آفاق علمية

آفاق علمية

Description

ملاحظة أساسية: إن معالجة المقال، وإرساله للتحكيم، وقبوله للنشر بعد وصول تقرير المحكمين، يتجاوز السنة. ------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------ ------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------ دورية عامة محكمة نصف سنوية يصدرها المركز الجامعي بتامنغست – الجزائــــر، حيث يصدر عنها عدد في شهر آفريل و الآخر في شهر نوفمبر من كل عام تُعنى بالدراسات الأدبية والإنسانية والاجتماعية والعلمية باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية، تأسست عام 2008 أهداف المجلة: - نشر الدراسات و الابحاث العلمية ذات الابداع و النوعية . - خلق فضاء علمي للقراء حول العالم. - تشجيع الباحثين و خصوصا طلبة الدكتوراه على النشر و من ذال التدرب على البحث العلمي. - خلق مجال للتعاون مع المنظمات و الهيئات الوطنية و الدولية في مجال البحث العلمي. - تعميم المعرفة العلمية بأنواعها و الاستفادة منها في تنمية المجتمعات. ------------------------------------------- A semi-annual public Review issued by the University Center in Taminghast - Algeria, , was founded in 2008 and9 it is issued yearly in April and November and deals with literary, human, social and scientific studies in Arabic, English and French languages. Goals of the review: - disseminating studies and scientific researches of creativity and quality. - Create a scientific space for readers around the world. - Encourage researchers, especially PhD students, to publish and train them on scientific research. - Create an area of cooperation with national and international organizations and bodies in the field of scientific research. - Disseminate scientific knowledge of various types and use them in the development of societies. Périodique scientifique (pluridisciplinaire ), semestriel (bisannuel ), publié par le Centre universitaire de Tamanghast - Algérie. Un premier numéro en Avril et un second en Novembre, chaque année. Ce périodique est concerné par les études littéraires, sciences humaines, sciences sociales et scientifiques dans les langues, Arabe, Anglais et Français. Il a été fondé en 2008. OBJECTIFS DU PÉRIODIQUE : - Publication des études et travaux de recherche scientifique innovants et de qualité. -Créer un espace scientifique aux lecteurs autour du monde. -Encourager les chercheurs et surtout les étudiants doctorants à publier et en conséquent, l'apprentissage de la recherche scientifique. -créer la possibilité de coopération les organisations nationales et internationales dans le domaine de la recherche scientifique. -Généraliser toutes les formes de connaissance scientifique et en bénéficier pour promouvoir les sociétés.

8

Volumes

13

Numéros

208

Articles


تأثير برنامج موجه مقترح للأنشطة البدنية في تقليل نسبة الشحوم لدى التلاميذ ذوي الوزن الزائد بالثانوي في مدينة عين تموشنت (15-17 سنة)

زاوي محمد حسام,  قدور بن دهمة طارق, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى وضع برنامج موجه مقترح للأنشطة البدنية ونظام غذائي مناسب للتقليل من نسبة الشحوم عند التلاميذ ذوي الوزن الزائد (15- 17) سنة استخدمنا المنهج التجريبي، بحيث قمنا باختيار 4 ثانويات على مستوى مدينة عين تموشنت، بمجموع 1257 تلميذ (السنة الأولى و الثانية ثانوي)، و بحساب مؤشر كتلة الجسم و حساب سمك ثنايا الجلد بجهاز ( كاليبر) للتلاميذ، توصلنا لإصابة حوالي 117 تلميذ بالوزن الزائد ،عدد الذكور 57 تلميذ ، و عدد الإناث 60 تلميذة، و استندنا في بحثنا على الدراسات السابقة، الكتب و المجلات ، الزيارات الميدانية و المقابلات الشخصية للمختصين في مجال التربية البدنية و الرياضية، الطب والتغذية بعد الانتهاء من تطبيق البرنامج الموجه المقترح، والحصول على نتائج الاختبارات البعدية ومقارنتها بالنتائج القبلية، توصلنا لفعالية البرنامج التدريبي و التوعية الغذائية الذي أثر إيجابيا في التقليل من نسبة الشحوم في الجسم Abstract : The aim of this study is to develop a proposed program of physical activity and diet suitable to reduce the proportion of fat in students with overweight (15-17) years aged, We used the experimental method, for that we chose 4 secondary schools in the city of AIN TEMOUCHENT (ALGERIA) with a total of 1257 students (the first and second years levels). After calculating the BMI (body mass index) and countingthe skin folds with the kaliperdevice, we noticed that 117students was overweight (57 boys and 60 girls) We based our conclusions on formes studies, specialists in physical education and nutritionists. After the implementation of the proposed pilot program, we obtained the results of the remote tests and compared them with the tribal results, we noticed that we have reached the effectiveness of the training-food program , which had a positive effect on reducing the body fat percentage

الكلمات المفتاحية: برنامج موجه مقترح، البرنامج الغذائي، الأنشطة البدنية، نسبة الشحوم. Key words : Suggested program, diet program, physical activity, lipid ratio, overweight.


