معارف

مجلة علمية دولية محكمة متعددة المجالات

Description

مجلة معارف بجامعة البويرة، هي مجلة علمية دولية محكمة، نصف سنوية، (مجانية)، تصدر عن جامعة البويرة، في خمسة أقسام مختلفة، تهتم بنشر البحوث والدراسات في ميادين: العلوم القانونية، والاقتصادية، والآداب واللغات، وعلوم وتقنيات النشاطات البدنية والرياضية، والعلوم الإنسانية والاجتماعية. هدفها الرقي بالبحث العلمي في المجالات المذكورة أعلاه، وتشجيع العمل البحثي الجاد لمختلف الباحثين، من أساتذة وطلبة دكتوراه، من داخل الوطن وخارجه.

5

Volumes

7

Numéros

482

Articles


المستوى الاقتصادي للأسرة الجزائرية و انعكاسه على الممارسة الرياضية عند الأطفال.

قوميدي محمد الأمين, 

الملخص: تهدف دراستنا هذه إلى معرفة انعكاس المستوى الاقتصادي للأسرة الجزائرية على الممارسة الرياضية عند الأطفال،و تم الاعتماد على المنهج الوصفي في الدراسة،كما تم اختيار العينة بطريقة مقصودة ،و المتكونة من 60 فردا من أسرة جزائرية،و قد استخدم الإستبيان كأداة للدراسة من تصميم الباحث، و تم التوصل إلى وجود انعكاس للمستوى الاقتصادي للأسرة الجزائرية على الممارسة الرياضية عند الأطفال.

الكلمات المفتاحية: المستوى الاقتصادي ;الأسرة الجزائرية; الممارسة الرياضية


امتداد النظام الخاص للمسؤولية عن فعل المنتجات المعيبة - دراسة مقارنة على ضوء آخر التعديلات -

حاج بن علي محمد, 

الملخص: إن النظام الخاص للمسؤولية عن فعل المنتجات المعيبة الذي أوردته التشريعات الحديثة، لا يحول دون تمكين المضرور من حقه في الرجوع إلى تطبيق القواعد العامة للمسؤولية المدنية، والمتعلقة بقواعد المسؤولية العقدية وقواعد المسؤولية التقصيرية، أو أي نظام خاص للمسؤولية، كما ورد ذكره وفق صياغة النص القانوني. وبالنظر إلى اختلاف الأسس بين النظام الخاص والقواعد العامة، والذي يظهر سهلا من حيث التقديم، ولكن يصعب ذلك من حيث الإعمال أو التطبيق لاسيما من وجهة نظر القضاء، ولا يسمح في المقابل منح إجابات نهائية عن مدى امتداد الطابع الاستثنائي للنظام الخاص للمسؤولية عن فعل المنتجات المعيبة.

الكلمات المفتاحية: المسؤولية المدنية، النظام الخاص، القواعد العامة، الطابع الاستثنائي، القضاء.


النظام العام للاستغلال الغابي بين المقاربة القانونية و المقاربة البيئية

زيبار الشاذلي, 

الملخص: الملخص بالعربية : يعتبر قطاع الغابات من أهم المواضيع الحساسة في وقتنا الحالي ، نظرا لقيمة الغابات اقتصاديا و اجتماعيا و كذا بيئيا ، في ظل التنامي المستمر للسياسة العقارية في الجزائر بما يكفل احترام المخططات الإستراتيجية التي ترسمها الدولة في إطار خلق مناخ مناسب للدفع بعجلة التنمية كآلية فعالة لخلق جيوب عقارية محفوظة مسبقا تشكل ما يسمى بالاحتياطي البيئي يتم الاعتماد عليه بشكل ضروري في رسم السياسة العقارية القانونية مستقبلا الكلمات المفتاحية : الغابات، الاقتصادية ، البيئية، القانونية . الملخص بالإنجليزية : abstract : the secter of forests is the main subject in this time , we see it’s value economicly , socially and enviremently in continous progress to finance politic in Alegria .and respect strategic plans which the country design it to create suitable envirements to defend quikly for progress and form as it mention the envirement which depend on it obligatory to design legal finance politic in the future . key words : the forests ; economic ; the envirement ; the legal . الملخص بالفرنسية : Résume : le secteur de forêts est considéré le plus important sujet actuellement , selon la valeur économiques , social ,et environnement on passe élève la politiques foncier a à Alger , pour respecter les plans stratégiques qui est dessines par la gouvernements afin de créer un climat favorable la progresse des développements comme un types efficace pour dessiner un finance légal et politique au future Mots clé : foret, économiques, environnements, légal

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية : الغابات، الاقتصادية ، البيئية، القانونية .


استعمال تكنولوجيا المعلوماتية تسهل على التاجر القيد في السجل التجاري

Krim كريم Karima كريمة, 

الملخص: الملخص : تتعدد التزامات التاجر، أهمها القيد في السجل التجاري الذي يجعل ممارسته للنشاط التجاري يتم بشكل قانوني، و لمسايرة التحولات الاقتصادية و التكنولوجية، فقد أجاز المشرع الجزائري بموجب قانون04-08 المعدل و المتمم و المرسوم التنفيذي15-111، القيد في السجل التجاري و استصدار مستخرج منه بالطريقة الالكترونية، مع إمكانية إرسال الوثائق بنفس الطريقة و ذلك وفقا لإجراءات التوقيع و التصديق الالكترونيين. مما يظهر معه أن استعمال تكنولوجيا المعلوماتية ستعمل على تسهيل عملية القيد في السجل التجاري.. RESUME : Les commerçants sont astreints à certaines obligations, principalement l'inscription au registre du commerce qui rend l'exercice d'une activité commerciale légale. Et pour suivre le rythme des changements économiques et technologiques, Le législateur algérien a passé, a autorise, selon la Loi 04-08 modifiée et complétée,et le décret exécutive 15-111, l'inscription au registre du commerce et l’obtention d’un extrait de celui-ci par voie électronique, avec la possibilité d'envoyer des documents de la même manière et conformément aux procédures de la signature et la certification électronique. Cela, montre que l'utilisation des technologies de l'information facilitera le processus d'inscription au registre du commerce. ABSTRACT :Traders are bound to certain obligations, principally the registration In the commercial register, which makes the practice of the commercial activity legal. And, in order to keep pace with the economic and technological transformations, the Algerian legislator has authorized, according to Law 04-08 as amended and supplemented and Executive Decree 15-111, the registration in the commercial register and obtaining an extract of the latter by electronic means, with the possibility of sending documents in the same way and in accordance with the procedures of electronic signature and certification. This shows that the use of information technology will facilitate the process of registration in the commercial register.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: القيد في السجل التجاري؛ إرسال الوثائق الكترونيا ؛ تكنولوجيا المعلوماتية؛ التزامات التاجر؛ تسهيل الإجراءات؛ التوقيع و التصديق الالكترونيين. Mots-clés :L'inscription au registre du commerce; Envoyez des documents électroniquement; Technologies de l'information; Les obligations de commerçant;Faciliter les procédure; la signature et la certification électronique. Keywords: Inscription in the commercial register; Send documents electronicalle; , Information technology; Trader Bonds; Facilitate procedures; Signature and certification electronic.


تحديد مستويات معيارية لبعض اختبارات اللياقة البدنية المنتقاة من بطارية Euro Fit للاعبي أصاغر IRBM في كرة اليد U17.

قعقاع توفيق, 

الملخص: من خلال عمل الباحث في ميدان التدريب ومعايشته له، ولكونه درس تخصص التدريب والتحضير البدني، فقد لاحظ الباحث أن التدريب البدني المستخدم في ميادين التدريب هو تدريب عشوائي، وأن الاختبارات المعتمدة لذلك لم يتم انتقاؤها بالشكل العلمي السليم مما لا يجعلها الاختبارات المثلى في تحديد مستوى اللياقة البدنية لدى أصاغر كرة اليد U17. ويهدف البحث الى تحديد مستويات معيارية لبعض اختبارات اللياقة البدنية المنتقاة من بطارية يوروفيت للاعبي كرة اليد بولاية ام البواقي، تمثل مجتمع البحث في لاعبي كرة اليد لفريق اتحاد الرياضي لبلدية مسكيانة والبالغ عددهم 26 لاعبا، اما عينة البحث فقد شملت (22) لاعبا من فريق IRBM الناشط في القسم الهاوي، و(4) لاعبين تم استبعادهم وهذا راجع الى التجربة الاستطلاعية، وتم اختياره بالطريقة العمدية، اجريت عليه الاختبارات والملخصة اعتمد الباحث(3) اختبارات لقياس اللياقة البدنية والمنتقاة من قبل لجنة من المحكمين والخبراء، وهي كانت على التوالي: اختبار ثني الجذع من الوقوف)مرونة اسفل الظهر واوتار العضلات(، اختبار الوثب العريض من الثبات)القدرة العضلية للرجلين(، اختبار الجري المكوكي 10×5 م)السرعة والرشاقة(، كما كانت اهم الاستنتاجات تحديد مستويات معيارية للاختبارات المقترحة كافة والمقسمة الى ستة مستويات فضلا عن توزيع العينة قريب جدا من التوزيع الطبيعي، واستخدم الباحث المنهج الوصفي بالأسلوب المسحي لملاءمته طبيعة وأهداف الدراسة. واستخدم الباحث الاختبارات ووسائل لجمع البيانات للحصول على البيانات المطلوبة ومن ثم تحليل البيانات وتم معالجة البيانات إحصائياً باستخدام برنامج (SPSS)، وأوصى الباحث بما يلي: إجراء دراسة مماثلة على الفئات العمرية الأخرى لكلا الجنسين، إجراء دراسات مستقبلية وفق المحددات التي لم تتطرق لها الدراسة، وضرورة الاستفادة من الاختبارات المقننة التي تم استخدامها باعتبارها وسيلة من وسائل التقويم الموضوعي لقياس اللياقة البدنیة الخاصة. الكلمات الدالة: المستويات المعيارية، اختبارات اللياقة البدنية، بطارية يوروفيت، المرحلة العمرية (U17)، كرة اليد.

الكلمات المفتاحية: المستويات المعيارية؛ اختبارات اللياقة البدنية؛ بطارية يوروفيت؛ المرحلة العمرية (U17)؛ كرة اليد.


أثر استخدام أسلوب حل المشكلات على دافعية الإنجاز الرياضي لطلبة الطور الثانوي خلال حصة التربية البدنية و الرياضية

التحوي طاهر, 

الملخص: دراسة تجريبية لفاعلية برنامج قائم على اسلوب حل المشكلات - التفكير المتشعب - في التأثير على دافعية الانجاز الرياضي لطلبة الثانوي

الكلمات المفتاحية: اساليب التدريس ; اسلوب حل المشكلات ; دافعية الانجاز الرياضي ; المراهقة


أثر الترويج الرياضي على السلوك المستهلك الرياضي

قوال مصطفى, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى معرفة اثر ترويج الرياضي على السلوك المستهلك الرياضي ، حيث أن الترويج الرياضي هو كل الإجراءات الاتصالية و المعلومات حول المنتج أو الخدمة الرياضية للمستهلك الرياضي ، و ذلك من خلال بعض الأساليب الترويجية و متمثلة في الإعلان الرياضي ، البيع الشخصي و تنشيط المبيعات وغيرها التي تعمل على تعزيز الوعي و التعريف بالمنتج الرياضي أو الخدمة الرياضية و بالتالي التأثير على القرار الشرائي للعميل إذن فإن الهدف النهائي للترويج الرياضي هو استهلاك المنتج الرياضي أو الخدمة الرياضية و بالتالي تحقيق الأهداف المنشودة .

الكلمات المفتاحية: الترويج الرياضي-سلوك المستهلك الرياضي – الإعلان الرياضي-البيع الشخصي-تنشيط المبيعات.


دور مجلس الأمن الدولي في تقييد إختصاص المحكمة الجنائية الدولية: دراسة حالة القرار رقم 1497(2003)

محمد جلول زعادي, 

الملخص: تميّزت العلاقات الدولية خلال العشرية الأخيرة بتراجع، كان محركه المساس المستمر والمتكرر بمقومات الشرعية الدولية على يد مجلس الأمن الدولي، وما أصدره من قرارات استهدفت بالدرجة الأولى مبادئ معترف بها دوليا كمبدأ الدفاع الشرعي وحق الشعوب في تقرير مصيرها. يعدّ قرار الجهاز الأممي 1497(2003) من أهمها، وذلك ليس بفعل تقييده لاختصاص المحكمة الجنائية الدولية فحسب، وإنّما كذلك ممّا انجرّ عنها من آثار سلبية نتيجة للصراع بين الكيانين الدوليين، ولاسيما الإخلال بمسعى الحفاظ على السلم والأمن الدوليين.

الكلمات المفتاحية: 1-قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1497(2003)؛ 2-قوات حفظ السلام؛ 3-الحصانة الدولية؛ 4-المحكمة الجنائية الدولية؛5-المسؤولية الجنائية الدولية؛ 6-نظام اتفاق القوات.


تكييف المنظومة التشريعية الوطنية لمكافحة جريمة تبييض الأموال مع توصيات مجموعة العمل المالي GAFI

يتوجي سامية, 

الملخص: حذت الجزائر حذو معظم الدول باعتمادها تشريعات قانونية لمكافحة تبييض الأموال وتمويل الإرهاب وإنشاءها لهيئات عملياتية مختصة في محاربة غسيل العائدات الإجرامية، غير أن التطورات التي تشهدها الساحة الوطنية والإجرام المنظم العابر للحدود حتمت مراجعة التشريع وتحيينه بصفة مستمرة، لذلك تتجه مختلف الآراء إلى التأكيد على أن القانون 05-01 المتعلق بالوقاية من تبييض الأموال وتمويل الإرهاب ومكافحتهما راعى التوازن بين النظام الدستوري الجزائري والالتزامات الدولية، أين يبدوا من التفحص العام لمتنه أن مقتضياته تهدف إلى تكييف الآليات التي تتضمنها الاتفاقيات الدولية ذات الصلة خاصة منها توصيات مجموعة العمل الماليGAFI (...) مع المنظومة التشريعية الجزائرية". بالاطلاع على ما جاءت به GAFI، نجد أنها مبدئيا منظمة حكومية دولية أنشئت سنة 1989 من أجل وضع المعايير الدولية وتعزيز التنفيذ الفعال للتدابير القانونية والتنظيمية والتشغيلية لمكافحة جريمة تبييض الأموال وتمويل الإرهاب وانتشار التسلح والتهديدات الأخرى ذات الصلة بنزاهة النظام المالي والمصرفي الدولي، وكذا العمل والتنسيق مع الجهات الدولية على تحديد مواطن الضعف على المستوى الوطني بهدف حماية النظام المالي من الاستغلال الإجرامي، وقد قامت GAFI بإصدار التوصيات الأربعين المعدة سنة 1990 والمراجعة سنوات (1996–2002–2004–2012) التي تشكل أساس الجهود الدولية لمكافحة جريمة تبييض الأموال، أين اعترفت المجموعة مبدئيا بأن الدول مزودة بنظم قانونية ومالية مختلفة ينجر عنها عدم قدرتها على اتخاذ تدابير متجانسة لهذا فالتوصيات الصادرة عنها هي مبادئ قانونية عملية على الدول العمل بها حسب ظروفها الخاصة وأطرها المؤسساتية.

الكلمات المفتاحية: الإجرام المنظم العابر للحدود؛ جريمة تبييض (غسيل) الأموال؛ الجهود الدولية لمكافحة جريمة تبييض الأموال؛ التوصيات الأربعين لمجموعة العمل المالي GAFI؛ القانون 05-01 المتعلق بالوقاية من تبييض الأموال وتمويل الإرهاب ومكافحتهما.


الإبداعات الجمالية و ابتكارات العمال

فرندي نبيل, 

الملخص: تتجسد الإبداعات الشكلية في الرسوم و النماذج الصناعية و هي أحد عناصر حقوق الملكية الفكرية التي تنطوي على إبداع جمالي، يتعلق بالمظهر الخارجي للمنتجات و الذي تولي له المؤسسات الصناعية أهمية لتحقيق أكبر تسويق لمنتجاتها، فتوظف مصممين من اجل ابتكار أشكال جديدة تكون أكثر جاذبية وترتبط معهم بعقود قد تكون عقد عمل أو مقاولة ،و أثناء هذه الرابطة قد يحدث نزاع بينهما حول ملكية الابتكار الشكلي، فتسند المؤسسة الابتكار لنفسها على أساس أنها الممولة له،بينما يحتج المبدع أو المصمم بمجهوده الفكري. فتحديد المالك الحقيقي لهذا الإبداع ليس بالأمر السهل ،فعقد العمل لا يعطي للمؤسسة المستخدمة حق استغلال الابداع المتوصل إليه، لأن الحق الفكري يبقى مرتبطا بالعامل، لذلك يجب أن يكون هناك تنازل صريح للحقوق في عقد التنازل من العامل لصالح رب العمل ، لاسيما اذاكان المصنف محمي بنظام الملكية الصناعية فمن الأفضل إدراج هذا الشرط لأنه يسمح بتجنب أي خطر مطالبة من طرف العامل.

