التراث

el tourath

Description

مجلة رباعية دولية دورية محكمة تعنى بالدراسات الانسانية والاجتماعية


7

Volumes

17

Numéros

288

Articles


الترجمة والمثاقفة

Bouzerzour Sara, 

الملخص: يُعرّف مصطلح "المثاقفة" في حقلي علم الإجتماع والأنثروبولوجيا الثّقافية بأنّه دراسة التطوّرات النّاتجة عن ٱتّصال ثقافتين تَتأثّر وتُؤثِّر إحداهما في الأخرى. وقد أصبحت المثاقفة مع الآخر أمرًا حتميًّا تفرضه طبيعة الحياة الحاضرة السّائرة نحو التّحاور والتّقارب بين الشّعوب والحضارات، ووسيلتها في ذلك التّرجمة. وتتمثّل شروط المثاقفة في الإعتراف بواقع التنوّع الثقافيّ وبالخصوصيّات الثقافيّة وبالعلاقة العضويّة والحميمة بين الثّقافة والمجتمع، والمشاركة الطّوعية والتّفاعل السلميّ، وتسليم كلّ طرف من أطراف الحوار بأنّه لا يمتلك الحقيقة المطلقة، والإيمان بأنّ المعرفة نسبيّة لا تكتمل إلّا بالتّفاعل مع الآخرين، وأنّ وعي الآخر شرط أساس للوجود في العالم، ووعي الذّات شرط أساس لإنتاج الهويّة وعليه لا بدّ من خطاب منتج يستثمر صراعاته المعرفيّة ويجتاز عزلته ويشكّل تفوّقه بين المتفوّقين، بالإضافة إلى القدرة على النّقد الذّاتي وتعرية كلّ ما يعوّق الحوار أو يحول دونه، سواء على المستوى الدّاخلي أو المستوى الخارجي. أمّا مجالات المثاقفة فتتمثّل في مجال الأفكار والتّصورات وما يجري فيه من تبادل للعلوم والمعارف، ومجال التّواصل اللّغوي، ومجال الإبداع في الفنون والمهارات والخبرات، ومجال التّقاليد والعادات والأخلاق والسلوكيّات. في حين أنّ الأبعاد الّتي تحكم المثاقفة أربعة، وهي: الوعي بالهويّة الثقافيّة (الذّاتية) والإطمئنان إليها، والإعتراف بهويّة الآخر المستقِلّة، ووضع ثقافة في مواجهة ثقافة، أو جملة من التصوّرات والمعتقدات والرّؤى في حوار مع تصوّرات ورؤى مغايرة، دون تَوَسُّل عناصر خارجة عن الثّقافة، ودون ٱلتماس أدوات غير ثقافيّة تَنصر ثقافة وتُحطّم أخرى، والسّماح للهويّة أن تحاور "الآخر" بٱستقلال كبير واثقة بذاتها، دون أن تُزوّر ما تقرأ أو تُزوّر ذاتها، ودون أن تقع بما سيدعى، لاحقًا، بـ"التبعيّة الثقافيّة". لذلك تكمن أهميّة المثاقفة الحقيقيّة في أنّها طرحٌ لرؤيتنا على الآخر، وطرح رؤية هذا الآخر علينا، فالمثاقفة هي تفاعل بين الذّات والآخر من أجل صياغة جديدة، تعكس رؤية تطوريّة وحضاريّة للعالم، حيث إنّها تختزل واقع تعايش ثقافات مختلفة وتلاقحها، تقوم على أساس من الشّراكة الضمنيّة بين (الأنا) و(الآخر) بغية إنتاج معرفة موضعيّة، تهدف إلى الإرتقاء بالإنسان وشروط حياته. والتّرجمة تُعتبر إحدى أهمّ وسائل المثاقفة لأنّها لا تقتصر على كونها عمليّة تُقرّب اللّغات فحسب، بل هي كذلك فعل ثقافيّ متطوّر ينتج عنه فعل مثاقفة طويلة الأمد على صعيد الأفراد والجماعات، ويظلّ هذا الفعل الثّقافيّ يوسّع دائرة المثاقفة في بيئته، حيث إنّ غايته من وراء ذلك ٱستيعاب أكبر قدر ممكن من المعارف الإنـسانيّة، وٱكتساب خبرات الآخرين وجعلها سلاحا له في التطوّر والإرتقاء والمنافسة ثمّ العطاء الحضاريّ الثريّ، كما أنّ التّرجمة هي المفتاح الّذي تتفادى به الأمم الإنغلاق الفكريّ من جهة، وتتخلّص من خلاله من التبعيّة المطلقة المفضِية إلى الذّوبان في الآخر من جهة أخرى. وللحصول على ترجمة ناجحة حقّا تُحقّق فعل مثاقفة، فإنّ الإزدواجيّة الثقافيّة أكثر أهميّة من الإزدواجيّة اللغويّة؛ فالتّرجمة ليست مجرّد فعل لسانيّ، بل هي فعل ثقافيّ أيضا، أي فعل تواصل بين الثّقافات. ودائما ما تنطوي التّرجمة على كلّ من اللّغة والثّقافة، ببساطة لأنّ كلتيهما لا يمكن فصلهما عن بعضهما البعض، فاللّغة جزء لا يتجزّأ من الثّقافة فهي تعبّر عن الواقع الثقافيّ وتشكّله على حدّ سواء، كما أنّ دلالات العناصر اللّسانية سواء كانت كلمات أو مقاطع أكبر من النصّ لا يمكن أن تُفهم إلّا ضمن السّياق الثّقافي الّذي وُظّفت فيه.

الكلمات المفتاحية: التّرجمة - المثاقفة – التنوّع الثّقافي – التّلاقح الثّقافي – حوار الحضارات – الإزدواجيّة الثّقافيّة – اللّغة والثّقافة.


الصفات الاخلاقية للباحث و البحث العلمي

طيبي عيسى, 

الملخص: الملخص يستوجب البحث العلمي قواعد ومعايير لا يستقيم إلا بها ، فإذا كان الباحث قبل أن يكون باحثا هو ينتمي إلى فئة النخبة في المجتمع و التي يفترض أن تكون النموذج للمواطن الصالح و المصلح ، أي انه قبل الكلام عن ميدان البحث العلمي يجب أن يتحلي الباحث بجملة من مكارم الأخلاق يكون سنامها الصدق و الأمانة و الإنصاف ، فإذا أحس بأهمية و قداسة هذه المكانة العظيمة عرف قدر نفسه وألزمها حدودها ومستواها. بناء على ما تقدم أصوغ إشكالية هذه الورقة البحثية كالتالي : ما هي القواعد الأخلاقية و المعايير الفقهية لأخلاقيات البحث العلمي ؟ ما هي صفات الباحث العلمي حسب ما ا تفق عليه الفقه ؟ وكيف هي مستلزمات البحث العلمي الجاد ؟ للإجابة على هذه الأسئلة و غيرها ارتأيت أن أتناول ذلك في مبحثين اخصص الأول إلى : الصفات الأخلاقية للباحث العلمي .و أتطرق في الثاني إلى :خصائص البحث العلمي النزيه .