تصورات اساتذة التعليم المتوسط لمهنة التدريس وفق المقاربة بالكفاءات

بن العمري نجية, 

الملخص: ملخص البحث : اهتمت الدولة بقطاع التربية و التعليم كاستثمار هام من أجل الرقي و الازدهار و التقدم بين الدول لهذا السبب أدرجت عدة تعديلات و إصلاحات جذرية على نظامها التربوي بدأ بالمقاربة بالمضامين إلى المقاربة بالأهداف و أخيرا المقاربة بالكفاءات إلا أن الإبهام ظل موجودا منذ أن أدخلت هذه الإصلاحات على المنظومة التربوية لأنها لم تدرج ضمن أولوياتها عصب العملية التعليمية ألا و هو الأستاذ وارتبط هذا بتكوينه و من ثم تأثير ذلك على تصوره للمهنة خصوصا و أن هناك هوة بين أستاذ الشمال و أستاذ الجنوب من حيث الموقع الجغرافي و توفر الإمكانيات و الوسائل التي من شانها أن تكون نظرة مختلفة للتعليم ناهيك عن المخاوف المرتبطة بهذا الإصلاح و من كيفية تطبيقه في التعليم. Research Summary : The State has been interested in the education sector as an important investment for the advancement and prosperity and progress among countries. For this reason, several amendments and radical reforms have been introduced to its educational system. It began by approaching the objectives and finally the competency approach. However, the thumb has existed since these reforms were introduced Because it did not include in its priorities the nerve of the educational process, which is the professor and this was associated with the formation and then the impact on his perception of the profession, especially that there is a gap between Professor North and Professor of the South in terms of geographical location and the availability of possibilities and means that will Tko A different view of education, not to mention the concerns associated with this reform and how it is applied in education.

الكلمات المفتاحية: التعليم ، التربية ، الأستاذ ، بيداغوجيا الاهداف ، بيداغوجيا المقاربة بالكفاءات .


Maîtrisons- nous l’information

Seddiki Lamaria, 

Résumé: résumé L’information peut prendre les formes les plus diverses. C’est un concept dont toutes les disciplines se sont emparées. Quel que soit le type de recherche (fondamentale ou appliquée) et quelle que soit la méthodologie adoptée, le produit ou le résultat est toujours « l’Information ». La maîtrise de l’Information doit débuter tôt dans l’enseignement et l’éducation des jeunes générations, pour leur inculquer son importance dans la formalisation des connaissances à acquérir pour construire un avenir adéquat avec les exigences du XXIè siècle. Nous estimons que la plupart des éléments constitutifs pour faire de notre société une « Société d’information » sont, dès lors disponibles. Alors travaillons tous pour les promouvoir et améliorons notre quotidien et aussi, et surtout, notre avenir. les mots clés: L’information, recherche, la formalisation Abstract Information can take the most various shapes. It is a concept of wich all the disciplines seized. Whatever the type of research (fundamental or applied ) and watever the adoped methodology, the product or the result is always “Information”. The control of information must begin early in teaching and education from the young generations, to inculcate to them its importance in the formalization of knowledge to be acquired to build an adequate future with the requirements of the 21st century. We estimate that most components to make our Society a “Society of Information” are, consequently available. Then let us work all to promote them and improve our daily life and especially our future. keywords: Information, research, formalization

Mots clés: L’information, recherche, la formalisation


La violence conjugale à l'egard des femmes. Une revue de la litterature nationale.

Boussafsaf Zoubir, 

Résumé: Cet article fournit une revue de la littérature des études scientifiques sur la violence conjugale en Algérie entre 2005 et mai 2018. Cette revue de littérature vise principalement à présenter les résultats des études algériennes sur ce thème. Une revue de la littérature sur ce thème a été réalisée dans les bases : ASJP, Cairn, ScienceDirect et par le moteur de recherche Scholar Google. Les résultats ont montré que la femme est l’objet de violence non seulement du mari, mais de l’ensemble des membres de la famille.

Mots clés: violence conjugale ; femmes ; maris ; Algérie ; Revue de la littérature


مقاربات توظيف المعرفة التاريخــيّــة في صنع الوعي بالهويّــة الوطنية في الجزائر- التجليات والتحديات

