دراسات إنسانية واجتماعية

human and social studies

Description

تعريف المجلة: - مجلة محكمة دولية تصدر مرة واحدة في السنة بانتظام، - تضم لجنة استشارية علمية من أبرز المفكرين في العالم العربي، - تُنشر إلكترونيا وورقيا، مما يتيح لها انتشارا واسعا، - تهتم بحقول العلوم الإنسانية والاجتماعية والفنون والآداب، المؤسسة المسؤولة: تصدر عن جامعة وهران2، محمد بن أحمد، الجمهورية الجزائرية. لغة النشر: - تنشر أجود المقالات بلغات مختلفة خاصة: العربية، الإنجليزية ، والفرنسية، كما يمكن النشر بأي لغة عالمية آخري، الأهداف: 1. نشر البحوث العلمية الأصيلة التي لم يسبق نشرها، 2. إبراز جهود الباحثين من خلال نشر إنتاجهم العلمي في جميع التخصصات، 3. - الجدة والحداثة في الطرح، 4. توثيق الروابط الفكرية ونشر الثقافة العلمية بين الباحثين لتحقيق التواصل العلمي، 5. إيجاد قنوات اتصال بين المختصين في مجالات العلوم الإنسانية والاجتماعية وغيرها، 6. الارتقاء بمستوى البحث العلمي بالمؤسسات التعليمية المختلفة وتطويره باستحداث الأساليب والوسائل المستخدمة، 7. إثراء المعرفة في جميع المجالات المختلفة، 8. متابعة الأحداث العلمية من مؤتمرات علمية وندوات وغيرها، 9. تشجيع عملية التثاقف بين الأساتذة والمفكرين والمثقفين، 10. تهدف أخيرا إلى الترقي في مصاف المجلات العالمية. قراء المجلة: مجلة دراسات إنسانية واجتماعية تحاول استقطاب شريحة الباحثين والمثقفين، من خلال تقديم بحوث ذات جودة ونوعية في مجال العلوم الإنسانية والاجتماعية. القضايا والموضوعات: - قضايا الراهن والمسائل التي تُعنى بإشكالية الإنسان والمجتمع والعالم. - قضايا البحث والمنهج. - قضايا المستقبل والاستشراف. تواريخ مهمة: استقبال الموضوعات من: 01 فيفري إلى غاية 30 جوان. التحكيم: من 01 جوان إلى 31 أكتوبر المراجعة: 01 نوفمبر إلى غاية 15 ديسمبر. النشر: 16 جانفي من كل سنة.

8

Volumes

8

Numéros

180

Articles


الرأي العام ...الظاهرة والاهتمام

بن طرمول عبد العزيز, 

Résumé: Abstract : :The phenomenon of public opinion preoccupies countries, communities, and even researchers because of the weight and strength it represents and the fate of government and power. Aristotle said public opinion is a factor of strengthening and destruction of power; with its connotations. Today we have become aware of public opinion "demos copy" and measures of his opinion in all fields and disciplines under the name of "Sondomanie". Schools, institutions and laboratories have made the phenomenon of public opinion a basic subject in all its aspects, tendencies and approaches. a basic subject in depth in all its aspects and trends and approaches. Civil society, trade unions and professional organizations are at the heart of public opinion. Studies and follow-ups have been related to the scientific and quantitative aspects and methods and techniques of knowledge and understanding, its power, and its influences. a basic subject in depth in all its aspects and trends and approaches.

Mots clés: key words: Communication - the masses - civil society - Demoskopia - Sandomania


موقف جاكلين روز من أخلاق القوة عند نيتشه

الدراجي زروخي,  فيروز سيفي, 

الملخص: ملخص: إذا اعتبرنا أن الإنسان كائن عاقل فإن هذا التعريف لا يأخذ بعده الإنساني إلا إذا كان الإنسان كائن أخلاقي، فالعقل و الأخلاق ثنائية لا تنفصل، ولم تخلو أي حضارة من اشتغال علمائها أو فلاسفتها أو رجال دينها من الحديث عن الأخلاق ، لأنها تستكشف خصائص العدل و واجبات الإنسان وتبرز مجموعة من المشكلات في مجال الأخلاق، لأننا كثيرًا ما نجد صعوبة في إدراك ما يلزم القيام به. و في العديد من الحالات تتعارض فيها واجباتنا ، ونجد صعوبة في تحديد طريقة تعاملنا مع الآخر، فضلاً عن كون الناس يختلفون حول ما إذا كان عمل من الأعمال أو مبدأ من المبادئ صائبًا أو خاطئًا من الناحية الأخلاقية.و تأسست فلسفة القوة مع نتشه لتوجه الإنسان و تحدد له معالم الأخلاق والسياسة التي ترفع من شأنه ، هذه الفلسفة تعرضت لمجموعة من الانتقادات كونها فلسفة عنصرية و قائمة على العصبية من قبل الكثير من الأسماء من بينهم جاكلين روز و هذا ما يبنه هذا المقال. كلمات مفتاحية: الأخلاق ، الإنسان ، العدالة، العقل ، العصبية Abstract: If we consider that the human is a rational being, this definition does not take his human dimension unless human is a moral being. Reason and ethics are inseparable. And any culture of civilizations is not free from the work of its scientists, philosophers, or clerics and their Talk about ethics, Because it explores the characteristics of justice and human duties, and a number of problems arise in ethics, because we often find it difficult to recognize what needs to be done. In many cases our duties are in conflict, and we find it difficult to determine how we deal with each other, as well as the fact that people differ on whether a business or principle is right or morally wrong. It sets out the characteristics of ethics and politics that raise it. This philosophy has been subjected to a number of criticisms as a racist and neural philosophy by many names including Rose and this article builds. Keywords : justice, racist, Reason, ethics, human

الكلمات المفتاحية: الأخلاق .الانسان. العدالة.العقل.العصبية


درجة ممارسة إدارة مدارس التعليم العام بمحافظة عدن لدورها في الحفاظ على الصحة والسلامة المدرسية وسبل تفعيلها

