مجلة إشكالات في اللغة و الأدب


Description

(Ichkalat in Language and Literature) Review is an international open access journal, published four times a year (February - May - September - December), published by the University Center of Tamanghasset, Algeria. The journal focuses on the following topics: Languages; Literature; literary criticism. It provides researchers with a university platform to contribute to original research in the field. The journal contains original and complete articles that reflect the latest research in literary and critical aspects. The journal is published in print and online. The online version is free and downloadable. All papers around the world are welcome in our international journal. Manuscripts can be sent at any time and we process them in the order in which they are received.

Annonce

ادورة استقبال البحوث ( جوان / يونيو 2021)

تعلم هيئة تحرير مجلة (إشكالات في اللغة والأدب ) السادة الباحثين والباحثات أن الفترة المقبلة لاستقبال البحوث ستكون حوالي شهر جوان / يونيو 2021 نظرا لاستقبالنا عددا كبيرا من المقالات في دورة نوفمبر الماضي.

إضافة إلى تعليمات النشر المثبتة على النموذج، ننبه الباحثين إلى ما يأتي: 

  • كتابة معلومات المقال على البوابة الجزائرية مطابقة تماما لما يثبت بالصفحة الأولى من المقال. وضرورة كتابة (أسماء المؤلفين – مخبر ومؤسسة الانتساب- الملخص - الكلمات المفتاحية باللغتين العربية والإنجليزية في كلا الموضعين). .
  • على الباحث أن يثبت قائمة المراجع مرقمة في نهاية المقال إجباريا، منفصلة عن الهوامش.
  • لا تقبل المجلة إجراء أي تغيير على المقال بعد قبوله للنشر إلا ما يقوم به الباحث في حال القبول بتحفظ.
  • على الباحث متابعة مسار مقاله من خلال حسابه دوريا، لمعرفة جديده، قد يتعرض المقال للإلغاء في حال تأخر الباحث في الاستجابة للتعديل، أو إدراج المراجع على البوابة، أو إرسال رسالة التعهد في حدود 21 يوما بعد قبول المقال.
  • نظرا لكثرة المقالات المستقبلة، نعلم الباحثين أن الرد على قبول المقال للتقييم لا يتم إلا بعد انتهاء فترة الاستقبال، وعليه، فلا بد من ضبط المقال وفق شروط النشر وتعليماته حتى لا يرفض.

25-01-2021


9

Volumes

25

Numéros

629

Articles


التلوينات الصوتية والدلالية لصوتي الميم والنون - نونية أبي البقاء الرّندي أنموذجا-

بن سعيد خديجة, 

الملخص: يرتبط علم الدلالة بكثير من العلوم اللغوية، ولا يوجد أيّ مستوى من مستويات اللّغة، في الصّوت أو الصّرف أو النّحو، إلاّ ويدور في فلك المعاني والدلالة، فهي غاية الغايات؛ ومن أجلها قامت الدراسات، وبسببها وجد هذا البحث الذي اجتهدت فيه لسبر أغوار مختلف التلوينات الدلالية التي تلحق التلوينات النطقية للصوتين المتوسطين النون والميم الذين يشتركان في صفة الغنة، وبعض الخصائص الصوتية الأخرى، وذلك في البيت الأول والأخير من نونية (مرثية) أبي البقاء الرُّندي الأندلسي، حيث بينت العلاقة بين هذه التلوينات إما في استعمال الحركات، أوفي تنوع المواقع، أو تعدد الصفات الصوتية من أساسية وثانوية وفارقة، وبين التشكيل الصوتي والدلالي للنون والميم وانعكاس ذلك على المعنى العام للسياق. The study of Semasiology is a field connected with a variety of linguistic disciplines. All levels of linguistic studies are necessarily related to it, whether they are concerned with phonetics, grammar, or morphology. They must be, in one way or the other, within the scope of meanings and significance. Essentially, semasiology is the purpose of purposes. It gave rise to many studies and was the reason for in-depth investigations that were conducted on a variety of shades of linguistic signifiers. Interestingly, these signifiers are associated with other shades of pronunciation that can be found in occlusive sounds like ''Noun'' (N) and ''Meem'' (M), which in turn share a common nasal quality and other phonetic characteristics. An example of this can be found in the first and last quatrains of Abi Al-Baka'a Al-Rundi Al-Andaloussi, an epitaph poem that follows a Noun (N) rhyme. In the poem, the relationship between these shades emerged either in the use of vowels, the change of their positions, or in the variations of phonetic qualities, whether they were primary, secondary, or distinctive ones. Additionally, it also had an effect on the overall meaning through the phonetic and signifying vocalisations of Noun (N) and Meem (M).

الكلمات المفتاحية: تلوين ; دلالة ; توسط ; نون ; ميم . ; Shades ; semasiology ; occlusive ; Noun (N) ; Meem (M) .


صعوبات تعلم القراءة في المنطومة التربوية الجزائرية وآليات مواجهتها Difficulties in learning to read in the Algerian educational system and the mechanisms to address them

بناني أحمد, 

الملخص: تحاول هذه الورقة البحثية الوقوف على صعوبات القراءة في المنظومة التربوية الجزائرية لأن القراءة تمثل جانبا مهما من جوانب المواقف التعليمية حيث أصبح يشكل انشغالا كبيرا في مراحلها الأولى؛ لأن التلاميذ الذين يشتكون من صعوبات القراءة يمثلون نسبة كبيرة من الحالات الشائعة، وبما أن القدرة على القراءة قد تتحول صعوبة إدراكها إلى ترك آثار بليغة في صياغة مهارات المتعلم لما للقراءة من دور في تنمية تفاعل المتعلمين مع محيطهم وإثراء مهاراتهم، وهي محطة من المحطات التي تمثل عائقا لدى الأساتذة في الأطوار التربوية الأولى ، و هو ما يجعلنا نبحث في صعوبات تعلم القراءة في المنظومة التربوية الجزائرية وآليات مواجهتها، وذلك من خلال رصد تصور هذه الصعوبة، وتجلياتها والرؤى التي يمكن من خلالها محاصرة تداعياتها والخروج من صعوباتها إلى ترسيخها كمهارة في إثراء رصيد التلميذ وصياغة شخصيته هذا ما سنقف عليه في ورقة علمية موسومة ب :" صعوبات تعلم القراءة في المنظومة التربوية الجزائرية وآليات مواجهتها " Summary: This paper tries to identify the difficulties of reading in the Algerian educational system; because reading is an important aspect of educational attitudes becoming a major concern in its early stages; because pupils who complain about reading difficulties represent a large proportion of common cases, and since the ability to read may turn difficulty to realize it to leave serious effects in formulating the skills of the learner; because of the role of reading in developing the interaction of learners from their surroundings and enriching their skills, which is one of the stations that are a concern for teachers In the first educational phases, which is what makes us look at the difficulties of learning to read in the Algerian educational system and the mechanisms to confront it by monitoring the perception of the teachers of this difficulty and its manifestations and visions through which it can be trapped its repercussions and get out of its difficulties to establish it as a skill in enriching the balance of the student and formulating his personality, this is what we will stand on in a scientific paper marked with: Difficulties in learning to read in the Algerian educational system and the mechanisms to address them.

الكلمات المفتاحية: Keywords: Difficulties, Learning, System, Pedagogical, Reading ; الكلمات المفتاحية: صعوبات، التعلم، المنظومة، التربوية، القراءة


مظاهر التبئير وأنواعه في فيلم "باب الشمس"

بوالصبعين آمنة,  بن مسعود وافية, 

الملخص: تتصل إشكالية هذا المقال بتحديد مفهوم التبئير وأنواعه في المحكي السينمائي، الذي يعد من أهم التقنيات في التشكيل الفيلمي ، ومناقشة كيفية عمل السارد (سارد،كاميرا،شخصية) في دفع عملية السرد للأمام من خلال تعدد مظاهر التبئير؛ حيث يعمل الفيلم على توظيف مجموعة من العناصر السمعية والبصرية بهدف تحقيق الأثر النفسي في المتلقي، وقد مكّن التبئير في فيلم «باب الشمس» من وضع المشاهِد داخل الحكاية، إضافة إلى خلق تجاوب شعوري مع المواقف التي تمر بها شخصيات الفيلم من خلال القدرة الاتصالية التي خلقها مخرج الفيلم عبر حركات الكاميرا و زواياها، والمؤثرات الصوتية.لتنتج بذلك تجربة فنية مميزة، معتمدا على أحداث واقعية مع إعادة تشكيلها فنيا وإبداعيا لتخلق بعدا دراميا يشد انتباه المشاهد. The problematic of this article relates to defining the concept of focusing in the film narration, which is one of the most important techniques in film formation, and discussing how the narrator (a narrator, a camera, a character) works in pushing the narration process forward through multiple perspectives, as the film works to employ a set of audio elements The visual aim is to achieve the psychological impact on the recipient, and the focus in the movie "Bab Al Shams" enabled the viewer to be placed inside the story, in addition to creating an emotional response to the situations experienced by the film's characters through the communicative ability created by the film director through the camera movements and angles, and effects Acoustic Its distinctive technical, based on realistic events with artistic and creative re-formed to create a dramatic dimension, draws the viewer's attention.

الكلمات المفتاحية: محكي فيلمي، نص بصري ،تبئير، عينية، سمعية.


الكفاءة التأويلية في الترجمة بين الإفراط والتفريط

بن هدي زين العابدين, 

الملخص: يطرح سؤال الكفاءة في الترجمة نفسه بقوة باعتباره ضرورة طارئة لا مندوحة منها لنجاح العملية الترجمية لاسيما في حقل الترجمة الأدبية التي لها خصوصية ترجمية تعجز أمامها الممارسات الترجمية والحرفية التقليدية؛ فهذا النوع من الترجمة يتجاوز الكفاءة اللغوية وحتى المعرفية ليفرض إلزامية الكفاءة التأويلية في نقل المعاني من لدن مفردات أُفرغت من دلالاتها القاموسية لِتُشحن بمدلولات سياقية قصدية خالصة للمؤلف وحده، وكأني بالكاتب يستحوذ اللغة، ولا مرية في أن المترجم ملزم بتتبع هذه المدلولات ليتقمص دور المؤول ولكن من دون إفراط ولا تفريط في الاعتماد على الكفاءة التأويلية.

الكلمات المفتاحية: كفاءة، ترجمة أدبية، كفاءة لغوية، كفاءة تأويلية.


مساءلة الخطاب النقدي المغربي بين حداثة الرؤية وخصوصية التجريب – سعيد يقطين انموذجا-

محمدي كنزة,  ملاحي علي, 

الملخص: ملخص: إن ما استوعبته المقاربة النقدية التي أقدم عليها سعيد يقطين من تجربة سردية في محاولة لمعرفة القواعد العامة، وأهم الملامح التي تحدد سردية النص فرض علينا الدخول في مكاشفة مفتوحة على فرضيات سعيد يقطين، وفلسفته لجس نبضات الخطاب الروائي الغني بالتجريب وحداثة الرؤية، كل ذلك بهدف إدراك الطريقة التي قدم بها الراوي المبدع المادة الحكائية في الرواية، وكيفية تحويلها وتأطيرها في صياغة هي أقرب إلى التماثل النموذجي. Abstract : The monetary approach absorbed by Said Yaktin from a narrative experience in an attempt to know the general rules and the most important features that define the narrative of the text,forced us to engage in open disclosures of the hypotheses of Said Yaktin and his philosophy about the narrative discourse, rich in experimentation, in order to understand the way the narrator presented his narration according to his own vision.)

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفاتيح : خطاب- رؤية- تجريب- حداثة. Keywords: Discourse - vision - experimentation - modernity


البنية الفنية لأسلوبية النص، رواية« شجرة البؤس» لطه حسين أنموذجا

شرابي الزهرة,  بلوافي محمد, 

الملخص: الملخص بالعربية: إن اللبنة الأساسية لأي نسيج لغوي، خاضعة لشروط تضمن له صحة المعنى و المبنى، آلا و هي البنية؛ باعتبارها الخلية الأولى للجسد النصي، وتأتي المدارسة لهذه البنية النصية من أجل الكشف المستمر لدلالاتها الفنية الخفية، و إحالاتها الجمالية الجذابة، و المحددة لقيمة النص الأدبية، وذلك بالاعتماد على المنهج الوصفي التحليلي، الذي يتسنى لنا من خلاله التوصل إلى إجابات لإشكالات عدة، تطرح نفسها كالتالي: ما هي البنية كوحدة عضوية مؤسسة للنص ؟ و إلى أي مدى تتوسع دائرة البنى الفنية المكونة للتركيب اللغوي ؟ وهل يمكن أن تكون عملية الممارسة النقدية الأسلوبية ناجحة في استكشاف هذه البنيات ؟ وقد تبنت الدراسة في هذه الورقة البحثية، المتن الروائي كنص للتحليل والتشريح، انطلاقا من ثرائه وتنوع عناصره البنائية، وتعدد أساليبه اللغوية. حيث كان من بين أهم ما اتضح لنا أن جودة هذه الأخيرة تظهر من مصوغات لغتها الفكرية ذات الدلالات العميقة المدى. Abstract : The basic structure of any linguistic tissue is subject to conditions that guarantee the correctness of the meaning and structure, both that is and the structure, as it is the first cell of the textual body, and the study of this textual structure comes in order to continuously uncover its hidden technical indications, and its attractive aesthetic referrals, which are defined for the value of the literary text By relying on the descriptive analytical method, through which we can reach answers to several problems, it presents itself as follows: What is the structure as a founding organic unit of the text? And to what extent is the circle of technical structures constituting the linguistic structure expanding? Could the stylistic critical exercise process be successful in exploring these structures? The study, in this paper, adopted the narrative text as a text for analysis and anatomy, based on its richness, the diversity of its structural elements, and its multiple linguistic methods. As it was among the most important to us that the quality of the latter was reflected in the very long-term intellectual language .

الكلمات المفتاحية: بنية ; نص ; تحليل ; أسلوب ; رواية ; ممارسة نقدية


فـن الأوبريت فـي الأدب الجـزائري "حيزية" لـ عز الدين ميهوبي أنموذجا

كراد موسى, 

الملخص: ملخص: تحاول هذه الورقة البحثية الوقوف عند فن جديد مستحدث في الأدب الجزائري الحديث عامة والمسرح على وجه الخصوص، وذلك عبر الكشف عن أسباب حضور هذا الفن في الخارطة الأدبية الجزائرية وواقعه ومنجزاته وإخفاقاته، وأهم الصعوبات التي اعترضت طريقه. وقد كانت أوبريت (حيزية) للشاعر الجزائري عز الدين ميهوبي ميدانا وحقلا خصبا للتطبيق والتحليل وإبراز الرؤية والتجربة، من خلال الوقوف عند مضامينها وجمالياتها وإرشاداتها المسرحية. فما مدى حضور هذا الفن في المسرح الجزائري؟ وفيم تمثلت مضامينه وجمالياته؟ abstract This research paper attempts to stand at a new art developed in modern Algerian literature in general and theater in particular, by revealing the reasons for the presence of this art in the Algerian literary map, its reality, achievements and failures, and the most important difficulties that encountered its way. The operetta was (spatially) by the Algerian poet Ezzedine Mihoubi, a field and a fertile field for application, analysis and visibility and experience, by standing at its contents, aesthetics and theatrical instructions. How far is this art in the Algerian theater? And what were its contents and aesthetics?

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفاتيح أوبريت؛ الأدب الجزائري؛ عز الدين ميهوبي؛ حيزية؛ ; Key words: operetta ; Algerian literature; Ezzedine Mihoubi ; Heizia; ; Key words: operetta ; Algerian literature; Ezzedine Mihoubi ; Heizia;


الأخطاء اللغوية بين القول باستحالة إزالتها والمبالغة في تقويمها

ذهبي محفوظ, 

الملخص: الأخطاء اللغوية ظاهرة حاول التصدي لها عديد الباحثين بغية إزالتها إلاّ أنّ الأمر لم يكن يسيرا، ومن هنا جاء الطرح القائل باستحالة إزالة الأخطاء وتقويمها، وذلك لأنّ اللغة تتطور ولا تثبت على حال واحدة، غير أنّ أصحاب ذلك الطرح فاتهم أنّ اللغة تتطور في جانبها الدلالي لا في نظامها وإذا حدث عكس ذلك استحالت لغة أخرى. وفي مقابل هذا الطرح الذي سوغ للخطأ اللغوي وأكسبه مشروعية الوُجود والثبات وُجد طرح آخر جاء به النحاة المتأخرون الذين بالغوا في التخطئة واعتمدوا المنطق في ذلك متجاهلين مذهب العرب في كلامهم.

الكلمات المفتاحية: الأخطاء اللغوية، النحاة العرب، المنطق، تقويم الأخطاء.


الرواية الجديدة بين كتابة التجاوز والمغايرة الحداثية

بوطارفة دارين, 

الملخص: ينصب اهتمام هذا المقال على تأمل ظاهرة الرواية الجديدة التي ترد إلى ذهن القارئ دائما لدى الحديث عن الروايات التي غيرت في الشكل والرؤية التي استقرت في الروايات الكلاسيكية، بعد تغيير النظرة إلى الإنسان، العالم، الأشياء، ومن ثم إلى دور الكتابة الروائية وطرائقها، وأساليبها، ونظرتها إلى العالم حتى وصلت إلى انتهاك جسد الكتابة: مبنى ومعنى؛ والانتقال من أفق اليقين المستقر إلى أفق الشك كتمرد ناتج عن فقدان الفرد لقيمته الأساسية ولوعيه الشخصي حيث تحول الى شيء او أداة موجهة للاستهلاك، لذا كان لزاما رصد الواقع الجديد من خلال ابتكار أشكال وصيغ فنية مختلفة قادرة على تحطيم النموذج القديم و تأسيس كتابة تعبر عن العصر وما يوجد فيه من قضايا. Abstract: This article focuses on the contemplation of the phenomenon of the new novel that always comes to the mind of the reader when talking about novels that changed the shape and vision that were settled in classic novels, after changing the perception of human, the world, things, and then to the role and methods of narrative writing, and its methods, and its look to the world until she reached the violation of the body of fiction writing; building and meaning than the transition from the stable horizon of certainty to the horizon of doubt.

الكلمات المفتاحية: رواية جديدة، رواية كلاسيكية، مغامرة الكتابة، انفتاح وتشظي. ; new novel, classic novel, writing adventure, openness and fragmentation,


الكلمات شاهد على احتكاك اللغات والجماعات

رسول عبد القادر, 

الملخص: يهدف هذا المقال إلى البرهنة على أنه يوجد في الجانب المفرداتي من اللغة شواهد على احتكاك اللغات والجماعات من خلال دراسة حركة الكلمات، ويحاول الإجابة على السؤال التالي: كيف يمكن للكلمات أن تكون شاهدا على تاريخ الجماعات واللغات؟ لأجل ذلك أظهرنا من خلال دراسة حركة الكلمات، من العربية وإليها، أن هذه الأخيرة تحتفظ بذاكرة قوية عن الجماعة التي تتكلمها والجماعات التي احتكت معها على مر العصور، فيمكن أن تكون الكلمات شاهدة على تاريخ العلوم ومن كان من الأمم متقدما فيها من خلال تتبع الكلمات العلمية للجماعة ومدى انتشارها في اللغات الأخرى، ويمكن الوقوف على حقيقة المعاملات التي جرت بين الجماعات وتحديد حجمها وأهميتها من خلال حركة الكلمات هذه، كما يمكن بفضل الكلمات التي تبقى حاملة لآثار الاحتكاك أن نعرف توزيع موازين القوة والهيمنة بين الجماعات والإيديولوجيات التي تكونت من جراء هذا الاحتكاك، وكل هذا من خلال تتبع حركة الكلمات بين اللغات والجماعات.

الكلمات المفتاحية: احتكاك اللغات ; اقتراض ; علاقات الجماعات ; تاريخ الكلمات ; هيمنة اللغة


إشكالية الفقر و الجوع في روايتي جيرمينال لإميل زولا و الدار الكبيرة لمحمد ديب دراسة تحليلية مقارنة

شبال سميرة, 

الملخص: لقد بات الخبز و الجوع من بين الأسلحة الفتاكة المستعملة من القوى الاستعمارية و الأنظمة الديكتاتورية ضد الشعوب المستضعفة لفرض نفوذها عليها. لقد طرحت روايتا جيرمينال لإميل زولا و الدار الكبيرة ل محمد ديب إشكالية الفقر و الجوع التي باتت الهم الأساسي لأبطال هاتين الروايتين الذين كانوا يعانون الأمرين لتوفير الخبز لعائلاتهم، هذا الخبز الذي أصبح عملة نادرة في عصريهما. و من هنا تهدف هذه الدراسة إلى الكشف عن مدى التقارب و التشابه بين العملين و لاسيما في تطرقهما إلى أسباب الجوع و نتائجه و كيفية مكافحته. Abstract : Bread and hunger have become among the deadly weapons used by the colonial powers and dictatorial regimes against oppressed peoples to impose their hegemony on them. The Germinal novel by Emile Zola and The Great House of Mohammed Dib presented the problem of poverty and hunger, which has become the main concern of the heroes of these two novels who were suffering immeasurably to provide bread for their families, this bread which has become a rare in their times. Hence, this study aims to reveal the extent of convergence and similarity between the two works, especially in their discussion to the causes and consequences of hunger and how to confront it.

الكلمات المفتاحية: .Keywords: bread, hunger, arms, poverty ; الكلمات المفتاحية : خبز، جوع، أسلحة، فقر.


المضمون النحوي في كتاب القراءة للسنة الخامسة من التعليم الابتدائي –مناهج الجيل الثاني-

معاركة وسيلة,  ملاوي صلاح الدين, 

الملخص: يعد الكتاب المدرسي وسيلة تعليمية، يستعمله المعلم والمتعلم كمرجع أساسي و يعتمد عليه لبناء التعلمات، وقد شهدت المنظومة التربوية تغييرات كثيرة في السنوات الأخيرة، مطبقة مايسمى بمناهج الجيل الثاني، مادفع إلى تعديل الكتب المدرسية بما يتوافق مع فلسفتها وتوجهاتها. تهدف الدراسة إلى وصف وتحليل المضمون النحوي لكتاب اللغة العربية للسنة الخامسة من التعليم الابتدائي، الذي تم إخرجه وتوزيعه مع بداية الموسم الدراسي 2019/2020م. اعتمدت الدراسة على آليات المنهج الوصفي متناولة: - توجه المدرسة الجزائرية في تدريس قواعد النحو خلال مرحلة التعليم الابتدائي. - التعريف بكتاب القراءة للسنة الخامسة من التعليم الابتدائي الموافق لمناهج الجيل الثاني. - تقديم نشاط التراكيب النحوية من خلال ماجاء به الكتاب الجديد وتحليل مضمون مقرر نشاط النحو. - انعكاسات اعتماد المقاربة النصية في تدريس التراكيب النحوية. - نصوص القراءة وتوافقها مع مستوى المتعلمين واحتياجاتهم. - الشواهد النحوية الـمُـستَعمَلة في الكتاب ومدى تحقيقها لوظيفتها في الدرس.

الكلمات المفتاحية: قواعد نحوية، كتاب مدرسي، سنة خامسة، تعليم ابتدائي.


سياسات التمثيل في أدب الرحلة مقاربة من منظور الدراسات ثقافية

لحمر فيصل, 

الملخص: ملخص يخضع أدب الرحلة لمجموعة من القوانين تشكلت من خلال تقاليد مارسها منذ أقدم الأزمنة الرحالة على اختلاف منابعهم ، تقاليد تحولت إلى ما يشبه النظرية للأدب الرحلي. في دراستنا هذه نريد طرح مجموعة من الأسئلة القادمة من أفق الدراسات الثقافية الذي نشتغل عليه، أسئلة تحاول أن تستنطق هذا النوع من زوايا لم يتم طرحها إلا نادرا، وقد اخترنا عمدا التطرق للرحلات التي قام بها صوب الشرق بعض الرحالة الأوروبيين، بهدف إلقاء نظرة فاحصة على ما يتم خلقه من أنظمة التمثيل، ومن استثمار لوجهات النظر التي يخلقها الرحالة كـ "آخر" ينظر بالضرورة إلى "آخر" آخر –إن صح التعبير. كما تعرصنا إلى نمط خاص من الرحلات هي تلك التي يقوم بها الكتاب في خيالهم وفي مقارباتهم النظرية في إطار ابتكار يوطوبيات معينة (الرحلات الخيالية صوب المدن الفاضلة)... ستكون هذه الرحلات رحلات خاصة لأنها رحلات ذات طابع يقف في منتصف الطريق بين الشعري (الخيالي البلاغي الجمالي الباحث عن الأثر الجمالي وعن سبل مجازية لفحص الذات) وبين الفلسفي ( النظري التمثيلي الافتراضي الباحث عن الأثر العقلي وعن سبل افتراضية لفحص العالم ومكتسبات الإنسان المتحرك داخل هذا العالم). أجل معالجة هذه الأنماط التواصلية استعنا ببعض مقولات النقد الثقافي: الأنساق الثقافية، سياسات التمثيل، تحليل الخطابات، صور الآخر، ميكانيزمات الخطاب الاستعماري، الوصف الفلسفي العبر-تخصصي للخطاب الرحلي وللخطاب اليوطوبي. Abstract Travel literature has got certain rules formed through traditions and practices followed since ancient times by travelers of different origins, genre boundaries that turned into something similar to the theory of travel’s literature. In our study, we want to question certain zorks describing trips made towards the East by some European travelers. Our choice was to take a closer look at what is being created from the acting systems, and from an investment of the views that travelers create as an "Other", necessarily looking at another "Other". We also dealt with writers describing their imaginative travels to certain utopias (imaginary trips towards supposed-to-be perfect cities), analyzing all the possible implications of representation. In order to realise all this i used tools that belong to cultural criticism: cultural patterns, politics of representation, discourse analysis, imagology, postcolonial discourse, an interdisciplinary philosophical approach of discourse.