عبد الجبار صديقي,  مصطفى مغزاوي, 

الملخص: يستهدف المقال تتبّع مسارات الكتابة التاريخية في الجزائر وتجليات توظيفها في بناء الوعي بالهويّة الوطنيّة لدى الـمـُــتلقي، منذ الفترة الوسيطة والفترة العثمانية مروراً بالفترة الاستعمارية ووصولا إلى الفترة المعاصرة، من خلالها هذا المسار نسوق نماذج عن كل فترة ونستقرئ من خلالها أنماط توظيف المعرفة التاريخية في الحفاظ على الهوية الوطنية في بُعديْــها الديني واللغوي عبر مراحل التاريخ الوطني، فلكل فترة تحدياتها وخصائصها، واليوم تجدّد التحدّي المتمثل في الاختراقات الغربية للهوية الوطنيّة بأساليب ووسائل متجدّدة، فكان لزاماً علينا أن نجدّد بدورنا البحث في مهارات التوظيف العلمي للمعرفة التاريخية في صنع الوعي بالهويّة الوطنيّــة من خلال استلهام التجارب السابقة وإعادة صياغتها بما يضمن إنتاج معرفي تاريخي يحظى بالمصداقية والمقدرة على تعزيز أصالة الهويّة الوطنيّة، فمسؤوليّة المؤرخ تفرض عليه الإستجابة لهذا التحدّي. Abstract : The article aims to trace the history of historical writing in Algeria and its exploitation in protecting the national identity of the reader, from the middle history and the Ottoman history to the colonial period and the contemporary period. We will present examples of each period and through which we will employ the historical studies in preserving the national identity in the religious and linguistic aspects. Through the stages of national history, for each period of its characteristics, we must renew our role in research methods of employing historical studies in the formation of awareness of national identity through past experiences to protect national identity, because the responsibility of the historian imposed on him to respond to The challenge. 2- Keywords: Identity - History - Employment - National - manifestations.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الهوية- التاريخ- التوظيف- الوطنية- التجليات. ; 2- Keywords: Identity - History - Employment - National - manifestations.


الدّروس الخصوصيّة قراءة تربوية في الأسباب والآثار

فاطمة بن سماعيل, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى إلقاء الضوء على إحدى الظواهر التربوية الحساسة التي يعيشها الوسط التربوي، ويتعلق الأمر بظاهرة الدروس الخصوصية، والتي لا يمكن الحديث عنها دون استحضار أهم مسببات نشوءها وما تخلفه من آثار إيجابية وسلبية على مخرجات التعليم وعلى عدم إتاحة الفرص المتكافئة بين المتعلمين في مسألة التحصيل الدراسي، ومن ثمّ الالتحاق بمراحل التّعليم المختلفة. من خلال هذا الطرح العام جاءت هذه الدراسة لتبحث في الأسباب الكامنة وراء اللّجوء للدروس الخصوصية وإبراز آثار هذه الظاهرة على العملية التعليمية. Abstract This study intends to shed light of the critical educational phenomenon taking place in the educational environment. It is the matter of private tutoring which cannot be discussed without recalling the reasons for its inception, the positive and negative implications it has on the purpose of education, the unequal opportunity it causes in terms of learning amongst students and their continued education thereof. This study is put forth to research the reasons behind the resort to private tutoring and to present the impact such a phenomenon has on the educational process.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الدروس الخصوصية؛ العملية التعليمية؛ النظام التعليمي. Key Words: Private tutoring ; Educational process ; Educational system


اللغة العربية في الجزائر- قراءة سوسيولوجية Arabic language in Algeria Sociological reading

عبد الجليل ساقني, 

الملخص: ملخص/ يتم الحديث في هذه الورقة البحثية عن اللغة العربية في الجزائر تاريخ وواقع، بتحليل سوسيولوجي لماهية اللغة و مكانة العربية عندنا كأفراد و جماعات و مؤسسات، و بما أن اللغة تتطور فأين هي اللغة العربية من هذا التطور و ما سبب تراجع استعمال الفصحى محليا و دوليا و خصوصا عند الطبقة المثقفة، إن تسليط الضوء على هذه الظاهرة نعتبره أمر ضروري فنحن نتحدث عن إحدى ركائز و مقومات الشعب الجزائري بالإضافة إلى الدين و التاريخ كما يعود الفضل الكبير لهذه اللغة بنقل مجتمعنا من حال لحال تعددت و تنوعت أثناء ذلك ذاكرة و ثقافة و موروث الجزائريين. الكلمات المفتاحية: اللغة، اللغة العربية، الهوية، العولمة Abstract: We speak here about The Arabic language in Algeria is a history and reality, with a sociological analysis of the nature of the language and the status of Arabic as individuals, groups and institutions, and as the language evolves, where is the Arabic language from this development and what is the reason for the decline of the use of the classical locally and internationally, We are talking about one of the pillars and constituents of the Algerian people in addition to religion and history. The great credit of this language is also due to the transfer of our society from one state to another. The memory, culture and heritage of the Algerians varied during this period. Keywords: language, Arabic language, identity, globalization

الكلمات المفتاحية: اللغة، اللغة العربية، الهوية، العولمة ; language, Arabic language, identity, globalization


العولمة وسؤال التثاقف

مسعود لبيوض, 

الملخص: الحديث عن العولمة حديث عن قضية شائكة، فقد انقسمت في تقييمها الآراء ووجهات النظر، وتعدّدت زوايا النظر والاشتغال، ومن الجليّ أنها ترتبط بقضايا أخرى كثيرة كقضايا التراث، الهوية، الثقافة، الدولة، الحدود.. ويهدف هذا المقال إلى الإحاطة بتأثيرات العولمة وتداعياتها على الجانب الثقافي وعلى مسألة الهوية، من أجل فهم كيفية التعاطي مع الظاهرة