الكلمات المفتاحية: الابداعات الجمالية، الرسوم و النماذج، ابداعات العمال الأجراء، ابداعات الخدمة، الابداعات العرضية، ابداعات خارج الخدمة، حقوق المؤلف.


المستوى الاقتصادي للأسرة الجزائرية و انعكاسه على الممارسة الرياضية عند الأطفال

قوميدي محمد الأمين,  مويسي فريد, 

الملخص: ملخص : تهدف دراستنا هذه إلى معرفة انعكاس المستوى الاقتصادي للأسرة الجزائرية على الممارسة الرياضية عند الأطفال،و تم الاعتماد على المنهج الوصفي في الدراسة،كما تم اختيار العينة بطريقة مقصودة ،و المتكونة من 60 فردا من أسرة جزائرية،و قد استخدم الإستبيان كأداة للدراسة من تصميم الباحث، و تم التوصل إلى وجود انعكاس للمستوى الاقتصادي للأسرة الجزائرية على الممارسة الرياضية عند الأطفال.

الكلمات المفتاحية: المستوى الاقتصادي;الأسرة الجزائرية; الممارسة الرياضية.


إدارة التكاليف البيئية كأداة لزيادة تنافسية المؤسسة

مختاري زهرة, 

الملخص: تهتم معظم المؤسسات بالحصول على مقاييس و مواصفات تحسن من أدائها الإنتاجي بشكل أساسي، لأنها تساهم في تحسين قدراتها التنافسية بشكل مباشر، غير أنها تهمل المواصفات ذات البعد الاجتماعي و خاصة ذات البعد البيئي رغم أن لها تأثير جد ايجابي على المؤسسة فهي تساهم بشكل كبير في زيادة تنافسيها. من خلال بحثنا تطرقنا لأهمية الامتثال إلى القوانين الدولية الملزمة بالاهتمام بالبيئة إذ تكون المؤسسة مجبرة على إدراج تكاليف بيئية جديدة. وعليه كان لزاما عليها إدارة التكاليف البيئية الخاصة بها لإكساب المؤسسة خاصية تميزها عن باقي المؤسسات المنافسة وهذا ما يزيد من قدراتها التنافسية. و قد تبين أثر إدارة التكاليف البيئية على الرفع من تنافسية المؤسسة.

الكلمات المفتاحية: البيئة، التكاليف البيئية، الادارة البيئية، التنافسية، المؤسسة.


اثر برنامج تعليمي مقترح بالطريقة الكلية -الجزئية مدعم بالتصور الذهني في تحسين الأداء المهاري الخططي الفردي على لاعبي كرة القدم 12 -13سنة

بن رابح خير الدين,  بن نعجة محمد,  ربوح صالح, 

الملخص: هدف البحث إلى الكشف عن اثر برنامج تدريبي مقترح بالطريقة الكلية -الجزئية مدعم بالتصور الذهني في تحسين الأداء المهاري والخططي الفردي، وتم استخدام المنهج التجريبي لملاءمته وطبيعة البحث، واشتمل مجتمع البحث على لاعبي كرة القدم 12-13سنة، وتم اختيار عينة البحث بطريقة مقصودة والبالغ عددهم (22) لاعب من المجتمع الأصلي وبذلك بلغت النسبة المئوية لعينة البحث 73% من المجتمع الأصلي، وتم تقسيمهم إلى مجموعتين إحداهما تجريبية و الأخرى ضابطة،وشمل البرنامج التدريبي الطبق على العينة التجريبية 36وحدة تدريبية خلال ثلاثة أشهر بواقع ثلاث حصص في الأسبوع مدة الحصة 30دقيقة ،وتم استخدام اختبار مارتينز لقياس التصور الذهني 1993 وبطاقة ملاحظة لقياس الأداء المهاري الخططي الفردي وتم استخدام اختبار (ت)كوسيلة إحصائية للتوصل إلى نتائج البحث، وتم استنتاج أن البرنامج المقترح بالطريقة العامة والتحليلية مدعم بالتدريب الذهني تأثير مباشر في تحسين الأداء المهاري الخططي الهجومي الفردي.

الكلمات المفتاحية: الكلمات الدالة: الطريقة الكلية –الجزئية، التصور الذهني، الأداء المهاري الخططي الفردي


مسؤولية المراجع الخارجي في الحد من تأثير مخاطر المعاينة الإحصائية على عملية التدقيق

عراب سارة,  زيدان محمد, 

الملخص: بينت هذه الدراسة مسؤولية المراجع الخارجي في الحد من تأثير مخاطر المعاينة الإحصائية على عملية التدقيق ما خلال التعرف على دواعي الحاجة لأسلوب المعاينة الإحصائية وما خطط هذا الاستخدام في مجال التدقيق، بالإضافة إلى المخاطر الناتجة عن استخدام أسلوب المعاينة الإحصائية وكيف يواجه المدقق المخاطر التي تعترضه إزاء استخدامه لأسلوب المعاينة الإحصائية في عملية التدقيق. وخلصت الدراسة إلى إن استخدام أسلوب المعاينة الإحصائية يمكن من إجراء تقدير مسبق لحجم العينة على أساس موضوعي وينبغي على المراجع الخارجي تطبيق المعاينة الإحصائية بشكل سليم وأن يكون على إطلاع كامل بالمصطلحات الإحصائية للتخفيف من مخاطر المراجعة في عملية التدقيق.

الكلمات المفتاحية: التدقيق، المراجع الخارجي، المعاينة الإحصائية. مخاطر المعاينة الإحصائية، مسؤولية المدقق.


أثر تمرينات تصحيحية وفق بعض المتغيرات البيوكينماتيكية على دقة أداء مهارة استقبال الإرسال في الكرة الطائرة - دراسة ميدا نية على أندية القسم الوطني الثاني (جهوي الوسط) ''أكابر''

Lebboukh Toufik,  Bouhadj Meziane, 

الملخص: تهدف الدراسة إلى التعرف على قيم بعض المتغيرات البيوكينماتيكية لمهارة استقبال الإرسال في الكرة الطائرة وإكتشاف الأخطاء الميكانيكية التي لها تأثير على دقة أداء المهارة عند لاعبي الكرة الطائرة، التعرف على نسبة مساهمة بعض المتغيرات البيوكينماتيكية في نتيجة أداء المهارة، تبيين أنه للمتغيرات البيوكينماتيكية أثر كبير في تطوير التمرينات التصحيحية الخاصة بالمهارة، وأخيرا لتبيان فاعلية التمرينات التصحيحية المبنية وفق المتغيرات البيوكينماتيكية المستخرجة من تحليل فيديوهات أداء اللاعبين والمقترحة لتصحيح أداء المهارة. بافتراض أنه توجد بعض الأخطاء الميكانيكية التي تؤثر سلبا على دقة أداء مهارة استقبال الإرسال عند لاعبي الكرة الطائرة، وأن بعض المتغيرات البيوكينماتيكية تساهم بدرجة كبيرة في تحديد نتيجة أداء هذه المهارة، وأنه للمتغيرات البيوكينماتيكية أثر كبير في تطوير التمرينات التصحيحية الخاصة بهذه المهارة. ومن أجل التعمق في الدراسة استعملنا المنهج التجريبي على عينة قصدية من أندية الكرة الطائرة الناشطة بالقسم الوطني الثاني جهوي الوسط للكرة الطائرة، وتمثلت في 30 لاعبا، مجموعة ضابطة 15 لاعبا وتجريبية 15 لاعبا من أندية (NAHD)، (NRBH)، (ASJK). وباستخدام الملاحظة الميدانية، التصوير بالفيديو، القياسات الأنتروبومترية، الاختبار المهاري لمهارة استقبال الإرسال، التحليل البيوكينماتيكي لفيديوهات المهارة. وقد توصل الباحثان إلى أن التمرينات التصحيحية المبرمجة لها فاعلية كبيرة في تطوير وتحسين أداء المهارة، التحليل البيوكينماتيكي يساعد على اكتشاف وتحديد الأخطاء الحركية في الأداء، التحليل البيوكينماتيكي يساعد على بناء التمرينات التصحيحية اللازمة لتعديل أخطاء اللاعبين، من كل هذا استنتج الباحثان أن المتغيرات البيوكينماتيكية ونظرا لأهميتها هي عامل مهم يجب أن يلجأ إليها من أجل تطوير وتحسين دقة أداء اللاعبين في مهارة استقبال الإرسال بالكرة الطائرة. لذلك يقترح الباحثان ضرورة أن يكون المدرب مطلعا على مبادئ الميكانيك الحيوية وملما بتقنيات التحليل البيوكينماتيكي ومتغيرات المهارة، الإستعانة بمبادئ الميكانيك الحيوية ونتائج التحليل البيوكينماتيكي في اقتراح تدريبات عملية وتمرينات تصحيحية للأخطاء المهارية.

الكلمات المفتاحية: التمرينات، المتغيرات البيوكينماتيكية، دقة الأداء، مهارة استقبال الإرسال، الكرة الطائرة.


Agricultural entrepreneurship in Algeria Prospective Structural analysis using MICMAC method

Chine Lazhar,  Balouli Houssame Eddine, 

Résumé: Abstract This study aims to identify key variables controlling the evolution of the agricultural entrepreneurship in Algeria using MICMAC method. After the listing of variables (both internal and external), the description of the relationships between variables and the analysis of both direct and indirect plan we find that the important variables controlling the evolution of our system under study are determining variables and key variables of the indirect plan. These variables are export of petrol and gas, economic growth, business climate, human capital, information and communication technology, territory development and motivation of the entrepreneur. We can add other regulatory variables such as export promotion, markets organization and partnership.

Mots clés: Agricultural entrepreneurship. Structural analysis. MICMAC.


أهمية التكوين قبل الخدمة في اعداد مدرسي النشاط البدني الرياضي وفق فلسفة المقاربة بالكفايات

رويبح كمال, 

الملخص: يكتسي التكوين قبل الخدمة اهمية بالغة لما له من أثر ايجابي في اعداد استاذ التربية البدنية ولا يتسنى ذلك الابالاهتمام بمقياسي التربية العملية والتربص الميداني هذين المقياسين يسمحان للاستاذ بتحويل معارفه النظرية المكتسبة الى عمل ميداني وفق المقاربة الجديدة وهي التدريس بالكفايات من خلال بحثنا هذا أردنا إبراز أهمية الدورات التكوينية في إعداد أستاذ التربية البدنية والرياضية في ظل المقاربة بالكفايات ليواكب ويساير هذا الأخير التكنولوجيا والأساليب التربوية الحديثة لإنجاح العملية التربوية, وتعد التنمية المهنية للمدرس من أساسيات تحسين التعليم ، وذلك لما لها من أهمية بالغة في تطوير الأداء التدريسي للمعلم ، وتطوير تعلم جميع التلاميذ للمهارات اللازمة لهم مما يؤدي إلى تحقيق مجتمع التعلم، والتنمية المهنية هي المفتاح الأساسي لاكتساب المهارات المهنية والأكاديمية, سواء عن طريق الأنشطة المباشرة في برامج التكوين الرسمية أو أساليب التعلم الذاتي ، وخاصة ونحن نعيش في عصر التحديات والتحولات الهامة وذلك من أجل الارتقاء بمهنة التعليم ونوعية المعلمين ، ولقد ترتبت على التغيرات الحديثة التي باتت تجتاح العالم قي السنوات الأخيرة أن أخذت الدول جميعها في إعادة النظر في نظمها التعليمية بشكل عام ، ونظام إعداد وتكوين المعلم بشكل خاص، وذلك من خلال برامج تزودهم بالمعارف التربوية التعليمية ،وإكسابهم المهارات المهنية ، وذلك استجابة للعديد من العوامل التي من أبرزها الوعي بالتغيرات الحادثة والتكيف معها.وجاء هذا البحث ليبرز الدور الكبير للتربية العملية باعتبارها المنصة التي يأخذ منها المدرس معارفه النظرية وكذا تطبيقها في وسطه الدراسي ليتحول بعد ذلك للتربص الميداني باعتباره اول خطوات الحياة المهنية فاذا صلح أول الشئ صلح آخره, The training before service plays an important role as it has a positive role in preparing the physical education teacher .This is achieved only through the subjectmatters of scientific education and field training .These subjectmatters permit to the teacher to transfer his theoretical knowledge into field work according to the new approach of teaching by competencies. Through this research, we tried to put the light on the role of the importance of training courses in preparing the physical and sportive education teacher in competency-based approach in order for him to cope with the latest technological and educational manners to make the educational process successful. The professional development of the teacher is one of the fundamentals of developing teaching, as it has an important role in developing the teaching performance of the teacher and the development of teaching all the students the necessary competencies to reach a learning society. The professional development is the basic key to gain the academic and professional competences by either direct activities in official professional training programs or self training programs, especially that we are living in the era of important changes and challenges in order to better the profession of teaching and the quality of learners. As a result of the contemporary changes that took place in the world in the last years, all countries have considered changes in their educational systems in general and the training of teachers in particular through programs that provide them with educational knowledge and professional skills. All this is due to the awareness of the changes happening and coping with them. This research aims to put the light on the great role of scientific education as it is the platform from which the teacher takes his theoretical knowledge and their practice in his educational environment and then turn to the field training as the first step to professional life: if the first step is correct, the last one is as well.

الكلمات المفتاحية: التكوين قبل الخدمة,التربية العملية, التربص الميداني ,المقاربة بالكفايات


الآثـار الإقتصادية للفساد المالي والإداري وجهود الجزائر لمكافحتـه -إشارة إلى ترتيب الجزائر في مؤشر مدركات الفساد-

مسكين عبد الحفيظ,  ليتيم خالد, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى الإحاطة بالإطار المفاهيمي للفساد بصفة عامة، والفساد المالي والإداري، مظاهره وآثاره المختلفة على وجه الخصوص، وبحثت في واقعه بالجزائر وجهود الدولة لمكافحة الظاهرة والتقليل من آثارها الإقتصادية. حيث أهتم الباحثون في السنوات الأخيرة بمسألة الفساد بمختلف أشكاله بالنظر لإنتشاره الواسع ، بل أن بعض قضايا الفساد أطاحت بحكومات، ومنها ما خلق اضطرابات داخل الدول؛ لما له من آثار على مختلف النواحي، ذلك ما يستلزم قيام الدول بمجهودات قصد مكافحة الظاهرة والتصدي لها. هذا ما جعل الحكومة الجزائرية تسارع في وضع ميكانيزمات لمكافحة الظاهرة والوقاية منها؛ أهمها القانون رقم 0-01 المؤرخ في 20 فيفري 2006، وكذا إنشاء الهيئة الوطنية للوقاية من الفاسد ومكافحته.

الكلمات المفتاحية: الفساد، الفساد الإداري والمالي، الآثار الإقتصادية للفساد، جهود الحكومة الجزائرية، مكافحة الفساد.


اختيار نظام الصرف الأمثل وتحرير تدفقات رؤوس الأموال باستخدام معضلة " تثبيت- تعويم " - دراسة حالة الجزائر-

Berberi Mohamed Amine,  Tergou Mohamed, 

الملخص: تعتبر الجزائر دولة نامية تسعى للانفتاح وإعطاء حركة لرؤوس الأموال طابعا أكثر حرية مع تقييم الدينار الجزائري بقيمته التوازنية في ظل نظام صرف يفي بمتطلبات حماية الاقتصاد الوطني وتحقيق الأهداف الموضوعة، وذلك من خلال تشكيل توليفة مثلى حول إمكانية تحرير تدفقات رؤوس الأموال الأجنبية في ظل اختيار أمثل لنظام الصرف تتحدد على ضوئه قيمة العملة الوطنية.

الكلمات المفتاحية: نظام الصرف الأمثل، تحرير تدفقات رؤوس الأموال، معضلة " تثبيت-تعويم


Empirical study on the impact of country risk on FDI in MENA region

Hammache Souria,  Boubakeur Mustapha, 

Résumé: This article tries to examines the impact of country risk on FDI in MENA region by applying a Panel Data Analysis, during the period 2000 -2014. The Middle East and North Africa region has experienced a decline in foreign direct investment in recent years due mainly to the deterioration of the environment, and the increasing political risks and instability of the governments in place. The results suggest that political risk is not significant this result could be explaind by the fact that foreign investors tend to accept that, risk is an inherent factor of the region. Foreign investors accept a certain degree of risk, adapt and take the necessary measures, as the profitability remains high. The institutional variables in the MENA appear to be more influential on FDI than political risk.