الكلمات المفتاحية: Keywords: travel literature - politics of representation – systems of communication - utopia - the other - discourse analysis ; الكلمات المفاتيح: أدب الرحلة- سياسات التمثيل- الأنظمة التواصلية- اليوطوبيا- الآخر- تحليل الخطاب


الدلالات الصوفية في شعر صلاح عبدالصبور

قطاف جلول,  بن سعيد محمد, 

الملخص: تحتل المفردة الصوفية مساحة كبيرة في الشعر العربي المعاصر، واغلب القصائد الدائرة في هذا المجال عبارة عن خطابات أو رسائل تغوص في عمق واقع يرفضه الشاعر و كثيرا ما يصطدم به فينشأ الصراع بين الأنا والآخر، بين الشاعر و السلطة فانطلاقا من القهر المسلط على الإنسان المعاصر تبقى مظاهر الاحتجاج والإدانة والانسحاب هي صرخة تعكس ذلك الوعي التعيس جراء تأمل الذات لذاتها ولمن حولها وإدراك الوجود المهترئ من خلال علاقات إنسانية متوحشة ومفتقدة إلى براءات البدايات، أمام هذا الوضع كان طبيعيا أن يترع الشاعر نحو التصوف ليستلهم منه ما اتسم به من رفض ليواجه به هذا العالم ذي القيم المتأكلة، ذلك لأن التصوف قد عرف منذ وقت بعيد بالتمرد والثورة . ولعل بعض عناوين القصائد مثل: مأساة الحلاج لصلاح عبدالصبور وغيرها من القصائد تعبر عن أحوال النفس بعبارات ذات دلالات تتفاوت إماءتها وتتشعب و لاسيما وأن التصوف فناء وحيرة وقلق ومجاهدة، فهو عملية تطهيرية متواصلة على الأشكال الموروثة.

الكلمات المفتاحية: تصوف ؛ صلاح عبدالصبور؛ دلالات ؛شعر معاصر.


المرجعيات الثقافية وبناء المتخيل السردي قراءة في رواية (أنا وحاييم للحبيب السائح) The cultural références and construction of the imaginary A reading novel « me and Hayim » by Al Habib SayEh.

غرابة نور الهدى,  كرام سليم, 

الملخص: الملخص: تملك الرواية هوية ثقافية تنبثق من مرجعيات معرفية متعددة ، وأفكار ورؤى يجسدها الروائي في عالم فني يتداخل فيه الواقعي والمرجعي بالتخييلي، وتعد رواية "أنا وحاييم" للحبيب السائح من النماذج الروائية التي انفتحت على العديد من المرجعيات والأنساق المعرفية المستقاة من التاريخ والمجتمع والدين، كونها عالجت قضايا وطنية عميقة سعى من خلالها الكاتب إلى التأكيد على الهوية الوطنية في ظل الحرب والاستعمار، عبر رسالة إنسانية سامية ألح فيها على ضرورة التسامح والتعايش بين أبناء الوطن بكل أطيافهم ومعتقداتهم. فسلط الضوء على حقبة تاريخية مهمة في تاريخ الجزائر. عن طريق السرد السير ذاتي الذي عكس عمق تجربته وجماليتها في القدرة على احتواء الأحداث والوقائع والذوات المتصارعة.نحاول في هذه الدراسة استظهار أهم المرتكزات المرجعية التي اشتغل عليها الروائي وأساليب توظيفها.من هنا نؤكد على أن استثمار هذه الطاقات المرجعية كان لإعادة بعث الماضي التليد. Abstract: The novel has a cultural identity that emerges from many cognitive references embodied by the novelist in a world of art where the realistic, referential and imaginary overlap. The novel “Me and Hayim”by elhabib sayeh was opened to many references and cognitive contexts. It tackled deep national issues through which the writer sought to assert national identity in the midst of war and colonialism. He emphasized the need for tolerance and coexistence among the people of the homeland with all thieir sects and beliefs.He also highlihted an important historical era in the history of algerain through the self-narrative, which refleted thedepth of his experience and its beauty in being able to contain events and conflicting personalities in the study, we try to show the signiflicting refereces that were used and the methods of employing them by the novelistt

الكلمات المفتاحية: Keywords: Reference , Culture, Imaginary, Narrative, History ,Identify الكلمات المفتاح:، مرجعية، ثقافة، متخيل،سرد، تاريخ، هوية.


الاستلزام الحواري قراءة في تعدد المصطلحات

قدور رندة,  بن أحمد محمد, 

الملخص: نحاول في هذه الدراسة قراءة نصوص وكتابات الباحثين والمترجمين العرب المهتمين بالدرس التداولي لاستخراج مصطلحات مبدأ التعاون والاستلزام الحواري والقواعد الحوارية الكم والكيف والملاءمة والجهة بمختلف ترجماتها عند الباحثين لتسهيل فهم وتلقي النظريةومحاولة تفاددي مشكل تعدد المصطلحات. Abstract: in this study we try to read the texts and writings of Arab researchers and translators which interested in the pragmatics studies to extract the translation and arabic terms of the cooperative principle conversational implicature and the conversational maxims Quantity Quality Relation and Manner by its various Arabic translations to make it easy to to understand this theory and try to avoid the problem of terms multiple.

الكلمات المفتاحية: استلزام ; قواعد ; كم ; كيف ; ملاءمة ; جهة ; implicature ; maxims ; Quantity ; Quality ; Relation ; Manner


لغة النّص الشّعري الجزائري ما بعد الحداثي .. من تشظّي البنية إلى تشظّي الدّلالة

فرج الله يعقوب,  يحياوي أ.د راوية, 

الملخص: الملخص: إنّ التّشظّي من السّمات التي ظهرت على النّص الشّعري الجزائري ما بعد الحداثي، نتيجة ثورة الشّاعر الجزائري المعاصر على أعراف الكتابة الكلاسيكيّة، حيث ساهم في ميلاد نوع جديد من الكتابة؛ يتميّز بالتّنافر والتّضاد والاختلاف ممّا يؤجّج الصّراع بين الكاتب والنّص والقارئ؛ لذلك تأتي هذه الدّراسة لتسلط الضّوء على هذه الظّاهرة، من خلال إبراز التشظّي الحاصل على مستوى اللّغة الشّعريّة وفاعليّته في تشظّي الدّلالة، مستهلّين هذه الورقة بإشكاليّة توجّهنا مفادها: كيف يتمظهر التشظّي داخل اللّغة الشّعرية؟ وما هي آليات اشتغاله داخل النّسيج النّصي ليساهم في إنتاج الدّلالة؟ ABSTRACT : The Fragmentation is a feature of the post-modern Algerian poetic text, as a result of the revolution of the contemporary Algerian poet on the customs of classical writing, as it contributed to the birth of a new type of writing; It is characterized by repulsion, contradictions and differences, which fuel the conflict between the writer, the text and the reader; Therefore, this study comes to shed light on this phenomenon, by highlighting fragmentation at the level of poetic language and its effectiveness in fragmentation of significance. We will start this study with the following questions: how does the fragmentation form in Poetic language? Then how does fragmentation work with the texture to contribute to the production of signification?

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاح : ما بعد حداثة؛ تشظّي؛ قصيدة ما بعد حداثيّة؛ اللّغة الشّعريّة. ; Keywords: Postmodernism; fragmentation; poem Postmodernism; Poetic language


الأخطاء اللغوية الشائعة لدى تلاميذ السنة الرابعة ابتدائي ذوي صعوبات التعلم

كيبيش مريم,  عباسي سعاد, 

الملخص: الملخص: تهدف هذه الورقة البحثية إلى الكشف عن الأخطاء اللغوية الشائعة لدى عينة من تلاميذ السنة الرابعة ابتدائي ذوي صعوبات التعلم، وذلك من أجل اكتشاف الصعوبات اللغوية التي يعاني منها أصحاب هذه الفئة في هذه المرحلة. وقد توصلت الدراسة إلى أن الصعوبات الإملائية هي أكثر الصعوبات شيوعا بين أفراد عينة الدراسة بنسبة تفوق 46٪ من مجموع الأخطاء، وذلك يعود إلى ما تتطلبه هذه المهارة من عمليات ذهنية يفتقر إليها التلاميذ ذوو صعوبات التعلم. وقد احتلت الصعوبات النحوية المركز الثاني في عدد الأخطاء بنسبة تفوق 21٪، ولعل ذلك يرجع إلى ما تتميز به اللغة العربية من صعوبة على المستوى التركيبي، مع عدم وجود ممارسة فعلية لها على أرض الواقع. أما على المستوى الصوتي فقد تم تسجيل أقل عدد من الأخطاء بنسبة تقل عن 2٪ من مجموع الأخطاء، ويعود ذلك إلى سهولة النظام الصوتي وتقاربه الشديد مع النظام الصوتي العامي. Abstract This research paper aims to reveal the common language errors of a sample of fourth year primary students with learning disabilities, in order to discover the disabilities and language problems experienced by the members of this group at this stage. The study found that spelling disabilities are the most common disabilities among the study sample with a rate of more than 46 percent of the total errors, due to what this skill requires from mental processes such as attention and focus, which is what students with learning disabilities lack. Grammatical disabilities ranked second in the number of errors, with a rate of more than 21 percent. Perhaps this is due to the difficulty of the Arabic language in the syntactic side, with the absence of actual practice for it. On the acoustic level, the fewest errors were recorded at less than 02 percent of the total errors, due to the ease of the acoustic system and its close proximity to the vernacular acoustic system.

الكلمات المفتاحية: أخطاء لغوية شائعة ; صعوبات التعلم ; سنة الرابعة ابتدائي


أسلوبية الانزياح؛ نماذج من شعر سيدي لخضر بن خلوف

نكاع علي, 

الملخص: يعدّ الانزياح من أهم الظواهر الأسلوبية؛ والتي حازت على مساحة واسعة في البحث الأسلوبي وتطبيقاته، وفي مقاربة صفة الشّعرية التي تمثّل الملمح الأبرز في جمالية النّص الشعري، وقد حاولنا معالجة ذلك في نصّ شعري شعبي؛ يقع في صميم ذاكرتنا الفكرية والفنيّة والتّاريخية؛ لشاعر كبير ومهمّ في تاريخنا الثقافي والأدبي وهو سيدي لخضر بن خلوف، الّذي احتفظت الذاكرة الشعبية والفنّية بعديد قصائده، وقد اختبرنا مباحث أسلوبية ضمن مفهوم الانزياح، بأنواعه المعروفة؛ في الصّوت واللفظ والتركيب والدّلالة، وقاربنا تطبيقها في النّصوص، إثباتا لعلاقة النّص بالمنهج، وفعالية القراءة التطبيقيية للأسلوبية في تعرّف الأداء الدّلالي، وجماليات التشكيل الشعري لمدونة شعرنا الشعبي. Abstract : Ecart is one of the most important stylistic phenomena ; which has aquired a wide area in stylistic research and its applications, and in the approach to the characteristic of poetry, which represents the most prominent feature in the aesthetic of the poetic text, and we have tried to address this in a popular poetic text ; it is at the center of our intellectuel, artistic and historical memory of a large and important poet in our cultural and literary history is LAKHDAR BIN KHALOUF, whose popular and artistic memory preserved many of his poems, and we have examined stylistic discussions within the concept of écart, with its known types ; in sound, verbal, syntax and significance, and our boet is done in tzxt to the method, and accordingly of reading practice to know in stylistic semantic performance and aesthetics of the poetic composition of the code we felt poetic texts popular.

الكلمات المفتاحية: أسلوبية ، شعر شعبي ، انزياح ، تناص . stylistic ; popular poetic ; écart ; intertextuality


مقــــــــــــــولات النظرية الاسلوبية بين المرجعيــــــــــــــات المعرفية اللسانية والممارسة الاجرائية

متلف آسية, 

الملخص: تحظى الاسلوبية بموقع متفرّد في النقد المعاصر تفرُّد طرقها الجمالية في قراءة النص الادبي واستنزاف دلالاته الكامنة في الجسد اللغوي للنصوص، فهي تسعى الى اكتناه فرادة النص الادبي من خلال ما يضمره من وظائف جمالية واستخلاص المائز من أبنية النص اللغوية باستنطاق مخزونها الدلالي والجمالي الذي لن ينجل إلاّ باعتمادها على مجموعة من الاجراءات والاستراتيجيات التي بسطت نفوذها على النص الادبي. من هذا المنطلق تروم هذه الدراسة إلى محاولة الكشف عن ذلك المخاض الابستيمي الذي عاشته الاسلوبية لتخرج من رحم اللسانيات فتحاول الاستقلال والاختلاف عنها في ظل تواشج معرفي متداخل الى حد الانصهار ومنفصل الى حد التوازي هذا من جهة، ومن جهة ثانية تسعى الى تتبع الآليات الاجرائية للتحليل الاسلوبي للنصوص الأدبية تحليلا بنيويا أسلوبيا يرمي من خلاله إلى وصف الأثر الأدبي كبناء فني متكامل الأجزاء هدفه البحث عن السمات الجمالية التي تضمن تفرّد وتميّز النص الأدبي في تضافراته السياقية وتواشج مكوناته وبنياته اللغوية. Stylistics has a particular status in Contemporary Criticism, due to its unique aesthetic methods in reading the literary text and to the exhaustion of its implicit significances in the texts. In fact, it aims at examining the literary text uniqueness through its aesthetic functions and extract the advantage of the structures of the linguistic text by extracting its semantic and aesthetic stock by relying on a some procedures and strategies that have influenced the literary text. Accordingly, this paper attempts to reveal that epistemic situation the stylistics has witnessed to be separate from linguistics, so that it stands alone as an independent branch which differs from it in a cognitive interaction. Moreover, this study seeks to follow the procedural mechanisms of the stylistic analysis on which the stylist critic is working in analyzing the literary texts

الكلمات المفتاحية: نظرية، الأسلوبية مرجعيات، لسانية، ممارسات، اجرائية


الفونيمات التطريزية بين مشروعية المقاربة الوظيفية ومحدوديتها في التصورات الفونولوجية الحديثة

بن شيحة نصيرة, 

الملخص: أثارت الفونيمات التطريزية في المقاربات الفونولوجية الحديثة جدلا عميقا، حول مشروعية التطرق إلى البعد الوظيفي لها من عدمه، ومرد هذا الجدل يرجع إلى ارتباط النظرية الفونولوجية بالتصورات المنهجية للنماذج اللسانية التي تحتويها، والتي اتخذت مواقف متباينة من الفونيمات التطريزية، حيث رفضت التيارات البنوية والتوليدية استحضارها ضمن مجالات الاشتغال الفونولوجي، فكان أن تمثّلت الموقف الإقصائي، بخلاف الموقف الفونولوجي المنتسب للتوجهات اللسانية ذات الطابع الإنجازي المتحقق في الواقع الفعلي، التي انحرفت بمسار المقاربة الفونولوجية من البعد الافتراضي التجريدي، إلى البعد الفعلي الذي أقرّ بالدور الوظيفي الذي تفرزه هذه المكونات. ضمن هذا التصور، انبثقت إشكالية المقالة من صلب هذا الجدل، لتحاول تجلية طبيعة التعامل الفونولوجي مع الفونيمات التطريزية، بتعقب المسارات التحولية المختلفة للمقاربة الفونولوجية، على نحو يسمح بالوقوف على مبررات الإهمال والإعمال للفونيمات التطريزية في التصورات الفونولوجية الحديثة، ودور هذا الجدل الإشكالي في إغناء الأنموذج الفونولوجي الغربي. Abstract : It is of essence to note that in modern phonological approaches, have attracted a widespread attention as they gained a profound debate trying to examine their function dimension. The reason for such a controversy lies in the correlation of phonological theory with the systematic perceptions of the linguistic theory that embody them and which have undertaken different positions regarding the; whereby the struduralists have rejected to depend on them within the field of phonology. In light of this, the present study light up this controversy it highlight the nature of phonological interaction with prosodic phonemes by crystallizing the divergent transformative. Pathways regarding the phonological approach, to the surface the reasons that justify whether or not they are worth studying in moderne phonological perceptions and the role played by this controversy in the development of western phonological modal

الكلمات المفتاحية: فونولوجيا ; فونيم ; تطريز ; وقف ; نبر ; تنغيم ; Phonology ; Phoneme ; Prosody ; Pause ; Stress ; Toning


فينومينولوجيا القراءة عند آيزر

عطاالله عبد الباقي,  حامة ذيب, 

الملخص: يعد القارئ ركيزة أساسية في الدراسات النقدية المعاصرة، المنضوية تحت ما يعرف اليوم باتجاهات ما بعد البنيوية، باعتباره العنصر الفاعل في العملية الإبداعية، حيث لا يمكن فصله عنها، وذلك راجع لتعالقه مع النص الأدبي، فمن خلال تفاعله مع النصوص تتكشف المعاني الكامنة داخل المساحة النصية، فمن دون القارئ يصبح النص شكلا جامدا لا حياة فيه، ولم يعد النص هو الذي يمارس السلطة على القارئ وإنما يقوم القارئ هو الآخر بممارسة سلطة على النص حتى يستطيع أن يلج إلى عالمه ويشارك في تكملة ما هو غائب في النص. Abstract: The reader is an essential pillar in critical studies, which fall under what is today known as post structuralism, as it is the active component in the creative process in which it cannot be separated from it due to its relationship with the literary text. Through its interaction with texts, the meanings underlying the textual space are revealed. Without the reader, the text becomes a static form that has no life in it. In addition, the text is no longer the one that exercises authority over the reader, but the reader also exercises authority over the text so that he can enter its world and participate in completing what is absent in the text. Key Words: The reader - Reading - Phenomenology - Wolf Gang Iser

الكلمات المفتاحية: قارئ، قراءة، فينومينولوجيا، وولف غانغ آيزر.


جماليات القصيدة الشعبية:"عليكم سعيد العيد" للشاعر الشعبي ـ"أحمد بن عطا الله" مقاربة في إطار النظرية الشفاهية.

غريب البشير, 

الملخص: مازال هاجس البحث عن مفاتيح النص التراثي الشغل الشاغل لدى الكثير من الباحثين، لما يكتنز به من قيم جمالية في مستوياته عدّة ( الشكل والمضمون) ومن بين النظريات الحديثة التي صوّبت اهتمامها بالتراث النظرية الشفاهية ، والتي أفرزت خصوصيات النص التراثي الشّفاهي واختلافاته مع النصوص الكتابية القديمة والحديثة، تغوص هذه النظرية في أعماق النص التراثي لتمنح القارئ إمكانات الولوج لعالم النص الأدبي من منظورها الذي تميّز به بين النصوص وتبرّره، نحاول في هذه المداخلة أن نطبّق هذه النظرية على نص من الموروث الشعبي وإن كان ينتمي إلى بداية القرن العشرين، لكن ـ كما يبدو لنا ـ النصوص الشعبية مازالت محافظة على شعريتها الشفاهية سيما وهي تتقارب مع النص التراثي في الكثير من الإرهاصات وظروف النشأة والبناء وأهمها أنّ صاحب المدوّنة أميّ لا يقرأ ولا يكتب وهو عامل مهم في المقاربة بين النمطين ومستفزّ لاستكناه التعالقات الشعرية بينهما، لهذا اعتمدنا النظرية الشفاهية كقارب إبحار رغبة منا في الوصول إلى ضفاف الخصائص الشفاهية في نص الموروث الشعبي واخترنا قصيدة شعبية للشاعر الشفاهي أحمد العطيلي ( أحمد بن عطالله ت 1974) من إقليم صحراء سوف وهو من أبرز الشعراء الشفاهيين في مطلع القرن العشرين . Researchers still try to find out the keys to the traditional text for the treasure of esthetic values it contains in several levels (form and content). Among modern theories that oriented our interest to this heritage the oral theory which specified the characteristics of traditional oral text and its distinguished it from the written -ancient and modern- text . This theory dive down the depth of the traditional text giving the reader access to the world of the literary text putting out and justifying the difference between text from its point of view. In this intervention we will try to apply this theory to a text from the popular heritage. This text although belonging to the early twentieth century it still preserve an oral poetic akin to the traditional texts especially as they converge with the traditional oral text in many stakes as the context, evolution, structure and the most important of which is that the poet is illiterate and couldn’t read neither write his poems, which is an important factor that makes a great difference between the two patterns of poetry and moves the researcher to find out the real poetic relationship. Thus, we applied the oral theory in order to study the poetic characteristics of the popular heritage. We chose a popular poem from one of the most important oral poets in the early twentieth century, Ahmed Alattili (Ahmed been Atallah, D.1974) from the Souf Sahara territory.

الكلمات المفتاحية: النظرية الشفاهية ـ نص شفاهي ـ موروث شعبي ـ الإيقاع ـ الصورة الشعرية .


إشكالية المنهج في الخطاب النقدي العربي الحديث والمعاصر

بن شافعة عبد المالك, 

الملخص: شهدت الساحة النقدية العربية في العصر الحديث والمعاصر تحولات منهجية مدعومة بحس ارتيابي، بسبب تدني مستوى الوعي المرتبط بالمناخات الثقافية التي أنتجت هذه المناهج في بيئتها الأصلية (الأوروبية)، وهو ما أوقع الخطاب النقدي العربي في أزمة، جعلته غير قادر على تحديد معالم هويته وألزمته بواقع فرض عليه الاعتراف بمنجزات الآخر والانجراف نحوه، الشيء الذي أثار الكثير من الإشكاليات خاصة في التعامل مع هذه المناهج وآلياتها. فقد سيطر المنهج التاريخي، وكان الأطول عمرا في الدراسات النقدية العربية وغاية إفادته الإناطة بالعوامل الخارجية المحيطة بالخطاب الأدبي، وتكييف جميع الأسئلة النقدية على مقاسها. لتخضع الدراسة النقدية فيما بعد إلى الآليات المتعلقة بالبناء الداخلي للنص مع المنهج البنيوي، والاعتماد على النص كبنية مستقلة ومكتفية بذاتها. ثم كان الاهتمام بالمنهج التأويلي بكل تمظهراته من خلال إشراك القارئ في العملية النقدية، وإخضاعه للحدود التأويلية المتاحة له. وهي صورة اختلفت معها المناهج النقدية في قضية التعامل مع أطراف العملية الإبداعية (المؤلف – النص – المتلقي). The Arab critical scene has witnessed in the modern and contemporary era methodological changes reinforced by a hesitation sense, because of the decrease of the level of conscience related to cultural climate that produced that methods in their original environment ( European), and this is what made Arabic critical discourse fall in a crisis that made it unable to define the boundaries of its identity, and obliged it to admit a situation that imposed the recognition of the achievements of the other, and to be attracted towards it, The question that has raised a lot of problematic especially in how to deal with these methods and its mechanism. Therefore, the historical method dominated, and it was longer age in the Arabic critical studies, its final objective is the determination of the external factors that surround the literary discourse, and adjusting all the critical questions on its frame. For that, the critical study submits earlier to the mechanism related to the inner structure of the text, with the structural method, and the reliance on the text as an independent structure and self-sufficient.

الكلمات المفتاحية: إشكالية – المنهج – الخطاب – التاريخي – البنيوية – التأويلية -


جدليّة الهُوِيَّة/ الاغتراب في الشعر الجزائري الثمانيني– نماذج مختارة-

ناصري عبد الغاني,  جودي ليلى, 

الملخص: ملخص البحث: تَرْنُو الدِراسَة المَوسومة" جدليّة الهُوِيَّة/ الاغتراب في الشعر الجزائري الثمانيني– نماذج مختارة-" إلى تَلَمُّسِ واكتِشَافِ ما يعتمل تحت جِلد النصِّ الشِعْريّ الجماليّ من خلفيات أيديولوجيّة وسياسيّة واجتماعيّة..، والتَغلْغُل في الأنساق الثقافيّة المُضْمَرَة وتَشَكُّلاتها عبر بعض الدَّواوين الشعريَّة الجزائريَّة في فترة الثمانينيَّات، والتي بدورها أسَّست نصًّا شعريَّا انفتح على لغةٍ شعريَّة راقية، ورؤيةٍ عميقة، ومضامين تشمل مختلف القضايا الإنسانيّة المعاصرة، إذ تطفو لدى المتفحص في أشعارهم مضامين الهُويَّة بمختلف تجليَّاتِهَا الظاهرة والمضمرة. وبمقابلها تتشكَّل ظاهرة الاغتراب بضياع الهدف والهويَّة وانشطار الذَّات وانغلاقها واحساسها بالوحشة المكانيَّة والزمانيَّة..، لتبحث بعدها عن فضاء تأوِي إليه كمتنفس لتطليقِ اغترابها، وفي ضوء هذه الرؤية تتحدَّدُ الدِّراسَة التي تتوسَّل في انتهاج إجراءات النقد الثقافي لمعالجة القَضيَّتينِ المِحْوريَّتين:( الهويَّة / الاغتراب)، ومحاولة الإجابة عن جُملة من الأسئلة، لَعَلَّ أَهمَّهَا: ماهي أبرز تشكلات الهُويَّة والاغتراب في الشعر الجزائري الثمانيني؟ إلى أين يلجأ الشاعر كمتنفس ليتجاوز ترسُّبات فكرة الاغتراب؟ الكلمات المفتاح: الهوية- اغتراب - الشعر الجزائري – أنساق مضمرة. Abstract: The study aims at "controversial identity / Alienation in the Algerian poetry of the eighties, selected models "to discover and touch what is possible under the skin of the aesthetic poetic text, from ideological, political and social backgrounds. And penetration into the implicit cultural systems and their forms through the Algerian poetry collections during the eighties, which in turn established for itself a poetic text that opened up to fine poetic language and a deep vision and contents that include various contemporary human issues , As it floated to us as we examined their poems, the contents of identity in its various manifestations, manifest and implicit... In return, the phenomenon of alienation is formed through the loss of purpose, identity, the fragmentation of the self, its closure, and its sense of spatial and temporal loneliness... Then, to search for a space that houses him as a breather to divorce her expatriation, and in light of this vision, our study is determined to pursue cultural criticism procedures to address the two central issues: (identity / alienation), and to answer the following questions: What are the most prominent forms of identity and alienation in the Algerian eighty poetry? Where does the poet resort as an outlet to bypass the sediments of the idea of alienation?