الكلمات المفتاحية: العولمة ; الثقافة ; التثاقف ; الهوية ; الخصوصية


المعوقات الثقافية لتطبيق نظم الجودة الشاملة في المنشات الرياضية مقاربة تصورية تحليلية

رضوان بن جدو بعيط,  عيسى بعيط, 

الملخص: لقد كانت هناك العديد من الحالات الموثقة التي فشلت فيها مبادرات إدارة الجودة الشاملة (TQM) في النجاح ، وقد تم إلقاء اللوم عليها في الكثير من الأحيان على عملية التنفيذ. إن الغرض من هذه الورقة النظرية هو إظهار الروابط المحتملة بين إدارة الجودة الشاملة والثقافة ، وتسليط الضوء على بعض أسباب فشل إدارة الجودة الشاملة بهدف اقتراح ما إذا كانت "السمات الثقافية" ، المحددة في بعض النماذج الثقافية الرئيسية ، يمكن أن تؤثر على نجاح تطبيق إدارة الجودة الشاملة. الورقة عبارة عن أدبيات بحتة ، حيث يتم تقسيم التحقيق إلى ثلاثة أقسام متميزة. يغطي الإصدار الأول لفترة وجيزة عددًا من الجوانب المهمة لإدارة الجودة الشاملة ويحدد بعض المشكلات التي تم مواجهتها في تنفيذها. يصف الثاني نماذج للثقافة التنظيمية ومحاولات لتحديد "السمات الثقافية" الخاصة ، داخل كل نموذج ، والتي قد تكون مؤاتية لنجاح إدارة الجودة الشاملة. وأخيرًا ، يقترح النموذج الثالث نموذجًا مدمجًا يمكن استخدامه لاختبار ما إذا كانت المؤسسة ستتقبل مبادرة إدارة الجودة الشاملة. تشير النتائج النظرية إلى أن النجاح في تطبيق إدارة الجودة الشاملة قد يعتمد على الثقافة السائدة للمنظمة. في حين تتطلب هذه النتائج مزيدًا من الأبحاث التجريبية ، فهناك دليل يدعم أن الاهتمام بالجوانب الثقافية يمكن أن يساعد القرار المتعلق بمبادرة إدارة الجودة الشاملة. وتجدر الإشارة ، مع ذلك ، إلى أن البحث محدود من حيث أن صحة النماذج لم يتم اختبارها تجريبياً. There have been many documented cases where total quality management (TQM) initiatives have failed to succeed and these have been often blamed on the implementation process. The purpose of this conceptual paper is to show the potential links between TQM and culture, and to highlight some of the reasons for TQM failure with a view to suggesting whether ‘cultural traits’, identified in some of the major cultural models, could influence the success of TQM implementation. The paper is purely literature based with the investigation being split into three distinct sections. The first briefly covers a number of important aspects of TQM and identifies some of the problems that have been encountered in its implementation. The second describes the models of organizational culture and attempts to identify the particular ‘cultural traits’, within each model, which might prove conducive to TQM success. Finally, the third suggests an amalgamated model that could be used to test whether an organization will be receptive to a TQM initiative. Findings suggest that successful implementation of TQM could depend on the prevailing culture of the organization. While the findings require further empirical research, there is evidence to support that paying attention to cultural aspects could assist the decision concerning a TQM initiative. It should be noted, however, that the research is limited in that the validity of the amalgamated model has not been empirically tested.

الكلمات المفتاحية: إدارة الجودة الشاملة- الثقافة التنظيمية- الربط بينهما


الشيخ: محمد باي بلعالم وإسهاماته العلمية.

محمد بلعالم, 

الملخص: إن الباحث في علماء الجزائر عامة، وعلماء توات خاصة، يجد أن من أغزرهم علماً، وأكثرهم كتابةً وتأليفاً؛ فضيلة الشيخ: محمد باي بلعالم، فهو عالم من علماء الإسلام، عاش حياته للعلم مرابطاً في ثغره النائي، خادماً للعلم الشـريف منقطعاً له، فقد جمع فأوعى؛ فقد ألف عشـرات الكتب في شتى العلوم والفنون، وهو المعلم المتميز صاحب المدرسة العصـرية التي تحفظ القرآن العظيم، وتعلم التفسير والفقه والحديث، وهو المحاضـر والواعظ المتجول للدعوة إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة، وهو بحق من العلماء العاملين الربانيين، وسأحاول في هذه العجالة أن أعرِّف بهذا الشـيخ الجليل ومؤلفاته الكثيرة الغزيرة العلم والمنفعة.