محمد زين صالح السعدي, 

الملخص: هدف البحث إلى معرفة درجة ممارسة إدارة مدارس التعليم العام بمحافظة عدن لدورها في الحفاظ على الصحة والسلامة المدرسية وسبل تفعيلها، واستخدم البحث المنهج الوصفي (المسحي)، وتكون مجتمع البحث من جميع معلمي المدارس، والبالغ عددهم (9425) معلمًا ومعلمة، وتم اختيار العينة بالطريقة الطبقية العشوائية البسيطة، حيث بلغ حجم العينة (345) معلماً ومعلمة، أي بنسبة (36.6%) من مجتمع الأصل، وتوصل البحث إلى نتائج، أهمها: - أن درجة ممارسة إدارة مدارس التعليم العام بمحافظة عدن لدورها في الحفاظ على الصحة والسلامة المدرسية وسبل تفعيلها، كانت (قليلة). - توجد فروق ذات دلالة إحصائية، عند مستوى الدلالة (α(0.05≤، بين استجابات أفراد عينة البحث، لمتغير نوع المدرسة، وكانت لصالح (مدارس البنات)، ولمتغير المرحلة التعليمية، وكانت لصالح (المرحلة الثانوية)، بينما لا توجد فروق لمتغير (سنوات الخبرة). The objective of the research is to find out the level of contribution of the directorate of general education schools in Aden governorate to its role in maintaining school health and safety And how to, the research used the survey descriptive method, and the research community consists of all laboratory technicians, their number (9425) individual, the sample size was (345) individual, in the rate of (36.6%) of the research community, the research reached the following results: -The level of contribution of the school administration in Aden governorate to its role in maintaining the health and safety in general education schools , was (few). -There are statistically significant differences at the level of significance (0.05≤α) between the responses of the members of the research sample to the variable (type of school), for the girls' schools, and for the variable (educational stage), for secondary school, while no statistically significant differences to the variable (years of experience).

الكلمات المفتاحية: الإدارة المدرسية، الصحة والسلامة المدرسية.


القيم الدينية والأجيال: دراسة ميدانية حول أشكال تدين الأجيال ومواقفهم في منطقة وهران.

مصطفى مرضي, 

الملخص: ملخص: تتناول هذه الورقة إشكالية القيم الدينية والأجيال في الجزائر وهي امتداد للدراسات المسحية التي تم تدشينها في المجتمعات الأوربية بواسطة المسح الأوربي للقيم، نعتبرها في بحثنا هذا منطلقاً لدراسة محلية حول نفس الموضوع، مع اختلاف في المقاربات المنهجية والتقنية والآفاق النظرية التي تفسر معطياتها، مدعمة بالبحوث الميدانية التي جرت في الجزائر من قبل باحثين جامعيين محليين. وقد جرت هذه الدراسة الميدانية في الفترة الممتدة بين 25 جوان إلى غاية 02 جويلية 2013، على عينة قوامها 529 فرداً (207 من الذكور، و322 من الإناث) موزعة على ثلاث بلديات: بلدية وهران، بئر الجير، وبلدية السانيا، وقد قامت هذه الدراسة على محوريين أساسيين: المحور الأولى مؤشرات التدين ودرجته لمعرفة مدى تمسك عينة البحث من الجنسين والأجيال بالطقوس الدينية، والمحور الثاني تحليل مواقفهم وتصوراتهم لعدد من القضايا الاجتماعية والسياسية والاقتصادية. الكلمات المفتاحية: التغير الاجتماعي، القيم، الأجيال، المواقف، التدين. Abstract This paper treats the problematic of religious values and generations in Algeria and it is a kind of an extension of surveys that was launched in Europe known as European value Surveys. This latter represents an outline to our local study on the same subject. But with different methodological approaches and research technics and theory that explains and interpret its data. Our study is based on field research done in Algeria by local academic researchers. The period of our field research is between June 25th and July 2nd on a sample of 529 in Oran district. It treats two fundamental axes .The first one is about religious indicators and its grades in order to know how our sample is committed with religious rites and mores due to sex and generation. The second axe treats their attitudes and perceptions to different social political and economic matters. Key words: social change, values, generation, attitudes, religiosity.

الكلمات المفتاحية: التغير الاجتماعي ; القيم ; الأجيال ; التدين


.إِيقَاعُ الشِّعرِ ـ الأسُسُ ـ المكوِّناتُ ـ الخصائصُ ـ الجمَالِيَّاتُ.

أمين مصرنّي, 

الملخص: ملخّص البحث: يتعلّقُ الحديثُ عن الإيقاع بالحديثِ عن خصيصةٍ رئيسةٍ في الخطاب الأدبيِّ عامّةً، وفي الخطابِ الشِّعريِّ خاصّةً، إذ يمكنُنا القولُ إنّ الإيقاعَ يُعدُّ عنصُرًا مُهِمًّا من العناصرِ الّتِي تَنقُلُ الخطابَ من كونِه خطابًا منثورًا، إلى كونه خطابًا منظومًا مشدودًا بسلْك المَوْسَقَةِ، وإن كنّا نُدركُ أنّ للنّثر هو الآخرُ إيقاعَهُ ومُوسيقاهُ وشعريّتهُ، وقد وضُحَ ذلك بشكلٍ أجلى منذ كتابِ "تزفيتان تودوروف" "شعريّةُ النّثر" " Poétique de la prose"، فالحديث عنه (أي عن الإيقاعِ) لهو حديثٌ عمَّا يقع بين زمنينِ، إذ يمثّل ذلك الوزنُ مصحوبًا بإمكانات التَّكرارِ وغيره، ولذلك يجيء بحثنا للوقوف على هذا العنصرِ المهمّ في العمليّة الشّعريّةِ الّذي يُعدُّ حِلية القصيدة الخارجيّة الّتي لا تعدَمُ ما يمثّلها داخل القصيدة نصطلحُ عليه "الإيقاع الدّاخليّ" خلالَ بعضِ عناصره، وجماليَّاتِه. Abstract: To talk about rhythm, speaking of literary discourse in general feature, and in particular poetic discourse, We can say that the rhythm is an important element of the elements that convey the speech from being broadcast speech, to being a regular speech riveted Wedded to the music wire , Although we recognize that prose is another rhythm and music and sharith, and it turns out that for me since the book ' Tzvetan Todorov ' poetic of the prose ' , Talking about rhythm of modern what is situated between two times, weight is accompanied by a potential redundancy and other , And so we come to stand on this important element in the poetic process which is ornament external poem executed what it represents Within the poem, giving it ' internal rhythm ' during some of its elements, and aesthetics .

