الحوار المتوسطي
Volume 11, Numéro 2, Pages 161-179

المؤرخ الفرنسي بيير فيدال ناكي ودعم الثورة الجزائرية(1957-1962) The French Historian Pierre Vidal Naquet And The Support Of The Algerian Revolution(1957-1962)

الكاتب : قندل جمال .

الملخص

تعالج هذه الدراسة إشكالية الرأي العام الأوروبي عموما و الفرنسي تحديدا ،من حيث كونه شكّل أهمية كبيرة لدى قيادة الثورة الجزائرية، باعتباره مدخلا سليما لتعميق الالتفاف حول طرح الثورة،على نحو كفيل بتحسين تموقعها أوروبيا و دوليا من جهة، وقد تنوعت النخبة المتعاطفة و المتضامنة مع الثورة الجزائرية ابتداء من سنة 1955 التي شهدت تحولا إيجابيا خدم الثورة من خلال بروز اسم الصحفي الفرنسي روبير بارا Robert Barrat كمساند و داعم للثورة الجزائرية،وحواراته الجريئة في نوفال اوبسرفاتور "Nouvel Observateur. كما تقف عند المؤرخ الفرنسي بيير فيدال ناكي، تحليلا لمنطلقات موقفه الداعم للثورة و الذي عرّى سلطة الاحتلال الفرنسي أمام الرأي العام الفرنسي و العالمي على حد سواء. خاصة و أنه أكثر جرأة و أعمق وعيا و أشدّ تأثيرا ،حيث جسدها من خلال كتابه "l’Affaire Audin" بعد اعتقال وقتل موريس أودان، في شهر جوان 1957من طرف المظليين بسبب التعذيب، فشكل الكتاب إدانة صارخة للتعذيب الممنهج و الممارس من طرف شرطة وعساكر الاحتلال الفرنسي.في ظرف صعب و حساس واجهته الثورة،في أعقاب إضراب الثمانية أيام 1957 و معركة الجزائر و تداعياتها على حركة الثورة. وقد انتهيت إلى جملة من النتائج تتحدد في الآتي : 1- العدوان الفرنسي الشامل على الجزائر على المستويين الأفقي و العمودي،شكل الدافع الرئيس لمناهضة الاحتلال من طرف النخبة العلمية وعلى رأسها المؤرخ ناكي، و التنديد بالممارسات القائمة على القمع وفق نظرية الخيار الأمني للقضاء على الثورة . 2- أدرك بيير فيدال ناكي أن العمل الجمعوي التوعوي القائم على اللجان، طريق سليم لصياغة رأي عام مؤمن بفكرة مناهضة الاحتلال والعمل على تقويض أركانه . 3- الكتابة و التأليف مواكبة للوقائع و الأحداث المتعلقة بالاعتقال و التعذيب اعتمادا على الوثائق و المصادر عكسا الرؤية العلمية للمؤرخ ناكي فيي التعاطي مع الواقع المأساة الذي أنتجه الاحتلال الفرنسي. 4- الصيت العلمي لبيير فيدال ناكي، عمّق الالتفاف حول مسألة مناهضة الاحتلال، خاصة "بيان 121" الذي دعا إلى التمرد على الأوامر العسكرية . 5- موقف ناكي وغيره من النخب العلمية و الثقافية شجّع دور النشر على التماهي مع خيار مناهضة الاحتلال و إدانة التعذيب و المرافعة لصالح القضية الجزائرية العادلة . Abstract This study deals with the problem of the European public opinion in general and the French in particular, in terms of the importance of the leadership of the Algerian revolution, as a proper input to deepen the rounding around the revolution, in order to improve the European and international position on the one hand, has diversified sympathetic elite and solidarity with Algerian revolution starting in 1955, Which witnessed a positive transformation served the revolution by the emergence of the name of the French journalist Robert Barrat as a supporter and supporter of the Algerian revolution, and his bold dialogue in the Nouvel Observateur. This study also stands with the French historian Pierre Vidal Naquet, an analysis of the origins of his position in support of the revolution, which lied to the French occupation authority in front of French and international public opinion alike. Especially as he is bolder, deeper and more aware, and more influential, as his body through his book "l'Affaire Audin »;After the arrest and murder of Maurice Audin in June 1957 by paratroopers because of torture, the book was a stark condemnation of systematic torture practiced by the French police and military. In a difficult and sensitive situation faced by the revolution, following the eight-day strike in 1957 and the battle of Algeria and its repercussions on Revolution Movement. I have come to an number of conclusions that combine in the following: 1-The French aggression against Algeria on both the horizontal and vertical levels, constituted the main motivation for the opposition occupation by the scientific elite headed by the historian Naki and condemn the practices of repression according to the theory of security option to eliminate the revolution . 2- Pierre Vidal Naquet realized the awareness raising work based on committees a right way to formulate a public opinion that believes in the idea of opposing the occupation and working to undermine it . 3-Writing and publishing to keep up with the facts and events related to detention and torture based on documents and sources they reflected the scientific vision of Naquet dealing with the reality of the tragedy produced by the french occupation. 4-The scientific reputation of Pierre Vidal Naquet deepened raly on the issue of anti_occupation ,especially “statement 121”wich called for the rebellion against military orders . 5-Naki’s position and other scientific and cultural elites encouraged publishers to identify with the opinion of opposing the occupation and condemning torture and pleading in favour of the just Algerian cause .

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفاتاحية الثورة الجزائرية، الإعلام، النخبة، الرأي العام،إدارة الاحتلال الفرنسي،التعذيب . ; Key words: The Algerian revolution, the media, the elite, public opinion, the French occupation administration, torture.