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاح: الهوية- اغتراب - الشعر الجزائري – أنساق مضمرة.


موقف أحمد مكي الأنصاري من منهج النحاة في إقامة الدليل النحوي

قرومي أحمد, 

الملخص: إن نظرة أحمد مكي الأنصاري إلى منهج النحاة المتقدمين تختلف اختلافا كثيرا عن المنهج العام الذي سار عليه جل الدارسين بين القديم والحديث ، وذلك من خلال الطعن في آراء النحاة منذ بدايات نشأة الدرس النحوي ، خاصة ما تعلق بالاستشهاد القرآني وتوظيفه في إقامة الدليل النحوي ، وإن هذه النظرة المغايرة تبعث في النفوس الكثير من التساؤلات التي تتعلق بهذه القضية المهمة في الدراسات النحوية فما هو موقف أحمد مكي الأنصاري من منهج النحاة في إقامة الدليل النحوي ؟ وما هي مطاعنه ومآخذه على الدرس النحوي ؟ Abstract : Ahmad Makki Al-Ansari’s view of the approach of advanced grammarians is very different from the general approach that most scholars followed between the old and the modern, by challenging the views of grammarians from the beginnings of the grammar lesson, especially those related to Quranic martyrdom and its use in establishing the grammar evidence, and this A different view raises in the soul many questions that relate to this important issue in grammatical studies, so what is Ahmed Makki Al-Ansari’s position on the grammar approach to establishing grammar? What are its challenges and drawbacks on the grammatical lesson

الكلمات المفتاحية: منهج النحاة ; الدليل النحوي ; النحو العربي


أهم مظاهر صعوبات تعلم الإملاء لدى تلاميذ المرحلة الابتدائية دراسة ميدانية على عينة من تلاميذ السنة الرابعة ابتدائي بمدينة باتنة-باتنة-

غربي راضية,  بعيبن نادية, 

الملخص: هدفت الدراسة الحالية إلى معرفة أهم مظاهر صعوبات تعلم الإملاء لدى تلاميذ المرحلة الابتدائية. مستخدمين في ذلك المنهج الوصفي وتحليل محتوى لكتابات التلاميذ ، حيث تكونت عينة الدراسة من 30أستاذ ابتدائي اختيروا بطريقة عرضية من بين 04 مدارس ابتدائية بمدينة باتنة. و110 ورقة إجابة خاصة بتلاميذ السنة الرابعة ابتدائي. طبقت استمارة تتضمن سؤالا مفتوح موجه للأساتذة. وبعد الإطلاع على التراث التربوي تم تحديد 7 وحدات ترميز على ضوئها تم تحليل محتوى كتابات التلاميذ. وتوصلت الدراسة إلى أن أهم مظاهر صعوبات تعلم الإملاء لدى تلاميذ المرحلة الابتدائية تمثلت في سبع مظاهر: صعوبة في الإملاء القاعدي، الخلط بين التاء المربوطة و المفتوحة، الخلط بين الحروف المتقاربة لفظا وكتابة، الخلط بين الحركات الطويلة والقصيرة، زيادة وحذف حرف، الخلط في كتابة الهمزة .واقترحت الدراسة تصميم اختبار تشخيصي خاص بالإملاء يمس جميع مهارات الإملاء. الكلمات المفتاح : الإملاء، الصعوبة، صعوبات الإملاء، مرحلة التعليم الابتدائي، تلميذ المرحلة الابتدائية. Abstract : This study aimed at finding out the important aspects of the difficulties of learning spelling for primary school pupils by using the descriptive approach and analyzing the content of pupil’s writings. The study sample consist of 30 professors form 4 primary schools in Batna and 110 pupil’s papers of fourth year. A questionary with open questions was addressed to the teachers. After reviewing the study heritage, the content of the pupil’s writing has been analyzed basing on 7 coding units. The study found that the most difficulties are seven aspects: difficulty in the basic spelling, confusing between the closed and open (taa) letter, confusing between the letters that are orally and writing similar, confusing the short and long movements, adding or removing letters and confusing in writing the hamazah letter. The study suggested creating a spelling diagnostic test that affects all spelling skills. Keywords: Dictation; Difficulty; Spelling Difficulties; primary school pupils; Elementary school student.

الكلمات المفتاحية: الإملاء، الصعوبة، صعوبات الإملاء، مرحلة التعليم الابتدائي، تلميذ المرحلة الابتدائية.


صورة المثقف بين الإثبات والاستلاب-رواية من قتل أسعد المروري أنموذجا

بوعنان لبنى, 

الملخص: الملخص: يروم هذا المقال البحث في صور المثقف وعلاقاته بالسلطة ودوره في المجتمع الثقافي، معتمدين في ذلك على رواية " من قتل أسعد المروري" للحبيب السايح، باعتبار الرواية اليوم واحدة من المرويات السردية التي استطاعت تقريب الواقع وترجمته، وتصوير المجتمع ومحاورة مسكوته، وقد كان للمثقف دور فاعل في التغيير والإصلاح إلا أنه كثيرا ما يتعرض إلى الرفض والتغييب والقمع، ما جعله يحاول إثبات ذاته وهويته، وفرض فكرته، وقد حاول هذا المقال الإجابة عن مجموعة من التساؤلات منها: هل استطاعت السلطة باعتبارها مركزا أن تسلب هوية المثقف وتخضعه لأنظمتها؟ وهل تمكن المثقف من إثبات هويته والدفاع عن قناعاته في رواية من قتل أسعد المروري؟ كيف تم تمثيل المثقف في المتن الروائي؟ الكلمات المفتاحية : صورة المثقف، الهوية، السلطة، الإثبات والاستلاب، من قتل أسعد المروري Abstract: This article focuses on researching images of the intellectual, his relationship to power, and his role in the cultural community, relying on this on the novel of " Who murdered Asaad El-morori" for the author Habib El sayh considering the novel today as one of the narratives that were able to approximate reality, translate it, depict society, and discuss its silence. The intellectual had an active role in change and reform, but he was often subjected to rejection, absenteeism and oppression, which made him try to prove himself and his identity and impose his idea. This article has attempted to answer a set of questions, including: Has the authority as a center been able to take away the identity of the intellectual and subjugate it to its systems? Was the intellectual able to prove his identity and defend his convictions in the novel " Who murdered Asaad El-morrori"? How was the intellectual represented in the narrative text? Keyword: intellectual image, identity, authority, evidence and alienation, Who Murdered Assad El-morrori.

الكلمات المفتاحية: صؤرة المثقف ; الهؤية ; السلطة ; الإثبات ؤ الاستلاب ; من قتل أسعد المرؤري


البَياضَاتُ النَّصِّيَّةُ بحثٌ في المفهُومِ وتَحوُّلاتِهِ

مزيلط محمَّد,  الطاهر بلحيا, 

الملخص: أسَّست مَدْرسَةُ "كُوسطانس"معالم نظريَّةٍ لقراءةِ النَّصِّ وتأْويلِهِ من خلالِ محوري القِرَاءةِ مع "فولفغانغ إيزر"، والتَّلقي مع "هانس روبرت ياوس". وراهَنَتْ في ذلك على فِعْلِ التَّفاعُلِ الحَاصِلِ بين النَّصِّ والقارِئِ، ويَقُومُ كُلُّ محورٍ من المحورينِ على عُدَّةٍ من المفاهيم الإجرائيَّةِ، ولعلَّ من أبرزِهَا البياضَاتِ النَّصِّيَّةِ، التي تَسْتَأثِرُ باهتمامِ مشرُوعِ البَحثِ. وتكمُنُ أهميَّةُ المُداخَلةُ في مُنَاقَشِتِهِ للوضْعِ الأنطولوجي للبياضَاتِ، مع الأَخْذِ بعينِ الاعْتِبَارِ إشَارَة "إيزر" إلى اعتياصِ ذلك؛ لأنَّهُ لم يُحَدِدْهَا على نحوٍ دقيقٍ، وأكثر من ذلك، ضيِّقٌ؛ لأنَّهُ انطلق من النَّصِّ السَّردي دون الشِّعريّ في تَمْثِيلِهَا، ممّا يَفْتَحُ المجالَ رحبًا للاجتهادِ في هذه الزَّاويةِ. ولن يتمَّ ذلك إلاَّ بالإجابةِ عن الإِشْكَالاتِ الرَّئِيسَةِ، كيف يُسهِمُ البياضُ في فِعْلِ قِرَاءَةِ النَّصِّ، وانتاجِ الدّلالةِ؟ إلى أيِّ حدٍّ استطاع "إيزر" رسم معالم بياضاتٍ نصِّيَّةِ تُعبِّرُ عن الخطاب الأدبيّ في كُليَّتِهِ؟ ألا يُمْكِنُ تصوُّرُ أنماطٍ للبياضاتِ تخرُجُ عن حُدُودِ إمكانيَّات التَّوليف بين العناصر البانية للنَّصِّ؟ The Constance school proposed benchmarks for a theory of reading and interpreting texts via two axes: the first is that of reading with Wolfgang ISER, the second of reception with H. R Jauss, by focusing on the act of interaction between the text and the reader. Each axis is based on a series of procedural notions including mainly that of textual blanks which is our interest in the current research. The importance of this contribution is consolidated by the discussion of the ontological status of blanks taking into consideration that Iser himself recognizes the difficulty, because he did not define them in a precise way, moreover it is so narrow since he worked on the narrative text and neglected the poetic one, thus opening up great prospects for innovating in this aspect. This is only achieved by solving these main problems: how do blanks contribute to the act of reading text and that of semiosis? How far has Iser been able to establish the benchmarks of the blanks of the text that translate the literary discourse in its entirety? Isn’t possible to conceive types of blanks that exceed the limits of the possibilities of combinations between the elements constituting the text ?

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاح : نص، بياضات نصيَّة، قارئ، خطاب ; Keywords: text, Textual blanks, reader, discourse


تمثلات النسق في الفحولــــة الشعريــــة / قراءة نقدية ثقافية من منظور عبدالله الغذامي

تومي سعيدة,  قط مصطفى البشير, 

الملخص: يتأسس النقد الثقافي بوصفه طرحا جديدا على إعادة قراءة الخطاب الأدبي ثقافيا بالتركيز في المقام الأول على ما يضمره الخطاب وراء قناع اللغة الأدبية، وهو بذلك يمثل بديلا جديدا يتجاوز حمولة البلاغة و بريقها إلى حدود أكثر إضاءة و أوسع تحليلا حيث تمتد اشعاعاته الى الأنساق المضمرة كاشفة عن وجه مغاير تماما ، فقبحيات النص التي تختفى وراء جمالية اللغة غالبا ما ترسم علاقات ثقافية غير معلنة لتقول شيئا آخر يختفي وراء النسق الجمالي و الأدبي في صور كثيفة. تروم هذه الورقة البحثية الوقوف عند مصطلح الفحولة الشعرية بدءا بالحديث عن تجلياته في العرف النقدي التراثي، ثم طرحه للمساءلة الثقافية بغية الكشف عن مضمرات خطابه النسقية. Abstract: Cultural criticism is established as a new proposition to re-read the literary discourse culturally, focusing primarily on what is implied by the discourse behind the mask of the literary language, and thus represents a new alternative that transcends the load of rhetoric and its luster to more illuminating and broader analysis as its radiations extend to the implicit patterns revealing The face is completely different. The ugliness of the text that disappears behind the aesthetic of language often depicts undeclared cultural relations to say something else that hides behind the aesthetic and literary style in intense images. This research paper intends to stand at the term poetic virility, starting with talking about its manifestations in traditional critical custom, and then putting it to cultural accountability in order to reveal the implications of his rhetoric.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: نقد ثقافي ، مضمر نسقي ، فحولة شعرية ، سلطة النسق . ;  Cultural criticism / coordinated modality / poetic virility / curating authority.


صورة أمريكا في المخيال الروائي المعاصر رواية أمريكانلي إبراهيم صنع الله أنموذجا

بوزياني محمد,  بوحبيب حميد, 

الملخص: تسعى هذه الدراسة إلى الكشف عن التجربة الروائية ،التي كتبت عن الآخر الذي نقصد به أمريكا وبالأخص في الوقت المعاصر ، في الآداب العالمية المختلفة بالاعتماد على نماذج محددة تكون كمنطلق نريد من خلاله تفكيك الخطاب وتحليل الأنساق الثقافية المضمرة فيه ، إذ نتناول جانبا من حوار الحضارات والأديان ، هل هي موجودة فعلا بالإضافة إلى مسألة التحرّر من الكراهية ، وخطاب الخوف على الهوية ومعادات الآخر. وقد آثرنا مدونة روائية تحت عنوان "أمريكانلي" لصنع الله إبراهيم – لأن الرواية حين تكون بوليفونية وعميقة تعد أكثر الأجناس الأدبية قدرة على بلورة هذه الصورة متعددة الأبعاد التي نروم الكشف عنها. This studyseeks to reveal the narrative experiencethatwaswritten on the other by whichwemeanAmerica،especially in the contemporary time، in various international literatures by relying on specificmodelsthat are as a starting point throughwhich I want to break up the discourse and analyze the cultural contextsinvolved in it. We have chosedanovel blog under the title"Americanly" for sonallah، Ibrahim - because the novel،whenitispolyphonic and deep،is the mostliterary genre able to crystallizethismultidimensional image thatwewant to reveal.

الكلمات المفتاحية: صورائية ; في ; أدب ; مقارن ; أمريكا ; هوية ; Imagology ; In ; Literature ; Comparative ; America ; Identity


أهمية الوسائل التعليمية في تحسين عملية التعلّم وفق المناهج التربوية الحديثة

بوفلجاوي علي,  حكوم مريم,  أغا عائشة, 

الملخص: نظرا لحاجة المدرسين إلى ما يساعدهم في عملية التعليم، فقد استعانوا بالوسائل التعليمية المتوفرة لديهم، وقد حظيت هذه الوسائل بالدراسة في مجال التعليمية التي تهتم بكلّ ما يخدم المعلم والمتعلم ، وما يساعدهما في إنجاح العملية التعليمية التعلمية، فهي تهتم بالمتعلم والمحتوى والأهداف والطرائق والوسائل ، هاته الأخيرة التي يكمن هدفها الأساسي في تقريب الحقيقة للمتعلم، وإكسابه كفاءات تمكنه من توظيفها في حياته اليومية ، فالتعليم مكتظ بالأشياء المجردة التي لا يستطيع عقل المتعلم استيعابها، ولاسيما في الأطوار التعليمية الأولى، إذ كلّما كانت الوسائل متنوعة مجدية ، كان تفاعل المتعلم أكثر ،وكان حصاد المعلم أوفر، وهذا ما تطمح إليه المناهج التربوية الحديثة في طرائقها النشطة التي تعمل على ربط مكتسبات المتعلم المدرسية بالحياة المعيشة بإثارة مشكلات من واقعه، وحلها باستخدام الوسائل اللازمة، وجمع المعلومات المناسبة وتقديم النتائج المتوصل إليها . Due to the teachers' need for what helps them in the education process, they used the educational means available to them, and these means have been studied in the educational field that is concerned with everything that serves the teacher and the learner, and what helps them in the success of the educational learning process, as it is concerned with the learner, content, goals, methods and means, these The latter, whose primary goal is to bring the truth closer to the learner, and to provide him with competencies that enable him to use them in his daily life. Education is overcrowded with abstract things that the learner’s mind cannot comprehend, especially in the early educational stages. The teacher is more abundant, and this is what modern educational curricula aspire to in its active methods that work to link the learners ’school acquisitions with living life by raising problems from his reality, solving them using the necessary means, collecting appropriate information and presenting the findings.

الكلمات المفتاحية: وسائل، مناهج، تربية، حواس، تعليم، حواس ; : Means, curricula, education, senses, education, media


فعل القراءة وآلية إنتاج المعنى عند فولفغانغ إيزر

بارة خولة, 

الملخص: حاول كل من الأستاذين (هانز روبرت ياوس) و(فولفغانغ إيزر) مؤسسا نظرية التلقي وواضعا مفاهيمها الإجرائية إعادة الاعتبار للقارئ الذي هُمش وأُهمل ردحا من الزمن في الدراسات الأدبية، مؤكدان أنّ ضمان استمرارية الأعمال الأدبية وخلودها مرهون باستقبالها من قبل المتلقي، وليس أي متلقٍ، بل من يستقبل النص ويقرأه من جديد في ضوء معطيات جديدة، عن طريق فعل القراءة، وعليه يذهب (إيزر) إلى أنّ إنتاج معنى العمل الأدبي متوقف على القارئ، فمعنى النص ينتج من التفاعل الحاصل بين بنيات النص وفهم وتأويل القارئ. لذا تسعى هذه الدراسة إلى تسليط الضوء على آلية التفاعل بين البنية النصية للعمل الأدبي والبنية الذهنية للقاري، وما يرتبط معه من مفاهيم وطروحات مصاحبة تساعد على إقامة عملية التفاعل، والتي طرحها (إيزر) أثناء بحثه في الآليات الإجرائية التي من شأنها تحقيق هذا التفاعل، مثل: مواقع اللاتحديد والقارئ الضمني ووجهة النظر الجوالة. الكلمات المفتاح: فعل القراءة، إنتاج المعنى، فراغات، قارئ ضمني، وجهة نظر جوالة، فولفغانغ إيزر. Abstract : Both professors (Hans Robert Jaus) and (Wolfgang Iser), the founders of the reception theory and the establishers of its procedural concepts, tried to restore consideration to the reader who was marginalized and neglected for a long of time in literary studies, and they affirmed that ensuring the continuity and immortality of literary works depends on their receiving by the recipient, and not any recipient, but the one who receives the text and reads it again in light of new information, through the act of reading, accordingly, Iser argues that the production of the meaning of the literary work depends on the reader, so the meaning of the text results from the interaction between the structures of the text and the understanding and interpretation of the reader. Therefore, this study seeks to highlight the mechanism of interaction between the textual structure of literary work and the mental structure of the reader, and the associated concepts and accompanying theses that help to establish the interaction process, which was put forward by (Iser) during his research in the procedural mechanisms that would achieve this interaction, such as gaps, the implicit reader, and the wandering viewpoint. Keywords: Act of Reading, production of meaning, gaps, implied reader, wandering viewpoint, Wolfgang Iser.

الكلمات المفتاحية: فعل القراءة، إنتاج المعنى، فراغات، قارئ ضمني، وجهة نظر جوالة، فولفغانغ إيزر Act of Reading, production of meaning, gaps, implied reader, wandering viewpoint, Wolfgang Iser


صورة المتلقي المثالي عند عبد القاهر الجرجاني

نايت علي مهانه, 

الملخص: تناولت هذه الورقة نوعية المتلقي المثالي من خلال مؤلفات البلاغي عبد القاهر الجرجاني، إما في ضوء التحليلات النقدية التي قدمها، أو من خلال التنظيرات المعروضة عنده عن آليات فعل التلقي أو وسائله، أو من خلال أهدافه، مع التركيز على أثر الخلفية المعرفية والعقدية الأشعرية التي استند عليها، منطلقا في الدراسة من إشكالية هي : ما نوعية أو صورة القارئ المثالي في مؤلفات عبد القاهر الجرجاني؟ لنتوصل في الأخير إلى متلقٍ صاحب مواصفات رفيعة وقَيمة، إما ذوقيا أو معرفيا، أجملناه في مفهوم المتلقي المجتهد. : This paper deals with the quality of the ideal recipient through the writings of the rhetoric specialist Abd al-Qaher al-Jorjani, either in light of the critical analyses he presented, through the theorizing presented to him on the mechanisms or means of the act of receiving, or through his objectives, with a focus on the impact of the cognitive and complex Ash'ari background upon which he depended, starting the study from the following problematic: What is the quality or image of the ideal reader in the writings of Abd al-Qaher al-Jorjani? In the end, the aim is to reach a recipient with high and valuable characteristics either in taste or knowledge, which we have outlined in the concept of the hard-working recipient.

الكلمات المفتاحية: متلقي ; مثالي ; قراءة ; شروط ; بلاغة


التلقي عند إبراهيم الحصري القيرواني في كتابه زهر الآداب وثمر الألباب

بوكردوح ياسمين,  جودي ليلى, 

الملخص: يهدف هذا المقال إلى استكناه فكرة التلقي عند (أبي إسحاق إبراهيم بن علي الحصري القيرواني) في كتابه (زهر الآداب وثمر الألباب)، والذي برز في القرن الخامس الهجري، باستخلاص بعض الوقفات النقدية التي عالجها (الحصري) بين ثنايا مؤلفه، والوقوف على أهمها؛ إذ تتشكل عملية التلقي من ثلاثية المبدع- النص- والمتلقي، بوصف هذا الأخير جوهر العملية الإبداعية، والكشف عند دوره الفعال في خلود النصوص أو تلاشيها، وتجلت الإشارة إليه بمسميات متعددة، كالنفس، السمع، حسن الموقع، ولا تتحقق استجابته للنصوص، إلا بعد الالتزام بالقواعد الأسلوبية التي يراعيها المبدع في نصه، كالابتعاد عن التعقيد والغموض، والتنويع في الأساليب البلاغية التي توافق الغرض الشعري، والابتكار في المعاني، ولا بد للشاعر من بواعث تحرك أعماقة إلى العطاء وتدفعه لإبداع نصه الشعري. Abstract : This article aims to apprehend of reception to (Abi Ishaq Ibrahim ben Ali al-Husari al-Qayrawani) in “Zahr al’adab wathamar al’albab’’ emerged in the fifth century AH , by extracting some critical halts that al-Husari treated, by focusing at the most important. Reception process is formed from the trilogy: creator, text, recipient described as the essence of creative process. The revelation of its role in the immortality or disappearance of texts and allusion to it was evident under different names, such as soul, hearing, good position. The feedback is achieved only by commitment to stylistic rules that the creator takes into account, avoiding complexity, diversifying rhetorical methods compatible with poetic finality, meanings innovation. The poet must have motivations which animate his inside to produce and push him to create poetic text.

الكلمات المفتاحية: المبدع- النص- المتلقي- البواعث- الإبداع; creator, text, recipient, motivations, creativity.


شعرية الحوار المونولوجي في رواية(فضل الليل على النهار لياسمينة خضرا) Poetics of monologue in « What The Day owes the Night »by yasmina khadra

فندو أمحمد, 

الملخص: يعد الحوار أحد العناصر السردية الأساسية، التي يرتكز عليها الراوي في إبراز مجريات الأحداث، و الكشف على مستوى الوعي لدى الشخصيات في روايته. كما يعد أحد التقنيات الجمالية التي تسهم في بلورة شعرية و أدبية النص السردي على العموم، و النص الروائي على الخصوص. و يمكن هنا أن نميز بين مستويين من الحوار؛ الحوار (الديالوجي)، و الحوار (المونولوجي). هذا الأخير الذي خصصناه كموضوع للدراسة في ورقة هذا البحث، حيث نقف عنده في نص (فضل الليل على النهار ) من خلال التطرق إلى مفهوم الحوار المونولوجي كتقنية سردية ذات أهمية تواصلية بالغة، و الدواعي المؤدية إلى توظيفه كاختيار دون سواه. كما نتطرق من خلال هذه الدراسة إلى تحديد صياغته ضمن المستويات اللغوية المختلفة و إظهار تأثيرها في تموضع شخصيات النص. Abstract : Speech is one of the fundamental factors that the narrator bases on to make the course of events clear and to reveal the level of awareness in his her novel’s characters. Also, it is considered as one of the aesthetic techniques that emphasises the poetic and literary features of narrative texts in general and novels in particular. We can differentiate between two types of speech: dialogue and monologue, the latter, which is the subject to be studied in this research paper, is treated in)What the Day owes the Night) through referring to the concept of monologue, as a narrative technique of significant importance in communication; in addition, we shed light on the reasons choosing monologue, and no other. Furthermore, we determine, in this study, how monologue is formulated in the different language levels and how its formulation influences the positioning

الكلمات المفتاحية: شعرية، حوار، مونولوج، رواية، خضرا ; Poetic, Speech, Monologue, Novel, khadra


شرقنة قصص الأطفال الغربية في "عشر ليالٍ وراوٍ" للطاهر بن جلون

بلغول شهرة, 

الملخص: تروم هذه الدراسة كشف دوافع إعادة كتابة قصص الأطفال الغربية المتمثّلة في "نوادر بيرو" من قبل الطاهر بن جلون، وذلك من خلال تحليل الآليات التي مكّنته من نقل هذه النصوص من سياق الثقافة الغربيّة إلى السياق الثقافي العربي، وسمحت له بتحميلها هواجس واقعه المحلي بشكل يضمن تقاطعها مع المشترك الإنساني. The aim of this study is to showcase the motives for rewriting the western children's stories known as the "Perrault Tales" or anecdotes by Taher Ben Jelloun, through analyzing the tools which enabled him to transfer these texts from the context of Western culture to the Arab cultural context, and allowed him to charge these stories with the concerns of his local reality in a way that guarantees its intersection with the shared human element.

الكلمات المفتاحية: قصص الأطفال ; شرقنة ; ألف ليلة وليلة ; إنسانية ; children tales ; Orientalizing ; Arabian Nights ; humanism


مقاربة المنهج الموضوعاتي وكشف رمزية المكبوت في نصوص الشاعر الأندلسي لسان الدين ابن الخطيب.