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية : صفات الباحث ، أخلاق ، البحث العلمي ، السرقة العلمية


استقلالية القضاء كضمانة أولية لتحقيق العدالة ومكافحة الفساد

مسعودي هشام, 

الملخص: إن القضاء أساس الحق ومشتكى المضلومين لذلك فإن إستقلالية القضاء والعدالة ضمانة حقيقية وضرورية لتحقيق العدل داخل الدولة ، لذلك شغل المفكرين والباحثين ، ماهي الضمانات القانونية والدستورية لإستقلالية القضاء والقاضي بغية مكافحة الفساد على كافة المستويات والمؤسسات ،لأن الفساد يمكن أن يأخذ مساحة واسعة ويبلغ مستويات عالية في ظل انعدام استقلالية القضاء فمن أسباب تفشي جرائم الفساد هو ضعف الجهاز القضائي وعدم استقلاليته مما يؤدي إلى تأخير وعدم حسم قضايا الفساد جزائيا، ويلعب القضاء دورا أساسيا في تحجيم جرائم الفساد ومراقبة مظاهره ، وهو يشكل قوة رادعة وضرورية لتعزيز فعالية العملية القانونية في مكافحة الفساد وعلى هذا الأساس وجب أن يتمتع بالإستقلالية في أداء مهامه.

الكلمات المفتاحية: الفساد ؛ العدالة ؛ القضاء ؛ القاضي ؛ مكافحة ؛ استقلالية.


اليات حماية الطفل في حالة خطر حسب القانون الجزائري لحماية الطفل رقم 15-12

قسمية محمد, 

الملخص: أصبح هناك اقتناع من المجموعة الدولية بأن الأسرة ، باعتبارها الوحدة الأساسية للمجتمع والبيئة الطبيعية لنمو ورفاهية جميع أفرادها وبخاصة الأطفال ، ينبغي أن تولى الحماية والمساعدة اللازمتين لتتمكن من الاضطلاع الكامل بمسؤولياتها داخل المجتمع ، وبالتالي كي تترعرع شخصية الطفل ترعرعا كاملا ومتناسقا ينبغي أن ينشأ في بيئة عائلية في جو من السعادة والمحبة والتفاهم، كما أنه ينبغي إعداد الطفل إعدادا كاملا ليحيا حياة فردية في المجتمع وتربيته بروح المثل العليا المعلنة في ميثاق الأمم المتحدة وخصوصا بروح السلم والكرامة والتسامح والحرية والمساواة والإخاء، والجزائر وبموجب مصادقتها على الصكوك والمواثيق الدولية المتعلقة بحماية الطفل، استحدثت قانون خاص بحماية الطفل سنة 2015 وهو القانون رقم15-12، ولما كان هدف هذا القانون هو تحديد قواعد وآليات حماية الطفل، فإنه تضمن نوعين من الحماية للطفل في حالة خطر.

الكلمات المفتاحية: الكلمات الافتتاحية ; الطفل ; حماية; قانون ; آليات ;خطر


الرحلات المغربية القديمة بين الأدب والنقد الإثنوجرافي رحلة التجاني (التقييد) أنموذجا

ترشاق سعاد, 

الملخص: أسهمت كتب الرحلات في إبراز الوجه الثقافي والحضاري لبلاد المغرب، ما أكسبها- إضافة إلى طابعها الأدبي بالنظر إلى أسلوبها -، طابع المؤلفات الاثنوجرافية، وبخاصة رحلة التجاني من خلال تقديمه للكثير من الصور الوصفية والمعلومات التي تخبر عن المجالس العلمية التي تقام هنا وهناك، وعن المدارس والمكتبات ومختلف المؤلفات، ومن خلال اهتمامه بإعطاء صورة متكاملة عن كل بلد يدخله، فما الذي يجعل هذه الرحلة نصا أدبيا؟ أي ما هي الخصائص الفنية التي تحقق لها جماليتها؟ وهل يمكن اعتبارها مصدرا من مصادر النقد؟ أي هل يمكن اعتبار ما فيها من ملاحظات نقد حضاري؟ وغيرها من أسئلة ستحاول المداخلة الإجابة عنها عبر العناصر الآتية: 1/ علاقة الخطاب الرحلي بالأدب والنقد انطلاقا من فكرة أن النص الرحلي هو (جنس يحطم صفاء النوع بإدماجه أنماطا خطابية من حيث الشكل والمحتويات، جنس مركب وكلي وشمولي عام). 2/ الإجراءات وآليات العملية النقدية المعتمدة في النص: المقاييس والمعايير. 4/ خصوصيات الخطاب في رحلة التجاني وأبعاده التعليمية المستندة الي التقرير، والسردية لاشتغاله بالحكي، والوصفية المرتبطة بحضور الآخر المختلف، والمعرفية، باعتباره كتاب متعدد الأنساق بحكم ما يفصح عنه وما يختزنه من أبعاد ثقافية، ومقاصد تعليمية، وتقنيات سردية.

الكلمات المفتاحية: نقد ; حضارة ; اثنوجرافيا ;خطاب


دور الدعاية الغربية في تشويه صورة الإسلام... رؤية استشرافية لمجابهة التغريب الثقافي