الكلمات المفتاحية: محمد باي ; الفقه المالكي ; إسهاماته العلمية ; علماء أدرار ; بلعالم


التغيرات الحاصلة على المرأة الصحراوية المتبنية مشروع تنموي

ليلة عزيزي, 

الملخص: الملخص هدفت الدراسة للتعرف على التغيرات التي طرأت على المرأة الصحراوية الريفية التي تبنت مشروع تنموي ،وذلك على المستوى الاجتماعي والاقتصادي وتم تطبيق الدراسة على عينة قصدية مكونة من 48 مبحوثة ،من مدينة فقارة الزوى بدائرة عين صالح ولاية تمنراست ،وقد تم الاعتماد على المنهج الوصفي وتم إستخدام الاستمارة كأداة لجمع البيانات . قد كشفت نتائج الدراسة أن هناك تغيرات حصلت على المستوى الاقتصادي ومستوى العلاقات الاسرية والاجتماعية للمرأة الصحراوية،وكذا تحسن في الأوضاع المعيشية لها . Abtract The purpose of the study was to identify the changes that had taken place in the rural Saharan women who had adopted a development project at the social and economic level. The study was applied to a sample of 48 respondents from the city of Ein Saleh, the state of Tamanast, which was based on the descriptive approach and was used The form as a tool for data collection. The results of the study revealed that there had been changes in the economic, family and social relations of Sahrawi women as well as in the improvement of their living conditions.

الكلمات المفتاحية: التغير الاجتماعي ; المرأة ; مشاركة المرأة في التنمية


دور الجمعيات في التكفل بالأمراض النادرة في الجزائر - مرض الاعتلال العضلي نموذجاُ -

بودالي بن عون,  محمد نوري, 

الملخص: الإعتلالات العضلية هي أمراض عصبية وعضلية التي تسبب ضمور أو وهن العضلات، حيث تم تحديد ثلاثين شكلا وراثيا لاعتلال عضلي. وهي تحدث غالبا في مرحلة الطفولة. الأكثر شيوعا وأشدها هو ضمور العضلات من نوع دوشين مما يؤثر على الأولاد فقط، وعادة ما بين 4 و7 سنوات. يبرز هذا المرض بسبب نقص بروتين يشارك في تقلص العضلات والألياف، مما يؤدي إلى خلل في الوظيفة العضلية وهو ما يسبب الشلل في كثير من الأحيان.في غياب إحصائيات دقيقة تحصي الجزائر حسب بعض الجمعيات المهتمة بهذا الموضوع ما بين 40 إلى 50 ألف مصاب بهذا المرض الوراثي ناهيك عن الحالات التي لم يتم الإبلاغ عنها أو تشخيصها بسبب بعض الذهنيات البالية السائدة في بعض المناطق والتي ترفض الإفصاح عن الأفراد المصابين، معتبرة ذلك من قبيل التابو وخاصة إذا كان المصاب من جنس الإناث. سنحاول من خلال هذا المقال لفت انتباه المجتمع ككل والمختصين على وجه الخصوص حول هذه الظاهرة السوسيو-سيكوسوماتية وذلك باستفزاز الأساتذة والباحثين وإثارة اهتمامهم حول هذه الشريحة التي تعاني في صمت. Muscular dystrophy is a neurological and muscular disease that causes atrophy or muscular weakness.Thirty genotypes of muscle dysfunction have been identified.They often occure in childhood period.Duchenne type is the most common and most severe that affects only children.Usually, children between 4 and 7 years old are affected.This disease is caused because of the lack of protein that leads to the contraction of muscles and fibers,therefore leads to muscle dysfunction that mostly causes paralysis.In the absence of accurate statistics, Algeria has declared that between 40 and 50 thousand people are infected by this genitic disease according to some interested associations in this subject, in addition to the cases that have not been declared or diagnised because of some of the outdated minds in some areas ,and some who refuse to declare about the infected people,considering that as a (Taboo) wall, especially if the infected ones are among females sex.Through this article , we try to draw the attention of the society as a whole ,and the specialists in particular about this socio-psychosmatic phenomenon,by provoking teachers and researchers and raising their interest about these groups that are suffering in silence.

الكلمات المفتاحية: الإعتلالات العضلية، الوظيفة العضلية، المرض الوراثي ; Muscular dystrophy- muscle dysfunction- genitic disease


قراءة في عملية التكوين بالنسبة لمستشار التوجيه

بلقاسم عطيات, 

الملخص: التكوين ضرورة أساسية لبناء وتقويم كفايات الأداء، أداء الموظف من ناحية والمؤسسة من ناحية أخرى، وعملية التكوين هامة لخلق قوة بشرية فاعلة ومنتجة، وإهمال عملية تكوين العاملين قد يكون أكثر عوامل العجز في تحقيق الأهداف المرجوة، وفي دراستنا هاته أهداف عملية التوجيه والإرشاد هي تحقيق الجودة في العملية التربوية والوصول إلى مخرجات تعليمية ذات كفاءة دراسية ومهنية، وقد تفطن المسئولون إلى مدى أهمية العنصر البشري المكون والمؤهل في العملية التربوية وبالتالي نقول أن مستشار التوجيه المكون تكوينا أكاديميا ومهنيا يستطيع تحقيق أهداف عملية التوجيه. ABSTRACT : The configuration is essential to build and evaluate performance competencies, employee performance on the one hand and the enterprise on the other, the process of formation is important to create an effective and productive human power, neglecting the process of staff formation may be the most deficit factors in achieving the desired goals, and in our study these objectives of the process of guidance and guidance is to achieve quality in the educational process and access to educational outputs with efficient study and professional, and the officials have realized the importance of the human component and qualified in the educational process, and therefore we say that the guidance advisor, an academic and professional composition can achieve the objectives of the steering process. Keywords: guidance and Guidance Advisor, school and professional guidance, training.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: مستشار التوجيه والإرشاد، التوجيه المدرسي والمهني، التكوين