الكلمات المفتاحية: الكلماتُ المِفْتاحيَّةْ: الإيقاع ـ الخطاب ـ الشّعريّة ـ الموسيقى ـ الزّمن. ; Keywords : The rhythm – The discourse - The poetic – The music – The time.


مفهوم التجديد بين اليسار الإسلامي والمعتزلة المعاصرة.

سامي سنوسي,  سامي سنوسي, 

الملخص: ملخص: تُعدُّ هذه الدراسة محاولة لتحليل أبرز النظريات الجديدة التي تطرح سؤال التّجديد في الفكر العربي والإسلامي المعاصر، وقد سعينا في ذلك بالاشتغال على نظريتين ارتأيناهما ـ في تقديرنا ـ الأكثر تأثيرا في الفكر الفلسفي، هما اتجاه اليسار الإسلامي، مُمثلين عليه بحسن حنفي، وتيار المعتزلة المعاصرة مُنمذجين عليه بنصر حامد (أبو زيد) ومحمد (أبو القاسم حاج حمد)، وبيَّنا أن كلا الطرحين نظَّر للتجديد، وقد امتاز الطرح اليساري بقراءة التراث كوسيلة للتقدم وليس كغاية في ذاتها، كما اختص الطرح الاعتزالي بتحرير العقل وجعله مدخلا ضروريا في فهم النص القرآني تأويلا وتحليلا. Abstract This research is an attempt to analyze (what we consider) the most prominent new theories which deal with the problematic of renewal in contemporary Arab and Islamic thought.We aim to work on these theories which we suppose that they are the most influential in contemporary Arab philosophical thought.So we have two philosophical currents :Islamic left represented by Hanafi Hassen and contemporary Moâatazilacurrent represented by both of Nasr Hamed Abou Zayd and Mohamed Abou Kacem Haj Hamed which they re-think the renewal. The first one was characterized by re-reading cultural heritage as a way of progress and none as an end.The contemporary Moâatazila based on liberation of mind and consider it as the best means can used to learn, understand,analyze and interpreter the Quran text.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الفكر الفلسفي العربي والإسلامي.اليسار الإسلامي.المعتزلة المعاصرة. سؤال التجديد. ; Keywords: Islamic and Arab philosophical thought. Renewal question.


استراتيجيات ترجمة المكوّن الثقافي في رواية "'بم تحلم الذئاب" لياسمينة خضرا

هشام بن مختاري,  سفيان جفال, 

الملخص: مما لاشك فيه أن بين أهم هذه الإشكاليات والصور النمطية التي لا تزال تثقل كاهل المترجمين موضوع الثنائية اللغوية (Bilinguismeو أثر ذلك على جودة نقل المكون الثقافي للنص الأصل ، إذ تمحورت جل التساؤلات في هذا المجال حول فرضية قدرة الشخص الذي يجيد لغتين أو أكثر أن يضطلع بمهمة الترجمة دون الحصول على تكوين في هذا المجال. وإن تأرجحت الأجوبة بين من سلّٙم بهذا الموقف باعتبار أن الرصيد التاريخي للترجمات يبين أن روائع الأدب والأعمال الفكرية والفنية قد وصلت إلينا بفضل أدباء أو شعراء كانوا يتقنون أكثر من لغة: ترجمة "والتر بن يامين" لـ"شارل بودلير" على سبيل المثال ،وبين فريق آخر من المنظّرين الذين نفوا أن تتلخص مهارات المترجم في المهارات اللغوية فحسب. و تأتي الدراسة الحالية لتحاول الإجابة عن هذا التساؤل، واقتضت الضرورة العلمية أن تكون مدونة الدراسة عبارة عن ترجمة لرواية جزائرية، وهي رواية "بم تحلم الذئاب" لياسمينة خضرا، والتي ترجمها" الدكتور أمين الزاوي"، ومرد هذا الاختيار هو كون المترجم ثنائي اللغة وليس مترجما ممتهنا، كما أنه جزائري، أي ينتمي إلى الدائرية الثقافية والاجتماعية نفسها التي ينتمي إليها الكاتب الأصلي.

الكلمات المفتاحية: الترجمة ; الثنائية اللغوية ; الترجمة الأدبية ; النقد


كانط وقراءته النقدية للدين أو الأخلاق كدين جديد

أسماء خديم, 

الملخص: يعد النقد إحدى أهم الآليات التي حركت النشاط الفلسفي منذ بداياته، كما أنه لم يخل أي خطاب فلسفي من الممارسة النقدية لمختلف جوانب حياة الإنسان؛ خاصة تلك التي أنتجها في سبيل إعادة صياغتها أو تغييرها. إن هذه الخصوصية التي تكاد تكون مرادفة لفعل التفلسف استطاعت –إلى حد ما- أن تطال حقولا ثقافية لا يمكن حصرها بهدف تفكيكها أو تغييرها أو حتى تجاوزها. لكن عندما نتحدث عن ثنائية النقد/ الدين تبدو لنا العلاقة أكثر توترا كما تتعدد وجوهها، تحديدا مع بدايات الحداثة الأوروبية وصولا إلى كانط الذي أراد من قراءته للدين أن تكون "مغامرة" يجتمع فيها الاعتقاد مع الانتقاد. Critique is one of the important instruments which moved the philosophic activity since his beginning, also no philosophic discourse was empty from the critical exercise to all different fields of human’s life. Especially that whose he was produce in order to reform and change them. This property which be like a synonym of the philosophical act, would examined a lot of cultural domains in order to takedown or change or maybe to exceed them. But when we speak of duality critic / religion we find the relation very strain like its different manners, exactly with a beginning of European modernity until Kant who want to make his religion’s perusal like an adventure where the feeling and the criticism are assembled.

