العثماني المصحفي، ويثبت وقفيته مسطورا ومصدورا ، فيكون ثالث الأثافي في الدرس الإعجاز البياني، فبعد الإعجاز في التلاوة والنظم يأتي الإعجاز في الرسم القرآني . الكلمات المفتاح : الإعجاز ؛ الرسم ؛ القرآن ؛ الخط ؛ الهندسة المخص بالإنجليزية The articles deals with the adaption between the written form of the words in Quran and their significances of the Ottoman written form and it tries to discover the secrets of the meaning and argue the relation between the written form and the context of the Quran verses which draw its words different from the ordinary one depending on their context .So it includes the standards that the Othoman drawing based on from miraculous way to show the secrets of the meanings of conversion deletion , in addition the Holy Quran and by this it knocks a door about the wonderness in the Othoman drawing for the Quran and proves its holiness in written and oral forms and therefore it becomes third type of wonderness in Quran after recitation and formation Key words:Quran;Letter;Phone,Significance Meaning,Wenderness

الكلمات المفتاحية: الإعجاز الرسم القرآن الخط الهندسة


أثر المفارقة النغمية في توجيه آلية اشتغال المعنى التداولي في الخطاب القرآني

بن شيحة نصيرة, 
2022-12-27

الملخص: تعد المفارقة النغمية شكلا أدائيا من أشكال المفارقة القرآنية، التي يتجسد من خلالها حضور المعنى التداولي في الخطاب القرآني، بتوجيه مسلكية الأداء التلفظي للتنغيم صوب دروب نطقية مغايرة تنحرف عن المسار المعياري، بطريقة تعكس المعنى الدفين الكامن في صلب البنية العميقة، حيث يعمد القارئ لخطاب المفارقة في القرآن الكريم إلى استثمار السمات التطريزية التي يتسم بها التنغيم، لإنتاج شكل تعبيري تهكمي ساخر، يومئ من خلاله إلى وجود معنى باطني مفارق للمعنى الإشاري الذي يطفو فوق المستوى السطحي للمعنى. ومن ثم، حاولنا من خلال عرض إشكالية المقال تحديد آلية اشتغال المعنى التداولي للخطاب القرآني، الذي تفضي إليه المفارقة النغمية عبر إمكانات التطريز والتلوين الصوتي التي يؤدّيها المتكلم، والتي ترتبط مقتضيات التخريج الدلالي فيها بشروط الإنتاج المقامية ومعرفة أسباب نزول خطاب المفارقة ودواعيه. The irony of intonation is a performative form irony of Qur'anic discourse, providing a pragmatic presence of meaning in Quranic discourse, by directing the performative utterance of intonation towards different paths of pronunciation that deviate from the normative path, in a way that reflects the hidden meaning inherent in the lowest part of the deep structure, where the reader of ironic discours in the Quran invests the prosodic features that mark the intonation, to produce a sarcastic and cynical expression, through which he alludes to the existence of an ironic hidden meaning of the indicated meaning that appears at the surface level of meaning. In this sense, in presenting the problematic of this article, we have tried to determine the operating mechanism of the pragmatic meaning of the Quranic discourse, which is the result of the irony of intonation through the possibilities of prosody and phonetic variation performed by the speaker, in which the requirements of the semantic emanation are related to the conditions of production in situation and the knowledge of the reasons for the statement of the irony discourse.

الكلمات المفتاحية: المفارقة ; التنغيم ; التداولية ; النغمة ; السخرية ; التضاد الدلالي. ; irony ; intonation ; pragmatics ; tone ; semantic contrast;


