مجلة الر سالة للدراسات والبحوث الإنسانية
Volume 5, Numéro 2, Pages 25-35

المقدس عند شعوب العالم من البدائية إلى الإسلام (دراسة في الأنواع)

الكاتب : حميدة سعاد .

الملخص

منذ ظهور الإنسان البدائي على وجه المعمورة، وهو يتفاعل مع ظواهر الكون والطبيعة فيثير بعضها إعجابه حينا فتجتذبه وتستأثر به، وتحرك أخرى مخاوفه ورهبته حينا آخر، وبين هذين الشعورين المتناقضين انبثق مفهوم المقدس، فقد قدست شعوب العالم الكثير من الأشياء والظواهر والكائنات، وتفاوتت قيمة التقديس هذه حسب كل فترة تعايش، ولقد كان للديانات المتعاقبة دور كبير في إبراز مقدساتهم وقيمتها، وهو ما شدّ انتباهنا وأردنا في هذا المقال التعرض لنوعية هذه المقدسات من البدائية إلى فترة ظهور الإسلام، الذي عرف بالفصل في قضية المقدس وحصره، فما مفهوم المقدس؟ وما هي أشكال المقدس المعروفة عند شعوب العالم؟ وما خصوصية هذا المصطلح في الثقافة الإسلامية؟ Since the emergence of primitive man on the face of the globe, and he reacts with the phenomena of the universe and nature, some of which are sometimes admired and attracted by and attracted by it, and the other moved his fears and his monasticism in another time and between these two contradictory feelings, the concept of the sacred emerged. The peoples of the world sanctified many things, phenomena and objects, This is what attracted our attention and we wanted in this article to be exposed to the quality of these sanctuaries from the primitive to the time of the emergence of Islam, known as the chapter on the issue of the Holy and limited, what is the concept of the sacred? What forms of the sacred are known to the peoples of the world? What is the specificity of this term in Islamic culture?

الكلمات المفتاحية

البدائية، الإسلام، البشري، الحيواني، الإلهي.