الكلمات المفتاحية: النقد ; الدين ; العقل ; الأخلاق ; العقل العملي ; religion ; mind ; ethics ; practical mind


L'impact de la violence conjugale sur l'exercice de la parentalité

Sebaa Berrouayel Nadia, 

Résumé: Abstract We will be focusing on the question of the exercise of parenting and parenthood in a domestic violence context. What are the children's needs and how do they evolve in this pathologic environment? Unfortunaley these are often relegated to the background by parents struggling with other priorities and emergencies. Ultimately, we will try to provide an answer to the question: how does conjugal violence affect the exercise of parenthood? How do the children grow in this anxiogenic environment ? Throughout our clinical work about women exposed to conjugal violence, we observed a reticent intent in sharing informations about their condition. There is however a significant communicational aperture when the children are directly exposed to a domestic violence episode imputable to their own father. We have been approching the issue of children suffering violent fathers by effectuating interviews and presenting surveys results about the effects of domestic violence against women on children. Through this contribution, we want to draw attention with an imperative approach focusing on the children exposed to domestic and conjugal violence. Keywords: Family ; Parenting ; Childhood development ; Domestic violence.

Mots clés: Famille ; Parentalité ; Développement de l'enfant ; Violences familiales ; Liens intrafamiliaux


مكانة التداولية في الدرس اللغوي

بشير حرشاية,  أحمد شكيب بكري, 

الملخص: يكتنف مفهوم التداولية كثيرا من الغموض، فهي محط اهتمام المناطقة والسيميائيين والفلاسفة والسوسيولوجيين والسيكولوجيين والبلاغيين وعلماء التواصل واللسانيين... وبذلك فهي على مستوى التحليل، لا يمكن أن نصنفها في أي من المستويات، ولا تدرس جانبا محددا في اللغة بل تستوعبها جميعا. توجد تصورات كثيرة لأشكال تطورها، ولعل من أبرزها ما وضعه كل من فرانسواز أرمينكو وهانسون وجان سرفوني، ومن خلال هذا المقال سوف يتبين لنا دور التداولية في الدرس اللغوي منطلقين من طرح إشكالية ما مكانة البحث التداولي في الدرس اللغوي؟ ، والنتائج المتوصل إليها تتمثل في: ارتباط التداولية بكثير من العلوم ، أنها فرع من علوم اللغة، اعتنائها بعدة جوانب من اللغة كالإشارات وغيرها ، الفعل الكلامي له معنى واسع، تتطلب الدراسة التداولية النظر في مضمون كلام المتكلم، وفق اعتبارات مختلفة منها هوية المخاطب، مكان وزمن الخطاب، والظروف التي تكتنف الخطاب. كلمات المفتاحية : تداولية ، لسانيات، سياق ، معنى ، إشارات . Abstract The concept of deliberation is very ambiguous. It is the focus of attention of regions, Semites, philosophers, sociologists, psychologists, linguists, linguists, linguists and linguists ... thus, at the level of analysis, we can not classify them at any level. There are many perceptions of the forms of evolution, perhaps the most prominent of what Françoise Armenko and Hanson and Jean Sarfoni, and through this article will show us the role of deliberation in the language lesson starting from the problematic issue of the position of deliberative research in the language lesson? , And the results reached is: The correlation of deliberation with many sciences, it is a branch of language science, taking care of several aspects of language such as signals and others, verbal action Broadly speaking, deliberative study requires consideration of the content of the speaker's speech, based on different considerations, including the identity of the interlocutor, the place and time of speech, and the circumstances surrounding the speech. Keywords: Pragmatics, linguistic, context, meaning. References

الكلمات المفتاحية: تداولية ، لسانيات، سياق ، معنى ، إشارات


-التأصيل السوسيولوجي بين الوضعية الغربية والفكر الخلدوني -فرضية القطيعة في الفكر الخلدوني

بن حليمة صحراوي, 

الملخص: يتناول هذا المقال التأصيل السوسيولوجي بعيدا عن المدارس الوضعية كونت، دوركايم، النموذج الميكانيكي والنموذج البيولوجي لأنها نشأت في بيئات تختلف عن بيئتنا شكلا وموضوعا. البحث في تراثنا عن نظرية نابعة من ثقافتنا، متجذرة في وعينا، لا يمكن إلا أن يكون –ابن خلدون- ونظرية التطور بالقطيعة إذ قارناه بالوضعية التي ترى أن المجتمع يتطور بالتراكم، فالفوضى الاجتماعية حسب كونت هي انعكاس للفوضى العقلية التي يعيشها الأفراد وبالتالي فالعودة إلى العقل هي السبيل الوحيد لإعادة المجتمع إلى الطريق الصحيح، من خلال توحيد المفاهيم و الفهم بحيث إذا كانت الآراء والعقائد والأفكار التي تربط الإنسان بالمجتمع في حالة فوضى، فإن هذه الأخيرة لا ترجع في نظر كونت إلى مجرد أسباب سياسية بل إلى نوع من الاضطراب في المبادئ العقلية، أي إلى عدم وجود مبادئ مشتركة بين جميع العقول.“ وقد ركزنا في بحثنا على عالم الاجتماع التونسي عمري لعروسي في شرحه لمفهوم القطيعة في الفكر الخلدوني بحيث استلهمنا فكرة القطيعة من كتابه الموسوم "من أجل علم اجتماع القطيعات – القبيلة في المغرب الوسيط- حيث طرح سؤالا مهما في مقدمة الدراسة: لماذا لم يتبع المغرب (كل بلدان المغرب) في تاريخه النموذج التراكمي مثل أوروبا الغربية؟

الكلمات المفتاحية: التراكم ; القطيعة ; الاستمرارية ; الانقسامية


التواصل بين الموقف اللساني والموقف الاجتماعي

مفتاح معروف, 

الملخص: يقدم هذا البحث مفهوم التواصل عند موقفين مختلفين: الموقف اللساني والموقف الاجتماعي، ويذكر الأسس التي اعتمد عليها كل موقف في مقاربته للتواصل، كما يسعي إلى بيان الكيفية التي مرّ بها التواصل من مرحلة تحاول استنباط الرسالة بشكل بسيط، إلى مرحلة أصبح فيها المفهوم تحكمه ظروف اجتماعية وثقافية يُرى فيها التواصل كلٌّ لا يتجزّأ ويُدرَك في إطاره الشامل.