1- اسعيداني 2- فقيري 1- سلامي 2- ليلى, 

الملخص: تعالج هذه الورقة العلمية إشكالية الحرب المعلنة على الإسلام و المسلمين من خلال الدعاية الغربية المغرضة، حيث عانت الأمة الإسلامية من هجمات عسكرية( صليبية) ظالمة استهدفت وجودها وثقافتها منذ القدم،وهذه التحديات لم تقض على دين الله، قال تعالى في سورة التوبة الآية 33:﴿هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ﴾ كما أنها لبلاء للمؤمنين لرفع الدرجات وتكفير السيئات قال تعالى: ﴿ الم * أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ * وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبين﴾ (العنكبوت01 و 02)، لذا سنحاول التركيز في هذه الورقة العلمية على دور الدعاية الغربية – كفاعل جوهري- في تشويه صورة الإسلام و المسلمين من خلال ترويجها لصور خاطئة عن الأمة الإسلامية جمعاء ومن أجل مواجهة كل أشكال التغريب الفكري الغربي المتطرف و العنصري في أوساط شباب الأمة الإسلامية لذا تأتي هذه الورقة العلمية لدراسة الأساليب التي يتم من خلالها بث الرسائل الدعائية و أساليب نشر المعلومات المغلوطة لتتحول إلى إستراتيجيات دعائية عند تضمين رسائل دعائية من خلالها. Summary: This paper dealt with the problem of undeclared war on Islam and Muslims through malicious Western propaganda, where the Islamic nation has suffered from military attacks (crusade) unjust targeted its existence and its culture since ancient times, and these challenges have not eliminated the religion of Allah. So we will try to focus in this paper on the role of Western propaganda - actor Johra- in distorting the image of Islam and Muslims by promoting false images of the Islamic nation as a whole and in order to face all forms of intellectual extreme western alienation and racial among the youth of the Islamic nation So this paper to examine the methods by which propaganda messages and methods of dissemination of false information broadcast to turn into propaganda strategies when you include promotional messages come through.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية الدالة: الدعاية، الغرب، التشويه، الإسلام، التغريب، الثقافة. Keywords: propaganda, West, distortion, Islam, Westernization, culture


التفكير التداولي في البلاغة العربية

بن مصطفى أمبارك, 

الملخص: إذا كانت التداولية هي علم استعمال اللغة وتعنى بكل من المتكلم والمخاطب، وظروف وملابسات التخاطب، فإن البلاغة العربية لم تكن بعيدة عن هذا المفهوم، إذ أنها العلم الذي يدرس العلاقة التخاطبية بين المتكلم والمخاطب حتى حذا ببعضهم القول أن البلاغة العربية تداولية في صميمها، وإذا كانت التداولية علم استعمال اللغة، فإن البلاغة هي المعرفة باللغة أثناء استعمالها. وبكلمة هي فن القول، ولذا يمكن القول أن حديث البلاغيين عن قضايا من قبيل المقام والسياق، والمقاصد، والخبر والإنشاء، وأطراف التخاطب ... هي في الحقيقة مباحث تداولية تؤكد على أن البلاغيين العرب قد مارسوا المنهج التداولي قبل أن يذيع صيته بصفته منهجا غربيا.

الكلمات المفتاحية: لية ; البلاغة ; التدا


توظيف العلوم الاجتماعية في الجامعات الجزائرية لبناء وتصحيح مفهوم الهوية

مغزاوي مصطفى, 

الملخص: لا يُــمكن أن نـُـــحمِّــلَ العلوم الاجتماعية ما لا تحتمله فـــنــنــتـــظر من مخابر العلوم الاجتماعية إنتاج مواد استهلاكية أو أدوية علاجية، وإنما المُــنتظر منها هو بناء الإنسان وتحميله قيم ومبادئ ورؤى تجعل منه إنساناً نافعا له ولغيره سواء توفرت الرفاهية المادية أو انعدمت، ومن المهام المنوطة بالعلوم الاجتماعية حماية هوية المجتمعات وحفظ خصوصياتها وإحياء تراثها واستثمار مكاسبها، وفروع العلوم الاجتماعية كلها معنية بهذا الواجب الوطني والالتزام الاجتماعي، وكل محاولة لتعويض العلوم الاجتماعية بممارسات أخرى هو نحــرٌ لهذه الهويّـــة ومحاولة مُــجهضة، لذا سنحاول من خلال هذا المقال طرح رؤية لتوظيف العلوم الإنسانية والاجتماعية توظيفًا علميًّا عَـمليا يتجاوز الإطار النظري، من خلال سلسلة من المشاريع تنطلق من البيئة الجامعية لتُعمَّم فتلامس مختلف شرائح المجتمع بهدف تـــنـــزيـــل مفاهيم الهوية والوطنية تنزيلا علميا عمليا على الواقع. Social sciences are not laboratories for the production of consumer materials or medicines for the benefit, but what is required of them is to build the human and give him values and principles make him a useful person for him and others, and the tasks expected from the social sciences to protect the identity of communities and preserve their privacy and revive their heritage and investment gains, National and social commitment, and any attempt to compensate the social sciences with other practices is a killing of this identity and a failed attempt, so we will try through this article to put forward a theory to employ the human sciences and social scientific employment beyond the For a series of projects launched from the university in order to download the concepts of national identity and downloadable scientifically practical to reality.

الكلمات المفتاحية: الهوية، الجامعة، العلوم الاجتماعية، الهوية، الجزائر. ; University, Social Sciences, Identity, Algeria.


تأثير النمط القيادي على تنمية الموارد البشرية في المؤسسة الجزائرية

بونخلة فريد, 

الملخص: ملخص: تهدف هذه الدراسة إلى التركيز على معرفة مدى تأثير النمط القيادي على تنمية قدرات و مهارات المورد البشري من أجل زيادة الفعالية و الأداء. تعتبر القيادة إحدى وسائل التوجيه وكذلك التدريب، فهي أصبحت ضرورية في كل المنظمات وفي كل المجالات الإدارية: كالتنظيم، الرقابة، التخطيط، التحفيز، والقيادة هي عملية تعلم وإعداد ويتم ذلك من خلال الممارسة، فالقادة لا يولدون قادة ولكن يتم تكوينهم وتدريبهم لتولي المناصب العليا فيما بعد. النمط القيادي له تأثيرا كبيرا على الموارد البشرية و نمو و استقرار المؤسسة سواء كان أوتوقراطي أو ديمقراطي أو تسيبي. الكلمات المفتاحية: القيادة, تنمية الموارد البشرية :Abstract The aim of this study is to focus on the extent to which the leadership model influences the development of human resource capabilities and skills in order to increase efficiency and performance. Leadership is a means of guidance and training. It is necessary in all organizations and in all administrative areas. Organizing, supervising, planning, motivating, and leadership is a process of learning and preparation. This is done through practice. Leaders are not born leaders but are trained and trained to take top positions in distance. The leadership style has a great impact on the human resources and the growth and stability of the institution, whether autocratic, democratic or laissez-faire. Keywords: Leadership, Development of human resources

الكلمات المفتاحية: القيادة, تنمية الموارد البشرية


الفـــــــكر الحـــداثي في الساحة النقدية العربية المعاصرة بين – القبـــــــــــــول والـــــــــــــــرفض -