خليفي حاج أحمد, 

الملخص: إن نظرتنا للمنهج الموضوعاتي يتضمن القراءة اللازمة لشعر دون تعسف أو اقتصار, قد ينتهي بنا إلى الكثير من العطاء الفني للشاعر ابن الخطيب الذي قد قاربت نصوصه مواصفات العظمة و السمو وفقا لمعايير النقد الجمالي المعاصر, خاصة في الصورة والخيال والنفس والرمز, وتكشف لنا ابن الخطيب ــ من خلال شعره ــ مصورا ًفناناً مرهف الحس بالموجودات والألوان من الطراز الأول, موسيقيا ًمتميزا فريدا ًفي الشعر العربي عبر عصره, إذ إنه قد اهتدى بحدس الفنان وثقافة الناقد إلى تلك الحقيقة التي انعكست في الرمز وهي لبه وجوهره من اعتبار الرمز إيماء وإيحاء في تصوير المضمون الشعري, كذلك اتخذ من دلالة العامل النفسي منحىً لغوياً جمالياً صافياً يتفق ما انتهى إليه النقد المعاصر بشأن الصياغة المقاربة المؤاتية في الشعر رغم أنه أفاد من فنون البديع بما يحقق قيم الجمال والإيحاء في اللغة والمعنى وعمق النفس.Abstract: Our vision of the thematic approach includes the necessary reading of poetry without arbitrariness or limitation, which can lead us to the great artistic productivity of the poet Lissane Eddine ibn al-Khatib, whose texts have touched on the characteristics of greatness and sublimity according to the standards of contemporary aesthetic criticism, notably in representation and imagination, soul and symbol, revealing to us Lissane Eddine Ibn al-Khatib - through his poetry - as a painter-artist with a keen sense of what exists and first-rate colors, an extraordinary and unique musician in the Arab poetry of his time, since he was guided by the artist's intuition and the critic's culture towards this truth which was reflected in the symbol, which is its core and its essence, considering the symbol as a mime and an allusion in the representation of poetic content, also taking from the meaning of the psychological factor a purely aesthetic and linguistic direction, compatible with what contemporary criticism has achieved about the formulation of the proper approach in poetry although it has benefited from literary technique to realize the values of beauty and allusion in language, meaning and depth of soul.

الكلمات المفتاحية: المنهج/ الموضوعاتي/ الكبت/ شعر/ بن الخطيب


وظيفية الدّراسات الصوتيّة في تعليم نصوص الّلغة العربيّة لمتعلمي السنة الأولى من التعليم الابتدائي.

بسعودي جمال,  صابري بوبكر الصديق, 

الملخص: تزخر الدّراسات الصوتية العربية بنظريات ومبادئ هامة، تستحقّ الوقوف عندها واستثمارها في ميدان تعليم اللّغة العربيّة، لإيجاد حلول للمشكلات كبعض العيوب النطقية التي تصادف المعلّم والمتعلّم خاصة بالطّور الابتدائي، ولمّا أصبحت النّصوص التعليمية تمثّل اختيارا بيداغوجيا يندرج ضمن المقاربة الحديثة في التعليم، فإنّ اختيارها ينبغي أنْ يكون مبنيا على أسس ومعايير علميّة تستجيب لتلك النّظريات الصّوتية بوضعها موضع التطبيق، للارتقاء بملكة المتعلّم اللّغوية وفق ما تقتضيه اللّغة العربيّة، دون إغفال دور المعلّم في مثل هذه المرحلة والاهتمام بإعداده ليكون مُدرِكًا بشكل واعٍ لأهمية الجانب الصّوتي في تعليم العربية، وأنْ يلتمس في الأبحاث الصّوتية العربية معالم الطريق الموصلة إلى فعل تعليمي ناجح، وسأحاول من خلال هذه الورقة البحثية أن أسلّط الضّوء على بعض النظريات الصوتية العربية ومدى أهميتها في اختيار النصوص وتعليمها، مع التطبيق على كتاب السنة أولى من التعليم الابتدائي، للخروج بنتائج يمكن الاستفادة منها. Summary: Arabic phonological studies are rich in important theories which deserve to be invested in teaching Arabic to find solutions to problems such as speech defects especially in the primary stage. Since educational texts have become a pedagogical choice that falls within the modern approach to education, their choice should be based on scientific foundations that respond to those phonological theories by putting them into practice, to advance the linguistic faculty as required by Arabic, without neglecting the teacher’s role, and be consciously aware of the importance of the phonetic aspect in teaching Arabic, and to seek in Arabic phonological research landmarks leading to a successful educational act. This research seeks to shed light on the importance of some Arabic phonological theories in selecting and teaching texts, with application on the first-year primary education book, to come up with useful results.

الكلمات المفتاحية: الصّوت اللّغوي– مخرج الصّوت – الاكتساب- الأداء- التعليمية


قراءة في فضاءات التخييل في رواية الخفافيش لعز الدين التازي، مقاربة وصفية

بن صيفية أحمد, 

الملخص: تسعى هذه الدراسة إلى قراءة رواية "الخفافيش"، للروائي المغربي محمد عز الدين التازي، من خلال الوقوف على الفجوات النصية التي ينطوي عليها المتن الروائي، والتي تعدّ أهم آليات إنتاج المعنى. تنقسم الدراسة إلى قسمين أساسيين:في القسم الأوّل، قمنا بتسليط الضوء على مختلف الفضاءات التي يضمها عالم الرواية، مثل الفضاء التاريخي، الجغرافي، السياسي، وفاعليّة التخييل في صنع البناء الروائي، وفي القسم الثاني تناولنا الشخصيات التي أبدعها الروائي وأساليب توظيفها في الرواية. This study aims to read the novel "The Bats", written by the Moroccan novelist Mohamed Azzedine Tazi, by examining the textual gaps in the narrative body, which are the most important mechanisms for producing meaning. The paper is divided into two main parts: -the first one highlights the historical, geographical, and political spaces and other spaces which make part of the novel, and the effectiveness of imagination in the novel's . The second part deals with characterisation in the novel and the way it is used .

الكلمات المفتاحية: القراءة، التخييل، الفجوات، الفضاء، الشخصية الروائية Reading, Fiction, Gaps, space, character


المقاربة التداولية للخطاب القرآني في البحوث الأكاديمية نظرية أفعال الكلام نموذجا

جلال سليمة, 

الملخص: البحث عبارة عن دراسة نقدية لنماذج من البحوث الأكاديمية متمثلة في رسائل الدكتوراه ومذكرات الماجستير والماستر،بهدف فحص مدى كفاية المقاربة التداولية في مقاربة الخطاب القرآني من خلال نظرية أفعال الكلام. خلص البحث إلى أن هذه المقاربة قد جمعت بين موروث المفسرين ومفاهيم ومصطلحات التداولية ،لا لتبلغ مستوى قراءة الخطاب القرآني بإضافة فهم جديد كشف عنه المنهج التداولي، وإنما هو تكرار في نسق جديد أثبت المنحى التداولي في كتب التفسير. The research is a critical study of models of academic research represented in doctoral thesis and master's, with the aim of examining the adequacy of the Pragmatics approach in the approach of Qur'anic discourse through the theory of speech acts. The research concluded that this approach has combined the legacy of the interpreters with the concepts and terms of Pragmatics, not to reach the level of reading the Qur'anic discourse by adding a new understanding revealed by the Pragmatics approach, but rather a repetition in a new format that proved the Pragmatics orientation in the books of interpretation.

الكلمات المفتاحية: التداولية – أفعال الكلام-القرآن – مقاربة – البحوث ; Pragmatics- Qur'anic- interpretation- critical- academic


رَمْزِيَّةُ النَّاقَةِ عِنْدَ الشَاعِرِ الجَاهِلِي المُثَقِّب العَبْدِي ( The symbolism of the camel for the pre-Islamic poet Al-Mothakkab al-Abdi )

بقاقه علي,  رفرافي بلقاسم, 

الملخص: -الملخّص بالعربيّة : حَاولتُ في بحثي هذا تَتَبُّع رمزيَّة حُضُور النَاقة في شعر الشَاعر القَيْسِي المثَقِّب العَبْدِي لأنّهُ من أَبْرَز الشُعَراء الجَاهِليين الذِين أَبْدَعُوا في وَصْفِها و تَشْخِيصِها و التَحَاور مَعَها ، بِاعْتِبَارِها رَمْزًا مُفْعَمًا بالإيحَاءَات النَفْسِيَّة وَ الاِجْتِمَاعِيَّة وَ السِيَاسِيَّة الّتِي تَعْكِسُ وَاقِع تِلْكَ البِيئَة الصَحْرَاوِيَّة القَاسِيَّة ، لِذَلِكَ كَانَ هَدَفِي هو الإجَابَة عن إِشْكَالية : مَا هُو الحُضُورُ الرَمْزي للنَاقَة في الشعر الجاهلي عمومًا و في أَشْعَار المثقِّب العَبْدي خصوصًا ؟ ، و ذلك وِفْقَ المنْهَج الوصفي التحليلي. و قد خرجتُ بنتَائِجَ مُهِمَّة مِنْهَا : أنَّ النَاقَة أَقْرَبُ الحَيَوَانَات إلى قَلْب العَرَبي لما خَلَقَ فِيهَا اللهُ منَ صِفَات جَلِيلَة تَتَّفِقُ و صِفَات العَرَبي و تَتَلاَئم مَعَ بِيئَته الصَحْرَاوية القَاسِيَّة كَالصَبْر و الصَلاَبَة و السُرْعَة ، كَمَا أَنّ حُضُور النَاقَة يَكُون كَمُعَادل نَفْسِي ، و مَطِيّة وَفِيَّة لِتَحْقِيق الغَايَات . الكلمات المفتاح : -رَمْزِيّة – نَاقَة – شِعْرُ المثَقِّب العَبْدِي – قَطِيعَة –مُعَادِلٌ نَفْسِي –تَحْقِيقُ الغَايَات Abstract : In my research, I tried to follow the phenomenon of camel attendance At the pre-Islamic poet al-Mothakkab al-Abdi Because he is one of the most important the pre-Islamic poets who described the camel . And he diagnosed her and talked to her because she's a good friend And it has psychological, social and political symbolism in the poet's difficult life . So my goal was to answer the problematic : What is the significance of this symbol in poetry of poet Mothakkab al-Abdi- ؟ . And I used the descriptive-analytical method. And I discovered important results, the most important of which are : the camel is Close to the Heart of Arabia man And it's a way of psychological balance And achieving the goals . Keywords: -symbolism – camel - poetry of Mothakkab al-Abdi - estrangement - psychological balance - Achieving goals

الكلمات المفتاحية: رَمْزِيّة ; نَاقَة ; شِعْرُ المثَقِّب العَبْدِي ; قَطِيعَة ; مُعَادِلٌ نَفْسِي ; تَحْقِيقُ الغَايَات


مصادر اللغويين في التصويب اللغوي والحدّ من اللّحن -لـحن العوام للزُّبَيْدي أنموذجا-

بزاوية مختار, 

الملخص: فشا اللحن واستشرى وبدأ يهدد الحرف العربيّ المشرّف، وقرأ الناس القرآن الكريم بغير الأوجه الصحيحة، وطال اللحن حتى البلغاء والخطباء من أمثال الحجاج وغيره، فكثر التحريف والتبديل. من أجل هذا كلّه، اتجهت جهود العلماء الغيورين على اللغة العربية لمحاربة اللحن والحدّ من انتشاره، فأُلّفت في ذلك الكتب والمدوّنات، ككتب اللغة والنحو، والتصويب اللغوي، وكذا المتون والمنظومات النّحوية عند المتأخّرين، وأخيرا كتب محاربة الأخطاء الشائعة وقل ولا تقل في العصر الحديث. وفي هذا البحث عرّفت ببعض هذه الجهود القيمة التي بذلها علماؤنا قديما، وركزت دراستي على كتاب "لحن العوام" لأبي بكر الزُّبَيْدي (ت379هــ)، باعتباره علما بارزا في هذا المجال، ومُلِّماً بعدة معارف وفنون. Abstract : The mistake had spread widely, threatening the honorable Arabic language, thus people read the Holy Quran not in the correct ways. The mistake phenomenon had reached even rhetoricians and orators such as EL Hajaj, so many changes and modifications occurred. Therefore, the efforts of the scholars interested in the the Arabic language went to fight the Mistake and limit its spread.So books and corpus in this issue were written, such as books of liguistics and grammar, linguistic correction, as well as the grammatical corpus and systems, and finally books fighting common mistakes and “say and don’t say” books in the modern era. In this research, I have introduced some of these valuable efforts made by our ancient scholars, focusing the study on the book "Mistake of the Commoners" by Abu Bakr Al-Zubaidi.

الكلمات المفتاحية: لحن ; تصويب لغوي ; عامة ; الزُّبَيْدي


بناء المعجم الرَّقمي العربي في ضوء اللِّسانيَّات الحاسوبيَّة Building the Arabic digital dictionary in the light of Computational Linguistics

سالم Salem, 

الملخص: ملخص: يشهد عالم اليوم ثورة رقميَّة دراماتيكية مذهلة في تكنولُوجيا المعلومات، وأمام العربية اليوم تحدٍ كبير يكمُن في كيفيَّة استيعاب هذا التَّطوُّر وتمثُّل تقنياتِه؛ بغية تحقيق نهضة رقميَّة تتيح للعربية اللَّحاق بالرَّكب الحضاري ولعب دور فعال في الرُّقي به، ولن يتسنَّى لها- اللُّغة العربية- ذلك إلاَّ إذا استطاعت الاندماج في مجتمع المعرفة الرَّقميَّة. ونتيجة لتلاقح الأفكار وتبادل الخبرات فقد شهد الدَّرس اللِّساني العربي محاولات جادَّة للتَّطوُّر من زوايا نظر هندسية- حاسوبية، انبثقت عنها فيما بعد ما يُسمَّى" لسانيات المنصات" التي تتكأ أساسًا على تقنيات المعاجم الرَّقمية؛ محاولةً بذلك إيجاد توصيف للموارد اللِّسانيَّة المختلفة توصيفًا صوريًّا يمتلك كل مقوِّمات التَّفاعل مع المنصَّات الحاسوبيَّة. بناءً عليه، سنحاول في هذا البحث الوُقوف على الدَّور الرِّيادي الذي تلعبه اللِّسانيات الحاسوبية- باعتبارها حقلا خصبا- في بناء وتحديث المعاجم الرقمية- الآليَّة/ الحاسوبية- العربية، وأهم الجهود التي بُذلت في سبيل إعداد معجم رقمي عربي يُلبي حاجات المتعلمين. Abstract Today's world is witnessing an amazing, dramatic digital revolution in information technology, and Arabic today faces a great challenge that about how to accommodate this development and representing itself in his technologies. In order to achieve a digital renaissance that allows Arabic to catch up with the civilization rode and play an effective role in promoting it, and the Arabic language will not be able to do so unless it is able to integrate into the digital knowledge society, and As a result of the cross-fertilization of ideas and the exchange of experiences,the Arabic linguistic lesson witnessed a serious attempts to develop from engineering-computer Viewing angles, subsequently was emerged from it what is called "linguistics of platforms" that rely mainly on the techniques of digital dictionaries. In an attempt to find a characterization of the different linguistic resources, a formal characterization that possesses all the elements of interaction with the computer platforms. Accordingly, in this research, we will try to stand on the pioneering role that computational linguistics plays - as a fertile field - in building and updating digital/Automatic/computer/ Arabic dictionaries , and the most important efforts that have been made in order to prepare an Arabic digital dictionary that achieves the needs of learners.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحيَّة: معجم الرَّقمي؛ لسانيات الحاسوبية؛ لغة عربية؛ تكنولوجيا؛ معالجة؛ توصيف. ; key words: Digital dictionary; Computational linguistics; Arabic Language; technology; Processing; Characterization.


السيميائيات النصية: السيميائيات النصية لأمبرتو إيكو، والأسلوبية السيميائية نماذجا

والي سهام, 

الملخص: ترتبط السيميائيات النصية الخاصة بأمبرتو إيكو بشكل رئيسي بنهاية العمل وحرية التأويل. فالعمل يخضع لنموذج يوفق بين الانفتاح والانغلاق. والتأويل بحسب إيكو، ينتمي إلى "آلية توليدية"، كذلك الحال بالنسبة لـ "فترات الصمت"، و"الضمنيات"، و"المفترضات". ويساهم القارئ بذلك في التأويل أثناء قراءته أيضا. يتبنى إيكو في ذلك النموذج الثلاثي لبيرس الذي يقبل تعدد التأويلات، ويقترح إيكو لذلك "تفاوضا" بينها. ويشكل مجموع العادات التأويلية موسوعة لهذه الثقافة. تعتبر الأسلوبية السيميائية دراسة التمثيلية الثقافية لأنظمة القيم الجمالية والأنثروبولوجية. ترتكز على ثلاثة مفاهيم: "نظام الأدبية" حيث يمكن أن يخضع أي خطاب للأدبية وينقسم إلى ثلاثة أنظمة: العام، والنوعي والخاص، و"الوحدة الأسلوبية" التي تمفصل مسألتين مهمتين: التعرف على الأحداث الكلامية المنتظمة والاختلاف الأسلوبي، و"الأسلوبية العاملية" التي تنظر "للبنية الأساسية لجهات التلقي". Umberto Eco's textual semiotics is mainly associated with the end of the text and open interpretation. The text is subject to a model that reconciles openness and closeness. Interpretation, according to Eco, is part of a "generative mechanism," as well as the "periods of silence," "implications," and "assumptions." The reader contributes to the interpretation while reading it as well. Eco adopts Peirce's triadic model, which admits the plurality of interpretations, and therefore Eco proposes a "negotiation" between them. The total interpretations constitutes the encyclopedia of this culture. Semiostylistics is the study of the cultural representativeness of aesthetic and anthropological value systems. It is based on three concepts: the “literary regime” whereby any discourse can be subject to literary and is divided into three systems: the general, the generic and the specific. The “stylistic unity” articulates two major issues: the identification of regular language facts and stylistic differences. The “actantial stylistics” considering “the basic structure of reception modalities”.

الكلمات المفتاحية: السيميائيات النصية، التأويل، الأسلوبية السيميائية، نظام الأدبية ; textual semiotics - interpretation – semiostylistics – literary system


أثر السياق اللغوي وغير اللغوي في ابراز المعنى التداولي في العربية The effect of the linguistic and non-linguistic context in highlighting the deliberative meaning in Arabic

جعيد عبد القادر, 

الملخص: تعد اللغة الوسيلة الأساسية لعملية التواصل ونقل التراث الفكري والثقافي من جيل إلى جيل، لهذا لا بد للبنى اللغوية(الألفاظ، التراكيب) أن تؤدي معنا معينا. ولأنّ مستعمل اللغة دائما يجنح إلى الاقتصاد في استخدام الالفاظ، لذا يوظف السياق(الداخلي والخارجي) لإفهام غيره. ولقد روج بعض الدارسين على أن التراث اللغوي العربي تغافل الابعاد التداولية الناجمة عن معطيات السياق في عملية التحليل . لهذا فإن من اهداف البحث تفنيد هذا الادعاء، والتعريف بمفهوم السياق اللغوي والسياق الخارج عن المدى اللغوي، مع ابراز المنحى التداولي في جهود القدماء من خلال توظيفهم للسياق. متبعا منهجا وصفيا وتحليليا للوقوف على أهم النتائج التي أثبتها الباحث من خلال جهود النحاة والبلاغيين، والمنصبة على البحث عن الأغراض والمقاصد التداولية أثناء تحليل المدونة اللغوية العربية والتي ارتكزت على بنية اللغة في بعدها الصوري وتفاعلها الاستعمالي ضمن السياقين(الداخلي والخارجي). Abstract : Language is the primary means of communication and the transmission of intellectual and cultural heritage from one generation to the next. Therefore, linguistic structures (words, structures) must perform with us a certain aid. And because the language user always tends to economize in the use of words, so he employs the context (internal and external) to understand others. Some scholars have promoted that the Arab linguistic heritage neglects the deliberative dimensions resulting from the contextual data in the analysis process. Therefore, one of the objectives of the research is to refute this claim, and to define the concept of linguistic context and context outside the linguistic range, highlighting the deliberative approach in the efforts of the ancients through their employment of the context. Following a descriptive and analytical approach to find out the most important results that the researcher has proven through the efforts of grammarians and rhetoricians, and focused on searching for deliberative purposes and purposes during the analysis of the Arabic linguistic code, which was based on the structure of the language in its formal dimension and its use interaction within the two contexts (internal and external).

الكلمات المفتاحية: اللغة ; السياق ; تحليل اللغة ; المقاصد ; تدا ; لية


إشكالية عدم التخصص في تعليمية اللغة العربية وتعليمية التربية الإسلامية في مرحلة المتوسط وانعكاساتها السلبية على أداء الأستاذ ومردوده - The problem of not specializing in teaching Arabic and teaching Islamic education in the middle stage and its negative repercussions on the performance and returns of the professor

عواج حليمة,  مبرك حسين, 

الملخص: لا شك أن بناء الإنسان هو الغاية التي تستهدفها العملية التعلمية التعليمية، وقوام هذه العملية تحصيل المعارف والعلم، وهذه الغاية إنما تصنعها جملة من المؤثرات والشروط، لعل في مقدمتها كفاءة المدرس المتخصص في مجاله، المتمكن من مادته، الخبير بطرائق التدريس، وأساليب التواصل الفعالة والإيجابية، ومن ثم فإن نجاح هذه العملية برمتها يتوقف على جودة التكوين واحترام التخصص، والإلمام بمهارات التدريس. There is no doubt that building the human being is the goal that the educational learning process aims at, and the basis of this process is the acquisition of knowledge and science, and this goal is created by a number of influences and conditions, perhaps the most important of which is the competence of the teacher specializing in his field, who is able to master his subject, expert in teaching methods, and effective and positive communication methods, Hence, the success of this entire process depends on the quality of training, respect for specialization, and familiarity with teaching skills.

الكلمات المفتاحية: تعليمية ; لغة عربية ; تربية إسلامية ; مرحلة متوسطة ; تخصص ; Educational ; Arabic language ; Islamic education ; middle school ; specialization


اللّسانيات وتعليميّة اللّغات للسّنة الخامسة من التّعليم الابتدائي -التّمارين اللّغويّة أنموذجا-

بناجي حياة, 

الملخص: أصبح تعليم اللّغات –في وقتنا الحاضر- أكثر الميادين أو المجالات التّطبيقيّة تأثّرا بتطوّر الأبحاث العلميّة في مجال النّظريات اللّسانيّة الحديثة، أو في المجالات التّربويّة والنّفسيّة واللّغويّة المرتبطة بآليات اكتساب المهارات اللّغويّة، حيث استفاد علم تعليم اللّغات أو تعليميّة اللّغات أيّما استفادة من الدّرس اللّساني الحديث، كاللّسانيات البنيويّة والنّحو التّحويلي التّوليدي، والنّحو الوظيفي، التي استقطبت اهتمام المربّين ومعلّمي اللّغات، واقتنعوا بمدى أهميّة هذه النّظريات في ميدان تعليم/تعلّم اللّغات، ممّا أدى إلى بروز مناهج عدّة في هذا المجال، وهي مناهج أسّست أسسها على نظريّات لسانيّة، وتعنى اللّسانيات التّعليميّة بالطّرق والوسائل التي تساعد المعلّم/المتعلّم علي تعليم/تعلّم اللّغة كتسطير البرامج وتنمية المهارات اللّغويّة... من بين الآليات التي اعتمدت عليها اللّسانيات التّعليميّة في مجال تعليميّة اللّغات نجد التّمارين اللّغويّة Abstract : Present time, the most applied fields affected by the development of scientific research in the field of modern linguistic theories in the educational, psychological and linguistic fields related to the mechanisms of acquiring language skills, where science has benefited from the modern linguistic lesson such as constructive linguistics, generative transformative grammar, and functional grammar that have attracted the attention of educators and teachers, language and were convinced of the extent of the importance of there theories in the field of language education, xich led to the emergence of several approach in this field ,which were based on linguistic theories and concerned educational linguistics with method and mean that help the teacher and the learner to teach and learn the language, such as underlining programs and developing language skills among the mechanisms that relied on educational linguistics in the field of teaching languages we find language exercises .

الكلمات المفتاحية: اللسانيات اللسانيات التطبيقية تعليمية اللغات تمارين لغ ; ية


صورة الإفريقي في الخطاب السردي رواية "كاماراد"للصديق الحاج أحمد الزيواني أنموذجًا (مقاربة سيميائية). The Image of the African in narrative discourse " by Al-Hajj Ahmad al-Zaywani(Semiotic approach).

العقون نادية,  عموري سعيد, 

الملخص: انعكست ظاهرة هجرة الأفارقة غير الشرعية في صور فنية إبداعية، فنالت اهتمام الروائيين الذين أخذوا يروون قصص هؤلاء المقامرين ؛ وهذه الدراسة المعنونة بـــــ: "صورة الافريقي في الخطاب السردي رواية (كاماراد) أنموذجا"، تحاول تسليط الضوء على هذه الظاهرة، وتهدف إلى كشف الصور التي عبر عنها الروائي الجزائري الصديق حاج أحمد الزيواني في نسقه الروائي (كاماراد"-صديق الحيف والضياع-)، وقراءة علاماتها اللغوية ذات البعد الفني الدلالي، والوصول إلى بؤرة الرسالة التي ترمي إلى إبلاغها. وسنحاول باعتمادنا "المقاربة السيميائية"؛ الإجابة على من قبيل: ما مدى أهمية الصورة الفنية في العمل الأدبي وما هي أهم وظائفها؟ ومن أي زاوية صور لنا الروائي الزيواني الإنسان الإفريقي في خطابه السردي "كاماراد"؟ Abstract : The issue of illegal immigration in Africa, had treated as an artistic image in literary works, and many novelists dealt with it , and this study focus on this phenomenon, and shows how the Algerian novelist (SADDIK HADJ AHMED ZIWANI) dealt with it in his Novel (Kamarad), so we want to mention how did he give us all that deferent language signs and artistic images. In this study titled :( The Image of the African in narrative discourse " by Al-Hajj Ahmad al-Zaywani(Semiotic approach). We depend on the semiotic approach to answer several questions : what is the term "image"? How important is the artistic image in the literary work and what are its most important functions?