الكلمات المفتاحية: التواصل؛ عناصر التواصل؛ وظائف اللغة؛ الكفاءة التواصلية.


حوار مع ريتشارد رورتي: نحو ثقافة ما بعد ميتافيزيقية Richard Rorty: Toward a Post-Metaphysical Culture

جميلة حنيفي, 

الملخص: ملخص يندرج هذا الحوار مع الفيلسوف ريتشارد رورتي (1931-2007) ضمن سلسلة الحوارات التي قامت بها مجلة هارفارد مع أسماء رائدة من عالم الفلسفة والأدب والمنطق. وكما هو معروف رورتي فيلسوف تحليلي براغماتي، قدم صيغة جديدة للبراغماتية أتاحت نوعا من إعادة الميلاد لهذه الفلسفة التي طالما طالها النقد من أوجه عدة. تطرق في هذا الحوار إلى مسائل متنوعة منها؛ الثقافة ما بعد الميتافيزيقية post-metaphysical والدور الذي يمكن للفلاسفة أن يقوموا به في خضم هذه الثقافة، موقفه من فكرة الصلاحية الكونية لدى يورغن هابرماس، التربية والتثاقف، وضع الفلسفة التحليلية، وجهات نظره في فلسفات كل من هيدجر وهيلاري بوتنام وجاك دريدا، وغيرها من المسائل الفلسفية الهامة. Abstract This interview with the philosopher Richard Rorty (1931-2007) is a part of a serie of interviews conducted by Harvard magazine with eminent names from the world of philosophy, literature and logic. Rorty is known as a pragmatic and analytical philosopher, he proposed a new version of pragmatism that allowed a kind of rebirth of this long-criticized philosophy from many aspects. In this interview, he dealt with different issues such as; the post-metaphysical culture and the role that philosophers can play in the midst of this culture, his position on Jürgen Habermas’ universal validity, education and acculturation, the development of analytic philosophy, and his views on the philosophies of both Heidegger, Hilary Putnam, Jacques Derrida, and other important philosophical issues.

الكلمات المفتاحية: ما بعد الميتافيزيقا، البراغماتية، الفلسفة التحليلية، الديمقراطية، التثاقف. ; post-metaphysics, pragmatism, analytic philosophy, democracy, acculturation


الجرائم الالكترونية الحديثة وإشكالية التعامل معها : تحدي الحوت الأزرق و ظاهرة انتحار الأطفال في الجزائر

حياة غيات,  فاطمة الزهراء مرياح, 

الملخص: ملخص الدراسة: لاحظنا في الآونة الأخيرة لجوء الاولياء إلى اقتناء الوسائل الالكترونية والألعاب لأطفالهم ظنا منهم أنهم يقومون بحمايتهم من مخاطر وآفات المجتمع المنتشرة في الجزائر، والهدف الأول وراء ذلك هو توفيرأشكال متعددة للتسلية والترفيه،لكن للأسف أن دخول عالم الإلكترونيات إلى عالم الأطفال داخل الأسر بات يدق ناقوس الخطرلما يسببه من أضرارنفسية، وجسدية وخيمة،تصل إلى حدالموت. إن اقبال الأطفال على الانتحار يظل أمرا ناذرا رغم ارتفاع عدد الحالات مؤخرا، مقارنة مع الشباب والكبار، لكنه يبقى أمرا واردا، سجل عددا من حالات انتحار الأطفال في العالم، وما يجعل الأمر أكثر غرابة، أن سبب الظاهرة التي تفاقمت مؤخرا ه ولعبة الكترونية تدعى بالحوت الأزرق. ففي هذه الدراسة حاولنا الكشف عن الحقائق والتعرف على الأسباب التي تجعل الأطفال يلجؤون إلى مثل هذه اللعبة من خلال تطبيق استمارة على 60 طفلا وطفلة، كما قمنا في هذه الدراسة القيام بدراسة حالات محاولين الإجابة على السؤال المبهم الذي يطرحه الجميع، هل حقا لعبة الحوت الأزرق موجودة في متناول الأطفال؟ وهل هي السبب في انتحار أو محاولة الانتحار لدى الأطفال؟ Study Summary: There are many forms of entertainment on social networking sites, some of which are just for entertainment, but others have a dark side that makes the alarm sound, causing severe psychological and physical damage, to the point of death. The fact that children are suicidal remains a rarity, despite the recent increase in the number of cases, compared with young people and adults, but it remains a matter of record, there have been a number of child suicide cases in the world, and what makes it even more strange is that the cause of the phenomenon that has been exacerbated recently is an electronic game, called Blue whale challenge. Recently,more than one hundred suicides were recorded in Russia and France, and investigations found that the electronic game was behind the causes of suicide. This phenomenon has also become a threat to Arab societies, with a suicidal case in Saudi Arabia, Morocco and, more recently, nine cases in Algeria, not to mention attempts that failed.