مصباحي علي, 

الملخص: ملخص المقالة باللغة العربية:: في ظل الاحتكاك الثقافي بين النقاد العرب والغرب والبعثات العلمية المُتبادلة حدث تلاقح في الأفكار والمعارف فظهر على الساحة النقدية العربية المعاصرة الفكر الحاثي أو ما اصطلح عليه بــ"الحداثة " التي انتشرت بين بريق لها عند بعض النقاد وعُتمة عند الآخرين ، بين قبول ونفور ،وبين تأييد وإنكار ، فالحداثيون يدعون إلى التغيير المُستمر في كل شيء ولا شيء عندهم ثابت حتى أن "رولان بارت" أعتبرها زلزالا حضاريا عنيفا ، وانقلابا ثقافيا شاملا لم يتوصل الإنسان المعاصر إلى السيطرة عليه ؛إذ هي موقف عام وشاملا ومعارض للثقافات التقليدية وفي ظل هذا الوافد الجديد إلى البيئة العربية المعاصرة وانقسم النقاد العرب إلى ثلاثة اتجاهات كبرى هي : الاتجاه الأول هم الحداثيون واعتبروا إن الحداثة حركة تنويره في الثقافة العربية وبداية مشروع نهضوي يُحقق أمل الشعوب ودعا هذا الاتجاه تبني الفكر الغربي وما يحتويه من نظريات ومعارف ومنهاج نقدية ،ويأتي على رأس هؤلاء "أحمد خالد سعيد الملقب بـ"أدونيس" أما الاتجاه الثاني فهم أنصار التراث ونادى هؤلاء إلى الالتزام والتشبث به، والذود عنه من حملات التغريب المسعورة ،وأنصار هذا الاتجاه هم أصحاب الرؤية الدينية ويأتي على رأسهم "أنور الجندي " و"محمد أركون " و"نبيل سليمان " أما أصحاب الاتجاه الثالث هم أصحاب النظرة التوفيقية ونادي هؤلاء إلى مسايرة تطور الفكر الغربي ومعارفه والاستفادة منه وانتقاء ما يصلح لخدمة التراث العربي الزاخر كمناهج نقدية ونظريات حديثة وآليات نقدية معاصرة دون إهمال للتراث العربي الزاخر بالكنوز و المعارف التي تمثل الهوية وارث الأجداد ويأتي على رأس هؤلاء "عبد الملك مرتاض " ملخص المقال باللغة الانجليزية : Abstract: In light of the cultural friction that happened between the Arab and Western critics, and the mutual exchange of scholarship and knowledge, Modernism was born. Like most schools of thoughts, modernism was very well received among some and rejected by others. And between acceptance and refusal, supporting and denying; moderns are calling for constant change in everything for nothing is fixed. Roland Barthes considered it as a violent modern earthquake and a sweeping cultural transgression that modern man cannot control; it is a general attitude and an antithesis to traditional cultures In the context of this newcomer to the contemporary Arab environment, the Arab critics' camp cracked and split into three major trends: The first trend is the modernists: they considered modernism as an enlightenment movement in the Arab culture and the beginning of a Renaissance project to achieve the hope of the people and called to adopt Western thought and its content of theories, knowledge and critical approaches, and comes at the head of these "Ahmed Khaled Said, known as " Adonis " The second trend. Represented in the support of the heritage and called to adhere to it, and protect it from the campaigns of Westernization, and supporters of this trend are the owners of the religious vision of fundamentalism, represented by "Anwar soldier" and "Mohammed Arkoun" and "Nabil Suleiman". The third trend supporters are the owners of a conciliatory view. These call at keeping pace with the development of Western thought and its knowledge and benefiting from it, selecting what works to serve the rich Arab heritage as a critical curriculum, modern theories and contemporary monetary mechanisms without neglecting the Arab heritage; that is rich in treasures and knowledge that represent the identity and ancestral heritage. “Abdulmalek Mortada” is the famous name in this camp.

الكلمات المفتاحية: النقد . الحداثة . التراث . الغرب . الدين . العرب


مشكلة الحدود في العلاقات الجزائرية ـ المغربية بعد مؤتمر طنجة عام 1958.

عبدالله مقلاتي, 

الملخص: الملخص: في هذا المقال نتناول بالبحث والتمحيص مشكلة الحدود التي طرحت عام 1958 بين قيادة الثورة الجزائرية والسلطات المغربية، وأخذت أبعاد سياسية عسكرية كبيرة، حيث أثرت الأزمة على نشاط الثورة الجزائرية في المغرب والولاية الخامسة، ونهدف من خلال بحثنا الى توضيح أبعاد هذه الأزمة وتأثيراتها على الثورة وعلى العلاقة مع المغرب، وقد توصلنا الى نتائج مهمة منها: أن أزمة الحدود كانت أثارها وخيمة على الثورة الجزائرية وقواعدها الخلفية في المغرب وفي الولاية الخامسة، وخاصة مرور قوافل السلاح، والحفاظ على مكاسب الثورة في القواعد الخلفية المغربية والمعبر الرئيسي فقيق، وأن السلطات المغربية قد تدخلت واتفقت مع جبهة التحرير الوطني على معالجة الأزمة ولو مؤقتا ، ما ساعد الثورة الجزائرية على استكمال مسيرتها التحريرية. الكلمات المفتاحية: مشكلة الحدود، الجزائر، المغرب، مؤتمر طنجة. Summary: In this article, we examine the problems of borders introduced in 1958 between the Algerian revolution and the Moroccan authorities, and took the dimensions of a large military political, where the crisis affected the activity of the Algerian revolution in Morocco and the fifth mandate, and we aim to clarify the dimensions of this crisis and its effects on the revolution and the relationship With Morocco, and we have reached the important results, including: that the border crisis had a serious impact on the Algerian revolution and its background rules in Morocco and in the fifth mandate, especially the passage of convoys of arms, and maintain the gains of the revolution in the Moroccan rear bases, and that the Moroccan authorities may intervene And agreed with the FLN to deal with the crisis even temporarily, which helped the Algerian revolution to complete its editorial process. Keywords: border problem, Algeria, Morocco, Tangier conference.

الكلمات المفتاحية: مشكلة الحدود. الجزائر; المغرب; مؤتمر ; نجة. ; مشكلة الحدود. الجزائر; المغرب; مؤتمر ; طنجة.


