مجلة علوم اللغة العربية وآدابها

journal of arabic language sciences and literature

Description

مجلة علوم اللغة العربية وآدابها دورية أكاديمية نصف سنوية متخصصة مجانية تصدر عن كلية الآداب واللغاب بجامعة الشهيد حمة لخضر بالوادي. منذ الفاتح من شهر مارس 2009، تجسيدا لقرار المجلس العلمي لمعهد الآداب واللغات الذي انعقد بتاريخ 26 نوفمبر 2007 وتقرر بموجبه إنشاء مجلة تهتم بنشر البحوث في مجال الأدب واللغة والنقد، تخص بكلية الآداب واللغات على أن تصدر المجلة في كل سنة مرة واحدة، وبعد عامين صدر العدد الأول وتبعته الأعداد الأخرى بانتظام إلى غاية 2015 ، أين ارتأى المجلس العلمي للكلية ضرورة تحويل المجلة من كونها سنوية إلى كونها دورية سداسية ، نظرا لكثرة المقالات الوافدة إليها من طرف الباحثين في مختلف الجامعات الوطنية والدولية ، وهي ترحب بنتـاج إسهامات الأسـاتذة والباحثـين غـير المنشـورة سلفا في مجال الدراسات الأدبية والنقدية واللغوية، وتشترط عليهم المعالجة الموضوعية وفق الأسلوب العلمي الموثق مع مراعاة الجدة في الطرح، والالتزام بأصول البحث العلمي وقواعده العامة والأعراف الجامعية في التوثيق الدقيق لمواد البحث ، وللمجلة قالب محدد ذو خصائص علمية ثابتة في تحرير المقال العلمي يجدها الباحثون في صفحة المجلة على بوابة المجلات الجزائرية (تعليمات المؤلف)، كما يمكن أن يجدها في موقع المجلة على العنوان : http://www.univ-eloued.dz/slla بهذه المقاييس العلمية التي وضعتها هيئة تحرير مجلة علوم اللغة العربية وآدابها تهدف المجلة إلى تمكين الباحثين من داخل الوطن وخارجه من نشر إسهاماتهم العلمية والتعريف بها وتعميم فائدتها، كما تطمح إلى مواكبة ركب المجلات العلمية بإتقان العمل والصرامة في اتباع المقاييس العلمية. Journal of Arabic Language and Literature - A semi-annual academic journal issued by the Faculty of Arts and Languages at the University of Shaheed Hama al-Akhdar in Wadi. Since the beginning of March 2009, the Scientific Council of the Institute of Arts and Languages, which took place on 26 November 2007 and decided to create a magazine that publishes research in the field of literature, language and criticism, has been publishing the Journal of Arts and Languages ​​every year once, two years after the first issue followed by the numbers. The Scientific Council of the College considered the necessity of converting the journal from an annual journal to a semi-annual, in view of the large number of articles submitted to it by researchers in various national and international universities. Welcomes the contributions of professors and researchers who have not previously published in the field of literary, monetary and linguistic studies, requiring them to deal with the objective in accordance with the scientific method documented in relation to novelty in the proposal, and adhere to the principles of scientific research and general rules in the accurate documentation of information, and identify the specific scientific characteristics of the magazine template in editing The scientific articles that the researchers find in the magazine page on the Algerian magazine portal (the author's instructions), as can be found in the magazine's website: http://www.univ-eloued.dz/slla The aim of the journal is to enable researchers from within and outside the country to publish their scientific contributions, introduce them and spread the benefits. He also aspires to keep up with scientific journals in the ideal work and accuracy in following scientific standards.  

Annonce

تعليمات النشر في المجلة

ليكن في علم السادة الباحثين الراغبين في نشر مقالاتهم في المجلة أنهم ملزمون بما يلي:

1. ضرورة تزويدنا بالوثائق الثلاث الواردة في دليل المؤلف  وهي : إشهاد بالتصحيح اللغوي لترجمة الملخص والكلمات المفتاحية باللغة الانجليزية، ووثيقة التصريح بأصالة الأعمال ووثيقة نقل حقوق المؤلف - ترسل نسخ مصورة منها في ملف بي دي اف واحد- بعد إرسال المقال مباشرة - إلى بريد المجلة:   fac-lettres@univ-eloued.dz 

2. ضرورة  احترام قالب المجلة المعتمد والتأكد من التزام جميع شروطه  بما في ذلك تدوين اسم المؤلف الثاني (مؤلفا أو مشرفا)

أثناء إرسال المقال

3. تستقبل المجلة المقالات للعدد المبرمج في سبتمبر طيلة شهر أفريل  فقط، وتستقبل المقالات للعدد المبرمج في مارس طيلة شهر أكتوبر  فقط.

لا تقبل المقالات التي لا تحترم هذه التعليمات.