Mots clés: Keys words : country risk, FDI, MENA


متطلبات‎ ‎تنويع‎ ‎هيكل‎ ‎الاقتصاد‎ ‎الجزائري‎ ‎في‎ ‎ظل‎ ‎صدمة‎ ‎أسعار‎ ‎النفط‎ ‎الحالية

بلقلة‎ ‎ براهيم,  نورين بومدين, 

الملخص: نهدف‎ ‎من‎ ‎خلال‎ ‎هذه‎ ‎الورقة‎ ‎البحثية‎ ‎إلى‎ ‎إبراز‎ ‎أهم‎ ‎الخيارات‎ ‎والمتطلبات‎ ‎الكفيلة‎ ‎بتنويع‎ ‎هيكل‎ ‎الاقتصاد‎ ‎الجزائري‎ ‎وفك‎ ‎ارتباطه‎ ‎المفرط‎ ‎بقطاع‎ ‎النفط‎ ‎وذلك‎ ‎في‎ ‎ظل‎ ‎استمرار‎ ‎صدمة‎ ‎أسعار‎ ‎النفط‎ ‎وما‎ ‎تمثله‎ ‎من‎ ‎مخاطر‎ ‎بارزة‎ ‎على‎ ‎آفاق‎ ‎الاقتصاد‎ ‎الوطني،‎ ‎خصوصا‎ ‎على‎ ‎مستوى‎ ‎المالية‎ ‎العامة‎ ‎والحسابات‎ ‎الخارجية،‎ ‎واستدامة‎ ‎النمو‎ ‎الاقتصادي‎. ‎وفي‎ ‎سبيل‎ ‎تحقيق‎ ‎هذا‎ ‎المسعى‎ ‎تبنت‎ ‎السلطات‎ ‎العمومية‎ ‎نموذج‎ ‎نمو‎ ‎جديد‎ ‎والذي‎ ‎من‎ ‎المفترض‎ ‎أن‎ ‎تسمح‎ ‎ترجمة‎ ‎محاوره‎ ‎في‎ ‎شكل‎ ‎برامج‎ ‎إصلاحية‎ ‎ملموسة‎ ‎وتنفيذها‎ ‎الفعلي‎ ‎من‎ ‎تحقيق‎ ‎تغيير‎ ‎جذري‎ ‎لهيكل‎ ‎اقتصادها‎ ‎يتميز‎ ‎بالتنوع‎ ‎والتنافسية‎ ‎بحلول‎ ‎العام‎ 2030. ‎وقد‎ ‎توصلت‎ ‎دراستنا‎ ‎في‎ ‎الأخير‎ ‎إلى‎ ‎أن‎ ‎السياسات‎ ‎والإجراءات‎ ‎الاقتصادية‎ ‎التي‎ ‎يجري‎ ‎تطبيقها‎ ‎والمعلن‎ ‎عنها‎ ‎في‎ ‎إطار‎ ‎النموذج‎ ‎الاقتصادي‎ ‎المعلن‎ ‎عنه‎ ‎تفتقد‎ ‎إلى‎ ‎الاتساق‎ ‎والاستمرارية‎ ‎والوضوح‎ ‎بالشكل‎ ‎الذي‎ ‎لا‎ ‎يطمئن‎ ‎على‎ ‎سلامة‎ ‎اتجاهها‎ ‎وفعاليتها‎ ‎الأمر‎ ‎الذي‎ ‎يحتم‎ ‎على‎ ‎السلطات‎ ‎المعنية‎ ‎تبني‎ ‎إستراتجية‎ ‎طموحة‎ ‎وواضحة‎ ‎المعالم‎ ‎للتحقيق‎ ‎هدف‎ ‎التنويع‎.‎

الكلمات المفتاحية: الكلمات‎ ‎الدالة‎: ‎أسعار‎ ‎النفط،‎ ‎نموذج‎ ‎النمو‎ ‎الجديد،‎ ‎التنويع‎ ‎الاقتصادي‎.‎


مدى إلزامية الدول بنشر مبادئ القانون الدولي الإنساني

بن صغير عبد المومن, 

الملخص: ملخص المقال: شهد المجتمع الدولي صورا مختلفة من النزاعات على المستوىين الدولي والداخلي،عرف أثناءها خرقا فادحا وواسعا لحقوق الإنسان وقواعد القانون الدولي الإنساني على حد سواء،حيث تعتبر الفئات المدنية الفئة الأكثر تضررا من ويلات هذه النزاعات. ويعرف القانون الدولي الإنساني على أنه: عبارة عن مواثيق ،والأعراف الدولية ،التي تطبق حال النزاعات المسلحة ،على اختلاف أقسامها،وتهدف إلى تقييد أطراف النزاع في حق استخدام أساليب القتال ووسائله،وحماية المتضررين من هذا النزاع،وتخفيف أثاره عنهم،وذلك حفاظا على كرامة الإنسان وحقوقه الأساسية . ومما لا شك فيه أن القانون الدولي الإنساني فرعا من فروع القانون الدولي العام ،وبالتالي يأخذ حكمه من حيث التنفيذ،أي الجهة المطبقة،ولكنه فرع متميز له سماته وخصائصه التي تميزه في أشخاصه،ومصادره،وطبيعة قواعده،ونطاق تطبيقه على النحو الذي يجعل من هذا القانون يتسم بطابع استثنائي خاص، إذ أن قواعده لا تتعلق إلا بالنزاعات المسلحة ،ولا تدخل حيز التنفيذ إلا في اللحظة التي تندلع فيها الحرب. Résumé: La communauté international a vu les photos des différents conflits, à la fois nationaux et internationaux, connus pendant et large grave violation des droits de l'homme et les règles du droit international humanitaire semblables, où des groupes de citoyens sont considérés comme le groupe le plus touché par le fléau de ces conflits. Droit international humanitaire connu que: un chartes et normes internationales qui s'appliquent si le conflit armé, les différents ministères, et vise à restreindre les parties au conflit dans le droit d'utiliser les modèles et les méthodes de lutte contre, et la protection des personnes touchées par ce conflit, et les atténuer, et à préserver la dignité de humaine et les droits fondamentaux. Il ne fait aucun doute que le droit international humanitaire, une branche du droit international public, et prend donc sa règle en termes de mise en œuvre, à savoir l'application, mais la branche lui ses caractéristiques qui le distinguent dans ses sujets, et ses sources, et la nature des règles, et la portée de son application distingue à ce qui rend cette la loi est la nature d'une exception, puisque les règles ne concernent pas seulement aux conflits armés, et ne viennent pas en vigueur jusqu'au moment où ils ont fait irruption dans la guerre..

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: مبادئ القانون الدولي الإنساني -النزاعات المسلحة -مبدأ الإنسانية-معاملة الضحايا الإنسانية-مبدأ الضرورة الحربية-أسرى الحرب les mots clés: Principes du droit international humanitaire - Conflits armés - Principe d'humanité - Traitement des victimes humaines - Principe de la nécessité de la guerre - Prisonniers de guerre


متطلبات ضمان جودة التعليم العالي في الجزائر -بين الواقع والاستشراف -

يدو محمد, 

الملخص: الملخـــــــــــص: تهدف هذه الورقة البحثية الى التعرف على متطلبات ضمان جودة ســـــــــــــــوق التعليم العالي ، من خلال استعراض دورها في ضمان الارتقاء بنوعية الخرجين من كافة المراحل و المسارات التعليمية و تقييم الأنشطة التعليمية في جميع مستوياتها، بإعتبارها الدعامة الرئيسية التي تكفل لمؤسسات التعليم العالي التدخل والتعبير عن المقومات ذات العلاقة بالإنسان والمجتمع والتنظيم و الحكومة...إلخ، مستعملين في ذلك المنهجين الوصفي والتحليلي، حيث قُسّم الموضوع إلى ثلاثة محاور، تناولنا في الأول التأصيل الفكري و المفاهيمي لضمان جودة التعليم العالي ، ثمّ استعرضنا مقومات ضمان جودة التعليم العالي، وصولاً إلى التطرق تحليل جهود ضمان جودة التعليم العالي في الجزائر ومتطلبات المواءمة. كما تهدف إلى التأكيد على ضرورة تطوير معايير ضمان جودة التعليم العالي بما يتماشى والمتطلبات العالمية ، بما يتوافق وخصوصيات مؤسسات التعليم العالي الجزائرية ووضع بعض المقترحات لتطوير نظام جودة التعليم العالي بما يستجيب لمتطلبات المحيط الاقتصادي والاجتماعي في ضوء التحديات والمستجدات المعاصرة. Abstract: This paper aims to identify the requirements of ensuring the quality of the higher education market by highlithing its role in ensuring the improvement of the graduates quality along all stages, as well as the educational tracks and the evaluation of educational activities at all levels, which we consider as the basic support for higher education institutions used to step in and to express the elements in terms of the human,the society and the organization and the government, etc…, We have used descriptive and analytical methods, as we divided this work into three sections. the first one is about showing basic concepts of ensuring the quality of higher education. And the second section talks about the requirements of ensuring the quality of the higher education, and finally the third section shows an alaysis of those requirements in Algeria. In addition, we aim through this study to emphasize the necessity of developing standards for quality insurance in higher education according to the international standards, and considering the carachteristics of the Algerian higher education institutions. And in order to give some suggestions for the development of the quality system of higher education for meeting the requirements of the economic and social environment.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: ضمان جودة التعليم العالي،مبادئ ضمان جودة التعليم العالي،الاعتماد المؤسساتي،الاعتماد الاكاديمي،التقويم. Keywords: Quality insurance of Higher Education, Principles of Quality insurance of Higher Education, Institutional Accreditation, Academic Accreditation, Assessment.


مساهمة الإدارة المحلية الجزائرية في تحقيق التنمية المستدامة

غردي محمد,  بن نذير نصرالدين, 

الملخص: تهدف الدراسة إلى تبيان مساهمة الإدارة المحلية في تحقيق التنمية المستدامة في الجزائر، باعتبار الإدارة المحلية نظام من النظم الإدارية العامة، ووسيلة إدارية لمعاونة الحكومة المركزية على أداء رسالتها بصورة أكثر فعالية وكفاءة، من خلال خلق الظروف المناسبة لتحقيق النمو الاقتصادي وتحسين مستوى معيشة السكان، وإعداد وتوجيه الطاقات البشرية للمجتمع عن طريق تزويد الأفراد بقدر من الخدمات الاجتماعية العامة كالتعليم، الصحة، الإسكان والنقل من أجل رفع مستوى المعيشة وتحقيق أهداف التنمية، بالإضافة إلى حماية البيئة والمحافظة عليها عبر ترشيد استغلال الموارد الأولية المتجددة والاستغلال الأمثل للموارد غير المتجددة.

الكلمات المفتاحية: الإدارة المحلية؛ التنمية المستدامة؛ التنمية الاقتصادية؛ التنمية الاجتماعية؛ التنمية البيئية.


طريقة التدريس النشطة (المختلطة) للتربية البدنية والرياضية وتأثيرها على التعلم الحركي لدى تلاميذ مرحلة التعليم الثانوي(دراسة ميدانية تجريبية على مستوى ثانوية مالك بن نبي - بوقادير – الشلف.)

برادعي حميد,  بوزامة جمال, 

الملخص: هدفت الدراسة الى التعرف على تأثير طريقة التدريس المختلطة (النشطة) للتربية البدنية على التعلم الحركي لتلاميذ مرحلة التعليم الثانوي لولاية الشلف، وذلك بدراسة تأثير التدريس بالطريقة الجزئية الكلية على التعلم الحركي، بالإضافة إلى دراسة تأثير التدريس بالطريقة الكلية الجزئية على التعلم الحركي، وقد أجريت الدراسة على عينة مكونة من مجموعتين تحتوي كل مجموعة على عشر تلاميذ من مستوى السنة الأولى من التعليم الثانوي، وأفراد عينة الدراسة كلهم يتميزون بوجود تكافؤ بين عناصر المجموعتين في العناصر الانثروبومترية (السن،الجنس،الطول،الوزن) وكذلك في متغير الرشاقة و الارتقاء (القوة المميزة للرجلين) بالاضافة الى متغير مهارة الضرب الساحق القطري ولجمع البيانات الخاصة بالدراسة والتحقق من أهدافها تم استخدام المنهج التجريبي عن طريق استخدام مجموعة من الاختبارات في رياضة الكرة الطائرة وتمثلت في مايلي: 1. اختبار الرشاقة. 2. اختبارالارتقاء (القوة المميزة للرجلين) 3. اختبار الضرب الساحق القطري(أ،ب) وبعد جمع البيانات ودراستها وتحليلها باستخدام الرزمة الإحصائية للعلوم الإنسانية والاجتماعية ( spss) وتم التوصل إلى أن التعلم الحركي عند التلاميذ بطريقة التدريس الكلية الجزئية كان اكبر من التعلم الحركي بالطريقة الجزئية الكلية، في الأخير أوصت لدراسة: 1. بضرورة إحاطة أساتذة التعليم الثانوي بمميزات الطرق التدريسية وخصائصها . 2. ضرورة إقامة برامج تكوينه تطبيقية وعدم الاكتفاء بالنظري في إعداد أساتذة المستقبل. 3. الحث على ضرورة الابتعاد عن العشوائية في التعليم ، واستعمال الطرق التدريسية الأكثر فعالية.

الكلمات المفتاحية: طريقة التدريس النشطة -التعلم الحركي -


آلية إخطار المجلس الدستوري في الجزائر: من نظام الإخطار المقيد إلى نظام الإخطار الموسع

كوسة عمار, 

الملخص: الملخص: تمارس الرقابة على دستورية القوانين في الجزائر من طرف هيئة تسمى المجلس الدستوري من خلال نظام الإحالة الوجوبية للرقابة إذا كانت القوانين مستوجبة الرقابة القبلية قبل النفاذ أو من خلال نظام الإحالة الاختيارية بعد النفاذ. وكان إخطار المجلس الدستوري قبل التعديل الدستوري 2016 يتم من طرف ثلاث مؤسسات أو جهات محددة على سبيل الحصر وهي رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الأمة ورئيس المجلس الشعبي الوطني، وهو ما جعل المجلس الدستوري مقيدا في ممارسته للرقابة على دستورية القوانين، إذ لا يستطيع ممارسة مهامه الرقابية دون إخطاره من هذه الجهات الثلاث، وهي من العيوب التي حاول المؤسس الدستوري تفاديها في التعديل الدستوري 2016 بتوسيع جهات الإخطار إلى ست جهات لها حق الاخطار المباشر، بإضافة ثلاث آليات أخرى للإخطار وهي الوزير الأول و50 نائبا من المجلس الشعبي الوطني و30 عضوا من أعضاء مجلس الأمة، إضافة الى الآلية الأخيرة وهي الدفع بعدم الدستورية من طرف أحد أطراف دعوى مرفوعة أمام محكمة ما إذا كان الحكم التشريعي المراد تطبيقه يمس بحقوقه وحرياته المكفولة دستوريا. تحاول هذه الورقة التطرق إلى هذا التحول والتطور في المنظومة الدستورية الجزائرية حول هذه الآلية(الإخطار) من خلال دراسة أبعاد هذا التطور وآفاقه ونتائجه النظرية والعملية وما هو مأمول منه من خلال التشريعات المرتقب صدورها لتكملة هذه المستجدات. Résumé : Le contrôle sur la constitutionnalité des lois en Algérie est exercer par un organisme appelé le Conseil constitutionnel à travers le système de contrôle de référence si les lois punissables par le contrôle des tribus par la force ou par le système de référence en option après l'accès. La notification du Conseil constitutionnel avant la révision constitutionnelle en 2016 sont par les trois institutions ou des destinations spécifiques exclusivement pour un Président de la République et Président de l'Assemblée nationale et le Président de l'Assemblée nationale populaire, qui a fait le Conseil constitutionnel restreint dans l'exercice du contrôle de la constitutionnalité des lois, il ne peut pas exercer son contrôle des fonctions sans saisir de ces trois organismes, l'un des défauts qui ont essayé le fondateur constitutionnel évité la révision constitutionnel en 2016 pour étendre la révision aux six points de vue ont le droit de saisir directe, en ajoutant trois autres mécanismes de saisir d'un premier ministre et 50 députés de l'Assemblée nationale populaire et 30 membres de l'Assemblée nationale, En Outre le mécanisme récent de saisir qui n'est pas constitutionnel par une partie à un procès intenté devant un tribunal si la disposition législative à appliquer à porter atteinte aux droits et libertés garantis par la Constitution . Cet article tente de répondre à cette transformation et le développement du système constitutionnel de l'Algérie sur ce mécanisme (saisi) en étudiant les dimensions de ce développement et ses perspectives et les résultats du théorique et pratique et que l'on espère à travers la publication prochaine de ces développements pour compléter la législation

