آفاق علمية

آفاق علمية

Description

Afak Ilmia review is an international journal, double blind peer-reviewed, bi-annual and free of charge, open access journal published by the Tamanrasset university center – Algeria; the journal focuses on the following topics: arts; literature; linguistics; humanities; legal and economic studies it provides an academic platform for professionals and researchers to contribute innovative work in the field. The journal carries original and full-length articles that reflect the latest research and developments in practical aspects. The journal is published in both and print versions. The online version is free access and downloadable. All papers around the world are very welcome in our international journal).

Annonce

تواريخ استقبال المقالات وصدور أعداد المجلة

ملاحظة هامة 

نعلم السادة المؤلفين أن فترة استقبال المقالات التي ستنشر في  المجلد (12)  العددين (03) و (04) ستمتد من 10جانفي 2020 إلى 20جانفي 2020

وعلى السادة المؤلفين الالتزام بالشروط الشكلية ومنها أن يكون عدد صفحات المقال بين 10 صفحات و20 صفحة

Important Notes

  • The volume of the research article should not exceed 20 pages, and not be less than 10 pages.

30-12-2019


12

Volumes

24

Numéros

474

Articles


أثر إجراءات معالجة المعطيات ذات الطابع الشخصي على الحق في حرمة الحياة الخاصة.

مجادي نعيمة, 

الملخص: تتناول هذه الدراسة تحليلا للقانون 18-07 المتضمن حماية الأشخاص الطبيعيين في مجال معالجة المعطيات ذات الطابع الشخصي، الذي يتعلق محل الحماية فيه بمجال معالجة المعطيات ذات الطابع الشخصي والتي تتمحور في الحقوق والحريات الفردية وكذا الحق في حرمة الحياة الخاصة، وكذلك الأشخاص أطراف العلاقة في المعالجة، والسلطة الوطنية بإعتبارها سلطة إدارية مستقلة للمراقبة والإشراف على المعالجة. Abstract This study deals with the analysis of Law 18-07, which includes the protection of natural persons in the processing of personal data, where protection is concerned with the processing of personal data, which is centered on individual rights and freedoms as well as the right to inviolability of private life, And the National Authority as an independent administrative authority to monitor and supervise treatment

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: المعطيات ذات الطابع الشخصي، الحياة الخاصة، السلطة الوطنية. ; key words: Processing of personal data, the right to inviolability of private life, the national authorit


العولمة وحق تقرير المصير الاقتصادي في الصحراء الغربية

زديك الطاهر,  سنوسي محمد, 

الملخص: إن أحكام المواثيق الدولية الخاص بالحقوق، تطرقت الى حق تقرير المصير في نصوصها، لكن من المعروف أن هذا الحق بقي حبيس المفهوم التقليدي لمدة من الزمن، لكن و في خضم التطورات الدولية في عصر العولمة تغيرت الموازين في مفهومه من السياسي الى الاقتصادي لهذا ارتأينا البحث عن تقرير المصير الاقتصادي على المستوى الدولي و الإقليمي ، على اعتبار أن الصراع دائما قائم على المصالح الاقتصادية وأن المطالبة بحق تقرير المصير الاقتصادي ربما يغير في مجريات القضية من مستواها السياسي إلى مستواها القانوني و الاقتصادي. الكلمات المفتاحية: حق تقرير المصير، المصير الاقتصادي، المصالح الاقتصادية، الصحراويين، ميثاق الأمم المتحدة. Abstract: The provisions of international conventions on rights have touched on the right to self-determination in their texts, but it is known that this right has remained entrenched in the traditional concept for a period of time, but in the midst of international developments in the era of globalization, the scales have changed in its concept from political to economic. Economic self-determination at the international and regional level, given that the conflict is always based on economic interests and that the claim for the right to economic self-determination may change the course of the issue from its political level to its legal and economic level. Keywords: right to self-determination, economic fate, economic interests, Sahrawis, Charter of the United Nations.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: حق تقرير المصير، المصير الاقتصادي، المصالح الاقتصادية، الصحراويين، ميثاق الأمم المتحدة. ; Keywords: right to self-determination, economic fate, economic interests, Sahrawis, Charter of the United Nations.