 

20-01-2020


12

Volumes

17

Numéros

513

Articles


الـمؤثِّرات المنطقيَّة والأصوليَّة في صناعة التّعريفات النَّحويَّة الكلمة وأقسامها أنموذجاً

بومود طارق, 

الملخص: يسعى هذا المقال إلى الكشف عن الأسس النَّظريَّة والآليات المنهجيَّة المتحكِّمة في صناعة التَّعريفات النَّحويَّة على صعيد المصطلح، والمفهوم، والتعبير الاصطلاحيّ، وذلك من خلال دراسة الروافد المعرفيَّة المؤثِّرة في تعيين المفاهيم النَّحويَّة؛ كونها تناولت قضايا التَّعريف وإشكالاته، ولاسيّما في الدرسين المنطقيّ والأصوليّ؛ إذ نجد أثر الجدل الدائر بين المناطقة والأصوليين حول ماهية التعريف، ومكوناته، ووظائفه، مما انعكس على أساليب التعريف التي ارتضاها النَّحويون لصياغة الحدود النَّحويَّة، وضبط شروطها وكذلك الاعتراض عليها، وهذا ما جعلنا نطرح هذه التساؤلات: كيف أسهمت المرجعيَّة المنطقيَّة والأصوليَّة في تكوين منهجية التعريف النّحويّ؟ وما الشروط التي بُنِيتْ عليها هذه التعريفات؟ وفيم يتجلى الأثر المنطقي والأصولي في صياغة التعريفات؟ وكل هذا يُساعدنا على معرفة الأسس المعرفيّة، والقواعد المنهجية التي وجّهت عمليّة صناعة الحدود النَّحويّة.

الكلمات المفتاحية: المؤثرات المعرفيَّة، التَّعريف النَّحوي، المصطلح، المفهوم.


صعوبات الفهم القرائي " المفهوم والتشخيص والعلاج"

خوازم عائشة,  تعشادين محمد, 

الملخص: تعتبر صعوبات الفهم القرائي من أكثر صعوبات التعلم، التي يعاني منها التلميذ في مرحلة التعليم الابتدائي، لكون هذه الصعوبة تؤدي لصعوبات أخرى، لها علاقة بعملية التعلم لدى التلميذ في مجمل المواد الدراسية، فكلما زادت الصعوبة نتج عنها فشل التلميذ وتأخره دراسيا؛ ولذا كانت هذه الأخيرة محل بحث ودراسة من طرف الباحثين في مجال علم النفس والتربية الخاصة، أين ركزت في مجملها على الأسباب وأشكال صعوبات الفهم القرائي مع تقديم العديد من الحلول والطرق لعلاجها، ويذهب مقالنا هذا في نفس المنحى أين سنقدم فيه بعض مفاهيم صعوبات الفهم القرائي، وكذا تقديم أهم طرق التشخيص وعلاج هذه الصعوبات.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: صعوبات القراءة, فهم المقروء, صعوبات الفهم القرائي.


ملامح الوظيفيّة في مفتاح العلوم للسكاكي

بودرامة الزايدي, 

الملخص: تعنى الوظيفية بالربط بين البنية والوظيفة في التقعيد والتنظير، والتحليل والتطبيق، وقد ثبت بدلائل لا يطالها الشك أن للوظيفة تأثيرا على البنية وتحديدا لها، فبنية الملفوظ تأخذ شكلها الخارجي حسب نوعية الوظيفة التي تطلبها. وقد انتبه علماء العربية المتقدمون إلى هذا الترابط فلم يغفلوه في تقعيداتهم وتحليلاتهم، هذا ما نلمحه متجليا في الدرس البلاغي تخصيصا، هذا الدرس الذي انبنى على النظر إلى المطابقة بين الكلام المنجز وما يقتضيه المقام الذي قيل فيه، ومن أبرز من جمع، وقعّد، ونظر، ومثّل السّكاكي في كتابه مفتاح العلوم، فما هي صور احتفائه بذكر الوظيفة في تقعيداته وتحليلاته؟ هذا ما تحاول هذه الورقة الإجابة عنه.

الكلمات المفتاحية: بنية؛ دلالة؛ السكاكي؛ الوظيفية؛ البلاغة


آليات الوظيفة التمييزية للفونيم في اللغة العربية

بولخطوط محمد, 

الملخص: كثيرة هي العناصر اللغوية التي تتحكّم في تغيّر الدلالة على مستوى لغتنا العربية، ولعلّ الفونيم واحد من هذه العناصر التي لها دور بارز في تحديد المعنى، والتمييز بين دلالات الألفاظ؛ سواء أكان ذلك من خلال استبدال فونيم صامت بفونيم صامت آخر، مع الاحتفاظ بحركة المُبْدَل أو تغييرها، أم عن طريق تغيير موقع الصامت داخل اللفظة الواحدة، كما قد يتمّ تغيير المعنى من خلال تغيّر حركة صامت ما بحركة أخرى على مستوى المونيم المفرد، وغيرها من الأساليب التي تعمل عملها في تحديد المعنى، وهذا ما يعرف بالوظيفة التمييزية. من هنا يمكن التساؤل فنقول: فيم تكمن آليات هذه الوظيفة التي يؤديها الفونيم؟ There exists a variety of means which control the changing of the meaning in the Arabic language. The phoneme, being one of these means, has a prominent role in specifying and differentiating between the meanings of different terms. Whether by substituting one silent letter for another (keeping and/or changing the vowel quality of the substituted silent), or by shifting the position of the silent letter within the same term. Moreover, the meaning can be changed through shifting the vowel quality of a given silent letter within the same phoneme, as well as other ways that contribute in specifying the meaning, That’s what we call the discriminatory function. From here, we can ask: What are the mechanisms of this function that phoneme performs?

