حوليات جامعة بشار
Volume 17, Numéro 20, Pages 11-19

سيميائيات النسق اللساني

الكاتب : عبد القادر فهيم شيباني .

الملخص

يخضع النسق السيميائي، في ضوء الرهان على أنموذجية اللسان، لفرضية التعاضد بين الدال والمدلول؛ فرضية تقوم في الأساس على الأخذ بأسباب الاعتباط ومستوياته.إن الأهمية البالغة لحيثيات الاعتباط نابعة من ارتباطه، سلفا، بمقتضيات النسقية التقابلية للقيم، وتاليا بمحركات الإنتاج، وأولويات التركيب والاستبدال. لقد قاد استكشاف صور الآليات البسيطة للتواصل، إلى فهم حقيقة التواصل اللساني، وهو ماعزز خطوات مشروع نمذجة التواصل الإنساني. ففي أثناء عمليات التواصل، يتخلى اللسان عن هالة التعالي ليلبس لباس السنن. وفي هذا الصدد، يمكن للقصد التواصلي، أن يتبلور من منظور السيميائيات العامة، ضمن حدود الصيغ الكيفية للإرادة سلبا وإيجابا؛ في أثناء عمليتي البث والتلقي.

الكلمات المفتاحية

اللسانيات؛ السيميائيات؛ العلامة