الكلمات المفتاحية: الجرائم ; ظاهرة ; الانتحار ; الاطفال ; تحدي


مبادئ التربية و ابعادها الانسانية عند ادغار موران

فاهم بن عاشور, 

الملخص: سعى ادغار موران- Edgar Morin من خلال مشروعه التربوي إلى البحث عن مستقبل أفضل للبشرية، حيث عمل على وضع بعض الأسس والمبادئ الأساسية التي ينبغي أن تكون حاضرة في كل نظام تربوي أو تعليمي، وقد كان كتابه الموسوم ب: " تربية المستقبل" احد اكبر الإسهامات التربوية التي قدمها موران- لهيئة اليونيسكو، ويمثل بحثا عميقا في مجال التربية، حاول فيه التنظير لنظام تربوي عالمي كوكبي، قائم على مجموعة مبادئ ضرورية لكل تربية مستقبلية تسعى إلى كسب مشروعيتها.لأنه كان يرى أن التعليم لا يقتصر على تلقين المعارف فحسب، بل تحقيق أبعاد إنسانية تتمثل في تكوين إنسان جاهز على مواكبة متطلبات العصر، ومواجهة مشاكله المتعددة والمتنوعة، وهذا يتحقق في أنظمة تعليمية مؤسسة على تعليم الشرط الإنساني ، وتعليم الفهم، ، وهي أسس لا يمكن الاستغناء عنها إذا ما أردنا تطوير العلاقات الإنسانية والاجتماعية.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: التربية.، الشرط الإنساني.، الثقافة- الفهم.،.، الاختزال.، الهوية.، الكوكبية.


السياسة الأمريكية تجاه القـدس في قرار مجلس الأمن رقم 242 لسنة 1967

رحوي خير الدين,  أبو رحمة منير, 

الملخص: ملخص بالعربية: اعتبرت الولايات المتحدة الأمريكية القدس أراض محتلة طبقاً لقرارات الأمم المتحدة التي لا تعترف بشرعية ضم إسرائيل للقدس، وتبطل كافة الإجراءات والتدابير الإسرائيلية بشأن القدس وتعتبرها أراض محتلة وكل ذلك بطبيعته أثناء الحرب الباردة على نحو يجعل منها بؤرة واضحة للدلالة على جوهر حقيقة السياسة الأمريكية إزاء هذه القضية بصفة خاصة من قضايا الصراع بصفة عامة. كلمات مفتاحية: القدس؛ القرار؛ الأمم؛ الصهيونية؛ العرب. Abstract (English): The United States considered Jerusalem to be occupied territory in accordance with United Nations resolutions which did not recognize the legitimacy of Israel's annexation of Jerusalem and nullified all Israeli measures and measures on Jerusalem and considered them occupied territory, all by nature during the cold war. Particularly conflict issues in general.

الكلمات المفتاحية: Jerusalem; resolution; nations; Zionism; Arabs


الدّين والسياسات المقارنة Religion and Comparative Politics (ترجمة مقال أنطوني جيل Anthony Gill)

محمّد أمين بن جيلالي, 

الملخص: على الرغم من أنّ العلماء يتجهون إلى الحدّ من أهمية دور الدين في الحياة السياسية، في المقابل نجد أنّ الغالبية العظمى من عامة الناس في العالم يعلنون ولاءً قوياً لجزء هام من الإيمان الروحي. لطالما اعتَبرت نظرية العلمنة أنّ الدين سيُصبح غير متصلٍ بالمجال العام، مما أدّى بالعديد من علماء السياسة المقارنة إلى تجاهل هذا المتغير الهام والمُحتمل. لقد أفضى ظهور تيار حديث في الأصولية الدينية و"السياسات الدينية الجديدة" (new religious politics) إلى الدفع بمزيد من العلماء لاعتبار الفاعلين الدينيين أساسيين. ومع ذلك، فإنّ البحث في هذا المجال يُصيب العديد من المشاكل المتأصّلة داخل نظريات علمانية سابقة. في الآونة الأخيرة، ظهر حقل معرفي جديد، منسوب إلى مدرسة "الاقتصاد الديني" (religious economy)، حيث سعى هذا الحقل إلى معالجة هاته المشاكل من خلال تطوير نظريات للسلوك البشري مبنية على أسس صلبة ومتناهية الصغر. هذا الخط البحثي يحمل دراسة واعدة وذات أهمية كبيرة للدين في السياسات المقارنة. Although scholars tend to downplay the role of religion in political life, the vast majority of people in the world profess a strong allegiance to some spiritual faith. Secularization theory has long held that religionwould become irrelevant, leading many comparative scholars to ignore this potentially significant variable. A recent resurgence in religious fundamentalism and “new religious politics” has led more scholars to consider religious actors as important. However, research in this area befalls many of the same problems inherent in earlier secularization theories. A new body of scholarship, known as the “religious economy” school, seeks to address these problems by developing theories built on solid microlevel foundations of human behavior. This line of research holds great promise for the study of religion in comparative politics.

الكلمات المفتاحية: العلمَنة، الأصولية، الكنيسة والدولة، الاقتصاد الديني. ; secularization, fundamentalism, church and state, religious economy.


محاكمة العقل بين "كانط" و "برغسون" The trial of the mind between "kant" And "Bergson"

صادق بن سليمان, 

الملخص: نقد العقل عند كانط يعني الفحص عن قدرة العقل وامتحان قيمته في استعماله النظري لكل المعارف التي يطمح إلى تحصيلها مستقلا عن كل تجربة، و يضع الحقيقة مطلبا أساسيا له. وفائدة هذا النقد هو تطهير العقل وحمايته من الوقوع في الخطأ و التناقض، ومن ثم كانت المعرفة الحقيقية الصحيحة هي التي تضع الحدود التي لا ينبغي للعقل تجاوزها. أما عند برغسون فإن مهمة العقل لا تتجاوز حدود المادة، وإن هو تجاوزها أنتج مشكلات زائفة لا علاقة لها بالفلسفة، و أغلب النظريات الفلسفية التي وقعت في التناقض سببها استعمال العقل في نطاق غير مشروع. والفكر الفلسفي الغربي برمته في العصر الحديث والراهن لا زال يهتم بالعقل، ليس كسلطة مطلقة، بل كملكة قابلة للمحاكمة في كل وقت. When Criticizing the mind, Kant meant by the examination of the ability of the mind and testing its role in the theoretical Use of all the knowledges it wanted to reach independently from Any Experiment and put the truth an essential aim to the mind .the benefits of this Criticism is to clarify and protect from Any mistakes And contradiction, And thus the real And correct knowledge Made the Boundaries that the Mind should not cross out. In the other hand, Bergson saw the importance of the mind only based on the matter, and if it cross out the mind resulted false problems having no link with philosophy. And the major philosophical theories witch we’ve led to contradiction weve caused by the use of the Mind in a non specific field. All the western philosophical thoughts in the modern Era and nowadays give importance to the mind not as an absolute Authority but a faculty that can rule all time.