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الاخطار؛المجلس الدستوري الجزائري؛التعديل الدستوري 2016 Mots-clés : Saisi Conseil constitutionnel algérien - Révision constitutionnel 2016


cadre juridique d'affilaition au régime de sécurité sociale algérien des personnes activant dans l'informel

قفيفة جمال, 

Résumé: C'est grâce à l'ordonnance n° 15-01, du 23 juillet 2015, portant loi de finance complémentaire de l'année 2015, que les personnes activant dans l'informel ont plein droit actuellement à une affiliation volontaire aux caisses de sécurité sociale, et peuvent bénéficier avec leurs ayants droit des prestations en nature de l'assurance maladie et/ou maternité, moyennant le versement d'une cotisation mensuelle assise sur une assiette, dont le montant est égal au salaire national minimum garanti (SNMG) Cette disposition est applicable pour une période transitoire, pendant laquelle les personnes non assujettis à la sécurité sociale ( activant dans l’économie informelle) affiliées volontairement aux caisses de sécurité sociale, doivent formaliser leur situation professionnelle par l'un des moyens légaux La personne qui a procédé à la formalisation de sa situation pendant la période transitoire, acquiert la qualité d'assujettis à la sécurité sociale La déclaration d’assujettissement à la sécurité sociale introduite dans ce cadre, permet en outre à la personne concernée de bénéficier d'un rachat à sa charge de cotisation de retraite au titre de la période transitoire, précédent cette déclaration

Mots clés: Informel; Affiliation; Caisse de sécurité sociale; Cotisation; Prestations en nature; Rachat de cotisation de retraite


الحيطة كآلية قانونية لضبط التطورات العلمية المحتمل إضرارها بحقوق الإنسان

Belhout Brahim, 

الملخص: الملخص تجد الحيطة -رغم اختلاف المواقف إزاء تكيفها بالمبدأ القانوني أو مجرد مقاربة – مكانة هامة في ضبط التطور العلمي في شتى المجالات وفي مجال حماية البيئة بصفة خاصة، ورغم وجود تباين في الصيغ والعبارات المتعددة المستعملة لتكريس مبدأ الحيطة، إلا أن شروط تطبيقه متواجدة بصفة مماثلة ضمن مختلف الاتفاقيات الدولية التي كرسته. تختلف التطبيقات القضائية الدولية لمبدأ الحيطة باختلاف الهيئات التي عرضت عليها نزاعات، كان من المفترض أن تتخذ هذه الهيئات القضائية موقفا معينا إزاء الطبيعة القانونية للحيطة، من خلال فصلها في هذه القضايا، ولحد الساعة تعتبر محكمة عدل المجموعة الأوروبية أول وأخر هيئة قضائية دولية اعتمدت التطبيق المباشر لمبدأ الحيطة، باعتباره مبدأ قانونيا. Résumé L’importance de La précaution se confirme de plus en plus dans plusieurs domaines et particulièrement dans celui qui est relatif à la protection de l’environnement. Malgré les différentes conceptions de la précaution, les conditions de son application sont quasi conformes dans tous les textes juridiques qui le consacrent. L’application juridictionnelle de la précaution par les différentes instances internationales, ne permet pas de se fixer sur sa valeur normative, exception faite pour la cour de justice des communautés européennes, qui le consacre comme principe juridique d’application directe.

الكلمات المفتاحية: الحيطة، الطبيعة القانونية للحيطة ،إمكانية إعمال الحيطة


تقويم النظام الغذائي ومستويات النشاط البدني لدى تلاميذ الطور المتوسط

Bougherbi Mohamed,  Guezgouz Fateh, 

الملخص: يستمر تلاميذ الطور المتوسط في النمو سريعا الأمر الذي يجعل الأكل الصحي جزء هام في حياتهم كما يجعل التغذية جزء مهم في تربيتهم. الغرض من هذه الدراسة هو التحقيق في العادات الغذائية للتلاميذ .و قد أجريت الدراسة على عينة عشوائية من 104 تلميذ مسجلين في متوسطتين ببلدية عمر-ولاية البويرة-توصلت الدراسة إلى أن لا أحد من التلاميذ يندرج نظامه الغذائي تحت تصنيف النظام الغذائي الجيد الأغلبية يحتاج نظامهم الغذائي إلى تحسين بينما البقية نظامهم الغذائي يندرج تحت التصنيف السيئ كما أظهرت الدراسة أن هناك علاقة بين النظام الغذائي و مستوى النشاط البدني الذي يشارك فيه التلاميذ على ضوء النتائج و من أجل تحسين النظام الغذائي لتلاميذ الطور المتوسط اقترحنا أنه على المدارس المتوسطة أن تشجع تلاميذها على الأكل الصحي والحاجة إلى إدراج دروس مصغرة عن التغذية في البرامج ما يتيح الفرصة للتلاميذ للتعرف على الأكل الصحي. Abstract Children in middle school are still growing rapidly, which makes healthy eating a vital part of their lives, and makes nutrition an important part of their education. the purpose of this study was to investigate the dietary habits of middle school students. the study was conducted on a random Sample of 104 students enrolled in two middle schools in Aomar municipality – Bouira province-Algeria.We found that None of the students’ diets were categorized as good ,the majority were needs improvement, while the rest were poor.we found also that there was an association between diet and the amount of physical activity that the middle-school children participated in. depending on the results and in an effort to improve the diets of Middle school children, we recommended that schools should encourage their students to eat healthy food and the need to include short nutritional lessons into their programs where children are also given the opportunity to know about healthy diets.

الكلمات المفتاحية: التقويم ، النشاط البدني ، النظام الغذائي ، التعليم المتوسط . Assessment , Middle School Children’s ,Diet , Physical Activity


اندماج الشركات واثره على الغير في قانون الشركات الاردني (دراسة مقارنة)

دكتور معين عمر المومني, 

الملخص: يعد الاندماج التجاري بين الشركات ظاهرة في الحياة الاقتصادية والتجارية المعاصرة، فهو يشكل مظهرا من مظاهر التركيز الاقتصادي التي أَمْلَتْهُ علينا العولمة والتحرر الاقتصادي والتجاري العالميين فهو يعد أحد تكوين المشروعات الاقتصادية والتجارية الكبرى، لذا فهو محلُ للاهتمام الاقتصادي والفقهي والقانوني وتتمتع ظاهرة الاندماج بأهمية قانونية كبيرة لما لها من أبعاد قانونية متشعبة عن حقوق ومصالح الكثير من الأشخاص وتُرتِّبُ التزامات عديدة في ذممهم، كما له الأثر البالغ على المساهمين والدائنين والغير ونقتصر بحثنا على اثر الاندماج على الغير وسيكون ذدلك على مبحثين الاول جاء بعنوان تعريف الاندماج وصوره وطبيعته القانونيه والثاني جاء باثر الاندماح على الغير وهم دائني ومديني كل من الشركه الدامجه والمدمجه واثره على اصحاب حصص التاسيس وحملة اسناد القرض .

الكلمات المفتاحية: اندماج الشركات ، قانون الشركات الاردني


العوامل المؤثرة على نية شراء قطع غيار السيارات السياحية المقلدة لدى المستهلك الجزائري (دراسة ميدانية)

مولوج كمال, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى تحديد الأهمية النسبية للعوامل المؤثرة على نية المستهلك الجزائري لشراء قطع غيار السيارات المقلدة، ولتحقيق ذلك تم الاعتماد على عينة ملائمة شملت 103 مفردة من مالكي السيارات السياحية، أشارت النتائج إلى وجود تأثير قوي جدا لانخفاض أسعار قطع الغيار السيارات المقلدة، وفرتها، سلامتها من المخاطر على النية الشرائية لدى المستهلك الجزائري، كما تبين عدم وجود فروق دالة معنويا للعوامل المؤثرة على النية الشرائية تعزى لكل من الجنس، فئة الدخل وللمستوى التعليمي، وفي الأخير أوصت الدراسة بضرورة توعية المستهلك بمخاطر هذه المنتجات. Abstrac This study aims to determine the relative importance of influencing factors to Algerian consumers to buy counterfeit auto parts. In this study a convenience sample has been taken of 103 individual cars, tourist cars and utilitarian cars in Algiers. It turns out that results indicate the existence of a very strong influence of lower prices, availability, safety of risks as motivation of purchase for the Algerian consumer. In addition, there are no significant differences in purchasing of the factors affecting the intention of purchasing according to the variables of gender and income and educational level. In the latest study that the seller and the consumer awareness of the dangers of these products.

الكلمات المفتاحية: النية الشرائية ; المستهلك الجزائري ; قطع غيار السيارات ; المنتجات المقلدة. intention of purchase; Algerian consumers; auto parts; counterfeit products.


تحديد لحظة الوفاة في القه الإسلامي و التشريع الجزائري

النحوي سليمان, 

الملخص: تنص المادة 25 من القانون المدني الجزائري " تبدأ شخصية الإنسان بتمام ولادته حيا و تنتهي بوفاته" و الوفاة واقعة مادية و هي بهذا الوصف و إن كانت يمكن إثباتها بكافة طرق الإثبات إلا أن التشريعات العالمية و نظرا لما تفرضه التطورات العلمية في مجال الطب تتجه نحو اعتماد معيار علمي عالمي موحد هو معيار " الموت الدماغي " أو موت جذع المخ و هو منهج يميل المشرع الجزائري إلى اعتماده أسوة بغيره من التشريعات.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الموت الدماغي؛ المعيار الحديث ؛ تحديد لحظة الوفة؛ موقف المشرع؛ موقف الفقه


تأثير القانون الدولي لحقوق الإنسان على السلطات العامة في الدولة

معزوز علي, 

الملخص: ملخص إن تأثير القانون الدولي لحقوق الإنسان على السلطات العامة في الدولة مس السلطات الثلاث، مع تفاوت بينها في حدة هذا التأثير زيادة في الصلاحيات الدستورية أو إنقاصا فيها، فالسلطة التشريعية تعاني من مزاحمةٍ ومنافسة في التشريع في مجال حقوق الإنسان من قبل القانون الدولي لحقوق الإنسان؛ في حين زاد القانون الدولي لحقوق الإنسان السلطة التنفيذية صلاحيات جديدة، فهي المستفيد من التأثير، لكنها صلاحيات ومهام معقدة؛ وفي نفس الوقت تتحمل السلطة القضائية أعباء ومسؤوليات جديدة وغير اعتيادية تتعلق بتطبيق القانون الدولي لحقوق الإنسان. Résumé L’influence du droit international des droits de l’Homme sur les pouvoirs publics de l’Etat a touché les trois pouvoirs avec un degré d’influence différente sur les prérogatives constitutionnelles. Le pouvoir législatif souffre d’une pression et d’une concurrence au matière de législation dans le domaine des droits de l’Homme. Cette pression et cette concurrence émanent du droit international des droits de l’Homme. Au même moment, le droit international des droits de l’Homme a ajouté au pouvoir exécutif de nouvelles prérogatives. Le pouvoir exécutif a donc bénéficié de cette influence, mais les prérogatives et les tâches sont compliquées et font supporter au pouvoir judiciaire de nouvelles charges et responsabilités. Ces dernières sont inhabituelles et concernent l’application du droit international des droits de l’Homme.

الكلمات المفتاحية: القانون الدولي لحقوق الانسان؛ المعاهدات الدولية؛ السلطات العامة؛ السلطات الثلاث؛ السلطة التشريعية؛ السلطة التنفيذية؛ السلطة القضائية؛ نفاذ القانون الدولي في الانظمة القانونية الداخلية؛ علاقة القانون الدولي بالقانون الداخلي؛ الدستور؛ المجلس الدستوري؛ المنظمات الدولية؛ ؛ القضاء الدستوري؛ القضاء العادي.


الاعتراف بالشخصية المعنوية للوقف؛ مُكنة تشريعية لمأسَسَة الوقف التنموي

علاق عبد القادر, 

الملخص: ملخص: أمام قصور مجهود الشخص الطبيعي بمفرده، وعجزه عن إنجاز المشروعات الكبرى التي تتطلب تجميع إمكانات مادية ومعنوية مقبولة لتحقيق الأهداف المسطّرة، كان لابد من الاهتداء إلى نهج جديد، ففي مجال عقود التبرعات وبالنظر لتطور الوضع الاقتصادي والاجتماعي المعاصر لم يعد الشخص الطبيعي المتبرع عن طريق وقف أمواله لوحده قادرا على تحقيق نتائج كافية للمجتمع في مجال البرّ والمنفعة العامة. وعلى هذا الأساس اعترف المشرع الجزائري بالشخصية الاعتبارية للوقف على غرار التشريعات المقارنة، فقد نص على ذلك في القانون الخاص بالأوقاف رقم 91/10 من خلال مادته الخامسة (05)، والقانون المدني رقم 75/58 المعدل والمتمم بالقانون رقم 05/10 في مادته التاسعة والأربعين (49)، هادفا بذلك إلى منح الصبغة المؤسساتية للوقف حتى تتميز بالتنظيم والتخطيط والتكافل والتعاون في تسخير الإمكانات المادية والبشرية من أجل تحقيق نفس الهدف. في هذا الصّدد نقترح هذه الورقة البحثية للوقوف على مسألة تأصيل فكرة الشخصية الاعتبارية للوقف، واستجابة المشرع الجزائري للضرورة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، التي مكّنت من إضفاء هذه الخاصية على الوقف بمختلف صوره ونماذجه في الوقت الرّاهن. على أن نتطرق لماهية الشخصية المعنوية للوقف، بتحديد المفاهيم المرافقة (الوقف، الشخصية المعنوية عامة، الشخصية المعنوية للوقف) ثم الآثار المترتبة عن اكتسابه لهذه الشخصية الاعتبارية؛ سواء أكانت قانونية، أو تنظيمية، اقتصادية، اجتماعية. وذلك لمعرفة مدى قدرته على تحقيق غاياته المعاصرة ألا وهي الاستثمار في مختلف المجالات رفعا للغبن وتخفيفا للعبء، ومن ثم الوقوف على مستوى تحقق مقصد منح المشرع الجزائري الشخصية الاعتبارية للوقف بالنظر لواقع الحال؟.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الوقف؛ الشخصية المعنوية؛ المشرع الجزائري؛ التنمية الاقتصادية والاجتماعية.


الإنفاق العام ودوره في تحقيق الإستقرار الإقتصادي بالجزائر خلال الفترة 2000-2017

بن لشهب حمزة,  قرومي حميد, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة الى تسليط الضوء على دور الإنفاق العام في تحقيق الإستقرار الإقتصادي بالجزائر خلال الفترة 2000-2017. وذلك بدراسة تطور النفقات العامة من خلال البرامج التنموية المعتمدة ومدى تأثيرها على المؤشرات الاقتصادية الكلية: معدل النمو الإقتصادي، التضخم، البطالة ووضعية ميزان المدفوعات. وقد خلصت الدراسة الى أن دور الإنفاق في تحقيق الاستقرار الاقتصادي مرتبط بعامل خارجي وهو سعر النفط، كما أن النتائج المحققة على مستوى المؤشرات الكلية لم تكن بمستوى السياسة الإنفاقية التوسعية التي انتهجتها الجزائر منذ بداية الألفية الثالثة والتي لم تستطع إحداث تغييرات هيكلية تسمح ببناء قاعدة إنتاجية بديلة للنفط، ويتضح ذلك من خلال الأزمة النفطية الراهنة التي ألقت بضلالها على جل مؤشرات الإقتصاد الوطني، حيث ساهمت الأزمة في انخفاض معدلات النمو وتحول ميزان المدفوعات من الفائض إلى العجز وارتفاع معدلات التضخم والبطالة، الأمر الذي يحتم الإسراع في تبني برنامج متكامل ووضع رؤية اقتصادية واضحة لنقل الاقتصاد الجزائري من الريع إلى الإنتاجية.

الكلمات المفتاحية: الإنفاق العام; الإستقرار الإقتصادي; النمو الإقتصادي; التضخم; البطالة; ميزان المدفوعات.