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية : (صورة، سيمياء، إفريقي، كاماراد، كولونيالية ، الصحراء). ; Keywords: (Picture, Semiotic, African, Camarad, Colonialism, The desert )


دراسة تقويمية لموضوعات التعبير الكتابي الموجهة لمتعلمي السنة الرابعة من التعليم المتوسط

عريف هنية, 

الملخص: تعدّ مسألة تقويم تعليم التعبير الكتابي وتعلّمه في المراحل التعليمية المختلفة من المسائل الشائكة والمعقدة في العملية التعليمية التعلّمية، نظرا لما تتطلبه من جهد وعناء ووقت من المعلّمين والمتعلّمين على حدّ سواء، لذلك تستهدف هذه الدراسة الوقوف على هذه المشكلة، متخذة من موضوعات التعبير الكتابي في كتاب اللغة العربية للسنة الرابعة من التعليم المتوسط في الجزائر عينة للدراسة، محاولة الإجابة عن الإشكالية الآتية: هل تقوم تمارين التعبير الكتابي الموجهة لمتعلّمي هذا المستوى بتقويم مهارات التعبير الكتابي لديهم بطريقة صحيحة؟ Abstract The question of assessing the teaching of written expression and its learning in the various educational stages is one of the most complex issues in the teaching and learning processes given the effort and time it requires from teachers and learners alike. This study then aims at assessing this issue through selecting the topics of written expression in the Arabic language textbooks in the fourth-year secondary school. This study aims at ultimately answering the following problematic: Do written expression exercises directed at learners of this level assess their written expression skills correctly?

الكلمات المفتاحية: تقويم، مهارات، تعبير كتابي، لغة عربية، تعليم متوسط assessment, skills, written expression, Arabic language, intermediate education


الْأَبْعَادُ الدَّلَالِيَّةُ الْإِحَالِيَّةُ فِي رِسَالَةِ المُتَكَلِّمِ الْخِطَابِيَّةِ، تَوصِيفٌ الْمَضْمُونِ وَاسْتِقْرَاءٌ الْأَثَرِ.

البار عبد الحفيظ,  البار عبد الرحيم, 

الملخص: لا يقف الخطابُ على نمط التّواصل فحسب؛ بل يتعدّاه إلى 'أبعاد إحاليّة' أخرى تتضمّن الجوانب الاجتماعيّة والنّفسيّة والفكريّة والثّقافيّة؛ وهي ذات صلة بتكوين الجوانب الشّخصيّة لكلّ فرد من المجتمع. وإذا كانت للرّسالة الخطَابيّة أنساقٌ لا تنحصر في الأداء الكلاميّ المباشر مع المتلقّي السّامع والمتلقّي المحاور والمتلقّي المناقش وغير ذلك من الأنماط التّواصليّة؛ فإنّ إشكالنا يقع في استبصار هويّة رسالة المتكلّم، وهو منظوم كالآتي: ما هي الأبعاد الهوياتيّة للرّسالة الخِطابيّة؟، وفيما تتجلّى صور الهويّة في نصّ الرّسالة الخطابيّة للمتكلّم؟. وكيف يقع مقاس التّأويل بالإثبات أو بالنّفي في إقرار هويّة النّصّ الخطابيّ؟. وكيف نوظّف اللّغة في كشف عمق المنتج الفكريّ والثّقافيّ بأبعاده الذّاتيّة والاجتماعيّة؟. The discourse not only stands for the mode of communication; it also extends to other 'referral dimensions' that include the social, psychological, intellectual and culturalaspects; it is related to the formation of the personal aspects of each individual in society. And if the rhetorical message has formats that are not limited to direct verbal performance with the recipient, the recipient, the interviewer, the discussed recipient, and other communicative patterns, then our problem lies in the clarity of the identity of the speaker's message, as follows: What are the dimensions of the identity of the rhetoric?. How does the interpretation of the interpretation, or the negation, occur in establishing the identity of the rhetoric of the product?. How do we use language to reveal the depth of the intellectual and cultural product in its subjective and social dimensions?.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحيّة: الخِطاب، التّداول، الرّسالة، المتكلّم. ; Keywords: Speech, circulation, message, speaker.


واقع اللغة العربية بين أبنائها – الأسباب والحلول-

بن موسى سميرة, 

الملخص: اللغة العربية هي رمز الهوية العربية والإسلامية، ووسيلة من وسائل التواصل، وعامل رئيس في بناء الشخصية الفردية والجماعية للأمة. وفي الموضوع حديث عن اللغة العربية ومكانتها بين اللغات وعن واقعها بين أبنائها في عصر باتت تتجدد فيه المعلومات وتتسابق. وهو محاولة لتحديد أهم أسباب تراجع اللغة العربية واقتراح مجموعة من الحلول يمكنها أن تسهم في النهوض بها من جديد. The Arabic language is a symbol of Arab and Islamic identity, a means of communication, and a key factor in building the individual and collective personality of the nation. In the topic, there is talk about the Arabic language and its position among languages, and its reality among its users in this era. It is an attempt to identify the most important reasons for the retreat of the Arabic language and to suggest solutions that could contribute to its revival.

الكلمات المفتاحية: لغة عربية؛ عصر المعلومات؛ هوية ; Arabic; the information age; identity


صيغةُ الأمْر الصّريح(افعَلْ) في القرآن الكريم حُضورُها ودلالاتُهَا سورة "الأعراف" أنموذجًا

بوترعه عبد الحميد, 

الملخص: الملخّص: يُعَدُّ أسلوبُ الأمْرِ واحدًا مِن الأساليب الطلبيّة الواسعةِ الاستعْمالِ، الكثيرةِ التداوُلِ في كلام العرب، وقدْ اُسْتُعْمِلَ بِصِيَغٍ مُتَعدّدةٍ، فَحقّقَ بِذَلـكَ أغراضَهُ، وبلَّغَ مقاصدَهُ. ومِن الصِّيغِ الأكثرِ حُضُورًا في كلام العربِ صيغةُ الأمِرِ الصّريح (اِفْعَلْ)، ولئِنْ كانَ حُضُورُ الأمْرِ بِصِيغتهِ الصّريحةِ واضحًا في العربية فإنّ حُضُورَهُ في القرآن الكريم أكثرُ وضُوحًا وأوْضحُ بيَانًا، وهو ما يعكسُ أسْرَارًا من المعاني اُستوْدِعتْ فيهِ، يكشفُ عنها السياقُ، ولهذا الغرضِ عُنِيَتْ هذه الدراسةُ برصْدِ وتتبُّعِ الأمْر بِصِيغتهِ الصّريحةِ ودلالاتها المختلفة في سُورة "الأعراف" كنمُوذَجٍ، السُّورة المكّية المبدوءة والمختُومَة بالدعْوةِ إلى توحيدِ الله عَزّ وجَلّ. وقد اعتمدنا المنهج الوصفي المشفوع بالتحليل؛ حيث عرَّفْنَا الأمر وصيغَه ودلالاتهِ ولاسِيَمَا صيغة الأمْر الصريح، وتتبُّع حُضُورها في آيات السُورة. ولعلّ أهمّ ما توصّلت إليه الدراسة هو الحُضُورُ المُكَثفُ لهُ بِدَلالاتهِ المختلفة, والتي تَعْكِسُ بِدَوْرِهَا بلاغةً عاليةً في لُغةِ القرآن, وإعْجَازًا في أساليبهِ، وإحْكَامًا في مبَانِيهِ. Abstract : It is one of the most widely used methods of demand, which is frequently used in the words of Arabs, and it has been used in many forms, achieving its purposes and reaching its purposes. The wording of the explicit order (do) is among the most present in the words of the Arabs. While the presence of the order as it was explicitly stated in Arabic, its presence in the Holy Koran is more visibility and clear, reflecting a series of meanings that have been called for, revealing the context, For this purpose, this study was intended to monitor and follow the order as it was explicitly drafted and its various indications in the Surah "Al-A'raf " as a Model. The Meccan Surah that began and ended with the call for the unification of God Almighty. We have adopted the descriptive approach, which is supported by analysis; we have learned the matter, its wording and its signs, especially the wording of the explicit command, and track its presence in the wristings The most important thing that the study reached is the intensive presence of him in his various countries, which in turn reflect the high language of the Koran, the achievement of his methods, and the provisions of his buildings

الكلمات المفتاحية: أمر ; افعل ; دلالة ; طلب ; إلزام


آليات التتشكيل في شعر إدريس جمّاع

بوعلاوي محمد, 

الملخص: يدرس هذا المقال آليات التشكيل في شعر إدريس محمد جماّع، ويكشف البنية الفكرية التي يحملها هذا الشاعر، وهذا قصد رصد وتحليل مختلف التشكيلات في لغته الشعرية، والكشف عن الجانب الفني الإبداعي الكامن فيه، ثم التطرق إلى التأثيرات الجمالية الحاصلة على مستوى التلقي، مع تقديم نماذج شعرية وتحليلها أسلوبيا، لأن في التشكيلات الأسلوبية تتجسد معالم الشعرية المنشودة من خلال بعض السمات اللغوية المتداولة، من إيقاعات وضوابط صوتية، وكذا ترديد بعض الأوزان الشعرية.

الكلمات المفتاحية: إدريس محمد جماع – التشكيل – الشعر -


تَغييب المباحث التّداولية في التّراث اللّغوي العربي - مُحاولةٌ لتَحديثِ الأَثَرِ التَّداوُلِي –

بن سعدة يوسف, 

الملخص: يهدف البحث إلى رصد معالم تداولية غيبت وبقي أثرها في التراث العربي الأصولي والنحوي والبلاغي إلّا أنّ وضعها الهامشي لم يلتفت إليه إلّا بعد تأسّس التّداولية بمفهومها الغربي، ولعلّ كثافة الشواهد التداولية في التقعيدات العربية لعلوم اللغة والدين جديرة بأن يكشف عنها النقاب مواكبة للتحديثات المعرفية والطبيعة التداولية للخطاب التي لا تتوقف تحديثاتها، لأجل ذلك يحاول المقال الإجابة عن إشكالية عدم اللفت إلى التراث إلّا بعد تبين النظريات الغربية، والتراث العربي براء من هذا الإيعاز الغربي. Abstract: The research aims to monitor pragmatism features that were absent and their impact remained on the Arab fundamentalist, grammatical and rhetorical heritage. However, its marginal position was not taken into consideration until after the establishment of pragmatism in its Western concept. Perhaps the intensity of deliberative evidence in Arab intricacies of the sciences of language and religion is worthy to be revealed by the veil in line with modern knowledge and nature. The pragmatism discourse of the discourse that does not stop its Modernity , for that the article tries to answer the problem of not turning to heritage until after Western theories have been clarified, and Arab heritage is innocent of this Western injunction.

الكلمات المفتاحية: أصولي، بلاغة، تداولية، تراث، خطاب، نحو. ; : Fundamentalist, Rhetoric, Pragmatics ,heritage, Discourse, Grammar.


The Effectiveness of Integrating Translation in Teaching English for Specific Purposes at the Workplace. The case of Technicians in L'Algerie Telecom Company in Saida, Algeria

Kherraz Mokhtaria,  Boulenouar Mohamed Yamin, 

Résumé: This paper explores the need to integrate translation in teaching English for Specific Purposes within the training that technicians of L'Algerie Telecom Company in Saida undergo. Indeed, the present study aims at shedding light on the effectiveness of implementing translation in teaching technicians who represent the sampling of the study in hand. As for data collection instruments a questionnaire was addressed to the technicians and another questionnaire was addressed to the responsible in charge of the training to collect quantitative data. The results revealed that translation is misused by trainers; it is rather used without any appropriate technique or strategy. Hence, the purpose of the paper is to suggest effective and suitable English training program in which translation takes the lion share as means of teaching English for Specific Purposes at the workplace.

Mots clés: English for Specific Purposes ; technicians ; translation ; English training


زوايا نظر اللغويين الغربيين المحدثين إلى اللغة الشعرية

بوعنينبة سفيان, 

الملخص: ‏ يعد الوصول إلى حقيقة اللغة الشعرية غاية الدراسات اللغوية والأدبية، غاية تباعدت الآراء فيها ‏وتقاربت وتعدّدت، ولا شك في أن تعدد المدارس اللغوية واختلاف مشاربها في العصر الحديث أثرى زوايا ‏النظر إلى اللغة الشعرية، وعلى ذلك رأينا أن نقدم في هذه الصفحات رؤية اللغويين الغربيين المحدثين للغة ‏شعرية على اختلاف مناهجهم ومدارسهم، ولعرض ذلك؛ قمنا في البداية بتحديد زمان (المحدثين) ممثلا ‏في الحداثة، ثم عرضت للشعرية والأسلوبية والانزياح والسيميائية، وتلمسنا اللغة الشعرية فيها، عند كل ‏من: بوفون (‏Buffon‏)، وفاليري (‏Valéry‏)، وبالي (‏Bally‏)، وريفاتير (‏Riffaterre‏)، وليو ‏سبيتزر (‏L-Spitzer‏)، وجاكوبسون (‏Jakobson‏)، ورولان بارت (‏R-Barthes‏)، ‏وتشومسكي (‏Chomsky‏). كل من الزاوية الفكرية التي يتترس بها، ليجتمع الجميع على خصوصية ‏اللغة الشعرية بعدّها تجاوزا للغة العادية، وخرقا لها.‏ الكلمات المفتاح : حداثة، لغة شعرية، انزياح، أسلوبية، سيميائية‎.‎ Abstract : The viewpoints of modern Western linguists to poetic ‎language Access to the truth of the poetic language is the purpose of ‎linguistic and literary studies A purpose, about which opinions have diverged, converged and varied. ‎Accordingly, these pages aimed at introducing the linguistic vision ‎adopted by modern Western linguists towards the poetic language ‎regardless of their varied approaches and schools. To expose this issue, ‎the era of (modernists) is initially represented as reflected in modernity, ‎then poetism, stylistics, displacement and semiotics are addressed, and ‎the poetic language therein is touched on in the works of: Buffon، ‏‏(‏Valéry، ‏Bally، ‏Riffaterre، ‏L-Spitzer، ‏Jacobson‏)، ‏R-Barthes، ‏Chomsky‏.‏‎ ‎Each, from the intellectual point of view, followed by each of them, ‎agree on the specificity of the poetic language, which goes beyond the ‎ordinary language‏.‏ Keywords‏:‏‎ modernity, poetic language, displacement, stylistic and ‎semiotics‎

الكلمات المفتاحية: حداثة، لغة شعرية، انزياح، أسلوبية، سيميائية‎.


قصيدة :من مذكرات حاكم عربي في طريق التوبة لصلاح الدين باوية – دراسة في آليات البنية العروضية – رصد وتحليل- The poem: memories of an Arab leader on the path of repentance of Salah Eddine Bawiyah - Study of the mechanisms of the prosodic structure - Monitoring and analysis -

رحماني عبد القادر, 

الملخص: تعد قصيدة " من مذكرات حاكم عربي في طريق التوبة" من أجمل ما أبدع الشاعر الجزائري المعاصر"صلاح الدين باوية"،من حيث خصوبة القضية السياسية التي تناولها،إذْ تغلغل إلى أغوار نفسية الحاكم العربي،وعقله الباطني، دون أن يسميه،فأدرك حقا طريقة تفكيره، مظهرا حرصه على البقاء في السلطة مدى الحياة،موضحا طبيعة علاقته بشعبه،وقد جسد ذلك في قصيدة حرة من ثلاثين مقطعا شعريا،مختلفة في الكم،متفقة في الوزن العروضي،وهذا البحث يحاول الكشف عن آليات البنية العروضية لهذه المطولة أو الملحمة الشعرية، مبينا تلاحم وتآزر روافدها ودورها في تفعيل حركة الإيقاع الشعري و تكثيف الدلالات The poem "Memoirs of an Arab sovereign on the path of repentance" is one of the most beautiful works of the contemporary Algerian poet "Salah Eddine Bawiyah", in terms of the richness of the political question he dealt with, penetrating the depths of the psyche of the Arab sovereign and his subconscious, Without naming him, putting his hand on his way of thinking, showing his desire to stay in power for life, explaining the nature of his relationship with his people, this was embodied in a free poem of thirty verses of poetry, different in quantity, coherent in poetic rhythm. This research attempts to discover the mechanisms of the episodic structure of this long and poetic epic. The research is aimed at discovering the mechanisms of the episodic structure of this long and poetic epic, indicating the coherence and the synergy of its tributaries and its role in the activation of the poetic rhythmic movement and the intensification of the connotations.

الكلمات المفتاحية: صلاح الدين باوية،شعر حر،وزن شعري،سطرشعري،تدوير،زحاف ; Salah Eddine Bawiyah, free verse, poetic rhythm, striations, rotation, creeping


الظواهر الحجاجية في شعر تميم البرغوثي مقاربة تداولية في قصيدة "القهوة" Argumentation phenomena in Tamim Barghouti poetry A Pragmatics approach in the poem "Al-Qahwa"

بن سحنون عابد,  غروسي قادة, 

الملخص: تركز المقاربة الحجاجية على البعد الإمتاعي والإقناعي وعلى الفعل الكلامي أيضًا ضمن الخطاب لاهتمامها بأسراره وأغراضه التبليغية، وما يحتويه من مرجعيّات على تنوعها. فالخطاب التداولي في الشعر العربي المعاصر يتنبؤ بحدوث شيء ما ولا يكون صحيحًا إلاَّ من خلال حدوث الفعل القصدي باعتباره شرطًا من شروط إنتاج المنطوق مع إضافة عنصر الإشباع الذي يجعل القصديةَ تسيرُ وفق نظام صحيح وتتمحور إشكالية البحث حول الاعتقاد بصدق حدث الفعل، لأنه المحرك الأساس في إنتاج الخطاب النقدي باعتباره المنجز اللغوي المستقل عن الذات التي أنجزته The argumentative approach focuses on both the entertainment dimension and the persuasive dimension and act speech within discourse, Because of its interest in his secrets and informational purposes. And the references it contains on its diversity. The pragmatic discourse in contemporary Arabic poetry predicts that something will happen, It is only true through the occurrence of an intentional action as a condition of operative production With the addition of an element of saturation that makes intentionally run according to a correct order, The problematic of research revolves around believing in the truthfulness of the event of the act, Because it is the main engine in the production of critical discourse as the linguistic achievement independent of the self that it has accomplished

الكلمات المفتاحية: خطاب تداولي، شعر عربي معاصر، ظواهر حجاجية، أفعال كلامية، قصدية، قصيدة القهوة ; pragmatic discourse; Contemporary Arabic Poetry; Argumentation phenomena; acts speech; Intentionality poem coffee


إستراتيجيّة السّرد النسوي في رواية عازب حي المرجان لربيعة جلطي- مقاربة سيكولوجية-

بوروبة سارة,  بن عائشة ليلى, 

الملخص: فرضت القيّم الأبويّة/ البطريركيّة جملة من التصنيفات العنصريّة على أساس الجسد، ونظرت إليه كحدّ فاصل بين الذكورة والأنوثة، ممّا يجعل الرّجل يحتل الصّدارة ويمُنح حقّا تعسّفيّا في الهيمنة، مقابل تراجع الأنثى كونها الأضعف بدنيّا، لذلك اهتمّ السّرد النّسوي بمراجعة التّقسيم الطّائفي القائم على أساس الجسد، واعتبره مجرّد قالب عاجز عن منح الذّوات تقسيماتها الحقيقيّة/ الأصليّة. تهدف هذه الدراسة من خلال الرّواية النّموذج الوقوف على إشكاليّة انزيّاح الرّجل عن هويّته الجندريّة –كذكر- ليتحوّل بذلك إلى ذات مهمّشة/ مشتّتة، مع إبراز أثر الجسد الذّكوري القبيح في تعطيل مسارات الفحولة والهيمنة، وبيان دور الآخر - النسوي- الذي يظهر كأداة فاعلة لنيل الاعتراف وتأكيد الهويّة الذّكوريّة، وذلك من خلال استثمار آليات التحليل السيكولوجي في فهم انحرافات السّلوك البشري. Patriarchal values imposed a set of racial classification based on the body, and viewed it as dividing line between masculinity and femininity, this makes men occupy the top spot and is granted an arbitrary right to dominate, as opposed to the decline of the female being the weakest physically, there fore, the feminist narrative is care with reviewing the sectarian division based on the body, and considering it merely a mold incapable of giving subjects their true/ original divisons. This study aims, through the model novel, to identify the problem of man’s deparature from his gender identity- as male- to transform into a marginalized dispersed subject, and highlighting the effect of the ugly male body in disrupting the paths of virility and dominance, and the role of the other – the female – that appears as an effective tool for gaining recognition and affirming the male identity, and that is by investing in psychololgical analysis mechanisms in understanding deviation in human behavior

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية : السرد النّسوي؛ الأنثى؛ الذكر؛ الجسد؛ التحليل السّيكولوجي.Keywords: Feminist Narrative; Female; Male; Body; Psychological analysis.


Virginia Woolf’s Mrs. Dalloway From Gender Perspectives

البشير ياقوت,  عمارة نعيمي, 

الملخص: During the Victorian era, women did not have rights neither to work nor to vote, they were only addressed to be mothers and wives. Virginia Woolf experienced this repression in that era. Thus, she tackled the issue in her novel Mrs. Dalloway where she envisions the city of London from a feminist perspective to unveil the oppression of women by introducing different characters, situations and events. This study aims at exploring feminism, gender roles and stereotypes in the novel and to survey women’s representation and how Woolf sees the identity of women at that time. The different female characters like Sally, Clarissa, Miss Kilman and Elezabeth are used to declare that gender roles and social attitudes can be changeable and that women and men are not necessary different and feminine features are not limited to females only and vice versa. خلال العصر الفيكتوري ، لم يكن للنساء الحق في العمل أو التصويت ، بل كانت موجهة فقط لتكون أمهات وزوجات. عانت فيرجينيا وولف من قمع النساء في تلك الحقبة. وهكذا ، تناولت هذه القضية في روايتها السيدة دالواي حيث تصور مدينة لندن من منظور نسوي وكشف النقاب عن اضطهاد المرأة من خلال تقديم شخصيات ومواقف وأحداث مختلفة. تهدف هذه الدراسة إلى استكشاف النسوية وأدوار الجنسين والقوالب النمطية في الرواية ومسح تمثيل المرأة وكيف ترى وولف هوية المرأة في ذلك الوقت. تُستخدم الشخصيات النسائية المختلفة مثل سالي وكلاريسا وميس كيلمان وإليزابيث للإعلان عن أن أدوار الجنسين والمواقف الاجتماعية يمكن أن تتغير وأن النساء والرجال ليسوا ضروريين مختلفين وأن السمات الأنثوية لا تقتصر على الإناث فقط والعكس صحيح.

الكلمات المفتاحية: Victorian era ; Gender roles ; Gender stereotypes ; Virginia Woolf. ; العصر الفيكتوري ; أدوار الجنسين ; الصور النمطية للجنسين ; فيرجينيا وولف ; رواية السيدة دالواي


إستراتيجيات التعلّم لأداء تعليم فعّال في الطّور المتوسط

وناس هوارية,  حاكم عمارية, 

الملخص: يعتير التعليم أحد أهم القوى الفاعلة في المجتمعات، وسبب وجيه في تطور الدوّل؛ لهذا نجد العلماء وخبراء التربية منصبّين في كيفية تطويره من خلال تحديث مناهجه وتغيير أساليب التعليم، وطرائق التدريس من أجل تحصيل تعليم فعّال. تهدف هذه الدراسة إلى إبراز الدور الفعّال لمختلف إستراتيجيات التدريس المتبعة في التعليم من أجل الارتقاء به. تعليم – خبراء التربية – مناهج – طرائق التدريس – استراتيجيات. Education is one of the most important actors in societie and a good reason for the development of countries; that is why we find scholars and education experts focused on how to develop it through updating its curricula and changing teaching methods for effective education. This study aims to highlight the effective role of teaching strategies used in education in order to improve it.

الكلمات المفتاحية: تعليم – خبراء التربية – مناهج – طرائق التدريس – استراتيجيات. ; Education – education experts – curricula – teaching methods - strategies


سلطة الجمال اللغوي وبنيتها في الإعلان التجاري الفايسبوكي، دراسة في نماذج تطبيقية. The Power of Linguistic Aesthetics in Facebook Commercial Advertising, A Study in Applied Models.

بحة فتحي, 

الملخص: سنجتهد في هذا السياق البحثي للحديث عن سلطة الجمال اللغوي في الخطاب الإشهاري الفايسبوكي، كما أننا سنثير قضية مهمة تتعلق بالمواقف الاجتماعية من هذا الخطاب الإشهاري ومقدرة هذا الخطاب في التسلط على رقاب لديهم، وعليه فإن معد الإرسالية الإشهارية سيكون دائم البحث عن أدوات تعطل الآلة النقدية للمتلقي وذلك باستثارته للعواطف، إن الإشكالية الرئيسة التي تطرحها هاته المداخلة هي كيف يمكن للخطاب الإشهاري بشكله الجمالي أن يمتلك سلطة اللغة من خلال متضمنات الخطاب؟ والقضية الثانية التي نثيرها أيضا تتعلق بالمواقف الاجتماعية من هذا الخطاب الإشهاري وفي مقدرة هذا الخطاب في التسلط على رقاب الناس وسلب ألبابهم ودعوتهم لقبول خدمات وشراء منتجات لا قبل لهم بها، بل ودعوتهم لتغيير سلوكاتهم ومواقفهم تجاه بعض المنتجات والخدمات. In this research context, you will strive to talk about the power of linguistic beauty in the Facebook publicity speech, and we will also raise an important issue related to the social attitudes of this advertising speech and the ability of this speech to dominate their necks, and accordingly, the promoter of the advertising dispatch will always search for tools that disrupt the recipient's cash machine By stimulating emotions, The main problem raised by this intervention is how can the publicity speech in its aesthetic form possess the authority of language through the discourse's implications? The second issue that we raise also relates to the social attitudes of this propaganda discourse and the ability of this speech to dominate people's necks and rob their throats and invite them to accept services and buy products that they do not accept, and even to invite them to change their behavior and attitudes towards some products and services.

