جسور المعرفة

djoussour el-maaréfa

Description

مجلة جسور المعرفة للتعليمية والدراسات اللغوية والأدبية؛ دورية أكاديمية دولية محكَّمة، تصدر عن مخبر تعليمية اللغات وتحليل الخطاب بجامعة الشلف، تهتم بنشر البحوث الرصينة المتعلقة بميداني تعليمية اللغة العربية وتحليل الخطاب، وما اتصل بهما من الدراسات اللغوية والأدبية، باللغات الثلاث: العربية والفرنسية والإنجليزية. إن التعلم نشاط ذاتي يقوم فيه المتعلم ليحصل على استجابات ويكوّن مواقف يستطيع بواسطتها أن يجابه كل ما قد يعترضه من مشاكل في الحياة، والمقصود بالعملية التربوية كلها إنما هو تمكين المتعلم من الحصول على الاستجابات المناسبة والمواقف الملائمة. ويقصد بالعملية التعليمية الإجراءات والنشاطات التي تحدث داخل الفصل الدراسي والتي تهدف إلى إكساب المتعلمين معرفة نظرية أو مهارة عملية أو اتجاهات إيجابية، فهي نظام معرفي يتكون من مدخلات ومعالجة ومخرجات، فالمدخلات هم المتعلمين والمعالجة هي العملية التنسيقية للتنظيم المعلومات وفهمها وتفسيرها وإيجاد العلاقة بينها وربطها بالمعلومات السابقة،إما المخرجات فتتمثل في تخريج طلبة أكفاء متعلمين. من هذه المنطلقات تسعى المجلة إلى إحداث التواصل بين الفاعلين في حقلي التعليمية وتحليل الخطاب، والخطاب التعليمي بوجه الخصوص، كالمعلمين والمفتشين والباحثين التربويين، والباحثين في طور الدكتوراه، كما تفتح المجال للنقاد والباحثين للإسهام في مجالات اللغة والأدب المتنوعة. لتحميل ملفات المجلة بسلاسة اكبر، والتعرف على آخر أخبار المجلة يرجى متابعة المجموعة الفايسبوكية عبر الرابط التالي: https://www.facebook.com/groups/309475106521634/?ref=bookmarks كما يمكنكم التعرف على شروط النشر في المجلة، عبر الفيديو في الرابط التالي: https://www.youtube.com/watch?v=32sVENZRExo

4

Volumes

25

Numéros

289

Articles


التفكير العلمي عند علماء العربية - نظرية العامل النحوي نموذجا-

بودانة طه الأمين, 

الملخص: ملخص: نسعى من خلال هذا البحث إلى تقييم إحدى أهم النظريات التي درست التركيب اللغوي العربي في التراث، وهي: نظرية العامل النحوي، وقد جسدت نظرية العامل النحوي الفكر العلمي الراقي لدى علماء العربية في ميدان التحليل، كما أسهمت - من خلال ما توصلت إليه من قواعد صارمة – في حفظ وصيانة اللسان العربي من اللحن، ورغم هذا كله فقد كان لهذه النظرية بعض العيوب التي لاحظها الباحثون المعاصرون، وسنحاول من خلال هذا البحث اكتشاف الفكر العلمي الراقي لعلماء العربية الذي تجسد من خلال هذه النظرية، وفي الوقت ذاته نستفيد من أخطائهم من خلال استعراض الانتقادات التي وُجهت لهم. Abstract : We seek through this research to evaluate one of the most important theories that studied the arabic linguistic structure in the heritage, namely: the theory of the grammatical factor. This theory embodied the superior scientific thought of arab scholars in the field of analysis ,and contributed through its strict rules - In the maintenance of the arabic tongue of the error, and despite all this has been some of the disadvantages of this theory noted by contemporary researchers, and we will try through this research to take advantage of the mistakes of arab scholars by reviewing the most important criticisms against them.

الكلمات المفتاحية: التفكير؛ العلمي؛ علماء؛ العربية؛ نظرية؛ العامل؛ النحوي.