الأدب الرقمي بين الإبداع والتلقي

قاسم المسعود, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى الوقوف على أبرز آليات الاستراتيجيات التي تتصل بالمتلقي ،بوصفه أحد أطراف العملية الإبداعية، من حيث المفاهيم والشروط والوظائف التي أوجدها توظيف التكنولوجيا والتطبيقات الرقمية في الإبداعات الأدبية، وبروز آليات إبداعية جديدة أحدثت تغييرا في المفاهيم النقدية والأدبية المتواضع عليها لمفهوم المتلقي والوظائف التي كانت تناط به، والأدوات التي يحتاجها للإبحار في عوالم النصوص الإبداعية الرقمي. This study aims to highlight the most prominent problems that relate to the recipient – as a party of the innovative process – in terms of concepts, conditions and functions created by the use of technology and digital applications in literary innovations, the emergence of new innovative types that disjointed critical and literary concepts agreed upon regarding to the concept of "recipient" and his functions and the tools needed to investigate the world of creative digital texts

الكلمات المفتاحية: النص الرقمي؛ المتلقي الرقمي – استراتيجيات التلقي


La gestion Sectorielle du risque de soins Cas de « l’hôpital d’Ain Tedles et du chef-lieu » Mostaganem

Belmokhtar Fodil,  Benharrat Hayet, 

Résumé: Notre travail tend à expliquer la différence qui existe entre une gestion des risques thématisée sous forme de : (la lutte contre les infections nosocomiales, Les vigilances sanitaires), qui a conduit à la naissance d’un modèle de gestion de risque sectorielle, limité en matière de réduction et de prévention des risques, et un autre modèle de gestion qui analyse le risque et prend en considération à la fois sa nature et les circonstances de son apparition, qui se concrétise dans l’existence d’un service de gestion de risque fédérateur d’informations et d’actions, qui peut atteindre les objectifs de qualité et de sécurités pour le patient. Cette étude nous a permis de confirmer que la gestion du risque de soins est sectorielle par le fait qu’il n’existe pas de service de gestion de risque qui adopte une approche transversale afin de résoudre tous les problèmes relatifs aux risques actuel ou future.

Mots clés: le risque ; la gestion du risque ; la gestion sectorielle ; l’événement indésirable ; la qualité de soin.


السياقات السوسيوتاريخية للحداثة و ما بعد الحداثة الأوروبيةSocio-historical contexts of Europeen modernity and post- modernity

بن عزوز حاتم, 

الملخص: الملخص: هذا المقال يهدف إلى تفكيك تيارين فكريين هيمنا على الفكر الغربي إلى وقت قريب، وهما تياري الحداثة وما بعد الحداثة ،حيث يعتبران تيارين وظاهرتين أوروبية المنشئ؛ تشكلتا في السياق الأوروبي وفق عوامل ومؤثرات عرفتها المجتمعات الأوروبية أدت إلى تشكل تحولات كبرى كانت نقطة الانطلاق لحركة فنية، أدبية، ثقافة والصناعة كبيرة، حيث أدت جميع هذه التحولات المشكلة للحداثة الغربية والأوروبية على وجه الخصوص إلى سلبيات عدة وتمظهرات اقترنت بالنهضة الأوروبية، وبالتالي ظهور تيار ما بعد الحداثة كأحد إفرازات الحداثة وكرد فعل لها ليصحح مسارها وليتجاوز سلبياتها ضمن سياق نقدي لها. Abstract: This article aims to dismantle two intellectual currents that dominated Western thought until recently. They are the currents of modernity and postmodernism, as they are considered two currents and phenomena of European origin; they were formed in the European context according to factors and influences known to European societies that led to the formation of major transformations that were the starting point For a great artistic, literary, cultural and industrial movement, Where all these transformations that formed Western and European modernity in particular led to several negatives and manifestations associated with the European Renaissance, and consequently the emergence of the postmodern current as one of the secretions of modernity and as a reaction to it to correct its course and to overcome its negatives within a critical context to it.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الحداثة، ما بعد الحداثة، المجتمع ما بعد الصناعي، مجتمع ما بعد المعلومات. ; Keywords: modernity, post- modernity, post-industrial society, post-information society.