التموقع الإبستيمولوجي للتسويق الإستراتيجي

اوسرير منور,  Djediane Manel, 

الملخص: الملخص: يهدف هذا البحث لمناقشة بعض العناصر الإبسيتيمولوجية المهمة، والمرتبطة بالبحث في مجال التسويق، حيث نحاول من خلال هذه الورقة التعرف على الموقع الإبستيمولوجي للتسويق الإستراتيجي، ما بين نموذجي التسويق بالعلاقات والتسويق المستدام. حيث يعرف هذا الموضوع جدلا كبيرا حول موقع التسويق الإستراتيجي في نظرية التسويق. Abstract: The aim of this article is to present and discuss some epistemological questions that are of importance to the researchers in the marketing field. and introduce the concept of « strategic marketing » as a transition space between relational and sustainable paradigms. There is much debate as to where the place of strategic marketing in general marketing theory.

الكلمات المفتاحية: التسويق الإستراتيجي؛ التسويق بالمعاملات؛ التسويق بالعلاقات؛ التسويق المستدام؛ النموذج التسويقي؛ التموقع الإبستيمولوجي؛ strategic marketing; transactional marketing; relationship marketing; sustainable marketing; marketing paradigm; epistemological position.


القضاء كآلية لحماية المنافسة في التشريع الجزائري

والي نادية, 

الملخص: اقترن تحرير النشاط الاقتصادي في الجزائر بالانسحاب التدريجي للدولة من الحقل الاقتصادي، الذي صاحبه تعزيز مبدأ المنافسة الحرة من خلال تحرير ممارسة الأنشطة الاقتصادية دون قيود أو حدود، بشرط احترام القوانين والتنظيمات المتعلقة بالمنافسة، لأجل ذلك استحدث مجلس المنافسة كهيئة للضبط مزودة بصلاحيات واسعة لضبط المنافسة في السوق، إلى جانب اختصاص القضاء العادي والإداري في حماية المkافسة في السوق واحداث التوازن فيه.

الكلمات المفتاحية: ضبط المنافسة في السوق. مجلس المنافسة كهيئة ضبط. اختصاص القضاء في حماية المنافسة.


ظاهرة الامتناع الانتخابي في الجزائر: طريقة أخرى للاحتجاج السياسي

سمارة نصير, 

الملخص: بالرغم من حَداثة التعددّية الحزبية والمنافسة الانتخابية في الجزائر، أَضْحى الامتناع التصويتي ظاهرة مُتصاعدة مُبْرِزَة بذلك سلوك سياسي يَعكس أزمة ثقة تُجاه الحكام الجزائريين. ويَرْتَبِط هذا الامتناع بثلاثة أسباب رئيسية، هي: أولها، نمط تسيير النظام السياسي الجزائري الذي أَدْرَج إصلاحات إجرائية شكلية لم تُؤَدِ إلى تغيير منطق الحكم وقواعده، فانْجَر عنه قانون انتخابات رَدْعي، ونتائج رسمية مشكوك فيها، إضافة إلى اتهامات مُسبقة بالتزوير المُحتمل. أمّا السبب الثاني، فله صلة بالمُقترحات السياسيّة التي لم تُقنع الناخبين سواءً من حيث طبيعة الشخصيات المُرشحة، البرامج المقترحة وأيضا النتائج المُعلنة. في حين يُعتبر السبب الثالث والأخير كنتيجة مباشرة لما سبق ويتعلق بالناخِبين الذين يَميلون إلى مقاطعة المواعيد الانتخابية، مما أدى إلى تراجع الاهتمام بالقضايا السياسيّة وضَاعَف صُفوف الأغلبية الصَامِتة. وإذا كان الجزائريون قد انتخَبُوا سنة 1990 ضد ديكتاتورية نظام الحزب الواح، فإنّهم في سنة 1995 قد صَوَّتُوا ضد ديكتاتورية الخوف. وفي كلتا الحالتين، كانت عملية الانتخاب مَصْحُوبة بأمل التغيير. أمّا حاليًا فلم يَعُد الجزائريون ينتخِبُون لا ضد رجال و لا ضد برامج، بل يَكْتَفُون فقط بالامتناع.

الكلمات المفتاحية: الامتناع التصويتي; السلوك الانتخابي; العرض السياسي; الاحتجاج السياسي; المواقف السياسيّة.


التطورات الراهنة لأسعار النفط في السوق العالمية وأثرها على الاقتصاد الجزائري

دفرور عبد النعيم,  شاهد إلياس, 

الملخص: نظرا لأهمية قضية تغيرات أسعار النفط و تداعياتها على اقتصاديات الدول سواء كانت منتجة أو مستهلكة تم خلال هذه الورقة تشخيص التطورات التي شهدتها أسعار النفط خلال الفترة ( 2004 – 2015 ) و تحديد أهم مسبباتها ، ثم بيان انعكاسات انخفاض أسعار النفط بدءا من سنة 2014 على الاقتصاد الجزائري . فتوصلنا إلى أن فترة الدراسة شهدت دورتي صعود سعري للنفط و دورتي هبوط كانت لكل منها العديد من العوامل و المسببات المعقدة والمتشابكة ، كما توصلنا أيضا إلى أن لانخفاض أسعار النفط الراهنة آثارا حادة على التوازنات الداخلية و الخارجية للاقتصاد الجزائري.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية : أسعار النفط، الخامات النفطية القياسية، السوق النفطية ، الإيرادات النفطية، الاقتصاد الجزائري.


الممارسة الرياضية و علاقتها بجودة الحياة لدى مرضى داء السكري

جوادي خالد, 

الملخص: تهدف الدراسة الحالية الى معرفة العلاقة بين ممارسة اشكال مختلفة من النشاط الرياضي على جودة الحياة لدى المرضى المصابين بداء السكري، وقد استعملنا لمعرفة ذلك مقياس مكون من اربعة محاور هي (النشاط اليومي، الجانب المهني، الجانب النفسي الاجتماعي، ممارسة الأنشطة الرياضية )، في حين ان عبارات كانت على التوالي بالنسبة لكل بعد (07 عبارات، 09 عبارات، 08 عبارات،08 عبارات ). كما ان عينة البحث البحث بلغة 25 فردا . 10 أفراد غير ممارسين ، و 15 فردا ممارسا . واستعملنا منهج الوصف التحليلي لإيجاد العلاقة ومعرفة طبيعتها، و من اهم ما توصلنا اليه: معامل الارتباط بين مقياس الممارسة و مقياس جودة الحياة دال احصائيا اي وجود علاقة بين الممارسة وجودة الحياة وجود هناك فروق ذات دلالة إحصائية في جودة الحياة في إجابات أفراد عينة البحث لصالح الأفراد الممارسين للنشاط البدني الرياضي

الكلمات المفتاحية: جودة الحياة, مرض السكر، الممارسة الرياضية.


علاقة بعض القياسات الأنثروبومترية بسرعة الاقتراب لدى عداء 110 متر حواجز دراسة وصفية على صنف الأقل من 18سنة

Fenkrouz Khaled,  Ousmail Makhlouf, 

الملخص: أنجزت هذه الدراسة الميدانية بهدف الكشف عن العلاقة بين بعض القياسات الأنثروبومترية وبعض المتغيرات الكينماتيكية في سباق 110متر حواجز، كما تهدف إلى التعرف على هذا السباق من حيث مراحله الفنية وأهم القياسات الأنثروبومترية التي تسمح للعداء بتقديم الأداء الأحسن خلال المنافسات، تمثلت عينة البحث في 13عداء سباق الحواجز المشاركين في المنافسات المحلية للموسم الرياضي 2016-2017فئة أقل من 18 سنة،تمثل الجانب التطبيقي من هذه الدراسة في أخذ القياسات الأنثروبومترية للعدائين عن طريق الحقيبة الأنثروبومترية وميزان إلكتروني ثم قام الباحث بإعطاء ثلاثة محاولات لكل عداء حيث تم احتساب أحسن محاولة لتكون ضمن معطيات الدراسة، تم تصوير كل المحاولات بكاميرا ذات سرعة عالية تسمح بحساب السرعة بشكل أدق والتحليل الحركة باستخدام برنامج « KINOVIA »، أهم النتائج المحصل عليها من خلال هذه الدراسة: 1-عدم وجود علاقة ارتباط بين الوزن وسرعة الاقتراب. 2-وجود علاقة ارتباط بين القامة وسرعة الاقتراب. 3-وجود علاقة بين سرعة الاقتراب ومؤشر الكتلة الجسمية المحصور بين 18,5 و20,3. 4-عدم وجود علاقة بين طول الطرف السفلي وسرعة الاقتراب .

الكلمات المفتاحية: القياسات الانتروبومترية , سرعة الاقتراب , سباق 110 متر حواجز , صنف اقل من 18 سنة


علاقة بعض القياسات الأنثروبومترية بسرعة الاقتراب لدى عداء 110 متر حواجز دراسة وصفية على صنف الأقل من 18سنة

Fenkrouz Khaled,  Ousmail Makhlouf, 

الملخص: أنجزت هذه الدراسة الميدانية بهدف الكشف عن العلاقة بين بعض القياسات الأنثروبومترية وبعض المتغيرات الكينماتيكية في سباق 110متر حواجز، كما تهدف إلى التعرف على هذا السباق من حيث مراحله الفنية وأهم القياسات الأنثروبومترية التي تسمح للعداء بتقديم الأداء الأحسن خلال المنافسات، تمثلت عينة البحث في 13عداء سباق الحواجز المشاركين في المنافسات المحلية للموسم الرياضي 2016-2017فئة أقل من 18 سنة،تمثل الجانب التطبيقي من هذه الدراسة في أخذ القياسات الأنثروبومترية للعدائين عن طريق الحقيبة الأنثروبومترية وميزان إلكتروني ثم قام الباحث بإعطاء ثلاثة محاولات لكل عداء حيث تم احتساب أحسن محاولة لتكون ضمن معطيات الدراسة، تم تصوير كل المحاولات بكاميرا ذات سرعة عالية تسمح بحساب السرعة بشكل أدق والتحليل الحركة باستخدام برنامج « KINOVIA »، أهم النتائج المحصل عليها من خلال هذه الدراسة: 1-عدم وجود علاقة ارتباط بين الوزن وسرعة الاقتراب. 2-وجود علاقة ارتباط بين القامة وسرعة الاقتراب. 3-وجود علاقة بين سرعة الاقتراب ومؤشر الكتلة الجسمية المحصور بين 18,5 و20,3. 4-عدم وجود علاقة بين طول الطرف السفلي وسرعة الاقتراب .

الكلمات المفتاحية: القياسات الانتروبومترية , سرعة الاقتراب , سباق 110 متر حواجز , صنف اقل من 18 سنة


المعايير الدولية لتبادل المعلومات البيئية

عيساوي سفيان, 

الملخص: ملخص: تسعى مختلف دول العالم إلى تكريس المعلومات البيئية في نظمها التشريعية المختلفة، باعتبارها أحد أهم المتطلبات الحقوقية في القانون الدولي المعاصر، ولذلك لم تعد المعلومة البيئية حكرا على الدول فقط، بل تعدت أبعادها مختلف الفواعل الدولية والداخلية نتيجة ظهور آخر مستجدات التنمية المستدامة. تهدف هذه الورقة البحثية إلى تحديد مختلف الوثائق الدولية المعنية بتكريس المضمون العالمي للمعلومة البيئية ، مع الإشارة في ذات الإطار إلى تحليل أهم ما جاء به برنامج الأمم المتحدة الإنمائي للبيئية، على نحو يمكن من كشف مدى فعالية النظام الدولي لتبادل المعلومات في تكريس الأمن البيئي للإنسان.

الكلمات المفتاحية: المعايير الدولية للبيئة؛ تبادل المعلومات؛ الأمن البيئي؛ الأهداف الإنمائية للألفية.


حق عدم الرد بين سيادة الدولة والالتزام الدولي بحماية اللاجئين.

لوشن دلال, 

الملخص: لا يكفي الاعتراف بحق اللجوء لضمان حقوق الأفراد الهاربين من الاضطهاد، لذا أقر القانون الدولي الحق في عدم الرد. فلا يجوز إعادتهم إلى حدود الأقاليم أين تهدد حياتهم أو حريتهم. إلا أن هذا يتنافى مع سيادة الدولة على إقليمها، كما يؤثر سلبيا على وظائفها بضمان الأمن العام. فأخضع هذا الحق لاستثناءات تحقق التوازن بين حقوق اللاجئين وضمان الأمن، لكنها تبقى غير كافية في إطار التدفقات الجماعية. إذ تبقى هذه الفئة خارج الأطر القانونية الحمائية، وتظل الآليات الدولية والوطنية قاصرة في حماية الحقوق. الكلمات المفتاحية: حق عدم الرد، اللجوء، الاتفاقية الخاصة بوضع اللاجئين، سيادة الدولة، ضمان الأمن العام.

الكلمات المفتاحية: حق عدم الرد; اللجوء; الاتفاقية الخاصة بوضع اللاجئين; سيادة الدولة; ضمان الأمن العام


تأثير العلاقات الاجتماعية بين التلاميذ المراهقين على مهام أستاذ التربية البدنية و الرياضية في تعليم المادة

مختاري ياسين, 

الملخص: اردنا من خلال هذا البحث ابراز دور العلاقات الاجتماعية بين التلاميذ في تسهيل مهام استاذ التربية البدنية اثناء الحصة مما يساهم في الوصول الى تحقيق تعلم اكثر عند التلاميذ

الكلمات المفتاحية: العلاقات الاجتماعية؛ التلميذ المراهق؛ أستاذ التربية البدنية؛ مادة التربية البدنية و الرياضية


مؤشرات الاستدامة المالية في الجزائر خلال الفترة 1990-2016

عصماني مختار,  أوكيل رابح, 

الملخص: تعالج هذه الورقة البحثية قضية جوهرية في السياسة المالية ألا وهي قضية الاستدامة المالية ومؤشراتها، مع التركيز على حالة الجزائر. حيث تم اعتماد المقاربة الحسابية على معطيات المالية للجزائر، وقد أظهرت نتائج المؤشرات هشاشة الاستدامة المالية في الجزائر بسبب ارتباطها بالإيرادات النفطية، رغم أن الدين العام في الجزائر يوجد في مستويات مقبولة.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الاستدامة المالية; مؤشرات الاستدامة المالية.


السعر كمؤشر على جودة المنتجات من وجهة نظر المستهلك

زواغي محمد, 

الملخص: تسعى المؤسسات إلى ضمان الجودة في منتجاتها بما يضمن تحقيق متطلبات ورغبات المستهلكين بصفة عامة، من خلال الإستعانة بمجموعة من الدلائل أو المؤشرات توحي لهم بجودة منتجاتها، من أهمها السعر إذ يعتبر مؤشر رئيسي على جودة المنتج يستعين به المستهلك لتقييمه هذا في حالة ما إذا كان جاهل لخصائص المنتج، أو جديد في السوق، أما في حالة ما إذا كان المستهلك يعرف جيدا المنتج أهم خصائصه، فهنا يعتبر السعر مؤشر ثانوي لجودة المنتج فلا يستعين به لتقييم هذا الأخير، بل يعتمد على دلائل أخرى لجودة المنتج.

الكلمات المفتاحية: السعر، جودة المنتج، سلوك المستهلك


تحديد مستويات الضغـوط النفسية لدى لاعبي كرة القدم ( لأقل من 17 سنة

Bouaziz Mohammed,  Djebbouri Benamar,  Kohli Kamel, 

الملخص: ملخص: تهدف هذه الدراسة إلى تحديد مستويات الضغـوط النفسية لدى لاعبي كرة القدم ( لأقل من 17 سنة) و تحديد الفروق حسب خطوط ومراكز اللعـب. و تمثلت العينة في 55 لاعبا موزعين على 3 مجموعات بحسب خطوط اللعب دفاع، وسط ، هجوم. واستخدمنا استبيان لتحديد مستوى الضغوط النفسية. وعلى ضوء تحليل نتائج الإستبيان تبين أن مستوى الضغوط النفسية لدى اللاعبين الناشئين مرتفعا، وهذا في جميع خطوط اللعب (دفاع وسط هجوم). - أن هناك فرق دال إحصائيا في الضغوط النفسية المرتبطة بالمنافسة الرياضية تبعا لخطوط اللعب (دفاع وسط هجوم) والتي كانت ظاهرة فقط في المحور الأول والذي يمثل ضغوط قبل أثناء وبعد المنافسة الرياضية بين الناشئين حسب واجباتهم الخططية والتي كانت لصالح لاعبي الدفاع. - لم توجد هناك فروق دالة إحصائيا في المحاور الأربعة الأخرى و المتمثلة في ضغوط الاتصال بين المدرب والناشئ و ضغوط الحمل الزائد وبداية المنافسة الرياضية في سن مبكرة و في المحور الخامس ضغوط تنظيم وقت الناشئ للمشاركة في المنافسة .