الكلمات المفتاحية: خطاب اشهاري ; سلطة اللغة ; حجاج ; اللغة ; الاقتصاد ; pilgrims ; langage ; facebook ; advertising


البوليفونية الاصطلاحية في طروحات أركون النقدية

بوالقندول فوزية, 

الملخص: تنبني استراتيجية الناقد و المفكر الفيلسوف "محمد أركون" على الممارسة الفكرية التي تؤسس لأنطولوجيا الحاضر، فهو باحث حداثي بامتياز؛ إذ لم يركن أبدا في طروحاته للمعطى الجاهز أو المنتهي و المقولب. و عليه فقد تغيّ مقالنا الوقوف عند إشكالية التعددية الاصطلاحية في كتابات أركون النقدية و الفكرية، و ذلك من خلال محاولتنا تفكيك شفرة أكثر المصطلحات "أشْكلة" على المتلقي. لأجل ذلك اتبعنا منهجا استقرائيا تحليليا انتقينا خلاله ثلاثة مصطلحات أثارت أسئلة إشكالية في النقد العربي و الغربي -على السواء- و هي: الأنْسنة – التأويل – الحداثة، بما تجسده من حمولات نقدية و فكرية و إيديولوجية.و قد توصلنا لنتيجة رئيسة مفادها أن مشروع "الإسلاميات التطبيقية" الذي أسس له "أركون" إنما غايته القصوى هي نبذ ثقافة الإقصاء و العمل على إحياء ثقافة الاستقصاء للنهوض بالعقل العربي فكريا و حضاريا. الكلمات المفتاح: أنسنة، تأويل ، حداثة، إسلاميات تطبيقية. Abstract : The strategy of the philosopher and thinker Muhammad Arkoun is based on the intellectual practice that establishes for the anthropology of the present, he is a modern scholar with distinction, as he has never been left in his thesis of the ready or finished and stereotyped. Our article has therefore , changed to the problem of conventional pluralism in Arkon's critical and intellectual writings, by attempting to decipher the most "problematic" terms on the recipient. Thus ,We have adopted an analytical introspecti approach in which we selected three terms that raised problematic questions in both Arab and Western criticism: humanism, interpretation, modernity, with its monetary, intellectual and ideological loads . We have come to the conclusion that the project "Applied Islamism" for which Arkoun founded, is aimed at rejecting the culture of exclusion and working to revive the culture of inquiry to promote the Arab mind intellectually and culturally. Keywords: Humanization ,Interpretation, Modernity, Applied Islamism.

الكلمات المفتاحية: أنسنة، تأويل ، حداثة، إسلاميات تطبيقية.


An In-depth Investigation into the Project-Based Learning in Algerian Secondary Education: Teachers’ and Learners’ Perceptions, Challenges and Difficulties.

بلمكي اسماء,  بغزو صبرينة, 

الملخص: This descriptive research aims to investigate the status of Project-Based Learning which has been adopted by the Ministry of National Education as a reform to smoothly shift to a learner-centered pedagogy. Most educators face a myriad of challenges in applying the approach. Pupils, on the other hand, are apathetic and refuse to take over responsibility. With an aim to shed light on the difficulties those teachers and pupils encounter, this paper focuses on providing an accurate description of how projects are being implemented in secondary schools. Two questionnaires were posted online. The study consisted of teachers from nine provinces and pupils from different levels studying at Elhachemi Bouzidi School, Khenchela. The results revealed that English projects are not properly dealt with. While pupils need more support and motivation, teachers prove to be lacking the necessary skills, training, and guidance. يهدف هذا البحث الوصفي إلى التحقيق في وضعية منهج التعلم القائم على المشروع والذي تم تبنيه من قبل وزارة التربية الوطنية كإصلاح للانتقال بسلاسة إلى مبادئ التدريس المتمحورة حول المتعلم. يواجه معظم المعلمين عددا لا يحصى من التحديات في تطبيق هذا المنهج. يظهر التلاميذ ،من جهة أخرى، اللامبالاة و يرفضون تحمل المسؤولية. بهدف تسليط الضوء على الصعوبات التي يواجهها هؤلاء المعلمون و التلاميذ، يركز هذا البحث على تقديم وصف دقيق لكيفية تنفيذ المشاريع في المدارس الثانوية. تكونت الدراسة من أساتذة في التعليم الثانوي من تسع ولايات و تلاميذ من مختلف المستويات يدرسون في ثانوية الهاشمي بوزيدي ،خنشلة حيث تم نشر استبيانين على الانترنت لكل منهما. كشفت النتائج أن مشاريع مادة اللغة الانجليزية لا يتم التعامل معها بالشكل الصحيح. بينما يحتاج التلاميذ إلى مزيد من الدعم و الدافعية لتطبيق المشروع ، أثبت المعلمون أنهم يفتقرون إلى المهارات الضرورية والتدريب والتوجيه.

الكلمات المفتاحية: Project Based –Learning, Teachers, Pupils, Perceptions, Challenges, Difficulties التعلم القائم على المشروع، الأساتذة، التلاميذ، التصورات، التحديات، الصعوبات


التوحيدي قارئا للجاحظ

هاشم رابح,  دردار بشير, 

الملخص: بات من المتعارف عليه قديما وحديثا أن التوحيدي مثّل الامتداد الجاحظي في الكتابة النثرية، الأمر الذي حدا بالباحثين إلى عقد المقارنات الطويلة بين الكاتبين على المستوى الأسلوبي، وحتى على المستوى الفكري، ولقبوا التوحيدي بالجاحظ الثاني. في هذا البحث سنحاول جمع شتات هذه الأقوال لنرى إلى أي مدى استطاع التوحيدي أن يتمثل الإرث الجاحظي في كتاباته النثرية؛ مبينين مقدار الأثر الذي تركه فيه، ومستويات قراءته له، متناولين بذلك ما ضمنه كتبه من أقوال حول الجاحظ وبلاغته، ومقارنتها بأقوال الدارسين القدماء، مستندين في ذلك على أهم دراسات المعاصرين الذين تناولوا الجاحظ والتوحيدي. has become known, in the past and in the present, that Al-Tawhidi represented the extension of al-Jahzi in prose writing, which promoted researchers to make long comparisons between the two writers at the methodological level and even on the intellectual level, and they called al-Tawhidi by al-Jahiz al-Thani, in this research we will try to collect these researches to see to what extent Al-Tawhidi was able to represent Al-Jahzi in his prose writings, indicating the amount of impact he left on him and on his writings, dealing with that in his books about Al-Jahiz and his rhetoric, and comparing them with the writings of ancient scholars, based on the most important studies of contemporaries who dealt with Al-Jahiz and Al-Tawhidi.

الكلمات المفتاحية: التوحيدي، الجاحظ، الكتابة النثرية، المستوى الأسلوبي، المستوى الفكري. ; Al-Tawhidi, Al-Jahiz, prose writing, the methodological level, the intellectual level.


الإحالة الضميرية في النص الشعري الأدونيسي "قصائد إلى الموت" نموذجا

الراجي را حنان, 

الملخص: إن التساؤل عن اتساق النص أمر يشغل كثيرا من الباحثين. ويبقى موضوعا ذا أهمية كبيرة، خاصة حين يتعلق الأمر بالبحث في أدوات هذا الاتساق، التي تسهم في الربط بين مكونات النص، شكلا ودلالة. والتي تعد الإحالة أبرزها. كما أن الضمير أقوى العناصر تحقيقا للإحالة. ولا شك أن النص الشعري من النصوص التي تتسم باتساقها وتماسكها. فلا يمكن فهم مضامينها، إلا بدراسة أثر الإحالة في بيان معاني النص. و هذا البحث إنما هو دراسة لأثر الإحالة بالضمائر في تماسك النص الشعري "قصائد إلى الموت" لأدونيس، ودورها في الكشف عن دلالاته، وإبراز التناقضات داخله.

الكلمات المفتاحية: الاتساق، الإحالة، الضمائر، قصيدة، الموت والحياة.


البعد السردي في القصة القصيرة "ذاكرة الجيران لنجيب محفوظ نموذجا"

الحضراوي العربي, 

الملخص: تحاول القصة القصيرة اليوم في إطار تشييد خصوصية محاكاة الواقع والتحوّل أن ترتاد وتلامس آفاقا وفضاءات تعبيرية جديدة غير مألوفة وغير تقليدية، وذلك باعتبار عامل الإبداع في استمراره وهبَ الكتابة شرعيتَها وتبريرَها، وهو ما يمكن أن يجعل الفرق واضحا وقائما بين قصة تقليدية وأخرى حداثية تسعى إلى خلق تقليد جديد لدى المتلقي ونحن نطمح بهذه الدراسة إلى استجلاء البعد السردي في النص القصصي ذاكرة الجيران لنجيب محفوظ، إذ سنركز أيضا على أبرز الظواهر اللافتة التي استخدمها الكاتب في تطوير وتطويع أساليبه الفنية، والتي قام فيها بتصوير الجزئيات الدقيقة في مفاصل الأشياء، وكأن الكاتب أرادنا أن نعيش عنصر التشويق والإثارة عند المتلقي، إضافة إلى الأبعاد الأخرى ذات النسق الفكري والتأملي التي تختزنها القصة. Today's short story, in the context of the construction of the peculiarity of simulation of reality and transformation, tries to frequent and touch new horizons and expressionspaces that are unfamiliar and unconventional, considering the factor of creativity in its continuity and the gift of writing its legitimacy and justification, which can make the difference between a traditional and an up-to-date story that seeks to create a new tradition for the recipient and we aspire to clarify the narrative dimension in the narrative text memory of the neighbors of Naguib Mahfouz, as we will also focus on the most prominent phenomena that the author used in the development and adaptation of the story. His artistic methods, in which he photographed the fine particles in the joints of things, as if the writer wanted us to live the element of excitement and excitement at the receiver, as well as other dimensions with the intellectual and contemplative theme that the story contains.

الكلمات المفتاحية: قصة قصيرة، متلقي، حكي، بعد سرد، بنية سردية. ; Short story, receiver, narrated, after narration, narrative structure


مقاربة الرابط الحجاجي في الخطاب السياسي الأموي خطبة الحجاج بن يوسف في أهل الكوفة وأهل الشام أنموذجا

نايل بختي, 

الملخص: الملخص يندرج هذا المقال ضمن سياق استثمار الرابط الحجاجي الذي يعد آلية من آليات الحجاج في البحث التداولي وخاصة في الخطاب السياسيُّ ؛ ويقوم المخاطِب من خلاله بتثبيت تملّك السلطة في الصراع السياسي، وقد ساعد على هذا توفرُ دواعي الخَطابة السياسية في العصر الأموي، والتي كان أبرزها وجود الخلافات المذهبية والأحزاب السياسية منذ فجر الدولة الأموية وخاصة بعد تولي الحجاج بن يوسف الثقفي الخلافة، وكذلك تميز الأطر العامة لفن الخطبة الأموية عموما عن باقي الفنون النثرية الأخرى, من هنا وقع اختيارنا في توظيف اللسانيات التداولية باعتبارها درس حديث، واستثمار الرابط الحجاجي في خطبة الحجاج بن يوسف كمجال للدراسة الحجاجية. Abstract : This article is about the investing of the argument link, which is a mechanism for arguments in deliberative research, especially in political sermon, and this was helped by the availability of political rhetoric in the Umayyad era, which is the most prominent of them was the presence of political parties since the Umayyad era, especially after the assumption of the caliphate by Al-Hajjaj ben Yusef al-Thaqafi, hence our choice in employing deliberative linguistics as a recent lesson, and its investment in the Al-Hajjaj ben Yusef sermon as an area for sermon study.

الكلمات المفتاحية: تداولية، حجاج، خطاب سياسي، رابط حجاجي.


تجلّيات الاستعارة العرفانية في مختارات من السّرد العربي الشعبي.، The manifestations of the cognitive metaphor in an anthology of popular Arabic narrative.

جعفري عواطف,  لحمادي فطومة, 

الملخص: إنّ الاستعارة في المباحث العرفانية آليّة تفكير وعملية إدراكية كامنة في الذهن، مرتبطة ارتباطا وثيقا بتفكيرنا ونظامنا وأنسقتنا التصورية، فهي تجعلنا ندرك العالم من حولنا ونتفاعل معه. وتمظهر الاستعارة العرفانيّة في أنظمة معرفية متنوعة هو ما نمّى فينا رغبة البحث في مكنوناتها وخباياها، فتجلّياتها اللسانية وغير اللّسانية في السّرد العربي الشّعبي هو ما سنتبيّنه في هذه الدّراسة من خلال مختارات سرديّة من كتابي "ألف ليلة وليلة"و"كليلة ودمنة" بالإضافة إلى "أسطورة أوديب"، لبيان كيفية اشتغالها في التّراث العربي والوقوف على مدى أهميّة الاستعارة بمفهومها الجديد في تحليل اللغة. The metaphor in the cognitive detective is a mechanism of thinking and a cognitive process lurking in the mind, closely linked to our thinking, system and conceptual structure, it makes us realize the world around us and interact with it. The cognitive metaphor is reflected in a variety of cognitive systems that have developed in us the desire to research its mechanics and mysteries, its linguistic and non-linguistic manifestations in the popular Arabic narrative are what we will show in this study through a narrative anthology of the books "A Thousand and One Nights", "Kalila and Damna" as well as the "legend of Oedipus", to show how it works in the Arab heritage, and to see how important it is to borrow in its new concept in the analysis of the language.

الكلمات المفتاحية: عرفان ; استعارة عرفانية ; سرد عربي شعبي ; Cogniton ; Cognitive metaphor ; popular Arabic narrative


شعرية الشعرية في قصيدة "عام الحزن" للشاعر الجزائري علاوة كوسة. Poeticity Of Poetics In The Poetry Of "The Sadness year" For The Algerian Poet Allaoua Koussa.

جوامع ابتسام,  كوسة علاوة, 

الملخص: تعد شعرية الشعرية من مظاهر الوعي الفني والنقدي المتجسد في القصيدة الجزائرية المعاصرة، فهي عملية يتم من خلالها ارتقاء الذات الشاعرة نحو عوالم ماوراء الماوراء وهو ما يتجلى في قصيدة "عام الحزن" للشاعر الجزائري علاوة كوسة، حيث تهدف هذه الدراسة التطبيقية إلى رصد الاستراتيجيات الموظفة في النص الشعري وهذا اعتمادا على المنهج السيميائي، وتنطلق الدراسة من إشكالية رئيسة وهي :كيف تمظهرت شعرية الشعرية في قصيدة عام الحزن ؟ ونلاحظ إجمالا اعتماد البعد الميتافيزيقي للشخصية إضافة إلى ولوجه نحو عوالم ماوراء الماوراء من خلال شعر الماهية المؤسس للهوية الخاصة بالذات الشاعرة، إضافة وأنها تشكل معادلات موضوعية تتشابك مع الرؤى الإيديولوجية المنبثقة عن النص وتكشف عن عنصر اللاشخصانية والتفرد في النص الشعري الجزائري المعاصر . Abstract : Poetic poetry is one of the manifestations of artistic and critical in the contemporary Algerian poem, as it is a process through which the poetic self is elevated towards the metaphysical worlds, which is reflected in the poem "year of sadness" for the Algerian poet “Allaoua Koussa” , where this applied study aims to monitor the strategies employed in the poetic text, This is based on the semiotic approach, and the study is based on a problem: How did poetic poetry emerge in the year of grief ? we note the poet's adoption of the metaphysical dimension of the personality in addition to the metaphysical worlds , in addition to that they constitute objective equations that intertwine with the ideological visions emanating from the text and reveal the element of uniqueness in the contemporary Algerian poetic text.

الكلمات المفتاحية: : Poeticity Of Poetics , The Impersonality , Beyond The Backward , Personal Metaphyisics , Objective Correlative . شعريةالشعرية،لاشخصانية، ماوراء الماوراء، ميتافيزيقا الشخصية، معادل موضوعي


Les pratiques de la lecture en classe de français langue étrangère en Algérie

Khouiled Sarra, 

Résumé: La lecture dans le contexte scolaire est une activité orientée, finalisée vers des apprentissages. En Algérie, les apprenants en difficulté de la quatrième année moyenne à Ouargla déclarent toujours leurs incapacités de lire un texte en FLE de façon autonome. En l’occurrence, nous avons fait cet article pour présenter une tentative d’identifier le statut de l’activité de lecture en FLE dans un contexte scolaire en Algérie, et de rechercher les éléments psychologiques, linguistiques, pédagogiques et didactiques qui interviennent lors de l’enseignement/apprentissage de cette activité. Pour ce faire, nous avons adopté une approche théorique pour définir ces éléments, à savoir la motivation, le rôle de l’apprenant, les processus de lecture et les critères de choix d’un texte pour un groupe particulier d’apprenants en difficulté. Notre objectif est d’éclaircir le rôle de chaque élément cité pour réussir la lecture d’un texte en FLE de façon autonome.

Mots clés: lecture ;texte ; contexte ; apprenant ; stratégie ; processus


Postures et gestes de l’enseignant aux yeux de l’apprenant en classe de FLE, un comportement de l’un et une lecture de l’autre

Ferhat Salem, 

Résumé: Le présent article, théorique, aborde la question de la posture et le geste de l’enseignant dans le contexte de FLE. Ces derniers jouent un rôle indispensable dans la compréhension et l’assimilation du savoir, notamment si l’apprenant arrive à interpréter dans l’immédiat et avec pertinence le langage corporel de son enseignant. En effet, chez les apprenants non-natifs, l’assimilation ne se véhicule pas seulement par le verbal, le non-verbal est également le support où s’ancre la signification. Dans bien des cas, la médiation du savoir aboutit par le non verbal, soit au moyen de mouvements corporels. Etant en situation d’insécurité linguistique, ces derniers sont à considérer au titre de moyens d’expression permettant de combler les lacunes liées à l’incompréhension du côté des apprenants non-natifs. De ce fait, tout en observant son enseignant, l’apprenant émet des hypothèses d’interprétation du comportement corporel et produit du sens par rapport à l’agir professoral.

Mots clés: postures et gestes ; enseignant ; apprenant ; compétence pragmatique ; médiation du savoir ; FLE


الهوية الثقافية وتجليات صورة المرأة في رواية "بوابة الذكريات "لآسيا جبار -مقاربة سوسيوثقافية – Cultural identity and manifestations of the image of women in the novel “Gate of memories “ by Assia Jebbar.

شايب فاطمة الزهراء, 

الملخص: يأتي هذا المقال في محاولة منّا لرصد تجليات الهوية الثقافية في صراعها مع الآخر خلال الحقبة الكولونيالية من خلال الخطاب الإبداعي النسوي لآسيا جبار في رواية "بوابة الذكريات" و التّي تعدّ سيرة ذاتية للكاتبة. راصدين أهم التمثلات الثقافية والاجتماعية المشكلة لصورة المرأة الجزائرية . ولتحقيق هذا الهدف تمّ الاعتماد على منهج نظرية التفاعل الرمزي في تحليل الأنساق الاجتماعية كأداة للإجابة عن تساؤلات الدّراسة و من ثمّ الوصول إلى نتائج شكلّت صورة للمرأة في الخطاب النسوي المكتوب بالفرنسية ، صورة اختزلت الثقافة الموروثة عبر الأجيال وتناقلتها ، لتضع المرأة في موضع التشييء ، تلاحقها النظرة الدونيّة في ظلّ مفهومي السلطة والخضوع . Abstact : Our study focuses on the female discourse produced during the colonial era of the famous novel by Assia Djebar, a sociolinguistic approach, with the aim of deciphering the meanings which encompass the image of the Algerian woman in society, according to the socio-cultural representations and the contradictions which reflect the cultural identity in its relation to the Other and the processes of domination that underlie this relationship.

الكلمات المفتاحية: اله ; ية الثقافية ص ; رة المرأةالمركز الهامشالك ; ل ; نيالية الخطاب النس ; ي


.تداولية خطاب العنونة الصحفية، دراسة عينة في ضوء نظرية الافعال الكلامية

صويلح هشام, 

الملخص: يهتم هذا البحث بدراسة خطاب العنونة الصحفية؛ من حيث هو خطاب تداولي يتعدى تأدية وظيفة الإخبار إلى إنجاز أفعال كلامية متنوعة. وقد اتخذ البحث العنوانَ الصحفي المنشور في بعض الصحف الجزائرية المكتوبة باللغة العربية عينة للدراسة، واعتمد على مفهوم اللحظة الخطابية من أجل تحديد حدث إعلامي موحد لهذه العناوين، وهو موضوع "احتجاجات سكان عين صالح على الغاز الصخري"، وحُصرت مدة الجمع بفترة ظهور عناوين هذه اللحظة الخطابية على صفحات صحف العينة. ولتحليل عينة الدراسة، تبنى البحث المقاربة التداولية من خلال توظيفه لنظرية الأفعال الكلامية كما جاءت عند الفيلسوفين اللغويين "جون أوستين" وتلميذه "جون سيرل". هذا، وقد توصل البحث إلى جملة من النتائج، يمكن تلخيصها في نتيجة عامة مفادها أن العنوان الصحفي فعل كلامي إخباري، تَقبل بِنيَتُه التحليلَ إلى أفعال قولية وإنجازية وتأثيرية، لا يحمل فقط غاية إخبارية، بل إنه يسعى أيضا إلى إقناع المتلقي والتأثير فيه من أجل كسب تأييده، من حيث المشاعر والأفكار والسلوكيات، وذلك باستمالته إلى التصرف وفق ما ترغب الصحيفة إلى تحقيقه. الكلمات المفتاح : تداولية، خطاب، عنوان، صحافة، فعل، كلام. Abstract : This research studies the press title as a speech act that serves many linguistic purposes, in addition to the function of informing. The sample of this study is a group of titles published in Algeria newspapers written in the Arabic language. We restricted this sample to a media event, such as a discursive moment, which is (the protests of Ain Salah residents against shale gas). For the analysis of this sample, we chose the pragmatic approach by employing the theory of speech act. Keywords: discourse, discourse, title, journalism, act, speech.

الكلمات المفتاحية: تداولية ; خطاب ; عنوان ; صحافة ; فعل ; كلامي


Online-Problem Based Learning: Bringing New Perspectives in English Writing Classrooms

عاشوري كريمة,  مهيري رمضان, 

Résumé: Engaging the students in their writing process becomes recently a focus that is as important as the content we teach. Problem-based Learning (PBL) is one approach that could bridge the gap between the learners and their writing process through enhancing group communication wherein each individual tries to reflect to a given real-world situation, making reasonable decisions to construct a coherent piece of writing. In an attempt to keep in pace with the 21st century requirements, online-PBL (O-PBL) can be used as an alternative approach that aims to develop what is already in existence. Aiming to measure the impact of O-PBL on improving the students writing abilities, a pre-experimental research was conducted with 38 second-year students enrolled at Tébessa university. Results revealed a significant increase in the students’ written performances and an eagerness toward managing problems in an online educational space.

Mots clés: Group communication ; O-PBL ; PBL ; Writing


لسانيات التلفظ وتحليل الخطاب الشعري: دراسة في المشيرات المقامية في مرثية مالك بن الريب

الطيبي كريم, 

الملخص: تسعى هذه الدّراسة إلى مقاربة نصّ شعريّ عربيّ قديم من منظور نظريّ حديث، ويتعلقّ الأمر بنظرية التلفظ بوصفها مقاربة في تحليل الخطاب انبثقت من المباحث اللسانية التي تُعنى بدراسة اللغة دراسة علميّة، على أن اهتمامنا في هذا المقام سينصب على تقديم صورة حول هذه النظرية كما تجلّت في كتابات منظرها الأول إميل بنفنيست، ثم الانتقال إلى استعراض بعض الاتجاهات التي طوّرت نظرية التلفظ وعمقتها بشكل مجمل، وذلك بالتركيز على المقولات التي تنبني عليها، والأسس اللغوية الإجرائية التي تتيحها في مقاربة الخطابات، وسنحاول تعضيدا للتصور النظري، تقديم نموذج تطبيقي يتجلّى في تحليل قصيدة مالك بن الرّيب الذي نظمها في رثاء ذاته.

الكلمات المفتاحية: لسانيات التلفظ ; المشيرات المقامية ; الشعر ; الرثاء


The Poetics and Politics of the Feminist Critical Dystopia: A Reading of The Water Cure and Before She Sleeps

كحيل منى,  بورقبي صلاح, 

الملخص: Abstract:The present article investigates the poetics and politics of the new canon feminist critical dystopia and addresses its potential for creating a space for activism and rebellion in The Water Cure and Before She Sleeps. Accordingly, the works sheds light on the issue of female oppression in enclosed patriarchal societies and highlights the possibility of escape from the dystopian nightmare. Thus, the paper relies on feminist criticism to analyze the various methods of female objectification as depicted in the novels under study, namely: confinement, surveillance, and sexual dominion. The article hypothesises that the dystopian atmosphere assists writers in creating an authentic image of the gender-biased attitudes and their impact on women, as well as, it proves that women writers of dystopia contribute, positively, in fighting against female oppression begot by patriarchal norms. الملخص يدرس هدا المقال شاعرية وسياسة الديستوبيا النسوية النقدية ويتناول إمكاناتها لخلق مساحة للنشاط والتمرد في رواية العلاج بالماء وقبل أن تنام. وبناءً عليه، يسلط العمل الضوء على قضية اضطهاد المرأة في المجتمعات الأبوية المغلقة وإمكانية الهروب من كابوس الديستوبيا. وبالتالي، تعتمد الدراسة على النقد النسوي لتحليل الأساليب المختلفة لقمع المرأة كما تصورها الروايات قيد الدراسة، وهي: الحبس، والمراقبة، والسيطرة الجنسية. يفترض المقال أن الجو البائس يساعد الكتاب في تكوين صورة حقيقية عن المواقف المتحيزة ضد المرأة وتأثيرها عليها. كما أنه يثبت أن كاتبات الديستوبيا يساهمن بشكل إيجابي في محاربة اضطهاد المرأة الذي ولدته الأعراف الأبوية.