تجليات الفشل المدرسي و مخرجاته

بلخضر محمد, 

الملخص: سنتطرق ضمن مقالنا هذا إلى ظاهرة تربوية متجددة في الحقل التربوي، والمتمثلة في أهم المؤشرات والتجليات ذات الصلة بالفشل المدرسي، والذي اكتسح المؤسسة التربوية، وهذا من خلال وصف إجرائي لأهم مراحل بروز هذه المشكلة، إضافة إلى إعطاء أهم القراءات النقدية التي فسرت هاته الظاهرة داخل المؤسسة التعليمية، مبرزين في ذلك أهم الأسباب والمتغيرات السوسيوتربوية، وكذا البيداغوجية للفشل المدرسي من جهة، وأهم النتائج والإفرازات التربوية من جهة أخرى، دون أن ننسى بعض الحلول التي تتماشى والمراحل الراهنة، لا سيما على المديين المتوسط والطويل، فهي ظاهرة تبرز داخل مؤسسة تخضع إلى التغير الثقافي والاجتماعي والاقتصادي الذي ينتجه المجتمع بمختلف مؤسساته. Abstract : In this article we will discuss a renewed educational phenomenon in the educational field, which is represented in the most important indicators and manifestations related to school failure, which swept the educational institution, and this is through a procedural description of the most important stages of the emergence of this problem, in addition to giving the most critical readings that explained this phenomenon within the institution Educational, highlighting the most important causes and sociological changes, as well as pedagogy for school failure on the one hand, and the most important educational results and secretions on the other hand, without forgetting some of the solutions that are consistent with the current stages, especially in the medium and long term, as it is a phenomenon that emerges within the institution It is subject to the cultural, social and economic change that society produces in its various institutions.

الكلمات المفتاحية: الفشل المدرسي، الرأسمال الثقافي، الثقافة المدرسية، الرسوب والتسرب، التعثر الدراسي .


دينامية السلوك الإنجابي في الجزائر:"قراءة إحصائية لواقع الخصوبة ما بين [1962-2018]

أمزيان نعيمة, 

الملخص: سنتعرض في مقالنا هذا إلى دراسة وصفية عن طبيعة السلوك الإنجابي المتبنى لدى الجزائريين من خلال تتبع الواقع الإحصائي لظاهرة الخصوبة السكانية،باعتبارها إحدى المتغيرات الديموغرافية الرئيسة المسئولة عن النمو السكاني، مركزين على عدة مؤشرات ديموغرافية،اجتماعية و اقتصادية لصيقة بظاهرة الخصوبة . فترة الملاحظة الديموغرافية في هذه الدراسة ممتدة ما بين 1962 و 2018 بالاعتماد أساسا على معطيات الديوان الوطني للإحصائيات و على نتائج التحقيقات الكبرى للسنوات 2002 ،2006 و2012 .سنحاول من خلال العرض الديموغرافي لواقع الخصوبة في الجزائر استكشاف قوة تأثير المؤشرات السابقة على معدلات الخصوبة و منه على السلوك الانجابي . Abstract: In this article, we will present a descriptive study on the nature of reproductive behavior adopted by Algerians by tracking the statistical reality of the phenomenon of population fertility, as it is one of the main demographic variables responsible for population growth, focusing on several demographic, social and economic indicators closely related to the phenomenon of fertility. The demographic observation period extends between 1962 and 2018, relying mainly on the data of the National Bureau of Statistics and on the results of major investigations for the years 2002, 2006, and 2012.

الكلمات المفتاحية: السلوك الإنجابي، الخصوبة، محددات الخصوبة،مؤشرات الخصوبة السكانية، تنظيم النسل، الواقع الديموغرافي.