الكلمات المفتاحية: الكلمات الأساسية: الضغـوط النفسية; خطوط ومراكز اللعـب


L’impact d’un programme sportif proposé sur l’estime de soi chez les adolescents ayant un handicape auditif .

Ousmail Makhlouf,  Ousmail Safia, 

Résumé: Résumé : La perte d'audition est l’une des contraintes clôture de l'isolement de la personne qui a perdu sa réputation imposées, est également un problème très critique face au travailleurs de réhabilitation handicapés acoustiquement, donc on donne, en particulier dans le domaine de la protection sociale pour les personnes handicapées importance, donc le sourd est prive de moyens pour réaliser ce qui se passe autour de lui, l'expression de soi et recevoir des autres et continuer ce reçu est non seulement à travers la soi-disant nutrition réactionnaire (feed-back) et parmi les personnes handicapées trouver les adolescents qui sont caractérisés par les caractéristiques et les qualités distinctives que l'adolescence sont plus les étapes de la croissance sensible et à la suite de changements diversifiée et rapide tous azimuts physique et mentale, culturelle et sociale, cette phase comme un pont se déplace à travers la personne de l'enfance à l'âge adulte, il est l'étape où l'adolescent touche sur la même découverte et la construction de son être à posséder la volonté et de l'indépendance d'agir dans ses affaires griffe à travers sa vie à son meilleur et son plus grand succès. Le but de l’étude est de prouver l’efficacité d’un programme riche en activités physique et sportif sur l’estime de soi de l’adolescent auditif .

Mots clés: :programme sportif ; estime de soi ; adolescents auditifs


محكمة العدل الإسلامية الدولية (قراءة في نظامها الأساسي مقارنا بنظام محكمة العدل الدولية)

جغلول زغدود,  شيبان فاطمة, 

الملخص: لما كانت النزاعات الدولية مسألة حتمية بين أشخاص المجتمع الدولي وعلى رأسها الدول ، نظرا لعوامل عديدة كاختلاف المصالح وتعقد العلاقات الدولية ، فإنه تم إيجاد جملة من الوسائل السلمية لحل هذه النزاعات الدولية، منها الهيئات القضائية الدولية المختلفة، وهي الهيئات التي تتصدى وفق أنظمتها الأساسية لتسوية هذه النزاعات الدولية، ومن بين هذه الهيئات القضائية توجد محكمة العدل الدولية الاسلامية, التي أنشأها منظمة المؤتمر الإسلامي ، التي تهدف هذه الدراسة إلى بيان نظامها القانوني مقارنا بنظام محكمة العدل الدولية، لإبراز خصوصيتها التي تنفرد بها .

الكلمات المفتاحية: النزاعات الدولية؛ القضاء الدولي ؛ محكمة العدل الإسلامية الدولية ؛ محكمة العدل الدولية.


الحوار القرآني؛ أبعاده ومقاصده التّداولية، سورة"طه"-أنموذجا.

زيان محمد, 

الملخص: : القرآن الكريم كتاب يدعو إلى الحوار، فهو خطاب في شكله حوار في مضمونه، يهدف إلى نقل الإنسان من عالم الواقع إلى عالم المثال. كما أن الحوار يحقّق الغاية التي من أجلها خلق الله الناس شعوبا وقبائل ألا وهي التّعارف . والتداولية كمنهج حديث، يُعتمد في مقاربة النصوص الإبداعية، لدراسة المقاصد والأهداف، التي ترمي إليها، انطلاقا من قصد المبدع إلى التأثير في المتلقي، ومن ثم تغيير حاله ووجهة نظره وتفكيره. فالتداولية تنقل اللغة من مجالات الأقوال إلى ميادين الأفعال، وتدرس العلاقة الوثيقة بين اللغة ومستعمليها. لذلك حاولنا في مقالنا هذا استثمار بعض المبادئ الهامة لها في مقاربة نموذج حواري في القرآن الكريم، تمثل في حوار الله تعالى مع نبيه موسى عليه السلام، عندما اختاره رسولا إلى فرعون، ليدعوه إلى الإيمان بالله، ويكفه عن الطغيان، وعن ظلمه بني إسرائيل. ومن بين المفاهيم التي اعتمدناها في الدراسة والتحليل؛ مبدأ القصدية، ومتضمنات القول، وأفعال الكلام. ووجدنا هذه المفاهيم والآليات تتناسب مع الغايات والمقاصد التي يرمي إليها الحوار قيد المقاربة والتحليل.

الكلمات المفتاحية: قرآن الكريم، الحوار، الخطاب، التداولية، موسى عليه السلام.


دور المكتبة في تنمية القراءة لدى للطفل.

صياح جودي, 

الملخص: إن المكتبة مكان هام في المدرسة التي يتعلم فيها الطفل المهارات اللغوية والعادات الحسنة في التعليم كالقراءة والكتابة، وهي مكملة للعمل التربوي والتعليمي الذي نقوم به المدرسة، وكلما كان الاهتمام به كبيرا كانت النتائج ايجابية سواء للطفل او للمدرسة، وفي هذا المقال نسلط الضوء على دور وأهمية هذا المكتبة ، وانواعها و اهدافها ، وواعها في الجزائر. الملخص بالفرنسيةLa bibliothèque est un lieu important dans l'école où l'enfant apprend les compétences linguistiques et les bonnes habitudes d'éducation, comme la lecture et l'écriture, et qui est complémentaire au travail éducatif et éducatif que nous faisons à l'école. Cette bibliothèque, ses types et objectifs, et ses types en Algérie. الملخص بالانجليزيةThe library is an important place in the school where the child learns the language skills and good habits in education such as reading and writing. It is complementary to the educational and educational work that we do in the school, and the more attention we have, the more positive the results are for the child or the school. This library, its types and objectives, and its types in Algeria.

الكلمات المفتاحية: المكتبة, المدرسة, الطفل، المهارات اللغوية, القراءة, الكتابة, تلقين


قياس العلاقة الإقتصادية بين تقلبات أسعار الصرف ومعدلات التضخم حالة الاقتصاد الجزائري في الفترة (1970ـ2016)

سلامي أحمد, 

الملخص: ملخص : هدفت الدراسة إلى تحليل العلاقة بين تقلبات أسعار الصرف ومعدلات التضخم في الاقتصاد الجزائري خلال الفترة (1970ـ2016)، حيث استخدمت الأساليب القياسية الحديثة والمتمثلة أساسا في اختبارات الاستقرارية ونظرية التكامل المشترك واختبار سببية جرانجر، وفق منهج الاقتصاد القياسي. توصلت نتائج الدراسة القياسية إلى الكشف عن عدم وجود دليل لعلاقة توازنية في المدى الطويل بين تقلبات سعر صرف الدينار الجزائري ومعدلات التضخم، وعلاوة على ذلك، يكشف التحليل عن عدم وجود أي أثر للسببية في كلا الاتجاهين، بمعنى أن نظرية تعادل القوى الشرائية نظرية لا تنطبق على الواقع الجزائري، وبالتالي لا يمكن الاعتماد عليها في تحديد وتفسير سعر صرف الدينار الجزائري في الواقع الحالي ومع البيانات الحالية. Abstract: The study aimed at analyzing the relationship between exchange rate fluctuations and inflation rates in the Algerian economy during the period (1970-2016), using the modern econometric methods, mainly in the tests of stationarity, the theory of cointegration and the test of Granger's causality, according to econometric approch. The results reveal a lack of evidence of the relationship of equilibrium in the long run between the Algerian dinar exchange rates and inflation rate, and moreover, the analysis reveals that there is no trace of causality in both directions, in the sense that the theory of purchasing power parity theory is incorrect on Algerian reality. And him not equal the purchasing power in the long term and thus can not rely on this theory in the identification and interpretation of the exchange rate of the dinar in the Algerian current reality and with data current.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: سعر صرف، تضخم، تكامل مشترك، سببية جرانجر، اقتصاد جزائري. Key words: exchange rate; inflation; co-integration; Granger causality; Algerian economy.


الالتزام بالسلامة: تطوّر مستمر بأبعاد مختلفة

بناسي شوقي, 

الملخص: بعد قيام الثورة الصناعية ظهر قانون نابليون عاجزا عن حماية ضحايا الأضرار الجسمانية الناتجة عن حوادث النقل والعمل. وفي مثل هذه الأجواء برز الالتزام بالسلامة على يد الاجتهاد القضائي الفرنسي سنة 1911 بعد جدل فقهي، وانتقل بعدها إلى التشريعات الحديثة، ولكن سرعان ما كان ضحية اتساع نطاقه، إذ أصبح في غالب الأحيان التزاما ببذل عناية بعدما كان التزاما بنتيجة، مما أبعده عن المهمة التي من أجلها وُجد، ومن ثم نشأ تيار فقهي قوي يدعو إلى فصله عن النطاق العقدي وربطه بالنطاق التقصيري، ذلك إن التعويض عن الأضرار الجسمانية من وظائف المسؤولية التقصيرية لا المسؤولية العقدية. وفي تطوّر ملحوظ في التشريعات الحديثة - التي تجاوزت التصنيف الكلاسيكي للمسؤولية - ظهر الالتزام بالسلامة في صورة واجب عام مفروض بقوة القانون كما هو الشأن في قانون حماية المستهلك وقمع الغش. وبالنظر إلى الاهتمام الدولي المتزايد بحرمة جسم الإنسان ومعصوميته يبدو إن المستقبل سيكون للانتقال من الالتزام بالسلامة إلى الحق في السلامة.

الكلمات المفتاحية: الالتزام بالسلامة ; المسؤولية العقدية ; المسؤولية التقصيرية ; الالتزام ببذل عناية ; الالتزام بنتيجة


دلالة المقطع الصّوتيّ في الخطاب القرآنيّ

بودالية رشيدة, 

الملخص: الملخّص يعتبر القرآن الكريم مجالا ثريّا لمعرفة مختلف الظّواهر الصّوتيّة الّتي يحملها، ومنها الظّواهر فوق مقطعيّة من نبر وتنغيم ووقف ومفصل، وبمعرفتها يُعْرَفُ الاتّجاه الّذي يأخذه الخطاب القرآنيّ؛ إذ قد تكون هناك وظائف متعدّدة للخطاب الواحد؛ ذلك أنّ كلّ تركيب يصل إلى مستقبل بمفهوم معيّن، ويصل إلى مستقبل آخر بمفهوم آخر، وهو ما نراه في اختلاف المفسّرين في تفسير الآية الواحدة، ومن بين الأسباب المؤدّية إلى هذا الاختلاف هو كيفيّة تلقّي المفسّر للآية، وتفسيره - في أحيان كثيرة - يكون مبنيا على أساس ما سمعه.

الكلمات المفتاحية: المقطع ؛ الدّلالة ؛ الظّواهر فوق مقطعيّة.


عقد الضمان كآلية لحماية ملكية المستثمر الأجنبي.

ناصيري ربيعة, 

الملخص: إن حماية الاستثمارات الأجنبية في الدول المضيفة تتم بموجب عدة ضمانات توفرها هذه الأخيرة للمستثمر الأجنبي لتمنحه الثقة والاطمئنان من أجل تنفيذ مشروعه الاستثماري بكل راحة؛ ويعد عقد الضمان من أهم هذه الآليات لحماية المستثمر خاصة من المخاطر غير التجارية التي يتعرض لها في الدول المضيفة لاستثماره، وهذا العقد يؤكد له الحصول على تعويض عادل إذا تعرض للضرر من جراء هذه المخاطر. وقد تبنى الضمان اتفاقيات عديدة منها الاتفاقية الدولية لضمان الاستثمار وغيرها من الاتفاقيات، وهذا لتشجيع المواطن على زيادة حجم استثماره وكذا تشجيعه لفتح أسواق جديدة لمنتجاته في دول أخرى. : Abstract The protection of foreign investment in the host countries depends on several guarantees given by those countries to the foreign investor so that he will feel confidence and reassurance to implement his investment project comfortably. The warranty contract is one of those important mechanisms that protect the investor from non-commercial risks that may face his investment in host countries; also the contract confirms that the investor will get compensation if he face any damage from those risks. This guarantees may build several conventions such as : International Investment Guarantee Convention and others, in order to encourage citizen increase the volume of investment and encourage him to open new markets for his products in other countries.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: المستثمر الاجنبي؛ عقد الضمان؛ المخاطر غير التجارية؛ حماية المستثمر. Key words: foreign investor, warranty contract, non-commercial risks, investor protection.


Sovereign Debt and Economic Growth: Explaining This Relation in The Case of Algeria’s Economy During 1970 – 2015 By Using OLS Model .

Haddou Djamal,  Boudjani Malika, 

Résumé: With the sovereign debt crisis that hit the euro-zone area this last decade, many economists and governors interested to this debatable issue, and pushed many researchers to lunch studies to analyze and clarify the recess of this destructive issue impact on the economy growth. Recently, many Algerian government officials’ voices are going through the roof to borrow from abroad to face the current severe situation that is the drying of government financial resources due to the sharp decrease of oil prices in the international market that is being in glut. For that reason, we try to show to them in this piece of investigation, the impact of this kind of debt (sovereign debt) on Algeria’s economic growth, for the purpose of measuring the burden of this debt and clarifying its hurdle to the growth of Algeria’s economy. OLS regression model has been used to meet the aim of our study along with descriptive statistics, unit root test and Gagner causality test over the time series data of the period 1970-2015. The results show that all the dependent variables adopted in our study are statistically insignificant, with a very low positive impact of sovereign debt stock on Algeria’s economic growth that is accompanied by a heavy negative impact of its service (burden).

Mots clés: Sovereign debt; economic growth;OLS regression; Algeria’s economy;external debt.


(ANSEJ) : Quel bilan après 20 ans d’existence ?

Merzouk Farida, 

الملخص: Résumé En Algérie, le chômage existe à l’état endémique depuis l’indépendance. La crise économique qui a démarré en 1988 pour atteindre son apogée en 1994, avec la mise en œuvre du PAS, a révélé l’ampleur du phénomène dont le taux tourne autour d’une valeur pivot de 25 % enregistrant même un pic de 30 %. A l’heure actuelle, la reprise économique qui semble s’amorcer depuis quelques années a fait maintenir le taux de chômage à un niveau moins élevé mais qui reste important. La lutte contre le chômage en Algérie est une expérience relativement ancienne. Deux séries de mesures ont été développées pour lutter contre le fléau : actives et passives. La série des mesures actives consiste à promouvoir la création d’emploi et celle des meures passives consiste à atténuer les conséquences du chômage sur la société. En effet l’Etat algérien n’a pas cessé d’inventer des dispositifs pour lutter contre le chômage ou au moins d’atténuer ses effets néfastes sur les catégories les plus touchées. Parmi ces dispositifs, nous retiendrons celui de soutien et d’insertion professionnelle des jeunes (ANSEJ) auquel on a assigné d’aider les jeunes chômeurs à la création de micro-entreprises. Il reste à savoir dans quelles mesures, ce dispositif a pu atteindre ses objectifs tracés. L’objet de cet article est d’essayer d’évaluer ce dispositif de lutte contre le chômage tout en faisant un point sur l’ampleur de ce fléau en Algérie. Ce présent papier est divisé en deux parties, la première va fournir des données sur le chômage en Algérie tout en distinguant deux périodes 1980-2000 et 2001-2017. La deuxième évaluera le dispositif de création de micro entreprise mis par les pouvoirs publics pour la promotion d’emploi (ANSEJ). ملخص البطالة ليست بظاهرة جديدة في الجزائر بل تعود جذورها إلى الاستقلال. ولكن الأزمة الاقتصادية التي بدأت في عام 1988 ووصلت إلى ذروتها في عام 1994 ، مع تنفيذ برنامج PAS ، كشفوا مدى خطورة هذه الظاهرة التي يدور معدلها حول نسبة 25 ٪ ، مع تسجيل ذروة قدرها 30 ٪ . في السنوات الأخيرة و بفضل الانتعاش الاقتصادي الذي عاشته البلاد بلغ معدل البطالة مستوياته الدنيا لكنه لا يزال مرتفعاً. وضعت الجزائر سلسلتان من الآليات لمكافحة البطالة: نشيطة و خاملة. سلسلة الآليات النشيطة هي تعزيز خلق مناصب الشغل والخاملة تكمن في التخفيف من آثار البطالة على المجتمع. في الواقع ، لم تتوقف الدولة الجزائرية عن ابتكار إجراءات لمكافحة البطالة أو على الأقل تخفيف آثارها على الفئات الأكثر تضرراً. من بين الآليات النشيطة ، نجد الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب (ANSEJ) التي تم خلقها لمساعدة الشباب العاطلين عن العمل في إنشاء المشاريع الصغيرة. يبقى أن نرى إلى أي مدى استطاع هذا الجهاز تحقيق أهدافه. الغرض من هذا المقال هو محاولة تقييم هذا الجهاز لمكافحة البطالة مع دراسة هذه الظاهرة و مدى تفشيها في الجزائر. تنقسم هذه الورقة البحثية إلى قسمين ، الأول سيدرس البطالة في الجزائر مع التمييز بين فترتين 1980-2000 و 2001-2017. و الثاني سيقيم خطة إنشاء المشاريع الصغيرة التي أنشأتها السلطات العامة لتعزيز التشغيل و مكافحة البطالة (ANSEJ).