الكلمات المفتاحية: الفونيم ; الصامت ; الصائت ; الوظيفة التمييزية ; المعنى ; The phoneme ; Consonant ; Vowel ; the discriminatory function ; the meaning


التنغيم الصوتي عند الفلاسفة المسلمين وأثره في الدلالة

شيادي نصيرة, 

الملخص: يُعدُّ موضوع التّنغيم من الموضوعات المهمّة في لغتنا العربية، كونه يعتمد على طريقة الأداء الصّوتي للحروف وما تتضمّنه من دلائل، فمعلوم أنّ الاختلاف في طريقة أداء الصّوت اللغوي يكشف عن حقيقة دلالية أرادها المتكلم في أدائه، ونحن في هذه المقالة سنقف عند مصطلح التنغيم وآثاره الدلالية عند الفلاسفة المسلمين بُغية توضيح أهميته كونه أحد أهم عناصر السياق ومن دونه يظل البحث عن دلالة التراكيب اللغوية المنطوقة متأرجحا هذا من جهة، ومن جهة ثانية توضيح الآثار الدلالية للتنغيم كما حددها الفلاسفة المسلمون.

الكلمات المفتاحية: التنغيم؛ الدلالة؛ الصوت اللغوي؛ الفلاسفة المسلمين.


الأبداع الفني من منظور النقاد القدامى والمًحْدثين

مصباحي علي, 

الملخص: يعتبر الابداع الفني من القضايا النقدية التي أسالت الكثير من الحبر بين جمهور النقاد والمفكرين لما يكتسيه من أهمية بالغة في الدرس النقدي من جهة ، وباعتباره من الالغاز المُحيرة – إن صح التعبير- التي استعصى على النقاد والباحثين فك شفراته والبحث في أصله وارهاصاته الاولية من جهة اخرى ،ولهذا اختلفت الآراء ووجهات النظر حوله . وهذه المقالة عبارة عن اضاءة عامة تبحث وبدقة في الآراء النقدية حول أصل الابداع وكيفية تبلوره سواء عند النقاد القدامى أو المحدثين والخروج برؤية عامة حول هذا الموضوع لعلها تكون لبية صلبة في الصرح النقدي. Abstract: Artistic creativity is one of the critical issues that have caused a lot of ink among the public of critics and intellectuals because of its great importance in the critical lesson on one hand, and as a puzzling, so to speak, that critics and researchers have deciphered and researched its origin and initials on the other hand, that is why the views have differed about it. This article is a general illumination that thoroughly examines the critical opinions about the origin of creativity and how it crystallizes, whether by old or modern critics, and come up with a general vision on this subject that may be a solid building block in critical edifice.

الكلمات المفتاحية: الابداع ; النقد ; المحدثين ; القدامى ; الشعر ; السيكولوجي


منهجية المقاربة السيميائية السردية عند إبراهيم صحراوي

عبد الكبير أبوبكر,  بن خليفة مشري, 

الملخص: يعد الناقد الجزائري إبراهيم صحراوي من النقاد الجزائريين الذين تبنوا السيميائية السردية كخيار نقدي بديل للتوجهات النقدية الكلاسيكية، ويظهر ذلك من خلال دراسته النقدية التي أدرجها في كتابه المعنون بتحليل الخطاب الأدبي دراسة تطبيقية، والتي طبق فيها الميكانيزمات النقدية للسيميائية السردية على رواية جهاد المحبين لجرجي زيدان، وهو العمل الذي قسمه الناقد إلى ثلاث مراحل رئيسية ( أطرف الرواية، والتحول والنموذج العاملي )، حيث درس في المرحلة الأولى الوضعية البدئية والختامية للرواية، ودرس في المرحلة الثانية التحولات التي شهدتها الرواية، ليختتم دراسته النقدية بالنموذج العاملي الذي ركز فيه على الترسيمة العاملية للبرنامج السردي الأساسي في هذه الرواية

الكلمات المفتاحية: المنهجية - السيميائية - السيميائية السردية - النقد - النقد المعاصر