الكلمات المفتاحية: العقل ; محاكمة ; فلسفة كانط ; فلسفة برغسون ; The trial ; ; the mind ; Kant ; Bergson


The dynamics of the podcast in the educational process

رقية بوسنان, 

Résumé: The aim of this article is to draw the attention of learners to the use of communication technology in the learning process, emphasizing the importance of the podcast as a basic and supportive technique, benefiting the recipient in many ways, psychological and cognitive, providing him with the leisure in dealing with information flowing in his field of specialization and enable him to continue listening to lectures And lessons downloaded on the Internet, a feature that helps them prepare for tests or job contestsKeywords Distance Learning, E-Learning, Multimedia, Podcast. The article recommends the need to take care of these techniques in the different educational stages in the Algerian educational institutions, to create digital generations that effectively improve the use of technology in its positive images to go beyond the negative effects that are warned by various scientific literature specialized.

Mots clés: distance education; e-learning; multimedia; podcast


أفلاطون والشعر

محمد كرد, 

الملخص: ملخص بالعربية: إن التفكير في الشعر يفترض معرفة ببعض الأعمال الشعرية خاصة وبالأعمال الفنية عامة، لكن يجب الإشارة أولا أننا في هذا المجال لا يمكن اعتبار هذا الانشغال عملا نقديا للشعر، ولا هو في نفس الوقت عمل تأريخي، ولهذا السبب فإنه لا يمكن تناول هذا الموضوع إلا من خلال ارتباطه بالتحليل الفلسفي، إن المعنى الفلسفي للشعر هو ما يهمنا بالدرجة الأولى. سنوجه اهتمامنا في هذا البحث على سؤال الفلسفة والشعر وذلك لقول حقيقة الوجود، وسنعمل على تجاوز أوجه التشابه والاختلاف بين محتوى اطروحات أفلاطون والفكر اللاحق أو السابق عليه، سيكون منطلقنا هو البحث في ماهية الشعر ومدى قدرته على قول الحقيقة، حقيقة الوجود وفي أشكال العلاقة التي قامت بين الفلسفة والشعر، كما تصورهما الفكر الاغريقي في اللحظة الأفلاطونية، ومن هنا سيكون سؤال الشعر والفلسفة بحث في ماهية الفكر والحقيقة، ولذلك سنقف عند الأوجه التي اتخذها امكان القرب أو البعد بين فكر عقلاني يقوم على أسس المنطق والعلم وفكر حر يرفض الارتباط بأي أساس أو قاعدة. Abstract (English): According to the theory of ideas, in Platonism, the sensible world in which we live is, deprived of real existence; It remains in a perpetual future, it escapes from the grasp of science. Nothing is certain except in the superior world of Ideas, living and eternal essences, models whose things here below are mere copies. Thus, itis by the Idea of beauty that beautiful things are beautiful. The same is true concerning the poet: from the moment when he adopts the process of imitation, and not realities. Plato insists at pleasure; He calls it a maker of images of a man who understands nothing but reality, but only about the appearance, an imitator to the highest degree. The book of the Republic furnishes us, a masterly exposition of the profound, logical, and philosophical reasons by which Plato tries to prove to us that he is led in conscience to launch against poetry.

الكلمات المفتاحية: الشعر ; الحقيقة ; الفن ; المحاكاة ; الفلسفة


Social Media-Extremism Ideas as an Intellectual Security Threat: A Case Study of Jordanian University Undergraduates

