الصورة والاتصال
Volume 6, Numéro 1, Pages 8-15

مواقع التّواصل الاجتماعي " الفايسبوك " والهويّة الافتراضيّة.

الكاتب : بلوفة بلحضري .

الملخص

تهدف هذه الدراسة إلى مناقشة موضوع الهوية في خضم الإعلام الجديد، بحيث أضحت مواقع التواصل الاجتماعي مفعمة بأنماط جديدة لهوية المستخدمين في إطار ما يسمى بالهوية الافتراضية التي تختلف عن حقيقة هويتهم ضمن العالم الفيزيائي. ومع ازدياد حجم استخدام مواقع التواصل الاجتماعي من قبل مختلف الفئات والشرائح الاجتماعية، فقد أصبح موضوع الهوية من أهم القضايا التي أثارها هذا الاستخدام، ففي الوقت الذي يفضل فيه البعض تجسيد وإظهار هويته الاسمية الحقيقية على الشبكة، فإن البعض الآخر يتجه إلى انتحال الشخصيات أو خلق هويات جديدة لأسباب مختلفة. ولا يمكن الحديث عن فضاء الفايسبوك دون التعرض إلى المجال الأوسع لهذا الفضاء المتمثل في الأنترنت وما يتولد عنه من فضاءات أخرى على شاكلة "ماي سبايسmyspace " و" التويتر twiter " وهلم جرا مما يستحدث من مجالات للتواصل في إطار العمليات التفاعلية بين المستخدمين. Abstract : This study aims to discuss the issue of identity in the midst of the new media, so that social networking sites are filled with new patterns of user identity within the framework of the so-called virtual identity, which differs from the fact of their identity within the physical world. With the increasing use of social networking sites by different groups and social segments, the subject of identity has become one of the most important issues raised by this use. While some prefer to embody and manifest their real name on the network, others are going to impersonate characters or create identities For various reasons. It is impossible to talk about Facebook space without being exposed to the wider area of this space of the Internet and the resulting space from other spaces such as "myspace" and "Twitter" and so on, which creates areas of communication in the framework of interactive processes between users.

الكلمات المفتاحية

الهوية الفيزيقية؛ الهوية الافتراضية؛ مواقع التواصل الاجتماعي؛ الاستخدمات؛ الإشباعات. physical identity; virtual identity; social networking sites; uses; feedback

الترجمة والفلسفة " رهانات التواصل والهويّة "

الدكتور عامر عبدزيد الوائلي . 
ص 10-31.