إجهاض الجنين المشوه في القانون والفقه الإسلامي

مصطفى بضليس,  عزالدين كشنيط, 

الملخص: بعد أن تيسّر اليوم التعرف على حالة الجنين وهو داخل رحم أمه، والاطلاع على كل ما يعتريه من تغيرات، كحالة تشوهه التي أصبحت من الموضوعات الهامة عالميا وتنعقد من اجلها الندوات والملتقيات، ظهر من ينادي بإسقاط هذا الجنين المشوه، وآخر ينادي باستبقائه. وقد أجمل هذا البحث تلخيص هذه الآراء وبين موقف القوانين الوضعية والفقه الاسلامي من إجهاض الجنين المشوه. After is easy today to identify the fetus's condition in his mother's womb, and to see all the changes, such as his deformity, which has become one of the most important topics in the word and for which symposia and forums are held, He appeared who called to drop this mutilated fetus, and another calls to keep it This research has summarized these views and the position of the laws and Islamic jurisprudence about abortion of deformed fetus

الكلمات المفتاحية: الإجهاض، الجنين، المشوه، القانون، الفقه الإسلامي ; Abortion, the deformed, fetus, law, Islamic jurisprudence


إشكالية نقل وزرع السوسيولوجيا في الوطن العربي

الصديق تياقة,  عبد النبي فاتحي, 

الملخص: يعتبر علم الاجتماع علم حديث النشأة مقارنة بالعلوم التجريبية والتقنية التي نشأت في أوربا بل حتى مع العلوم الإنسانية الأخرى كالاقتصاد وعلم السكان. فقد جاء علم الاجتماع نتيجة التغيرات الجذرية التي عرفها المجتمع الأوربي جراء الثورة الصناعية، وبعد عقود من الزمن أصبح علم الاجتماع في أوربا- بيئته الاصلية- علم معترف به وقائم بذاته، غير أن ظروف انتقاله ونشأته في البيئة العربية ليست هي الظروف التي أدت الى نشأته في بيئته الأصلية، فلا يزال علم الاجتماع في الوطن العربي، وبعد عقود من عملية النقل والزرع لايزال علم الاجتماع في الوطن العربي قاصراً ويبحث عن مكانة له بين علومه. نحاول في هذا الورقة البحثية، أن نتأمل هذا الأمر، أي طريقة انتقال علم الاجتماع إلى الوطن العربي على تاريخه الطويل، والأسباب الكامنة وراء قصوره الراهن. Talking about Arabic sociology or sociology in Arabic world requires to know about situations and circumstances that led to appearance in its first environment, Europe. We should also take into consideration the causes that led to its transition to the Arabic world and its development since nearly a century. The first Arabic contact with western sociology was since Napoleon invasion to Egypt 1798. The latter event represented a big impact on different spheres in society. In fact, imitating others had an effect on different sectors, like: economy, administration, justice, education, culture… etc . Thus, this study tries to show how Sociology moved to the Arabic world and what are the different obstacles which led to unsatisfactory results shown

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفاحية: علم الاجتماع، السوسبولوجيا العربية، المغرب العربي، المشرق العربي


مساهمة الحظيرة الثقافية للأهقار في تنمية السياحة الثقافية بالجزائر

محمد ساقني, 

الملخص: تقع الحظيرة الثقافية للأهقار في أقصى الجنوب الجزائري و تتربع على مساحة تفوق 633 ألف كيلومتر مربع، تعد ولاية تمنراست مقر للديوان المسير لهذه الحظيرة، والتي تقدم مختلف المكونات الطبيعية، والنباتية والحيوانية النادرة و كذلك مختلف المواقع الأثرية الشاهدة على ما خلفه الإنسان من أثار تعكس مختلف الحقب التاريخية لمنطقة الاهقار، والتي تدخل ضمن العوامل الأساسية لتنمية السياحة الثقافية، و بالنظر للتنوع الطبيعي و الثقافي النادر والهش لكل هذه المؤهلات، والمكونات إنشئت الجزائر هذه الحظيرة وغيرها من اجل حماية ودراسة هذه الكنوز العجيبة والنادرة والتي تعد مقاصد سياحية بامتياز، من خلال منتجا ثقافيا كان للإنسان الأثر البالغ في وجوده عبر الزمن

الكلمات المفتاحية: الحظيرة، السياحة الثقافية ، المواقع الأثرية ، التنمية، السائح


Le principe de complémentarité : pierre angulaire des relations entre la CPI et les Etats arabes.