أثر استقرار العرب في الساحل الشرقي للخليج العربي على النشاط التجاري البحري

سليم بن محد الهنائي, 

الملخص: الملخص: يتناول البحث استقرار العرب في الساحل الشرقي للخليج منذ فترة مبكرة قد تتزامن مع فترة خروج القبائل العربية من اليمن متوجهة نحو أنحاء الجزيرة العربية وتأثير ذلك على نشاطهم البحري، ولما كانت القبائل العربية وخاصة تلك التي كانت تسكن سواحل الجزيرة العربية الجنوبية والشرقية أهل تجارة وأهل بحر فقد ساهم ذلك في نزوح العديد من القبائل العربية نحو الساحل الشرقي واستقراهم هناك، بل إن قبائل عربية تعرف بسكناها هناك مثل قبائل عبد القبس وبني كعب وغيرها، وقد ساهم ذلك في التمازج بين تلك القبائل مع الأرض حتى ليصبح من الصعب التفريق بينهم، كما أن البحث يستعرض أيضا أهم المناطق التي استقر بها العرب وأهم القبائل الساكنة هناك. Abstract: The study deals with the stability of the Arabs in the eastern coast of the Gulf from an early period that may coincide with the period of the departure of the Arab tribes from Yemen heading towards the parts of the Arabian Peninsula. As the Arab tribes, especially those who inhabited the coasts of the southern and eastern Arabian Peninsula were businessmen and sea people, From the Arab tribes to the east coast and settled there, and even Arab tribes known as we lived there such as the tribes of Abd al-Qabas and Bani Ka'b and others, and this contributed to the mixing between these tribes with the earth until it becomes difficult to differentiate them, and the search also reviews the most important areas that settled Including Arabs and the most important tribes there. الكلمات المفتاحية:العرب، الساحل الشرقي، التجارة، البحر، الخليج.

الكلمات المفتاحية: العرب ; الساحل الشرقي ; التجارة ; البحر ; الخليج


الحركة والجسد علاقة لا تنتهي

صارة زقاي, 

الملخص: ملخص إن إكثر مايميز المسرح,عن الفنون الأخرى هو ذلك الفضاء المشحون بجمال الصورة وبلاغة التعبيرالمتأتية من ترجمة الأفكار التي تسكن بين أحرف النص الدرامي, إلى عرض حي تتحرك وتتنافس فيه مختلف المفردات سعيا لخلق فرجة مسرحية زاخرة بمختلف الرموز الإيحائية هذا الإنتاج الفني عليه أن يؤثث في مساحة خاضعة لايطارمكاني ذا أ بعاد هندسية ثابتة هو الفضاء الذي يرتب الشتات ويوحد المفردات المتناثرة فيه . الفضاء المسرحي تجاوز المفهوم التقليدي المحصور بمكان العمل وانما أصبح حقلا يحوي داخله اندفاعية ممثل مع المفردات السينوغرافية,فهذا الممثل بجسده السحري واجبه الأعلى هو دعم هذه العناصرلا التميز عنها يسعى دائما الى خلق توليفة منسجمة الزوايا ,هو داخل مكان يبوح له بما يعتليه من مشاعر , يقاوم الضغوطات يسبح مع أفكاره الداعية الى خلق رسالة بصرية تحمل في جماليتها معاني ,الكل يعمل بجد ليبدو الممثل كانه ملك العرض حياته على الخشبة هي سكون لافكار المتلقي هو في تلك اللحظة يحاول أن يضبط ويفسر ما يراه , كيمياء المكان وحميمية القاعة وحدها التي تلج الى عقول المشاهدين لتهيئه نفسيا وفيزيولوجيا ليكون عنصرا فاعلا لا اداة تشاهد من أجل المشاهدة فقط لذلك نجد معظم المخرجين صارمين في إنتقاء الممثل فهو شخص غير عادي الخرج لايبحث عن ممثل كامل ونجم وانما بحاجة الى طاقة تجيد استنطاق مشاعرها, وقدراتها التي تلازمها في تأدية الأدوار,عليه أن يعيش تفاصيل دوه ويتعرف على مضامينه يلازمه حتى في أوقات الراحة ,فالصدق والتفاني في الأداء يتيح للممثل الولوج في مغاويرالشخصية ليستحضر مقوماتها الكامنة . الممثل تحت الانظار لمكانته المهمة في العرض المسرحي, فهوليس مجرد جسد يملأ الفراغ فحسب وإنما حضور يدعم ويفعل الأحداث , هذه المسؤولية التي يحملها على عاتقه توقعه في حيرة,تساؤلات تحوم في جعبته : إما أن يكون مجرد جسد ينصاع لما يملى عليه أم روح فاعلة تفجر فيه ملكة الخلق والإبداع , و فيتاكد هذا الممثل بأنه هو الذي يمنح الشخصية الدرامية جزءا من روحه لاأن تستنزف منه جمال إبداعه , نحن نتحدث عن اتحاد اسطوري بين الخيال والواقع.

الكلمات المفتاحية: الممثل . لغة الجسد . الحركة , الصورة البصرية , الإيقاع ,


الدعوى المستحدثة في إبرام العقود والصفقات في التشريع الجزائري

هلالي مسعود,  بن ساعد محمد انور, 

الملخص: الملخص: يعالج موضوع البحث الآليات القانونية والقضائية المتوفرة في التشريع الجزائري، من أجل الحفاظ على الرشاد في ابرام مادة الصفقات العمومية، قبل إبرامها وبصفة مسبقة وهذا ما يظهر في دور الدعوى الإستعجالية قبل التعاقدية. وتكريسا من المشرع لمبدأ الشفافية وتجسيدا منه لضرورة حياد الإدارة العامة وتفاديا لإستغلال المنصب العام والانحراف في استعمال السلطة، فقد ابتكر تجسيد هذه الدعوى في قانون الإجراءات المدنية والإدارية 08-09 الجزائري، والتي تتميز كباقي الدعوات القضائية بشروط موضوعية وشكلية نستظهرها بالموضوع. Judicial Prosecutions Committed to the Conclusion of Contracts and Transactions in Algerian Legislation Summary: The subject of the research focuses on the legal and judicial mechanisms available in Algerian legislation, in order to preserve the rationality in the conclusion of the topic of public transactions, before their conclusion and in advance. In order to guarantee the impartiality of the public administration, as well as the misuse of power, the legislator embodied this action in the Algerian Code of Civil and Administrative Procedure 08-09, which, like other judicial orders, is characterized by objective and formal conditions

الكلمات المفتاحية: Urgent action, Administrative contracts, public markets, offers, victim, Administrative Court. الدعوى الاستعجالية، عقود إدارية، صفقات عمومية، عروض، المتضرر، المحكمة الإدارية.