سيميائية الطلل عند عيسى لحيلح

كراد موسى, 

الملخص: الملخص: لم يكن الطلل ظاهرة جاهلية وحسب و إنَّما كان وسيظل شارة الشعر العربي قديما وحديثا، إذ وقف الشاعر الحديث على الأطلال كما وقف الشاعر القديم، لكنه _ الشاعر الحديث والمعاصر _ تناولها بمفاهيم مغايرة ومختلفة ومواكبة لعصره .. ومن بين الشعراء الذين برزت هذه الظاهرة في شعرهم الشاعر الجزائري عبد الله عيسى لحيلح. فقد كان الطلل عنده خِصِيصَة أدبية وفنية امتاز بها عن غيره من الشعراء الجزائـريين والعرب. إذ عبَّر به عن رؤيــة وفكر شاعرٍ جسَّد تجربته الشعرية من خلال الوقوف على الأطلال مبرزا نظرته للواقع و الحياة والمجتمع محولا ومغيرا في وظيفة الطلل. وانطلاقا من المقاربة السيميائية التي اعتمدها هذا البحث من خلال دراسة البنية السطحية والعميقة لنصوصه الشعرية الطلــلية، نجد أن الطلل عند عيسى لحــــيلح كــــان: طلل القيم والمبادئ المنهارة، طلل الوفاء والعـــزة والبقاء على العهد والوعد، طلل الانتماء الجسدي والروحـي للأمـــة والحضارة العربية والإسلامية، طلل الشكوى والألم والمعاناة، طلل الغربة والاغتراب والاستلاب... ABSTRACT The poet was a modern phenomenon, as the modern poet stood on the ruins as the old poet stopped, but he - the poet modern and contemporary - dealing with different concepts and different and keep up with his age .. Among the poets who emerged this phenomenon In their poetry Algerian poet Abdullah Issa Lahilh. It was a drum with a literary and artistic specialty that was distinguished from other Algerian and Arab poets. He expressed the vision and thought of a poet who embodied his poetic experience by standing on the ruins, highlighting his view of reality, life and society as a transformer and a change in the function of paralysis.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الطلل؛ المقاربة السيميائية؛ الشاعر عيسى لحيلح. Keywords: Al-Talal; The Semiotic Approach; Poet Issa Lahilh.


Espaces urbains et autobiographie dans Nulle part dans la maison de mon père de Assia DJEBAR, Je ne parle pas la langue de mon père de Leila SEBBAR

Abdelaziz Radhia, 

Résumé: On a choisi d’aborder dans cet article, concernant deux romans, le premier Nulle part dans la maison de mon père, écrit par Assia DJEBAR et le second Je ne parle pas la langue de mon père, par Leila SEBBAR, le thème « Espaces urbains et autobiographie ». Nous avons constaté que certains événements relatés par les deux narratrices dans les deux romans sont des faits authentiques de leur vie vécue. Et comme, chaque fois, ils sont systématiquement associés à des lieux précis, on a été conduit à s’interroger sur la portée autobiographique des espaces évoqués. Finalement, nous sommes arrivés à la conclusion que toutes les deux ont des liens très forts avec les villes de leur enfance et leur adolescence, et qu’elles ont laissé sur chacune d’elles une empreinte spécifique. Pour Assia DJEBAR, cette dernière sera un sentiment récurrent de nostalgie et de regret, tandis que pour Leila SEBBAR, il s’agira d’un traumatisme profond.

Mots clés: espaces urbains ; ville ; autobiographie ; regret ; traumatisme ; naustalgie


الدّلالة السياقية في كتاب "الألفاظ" لابن السكّيت(244ه)

بن عابد مختارية, 

الملخص: الملخص: لكلّ لفظ من ألفاظ اللّغة دلالة معجميّة وأخرى سياقيّة، فاللّفظ خارج السيّاق يحتمل عدّة معاني، أمّا داخله فتتحدّد دلالته وتضبط، ومنه كان للسيّاق أهميّة بالغة في تحديد دلالات الألفاظ المتعدّدة المعنى كالمشتركات اللّفظية والأضداد، ولذلك أولاه اللّغويون العرب القدماء منهم والمحدثون عناية فائقة في دراساتهم، بل تعدّى ذلك إلى بروزه كنظريّة لغويّة قائمة بذاتها عند الغربيين عرفت بالنّظرية السياقية. وقد ركّزنا في هذا البحث على الدلالة السياقية في أحد أقدم معاجم المعاني أو الموضوعات وهو معجم "الألفاظ" لابن السكّيت، مبرزين الدّور الكبير الذي لعبه السياق في ضبط وتحديد دلالات بعض الألفاظ التي تضمنها هذا المعجم. summary : Every word of the language has a lexical and contextual meaning. The word outside the context is likely to have several meanings, in its interior its meaning is determined and controlled. In this context, the context is of great importance in determining the meanings of multi-meaning words, such as verbal participants, whereas Arab linguists, who were old and modern, paid great attention to their studies, but also to its emergence as a theory of the autonomous language for the Westerners, it was known by the contextual theory. In this study, we are based on contextual meaning in one of the oldest lexicons of meanings or subjects; it is the dictionary of "words" "Ibn al-Skeit" underlining its great role in the control and the identification of the meanings of certain words contained in this dictionary.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الألفاظ، الدلالة، السياق، المعنى المتعدّد، معجم الألفاظ. ; Keywords: Words, meaning, context, multiple meanings, lexicon of words.