النشاط الاقتصادي والثقافي للمستوطنين الفرنسيين في مدينة المنيعة (القليعة)-(1873-1954م)

نواصر عبد الرحمان, 

الملخص: اتبعت فرنسا سياسة اقتصادية وثقافية في مدينة المنيعة خلال الفترة الممتدة من سنة 1873م إلى سنة 1954م، وهذه السياسة تخدم الاقتصاد الفرنسي بالدرجة الأولى والمستوطنين بالدرجة الثانية، لذلك قامت فرنسا بعدة مشاريع من بينها:-التركيز على المحاصيل الزراعية الصناعية التجارية. المشاريع السياحية والتعليمية الاستعمارية في المنيعة، ومنه تجسيد الاستعمار الاستيطاني. France worked to follow an economic Policy in the city of Al-Menia during the period from 1873 to1954, and this policy serves the French economy in the first class, and the second class settlers.The colonial aspect of colonization, the educational aspect, and the tourist aspect of the reconstruction of the region with.settlers.

الكلمات المفتاحية: مدينة المنيعة، الاستيطان، السياسة الاقتصادية، الصحراء، الزراعة، السياحة، ملجأ اليتامى، التعليم، التطبيب ; EL-Menia, Settlement, economic policy, desert, agriculture, tourism, orphanage, education, medicine


أثر المحتوى في تعليمية نشاط التعبير الطور الثانوي أنموذجا

بن مامة حليمة, 

الملخص: إن الحديث عن المحتوى يعد من التحديات التي شهدتها المنظومة التربوية مؤخراً، خاصة على مستوى العملية التعليمية التعلمية؛ فقد حولته من ذلك الجمود الذي يتمثل في الحفظ والاسترجاع إلى البحث والاكتشاف واكتساب عدة كفاءات. فالمحتوى يعد العنصر الثاني من عناصر المنهج بعد الأهداف طبعاً، وهو مجموعة من المعارف والمعلومات والخبرات تصاغ في قالب تعليمي الهدف منه بناء متعلم قادر يمتلك كفاءات متنوعة وغالباً ما يكون هذا المحتوى في الكتاب المدرسي ليسهل العملية بين المعلم والمتعلم أولاً، ولتحقيق أهداف المنهج الدراسي ثانياً؛ فالأهداف هنا هي تلك النتيجة التي تظهر على سلوك المتعلم خلال الدرس وتكون إيجابية، ومما لاشك فيه أن عناصر المنهج مترابطة فيما بينها؛ فكل عنصر مكمل للآخر وهذا يعني غياب عنصر أو عدم نجاحه ينجر عنه فشل المنهج الدراسي والمنظومة التربوية بصفة عامة. Talking about the content is one of the challenges that the educational system has witnessed recently; especially at the level of the educational learning process, It has transformed it from the inertia of conservation and retrieval to research, discovery and the acquisition of several competencies. The Content is the second element of the curriculum after the objectives, of course, it is a set of knowledge, information and experience formulated in the form of an educational objective to build a learner capable of having diverse competencies and often this content in the textbook to facilitate the process between the teacher and the learner first,and to achieve the objectives of the curriculum second; the goals here is the result that appears on the behavior of the learner during the lesson and they are positive,There is no doubt that the elements of the curriculum are interrelated; each element is complementary to the other and this means the absence of an element or the lack of success results in the failure of the curriculum and the educational system in general.

الكلمات المفتاحية: محتوى؛ تعليمية؛ تعبير؛ معلم؛ متعلم. ; Content; teaching; written Expression ; Teacher ; Learner