التغيرات الصرفية في أسماء: الزمان، المكان والآلة، أمثلة مختارة من القرآن الكريم

خليل عبد الكريم, 

الملخص: مُلَخَّصٌ: يُحَاوِلُ هَذَا المَقَالُ أَنْ يَبْحَثَ التَّغَيُّرَاتِ الصَّرفيَّةَ التّي تَدْخُلُ عَلَى أَسْمَاءِ الزَّمَانِ، المَكَانِ، والآلَةِ، وكَانَتْ أَمْثِلَةُ المَقَالِ نَمَاذِجَ مُخْتَارَةً مِنَ القُرْآنِ الكَرِيمِ. حَيْثُ اِنْطَلَقْنَا مِنْ نَظَرِيَّةِ الإِعْلَالِ وَالإِبْدَالِ فِي التُّرَاثِ العَرَبِيِّ، التّي حَاوَلْنَا أَنْ نَعْرِضَهَا وِفْقَ مُقَارَبَةٍ تَقُومُ عَلَى تَصْنِيفِ التَّحْوِيلِ إِلَى: القَلْبِ والنَّقْلِ والتَّسْكِينِ وَالحَذْفِ وَالإِبْدَالِ مَعَ تَفْرِيعِ كُلِّ وَاحِدَةٍ مِنْهَا إِلَى صُوَرٍ مُخْتَلِفَةٍ. وَقَدْ حَافَظْنَا عَلَى اِتِّجَاهِ عُلَمَاءِ التُّرَاثِ العَرَبِ في الدَّرْسِ اللُّغَوِيِّ الصَّرْفِيِّ والصَّوْتِيِّ، خَلاَ اِعْتِمَادِ بَعْضِ المُصْطَلَحَاتِ الحَدِيثَةِ، كَمُصْطَلَحَيْ التَّحْوِيلِ وَالإِحْلاَلِ. Abstract: his article attempts to study the morphological changes that enter in :the time noun, place noun, and the instrument noun, Which was expressed by "AL-Ialal" in the Arabic language lesson We have tried to offer a methodology based on the classification of changes to: Flipping and transmission of letters, deletions and replacement letters, with the classification of each of them to different forms. We have kept the orientation of the scholars of the Arab heritage in the lesson of morphology and linguistics, with the adoption of certain terms.

الكلمات المفتاحية: تَحْوِيلٌ ; اِسْمُ الزَّمَانِ ; اِسْمُ المَكَانِ ; اِسْمُ الآلَةِ ; إِعْلاَلٌ ; تَيْسِيرٌ نُطْقِيٌّ


شعرية الكتابة النسوية في ديوان رسائل تتحدى النار والحصار لزكية علال.

بعداش ناصر, 

الملخص: ملخص: نحاول في هذا الطرح تتبع حركة الكتابة النسوية التي ظهرت على الساحة الأدبية حديثا، وتبيان شعرية هذا النوع من الكتابة، لأن شعرية الكتابة لم تكن محصورة في الكتابات الذكورية فقط، بل تتعداه إلى كتابات نسوية تنطق شعرية وتفيض جمالا، وقد اخترنا في التطبيق ديوان الكاتبة الجزائرية زكية علال، بعنوان "رسائل تتحدى النار ..والحصار"، ومن هنا نحاول التأصيل لنوع من الكتابة تختلف اختلافا كبيرا عن كتابة الرجال، فإذا كان الرجل يكتب عن مواطن القوة والشجاعة والإباء، وعن المواقف الصعبة التي تعتبر محك الرجال، فان المرأة ربما لا تكتب عن المواقف البطولية لأنها لم تعشها، فنجدها تكتب عن أنوثتها وعاطفتها، وعن تحدياتها في هذا الزمن الذي عرفت فيه الحرية، من هذا المنطلق تجدنا تتبع الجوانب الجمالية في هذا الديوان بما فيه من محمولات، لعلنا نتوصل إلى أهم الفروقات بين الكتابتين، منتهين إلى الوقوف أمام شعرية هذه الكتابة، ومنه: - هل وفقت المرأة في الكتابة الخاصة بعالمها؟ - وهل هناك كتابات نسوية ترتقي إلى أن تكون تراثا ينضوي تحت ملمح نقدي يحمل بين طياته جوانب الشعرية ؟ - و هل هناك جماليات في الكتابة النسوية تجعلها متميزة عن غيرها ؟ - وإلى أي مدى استطاعت المرأة في كتاباتها تلمس اللغة الشعرية ؟ كما تلمسها الرجل من قبل ؟ الكلمات المفتاحية: الشعر؛الكتابة النسوية؛ الكتابة الذكورية؛ الآفاق، الجمالية. Abstract: We are trying to follow in this thesis follow the movement of feminist writing that appeared on the literary scene recently, and show the poetry of this type of writing, because the poetry of writing was not confined to male writings, but beyond to feminist writings to pronounce poetry and overflowing beautiful, we have chosen in the application of the Algerian writer's office Zakia Allal, entitled " Letters that challenge fire .. and siege," and here we try to rooting for a type of writing is very different from the writing of men, if the man writes about the strengths, courage and parents, And about the difficult attitudes that are the test of men, the woman may not write about the heroic attitudes because she did not live, we find her writes about femininity and emotion, and about the challenges in this time when I knew freedom, from this stand we find the aesthetic aspects in this Court, including the loads , Perhaps we reach the most important differences between the two books, ending to stand in front of the poetry of this writing, including: - Have women succeeded in writing their own world? - Are there feminist writings live up to be a heritage under a critical feature carries between the aspects of poetry? - Are there aesthetics in feminist writing make it distinct from others? - To what extent were women able to touch the poetic language? As the man touched before? key words: : poetry; feminist writing; masculine writing; horizons; aesthetic.

