مجلة الدراسات القانونية والسياسية
Volume 5, Numéro 2, Pages 99-111

التفسير الموسع لاتفاقية اللاجئين كآلية قانونية للقضاء على ظاهرة الهجرة غير الشرعية

الكاتب : Salem Haoua .

الملخص

ملخص: يشكل توسع ظاهرة الهجرة غير الشرعية تهديدا للأمن القومي للدول سواء أكانت دول المصدر ، العبور أو الوجهة ، كما يشكل تحديا للحماية الدولية لحقوق الإنسان من حيث نتائجها الجسيمة على البشر ؛ السخرة والدعارة ، الالاف القتلى غرقا أو عطشا في الصحراء ، مئات الالاف المكدسين في مراكز الايواء. نعتقد أن أحد الوسائل للقضاء على هذه الظاهرة يتمثل في تفعيل نظام اللجوء عبر التفسير الموسع لاتفاقية اللاجئين من حيث أن ذالك سيحفز كل ضحايا النزاعات المسلحة على سلوك الطريق الشرعي لطلب اللجوء بدل طريق الهجرة الغير الشرعي. It is clear we lived in a world that treated the refugee question very differently from the world in the context of which the 1951 Convention Relating to the Status of Refugees was drafted. Five decades saw the Cold War and all the related conflicts, crises, and forced migration heat up and cool down, and ultimately end, with large population flows being part of the whole process. This article focuses the light on the liberal interpretation of the refugee convention as a useful means to motivate forced migrants to seek asyluim legally and give up to illegal migration. key words: the refugee, forced migration, the refugee convention, asyluim , illegal migration.

الكلمات المفتاحية