السخرية و الحجاج في النقد المغاربي المعاصر

عبد الصمد غالم, 

الملخص: الملخص : عرفت البلاغة الجديدة عودة الاهتمام بالمكون الإقناعي في مختلف النصوص، و كانت تسعى من خلال ذلك لاستكشاف التقنيات و الوسائل الحجاجية التي تساهم في التأثير في المتلقي . و يعتبر الخطاب الساخر من بين أهم الخطابات التي استهوت الباحثين المتأثرين ببلاغة الإقناع ، حيث انطلقوا في عملهم من اعتبار السخرية ظاهرة تلفظية جديرة بالتحليل وفق النظرية الحجاجية، ولذلك ما مدى حضور الإستراتيجية الإقناعية في هذا النوع الخطابي ؟ تهدف هذه الدراسة للتعريف باستراتيجية السخرية و الوقوف على أهم مكوناتها الجمالية و التداولية ، و تسعى لرصد اهتمام النقد المغاربي المعاصر بحجاج السخرية . ABSTRACT The new rhetorique aims explore the different mechanisms and techniques that play the role of convincing the receiver . In our studies , we have worked on argumentation in sacrastic discourse bacause irony always remains an enuciative phenomenon that deserves to be studied by argumentation theory . soc can it examine persuasion strategies in this kind if discourse The objective of this study is to define the irony strategy and to specify its componants and show how contemporary Maghrebian criticism analyse the use of irony in argumentation . ٌٌٌRésumé La nouvelle rhétorique vise à explorer les différents mécanismes et techniques qui jouent le rôle de convaincre le récepteur . Dans notre études, nous avons travaillé sur l’argumentation dans le discours sarcastique parce que L’ironie reste toujours un phénomène énonciatif qui mérite d’être étudié par la théorie de l’argumentation . donc peut-il examiner les stratégies de persuasion dans ce genre de discours L’ objectif de cette étude est de définir la stratégie ironique et de préciser ses composantes et montrer comment la critique contemporaine maghrébine analyser l’usage de l’ironie dans l’argumentation

الكلمات المفتاحية: البلاغة ; الحجاج ; السخرية ; الخطاب ; النقد المغاربي المعاصر ; الكلمات المفتاحية : البلاغة ; الحجاج ; السخرية ; الخطاب ; النقد المغاربي المعاصر . ; Keywords: Rhetorique ; Argumentation ; Irony ; Discourse ; Contemporary Maghrebian criticsm ; Mots clés : Rhétorique ; Argumentation ; Ironie ; discours ; Critique contemporaine maghrébine