الكلمات المفتاحية: الشعر ; الكتابة ; النسائية ; الشعرية ; الجمالية


البيان القرآني في وصف الطبيعة و القيامة Quranic statement in the description of nature and the resurrection

مريم سعود,  فطيمة سعود, 

الملخص: البيان القرآني في وصف الطبيعة و القيامة Quranic statement in the description of nature and the resurrection

الكلمات المفتاحية: البيان القرآني في وصف الطبيعة و القيامة Quranic statement in the description of nature and the resurrection


المفهوم النظري للشعر عند قدامة بين التأصيل و الإنجاز

وزير دنيا, 

الملخص: ملخص: يشكل البحث في المفهوم مكتنه لخبايا النص بامتياز من حيث التمعن في المعطى النصي من خلال الممارسات العلمية المختلفة التي تتحدد وفق تنظير معين ،لذلك يتجه البحث في المفهوم دائما إلى رؤية عميقة للكشف عن بناء معين هو بالضرورة طريق للممارسة النصية ،ونقد الشعر لقدامة كتاب عُرف بولوج الكاتب لأفكار بنيوية حيث أن "النص الشعري" كان المادة الأولية لرؤيته النقدية التي ركزت على الكشف عن جيد الشعر من رديئه وحيث اتجه نقد الشعر إلى التنظير ،اتجه جيد الشعر إلى محمولات الثقافة العربية في تمثلاتها السياقية التشاكلية التي تجسد الموقف الكلي للثقافة في حفاظها على أصولها الدينية. ABSTRACT : The search in the concept is based on the text’s in his terms ,the examination of the text given through the various scientific practices that are determined according to a certain perspective ,therefore the search of the concept always goes to a deep vision to reveal a particular structuralism is necessarily a way of textual practice, (QUDAMAH) the writer of structural ideas where the – poetic text – was the raw material of his critical vision , which focused on the detection of good poetry, this poetry turned to the Arab culture of the transformations in contextual contexts that reflect the overall position of culture in keeping the and her religious.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: نقد الشعر ; البنيوية ; مفهوم الشعر ; القيمة الشعرية; الوعي النظري ; الكلمات المفتاحية: نقد الشعر ; البنيوية ; مفهوم الشعر ; القيمة الشعرية; الوعي النظري ; Keywords: poetry critic; structuralism; the concept of poetry; poetic value; theoretical awareness


مراتب المتشابه عند ابن عاشور وعلاقتها بقاعدة اتساع المعاني القرآنية

بالقط عبد الجبار, 

الملخص: لظاهرة اتّساع معاني ألفاظ القرآن ونظمه مسالك عدّة وطرق متنوّعة ينتج من خلالها تنوع في الدّلالات، يُحلّ بها كثير من معضلات ونوازل العصور المتجدّدة، ولا ريب أن من أهمّ مصادر هذا التنوع والتكثير في المعاني القرآنية ما أُودع في القرآن من الآيات المتشابهات، فهي بمثابة كليات مبعث الاستنباط ومجال الاجتهاد. وعلى هذا جاء البحث معالجا لمراتب التشابه عند ابن عاشور ومدى تعلّقها ومساهمتها في إظهار الاعجاز البياني عن طريق تعدّد المعاني القرآنية وتكثيرها بأوجز عبارة وأوفر دلالة. Abstract: The phenomenon of expansion in the meanings of the Koran words and its composition has several tracks and a variety of ways which result in a variety of senses that solved many renewable dilemmas and calamities. There is no doubt that one of the most important sources of this diversity and abundance in the Koranic meanings deposited in its similar verses. They serve as the entireties of the deduction and the field of diligence. Thus, this research dealt with the ranks of similarity by Ibn Ashour and how much they relate and contribute in showing the rhetorical miracles through the multiplicity of koranic meanings and its increase in a brief-phrase and more sense.

الكلمات المفتاحية: مراتب؛ المتشابه؛ اتساع؛ المعاني؛ ابن عاشور.


