الحوار المتوسطي
Volume 9, Numéro 1, Pages 92-107

مدينة القدس ومعالمها الدينية و الحضارية على ضوء كتابات الرحلة الأندلسية خلال القرن 8ه/14م رحلة'' تاج المفرق في تحلية علماء المشرق'' لصاحبها ''خالد بن عيسى البلوي'' أنموذجا

الكاتب : بن عربة محمد .

الملخص

حضيت مدينة القدس خلال العصر الوسيط بمكانة جد هامة من طرف المغاربة والأندلسيين، وهذا بسبب تميزها الديني باعتبارها أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين، لهذا شدوا الرحال إليها رغبة في الزيارة وأخذ الثواب، ولما أشتهر عن علو كعب علماءها وصدارتهم في مختلف العلوم والفنون، حيث نزلها الطلبة والشيوخ ورابطوا فيها وحرصوا على أخذ العلم والإجازة من عند علماءها، وتباروا في وصفها وتدوين معالمها وإبراز مكانتها وقدسيتها، ولعل من بين أهم تلك الرحلات والزيارات التي اختصت وتشرفت بذلك رحلة العالم والأديب الأندلسي ''أبو البقاء خالد بن عيسى البلوي'' والمسماة ''تاج المفرق في تحلية علماء المشرق'' وهي موضوع دراستنا.

الكلمات المفتاحية

القدس؛ المسجد الأقصى؛الرحلة الأندلسية؛ خالد بن عيسى البلوي؛ المساجد؛ المدارس؛ العلم؛ العلماء.