الكلمات المفتاحية: Mots clés : Chômage, emploi, dispositifs de lutte contre le chômage, ANSEJ الكلمات المفتاحية: البطالة ، التشغيل ، آليات مكافحة البطالة ، الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب


تجليات السارد في رواية الخبز الحافي

بن أحمد نعيم,  لباشي عبد القادر, 

الملخص: يتناول هذا البحث مسألة الرؤية أو وجهة النظر، أو التبئير في رواية الكاتب المغربي محمد شكري والمعنونة بالخبز الحافي، ليكشف عن تموضع السارد داخل المحكي. والبحث يتألف من قسمين أولها نظري استعرض طبيعة المفاهيم المتعلقة بالسارد والرؤية السردية، والآخر تطبيقي حللنا فيه تموضع السارد في الرواية. Résumé Cette recherche porte sur la question de la vision ou de point de vue, ou le narrateur dans le roman écrivain marocain Mohamed Choukri, intitulé Pain-nu, pour révéler le positionnement au sein du récit. La recherche se compose de deux parties la première d'une nature théorique des concepts liés vision narrative, et l'autre application, nous analysons le positionnement du narrateur dans le roman. abstract This research focuses on the question of vision or point of view, or the narrator in the novel Moroccan writer Mohamed Choukri, entitled The bare bread , to reveal the positioning within the narrative. The research consists of two parts the first of a theoretical nature of concepts related narrative vision, and the other application we analyze the positioning of the narrator in the novel

الكلمات المفتاحية: السارد ؛ الخطاب السردي ؛ وجهة النظر/ أو التبئير؛ الخبز الحافي


إجراء التسرب في القانون الجزائري : وسيلة لمكافحة الجرائم المستحدثة

Chikh Nadjya, 

الملخص: ملخص اٍن تطور الجريمة من مفهوم عشوائي تقليدي الى مفهوم منظم و متطور ، أدى بالمشرع إلى تكريس وسائل إجرائية جديدة من أجل مكافحتها ، و من بين هذه الوسائل نجد التسرب الذي نظمه المشرع الجزائري من خلال المواد من 65 مكرر 11 الى 65 مكرر 18 ، و الذي عرفه المشرع في المادة 65 مكرر 12 بنصها أنه " يقصد بالتسرب قيام ضابط أو عون الشرطة القضائية، تحت مسؤوليته ضابط الشرطة القضائية المكلف بتنسيق العملية ، بمراقبة الأشخاص المشتبه في ارتكابهم جناية أو جنحة بإيهامهم أنه فاعل معهم أو شريك لهم أو خاف" ، و يطبق الإجراء على جرائم محددة حصرا في القانون و هي جرائم المخدرات ، الجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية أو الجرائم الماسة بأنظمة المعالجة الالية للمعطيات أو جرائم تبييض الأموال أو الإرهاب أو الجرائم المتعلقة بالصرف وكذا جرائم الفساد، و التي يسعى العون المتسرب من ورائها إلى الكشف عن المجرمين المتوغل معهم . وفي هذا الإطار يطرح الإشكال الأتي : مامدى نجاعة وفعالية إجراء التسرب في مواجهة الجرائم المستحدثة ؟ Résumé : Le passage de l’infraction d’une forme aléatoire et traditionnelle à une forme organisée et sophistiquée a conduit le législateur à concevoir de nouvelles procédures pour lutter contre ce phénomène. Parmi ces dernières on trouve l’infiltration édictée dans les dispositions des articles 65bis 11 à 65bis 18, dont elle est définie à l’article 65bis 12 : qui permet à un officier ou un agent de la police judiciaire agissant sous la responsabilité d’un officier de police judicaire chargé de coordonner l’operateur, à surveiller des personnes suspectées de commettre un crime ou un délit en se faisant passer auprès de ces personnes comme leurs coauteurs, complices ou receleurs. La procédure s’applique aux infractions spécifiquement définies dans la loi, à savoir les infractions en matière de trafic de drogue, le crime transnational organisé, l’atteinte aux systèmes des traitements automatisés de données, de blanchiment d’argent, de terrorisme et d’infractions relatives à la législation des changes ainsi qu’aux infractions de corruption. Cependant une interrogation s’impose : dans quelle mesure cette procédure est –elle efficace pour lutter contre ces infractions ?

الكلمات المفتاحية: العون المتسرب; الجماعة الاجرامية; الجريمة المنظمة ;المكافحة ;الجزائر agent infiltré; groupe criminelle ;crime organisé;lutte,algerie


أثر السياسة المالية والنقدية على الطلب على العمالة في الجزائر 1980-2016

Benziane Radia,  Yousfi El Hocine, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى إبراز أثر السياسة المالية والنقدية على الطلب على العمالة في الاقتصاد الجزائري وذلك على المستويين الكلي والقطاعي. لتحقيق هذا الهدف تم اعتماد مقاربة نموذج الانحدار الذاتي (VAR) استنادا في ذلك على سلسلة بيانات سنوية تغطي الفترة 1980-2016. النتائج المتوصل إليها أشارت بأن السياسة المالية في الجزائر تمارس تأثيرا على نمو العمالة سواء كان ذلك على المستويين الكلي أو القطاعي، حيث أظهرت نتائج اختبار السببية -حسب مفهوم ((Granger- وجود تأثير تمارسه السياسة المالية من خلال أداة الإنفاق الحكومي على العمالة وهي علاقة تسير في اتجاه واحد، بالمقابل أظهرت النتائج غياب هذه العلاقة بين متغيرة عرض النقد والعمالة وذلك في الاتجاهين. نتائج تحليل دوال الاستجابة الدفعية جاءت متباينة من قطاع لأخر، إلا أن القطاع الخدمي كان أكثر القطاعات استجابة خاصة بالنسبة لسياسة الإنفاق الحكومي والتي استحوذت على نسبة مهمة من التأثير، أما بالنسبة لتقديرات تحليل التباين فقد أظهرت محدودية وضعف المساهمة النسبية لصدمات السياسة النقدية في تفسير التقلبات الظرفية الحاصلة في حجم العمالة في الجزائر لانصرافها نحو مواجهة التضخم والحفاظ على الاستقرار النقدي. The aim of this study is to highlight the impact of fiscal and monetary policies on the employment demand in the Algerian economy at the macro and sectoral levels. To achieve this goal, the VAR approach was adopted based on an annual data series covering the period 1980-2016. The results showed that Algeria's fiscal policy has an impact on employment growth, both at the macro and sectoral level. The results of Granger causality test show an effect of fiscal policy through the government expenditure tool on labor in one direction. On the other hand, the results showed the absence of this relationship between supply of money and labor in both directions. The results of the response functions varied from one sector to another, but the service sector was the most responsive to the government expenditure policy, which acquired a significant percentage of the impact, and the estimates of the analysis of variance showed the limited and weak contribution of monetary policy shocks in explaining the situational fluctuations of employment in Algeria because the main objective of monetary policy is to maintain a low inflation and the monetary stability.

الكلمات المفتاحية: العمالة، السياسة الاقتصادية، الإنفاق الحكومي، العرض النقدي


الالتزام بالإعلام قبل التعاقدي كوسيلة لحماية المستهلك في العقد الإلكتروني

ربيع زهية, 

الملخص: الملخص: كان للتطور التكنولوجي والمعلوماتي أثر كبير في إنتشارالأنترنت وشيوع معاملات التجارة الإلكترونية، فأصبحت تتم عن طريق وسائل الاتصال الحديثة، ولنجاح هذه العقود الإلكترونية والتي ترتبط أساسا بالعملية الاستهلاكية، كان لابد من توفير الحماية القانونية للمستهلكين والمتعاملين بصفة عامة، خاصة أن العقود تبرم عن بعد، وفي كثير من الأحيان يجهل المستهلك نطاق التزامه وتعاقداته، والأكثر من ذلك فهو يجهل حتى الشخص الذي يتعاقد معه، ولترسيخ الثقة بين أطراف هذه العقود فكان لابد من تنوير رضائه قبل التعاقد وذلك عبر إعلامه بكل الأوصاف والمعلومات من طرف البائع المهني الذي يفوقه خبرة وكل ذلك من أجل إرساء علاقة الثقة بالطرف الذي يتعاقد معه وما يتعلق بمحل التعاقد، فلابد من معرفة معنى هذا الالتزام والآثار المترتبة عن الإخلال به. RÉSUME Le progrès technologique a eu un impact significatif sur la propagation de l'Internet et la prévalence des transactions de commerce électronique faites ainsi par des moyens modernes de communication. En guise du succès de ces contrats électroniques qui sont principalement liés au processus de consommation, il était nécessaire d'assurer une protection juridique aux consommateurs et aux concessionnaires en général, en particulier les contrats conclus à distance où le consommateur ignore souvent la portée de son engagement et contrats, outre la personne avec qui il est lié par ce contrat. Ainsi, et pour établir la confiance entre les parties à ces contrats, il était nécessaire d'éclairer son consentement avant le contrat, et ce en l'armant de toutes les descriptions et informations par le vendeur professionnel plus expérimenté que lui, le tout pour établir une relation de confiance le liant par ce contrat et son objet, d'où l nécessité de connaitre le sens de cet engagement et les conséquences découlant de sa dérogation. SUMMARY Technological progress has a significant impact on the spread of the Internet and the prevalence of e-commerce transactions made by modern means of communication. In order to succeed in these electronic contracts mainly related to the consumption process, it was necessary to provide legal protection for consumers and dealers in general, in particular distance contracts where the consumer is often unaware of the impact of his commitment and contracts, in addition to the person with whom he is linked by this contract. Thus, and to establish trust between the parties to these contracts, it was necessary to clarify his consent before the contract, and this by arming him with all descriptions and information by the professional salesman more experienced than him, the whole, to establish a relationship of trust relating him with this contract and its place, hence the need to know the meaning of this commitment and the consequences of its derogation.

الكلمات المفتاحية: الإلتزام بالإعلام؛ حماية المستهلك؛ العقد الإلكتروني؛ الإنترنت. Obligation d’information ; Protection de consommateur ; contrat électronique ; Internet. Obligation of information; Protection of consumer; electronic contract; Internet.


Place de la Performance Sportive Dans Le Domaine Des APS (Approche Biologique De La Performance Physique Chez Des Volleyeurs)

Kebaili Lilia, 

Résumé: La performance sportive d’un individu est l’expression de toute sa personnalité. L’approche biologique (anatomique et physiologique) adaptée et préconisée par un certain nombre d’auteurs reconnus dans le domaine de l’entrainement sportif. La réalisation de la performance sportive reste fondamentalement un acte essentiellement biologique réalisable grâce aux capacités physiologiques et physionomiques de l’individu, dont le niveau de développement et le degré de cohésion interne déterminant en faite la valeur de la performance finale. En ce qui concerne le volleyball comme sport intermittent, ou les athlètes participent dans les actions : brèves et intenses, successives, avec des déplacements courts, dans toutes les directions et changements de directions fréquents. Il requiert des caractéristiques anthropométriques, physiques et physiologiques importantes avec un développement des processus énergétiques, en particulier le système des phosphagénes. (Duncan et Coll., 2006, Polgaze et Dawson., 1992, Vitasalo et coll., 1987, Fox et Mathews., 1984, Gionet., 1978). D’après ces auteurs, le volleyball constitue un nouvel exemple de sport de puissance, une qualité primordiale que l’entraineur doit s’efforcer d’améliorer. En effet la composante force/ vitesse (puissance musculaire, force explosive) est reconnue comme déterminante à la performance en volleyball par plusieurs auteurs (Fox et Mathews., 1984, Tanguay., 1983, Ouellet., 1980, Scates., 1976, Toyoda., 1974).

Mots clés: Performance sportive, Performance physique, joueurs de volleyball, aspect biologique, facteur fonctionnel et physiologique


أثر إدارة المعرفة التسويقية على تفعيل الإبتكار التسويقي - دراسة حالة المديرية العامة لإتصالات الجزائر-

بيشاري كريم,  راقي دراجي, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلىالتعرف على الدور الذي تلعبه إدارة المعرفة التسويقية في تحقيق الإبتكار التسويقي بمجمع إتصالات الجزائر، حيث إشتمل مجتمع الدراسة على الموظفين الذين يعملون بالمديرية العامة لمؤسسة إتصالات الجزائر، حيث تم أخذ عينة عشوائية مؤلفة من (165) موظف من مختلف المستويات الإدارية لتوزيع إستبيان الدراسة عليهم، وقد تم إسترداد (153) إستبيان، منها (02) غير صالحة للتحليل و(151) صالحة للتحليل تمثل ما نسبته (91.52%).قام الباحث بتطبيق الأساليب الإحصائية اللازمة كإختبارالإنحدارالبسيط على إجابات المبحوثين لأسئلة الإستبيان. وكان من بين أهم النتائج التي توصل إليها الباحث أن إدارة المعرفة التسويقية تؤدي إلى تحقيق الإبتكار التسويقي بمجمع إتصالات الجزائر. This study aims to identify the role played by marketing knowledge management to achieve marketing innovation in Algeria Telecom Corporation, The study population included where the employees who work at the Directorate General of Algeria Telecom Corporation. In this regard, the researcher selected a random sample composed (153) employees from the various administrative levels, and distributed the sample amongst them, (02) are not valid for analysis and (151) are valid for any analysis, which indicates that the percentage of responses was (91.52%). The researcher applied necessary statistical description methods, such as the simple regression on the responses of the subjects of the sample to the questions of the said questionnaire. The most important result, which the researcher reached, that the marketing knowledge management lead to achieving the marketing innovation in Algeria Telecom Corporation.

الكلمات المفتاحية: إدارة المعرفة التسويقية؛الإبتكار التسويقي؛إتصالات الجزائر.


قياس التكلفة التعليمية للطالب الجامعي بالجزائر مع التطبيق على جامعة ادرار

بن العارية حسين,  مدياني محمد, 

الملخص: هدفت هاته الدراسة إلى قياس تكلفة الطالب بحامعة ادرار، وعلى ضوء ذلك توصلت إلى أن تكلفة الطالب الاجمالية للعملية التعليمية التي يتحملها الفرد والمجتمع معا هي تكلفة باهضة جدا حيث قدرت سنة 2012 بـ 659199.97 دج لتصبح سنة 2016 بقيمة 909536.49 دج أي بنسبة زيادة قدرت بـ 38 %. ويرجع سبب هذا الارتفاع إلى الزيادة في التكاليف المباشرة بالدرجة الأولى ثم الزيادة النسبية في التكاليف غير المباشرة (تكلفة الفرصة البديلة). Abstract : This study aims at to mesure the cost of the student at Adrar University. In light of this, I found that the total student cost of the educational process borne by the individual and the community together is very high. The year 2012 was estimated at 659199.97 DA to 2016 with a value of 909536.49 DA, an increase of 38% . The reason for this is firstly the increase in direct costs and the reltaive increase of indirect costs (opportunity cost).