القيم المضافة إلى الحذف في التركيب الشرطي: دراسة تطبيقية لنماذج من آي القرآن الكريم

سعداني الأخضر, 

الملخص: الملخّص: كثيرة هي الإجراءات الأسلوبية التي يدخلها المتكلم على الجملة، فيقتطع بعض عناصرها، أو يزيد عليها، أو يستبدلها، أو يغيّر في مظانها. وهو بذلك يروم تقريب القصد وبلاغة الكلام وفخامة التعبير وغزارة الدلالة . وبهذه الإجراءات ترتقي اللغة من مجرد التواصل البسيط، إلى اللغة الشعرية العامرة بالدلالات والجماليات. وتنطبق هذه الإجراءات على التعبير بامتياز. ومن ذلك ما نراه في استعمالات التركيب الشرطي، بحيث تجري فيه أنواع من الاقتطاع تفوق ما يقع في الجملة الاسمية والفعلية. ويكاد في بعض الأحيان ينغلق علينا معناه لولا نباهة علماء التفسير والبلاغة ونفاذ بصيرتهم ورقي ذوقهم. إنهم يحللون التراكيب الشرطية ويلحظون محذوفاتها من النظر في السياق الكلامي والمقامي القريب والبعيد، ويتوصلون بفهمهم إلى إقناعنا بالانسجام الكامل للنص القرآني. إضافة إلى بلورة ما فيه من بلاغة عالية ومستوى حجاجي معجز. Abstract: Many are the stylistic procedures entered by the speaker on the sentence, cutting some elements, or increase them, or replace them, or change their positions. It thus aims at the eloquence of speech and the luxury of expression and the abundance of significance. With these procedures, the language moves from simple communication to poetic language full of connotations and aesthetics. These procedures apply to the Koranic expression with excellence. And what we see in the uses of the conditional structure, so that the types of deletion are more than what is in the nominal and verbal sentence. And it is sometimes closed to us its meaning without the welfare of the scientists of interpretation and rhetoric, and the penetration of their insight and taste. They analyze the conditional structures and observe their deletions from looking at the near and distant context of speech and shrines, and by their understanding they convince us of the complete harmony of the Quranic text. In addition to the elaboration of its eloquence and high level of persuasive miracle.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: التركيب الشرطي؛ الحذف؛ الشرط؛ جواب الشرط؛ الجزاء؛ المعنى. Keywords: conditional phrase; omission; condition; answer; reward; meaning.


أدبيات الفن والجمال بين العقلي والحسي عند بنديتو كروتشه.

حمدي لكحل, 

الملخص: جاءت هذه الورقة لتتناول موضوع أدبيات الفنّ والجمال بين العقلي والحسي عند كروتشه محاولةً الكشف عن ماهية الفنّ والجمال وحقيقتهما، ونظرة بنديتو كروتشه لهما، مؤكّدةً أن الفنون والجماليات لها أبعاد ومستويات، فهي تنطلق من النّظر والتّأمل لتعبّر عن الواقع، ثم تعود إليه في محاكاة دائمة مع الإنسان وواقعه الذي قد لا يُفهم إلاّ بالفنّ والجمال، من هنا حاول أن يُقدّم كروتشه رؤية متوازنة تبرز الانسجام والتوافق بين العقلي والحسي في المجال الفني والأدبي This paper came to address the subject of art and beauty between mental and sensual when Croce trying to reveal what art and beauty and their truth and the view of Benedetto Croce for them, stressing that the arts and aesthetics have dimensions and levels, they proceed from consideration and meditation to express reality, and then return to him in a permanent simulation with man And his reality, which may only be understood by art and beauty, hence tried to provide Croce balanced vision that highlights the harmony and harmony between mental and sensory in the field of art and literature.

الكلمات المفتاحية: الأدبيات؛ الفنّ؛ الجمال؛ العقلي؛ الحسي ; Literature; Art; Beauty; Mental; Sensory.


آثار المستوى الصوتي للفصحى في لهجاتنا المعاصرة.

بالقط خليل,  بوبقار عمر, 

الملخص: الملخص: إن الاختلاف الصوتي في لهجاتنا المعاصرة اليوم لم يوجد عبثا أو مصادفة؛ فكثير منها نجده مواكبا للهْجَـةٍ قديمةٍ منصوصٍ عليها في كتب اللغويين والمؤرخين، أو في قراءة قرآنية متواترة أو شاذة، ومن هذه المقاربات نستطيع أن نحكم بأنها امتداد عن بعض اللهجات العربية القديمة – إن لم يكن أغلبها -، خاصة تلك اللهجات التي تنأى في كثير من ألفاظها عن تأثيرات اللغة الأجنبية، ونحن لا ننكر تفشي اللحن وعمومه في كل لهجاتنا المعاصرة، ولكن هذا التفشي لم يــرمِ بغباره على كل معايير الفصاحة؛ حيث بقيت كثير من الظواهر الصوتية التي ترتبط ارتباطا وثيقا باللهجة، وفي هذا البحث حاولت جاهدا أن أسرد كثيرا من الظواهر الصوتية في لهجاتنا باختلاف الأعراق والقبائل وعزوها إلى القبائل العربية الفصيحة التي شاعت عنها، أو إلى بعض الروايات في القراءات القرآنية والتي هي المرآة الصادقة لواقع اللهجات العربية القديمة. الكلمات المفتاحية: آثار؛ المستوى الصوتي؛ اللهجات القديمة؛ اللهجات المعاصرة، القراءات القرآنية. Abstract: firstly, the phonological difference in our dialects nowadays was not a vain, however, most of those dialects we find it in the linguistics's and author's books, or in a quranic reading. Secondly ,those approaches was from an arabic traditional dialects,mostly also from foreign language . finally, many of phonetic phenomena related strong in dialect, in addition to that, i worked hard in my research to speak more about phonetic phenomena in our dialect in different races and tribes and how spreaded in arabs tribes,or the quranic novels and reading that was the full clear and truth of arabic traditional dialect. keywords: Effects; the Voice Level; the old dialects; the Contemporary dialects; the Quranic readings.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: آثار؛ المستوى الصوتي؛ اللهجات القديمة؛ اللهجات المعاصرة، القراءات القرآنية. ; keywords: Effects; the Voice Level; the old dialects; the Contemporary dialects; the Quranic readings.