دحماني عبد السّلام, 

Résumé: La clé de la compétence de la CPI, sa complémentarité aux juridictions pénales nationales sous certaines conditions. Dans ce sens, ce principe trouve une base textuelle dans le préambule de la convention de Rome ainsi que dans les articles 1er et 17 du Statut, ce qui revêt une importance particulière. Cependant, des obstacles d’ordres divers doivent être franchis par la CPI pour que le principe de complémentarité soit bien mis en œuvre. Notons que ces obstacles peuvent enfreindre la procédure de poursuite à l’encontre des auteurs des crimes internationaux relevant de la compétence de la CPI, favorisant ainsi l’impunité et la perpétration de nouvelles violations du droit international humanitaire et des droits de l’homme. Est-il possible de s’appuyer sur la complémentarité comme un remède à l’impunité ?

Mots clés: Principe de complémentarité ; CPI ; Statut de Rome ; Etats ; Souveraineté nationale


مؤشرات ظاهرة اختطاف الأطفال في المجتمع الجزائري

سباغ عمر,  العبزوزي ربيع, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى الكشف عن مؤشرات ظاهرة اختطاف الأطفال في المجتمع الجزائري، ولهذا الغرض صمم الباحثان استبيانا طبقاه من خلال المقابلة النصف موجهة على عينة مكونة من 58 فردا ممثلة في أولياء للأطفال المتمدرسين بولايتي سكيكدة والبويرة، وتوصلت هذه الدراسة إلى وجود مؤشرات معرفية وسلوكية وانفعالية. الكلمات المفتاحية: اختطاف الأطفال، المؤشرات. Abstract: The current study aims to identify the indicators of child abduction in Algerian society. The study was applied to a sample of 58 parents of students from Skikda and Bouira usining a questionnaire in the semi-directed interview designed by the two researchers .the result of the study indicates that there are Cognitive, behavioral and emotional indicators. Child abduction, indicators keywords:

الكلمات المفتاحية: مؤشر، ظاهرة اختطاف الأطفال


حاضرة فاس وأثرها الروحي والسياسي على الطلبة الجزائريين ما بين 1930-1954م

عبد الستار حسين, 

الملخص: من مدن المغرب الأقصى كله تميزت مدينة فاس -العاصمة السياسية الأولى للدولة المغربية- بمقر جامعة ومسجد القرويين، الّذي أصبح قبلة للعديد من طلبة العلم من إفريقيا عامة ومن الجزائر خاصة على مر التاريخ، ونظرا للترابط الجغرافي والتاريخي والبشري بين الجزائر والمغرب ورث الجزائريون تلك العلاقة الروحية عن أجيال قبلهم، كانوا أيضا قد علقت قلوبهم بفاس، وتعرفت أرواحهم إليها، فلا يوجد بالجزائر اليوم، ذا حظ من الثقافة الإسلامية، إلا ولفاس على لسان ذكره، حيث شكلت حاضرة فاس منطقة جذب للمتعلمين من مختلف مدن الجزائر لاسيما الغربية منها كتلمسان، وندرومة، ومغنية، ووهران، ومعسكر، ومستغانم، وكان ذلك على مدار السنوات اللاحقة من النصف الأول من القرن العشرين، أين تمّ التأسيس لثقافة المقاومة بأشكالها المختلفة بجامع القرويين، ففي هذه الفترة انقلبت الوجهة، أصبح الجزائريون يهاجرون لطلب العلم من فاس وجامع القرويين، بعدما كانت من ذي قبل هجرة علماء الجزائر للتدريس بالجامع المذكور، والأكثر من ذلك فقد تولوا مناصب القضاء والفتوى، والوزارة. Of all the cities of Morocco The city of Fez - the capital The first policy of the Moroccan state- , At the University and Mosque of the villagers Which has become a kiss for many students Science from Africa in general and from Algeria Especially throughout history. Given Geographical and historical interdependence And human relations between Algeria and Morocco The Algerians inherited that relationship Spiritual about generations before them, they were , Also have their hearts suspended by Fez And knew their souls to it, there is none In Algeria today, the luck of culture Islamic, except Wolfas on the tongue Mentioned. Where the capital of Fez was formed An attraction for learners of different The cities of Algeria, especially the western ones , As a singer, a wanderer, and a singer , Oran, Miskar, and Mostaganem This has been over the years Subsequent of the first half of 20th century, where it was founded To the culture of resistance in its various forms In the mosque of the villagers. In this period Turned the destination, became Algerians They migrate to seek knowledge from Fez And the mosque of the villagers, after they were from Which preceded the migration of the scholars of Algeria To teach in the mosque mentioned, and more From that they took up the judiciary And the ministry

الكلمات المفتاحية: فاس ؛ الجزائر ؛ جامع القرويين ؛ فرنسا؛ التعليم.