اعتبار العرف في آثار عقد الزواج

بلفار وفاء, 

الملخص: الملخص: إن للعرف أثر ملحوظ في مسائل الزواج وآثاره في أحكام الشريعة الإسلامية، لما يتمتع به من مرونة تجعله يتغير بتغير الزمان والمكان، وبما أن نصوص قانون الأسرة الجزائري مستمدة من أحكام الشريعة الإسلامية إذن فللعرف مكانة هامة فيها. كما أن الأسرة باعتبارها الخلية الأساسية في المجتمع وكل ما يتعلق بها يحتاج إلى توافق بين الأحكام الفقهية وما تحويه القوانين الوضعية، مع اعتبار للأعراف السائدة في المجتمع، وذلك للخروج بقواعد قانونية مسايرة للواقع، للتيسير على الناس وبرجوعنا للمادة 222 من قانون الأسرة الجزائري نجدها تحيل القاضي لأحكام الشريعة الإسلامية إذا لم يوجد نص للخلاف المعروض عليه، وبالتالي يكون المشرع قد فتح لهذا الأخير باب الاجتهاد بالاعتماد على العرف المكرس في الشريعة الإسلامية، وذلك في حل الكثير من المسائل ومن بينها عقد الزواج وما يترتب عليه من آثار جد مهمة للزوجين و الأولاد. Summary The custom has a noticeable impact on the issues of marriage and its effects in the provisions of Islamic law, because of the flexibility that makes it change according to time and place, and since the provisions of the Algerian family law are derived from the provisions of Islamic law, then it has an important place in it. The family as the basic cell in society and all that is related to it needs to agree between the jurisprudential provisions and the contents of the laws of situation, taking into account the prevailing norms in society, in order to come out with legal rules that are compatible with reality, to facilitate people . In light of Article 222 of the Algerian Family Code, we find that the judge refers to the provisions of Islamic law if there is no text for the dispute before him. Thus, the legislator has opened the door to diligence based on the custom enshrined in Islamic law, in resolving many issues, it has very important effects for both spouses and children.

الكلمات المفتاحية: العرف ; عقد الزواج ; أحكام الشريعة ; الأسرة ; الأحكام الفقهية ; الإجتهاد


الحق في الميراث بين العرف و القانون.

قــربع عــادل, 

الملخص: العرف هو أحد مصادر القانون، وهو الأساس الذي إرتقى عليه القانون ليصل إلى مرتبة الإلزامية، والباحث في مجال العلوم القانونية يلاحظ العلاقة المتينة بين ماهية العرف والقانون، كون أغلب التشريعات والقوانين جاءت متماشية مع العرف السائد داخل المجتمع، ويتجلى هذا الإرتباط بصورة في مجال الأحوال الشخصية كون هذا الجانب من القانون يتأثر وبشكل مباشر بالشريعة والأعراف الداخلية في شتى مجالاته، من خطبة وزواج ونفقة. والملاحظ أن العلاقة المتينة بين قطبي العرف والقانون تمتاز بشرخ في مجال قسمة التركة خاصة في جانب ميراث المرأة والصغير غير البالغ لسن الرشد والمفقود، ويأتي الإجتهاد القضائي والقانون ليجبر هذا الشرخ عن طريق مجموعة من القرارات والقوانين التي جاءت لتمنح الحق لصاحبه The custom is one of the sources offoundation that he rose to the rank of staff researcher in the field of legal sciences noted the strong relationship between what the c law, a ustom and law, the fact that most legislation came into line with the norm in society, reflected this link In the area of personal status that that aspect of the law is influenced directly by the Sharia and the internal norms in various fields, of speech and marriage and alimony. The close relationship between custom and law poles feature a gash in the estate was divided, in particular by young women's inheritance is for adulthood and lost, jurisprudence and the law to compel this rift through a series of decisions and laws which came to grant the right to her, and that Spirit we can put up the following question: to what extent do custom redress law on inheritance?

الكلمات المفتاحية: العرف ; الميراث ; القان ; ن ; المرأة ; المفق ; د


أثر التلوث البيئي على الممتلكات الأثرية و دور الآليات التشريعية في حفظ التراث الثقافي المادي

قبوب لخضر سليم, 

الملخص: ألقى التطور العلمي في ميادين التكنولوجيا والصناعة والاقتصاد آثارا وخيمة على البيئة، بسبب ظهور مشكلة التلوّث البيئي ،واستنزاف الموارد الطبيعية، وتدهور الأنظمة البيئية، مما كان له تأثير سلبي على حياة الفرد وممتلكاته، ولاسيما التراث العمراني الأثري و التاريخي الذي يعكس جوانب حضارية من تاريخ الأمة و ذاكرة الشعوب، و لكنه يتعرض لمختلف عوامل التلف الناتج عن مشكلة التلوّث البيئي باختلاف أنواعه وتنوع مصادره الطبيعية والبشرية .وأمام كل هذه الأخطار -التي تواجه البيئة والتراث الأثري- سارعت العديد من الدول الصناعية، والهيئات، والمنظمات الدولية (اليونسكو، ايكروم ،ايكوموس..الخ) لوضع حد لهذا التدهور البيئي باتخاذ جملة من التشريعات و المواثيق تحمي التراث الأثري و تحافظ عليه للأجيال المستقبلية .كما بذلت الجزائر مجهودات معتبرة في سبيل حماية الآثار والبيئة من التدهور والتلوّث البيئي؛ وذلك من خلال الإجراءات الاقتصادية والقانونية؛ كإنشاء الصناديق الخاصة بمكافحة التلوّث والتدهور البيئي مثل الصندوق الوطني للبيئة والتلوّث، و سن قوانين خاصة بحماية التراث الأثري بمختلف أنواعه.

الكلمات المفتاحية: التراث الأثري، التلوث البيئي، حفظ، التشريعات ، المواثيق ، الهيئات.