الهُجْنَةُ وتَضَاد الخطابات في رواية "القاهرة الصغيرة" لِعمارة لخوص-مقاربة سردية ثقافية.

بوزيدي حمزة,  بالي محجوبي عقيلة, 

الملخص: ملخص: تستحضر رواية " القاهرة الصغيرة " جُملة من الخطابات المتفاعلة المُميزة لفضاءات الهُجنة وعوالم الهجرة والمهاجرين، عبر حوارية تؤطر نوعا من الصراع بين الأقليات المهاجرة والسكان الأصليين، كما تُحاول تفكيك بعض المقولات والصور النمطية التي تَطال الجالية العربية في البلدان الغربية. وعليه تطرح هذه الرواية إشكالية الصراع الحضاري وما يستدعيه من تمثيلات للآخر والرد عليه عن طريق الكتابة، لخلق نوع من التوازن على مستوى المنظومة التمثيلية، والتخفيف من حدة الحمولات التاريخية و الثقافية بين الطرفين. Abstract: The novel "Little Cairo" evokes a series of interactive rhetoric of the hippocampal spaces and the worlds of migration and immigrants by virtue of a dialogue that frames a kind of conflict between immigrant minorities and indigenous populations. It, likewise,attempts to break up some of the claims and the stereotypes that surround the Arab community in Western countries. Thus, this novel raises the problem of civilizational conflict and its call for representations of the other and response-giving through the writing mediumfor the ultimateobjective of creating adialogue and alleviating the historical and cultural burdens between the two parties.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الهجنة; الهجرة; الأقليات; الآخر; الكتابة. ; key words: the hippocampal; the migration; the minorities; the other; the writing


قراءة في فن البديعيات في النص الشعري المملوكي

سعدوني العايش, 

الملخص: ملخص المقال: يتناول هذا المقال ظاهرة التشكيل في النص الشعري المملوكي، صوره وتمظهراته، من خلال فن البديعيات الذي استحدثه شعراء وأدباء هذه الفترة استجابة لروح العصر، الذي شهد انتكاسة لم يجد معها الشاعر العربي متنفسا إلا في لغته ودينه، ومن ثم كان مدح الرسول- صلى الله عليه وسلم- وكانت المولديات، التي من رحمها ولد فن البديعيات، محتذيا بردة البوصيري الشهيرة. وقد ظهر في وشاح بديعي عبر عن الاضطراب والقلق الذي كان يعيشه الشاعر، وأصبح هم الكثير من الشعراء إظهار تورية أو طباق أو مقابلة، أو جناس أو براعة استهلال أو تضمين، أوتفريع، أو نحو ذلك. Abstract: This article deals with the phenomenon of artistic formation in the poetic text of the Mamluk era, its images and manifestations, through the art of Budaiyat developed by poets and writers of this period in response to the spirit of that times, which witnessed a setback with which Arab poets did not find an outlet, except in their language and religion. Therefore, praising the Prophet (PBUH) and Mouloudiat (a sort of religious parties and gatherings), from which the art of Budaiyat was born, following the famous poem “El Borda” of Boussiri, and appeared in a Badi'i way expressing the worry and anxiety experienced by the poet, and many poets’ concern was to show puns, anagrams or initiation ingenuity, embedding, branching, or so.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: التشكيل في الشعر المملوكي، المديح النبوي، فن البديعيات. ; Keywords: composition in the poetic text; of the Mamluk era; Prophet’s praise, art of Budaiyat.


"الدراسة اللهجية في ظل اللسانيات الاجتماعية"