أشكال إدارة الصراع التنظيمي في المنظمات من وجهة نظر الإطارات الوسطى دراسة ميدانية بمؤسسة إنتاج الاسمنت حجر السود – سكيكدة - الجزائر

مطاطلة موسى,  بوعطيط جلال الدين, 

الملخص: حاول الباحثين من خلال هذه الدراسة الميدانية التعرف على أشكال إدارة الصراع التنظيمي من وجهة نظر الإطارات الوسطى، مع إبراز مدى أولوية كل إستراتيجية بالنسبة لمفردات البحث. حيت توصل إلى إتباع فئة البحث لمختلف استراتيجيات إدارة الصراع في مؤسستهم، مع الحرص على إعطاء الأولوية لبعد التعاون في حل كافة أشكال الصراع بما يسهم في إرساء ثقافة المصلحة المشتركة، كما وجد الباحث استخدام فئة البحث لأبعاد التسوية والتجنب والتنازل وفق مواقف تنظيمية معينة ترتبط بطبيعة الامتيازات الخاصة بها، وكذلك استخدام بعد التنافس بطريقة فيها نوع من الواقعية تبتعد عن المنافسة غير الشريفة في ظل وضوح القوانين والأنظمة المسيرة لنظام الحوافز أو الترقيات أو غيرها من العلاوات والمكافئات سواء كانت مادية أو معنوية. In this study, we try to identify the forms of organizational conflict management from the point of view of middle cadre, and highlighting the priority of each strategy. The results showed that the sample of study followed the various strategies of conflict management in their institution, while giving priority to the dimension of cooperation in resolving all forms of conflict, thus contributing to the establishment of a culture of common interest. Also the sample of study used the dimensions of settlement, avoidance and waiver according to certain organizational positions related to the nature of their privileges. They used competition strategy too in a realistic way far from the unfair competition under the clarity of laws and regulations of the system of incentives or promotions or other bonuses and rewards, whether if material or moral.

الكلمات المفتاحية: الصراع التنظيمي، إدارة الصراع التنظيمي، استراتيجيات إدارة الصراع ، الإطارات الوسطى ; Organizational conflict, organizational conflict management, conflict management strategies, middle cadre.


الصدمة النفسية في الدليل التشخيصي والاحصائي الخامس(DSM 5) أبعاد وحدود

Zeggar Redhouane,  Zekkour Aouatif, 

الملخص: الملخص: يعتبر الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات النفسية الخامس(DSM 5)، من أحدث المراجع العلمية والعملية في مجال الاضطرابات النفسية بما فيها الصدمات النفسية. وقد استقر توافق الهيئات العلمية في طبعته الأخيرة (DSM 5 , 2013) على أهمية تصنيف الاضطرابات الناجمة عن الصدمة والضغط في محور مستقل. يدل هذا على الفيض الهائل من الدراسات التي بينت مدى انتشار الظواهر الصدمية في مختلف البيئات والأجناس والفئات العمرية، وأكدت على مدى خطورة الاضطراب على صحة الأفراد. يرى القائمون على هذا الدليل(DSM5)، أنه أداة علمية لا تتبنى تناولا نظريا علميا محددا، ومن هنا فهي متحررة من التحيزات الشخصية، وينسبون لها درجة عالية من الموضوعية، باستنادها إلى الدراسات الاحصائية عبر العالم، في تحديد اضطراب الضغط ما بعد الصدمة. في هذا المقال، نحاول أن نناقش بعض النقاط المرتبطة بأبعاد وحدود هذا الدليل في تناول الصدمة النفسية. Psychological trauma in the diagnostic and statistical manual of mental disorders, fifth edition, dementions and limits Summary : Diagnostic and statistical manual of mental disorders is considered to be one of the most useful and recent tools in the field of diagnostic of different mental disorders, including trauma stressors and related disorders. In the last edition(DSM5, 2013), all manifestations of traumatism have been classified under one axis, and this is because of the important number of scientific studies in the field of trauma and stress, and the prevalence of the disorder among both sex and in all ages. The DSM5 is an important classification on an international level, it is asumed to be an atheoritical tool which gives an accurate and objective difinition to posttraumatic stress disorder. Through this article we try to discuss some of the dimensions and limits related to this manual in the study and comprehension of traumatism.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الدليل التشخيصي الاحصائي الخامس، الصدمة النفسية، الضغط، اضطراب الضغط ما بعد الصدمة. ; Key words : DSM5, traumatism, stress, psychotraumatism, ptsd.


التجارة الالكترونية مدخل لانذماج التقني في تطبيقات اقتصاد المعرفة. e- Commerce technical approach to knowledge economy applications

حفيان عبد الوهاب, 

الملخص: هذه الورقة تعطي لمحة و جيزة عن اهم الثورات التي افرزتها التكنولوجيا في عصرنا الحالي و هي التجارة الالكترونية , اذ تحاول تحليل مفهوم هذا التصبيقات و تحليل البنى التي يقوم عليها و التشريعات التي تؤطره كما تحاول الورقة سبر اغوار المفهوم و العوامل التي ينتجها و التي التي تقف عائقا امام المنظمات و االكيانات السياسية في سبيل الاندماج في ممارساته. This study give brief on the most revolutionary idea of our time e- commerce the paper tray to discus the diffinition and the aplication of e commerce .it is directede at those who are interested about the infrastructur of e commerce in state and by the reality organisations or simply want thier organizations to be more effective in e commerce wave.

الكلمات المفتاحية: السوق التقليدي، التجارة الاكترونية، التطبيقات، اقتصاد المعرفة، الانذماج. ; traditionnal market/ e commerce/applications/knowledge bassed economy/integrity