الكلمات المفتاحية: تكلفة الطالب ; التكلفة المباشرة ; التكلفة غير المباشرة ; التعليم


التجربة الفرنسية في الشراكة بين القطاع العام والخاص وأهميتها التنموية

دراجي كريمو,  موالدي سليم,  حزي اكرم, 

الملخص: الملخص: أخذ موضوع الشراكة بين القطاعين العام والخاص "ppp" في السنوات الأخيرة حيزا كبيرا من اهتمامات الحكومات والمجتمعات في شتى أنحاء العالم,بعد أن تبين أن التنمية تعتمد على الجمع بين دور القطاع العام والخاص في اطار تشاركي يتولى مهمة انشاء وبناء وتشغيل مختلف المشاريع الاستثمارية وترك مجال للدولة للاهتمام بشؤون أخرى.ويتجسد ذلك من خلال التجربة الفرنسية التي قطعت أشواطا متقدمة في مجال الشراكة بين القطاعين,مما أسهم في تحسين الخدمات العمومية وتقليل تكاليف انجازها. الكلمات المفتاحية: الشراكة بين القطاع العام والقطاع الخاص، عقود الشراكة، ترشيد النفقات، التجربة الفرنسية. Abstract : This paper aims to highlight the role played by the partnership between the public and private sectors (PPP) in the completion of infrastructure projects, which are considered a key engine to the wheel of economic development, as well as improving the quality of public service employment of private sector expertise in the completion and operation of the latter, and the ability of properties on financing of projects in partnership with the public sector, and to leave room for the attention of the governments of other affairs. The french from countries that severed advanced runs in the partnership between the two sectors, especially passing the municipal public projects for the benefit of the private sector which has contributed to the improvement of public services and reduce completion costs. Key words: partnership between the public and private sectors, Partnership contracts, rationalization of expenditures, the French experience. Résumé : Le sujet du partenariat public-privé (ppp) a suscité beaucoup d'intérêt de la part des gouvernements et des sociétés du monde entier après qu'il a été démontré que le développement dépend de la combinaison du rôle du secteur public et privé dans un cadre participatif va entreprendre la création, la réalisation et le fonctionnement des différents projets d'investissement et laissé l'Etat s'occupe d'autres affaires, ce qui se reflète dans l'expérience française qui a progressé dans le domaine du partenariat entre les deux secteurs, contribuant à améliorer les services publics et à réduire les coûts d'achèvement.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الشراكة بين القطاع العام والقطاع الخاص، عقود الشراكة، ترشيد النفقات، التجربة الفرنسية


الحيود الست: تقنية حديثة للتقييم الفعال للأداء البشري دراسة حالة: مؤسسة الاتصالات وكالة "مستغانم"

مانع سبرينة,  بن حجوبة حميد, 

الملخص: الملخص: تعتبر عملية تقييم أداء الموارد البشرية بالمؤسسات، محور ارتكاز كافة القرارات المرتبطة بقضايا الموارد البشرية، حيث تٌمكّن المؤسسة من تحديد فجوة الأداء (الفرق بين الأداء المقدر والمحقق)؛ لكن تبقى الإشكالية المطروحة بالنسبة للقائمين على هذه العملية هي قصور الأساليب التقييمية المعتادة الاستخدام التي يبقى تقييمها نسبيا. وعليه جاءت هذه الدراسة كمحاولة لتقييم أداء الموارد البشرية بمؤسسة اتصالات الجزائر وكالة "مستغانم" باعتماد تقنية "الحيود الست" التي تتميز بالشمولية، حيث استخدمت في بدايات ظهورها في تقليل الأخطاء الإنتاجية للسلعة لتصل إلى نسبة 3.4 وحـــــدة معيبة في مليون وحدة منتجة، ولكن ثبت مؤخرا توجه الباحثين وأرباب المؤسسات إلى تطبيقها على تقييم الأداء البشري . وتوصلت الدراسة إلى اعتبار Six Sigma تعمل على التقييم الشامل لكامل جوانب الأداء البشري بالمؤسسة محل الدراسة، واكتشاف الأخطاء والعيوب قبل وأثناء وبعد وقوعها والعمل على تصحيحها الفوري، كما تأكد وجود علاقة قوية بين استخدام تقنية الحيود الست وتحسين الأداء البشري وصلت إلى R=0.76 بالمؤسسة محل الدراسة.الكلمات المفتاحية: الأداء البشري، تقييم الأداء، تقنية الحيود الست (Six Sigma). Résumé : l'étude des ressources humaines est une étude approfondie qui s'articule autour de l'évaluation et de l'amélioration de la performance organisationnelle en utilisant les capacités des ressources humaines. Notre étude actuelle est une tentative scientifique de remplacer les méthodes traditionnelles d'évaluation des ressources humaines par les six sigma, car cette méthode a prouvé son efficacité dans la détection des erreurs dans le processus de production avec une précision de 3,4 par million. nous avons utilisé les méthodes statistiques de corrélation pour tester des hypothèses dans l'entreprise "Algerie Telecom" l'agence Moustaganem. et les principaux résultats étaient R (corrélation) égale à 0,76 entre l'application de la méthode Six Sigma et l'amélioration de la performance HR dans l'échantillon de l'étude. Mots clés: la performance humaine , évaluation de la performance , la technique Six Sigma . ABSTRACT : the study of human resources is an extensive one that articulate around the evaluation and improvement of the organizational performance using the human resources capabilities. our current study is a scientific attempt to replace the traditional HR evaluation methods with the six sigma, as this method has proven it's efficiency in detecting errors in the production process with 3.4 per million accuracy. we employed the correlation statistical methods to test out hypothesis in "algerie Telecom" company the moustaganem agency. and the main results were R (correlation) equal 0.76 between the application of the six sigma method and the improvement of the HR performance in the study sample. Key words: human performance, performance evaluation, Six Sigma technique.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الأداء البشري، تقييم الأداء، تقنية الحيود الست (Six Sigma). ; Mots clés: la performance humaine , évaluation de la performance , la technique Six Sigma ; Key words: human performance, performance evaluation, Six Sigma technique.


التحديات البيئية والتشريعية في إرساء الاقتصاد المستدام في الجزائر

حنيش الحاج,  معيزي قويدر, 

الملخص: ملخص: يتناول هذا المقال موضوع التنمية المستدامة في الجزائر، حيث طرحنا فيه إشكالية التحول من الاقتصاد الريعي والتقليدي، إلى الاقتصاد المستدام الذي يعتمد على السيرورة المتزامنة للأبعاد الاقتصادية، الاجتماعية والبيئية والتي لا يمكن فصلها عن بعضها البعض، هذا التحول لم يعد الآن خيارا للدولة وإنما أصبح توجها ومصيرا محتوما، يستدعي حشد كل الإمكانيات والموارد لانتقال آمن وكفؤ نحو الاستدامة، والاشكال المطروح هنا هل تملك الجزائر آليات لمواجهة التحديات البيئية والتشريعية في التحول نحو الاقتصاد المستدام في الجزائر، والذي بات أمرا ملحا أكثر من أي وقت مضى. فالوضع الميداني غير المشجع للبيئة والتنمية المستدامة، يتطلب يقظة سريعة لاستدراك الفجوة عن طريق التنسيق والعمل الجماعي في هرم السلطة، وإشراك مكونات المجتمع في معركة التحول، التي لن تكون من المؤكد دون تكلفة، ولكن تقليل المخاطر والتهديدات لا يزال أمرا ممكنا حسب سرعة الاستيعاب والتنفيذ. الكلمات المفتاحية: البيئة؛ التنمية المستدامة؛ الاقتصاد الأخضر؛ تشريعات بيئية؛ Abstract : This article aims to clarify the difficulties of transition from the traditional economy to the sustainable economy in Algeria. Sustainable development has been the overarching goal of the international community since the UN Conference on Environment and Development (1992), it depends on the simultaneous transformation of economic, social and environmental systems, this transition is no longer an option but It is imperative. Sustainable development also requires mobilization of all resources for a safe and effective transition to sustainability. The main problem is the extent to which Algeria has adopted mechanisms to meet the environmental and legislative challenges. The economic and environmental situation requires rapid action with community components to reduce the cost of a shift towards sustainability. Key words: Environment, Sustainable Development, Green Economy, Environmental legislation. Résumé: Cet article vise à clarifier les difficultés de transition de l'économie traditionnelle à l'économie durable en Algérie. Depuis la Conférence des Nations Unies sur l'environnement et le développement (1992); le développement durable est l'objectif primordial de la communauté internationale. Il dépend de la transformation simultanée des systèmes économiques, sociaux et environnementaux. Cette transition n'est plus une option mais un impératif. Le développement durable nécessite également la mobilisation de toutes les ressources pour une transition sûre et efficace vers la durabilité. la problématique de cette étude est la mesure dans laquelle l'Algérie a adopté des mécanismes pour relever les défis environnementaux et législatifs,car La situation économique et environnementale exige une action rapide avec les Composantes de la société civile pour réduire le coût de la transition vers la durabilité. Mots clés: environnement, développement durable, économie verte, législation environnementale

الكلمات المفتاحية: البيئة؛ التنمية المستدامة؛ الاقتصاد الأخضر؛ تشريعات بيئية؛


عصرنة نظام الدفع بالمصارف الجزائرية من خلال تكنولوجيا الإعلام والاتصال –دراسة مقارنة-

بركان زهية,  بركان امينة,  جليد نور الدين, 

الملخص: الملخص : شهد قطاع تكنولوجيا الإعلام والاتصال على مستوى العالم نموا ملحوظا واهتماما متزايدا خلال السنوات القليلة الماضية، فكان له الأثر في جميع نواحي الحياة، لا سيما الجانب الاقتصادي وبالخصوص القطاع المصرفي، حيث شرعت المصارف في الاستفادة من تلك التطورات لاستخدامها في تقديم الخدمات المصرفية نظرا للفوائد المترتبة عنها، وقد أدى الانتشار الواسع الذي عرفته بعض هذه الخدمات الناتجة عن التطور التكنولوجي إلى تكوين قناعة لدى المصارف مفادها أن الاستفادة من التكنولوجيا الحديثة لتقديم الخدمة المصرفية أمرا لا غنى عنه في ظل المنافسة الشديدة التي يشهدها القطاع المصرفي. والتساؤل الذي نطرحه كيف يمكن تطوير نظام الدفع في المصارف الجزائرية بالاستفادة من نتائج ثورة تكنولوجيا الإعلام والاتصال؟ وسنحاول في هذا المقال أن نتطرق إلى نظام الدفع في الجزائر ، ثم نتطرق إلى واقع تكنولوجيا الإعلام والاتصال في الجزائر، و أخيرا عصرنة نظام الدفع باستخدام تكنولوجيا الإعلام والاتصال في الجزائر. ABSTRACT : Information technology sector and communication saw the world's remarkable growth and increasing interest during the past few years, it was his impact in all aspects of life, especially the aspect of economic and particularly the banking sector, where he embarked on the banks to take advantage of these developments to be used in the provision of banking services because of the benefits of it , widespread whom I have known some of these services resulting from technological development to the formation of conviction among banks that take advantage of modern technology to deliver banking services is indispensable in light of fierce competition in the banking sector has led. The question we ask what is the reality of the information and communication technology in the Algerian banks? We will try in this article that we address the payment system in Algeria the information and communication technology, and finally modernize the payment system using information and communication technology in Algeria. Résumé: Le secteur des technologies de l'information et de la communication a connu une croissance remarquable et un intérêt croissant au cours des dernières années. Son impact dans tous les aspects de la vie est palpable , notamment dans le secteur économique et bancaire. Ayant saisi la dimension de ce développement, les banques ont commencé son utilisation dans les prestations de services bancaires, en raison des avantages de celui-ci. La propagation de certains de ces services, résultant du développement technologique utilisé, a engendré chez certaines banques la conviction absolue de la nécessité d’exploiter les nouvelles technologies de l’information et de la communication t pour fournir de meilleurs services bancaires à l’ombre de la forte concurrence que connait le secteur bancaire. La question que nous nous posons est : comment peut-on développer le système de paiement dans les banques algériennes, en profitant des résultats de la révolution des nouvelles technologies de l'information et de la communication ? Nous essayerons dans cet article d'aborder le système de paiement en Algérie, la réalité des technologies de l'information et de la communication et enfin, la modernisation du système de paiement en utilisant les technologies de l'information et de la communication en Algérie.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: نظام الدفع، تكنولوجيا الإعلام والاتصال، المصارف، الخدمات المصرفية. ; Keywords: payment system, information and communication technology, banking, banking. services. ; Mots-clés: système de paiement, technologie de l'information et de la communication, banque. prestations de services.


أثر استخدام التعليم الالكتروني كأداة لتحسين نظام ضمان جودة التعليم العالي في الجزائر -دراسة حالة جامعة المسيلة-

شريف مراد,  عزوز منير, 

الملخص: يشكل التعليم الالكتروني أداة فاعلة تمكن من خلال ممارستها ومختلف آلياتها من تحسين العملية التكوينية في الجامعة والرفع من جودة الخدمات المقدمة من طرفها وهو يعتبر الهدف الأسمى لنظام ضمان جودة التعليم العالي، هذه العلاقة والأثر المنبثق عبرها شكل محورا للدراسة،ذ تم تدعيمه بالتطبيق على أحد جامعات الجزائر (جامعة المسيلة)، حيث تم التحقق من وجود العلاقة وقياسها بالإضافة إلى تحديد قيمة الأثر المترتب عن تبني مختلف آليات التعليم الالكتروني، وعليه فانه من الممكن الاعتماد على مختلف ممارسات التعليم الالكتروني لتحسين نظام جودة التعليم العالي بالجامعات مع الأخذ بالاعتبار توفير مختلف متطلبات تطبيق هذه الآلية الحديثة. E-learning is an effective tool that enables the improvement of the training process in the university and the improvement of the quality of services provided by the university. It is the ultimate goal of the system of ensuring the quality of higher education. This relationship and the impact that emerged through it constitute the focus of the study. (Msila University), where the existence of the relationship was examined and measured in addition to determining the value of the impact of adopting various e-learning mechanisms. Therefore, it is possible to rely on various e-learning practices to improve the quality system of higher education in universities. Taking into account the provision of the various application of this modern mechanism requirements

الكلمات المفتاحية: التعليم الالكتروني، ضمان الجودة، التعليم العالي في الجزائر.


Le Marketing RH, démarche clé pour développer une image-employeur attractive, capter les talents et fidéliser les collaborateurs

Drouazi Yasmine, 

الملخص: ملخص: تكمن القوة المحركة للمؤسسة في رأسمالها البشري، فكل استراتيجية تطوير، امتداد، أو عصرنة، ... تعتمد على الموارد البشرية. و بالتالي تواجه المؤسسة تحدي القدرة على رسم صورة وعلامة متميزة للموظِّف الجذاب ، و الجمع بين تقنيات التسويق مع استراتيجية الموارد البشرية للمؤسسة، حيث أن الموظِّف الحالي أو المستقبلي يعتبر كزبون لقسم الموارد البشرية، و هذا بهدف وضع خطة تسويق الموارد البشرية تسمح بطرح عروض عمل جذابة للمواهب و الكفاءات، و كذا انشاء مسعى واضح المعالم لعملية التوظيف، استقبال و إدماج الموظفين في المؤسسة، و تحقيق ولائهم. Résumé : La force motrice de n’importe quelle entreprise réside dans son capital humain, aussi toute stratégie de développement, extension, modernisation, … se base sur les ressources humaines. Sur un marché d’emploi se caractérisant par une raréfaction des ressources compétentes, l’enjeu est de bien dessiner son image d’employeur attractif et associer les techniques du marketing à la stratégie RH, où le collaborateur présent ou potentiel est considéré comme client de la structure RH, pour produire un plan marketing RH, permettant de mettre sur le marché de l’emploi des offres captivantes des talents, tracer une démarche de recrutement et intégration fiable et enfin fidéliser les collaborateurs internes. Abstract: The motor force of each company is in the human capital, therefore the development strategy, the extended strategy, modernisation … are based for human resources. The job market is characterized by rarefaction of the competences resources, the goal is to arrive in the order of employer appeal with a best image, and associate the marketing technical to the RH strategy, when the collaborate is considered as costumer of the RH department. To produce finally a marketing RH plan, in order to drop at job market, a job offers at the best form and captivates talents, define the recruitment and integration process and build an employee loyalty.

الكلمات المفتاحية: صورة الموظَّف، موظِّف جذاب، خطة تسويق الموارد البشرية، ولاء المستخدَمين ; Mots clés : image-employeur, employeur attractif, plan marketing RH, fidéliser les collaborateurs ; Key words: employer image, employer appeal, marketing RH plan, employee loyalty.


واقع ريادة الاعمال في الجزائر: نحو ضرورة تطوير و ترقية سياسات الدعم و المرافقة

Meziane Amina,  Bouksani Rachid, 

الملخص: اعتمدت الجزائر على عدة آليات و أجهزة لدعم و ترقية المشاريع المقاولاتية، إلا أن هذه الأخيرة مازالت تواجه عدة صعوبات تعيق نموها و تطورها. هذه الصعوبات تتعلق أساسا بطبيعة النسيج الاقتصادي الوطني، المقاربة الاجتماعية المعتمدة من طرف هذه أجهزة الدعم، غياب الثقافة المقاولاتية، ضعف برامج التكوين و التعليم المتعلقة بريادة الاعمال (المقاولاتية)، غياب الأصالة و الإبداع، ضعف مؤهلات المقاول، الصعوبات المالية...الخ. كل هذه الصعوبات تفرض ضرورة تطوير و تعزيز سياسات و آليات الدعم و المرافقة من اجل مشاريع ريادية مستديمة و إبداعية في الجزائر.

الكلمات المفتاحية: المقاولاتية (ريادة الاعمال) ; الدعم ; التطور ; الإبداع ; الجزائر