أنساق الشخصيات في الخطاب السردي -مقاربة سيميائية-

لغويل سهام,  بلقاسم هواري, 
2022-12-27

الملخص: حظي الخطاب السردي بصدارة الحضور في حقل الاشتغال السيميائي، وذلك عبر كافة أنماط النصوص والخطابات الحكائية بتعدد أجناسها في نحو (القصة، الرواية، الأقصوصة...)، انطلاقا من التصورات الأولى التي أقرت بها الشكلانية والمناويل التحليل البنوي، التي وقفت على التشاكل التي تؤديه نصوص الحكي في وحداتها، ووظائفها ومن ثمة عواملها، بوصفها عتبات ومفاصل تعضد وتشد بنيات النص السطحية والعميقة. وعلى الرغم من التباين الإجرائي والتصوري الذي اعتمدته مناهج التحليل، اسقرت كل الآراء على أن وظيفة أو عامل الشخصية هي الوحدة الأكثر حضورا وتأثير باعتبارها ركيزة بانية لا يمكن تجاوزها ضمن الأثر السردي. وفق تشكل النمط الحكائي. وعبر هذا المعطى فإن الورقة المقدمة، تتطلع في تأملها النظري إلى ضبط الحد المفاهيمي للشخصية وديكرونيتها ونسقها الدلالي، عبر إسقاطها على مناهج نقدية حديثة يتصدرها المنهج السيميائي كمقاربة داخلية، انطلاقا من الرؤى السميولوجية التي عرض إليها فليب هامون التي استند فيها على التوزيع الثلاثي اللساني والدلالي والتركيبي والبراغماتي، ومن ثمة يقترح أنموذجه السيميائي في تحديد أبعاد وعوامل الشخصية بالاعتماد على المقولات الثلاث (المرجعية/الواصلة/ التكرارية) مقابل الاحتفاظ على الحقول للتحليل (الكينونة/ الفعل / والأهمية التراتبية). Narrative discourse has been at the forefront of attendance in the field of semiotic work, through all types of texts and narrative discourses, with its multiplicity of genders in the manner of (story, novel, fiction...), based on the first perceptions approved by formalism and modalities of structural analysis, which stood on the formation that it performs. Narrative texts in their units, functions, and hence their factors, as thresholds and joints that support and tighten the superficial and deep text structures. In spite of the procedural and conceptual discrepancies adopted by the analysis methods, all opinions agreed that the function or personality factor is the most present and influential unit as a constructive pillar that cannot be bypassed within the narrative effect. According to the narrative style. Through this fact, the presented paper looks, in its theoretical reflection, to controlling the conceptual limit of the personality, its chronology, and its semantic arrangement, by projecting it onto modern critical approaches, topped by the semiotic approach as an internal approach, based on the semiological visions presented to by Philip Hamon, in which he relied on the triple distribution of linguistic, semantic and synthetic And the pragmatist, and from there he proposes his semiotic model in determining the dimensions and factors of personality based on the three categories (reference / hyphenation / repetition) in exchange for preserving the fields for analysis (being / action / and hierarchical importance).

الكلمات المفتاحية: الشخصية ; المدلول. ; الدال؛ ; الديكرونية ; السيميائي ; السردي ; البنوي


La spécificité du message publicitaire algérien : analyse sémiologique et linguistique.

بلحسن زواوي,  خربوش غوثي, 
2022-12-27

Résumé: Dans le présent article, nous voulons mettre l’accent sur la spécificité de la publicité algérienne. Notre objectif est de comprendre comment le publicitaire fonde son message linguistique et iconique dans le but d’intéresser les consommateurs. Pour arriver à notre objectif, nous allons faire recours à l’usage de deux différentes analyses, mais complémentaires : la première est l’analyse sémiologique, son objet est le personnage ; tandis que la seconde est linguistique, son rôle est l’étude du slogan publicitaires.

Mots clés: Linguistique ; personnage ; publicité ; sémiologie ; slogan


Pour une spécificité socioculturelle de l’école algérienne à l’ère de la profusion des signes. L’image comme support pédagogique.