الكلمات المفتاحية: Feminist Critical Dystopia ; Utopia ; Ecofeminism ; Technology ; Sexual Oppression ; الديستوبيا النقدية النسوية ; اليوتوبيا ; النسوية البيئية ; التكنولوجيا ; الاضطهاد الجنسي


دراسة تحليلية لنصوص فهم المكتوب -كتاب اللغة العربية للسنة الثانية متوسط أنموذجا- An analytical study of texts for understanding the written -Arabic language book for the second year average as model-

نجاة بوهناف,  شتوح زهور, 

الملخص: يتناول هذا المقال بالدراسة التحليلية نصوص القراءة المشروحة التابعة لميدان فهم المكتوب، هذا الميدان الذي تم استحداثه في ظل الإصلاحات التربوية التي مست المناهج التعليمية في الجزائر -مناهج الجيل الثاني – وقد تم اختيار نصوص كتاب اللغة العربية للسنة الثانية متوسط كعينة للدراسة من خلال تحليل المواضيع التي تتطرق لها هاته النصوص ونمطها وكذا جملة المعارف والقيم التي تقدمها والسند الذي استقيت منه ومدى ملاءمتها لتلاميذ المرحلة. This article deals with the analytical study of the annotated reading texts belonging to the field of fahm al-maktob, this field that was developed in light of the educational reforms that affected educational curricula in Algeria - the second generation curricula –The texts of the Arabic language book for the second year average were selected as a sample for study by analyzing the topics covered by these texts and their type, as well as the total knowledge and values they provide, the source from which they were drawn, and their suitability for students of the stage.

الكلمات المفتاحية: مناهج الجيل الثاني، كتاب المدرسي، نص التعليمي، فهم المكتوب، قراءة مشروحة. ; : Second Generation Curricula, Textbook, Teaching Text, Understanding the Written, Annotated Reading.


ظاهرة التضام في القرآن الكريم " دراسة في ضميمة الصفة والموصوف " The phenomenon of inclusion in the noble Qur’an: a study in the enclosure of the adjective and the described

بوزيد أمينة,  بابا احمد رضا, 

الملخص: هذا البحث عبارة عن دراسة تطبيقية موجزة لإحدى أهم القرائن اللفظية في النحو العربي، ألا وهي : قرينة التضام، وقد لاقت هذه الظاهرة اهتماما بالغا من لدن القدماء وإن لم يصطلحوا على تسميتها بهذا الاسم، حيث عرفت بمصطلحات عدة منها ( النظم، الضم، الرصف، المعاظلة ...إلخ)، وعرفت عند اللغويين بمصطلح (التلازم، التركيب، التضام). وقد شغلت هذه الظاهرة تفكير الباحث اللغوي تمام حسان وجسدها في كتابه اللغة العربية "معناها ومبناها" وشرحها بالتفصيل في كتابه "البيان في روائع القرآن"، حيث ارتأى أن يكون التطبيق باتخاذ نماذج من آيات القرآن الكريم باعتباره النموذج الأرقى على الإطلاق، وسنحاول تحليل هذه الظاهرة في القرآن الكريم من خلال دراسة ضميمة الصفة والموصوف عند اللغويين والمفسرين والأصوليين والبلاغيين. Abstract: This research is a brief applied study of one of the most important verbal clues in Arabic grammar, namely: the presumption of solidarity. This phenomenon has met with great interest by the ancients, even if they did not know how to call it that name, as it was known in several terms, including (systems, annexation, The alignment, the equation, etc.) and was known to linguists by the term (correlation, synthesis, cohesion). This phenomenon occupied the thinking of the linguistic researcher, Tamam Hassan, and his body in his book “El-lougha El-Arabia: maɛnaha wa mabnaha” and explained it in detail in his book “El-Bayan fi rawaiɛi El-Qur’an”, where he saw the application should be by taking examples of the verses of the Noble Qur’an as it is the highest example ever, We will try to analyze this phenomenon in the Noble Qur’an through a study of the enclosure of the adjective and the described in several linguistic environments from scholars of grammar, scholars of interpretation and scholars of rhetoric.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاح : تضام، القرآن الكريم، ضميمة، صفة، موصوف. ; Keywords: collusion, the Holy Quran, enclosure of the adjective and the description.


إشكاليّة أنسنة الحيوان في رواية "الفراشات والغيلان" لعز الدّين جلاوجي

بن عمارة يسمينة,  مرتاض محمد, 

الملخص: تقف هذه الدّراسة على إشكاليّة أنسنة الحيوان في السّرد الرّوائي من خلال أنموذج "الفراشات والغيلان" للكاتب الجزائري عز الدّين جلاوجي حيث اعتمدنا في بحثنا على المنهج الوصفي التّحليلي ،وقد وقع الاختيار على هذه الرّواية تحديدا نظرا لتميّزها من غيرها من الرّوايات شكلا ومضمونا ثائرة على باقي القوالب التّقليدية ،مجرّبة تقنيّات جديدة على رأسها الأنسنة التي تعدّ ظاهرة أدبيّة ذات طابع جمالي أسهمت في الانزياح عن نمط الكتابة المألوف فأحدثت في نفس المتلقي الدّهشة والإمتاع واستطاع الكاتب بواسطتها الإفلات من سلطة الرّقيب،فباح للقارئ بواقع مليء بالصّراعات و المفارقات.

الكلمات المفتاحية: ; أنسنة ; أنسنة;تشخيص;استعارة;رمز;ر ; اية;حي ; ان


نقد النقد في الفكر النقدي الجزائري المعاصر قراءة في كتاب النقد العربي الجديد مقاربة في نقد النقد لعمر عيلان

فاضل دلال, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى الكشف عن كيفيات مقاربة الناقد عمر عيلان الخطاب النقدي ومساءلة مدى حضور نقد النقد معتمدة على آليتي الوصف والتحليل، عبر إقامة حوار نقدي مع كتابه "النقد العربي الجديد"، الذي راهن من خلاله على إنتاج خطاب نقدي نوعي للكشف عن القيمة المعرفية للخطاب النقدي. وفي هذا السياق يستوجب مشروعية التساؤل عن استراتيجية عيلان في التعامل مع النص النقدي، وعن مدى وعيه المنهجي بنقد النقد. إذ يبرز سؤال الخصوصية عنده عبر حضور نقد النقد كممارسة تطبيقية تفصح عن وعيه بمسار بحثه، من خلال استثماره بعض إواليات نقد النقد والاصطلاح عليها في سياق مساءلته فعل القراءة، معتمدا آليات الوصف والتصنيف ومحاورا عديد قضايا نقد النقد.

الكلمات المفتاحية: نقد النقد ; القيمة المعرفية ; الوعي المنهجي ; قضايا نقد النقد


تشكلات الكتابة اللسانية العربية المعاصرة في ضوء المراجعات التقويمية اللسانية

بريك حمزة, 

الملخص: تروم هذه الدراسة لإثارة إشكالية التنقيب عن حفريات الكتابات اللسانية العربية المعاصرة ووضعيتها في ضوء المقاربات المنهجية الغربية الحديثة، ومحاولة إبراز أهم التجارب العربية التي واكبت المنظومة اللسانية المعاصرة، والسعي لإيحاد آليات منهجية متكاملة ملائمة لها تنطلق من أسس علمية وموضوعية دقيقة على ضوء المبادئ الأساسية التاريخية والمعرفية للمراجعات التقويمية الألسنية المؤسسة، وذلك من أجل احتواء التراث اللغوي العربي وفرزه وشرحه وتحليله ونقده وتقويمه، ووضعه في المسار الصحيح الذي يجب أن يكون عليه ليكون فاعلا ومنافسا للمنظومة اللسانية العالمية الغربية. Summary: This study aims to raise the problem of excavation of contemporary Arab linguistic writings and their situation in light of modern Western methodological approaches, and try to highlight the most important Arab experiences that accompanied the contemporary linguistic system, and strive to create appropriate integrated methodological mechanisms based on accurate scientific and objective bases, in light of the basic historical and knowledge principles For established linguistic evaluative reviews, in order to contain the Arabic linguistic heritage, sort it, explain it, analyze it, criticize it and evaluate it, and put it on the correct path that it must be on, so it will be an effective and competitor of the Western global linguistic system. Key words: linguistic writing; Arab experiences; Contemporary; Lingual analysis; evaluative review

الكلمات المفتاحية: كتابة لسانية ; تجارب عربية ; معاصرة ; تحليل لساني ; مراجعة تقويمية


النظرية النحوية العربية واللسانيات المعاصرة ــ قراءة في ثنائية القطيعة والامتداد -

رزايقية محمود, 

الملخص: تقومُ هذه الدراسة على افتراض، مؤدّاه أنّ " نظرية النحو العربي " كانت دائمة الحضور في اللسانيات المعاصرة، والحقيقةُ أن لا يشكّ عاقلٌ في حضور مبادئ البحث اللغوي العربي في ثنايا النظريات اللسانية المعاصرة؛ إذ العيّنات كثيرة ودالّة على مدى اطّلاع علماء الغرب على تراثنا اللغوي العربي، ومدى معرفتهم بعلوم العربية، وأنظمتها الصوتية والصرفية والنحوية والدلالية. والحضارة الإنسانية بملكتها الثقافية ترفض القطيعة المعرفية المفترضة بين الحضارات والثقافات، كما أنه لا توجد في اللسانيات قطيعة أصولية إبستيمولوجية تفصل ماضي الدرس اللساني عن حاضره . وبهذا الشرط المنهجي تستطيع الدراسات اللغوية المعاصرة أن تستضيء بالمناهج والآليات الحديثة لدراسة التراث النحوي العربي على أن لا يتمّ ليُّ ذراع التراث اللغوي العربي بقوة وصرامة لمسايرة معطيات اللسانيات الحديثة . وفي ظلّ هذه المقاربات وهذا الامتداد الفكري يمكن أن ننظر إلى صلة النظرية النحوية العربية باللسانيات المعاصرة من خلال القراءة المتأنية في الأسس والأصول النظرية . Abstract : This study is based on the theory that Arabic grammar has always been present in contemporary linguistics. There is ample evidence for Western scholars' knowledge of Arabic sciences: its sound, its discharge, grammar, and its semantics. Modern linguistic studies can rely on some approaches to study Arab grammatical heritage. We can learn about the relationship of Arabic grammar theory with contemporary linguistics through the following questions: 1- What is the nature of this link, and how do we view it? 2- What are the grammatical efforts and their role in enriching linguistic theories? 3- How were contemporary linguistics influenced by grammatical heritage? Keywords:Syntax, linguistics, theory, method, cognitive break, extension

الكلمات المفتاحية: نحو،لسانيات، نظرية، منهج، قطيعة معرفية، امتداد.


جماليات صورة السخرية في رواية "شهيا كفراق" لأحلام مستغانمي

مرازقة حنان,  مدور عيسى, 

الملخص: ملخص: اقترنت السخرية منذ القدم بالفنون والآداب فارتبطت بالمسرح عند اليونان، بينما تمثلت في شعر الهجاء عند العرب، ولم تعرف كفن متفرد بذاته أو متصل بالسرد إلا مع الجاحظ (ت 255ه) في كتابه "البخلاء"، وقد استعانت الرواية بالسخرية لما تخفيه من نقد للواقع خلف التهكم والضحك، فالسخرية تهدف لإصلاح المجتمع ونقد الآفات المتفشية فيه والتي لا تتماشى مع القيم المثلى له، هذا ما جعل كتاب الرواية يميلون لاستخدام السخرية في أعمالهم الإبداعية لما تتميز به من مفارقة تجعل القارئ يستمتع ويضحك من السرد التهكمي غير أنه في ذات الوقت يشعر بالألم والحزن الذي ينتج عن المعنى المتخفي خلفها. ومن الكتاب الذين اشتهروا بالكتابة الساخرة نجد "صنع الله إبراهيم" و" صبحي حفناوي"، "سعيد بوطاجين". إذا لم تشتهر "أحلام مستغانمي" بكتابتها الساخرة في رواياتها السابقة، فإننا نلاحظها في روايتها "شهيا كفراق" تستعين بالسخرية في سرد أحداث قصتها، فماهي السخرية؟ وكيف تمظهرت في رواية "شهيا كفراق"؟ وماهي الجماليات التي أضفتها على الرواية؟ Abstract: Irony was associated with art and literature since ancient times, she was associated with the theater in Greece, while she was representing satire in Arabic poetry, it was not known as a singular shroud in itself or related to the narration except with “Al-Jahid” (d. 255 AH) in his book “Al-Bakhla”, The novel was used for irony because it conceals criticism of reality behind sarcasm and laughter, Irony aims to reform society and criticize pests that are rampant in them and that are not in line with the ideal values for it. If “Ahlam Mostaghanemi” is not known for her satirical writing in her previous novels, However, we see her in her novel, "Shahia Kaffarak " which she uses to ridicule in telling her story. So, what is irony? how did you appear in the novel "Shahia Kaffarak "? what is the aesthetics that you added to the novel?

الكلمات المفتاحية: مفهوم السخرية؛ صور السخرية؛ "شهيا كفراق"


إشكالات الكتابة النقدية المغاربية في مقاربة الأدب الرقمي ( المفهوم، المنهج، القراءة)

بلبركي فطيمة,  ضيف الله السعيد, 

الملخص: نتج عن اقتران الكتابة الأدبية المغاربية بالرقمية وتوسلها بتقنيات الوسائط التكنولوجية لبناء صروح نصوصها الإبداعية، ارتحال الأدب بمختلف أجناسه من فضاء الوسيط الورقي واستيطانه في فضاء الوسيط الرقمي (الحاسوب)، وبالتالي ميلاد أشكال وأجناس جديدة بمفاهيم ومعطيات مغايرة تندرج جميعها تحت مظلة (الأدب الرقمي). وبفعل هذه التحولات المعرفية برزت جملة من الإشكالات النقدية الجدلية والتي تتعلق أساساً بتحديد الإطار المفاهيمي للأدب الرقمي، وكذا طبيعة الأدوات المنهجية النقدية الواجب اعتمادها في مقاربة النصوص الأدبية الرقمية، فضلاً عن مساءلة الفعل القرائي واتساع رقعة التأويلات في ظل التحولات القرائية الجديدة. وعليه تأتي هذه الدراسة بهدف الوقوف على هذه الإشكالات ومحاولة احتواءها، متوسلة تحقيق غايتها بجملة أدوات منهجية تستند إلى الوصف والتحليل، لتنتهي إلى أن (الأدب الرقمي) جنس أدبي هجين فرضته التحولات المعرفية الحاصلة نتيجة ارتباط الأدب بالرقمية، ونقده ينبغي أن يتم في ضوء مقاربة نقدية جديدة تراعي مقومات هذا الأدب وخصائصه ومكوناته. Abstract The Maghreb literature is gradually adapting to digital media technologies to broaden its creative networks. This metamorphosis results in the migration of various genres of literature from the paper -as a space and medium- to the digital sphere. In this way, these cognitive shifts have brought new literary forms and new concepts. Under the umbrella of digital literature, a number of controversial critical problems emerge, which relate mainly to the conceptual framework of digital literature, the nature of the critical approaches adopted, and the scope of the reading act in light of the expansion of literary text interpretation. Hence, this study aims at examining these issues using description and analysis as methodological tools. The paper concludes that digital literature is a hybrid literary genre, which scholars should approach from a new critical perspective that takes into account its inherent ingredients.

الكلمات المفتاحية: كتابة نقدية ; إشكالات ; أدب رقمي ; تعريف ; منهج ; قراءة


التوجيه النحوي للقراءات القرآنية ( نقد وتوجيه في ضوء لغات العرب)

بن ساسي بلقندوز,  مذبوحي محمد, 

الملخص: القراءات القرآنيّة باعتبارها أوجها نطقيّة في قراءة القرآن، قد خالفت في مواضع عدّة القياس النّحويّ، ووقفت بذلك حائلا أمام اطّراد القاعدة النّحويّة، فحرص النّحاة على توجيه القراءات القرآنيّة الّتي خالفت معيارهم توجيهات نحويّة كثيرة، فإلى أيّ حدّ وُفِّق النّحاة في توجيه القراءات القرآنيّة توجيهات نحويّة توافق قواعدهم النّحويّة القياسيّة، وتراعي اختلاف لغات العرب؟ يهدف الباحث إلى نقد توجيهات النّحاة للقراءات القرآنيّة باستبعادهم لغات العرب، ثمّ يوجّه القراءات القرآنيّة توجيهات لغويّة في ضوء لغات العرب، وقد توّج البحث بنتائج، أهمّها:- إقرار وجود لغات متعدّدة تندرج تحت لسان واحد هو اللسان العربي.- ضرورة عزو كثير من اختلافات القراءات القرآنية إلى اختلافات في لغات العرب. Abstract : The Qur’anic readings, being their ritualistic aspects of reading the Quran, have been in contradiction with several places of grammatical analogy. Thus, this was an obstacle to the progression of grammatical rule, so that grammarians were eager to conduct Qur’anic readings which contradicted their standard of many guidelines, to what extent did the Qur'anic readings guide the grammar of their standard grammar, and take into account the different languages of the Arabs? The researcher aims to criticize the grammar directives of Qur’anic readings by excluding Arab languages, then he directs the Qur’anic readings by linguistic directives in the light of the languages of the Arabs, and the research results: The necessity of attributing many of the differences in Qur’anic readings to differences in the languages of the Arabs. Keywords : Languages of Arabs, Qur’anic readings, Grammar, Grammar directing, Linguistic directing.

الكلمات المفتاحية: لغات عرب ; قراءات قرآنية ; نحو ; توجيه نحوي ; توجيه لغوي


وسائل تعليم اللغة العربية في زوايا توات بالجزائر

فلاحي محمد, 

الملخص: ملخص البحث تعد الزوايا من بين أهم المؤسسات التعليمية التي كان لها دور بارز في الحفاظ على تعليم اللغة العربية في الجزائر، وتعرف هذه الأخيرة انتشارا كبيرا للزوايا على مستوى كافة ترابها، ومن أهم المناطق التي يتواجد بها عدد معتبر من الزوايا هي توات، حيث أدت الزوايا في منطقة توات دور المؤسسات التعليمية وساهمت بشكل كبير في الحفاظ على اللغة العربية. ويتم تعليم اللغة العربية في زوايا توات وفق الطريقة التقليدية، وهذا باعتماد على مجموعة من الوسائل التعليمية القديمة، وسنحاول ابراز أهم هذه الوسائل، ونهدف من وراء ذلك لتبيان وكشف جانب من الجوانب التي كان الدرس التعليمي يرتكز عليها في زوايا منطقة توات، وهذا الموضوع له أهمية كبيرة في معالجة وتطوير آليات التعليم الحديثة. Abstract : Zawaya are considered to be among the most important educational institutions that have had a prominent role in preserving the teaching of the Arabic language in Algeria. The latter is known for a great spread of Zawaya across its territory. Among the prominent ones is that of Twat where Zawaya played a crucial role as educational institutions that are known for their significant contribution in preserving the Arabic language. The Arabic language is taught in the Zawaya of Touat according to the traditional ways, based on a set of old educational methods. Trying to demonstrate those methods, this is an endeavor to manipulate and ddisplay some of the aspects on which a lecture is based in the Zawaya of Twat. This subject matter is considerably gnificant in addressing and developing modern education mechanisms.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاح: وسائل التعليم، زوايا، توات، لوح، متون. ; Keywords: Teaching Methods, Twat, Slate(Lawh), Mutoun.


البنية والوالوظيفة من منظور النحو الوظيفي دراسة تطبيقية في سورة مريم

درنوني أسماء, 

الملخص: بعد أن أدرك العقل اللساني أن اللغة ليست قوالب معزولة عن السياق الخارجي و إنما هي استعمال وتداول، وأداة تأثر وتأثير،سعى إلى دراسة القرابة التي تربط اللغة كبنية بمستعمليها، فكان من نتيجة هذا ان برز للوجود التوجه الوظيفي الذي حاول استثمار الأفكار المستلهمة من اللسانيات التداولية واستغلالها في تعليم اللغة وتحليلها، وسنسعى من خلال هذه الورقة البحثية التعرف على مختلف الوظائف التي يمكن أن تقيمها نظرية النحو الوظيفي بين مختلف وحدات الجملة،وهل من الممكن أن تكون هذه الوظائف واردة في وصف وتحليل النصوص والخطابات المختلفة؟ After the linguistic mind realized that is not templates isolated from the external context ;but rather it is use and circulation,and tool of influence and influence,he sought to study kinship that binds language as a structure to its users,so the result of this the functional orientation that emerged that tried to exploit the ideas inspired buy deliberative linguistic and to exploit them in language teaching and analysis. We will seek through this research paper to identify the various function that the functionally grammar theory can evaluate between the various units oh the sentence;and wither these functions may be included in description analysis of various text and discourses

الكلمات المفتاحية: structure ; function ; Deliberative ; functional grammar ; functionnal structure


L’effet du brouillon collaboratif sur la cohésion des textes de spécialité : cas de la filière des sciences économiques.

بوقورو صلاح الدين,  صبان مونية عائشة, 

الملخص: Cet article a pour objectif l’étude des effets du brouillon collaboratif sur l’amélioration de la rédaction d’un texte de spécialité à travers les dysfonctionnements des phrases produites par les participants, au sein de groupes nouvellement constitués en contexte universitaire. Nous avons adopté comme démarches expérimentales l’analyse génétique et l’analyse textuelle des brouillons et des textes produits par des étudiants de première année master inscrits au département des sciences économiques. Ces étudiants ont été subdivisés en trois groupes expérimentaux, un groupe test et deux groupes témoins. Les premiers résultats de notre expérimentation montrent que le brouillon collaboratif contribue à augmenter la concentration des sujets, à diminuer leur surcharge cognitive liée à la mise en texte et il leur donne un contrôle orthographique qui améliorera avec la répétition les différents dysfonctionnements des phrases. الغرض من هذه المقالة هو دراسة آثار المسودة التعاونية على تحسين كتابة نص متخصص من خلال دراسة اختلال الجمل التي ينتجها المشاركون في المجموعات المشكلة حديثًا في سياق الجامعة. و اعتمدنا في منهجنا التجريبي على التحليل الجيني و التحليل النصي للمسودات و النصوص التي أنتجها طلاب السنة الأولى ماستر قسم العلوم الاقتصادية. تم تقسيم هؤلاء الطلاب إلى ثلاثة مجموعات تجريبية، مجموعة لاختبار و مجموعتين شاهدتين. تظهر النتائج الأولى لتجربتنا أن المسودة التعاونية تساهم في زيادة تركيز الطلبة المشاركون، وتقلل من تكلفتهم الإدراكية المرتبطة بإنتاج النصوص، وتعطيهم تحكم في الكتابة الذي يحسن مع التكرار الاختلال المتعلقة بالجمل. The purpose of this article is to study the effects of the collaborative draft on improving the writing of a specialty text through the dysfunctions of the sentences produced by the participants, in newly formed groups in the university context. We have adopted, as experimental approaches, genetic analysis and textual analysis of drafts and texts produced by first-year master students registered in the Department of Economics. These students were subdivided into three experimental groups, a test group and two control groups. The first results of our experiment show that the collaborative draft contributes to increase the participants' concentration, to decrease their cognitive overload linked to the texting and it gives them a spelling check which will improve with repetition the different dysfunctions of the sentences.

الكلمات المفتاحية: Agrammaticalité ; Asémanticité ; Brouillon collaborative ; Cohésion ; Types de brouillons ; الدلالة الصرفية ; الدلالة النحوية ; المسودة التعاونية ; تماسك الكتابة ; أنواع المسودات ; Agrammaticality ; Collaborative draft ; Cohesion ; Types of drafts


التعالق النصي في الوصايا العربية في العصر العباسي The textual dependency in the arab commandments in the Abbasid era

غربي رضوان,  دخية فاطمة, 

الملخص: ملخص يعالج هذا البحث موضوع (التعالق النصي في الوصايا العربية في العصر العباسي)، حيث استهدفت الدراسة آلية التعالق النصي بصفتها آلية نقدية اشتهرت في الساحة النقدية الغربية، والتي تؤكد بدورها على أنّ النصوص تتداخل وتتفاعل فيما بينها، ولا وجود لنصوص تتشكل من الفراغ، كما أنّ هذه الآلية كانت لها إرهاصات في التراث العربي القديم، لكن تحت مسميات مختلفة؛ كالسرقة والتضمين، والتي تتقارب في معناها مع مصطلح التعالق النصي، لذلك تمّ تفعيل هذه الآلية على نصوص الوصايا العربية في العصر العباسي، ولكنها نصوص إبداعية احتوت بين ثناياها مختلف أشكال التعالقات النصية، الدينية والأدبية والتاريخية. Abstract : This study deals with the subject of The textual dependency in the arab commandments in the Abbasid era. The study aimes at the mechanism of textual dependence as a moneatary mechanism known in the western monetary arenan which in turn confirms that texts overlap and interact with each other, this mechanism was activated on the texts of the arabic testaments in the Abbasid period, and because the were creative texts that cantained various forms of textual, religious, literary and historical.