خصائص التقويم ودورها في تفعيل العملية التعليمية

حسناوي إيمان, 

الملخص: تتشكل العمليّة التعليميّة من عدة ركائز متفاعلة تكون بنية التعليم ، لتبرز طبيعتها الطامحة للتجديد، والتقدم عن طريق التفحص و إعادة النظر في المواقف التعليمية المعاشة . سعيا لتبيين مدى تحقيق أهدافها المسطرة منذ بدايتها حتى نهايتها، عن طريق ما يعرف بالتقويم ؛الذّي يعد أحد العناصر الأساس في المنظومة التربوية . إذ يعد جهازا للتحكم فيها ومركزا للسيطرة على جميع عملياتها التعليمية ، ولم تأت هذه الأهمية من فراغ، بل هي نتيجة لبحوث تربوية فتشت عن حلول لمشاكل التعليم، التّي مر بها العالم فالتقويم لم يصل إلينا بمفهومه الحالي ، إلا بعد ما طالته مراحل من التغير والتجديد الطويل و المستمر و للتقويم التربوي جملة من الخصائص، التي ميزته وجعلته مهما في المنظومة التربوية . الكلمات المفتاحية : التقويم ، المنظومة التربوية ، خصائص التقويم . Abstract: The teachinh learning process consists of many inter-related basics that form traching base and reveal its ambitious nature to developement and improvement through checking and reconsidering on going educational situations. In order to clarify to what extent its designed objects since its beginning to the end are achieved through what is known as assessment. The latter is one of the basic concepts of our educational system. It is considered a controlling device that emphasizes on all its educational processes and this importance did not come out of the blue but as a result of many educational researches that looked for solutions to the problem facing education nowadays. Assessment did not come to us with its instant definition only after steps of renewable and continuous changes and improvements. Educational assessment has many features which characterized it and made it important in educational system wether iy was about to judge it or to try to fix it to come out with many goals and designed aims. Which must be built on knowledge and previous experiences of educational sides because the main aim from assessment is to benefit from power sides, encourage them, discover point of weakness and fix them. Key words: assessment educational syllabus.assessment ‘s features.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية : التقويم ، المنظومة التربوية ، خصائص التقويم .


عنوان المقال: دور وسائط الإدارة الالكترونية في تعزيز أخلاقيات العمل في المؤسسة

مقراني لهاشمي,  بن عبدالرحمان حمزة, 

الملخص: نحاول أن نبرز من خلال هذه الدراسة واقع تأثير استخدام الإدارة الالكترونية في المنظمات على التزام العمال بأخلاقيات العمل، وبالتحديد في إدارة الموارد البشرية باعتبارها احد الأنشطة الرئيسية لتعاملاتها الالكترونية الداخلية بين المصالح كوسيلة للتواصل، وذلك بهدف ربح الوقت والجهد والتقليل من الوقت الضائع والحفاظ على أسرار المهنة، أو قصد تحديد أوجه الأخلاقيات السلبية لأداء العاملين ،وهو الذي يتمثل في إهداره التكاليف الزائدة الذي تتحمله هذه المنظمات للحصول على آلية فعالة تمكن إدارة الموارد البشرية، من تحقيق التزام الموظفين بأخلاقيات العمل وفق ما تسطر الإدارة العليا بما يخدم أهداف المنظمات.

الكلمات المفتاحية: الإدارة الالكترونية ، أخلاقيات العمل ، الرقابة الالكترونية ، المورد البشري.


تأصيل اللهجات العامية العربية المعاصرة اللهجة العامية لسوف أنموذجا

رابح عبد الكريم,  سرقمة عاشور, 

الملخص: تكمن أهمية هذا البحث في تأصيل الألفاظ العامية المتداولة في لهجة سوف، استنادا على ما عثرنا عليه من شواهد لها في كتب الأدب ودواوين الشعر ومعاجم اللغة. وتهدف هذه الدراسة إلى بيان الصلة بين الألفاظ المستعملة في لغتنا العامية واللغة الفصحى، مما قد يعد من غريبها أو مما تفردت به العامية دون الفصحى، اعتمادا على بيان أوجه التشابه والاختلاف فيما بينهما. بالإضافة إلى الاستقراء والتحليل الدلالي للألفاظ التي تطرقنا إليها.

