مجلة الدراسات الاقتصادية المعاصرة
Volume 3, Numéro 5, Pages 148-160

نحو نموذج تنموي قائم على التنويع الاقتصادي بالجزائر للتخلص من التبعية النفطية

الكاتب : أحمد ضيف . ياسين بوعبدلي .

الملخص

إن ارتباط الاقتصاد الجزائري بقطاع المحروقات وبقاء هذا الأخير خاضعا لتأثيرات العوامل الخارجية المختلفة، يبين هشاشة هذا الاقتصاد لأنه بحدوث أي أزمة خارجية في القطاع أو في الاقتصاد العالمي عموما، سيكون لها انعكاسات مباشرة وسريعة على قطاع المحروقات في الجزائر وبالنتيجة على الاقتصاد الوطني. لهذا رأت الحكومة الجزائرية أنه لا بد من السعي إلى تحقيق تغيير جذري لهيكل اقتصادها بحلول العام 2030، مع تحقيق حلم الأجيال المتعاقبة منذ الاستقلال في رؤية اقتصاد حقيقي متنوع تنافسي قادر على التصدير،حيث أن الجزائر تبنت نموذج تنموي جديد قائم على التنويع الاقتصادي وخلق بدائل تنموية حقيقة متمثلة في تنشيط القطاعات الراكدة كقطاع الفلاحة والسياحة والصناعة.

الكلمات المفتاحية

قطاع المحروقات، التبعية النفطية، الاقتصاد الجزائري، التنويع الاقتصادي، القطاعات الراكدة.