يوسف ضامن علي خطايبة استاذ مشارك بعلم الاجتماع, 

الملخص: Abstract This study aimed at identifying the relationship between social media and extremism ideas and its role in threaten intellectual security from the perspectives of Jordanian university undergraduates in light of some specific variables such as gender, specialization, place of residence and family's monthly income. The study sample consisted of 135 male and female university students intentionally selected from The University of Jordan and Al-Balqa Applied University / Ajloun University College, depending on the survey questionnaire to achieve field data and information. The study revealed that there is an effective role of the social media in spreading of extremist discourses and ideas with different influences on Jordanian university students, which uses most of these modern media, such as Facebook, WhatsApp, Twitter, Youtube and Internet in variable rates. The study results also showed that the prevalent aspects of social media-extremism discourses that threaten the intellectual security were ranked as follows: Social extremism came first followed by religious, political extremism respectively. In addition, the study concluded that there were no statistically significant differences according to the variable of gender, specialization, place of residence and family's monthly income. Finally, the study recommended the necessity of treating this phenomenon from the base by dealing with the major extremism reasons, significantly acceleration in the political and economic reform movement, developing of the governmental controlled and legislative role and increasing of community awareness about the negative risks of these media. Keywords: Social media, Extremism discourses, Intellectual security, Intellectual security, Jordanian university undergraduates. هدفت الدراسة إلى التعرف على مظاهر التطرف المتداولة والرائجة عبر وسائل التواصل الاجتماعي الحديثة بنظر الشباب الجامعي الاردني، اذ تلعب هذه الوسائل الحديثة دورا في تسهيل رواج الفكر المتطرف والمنحرف المهدد للأمن الاجتماعي، وبيان علاقة ذلك ببعض المتغيرات كالجنس، ومكان الإقامة، والدخل الشهري للأسرة، ونوع الكلية، وأجريت الدراسة على عينة قصدية مكونة من (135) طالباً وطالبة من جامعتي الأردنية وجامعة البلقاء التطبيقية، وذلك بالاعتماد على أداة الاستبانة لتوصل إلى البيانات والمعلومات الميدانية. وتوصلت الدراسة إلى وجود دور فاعل لوسائل التواصل الاجتماعي في نشر خطابات وأفكار متطرفة وذات تأثيرات متباينة على الشباب الجامعي الأردني، الذي يستخدم معظم تلك الوسائل الحديثة وأكثرها (الفيسبوك، والواتساب، والانترنت) وبنسب متفاوتة، وكانت ابرز أنواع التطرف المهددة للأمن الفكري والمتداولة عبر شبكات التواصل الاجتماعي بالمرتبة الأولى: مظاهر التطرف الاجتماعي، ممثلة بمساهمة تلك الوسائل في نشر الفوضى والانفلات، والشائعات المغرضة، وتداول أفكاراً متطرفة منحرفة عن السياق الثقافي والقيمي للمجتمع، وإثارة مشاعر الكراهية والبغضاء والعنف بين الأفراد. وفي المرتبة الثانية التطرف الديني ممثل بتداول منشورات تعكس سوء فهم الدين ومقاصد الشريعة، وتفشي البدع والخرافات وظهور أفكار الجماعات المتطرفة والإسلام بريء منها. وفي المرتبة الثالثة كانت مظاهر التطرف السياسي، تتمحور حول كشف زيف السياسيين وأعمالهم وفضح ملفات الفساد، فيما وسعت تلك الوسائل دوائر الفتنة والعداء بين الشعب والحكومات بعد كشفها النقاب عن السياسات المخالفة والمظللة لروح العدالة والمساواة، ومجموع تلك الظروف تساهم في ولادة ونمو وشيوع التطرف المهدد للأمن الفكري والمجتمعي بكافة أنواعه عند الأفراد. ولا توجد فروق دالة إحصائياً تعزى لمتغيرات الجنس، ومكان الإقامة، والدخل الشهري للأسرة، ونوع الكلية. وأوصت الدراسة بضرورة معالجة الظاهرة من الجذور بمعالجة أسباب التطرف الرئيسة والتسريع بالإصلاح السياسي والاقتصادي الحقيقي، وتطوير الدور الحكومي الرقابي والتشريعي لتلك الوسائل والمواقع وتطوير دور مؤسسات التنشئة المسئولة عن تأطير الوعي المجتمعي بمخاطر هذه الوسائل. الكلمات الدالة: التطرف، الأمن الاجتماعي، وسائل التواصل الاجتماعي، الشباب الجامعي، المظاهر.

الكلمات المفتاحية: Social media, ; Extremism discourses ; Intellectual security, ; Jordanian university undergraduates.


The effect of overcrowded classrooms on teachers' performance

كرمة مختار, 

Résumé: The purpose of this research was to probe the impact of overcrowded classrooms on teachers’ performance in the Algerian primary school. An empirical analysis based on mixed methods was used to collect data in 15 primary schools in West Algeria. The data collection process was achieved through interviews, questionnaires and observations. The findings showed teachers’ deep concern about classroom overcrowding and its impact on teachers' pedagogical duties. It emerged that most respondents failed to cope with overcrowded classrooms. They identified some psychological and professional problems which destroy the teaching and learning environment and thus prevent teachers from delivering quality education.

Mots clés: overcrowding ; competency ; primary school ; quality learning ; teacher’s perception


Prevailing factors of musculoskeletal disorders in steel foundry workers

فاطمة الزهراء دوار,  بوحفص مباركي, 

الملخص: Abstract (English): This study aims to determine the causes and spread of musculoskeletal disorders (MSD) among workers in a steel foundry based in Oran (Algeria). The Nordic questionnaire (Kuorinka et al, 1987) was used to diagnosis and evaluate the pain and discomfort of (MSD) among the sample of the present study (n=30). Their demographic characteristics were as follows: mean age = 40.46 years, average weight = 71.83 kg, average height = 171 cm, average seniority in the company = 11 years). The results showed that 51.85 % of workers suffered from pain and discomfort in the lower back, and 40.74 % at the shoulders. The causes of pain and discomfort are due to a combination of factors like high work pace, heavy load carriage (more than 10 kg), in addition to the adoption of static postures for long periods, and the presence of repetitive tasks. The study concluded that attention should be paid to the working conditions in the steel foundry under investigation, particularly in providing weight lifting equipment, redesigning job and work methods to avoid painful postures, beside the reduction of work rate and the reorganization of rest pauses. ملخص باللغة العربية تهدف هذه الدراسة إلى تحديد أسباب انتشار الاضطرابات العظم-عضلية بين العاملين في مسبك الفولاذ في وهران (الجزائر). استُخدم الاستبيان الاسكندينافي الموحد (Kuorinka et al, 1987) لتشخيص وتقييم الألم والانزعاج بين عينة الدراسة الحالية (العدد= 30). كانت خصائصهم الديمغرافية كما يلي: متوسط العمر= 40.46 سنة، متوسط الوزن= 71.83 كلغ، متوسط الطول =1.71 سم، متوسط الأقدمية في المؤسسة = 11سنة). أظهرت النتائج أن 51.85٪ من العمال عانوا من الآلام وعدم الراحة في أسفل الظهر، و40.74٪ منهم عانوا من الآلام في الكتفين. ترجع أسباب الألم وعدم الراحة إلى مجموعة من العوامل مثل: سرعة وتيرة العمل، حمل الأثقال (أكثر من 10 كلغ) ، بالإضافة إلى تبني الوضعيات الثابتة لفترات طويلة ، وأداء المهام المتكررة. وخلصت الدراسة إلى أنه ينبغي إيلاء الاهتمام بظروف العمل في مسبك الفولاذ قيد الدراسة، لا سيما توفير معدات رفع الأثقال، وإعادة تصميم أساليب العمل لتجنب الوضعيات الحرجة، وخفض معدل العمل وإعادة تنظيم فترات الراحة.

الكلمات المفتاحية: Musculoskeletal disorders ; working postures ; work pace ; weight handling ; repetitive tasks