الكلمات المفتاحية: اللغة العربية الفصحى ; اللهجات العامية ; لهجة سوف ; تأصيل ; الاستقراء والتحليل


الطرق البيئية للتخلص من النفايات الخطرة

بن عمر الحاج عيسى, 

الملخص: تناولت الدراسة اهم الطرق و الآليات البيئية المعنية بتسيير و ادارة النفايات الخطرة,حيث تم التطرق في المحور الاول من الورقة البحثية الى اعطاء و تقديم اطار شامل لتعريف النفايات بمختلف انواعها,بحيث قسم الفقه و التشريع النفايات الى عدة اقسام بحسب طبيعتها و بحسب استعمالها او بحسب مآلها. و لكن يعتبر اهم تقسيم و هو حسب خطورتها,فقسمت الى نفايات خطرة و نفايات غير خطرة,ثم تطرقنا الى اهم النفايات الخطرة.اما في المحور الثاني اوجزناه لأهم الطرق البيئية المعنية بادارة و تسيير النفايات و التي منها طرق الدفن وصولا الى اهم طريقة التي اتفق على انها اهم طريقة للتخلص من النفايات و تحمي في نفس الوقت البيئة و هي اعادة تدوير او رسكلة النفايات.

الكلمات المفتاحية: البيئة,النفايات الخطرة,التدوير,الرسكلة


Father-Daughter Relationship in Alice Walker’s Novel The Third Life of Grange Copeland (1970) علاقة الأب بابنته في رواية الأديبة أليس والكر الحياة الثالثة لغرانج كاوبلاند

هدروق سعاد سارة, 

الملخص: Abstract The present paper investigates the relationship that gathers fathers with their daughters in Alice Walker’s novel the Third Life of Grange Copeland. The objective of the study is to demonstrate that fathers are rather violent and uninvolved in their daughters’ lives. Questions like in what sense daughters are fatherless and what causes fathers’ uninvolvement in the Third Life of Grange Copeland are raised to investigate the aforementioned issue. To approach these problematic concerns, we hypothesise that father-daughter relationship is negatively represented in Walker’s novel; and that fathers’ uninvolvement is an outcome of their attempts to identify with their male gender roles. Applying a gender-based analysis, we arrived at confirming fathers’ violence and absenteeism in their daughters’ lives as resulting from masculine gender stereotypes to avoid nurturance in male dispositions. لقد تناول هذا المقال طبيعة العلاقة بين الأب و الابنة في رواية الأديبة أليس والكر"الحياة الثالثة لغرانج كاوبلاند"، الهدف من هذه الدراسة كان تبيان إلى أي مدى علاقة الأب بابنته سيئة ، بحيث تم إثبات أن كل الآباء في الرواية وٌصفوا كعنيفين، غائبين في حياة بناتهم أو غير مسؤولين بشكل عام، كما تم أيضا إظهار أن العنف و اللامبالاة الأبويين سببهما نظرية الجنس و التي مفادها تفادي العطف ,الحنو و الضعف من طرف الذكور

الكلمات المفتاحية: Fathers ; Daughters ; Violence ; Uninvolvement ; Nurturance ; Masculinity


L’élaboration d’une problématique de recherche: des idées de départ à la rédaction

خلادي سيدأحمد, 

الملخص: Cet article se propose d’élucider les différentes étapes à suivre pour réussir la rédaction d’une problématique de recherche. L’objectif principal de cette contribution consiste à proposer à l’ensemble des chercheurs (étudiants et doctorants) néophytes un modèle de la rédaction d’une problématique de recherche d’un mémoire de master ou d’une thèse de doctorat. Il traite et explique en détail les étapes à suivre pour mieux rédiger une problématique de recherche cernée. يهدف هذا المقال إلى توضيح الخطوات المختلفة التي يجب إتباعها لكتابة إشكالية بحث بنجاح. يتمثل الهدف الرئيسي من هذه المساهمة في اقتراح إلي جميع الباحثين الجدد (الطلاب وطلاب الدكتوراه) نموذجًا جديدًا لكتابة إشكالية البحث الخاصة بمذكرة الماستر أو أطروحة الدكتوراه . إنه يتناول ويشرح بالتفصيل كل خطوة متبعة من أجل صياغة إشكالية بحث محددة بشكل أفضل. الكلمات المفتاحيّة : الموضوع، إشكالية البحث،الفرضيات، المنهجية Abstract : This article aims to elucidate the various steps to follow to successfully write a research problem. The main objective of this contribution is to propose to all the researchers (students and PhD students) newcomers a model of the writing of a research problematic of a master's thesis or a doctoral thesis. It deals with and explains in detail each step taken to better draft a research problem identified. Key words: Subject - Research problem - Hypothesis - Methodology