الاتصال السياحي الديني في الجزائر (الزاوية التجانية)

علال عبدالقادر, 

الملخص: تعتمد الكثير من الدول في تحصيل مواردها وبناء اقتصادياتها على السياحة من خلال خلق الثروة وتوفير مناصب الشغل وتمويل المشاريع التنموية بها، ويشكل هذا القطاع " العرضي" أيضا بديلا حقيقيا بالنسبة لدول أخرى لا تملك الكثير من الخيارات في مجال رفع حجم الصادرات وتنويع مصادر التحصيل المالي بالعملة الصعبة، وما يزيد من فرص الاعتماد عليه أكثر من غيره وبغض النظر عن الإمكانيات المتعلقة بالسياحة الطبيعية على تعددها في الجزائر مثلا هو وجود رافد ذو أهمية قصوى ممثلا في السياحة الروحية مع وجود الزاوية التجانية الكائن مقر خلافته العامة بعين ماضي ( الأغواط ). ويتجلى هدف دراستنا في الكشف عن طبيعة الاتصال في السياحة الدينية في الجزائر بالتركيز على الزاوية التجانية ومعرفة مدى توظيفها لوسائل الإعلام والاتصال وإسهامات ذلك في تبليغ رسائلها لكونها أكبر طريقة في العالم. Le tourisme est considéré comme un secteur économique principal pour certains pays et une source unique des revenus et des postes d'emploi, Il peut également être une véritable alternative pour d'autres pays n'ayant pas ou peu de sources économiques comme les pays pétroliers Outre le potentiel touristique naturel et culturel dont dispose l'Algérie , le tourisme religieux et spirituel est, à son tour, une ressource économique importante puisqu'elle déteint le siège de la plus grande et la plus importante confrérie musulmane à savoir, la Tijaniya,Cette dernière, dont le siège se situe à Ain Madhi à Laghouat, l'objet de notre présente étude, Nous nous interrogeons également sur l'apport de ces outils pour la confrérie dans la perspective spirituelle, religieuse et, en passant socioéconomique.

الكلمات المفتاحية: الإعلام والاتصال؛ الاتصال السياحي؛ السياحة الروحية؛ الصوفية؛ الطريقة التجانية.


الحضارة العربية الإسلامية وتفاعلها مع الحضارة الإنسانية

بن يكن عبد المجيد, 

الملخص: الملخص: يعتبر الحضارة العربية الإسلامية من المبادئ الجوهرية للحضارة المعاصرة، غير أن التفسير الواسع للفصل السابع من الميثاق وما ترتب عنه من توسيع المصادر المهددة للسلم والأمن الدوليين، جعل تجاوز هذا المبدأ ممكنا جدا في الوقت الحالي، وأصبح التدخل الإنساني قاعدة عرفية استوجبتها التغيرات المعاصرة للمجتمع الدولي. وقد طرحت إشكالية عن مدى تأثير الحضارة العربية الإسلامية على غيرها من الحضارات الإنسانية؟ وقد رأيت الإجابة عنها في بحثي هذا تحت عنوان: الحضارة العربية الإسلامية وتفاعلها مع الحضارة الإنسانية، معتمدا في ذلك على مجموعة مراجع باللغة العربية والأجنبية، وكذا بعض المواقع الالكترونية. وقد قسمت هذا البحث إلى أربعة محاور تغطي هذا المفهوم بغية إيضاحه، هي: أولا: ماهية الحضارة. ثانيا: الحضارة العربية الإسلامية. ثالثا: مظاهر الحضارة العربية الإسلامية، رابعا: مستقبل الحضارة العربية الإسلامية. وقد جعلت لهذه المداخلة خاتمة تضمنت مجموعة من النتائج الأساسية التي تم التوصل إليها. Abstract: The Arab-Islamic civilization is one of the fundamental principles of contemporary civilization, but interpretation Of Chapter VII of the Charter and the consequent expansion of sources threatened with peace And international security, make the override of this principle very feasible right now, and become an intervention Human being is a customary norm that has been necessitated by the contemporary changes of the international community. It has been problematic What is the impact of Arab Islamic civilization on other human civilizations? I have seen Answer in my research under the title: Arab Islamic civilization and its interaction with civilization Based on a collection of references in Arabic and foreign languages, as well as some sites e. This research has been divided into four axes that cover this concept in order to clarify it, First: What is civilization? Second: Arab Islamic civilization. Third: The manifestations of Arab civilization Islamic, Fourth: the future of Arab Islamic civilization. I made this speech an end Included a set of key findings.

الكلمات المفتاحية: الحضارة، العربية، الإسلام، الإنسان، العقيدة.


الملاحظة آلية للتقييم العلمي للتدريس وتحليل التفاعل أثناء حصص التربية البدنية والرياضية

بن معمر مصطفى,  شريف نصر الدين, 

الملخص: يهدف البحث الحالي لتقديم الملاحظة الصفية كآلية من آليات التقييم العلمي للتدريس، وتحليل سيرورة التفاعل، والعلاقات التواصلية معلم/متعلم، والسلوكات البيداغوجية، أثناء حصص التربية البدنية والرياضية، ذلك باقتراح البعض منها على الباحثين التربويين والقائمين على هذا المجال، قصد تحديد نواتج التعلم من جوانبه الكمي والكيفي. Observation mechanism for scientific evaluation of teaching and interaction analysis during Physical Education and Sports Sessions Abstract: The present research aims to present pedagogical observation as a mechanism for scientific evaluation of teaching and analysis of the interaction and the relationship of teacher-learner communication, and pedagogical behaviors during Physical Education and Sports Sessions, and this by the to offer a few to educational researchers and the person in charge of the sector in order to determine and diagnose the fruit of the learning practice in its quantitative and qualifying aspects. Keyword: Observation, evaluation, teaching, interaction

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الملاحظة، التقييم ، التدريس، التفاعل


كفاءات القارئ عند الإمام الجرجاني من خلال كتابه "دلائل الإعجاز"

بودالي دحماني, 

الملخص: ملخص: إن الحديث عن نظرية التلقي حديث ذو شجون، حيث أخذت حيزا كبيرا في الدراسات الغربية الذي أُكد فيه على اختيار المصطلح ودلالة كالاستقبال وغيرها، وأنها سبيل التركيز والتحرير في ثنائية التعامل مع النصوص والاهتمام بالقارئ. وإذا كان الاهتمام بإشكالية التلقي في النقد العربي والبلاغي خاصة من أهم المرجعيات والخلفيات الدالة على ثلاثية العمل الأدبي، ويظهر جليا في حضور تعاملهم مع النصوص الشعرية ما نجده عند كل من ابن طباطبا والجاحظ والجرجاني وغيرهم. لهذا نجد الإمام الجرجاني يعطي صبغة جديدة لمنظور المتلقي واعتبره بمثابة المقام في المرتبة الأولى وهذا ما نجده في كتابه "دلائل الإعجاز" الذي عده ثمرة لجهده، حيث غَدا صاحب مدرسة بيانية مناطها العقل والذوق والتحليل النفسي والتفصيل والفهم الدقيق للأدب، مما فتح آفاقاً جديدة للمتلقي الـحـــــــــــاذق. كلمات مفتاحية: المتلقي، السامع، القارئ، المقام، الذوق، العقل. Abstract : The talk about the theory of reception is very recent. It has taken a great place in western studies, in which he emphasized the choice of the term and the meaning of reception and others. It is a way of focusing and editing in the dual dealing with texts and attention to the reader. And if the interest in the problem of receiving in the Arab criticism and the abolition of the most important of the references and backgrounds that represent the trilogy of literary work, and is evident in the presence of their dealings with the poetic texts, what we find at Ibn Tabataba and Jahz and Jirjani and others. This is why Imam Al-Jarjani gives a new dimension to the perspective of the recipient and considers it to be the first place in the book. This is what we find in his book "Signs of Miracles", which he has prepared as the fruit of his efforts. He is now the owner of a school of thought, taste, analysis and detailed understanding of the literature. . Keywords: receiver, listener, reader, place, taste, mind.