إطالة بناء الجملة عن طريق التعاقب في شعر أبي عبد الله البوعبدلي

عبد الله زيتوني,  الشارف لطروش, 

الملخص: ملخص: إنّ النّحاة على اتّفاق بأنّ الجملة العربيّة تتألّف من عنصرين أساسيين، أحدهما مسند إلى الآخر متمّم لمعناه، وهما المسند والمسند إليه، وتعدّ الجملة قصيرة حين يكتفي المتكلّم بهذين العنصرين فحسب، وهما المبتدأ والخبر المفرد في الجملة الاسمية، والفعل والفاعل في الجملة الفعلية. وقد يلجأ المتكلّم إلى إطالة بناء الجملة من خلال عناصرها الأساسيّة نفسها، وذلك إذا كانت العناصر الإفرادية فيها مكوّنة من مركّب اسمي، أو يعمد إلى إطالة بناء الجملة عن طريق العناصر غير الإسنادية، وهي كثيرة متنوّعة بعضها يطلبه الفعل، وبعضها يطلبه الاسم. ويكون طول الجملة في هذه الحالة آتيا من عدّة أمور متمثّلة في طول التقييد، وطول التّبعيّة، وطول التّعاقب، وطول التّعدّد، وطول التّرتّب، وطول الاعتراض. وهذا المقال يسلّط الضّوء على إحدى الوسائل اللغوية المتاحة لإطالة بناء الجملة، وهي طول التّعاقب، وما لها من أثر في التّنوع الدّلالي في شعر أحد أعلام التّصوّف في الجزائر وهو أبو عبد الله البوعبدلي، وذلك بالتّمثيل لها بشواهد من ديوانه، وتحليلها من حيث التركيب والدّلالة، مع الاسترشاد بآراء النّحاة في مظانّها. ABSTRACT : The grammarians recognize that the Arabic sentence has two basic elements, one based on the other and complementary to its meaning. The sentence is short when the speaker uses only these two elements which are the predicate and the singular subject in the nominal sentence, and the verb and the subject in the verbal sentence. The speaker may resort to the extension of the sentence by his own basic elements, if the individual elements are composed of a nominal compound or by extending the sentence by means of non-instrumental elements, many of which are varied, some of which are required by the verb. In this case, a number of factors, such as the duration of the restriction, the duration of the dependence, the duration of the succession, the duration of the multiplicity, the duration of the order and the duration of the opposition. This article highlights one of the linguistic means available to extend the syntax, sequence and effect of semantic diversity in the poetry of one of the great Algerian Sufiists, namely Abu Abdullah al-Bouabdli by citing examples from his collection of poems by analyzing it in terms of structure and semantics guided by the opinions of grammarians. Résumé : Les grammairiens reconnaissent que la phrase Arabe comprend deux éléments de base, l'un basé sur l'autre et complémentaire à sa signification,. La phrase est courte quand le locuteur n’utilise que ces deux éléments qui sont le prédicat et le sujet singulier dans la phrase nominale, et le verbe et le sujet dans la phrase verbale .le locuteur peut recourir à la prolongation de la phrase par ses propres éléments de base, si les éléments individuels sont composés d’un composé nominal ou en prolongeant la phrase au moyen d’éléments non instrumentaux, dont beaucoup sont variés, dont certains sont demandés par le verbe. Dans ce cas, un certain nombre de facteurs, tels que la durée de la restriction, la durée de la dépendance, la durée de la succession, la durée de la multiplicité, la durée de l’ordonnance et la durée de l’opposition. Cet article met en lumière l’un des moyens linguistiques disponibles pour prolonger la syntaxe, par séquence et l’effet de la diversité sémantique dans la poésie de l’un des grands soufistes algériens, à savoir Abou Abdullah al-Bouabdli en citant des exemples de son recueil de poèmes en l'analysant en termes de structure et de sémantique guidée par les opinions des grammairiens..

الكلمات المفتاحية: إطالة; جملة; تعاقب; وظيفة; دلالة; شعر; أبو عبد الله البوعبدلي. Keywords: extension; sentence ; succession ; function; semantics ; poetry ; Abu Abdullah al-Bouabdli. Mots-Clés : prolongement; phrase; succession; fonction; sémantique; poésie ; Abou Abdullah al-Bouabdl.