الكلمات المفتاحية: Sujet ; Problématique de recherche ; Hypothèses ; Méthodologie


نمذجة التغيب باستخدام الانحدار اللوجيستي المتعدد

بولومة هجيرة,  صوار يوسف, 

الملخص: ركزت الدراسة الحالية على معرفة أثر العوامل الفردية على التغيب عن العمل باستخدام الانحدار اللوجيستي المتعدد الذي يعتبر الأنسب في تقدير المتغيرات التابعة النوعية وذلك بالاعتماد على تقديرات طريقة التشابه الأعظم. مست الدراسة عينة من موظفي الوظيف العمومي لولاية سعيدة. توصلت الدراسة إلى وجود تأثيرات معنوية لكل من الجنس وعدد الأطفال ومدة العمل على التغيب واختلفت التفسيرات حسب العديد من الدراسات السابقة, لتتوصل الدراسة إلى ضرورة تفكير المؤسسات في إيجاد توازن بين العمل وحياة موظفيها ، كما يجب على الموظفين الإحساس بالمسؤولية ،والتحلي بثقافة القيام بالعمل على أكمل وجه بجودة وكفاءة عالية للنهوض بمؤسساتنا العمومية. The current study focused on knowing the effect of Individual factors and the job tenure on absenteeism from work using multinomial logistic regression, which is considered the most appropriate in estimating the multinomial dependent variables by relying on the estimates of the Maximum likelihood (ML) method. for this purpose, we studied the empirical sample of job institutions in Saida. The study found that there are significant effects for each of the sex, the number of children, and job tenure on absenteeism. Interpretations differed according to many literature reviews. The study found the need for institutions to think about finding a balance between work and the lives of their employees. employees must also feel a sense of responsibility and have a culture of doing the work in the best way with high quality and efficiency to advance our public institutions

الكلمات المفتاحية: التغيب؛ العوامل الفردية ؛ الانحدار اللوجيستي المتعدد. ; absenteeism; Individual factors; multinomial logistic regression.


تجريم الاختلاس في القطاع الخاص بين التشريع الجزائري والمقارن Criminalization of embezzlement in the private sector between Algerian and comparative legislation

العزاوي أحمد,  منصوري المبروك, 

الملخص: وتهدف هذه الدراسة إلى تناول جريمة الاختلاس في القطاع الخاص في التشريع الجزائري وفقا للقانون 06/01 المتعلق بالوقاية من الفساد ومكافحته، وذلك بالتطرق إلى مختلف عناصر هذه الجريمة ومقارنة تجريمها باتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، وفي بعض التشريعات المقارنة من أجل الوقوف على مدى نجاعة السياسة العقابية التي أقرها المشرع الجزائري لمكافحة هذه الجريمة وقمعها مقارنة بغيره من التشريعات. وذلك من أجل معرفة مدى مسايرة المشرع الجزائري والتشريعات المقارنة لاتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد. Abstract: This study aims to address the crime of embezzlement in the private sector in Algerian legislation in accordance with Law 06/01 related to the prevention and control of corruption, by examining the various elements of this crime and comparing criminalization in the United Nations Convention against Corruption, and in some comparative legislation in order to determine the extent of efficacy The punitive policy approved by the Algerian legislature to combat and suppress this crime compared to other legislation. This is in order to know the extent of keeping pace with the Algerian legislature and the comparative legislation of the United Nations Convention against Corruption.

