مجلة ميلاف للبحوث والدراسات
Volume 5, Numéro 2, Pages 189-208

حداثة أبي تمّام الشّعرية من منظور النقد العربي القديم _النقد اللّغوي أنموذجًا_

الكاتب : بوجرة سميرة .

الملخص

الالمتتبع لحركة الأدب العربي منذ بدايتها يلاحظ ذلك التغير والتطور الذي حدث في الأدب العربي على مر العصور، ومع مجيء الشعراء المحدثين في العصر العباسي نحو "مسلم بن الوليد و"بشار بن برد" و"أبي نواس" تغيرت المقاييس الشّعرية، ومع أبي تمام انقلبت الموازين كليًا، إذ ابتكر الشاعر مذهبًا في الشعر جعل أساسه البيان والبديع بألوانهما، وبذلك سلك طريقًا مخالفا للقدامى، ما جعل شعره ظاهرة جديدة وفريدة، اختلف النقاد العرب القدامى في تلقيهم لها بين مؤيد ومعارض. ويسعى هذا البحث إلى إضاءة جوانب من علاقة النّقاد اللّغويين العرب القدامى بشعر أبي تمام الحداثي، فهؤلاء النقاد كانوا الأوائل الذين تلقوا حداثة أبي تمّام الشّعرية وأصدروا أحكامهم عليها، وأسهموا بذلك في بلورة بعض المفاهيم النّقدية التي تدخل في صلب الشعرية العربية التّراثية.

الكلمات المفتاحية

الحداثة ; الشعر ; التلقي ; الللغة ; أبو تمّام