الكلمات المفتاحية: كلمات مفتاحية: المتلقي، السامع، القارئ، المقام، الذوق، العقل.


موقع التواصل الاجتماعي ( الفيس بوك ) ودورها في ارتكاب جريمة عبر البث المياشر

استاذ القانون الجنائي المشارك د . نوزاد أحمد ياسين الشواني,  ماجستير القانون العام - الجنائي محمد عبد الكريم الداودي, 

الملخص: لا يخفى علينا ان لوسائل التواصل الاجتماعي اهمية كبيرة في حياتنا, اذ اصبحت ضرورة من ضرورات الحياة ومن المتطلبات اليومية الملحة وما لها من اثر واضح من تقارب بين المجتمعات وتصغير للعالم وكذلك توفير منتديات علمية وثقافية واجتماعية وسياسية وغيرها من المجالات، الا انه ومع الاسف الشديد وخصوصا في مجتمعاتنا كثرت اساءة استخدام هذه المواقع والوسائل بحيث اصبحت بيئة مثالية لارتكاب الجرائم بل وابتداع لجرائم لم يسبق لها مثيل في الحياة الواقعية، ولعل من اخطر هذه الجرائم تلك التي تحدث اثناء خدمة البث المباشر -التي هي من الخدمات الحديثة التي اطلقتها معظم هذه المواقع وبالأخص الفيس بوك- ولأنها مباشرة ولا تخضع لأي رقابة وتنتشر بسرعة كبيرة جدا فهي تشكل من الجسامة ما لا يحمل عقباه ولها مردود سلبي جدا، خصوصا تلك الجرائم التي تمس امن الدولة والتي تثير الفتن والنعرات الطائفية وايضا تلك التي تؤثر على الآداب والسكينة العامة.

الكلمات المفتاحية: يثور هنا هل باستطاعة هذه المواقع التدخل لإيقاف هذه الفيديوهات والتي من الممكن ان تعتبر جريمة ؟ وهل تتحمل هذه المواقع المسؤولية الجنائية وما الدور الذي تلعبها تلك المواقع ؟ وما هي القوانين التي من الممكن بموجبها معالجة هذه الجرائم ؟ كل هذه التساؤلات نحاول ان نتطرق اليها في هذا البحث اضافة الى ماهية المسؤولية الجنائية وماهية مواقع التواصل الاجتماعي و الجرائم التي تقع اثناء البث المباشر


مخطوط (تقييدات على كتاب توضيح المناسك) للشّيخ حسين بن إبراهيم الأزهري المالكي (ت:1292هـ) -دراسة وتقديم-

عطاء الله فؤاد, 

الملخص: ملخص- يتضمّن هذا البحث التعريف بمخطوط (تقييدات على كتاب توضيح المناسك) للشّيخ حسين بن إبراهيم الأزهري المالكي (ت:1292هـ). وقد أراد الباحث التّعريف بهذا المخطوط الفقهي؛ وذلك من أجل التّعريف بالتّراث الفقهي المخطوط لعلمائنا؛ وكذا لتحفيز الجامعات وطلبة العلم إلى العناية بتحقيق المخطوطات وخدمة التّراث في رسائلهم الجامعيّة. هذا؛ وقد اشتمل البحث على مقدّمة؛ وثلاثة مباحث؛ وخاتمة، كما خرج البحث من النّتائج المفيدة والتوصيات المهمّة المتعلّقة بموضوع البحث. كلمات مفتاحية : مخطوط, تقييدات وشرح, الإمام مالك, العمرة,الحج, حسين بن إبراهيم الأزهري المكيّ المالكي, حسين بن إبراهيم الأزهري المكيّ المالكي. Abstract- This Research Includes Definition of the manuscript (explanation of the book clarify the pilgrimage) to Sheikh Hussein bin Ibrahim Azhari al-Maliki (1292h(. The Researcher Identified This Manuscript To Clarify The Intellectual Heritage Of Our Scholars, As Well As To Motivate Universities And Science Students To Take Care Of Manuscripts And Serve Heritage In Their University Work. The Research Included An Introduction, Three Topics, And A Conclusion. The Research Also Produced Useful Results And Important Recommendations Related To The Subject. Key words :manuscript, the pilgrimage, the Hajj, Hussein bin Ibrahim Azhari al-Maliki.

الكلمات المفتاحية: مخطوط ; تقييدات وشرح ; الإمام مالك ; العمرة ; الحج ; حسين بن إبراهيم الأزهري المكيّ المالكي ; إيضاح المناسك



Les 10 articles les plus téléchargés

577 الانتقال إلى الحوكمة المحلية في الجزائر: دراسة في التحديات والآليات. 358 المجلس الدستوري الجزائري المجلس الدستوري الجزائري في ظل التعديل الدستوري لسنة 2016 علاقة التركيبة بالأداء 351 الهوية المهنية للعامل بين الاندماج و اللامن الوظيفي مقاربة سوسيو ثقافية "لكلود دوبار"و"سان سوليو" لمنظور ازمة الهوية 236 أساسيات صيغ التمويل الاسلامي المطبقة في الاقتصاد الاسلامي 182 ابعاد العولمة الثقافية على الهوية العربية في عصر الأحادية القطبية 132 الحجاج في الخطاب الساخر في لزوميات أبي العلاء المعري 111 آليات البنية السردية في السيرة النبوية لابن هشام 108 الرحلة الحجازية في العهد العثماني (1518-1830) مصدر أساسي للكشف عن الحدث التاريخي الاجتماعي –الآفات الاجتماعية نموذجا-" 107 موقف المشرع الجزائري من الحق في الحساب البنكي. تردد تشريعي غير المبرر! 107 الهيكل التنظيمي يالمؤسسة الاقتصادية الجزائرية : المؤسسة المينائية بسكيكدة نموذجا - الأهمية والأبعاد-