مجلة الانسان والمجال
Volume 7, Numéro 1, Pages 286-301

نحو مقاربة جديدة في تدريس الأدب الشعبيtowards A New Approach To Teaching Popular Literature

الكاتب : حميدة سعاد .

الملخص

الجزائر وإن عملت على تدريس الأدب الشعبي وبتسميات مختلفة منذ الاستقلال في الجامعات، فإن ذلك لم يشفع له بأن يعرف الاستقلالية والبروز، ذلك أنه كان دائما ملفوفا بنوع من الغموض من قبل الهيئات الرسمية، ما ساهم في استمرارية النظرة الدونية ونفور الطلبة من دراسته والاهتمام به. وفي هذا المقال سنحاول التطرق لواقع التدريس للأدب الشعبي في الجامعة الجزائرية منذ الاستقلال، وطبيعة البرامج الموضوعة له في أقسام الأدب العربي، وما الثغرات والهفوات التي زادت من إقصائه أكثر وما يجب على الجهات الوصية أن تسعى له لتحسين صورته And if Algeria worked to teach popular literature with different names since independence in universities, this did not intercede for him to know independence and prominence, because it was always wrapped in a kind of ambiguity by the official bodies, which contributed to the continuity of the inferior view and the students' aversion to studying and interest in it In this article, we will try to address the reality of teaching folk literature at the Algerian University since independence, the nature of the programs set up for it in the departments of Arabic literature, what are the gaps and lapses that further excluded it, and what the guardianship should strive to improve its image and bring the distance between it and students.

الكلمات المفتاحية

ثقافة شعبية؛ أدب الشعبي؛ مقاربة جديدة؛ واقع التدريس؛ الجامعة الجزائرية. ; Popular culture; Popular literature; a new approach; the reality of teaching; the Algerian University.