الكلمات المفتاحية: الاختلاس، القطاع الخاص، الفساد، التشريعات المقارنة، القانون 06/01 ; Embezzlement, Private Sector, Corruption, Comparative Legislations, Law 06/01


أثر تبني برامج وأنشطة المسؤولية الاجتماعية تجاه العاملين على سلوك المواطنة التنظيمية: دراسة ميدانية بفرع صيدال للمضادات الحيوية بولاية المدية

بوزار خليفة,  سالمي رشيد, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة للتعرف على أثر تبني برامج وأنشطة المسؤولية الاجتماعية تجاه العاملين على سلوك المواطنة التنظيمية بفرع صيدال للمضادات الحيوية بولاية المدية، ولتحقيق أهداف الدراسة تم استخدام الاستبانة كأداة رئيسية لاستقصاء آراء المبحوثين حول متغيرات الدراسة والعلاقة بينهما، حيث تكونت عينة الدراسة من 62 عامل، وتم تحليل البيانات باستخدام برنامج الحزمة الاحصائية للعلوم الاجتماعية SPSS V.21 ، وتوصلت الدراسة إلى عدد من النتائج أهمها: وجود أثر إيجابي ذو دلالة إحصائية لتبني برامج وأنشطة المسؤولية الاجتماعية تجاه العاملين على سلوك المواطنة التنظيمية، وعلى ضوء هذه النتائج تم تقديم مجموعة من التوصيات أهمها: ضرورة تكثيف وتنويع برامج وأنشطة المسؤولية الاجتماعية الموجهة نحو العاملين وتطويرها بشكل دائم بما يسهم في تنمية وتعزيز سلوك المواطنة التنظيمية.

الكلمات المفتاحية: المسؤولية الاجتماعية، سلوك المواطنة التنظيمية، الإيثار، الكياسة، الروح الرياضية، السلوك الحضاري، وعي الضمير


علم العرفان كميدان مُتعدد التخصصات وإسهاماته في فهم عملية الترجمة الفورية

بن عشرين حمزة, 

الملخص: يتناول هذا المقال إسهامات علم العرفان (العلوم المعرفية) في رسم واجهة علمية جديدة لميدان الترجمة الفورية تُتيح فهم تشابكات عملية الترجمة الفورية. ونظرا لما من أهمية لهذا الموضوع، ارتأينا أن نُسلط الضوء، على بعض الخصائص العرفانية التي تتميز بها عملية الترجمة الفورية، مع التقرب من عينة من التراجمة لملاحظة وتحليل أداءهم من الناحية العرفانية، لتظهر لنا نتائج الدراسة جانبا من المهارات العرفانية المستخدمة، مستنتجين أهمية إدماج مناهج علم العرفان في ميدان الترجمة الفورية لتكون موردا قيما للطلاب والباحثين وممارسيها على حد سواء.

الكلمات المفتاحية: منهجية ; عمليات عقلية ; علم العرفان ; تعدد التخصصات ; ترجمة ; أداء


تشكيل الصورة الشعرية في الخطاب الشعري العربي المعاصر

قلايلية عمر, 

الملخص: تهتم هذه الدراسة الموسومة بــ: "تشكيل الصورة الشعرية في الخطاب الشعري العربي المعاصر - مقاربات من منظور شكلاني"، بمختلف الاتجاهات المعاصرة التي تناولت الصورة الشعرية، من وجهات نظر مختلفة، تتماشى وطبيعة التحولات التي عرفتها النظرية الشعرية، وأهم توجهات القصيدة العربية المعاصرة، مما أثر بدوره في المقاربات النقدية التي تلقت الشعر، وعملت على تفكيك الخطاب عوض شرحه وتفسيره من الخارج، انطلاقا من فكرة البحث عن الشعرية أو الأدبية، وهي مفاهيم استحدثها الشكلانيون الروس والنقاد الجدد، وتبناها بعض النقاد العرب. The present study, which is entitled "The formation of the poetic image in contemporary Arab poetic discourse: approaches from a formalistic perspective", is concerned with the various contemporary trends that dealt with the poetic image, from different points of view, in line with the transformations that the poetic theory has known, and the most important orientations of the contemporary Arab poem. This in turn affected the critical approaches that dealt with poetry and worked to break up the discourse instead of explaining and interpreting it from the outside, in order to look for the poetic or the literary which are concepts that were created and developed by the Russian Formalists and the New Critics, and adopted by some Arab critics.

الكلمات المفتاحية: الص ; رة الشعرية ; الخطاب الشعري المعاصر ; النسق ; الرؤية ; المتلقي ; الشعرية ; المقاربات النقدية ; الشكلانية ; النقد الجديد