سايح محمد, 
2022-12-19

Résumé: Dans un contexte médiatique caractérisé par une emprise démesurée de l’audiovisuel sur nos activités langagières et afin de tirer profit des vertus qui nous sont offertes grâce à l’usage fréquent et diversifié de l’image, nous souhaitons entreprendre, grâce aux fondements théoriques de l’interactionnisme symbolique , un travail de fond qui consiste à octroyer un statut privilégié au langage verbo-iconique, dans le cadre de nos pratiques éducatives. S’agissant de notre objet d’étude et afin d’instaurer une culture de la résistance chez l’apprenant algérien, nous postulons qu’un document visuel ou audiovisuel, correctement sélectionné ou intelligemment conçu, pourrait constituer le meilleur condensé sémantique capable de catalyser les vers d’un poète, les propos d’un auteur ou la mélodie musical d’un compositeur. D’ailleurs, nous supposons qu’un document iconique englobant une réelle articulation des signes linguistique, iconique et plastique pourrait certainement constituer un attrait psychoaffectif supplémentaire qui va participer à une adhésion vibrante de l’apprenant aux objectifs de la visée communicative ABSTRACT In a media context characterized by the disproportionate influence of audiovisual media on our language activities and in order to take advantage of the virtues offered to us through the frequent and diversified use of the image, we wish to undertake, thanks to the theoretical foundations of symbolic interactionism, a fundamental work which consists in granting a privileged status to verbo-iconic language, within the framework of our educational practices. With regard to our object of study and in order to establish a culture of resistance in the Algerian learner, we postulate that a visual or audiovisual document, correctly selected or intelligently designed, could constitute the best semantic digest capable of catalysing the verses of a poet, the words of an author or the musical melody of a composer. Moreover, we assume that an iconic document encompassing a real articulation of linguistic, iconic and plastic signs could certainly constitute an additional psychoaffective attraction which will participate in a vibrant adhesion of the learner to the objectives of the communicative aim.

Mots clés: Keywords: semiotic Language, Image, Interactionism, Sign, teaching/learning, social representation ; Mots-clés : sémiotique, Langage, Image, Interactionnisme, Signe, enseignement/apprentissage, représentation sociale.


سيميولوجيا العلامة في المقدس الديني: الطقس الاحتفالي للسود الأفارقة في تونس

أمين بن أحمد الزواري, 
2023-01-04

الملخص: إنّ تناولنا الاثنُوغرافي لعرض السطمبالي في تونس، بما هُو خصوصيّة ثقافيّة لجماعة "اثنيّة" استقرّت واستطاعت أنْ تتفاعل مع المحيط الثقافيّ السّائد في بُعديْه الدينيّ والدُنيويّ. كشف لنا أنّ لفنّ السطمبالي وما يقترن به من طقوس تتّصل بالسّود الأفارقة في تونس صورة نمطيّة ثابتة راسخة في المخيال الجمعيّ للتونسيّين سودًا وبيضًا. غير أنّ الدلالات الرمزيّة للطقس فَارَقت التأويلات التقليديّة التي كانت ترى في هذا الفنّ تعبيرًا عن صُور المعاناة والقهر، اللذَيْن تعرض لهُما العبيد في تاريخ رحلتهم القسريّة، من إفريقيا جنوب الصحراء. لتنصرف إلى استثمار قواعد الدرس السيميُولوجي في محاولة لفهم ما تُومِئُ إليه الممارسة من معانٍ، وما تنطوي عليه الرموز والعلامات ضمن الطقس الاحتفالي من دلالات وأبعاد. وقد أسفر استنطاقنا لتلك العلامات ونظامها إلى فكّ أسرار اللغة غير المنطوقة خاصّة، وما ترمز إليه من معتقدات وعلاقات وسنن اجتماعيّة وثقافيّة.. فضلا عن تداعيات مسار الحياة التاريخيّ الذي عرفه هؤلاء السّود من ترحيلهم إلى استقرارهم. ABSTRACT : The Stambali Show in Tunisia is a cultural peculiarity of an “ethnic” group that has settled down and has been able to interact with the prevailing cultural environment in its religious and secular dimensions. Its ethnographic study has revealed that the Stambali art along with the rituals associated, which is closely related to African blacks in Tunisia is a fixed stereotype that is firmly rooted in the collective imagination of black and white Tunisians. The symbolic connotations of the Stambali ritual emanate from the traditional interpretations of this art as an expression of the images of suffering and oppression undergone by slaves in the history of their forced journey from sub-Saharan Africa. Such connotations have changed to proceed to investing the rules of the semiological lesson in an attempt to understand what the practice indicates, as well as the implications and dimensions of the symbols and signs within the festive ritual. The exploration of these signs and their system resulted in deciphering the secrets of the unspoken language, in particular, and what it symbolizes in terms of beliefs, relationships, and social and cultural norms... as well as the ramifications of the historical life path that these blacks underwent from their deportation to their settlement.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحيّة: السود الأفارقة - السطمبالي - مفردات الطقس الاحتفالي – الرمز في المقدس الديني – سيميولوجيا العلامة –