الكلمات المفتاحية: الوصايا ; النص ; التعالق ; العصر العباسي ; آلية ; commandments ; text ; correlation ; Abbasid era ; mechanism


استثمار التّراث النحوي العربيّ في حوسبة اللّغة -جهود ابن هشام أنموذجا-

لعجالي محمد, 

الملخص: ملخص البحث: يسعى هذا البحث إلى بيان إمكانية وكيفية استثمار التّراث اللّغويّ العربيّ في خدمة حوسبة اللّغة في مجال النحو؛ فالمتخصص في اللّغة إذا قام باستثمار معطيات التّراث النحوي وأعاد صياغته سهَّل مهمّة حوسبة اللّغة. ومنه سيبيّن هذا البحث بعض تلك المعطيات النحوية بالرجوع إلى بعض المدوّنات التّراثيّة خاصّة مؤلفات ابن هشام، ثم يعرضها وفق صياغة حديثة قابلة للاستثمار في المجال الحاسوبي. مثل: عرض أنماط الجمل وفق صياغة منتظمة، بيان التّغييرات التي تحدث لبعض أنماط الجمل وكيفية ردّ تلك الجمل المتغيّرة إلى أصولها. الكلمات المفتاحية: تراث نحوي، لسانيات حاسوبية، حوسبة النّحو، ابن هشام. Abstract: This research seeks to demonstrate the possibility and how to invest the Arabic linguistic heritage in the service of language computing in the field of grammar, if the language specialist invests and reformulates the data of grammatical heritage facilitates the task of language computing. This research will show some of these grammatical data by referring to some of the heritage writings, especially ibn Hisham's writings, and then presenting them in a modern, investmentable formulation in the computer field. For example: displaying sentence patterns according to regular formulation, showing the changes that occur to some sentence patterns and how to respond to those changing sentences to their origins. Key words: Syntactic heritage, computer linguistics, grammar computing, Ibn Hisham.

الكلمات المفتاحية: تراث نحوي، لسانيات حاسوبية، حوسبة النّحو، ابن هشام. ; Syntactic heritage, computer linguistics, grammar computing, Ibn Hisham.


L'influence de l'aspect socioculturel sur la subjectivité du discours rapporté

حكيم عبلة,  معاش هزار, 

Résumé: La subjectivité du discours rapporté se manifeste à travers les formes du discours rapporté, les stratégies discursives et les influences sociolinguistiques et pragmatique. Dans cette présente contribution, il s’agit d’une étude socio discursive de la subjectivité du discours rapporté dans la presse écrite algérienne pendant les élections présidentielles d’avril 2014. Nous démontrons dans cette analyse, la subjectivité du discours rapporté qui découle du contexte socioculturel et linguistique du journaliste rapporteur comme l’alternance codique, les croyances et les représentations. Nous voulons montrer, aussi que le discours direct ne rapporte pas textuellement et fidèlement les propos cités mais il s’agit plutôt d’un choix personnel du locuteur du discours citant teinté de son histoire et de sa culture.

Mots clés: Analyse du discours ; sociolinguistique ; subjectivité ; discours rapporté ; identité socioculturelle


هَنْدَسَةُ الْعَنْوَنَةِ فِي رَسَائِل مُحَمَّد الْبَشِير الْإِبْرَاهِيمِيّ

بن حملة سليم, 

الملخص: يُشكّل "العنوان" في أيّ عمليّة إبداعيّة أوّل عتبة تصافح المتلقّي، وهو خطوة مهمّة يضعها المؤلّف ليصدّر بها خِطابه. ونظرا لأهميّة العنوان فهو آخر ما يُختتم به العمل الأدبيّ. وعلى الرُّغم من قِصر حجمه، فهو يلخّص المحتوى الذي يأتي بعده، لذلك يحرص الكتّاب والشّعراء حرصا شديدا على حسن اختيار عناوين أعمالهم. وقد اهتمّ محمّد البشير الإبراهيميّ بعناوين رسائله العامّة التي كان يكتبها وينشرها، ويحرص على اختيار صياغتها وصناعتها وحِبْكتها، حرصَه على أناقة أسلوبه في مختلف خطاباته الإبداعية. وهي عناوين تشكّل بحقّ سِحرا يجذب القارئ جذبا لقراءة النّص كاملا؛ ليكتشف في الأخير التّطابق التّام بين محتوى الرّسائل الطّويل، وبين العناوين الجميلة التي تتصدّرها، إلى درجة اعتبرها البعض بمثابة " النّص الموازي". وفي هذا المقال وقع اختيارنا على بعض الرّسائل، حاولنا من خلالها دراسة هندسة العَنْونة التي توصّل إليها الإبراهيمي، وكشفَ النّقاب عن بعض الدّلالات والأبعاد التي يمكن لهذه العناوين أن تنطوي عليها.

الكلمات المفتاحية: هندسة ; عنونة ; رسائل ; إبراهيمي


مشهدية الفعل السردي في قصيدة "أعاذلَ إن الرزء مثلُ ابن مالك" لأبي ذؤيب الهذلي

عروس بشير, 

الملخص: يسعى البحث إلى كشف عمق النظرة إلى المال والحياة والموت قبل الإسلام. وكيف تم تصوير ذلك إبداعيا. وتتمثل إشكاليته في التساؤلات الآتية: كيف تجسدت مشهدية الفعل السردي في الشعر الجاهلي من خلال قصيدة "أعاذلَ إن الرزء مثلُ ابن مالك" لأبي ذؤيب الهذلي؟ وما هي أبعاد التبئير المشهدي في النظرة للمال والحياة والموت؟ وكيف يمكن للذات أن تحكي حالها بعد الموت؟ يتخذ البحث من سيمياء السرد منهجا للدراسة، ومن التحليل والتركيب والمناقشة أدوات إجرائية لذلك، ليتوصل إلى أهمية تضافر التخييل والسرد لتحقيق المشهدية في شعر أبي ذؤيب الهذلي، وذلك بانتقال الخطاب من الواقعي المستعاض عنه إلى المتخيل المشهدي المستعاض به ، فالذات الشاعرة تعبر عن رؤيتها للعالم في نص شعري حجاجي يغتني بالمشهدية ويسائل الموت والحياة. Abstract : The research seeks to reveal the depth of the perception of money, life and death before Islam. And how was it filmed. The problematic is represented in the following questions: How was the narrative act scenery embodied in pre-Islamic poetry through the poem (O you who blame me, the loss is like Ibn Malik) by Abu Dhuayb Al-Hudhali? What are the dimensions of the scenic focalization on the perception of money, life and death? How can the subject tell its state after death? The research will take from narrative semiotics as an method to study, and from analysis, synthesis, and discussion procedural tools for that. it concluded the importance of combining fiction and narration to achieve the scenery in Abu Dhuayb al-Hudhali's poetry, And that is by transition the discourse from the replaced reality to the scenic imagined transited by it. Accordingly, the poetic subject expresses her vision of the world in a poetic text, arguing that enriches the scenery and questions death and life. Keywords: Scenery, narrative action, Abu Dhuayb al-Hudhali, death, money , fiction.

الكلمات المفتاحية: مشهدية، فعل سردي، أبو ذؤيب الهذلي، موت، مال، تخييل. ; Scenery, narrative action, Abu Dhuayb al-Hudhali, death, money , fiction.


المسائل الصرفية في كتاب " تيسير التفسير" لمحمد بن يوسف أطفيش - سورتا البقرة وآل عمران أنموذجا-

عقون فضيلة, 

الملخص: تنوعت مصادر التفسير عند العالم الجزائري " محمد بن يوسف أطفيّش" في كتابه " تيسير التّفسير" ومن بين هذه المصادر: علم الصرف ، إذ أظهر من خلاله براعته في هذا المجال ،غير أنه لم ينل ما يستحقه من الشهرة ، ،لذلك أنا أهدف من خلال هذا المقال إلى تبيان جهود هذا العالم ، و إلى إحياء التراث الفكري الجزائري،وإعادته إلى الواجهة، ومن هذا المنطلق حاولت الإجابة عن الإشكالية الآتية: ما المسائل الصرفية الواردة في تفسير سورتي البقرة وآل عمران؟ ولمعالجة هذه الإشكالية اتبعت المنهج الوصفي التحليلي، وتوصلت في نهاية هذا المقال إلى مجموعة من النتائج أهمها أن أطفيّش استعان بعلم الصرف لتبيان أصل الكثير من كلمات القرآن ووزنها وما حدث فيها من تغييرات ،كما استخلص معنى بعض الآيات بواسطة أبواب الصرف، متبعا في ذلك منهجا قائما على الشرح والتعليل. For the Algerian scholarMohamed Ben Yousef Atfaiish, the Quran interpreting sources are variedin his book “Taisir Etafsir”.Morphology is among these sources.He shows his skill in this domain, however he isn’t famous enough. So, through this article, I aim at demonstrating this scholar’s effort and reviving the Algerian intellectual heritageand bringing it back to the surface, From this standpoint, I tried to answer the following problem: What are the morphological issues contained in the interpretation of Surat Al-Baqara and Al-Imran? To address this problem, I followed the descriptive analytical approach. This article has been concluded with several results, and the most important one is that the scholarmakes use of Morphologyto demonstrate many of the Quranic words’ origins, weight, and transformations. He also extracts some Quranic Verses’ meaning through morphological areas via following a specific approach basing on explanation and justification

الكلمات المفتاحية: تفسير ; أطفيش ; تيسير ; قرآن ; تعليل


الأساليب البرهانية في الخطاب القانونيThe proof methods in legal discourse

فغرور هالة, 

الملخص: تهدف الدراسة إلى الكشف عن الأساليب البرهانية و الحجاجية، في الخطاب القانوني التي يعتمدها المحامي في الإقناع، حيث تختلف درجات الإقناع باختلاف الخطاب الموجه؛ من حيث التأثير والقصدية. ومن ثمة كيفية مساهمة هذه الأساليب البرهانية في تغيير حال المتهم من قفص الاتهام إلى فعل البراءة تحقق شرط الإقناع لنجاح المرافعة، وهل للروابط الحجاجية دور في تحقيق قصدية المحامي. ولأن الأسلوب اللغة، فسعيا مني لتقصي الأساليب التي يعتمدها المحامي في الإقناع، تم عرض نماذج من مرافعة شفوية وتحليلها. الكلمات المفتاح : برهان- خطاب- مرافعة-إقناع-محامي. Abstract : The study aims to uncover the evidentiary and argumentative methods in the legal discourse adopted by the lawyer in persuasion, where the degrees of persuasion differ according to the discourse directed. In terms of impact and intentionality. From there, how can these evidentiary methods contribute to changing the condition of the accused from the dock to the act of innocence, which fulfills the requirement of persuasion for the success of the pleading, and do the arguments links have a role in achieving the intention of the lawyer? And because the method is the language, so in my endeavor to investigate the methods used by the lawyer in persuasion, samples of oral argument were presented and analyzed. Keywords: proof - speech - pleading - persuasion-.avocat

الكلمات المفتاحية: برهان ; خطاب ; مرافعة ; إقناع ; محامي


أدب الالتزام ومواقف الآداب العالمية منه

سنوس سعيد,  فارسي حسين, 

الملخص: تندرج هته الدّراسة ضمن التّعريف بأدب الالتزام ومواقف الآداب العالميّة والعربيّة منه ،فهو لا ينصرف إذا أطلق على الالتزام الأدبي ،وقد اهتمّت الدراسة الأدبيّة اهتمامًا مطلقًا بمفاهيمه واستطاعت أن تجسّد ذلك في الأدب ،إذِ ارتبط الالتزام بالأدب التزاما موضوعيّا ،كما ارتبط مفهومه بتوجّسات المجتمع وقد تبنّى النقّاد مواقف متباينة حسب الأهواء أو الإيديولوجيات التي عالجت هذا الأدب . قُسّمت الآداب العالمية والعربية من حيث موقفها من الالتزام إلى مذاهب عقدية إيديولوجية كالواقعية الاشتراكية والتي تزعّمتها المدرسة الشيوعية السوفيتية والوجوديّة التي تزعّمها سارتر ،وإلى مذاهب حرّة ليبرالية كمذهب الفنّ للفنّ ،كما أضيفت إليها مواقف فردية لبعض المشهورين من الأدباء في مختلف أنحاء العالم . Abstract : This study falls within the definition of commitment literature and the positions of international and Arab literature from it. It does not go away if it is launched into literary commitment. Critics have different attitudes according to the passions or ideologies that dealt with this literature. World and Arab literature has been divided in terms of its position on commitment to doctrinal ideological doctrines, such as socialist realism, which is spearheaded by the Soviet and existentialist communist school spearheaded by Sartre, and to free doctrines such as the art of art, and individual attitudes of some famous writers around the world have been added to it.

الكلمات المفتاحية: التزام ; واقعية اشتراكية ; وجودية ; مذهب ليبيرالي ; Commitment ; socialist realism ; existentialism ; liberal doctrine


دلالة العنوان في رواية *لا أحبّ الشّمس في باريس* عبد الجليل مرتاض*

موسلي عبد الفتاح, 

الملخص: تكشف هذه الدراسة عن سيميائية العنوان في رواية عبد الجليل مرتاض، الموسومة بـ " لا أحب الشمس في باريس"، وكيف استطاع مرتاض أن يوظف اللغة في العنوان؛ ليصبح هذا الأخير علامة لغوية تعلو النص لتسمه وتحدّده، وتغري القارئ لقراءته. ويرجع كل هذا للمظهر التركيبي الذي اختاره مرتاض لهذه العتبة، فجعل للعنوان قدرة تمثيلية تحوي شروط الإنتاج النصي. ونراه قد وُفّق في اختياره عنوان روايته هذه، فامتاز بكثافته الدلالية التي ترغب القارئ في فك شفرات النص وتأويله. This study presents the semantics of the title in Abdeljalil Mortad novel under the name of "I do not like the sun in Paris", and also shows how Mortad was able to use the language in the title, so that the latter becomes a linguistic sign. characterizes the text and specifies it, and pushes the reader to read it, and that comes back to the syntax chosen by Mortad for this title, And he gave the title a possibility containing the conditions of the production of a text, and one finds that Mortad succeeded in choosing the title of this novel, it is characterized by the density of meanings that drives the reader decoded the text and interpret it.

الكلمات المفتاحية: عنوان، رواية، عتبة، عبد الجليل مرتاض، سيمياء. ; Title- the novel – Threshold – Mortadh Abdeljalil - Semiotics


Migration codique entre les récits filmiques et les récits écrits

نبات جمال, 

Résumé: Ces dernières années, l’étude du cinéma est de plus en plus intégrée dans l’enseignement de la littérature dans la mesure où l’étude du récit filmique dépend de la théorie littéraire. Il parait donc normal que le cinéma s’associe à la littérature, quoique chacun des deux arts a ses spécificités bien distinctes. Dans le présent article nous tenterons de mettre en exergue les liens qu’entretiennent récit filmique et récit littéraire.

Mots clés: Littérature ; Cinéma ; Récit filmique ; Interartialité ; Synérgie


تَعَاضُدُ آَلِيَاتِ التَّأْوِيلِ وَمُقَوِّمَاتِ التَّعْلِيلِ فِي نَقْدِ الْخِطَابِ النَّحْوِيِّ عِنْدَ اِبْنِ وَلاَّد (دِرَاسَةٌ فِي بَعْضِ الْـمَسَائِلِ مِنْ كِتَابِهِ اْلانْتِصَار) The mechanisms of interpretation and the foundations of reasoning synergy in the critique of the grammatical discourse of Ibn Walad (Study on some issues from his book – Al intisaar)

بن خريدلة محمد,  كرشو لزهر, 

الملخص: لاَ يَتَمَارَى اِثْنَانِ فِي أَنَّ إِسْنَادَ وَصْفٍ لأَيِّ خِطَابٍ يَؤُولُ إِلَى المرْجِعِيَّةِ الَّتِي اَنْبَثَقَ مِنْهَا، وَيُرَدُ إِلَى السِّيَاقِ الَّذِي أُنْتِجَ فِيهِ، وَيُعْتَبَرُ بِالْقَضَايَا وَالمسَائِلِ الَّتِي يَطْرَحُهَا، فَإِذَا اِسْتَقَرَّ هَذَا فَإِنَّ آَرَاءَ النُّحُاةِ الْقُدَامَى وَمَقَالاتِهِمْ تُعَدُّ خِطَابًا نَحْوِيًّا، وَهُوَ كَبَاقِي صُنُوفِ الْخِطَابَاتِ نِتَاجُ فِكْرٍ إِنْسَانِيٍّ قَابِلٌ لِلأَخْذِ وَالنَّقْدِ. وَالنَّقْدُ مَهْمَا تَعَدَّدَتْ اِتَّجَاهَاتُهُ وَاخْتَلَفَتْ غَايَاتُهُ يَبْقَى مُمَارَسَةً تَحْلِيلِيَّةً تُوجِبُ عَلَى النَّاقِدِ التَّوْلِيفَ بَيْنَ مَجْمُوعَةٍ مِنَ الِميكَانِزْمَاتِ لِتَمْييزِ الْقَوِيِّ مِنَ الضَّعِيفِ، وَالمتْبُوعِ مِنَ المدْفُوعِ مِنَ الأَقْوَالِ وَالآَرَاءِ. وَهَذَا مَا يَتَغَيَّا المقَالُ تَبْيِينَهُ فِي الممَارَسَةِ النَّقْدِيَّةِ عِنْدَ اِبْنِ وَلاَّدِ فِي كِتَابِهِ الانْتِصَار لِسِيبَوَيْه عَلَى المبَرِّدِ؛ مِنْ خِلالِ إِبْرَازِ التَّعَاضُدِ بَيْنَ آَلِيَاتِ التَّأْوِيلِ وَمُقَوِّمَاتِ التَّعْلِيلِ. Abstract: Two do not compete that attributing a description of any discourse to the reference that emerges from it is referred to the context in which it was produced, and it is considered the issues and matters that it raises. If this settles, the opinions and articles of the ancient grammarians are grammatical, and like all kinds of discourse, it is the product of human thought that is negotiable and subject to criticism. Criticism regardless of its multiple directions and goals, remains an analytical practice that requires the critic to synthesize a set of mechanisms to distinguish the strong from the weak, followed by the motivated words and opinions. This is what the article aims to produce in the critical practice of Ibn Walad in his book The Victory of Siboyeh over the Mubarrad, by highlighting the synergy between the mechanisms of interpretation and the elements of reasoning.

الكلمات المفتاحية: ابن ولاَّد ; تَأْوِيل ; عِلَّة ; نَقْد ; خِطَاب ; تَعَاضُد ; Ibn Walad ; Interpretation ; Reason ; Criticism ; Discourse ; Synergy


معايير النصية في الدراسات النقدية العربية، سعيد يقطين نموذجا.

بن عطية نصر الدين,  قريش بنعلي, 

الملخص: قدّم النقاد العرب دراسات واعية في الممارسات النصية ما يؤكد أن العرب ومنذ القديم كان لهم تصور واضح ودقيق لمفهوم النص تشكلت نواته في تعبيراتهم النصية المبكرة. ويهدف هذا البحث إلى الوقوف على تلك المحاولات، ومتابعا مختلف التصورات والتحديدات التي قاربت النص، مبرزا أهم المعايير النصية في تراثنا النقدي. كما يسلط هذا البحث الضوء على مفهوم النص عند الناقد سعيد يقطين الذي كان له دور كبير في معالجة هذا الموضوع. فقد أبدى اهتماما بالغا بالنص العربي مستعملا هذا المفهوم استعمالا جديدا يخرج به عن الشروط النصية التي وضعتها المؤسسة الأدبية والثقافية التقليدية، وعليه فقد تم قبول نصوص ورفض أخرى بناء على معايير تلك المؤسسة. الأمر الذي دفع يقطين إلى التشكيك في تلك الشروط النصية باحثا عن نصية جديدة، ومعايير جديدة بعيدا عن أيّ اصطفاف ثقافي أو معرفي. Arab critics presented conscious studies in textual practices, which confirm that the Arabs, since ancient times, had a clear and accurate conception of the concept of text; its core was formed in their early textual expressions. This research aims to identify those attempts, and to follow up the various perceptions and limitations that approached the text, highlighting the most important textual criterion in our critical heritage. This Research Paper also sheds the light on the concept of the text for the critic Said Yaktine, who had a great role in addressing this topic. He showed great interest of the Arabic text, using this concept in a new way, which deviates from the textual conditions set by the traditional literary and cultural institution, in which were accepted texts and rejected the others based on the standards of that institution. This prompted Yaktine to doubt those textual terms, looking for new textual and new standards faraway from any cultural or cognitive alignment.

الكلمات المفتاحية: النص. اللانص. النصية. التراث


سيرورة إستراتيجية المقاربة بالكفاءات في النظام التربوي الجزائري - قراءة في الحلول والإخفاقات -

براهمي إبراهيم, 

الملخص: الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى الكشف عن سيرورة المقاربة بالكفاءات بعد مرور عقدين من الزمن على اعتمادها إستراتيجية بيداغوجية ضمن النظام التربوي الجزائري؛ وإبراز دواعي المدرسة الجزائرية إلى نهج هذا الخيار التربوي العالمي. ثم تتبع تطبيقها في الميدان التربوي؛ فبعد مضي فترة زمنية من انتهاجها برزت مشكلات تربوية أرجعها بعضهم إلى طبيعة هذه المقاربة نفسها. وتأسيسا على ذلك فإن الدراسة تطرح عديد الأسئلة عن المقاربة بالكفاءات؛ هل المشكلة في طبيعة هذه الإستراتيجية البيداغوجية في حد ذاتها؟؛ أم مرده إلى الممارسة والتطبيق؟؛ ألا يشكل الواقع التربوي بأطرافه المتعددة سببا في بعض إخفاقات المقاربة بالكفاءات؟، ألا يرجع ذلك إلى عدم وضوح أهداف المقاربة بالكفاءات ومفاهيمها لدى المعلم والمتعلم؟، ثم ألا ترجع عدم نجاعة حلولها إلى عدم تهيئة الظروف المناسبة (مادية، ومعنوية) لتحقيق نجاحها؟. الكلمات المفتاح: المقاربة بالكفاءات، بناء المناهج، النظام التربوي، المعلم، المتعلم، وضوح الأهداف، الإخفاق العملي. Abstract : In this study, we will reveal the processes of the approach of competencies after two decades of the adaptation of this pedagogical strategy within the Algerian educational system, the raisons of Algerian school to approach this global educational choice especially a period of time after its adoption. That’s why our study raises many questions about the approach of competencies. The problem, is it in this pedagogical strategy itself? Or is it due to practice and application? And the educational reality doesn’t constitute the raison of some failures in this approach ?. Is that due to the lack of clarity of its objectives and concepts for teacher and learner? And then, the ineffectiveness of its solutions is perhaps due to the absence of the appropriate conditions (material and moral) to achieve success ?. Keywords: competency Approach, curriculum building, the educational system, teacher, learner, the clarity of objectives, practical failure.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاح: المقاربة بالكفاءات، بناء المناهج، النظام التربوي، المعلم، المتعلم، وضوح الأهداف، الإخفاق العملي. ; Keywords: competency Approach, curriculum building, the educational system, teacher, learner, the clarity of objectives, practical failure.


Double Consciousness in African-American literature Case study : Richard Wright’s novel Native Son

بوكرو لمياء,  حليمي محمد الصغير, 

Résumé: The main purpose of the actual work is to illustrate the effect of Double Consciousness on the deep structure of the blacks’ psyche. How does whites’ oppressive and racist gaze impact black life and destiny? And how should the blacks resist such inhuman practices and come out instead with the best of them? To achieve the desired objectives and get deeper into the concept, the masterpiece novel Native Son by Richard Wright was taken as a sample to be studied based on Du Bois’s Double Consciousness theory. The final results show that blacks’ obsession with their self -image in the eyes of the other- whites- make them wallow in severe identity trauma and crisis.

Mots clés: African American literature ; Double Consciousness ; black psyche ; white gaze ; self ; other


Analyse lexicométrique des modalités énonciatives dans le roman, La Soif, d’Assia Djebar

بالي هاجر,  تابث أول زوليخة, 

Résumé: Cette contribution porte sur l’étude de l’activité énonciative dans le texte littéraire. Notre objectif est d’analyser la scène énonciative mise en œuvre par le sujet de l’énonciation grâce à laquelle se construit le processus paratopique de l’écrivain. Nous effectuons une analyse discursive du 1er roman d’Assia Djebar, La Soif, basée sur la lexicométrie à l’aide du logiciel Tropes. Les résultats mettent en évidence une écriture capable de déstabiliser les représentations sociales que les lecteurs se font de la société et de l’époque.

Mots clés: Analyse du discours littéraire ; discours constituant ; paratopie ; lexicométrie ; représentations sociales


The Meaning of Absence in Yvonne Vera’s Under the Tongue and Calixthe Beyala’s Your Name Shall be Tanga

Mellouk Rebeh,  Mehdi Rachid, 

Résumé: Rape and incest are canonical concepts in the representation of sexual abuse in South African fiction where the female body is transgressed. Calixthe Beyala’s Your Name Shall be Tanga and Yvonne Vera’s Under the Tongue reveal the unethical perceptions of the female body accentuated through the social, historical and cultural rituals of female oppression and subversion. These women authors problematize silence as they convey their female protagonists’ traumatic sense of victimization and pain and represent ‘absence’ as a reality rooted in their psychological struggle. Silence and absence are very telling images because they mean emptiness and strongly reflect the social and emotional damage these females suffer. Throughout this article, I want to study the different meanings of ‘absence’ conveyed in these novels as protagonists, Tanga and Zhizha, forced to silence when struggling with the violent forces of rape and incest.

Mots clés: Absence ; Silence ; Sexual abuse ; the feminine body