التمظهرات التداولية في البلاغة العربية

رابح بن خوية, 

الملخص: ملخص: تسعى الدراسة إلى مقاربة التمظهرات التّداولية في البلاغة العربية، وهي التمظهرات المُتمركز ة في صميم الدّرس البلاغيّ، والمُتجلية، بدايةً، في الاعتناء بـ(المُخَاطَب) أو المُتلقّي و(مقامه) أو(حاله) و(سياقه) خلال أداء وإنجاز الكلام وإنتاج الخطاب-وفي الاحتفاء بالمخاطِب(المتكلّم)ومقاصده-. وقد تجلّى ذلك الاشتغال التّداوليّ في البلاغة العربيّة، في كلّ مَباحثها وموضوعاتها وعلومها. ولكنّه ظهر، بشكل أوضح، في مباحث مُعيّنة ومخصوصة مثل مباحث(علم المعاني). ولم يكن هذا الاشتغال ليغب عن أذهان من كان يُمارس البلاغة، بطريقة من الطرائق، تنظيرا وتوصيفا وتحليلا وتصنيفا وتقعيدا، أو مُلاحظة وتأمّلا في ظواهرها . وذلك الاهتمام بالبعد التداولي في البلاغة العربية منح قيمة أخرى لخصوبة الدرس البلاغية وحيويته. وتهدف الدراسة إلى تقريب المنهج التداولي من التراث البلاغي العربي، والاستفادة من أدواته في الدرس والقراءة، ومد جسر بين المعطيين الغربي والعربي. الكلمات المفتاحيّة: التداولية؛ اللسانيات، البلاغة، اللغة، الخطاب، السياق. he Pragmatic Aspects In The Arabic Rhetoric Abstract: this study come to prove the pragmatic aspects in the Arabic old rhetoric ; that is the main aim of this research which trying to approximate this modern western method to own old Arabic heritage and invest what come from this pragmatic method to re-read this heritage with modern read which many be help to close a gap between the Arabic heritage and the modern western methods. The key words: Pragmatic, linguistic, the Arabic rhetoric, language , discours, context,. Les Aspect Pragmatiques Dans La Rhétorique Arabe Résumé: On trouve que cette étude est amenée pour affirmer les aspect pragmatiques dans l'ancienne rhétorique arabe qui est l'objectif principal cet exposé, dont l'essai d'approcher cet méthode occidental et moderne à notre ancien arabe patrimoine une lecture moderne dont l'assistance de colmater le décalage entre l'ancien arabe patrimoine et les méthode occidental modernes. Les mots clés: La pragmatique , linguistique ,rhétorique arabe , language , discour, context.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحيّة: التداولية؛ اللسانيات، البلاغة، اللغة، الخطاب، السياق. ; The key words: Pragmatic, linguistic, the Arabic rhetoric, language , discours, context ; Les mots clés: La pragmatique , linguistique ,rhétorique arabe , language , discour, context


التدريس بالكفاءات بين حتمية الإصلاح ومسايرة التنمية

عبد الحميد خالدي, 

الملخص: إن إصلاح المنظومة التربوية لأي دولة يتطلب إصلاحا في الذهنيات قبل إصلاح التعليم ولكي يتحقق هذا الإصلاح بشكل كامل، كان لابد أن يتحقق الإصلاح في مجالات عدة قبل الوصول إلي المجال التربوي، كالإصلاح الاقتصادي والاجتماعي والإداري والديني ، ومن هنا تقع عملية التأثير والتأثر من خلال الخروج بفكرة تحقيق مشروع تنموي ، وهو ما عمدت إليه الدولة الجزائرية من خلال تطبيق سياسة التدريس بالكفاءات والمستلهمة من المجال الاقتصادي. The reform of the educational system of any country requires reform of the mindset before the reform of education. In order to achieve this reform in full, reform had to be achieved in several areas before reaching the educational field, such as economic, social, administrative and religious reform. To achieve a development project, which the Algerian state has implemented through the application of the teaching policy competencies and inspired by the economic field.

الكلمات المفتاحية: الإصلاح ، التدريس بالكفاءات ، التنمية . التعليم ، المنظومة التربوية


ملامح التّيسيرِ النّحويِّ قديمًا

إيمان جباري,  أحمد جلايلي, 

الملخص: ملخص: ظهرت مُحاولاتُ التّيسيرِ في الدّراساتِ القديمةِ، وقد قام بها علماءُ أجلّاءُ، هدفُوا إلى تسهيل النّحو، فقد أَحسَّ النّحاةُ قديمًا بالعبءِ الفادحِ الّذي حملوا على أنفسهم عليه وأرادوا أن يحملوا النّاس عليه أيضًا، فاِصطدموا بالنّفورِ والإعراضِ، وتنبّهوا إلى ضرورةِ التّيسيرِ على المتعلّمين، فسعوا إلى تسهيل المادّة النّحويّة، وتقديمها بصورةٍ مُبَسَّطةٍ، وقد كانت المحاولة الأولى لاِبن مضاء القرطبيّ من خلال نظرته الجديدة، وهذا المقال يهدف إلى عرض أهمّ ما جاء به في سبيل تيسير النّحو وتقديمه في صورة مبسّطة. الكلمات المفتاحية: اللّغة العربيّة؛ القواعد؛ التّبسيط؛ التّسهيل؛ التّدريس. ABSTRACT : It appeared the attempts to facilitate the old studies, and by scientists evacuated, aimed at facilitating the grammar, the old men felt the heavy burden that they carried on themselves and wanted to carry the people also, they were met with discontent and symptoms, and alerted to the need to facilitate the learners, sought to facilitate The first attempt of the son lit the Qurtubi through his new look, and this article aims to present the most important things that came in order to facilitate the manner and presentation in a simplified form. Keywords: arabi ; grammar ; simplification ; facilitation ; teaching. Résumé : Il y'a bien longtemps . Certains érudits cherchent des méthodes pour but de faciliter la grammaire. Dans la mesure où les grammariens se sont sentis à certain temps qu'ils étaient responsables de la grande aversion et répugnance des disciples. Donc ils étaient conscients de la nécessité de faciliter la tâche et de trouver des méthodes, Ainsi que la première tentation c'était de la part de Madaâ El-kortobi à travers sa nouvelle vision . Cet article a pour but d'exposer tout ce qui permet de faciliter la grammaire et la présenter dans la forme la plus simple et les règles de la langue arabe. Mots-Clés :grammire; arabe; simplifier; faciliter; enseignement.