تجليّات الانزياح في الدّرس العربي بين التّأصيل والتّجديد

صوفي حليمة, 
2023-01-06

الملخص: تعدّ البلاغة العربيّة من أهمّ العلوم اللّغويّة التي خدمت اللّغة العربيّة والقرآن الكريم، خصوصا في عصورها الذّهبية، غير أنّها ارتدت ثوب المعيارية في عصور ضعفها، فتمّ تجاوزها في الدّراسات النّقديّة الحديثة، لكن لم يصل ذلك إلى حدّ القطيعة المعرفيّة، بل عرفت تطورا ألبسها حلّة علم جديد يدعى الأسلوبيّة. وتعدّدت مباحث الأسلوبيّة ومصطلحاتها وآليات اشتغالها، وتعتبر ظاهرة الانزياح من أهم القضايا اللّغوية المندرجة ضمن مباحثها، فهي تتعلق بالمعنى، وتشكّل ركنا ركينا بها، حتى سماها بعض الأسلوبيين بعلم "الانزياحات". وجاءت هذه الورقة البحثيّة كمحاولة لتأصيل الدّراسة الأسلوبيّة في التّراث العربي من خلال تقصّي مفهوم الانزياح باعتباره نقلة لغويّة هامة من معياريتها إلى جماليتها، والبحث في محاولات ضبط المصطلح منذ أن ظهر كملمح في تصوّرات العلماء بموروثنا البلاغي العربي، فحاولت ملامسة أبعاده ومراميه، إلى أن صار محور اهتمام الباحثين العرب المعاصرين، حين حاولوا تتبع المصطلح منذ أن كان مجرد إرهاصات بالتراث العربي القديم إلى أن تجاذبته الدّراسات الأسلوبيّة الحديثة، فتباينت مفاهيمه وتعدّدت مصطلحاته. Arabic rhetoric is one of the most important linguistic sciences that served the Arabic language and the Holy Qur’an, especially in its golden ages. There are many stylistic topics and terminology, and displacement is one of the most important issues included in its topics, as it is related to meaning, and constitutes a cornerstone in it, until some stylists called it the science of displacements. This paper came as an attempt to root the stylistic study in the Arab heritage by investigating the concept of displacement, and researching attempts to control the term since it appeared as a feature in scholars' perceptions of our Arab rhetorical heritage, until it became the focus of the attention of contemporary Arab researchers, they tried to follow the term since it was just foreshadowing The ancient Arab heritage until it was attracted by modern stylistic studies, so its concepts and terminology varied.

الكلمات المفتاحية: الانزياح ; العدول ; الشّعريّة ; البلاغة ; الأسلوبيّة


L’assimilation de la référence dans l’esquisse Réinventer « le faire » pour formuler le « dire »

تريشيلي نزار, 
2023-01-27

Résumé: Résumé : Si l’esquisse coupe l’esprit du bien-fini et l’achevé c’est par ce qu’elle oriente sa pratique vers une expérience esthétique qui s’identifie dans une plage de liberté incontournable. Cette étape préparatoire profite de son détachement de toute contrainte ou modèle référentiel hérité pour faire la cuisine interne de l’œuvre d’art. Ainsi, entre le « faire » et le « dire » de l’esquisse se dissimule de la norme par suite la référence afin de produire une démarche préparatoire qui prône une création spécifique ébloui par une jouissance exclusive. Le parcours poïétique de l’esquisse rend le faux et l’étrange saisissable sous l’influence du flux des idées et des propositions en état de naissance ABSTRACT: In case the sketch cuts the spirit of the well-finished, then directs its practice towards an aesthetic experiencewhich is identified in the range of unavoidable freedom. This preparatory step takes advantage of its detachment from any constraint or inherited referential modelto do the internal matters of the artwork, therefore between "doing" and "saying" the sketch there is a hidden from the norm as a result of the reference, in order to produce a preparatory approach, that advocates a specific creation dazzled by an exclusive enjoyment.The poietic course of the sketch makes the false and the strange graspableunder the influence of the flux of ideas and proposals in a state of birth.

Mots clés: Mots-clés: esquisse, référence, étape préparatoire, parcours poïétique. Keywords: sketch, reference,preparatory step, poietic course.