الكلمات المفتاحية: اللّغة العربيّة؛ القواعد؛ التّبسيط؛ التّسهيل؛ التّدريس.


من البلاغة إلى الشعرية

عمارة نورالدين, 

الملخص: لقد تراجع الدور المعرفي للبلاغة التي تصدّرت منظومة العلوم الإنسانية القديمة بعد أن استهلكت كل قوّتها الإقناعية والحجاجية وذلك بفقدان مواضيعها مبرر وجودها بعد أن أصبحت الذات مصدر المعرفة والحقيقة وليس التواضع والاتفاق، حيث تحررت الذات إبستمولوجيا من الميتافيزيقا و من وهم المطابقة مع العالم والتصورات القديمة، وفقا لقدرتها المخيلة على إعادة تأليف الشيء كظاهرة حيوية وكتعبير عن تصورات الذاتية، لا محض اتفاق أساسه اجتماع القناعات على رأي ما تُعاد صياغته في شكل قوانين، وبهذا فقدت البلاغة القديمة جانبها التداولي المباشر أيضا، واختزلت إلى فن للأسلوب فقط، مفسحة المجال أمام الشعرية التي تنفتح على ما في الكينونة من إمكانات اكتشاف عوالم مجازية لا يمكن استنفاذها، وفي هذه العوالم يجد التأويل اشتغاله، بمقاربته للذات المبدعة في تحولاتها وانشطاراتها، والفهم في التّأويل لا يمكن إلا عبر إدراك هذا التغاير الذي هو من صميم الشعرية ومن صميم الذات، والذي أخذ موقع الفاعل الأساسي في هذه التحولات الفلسفية التي عصفت بتاريخ المعرفة مع ظهور الحداثة والقطيعة مع التصورات القديمة للعالم. abstract The cognitive role of the eloquence that dominated the ancient human sciences system has diminished after consuming all its persuasive and epistemological power by losing its themes of existence after the self became the source of knowledge and truth rather than humility and agreement. The self freed itself from the metaphysics and the illusion of conformity with the world and the old For its imaginative ability to re-construct the thing as a vital phenomenon and as an expression of self-perceptions, not merely an agreement based on a convocation of opinions that is rewritten in the form of laws, Thus, the old rhetoric has lost its direct deliberative part, and has been reduced to the art of style only, giving way to the poeticism that opens up to what exists in the being of the possibilities of discovering miraculous worlds that can not be exhausted. In these worlds, the interpretation finds its work, its relation to the creative self in its transformations and interpretations, Interpretation can only be realized through the recognition of this heterogeneity which is at the heart of poetry and self-centered, which took the position of the actor fundamental in these philosophical transformations that plagued the history of knowledge with the emergence of modernity and rupture with the old perceptions of the world.

الكلمات المفتاحية: البلاغة؛ الشعرية؛ الحقيقة؛ الذات؛ الكينونة؛ التأويل


فاعلية المعاجم المدرسية الحديثة في تنمية الحصيلة اللغوية للمتعلمين -قراءة في الرصيد وآليات التّعريف-

عبد النور بلقاسمي, 

الملخص: يتطلّع هذا البحث إلى إبراز أثر المعجم المدرسي؛ من خلال تسليط الضوء على جوانب معينة من الرصيد اللّغوي الّذي يحمله، ومدى مسايرته لمتطلبات المحيط العام للمتعلّم، ومن ثمّ الوقوف على آليات تعريف المداخل، هذه الأخيرة تحتاج إلى تفسيرات وشروح دقيقة تتوافق مع المستويات الإدراكية والعقلية للفئة المستهدفة، وتتوازى مع ما وصلت إليه الدّراسات المعجمية؛ من استثمار للشّواهد التّوضيحيّة اللّغوية والصورية، وتوظيف للسّياق وغيره من الوسائل المدعّمة للتّعريف، من أجل تحقيق الغاية من وجود المعجم المدرسي، التي تتمثل في فهم معاني الكلمات وترسيخها في الذهن ومن ثمّ وتوظيفها عند الحاجة إليها. This research seeks to reveal the impact of the school dictionary; By highlighting certain aspects of the vocabulary he holds, and their relevance to the requirements of the general environment of the learner, and then stand on mechanisms definition the entrances, which need explanations precise consistent with cognitive and mental levels for the category targeted, which paralleled what I have reached Studies lexical ; from investment of illustrative witness linguistic and visual, and other supportive means for definition, in order to achieve the purpose of the existence of school dictionary, which is represented in understanding the meanings of words and anchoring it in intellect to be employed when it is needed to her. Cette recherche cherche à révéler l'impact du dictionnaire scolaire, à travers en soulignant certains aspects du vocabulaire qu'il détient, et leur pertinence par rapport aux exigences de l’environnement général de l’apprenant, et puis se tenir sur les mécanismes la définition les entrances, ces récente nécessitant des explications précises conformes aux niveaux cognitif et mental pour le catégorie visée, et sont cohérents avec les résultats des études lexicales contemporaines ; de l'investissement le témoin illustratif linguistique et visuel, et recrutement le contexte et d'autres moyens de soutien de définition, afin d'atteindre l'objectif de l'existence du dictionnaire scolaire ; de comprendre les sens des mots et stockés dans l'esprit de les utiliser lorsque vous en avez besoin.

الكلمات المفتاحية: القاموس المدرسي ; الحصيلة اللّغوية ; آليات التّعريف ; الفئة المستهدفة ; المتعلّم ; School dictionary ; linguistic repertoire ; Mechanisms of definition ; Category targeted ; learner ; Dictionnaire scolaire ; Munitions linguistique ; Mécanismes de définition ; Catégorie visée ; étudiant


THE ENGLISH COMMUNICATION NEEDS OF COMPUTER SCIENCE STUDENTS, CASE STUDY SECOND YEAR STUDENTS COMPUTER SCIENCE DEPARTMENT UNIVERSITY OF CHLEF

Benaicha Mati Khedidja,  Arabi Melouka, 

Résumé: This paper attempts to uncover the English communication needs of Computer Science students during their graduation aiming to decide on the contents of an English for Specific Purposes (ESP) course and the appropriate approach which would prepare computer science students for their workplace after graduation. A questionnaire and a classroom observation were chosen as the best tools to collect data from the participants namely: Second year students and language teachers at the Computer Science Department. The results show that students have difficulties when communicating in English regarding the four language skills: reading, writing, speaking, and listening. Thus, a communicative approach is to be implemented in ESP classrooms to enhance the students’ communication skills to help them perform better in the classroom and at the workplace.

Mots clés: English for Specific Purposes ; Computer Science students ; Computer Science Workplace ; communication deficiency ; communication needs ; the communicative approach


Conscience collective culturelle et roman. Le cas de La nuit du henné, de Hamid GRINE

Charef Abdelkader, 

Résumé: Dans cette étude, nous procéderons selon une démarche sociocritique pour essayer de déterminer l’existence et les modes de manifestations des imaginaires sociaux, dans la société du roman à travers l’étude du rapport d’une œuvre au sociolectes de son époque. En l’occurrence nous étudierons roman de Hamid Grine La nuit du henné. Il ressort d’une analyse lexicale, sémantique et narrative que le personnage principal incarne la valeur au sens sociocritique, il campe une personnalité que nous pourrions définir à l’instar de Castoriadis comme un personnage doté d’un imaginaire radical de l’être psychique. Tout cela entraine une absence de significations collectives en mesure d’impulser une dynamique sociale ou une transformation historique et culturelle. Mais seulement des langages se télescopant. C’est le personnage de Jade, la femme de Maamar, qui finit en dernière instance pas introduire son mari dans l’univers de la sociabilité en partageant avec lui des significations de son sociolecte ; il parvient seulement alors à tisser des liens avec son milieu social.

Mots clés: roman ; conscience ; lexical ; sematique ; narratif