عماري مباركة, 

الملخص: ارتبطت اللغة واللهجة بالمجتمع، لأنه لا وجود للغة أو اللهجة دون مجتمع ولا وجود للمجتمع دون لغة أو لهجة، فاللغة وسيلة تواصل وتفاهم وتفاعل واتصال وحوار بين أفراد المجتمع، وهذا ما جعلها مركز اهتمام الكثير من الدراسات اللغوية، سواء عند العرب أم الغرب منذ القدم، فكانت جلّ دراساتهم تعتمد على دراسة اللغة دراسة لسانية بعيدة تماما عن المحيط الخارجي لها، بالرغم من إشارة العالم السويسري "فردينان دي سوسير "لوجود البعد الاجتماعي للغة كونها مرتبطة بالجماعة اللغوية، ومن هنا نطرح التساؤل؛ هل اللغة ظاهرة اجتماعية بالدرجة الأولى؟. وإذا كان كذلك هل الدراسات اللسانية الحديثة أثبتت وجود تلك الظاهرة وفق منهج اللسانيات الاجتماعية؟، الذي أكد على كشفها من خلال العلاقة الموجودة بين الظواهر اللغوية والظواهر الاجتماعية. وانطلاقا من هذه المعطيات السابقة، سنحاول الكشف عن بعض الدراسات اللغوية التي اهتمت بدراسة اللهجة من منظور لساني اجتماعي مركزين على مستوياتها اللغوية الصوتية والتركيبية والدلالية وفق المقاربة اللسانية الاجتماعية. : Abstrac Language and dialect have been linked to society, because there is no language or dialect without society and there is no community without language or dialect. Language is a means of communication, understanding, interaction, communication and dialogue between members of society. This has made it the center of attention of many linguistic studies, both among Arabs and the West since ancient times. Most of their studies are based on the study of language, a linguistic study that is far from the outer perimeter, despite the reference of the Swiss scientist "Fardina de Saucer" to the existence of the social dimension of language as being linked to the linguistic community, hence the question; Is the language a social phenomenon in the first place ?. If so, did the recent linguistic studies prove the existence of this phenomenon ?, according to the method of social linguistics, which confirmed the detection through the relationship between the linguistic . phenomena and social phenomena Based on these data, we will try to reveal some of the linguistic studies that focused on the study of the dialect from a social linguistic .perspective, focusing on its phonological, syntactic and semantic linguistic levels according to the sociolinguistic approach

الكلمات المفتاحية: اللغة، اللهجة، المجتمع، اللسانيات الاجتماعية.


الرمز الطبيعي في شعر علي ملاحي -ديوان صفاء الازمنة الخانقة نموذجا-

رفيقة بله باسي, 

الملخص: ملخص: يتناول هذا المقال موضوع الرمز ،والذي أصبح ظاهرة فنيّة في الشعر العربي العاصر، افتتن بها الشعراء المعاصرون كثيرا ، فوظّفوا الرمز بجميع أنواعه ،وحمّلوه مسؤولية نقل أحاسيسهم ورؤاهم تجاه الحياة، ومن هؤلاء نجد الشاعر علي ملاحي بحيث سنقتصر الدراسة على الرمز الطبيعي في ديوانه –صفاء الازمنة الخانقة- لنحاول الوقوف على أهمّ الرموز الطبيعيّة التي وظفّها الشاعر واستنكاه مدلولاتها Abstract This essay deals with the subject of symbols which becomes an artistic phenomenon in the recent Arabic poetry. All the recent poetry are attracted . They used the symbol with all its types to convey their feeling their views about life. Between these poets ,we find “Ali Mallahi” .In his divan,”The Pureness of suffocating Times” ,we will just deal with natural symbol

الكلمات المفتاحية: الرمزية ؛ الرمز الطبيعي ؛ الشعرية ؛ الحقول الدلالية , الإشارة الدلالية


النزوع الصوفي وحركية التجريب في شعر عبد الله العشي المحبة الإلهية "أنموذجا".

نارة المختار, 

الملخص: المــــلخص: إن سمت الخلق والتجريب الدائم والمغامرة الفنية المستمرة في شعر عبد الله العشي - من كونها قصيدة لا تقنع باليقيني المطلق، بل تبحث عن صيغ شعرية أكثر غنى وعمقا- دفعه إلى الاستلهام من الرافد الصوفي كنزوع حداثي شعري ينصهر فيه النص بالموقف، وتتوالج من خلالها اللغة ودلالات اللغة، ويندمج فيه الحاضر بالتراث، بكل ما يعنيه ذلك من تكامل جمالي فني للقصيدة الحداثية على مختلف أصعدتها الشكلية والبنائية والمعنوية، وقد أخذنا تجربة المحبة الإلهية في شعر عبد الله العشي كشكل شعري حداثي جمالي ينطلق من الروح القلقة المتسمة بالرغبة في التسامي بالمطلق، لتصوير حالته الراهنة في ثوب صوفي مثالي، تمليه تجربته الشعرية النظرية لا السلوكية، مصورا حالة الواقع المضطربة المتدنية، هاربا بحثا عن حالة من الصفاء والعرفانية بين ثنايا الكلمة واللغة الشعرية، ليعبر بها عن مصيره وحالته الشعورية، فالمحبة الإلهية عند عبد الله العشي تعبير صادق عن رؤيا فكرية تبعد المحبوب وتقصيه، لا لشيء سوى للحفاظ على وجوده وتعاليه، وتساميه الأنطولوجي تعميقا للمعاناة النفسية، والعذابات الروحية، ما من شأنه أن يقوي الحساسية الإبداعية لدى العاشق الصوفي، وكذلك لدى الشاعر المبدع -عبد الله العشي- مادام الإبداع وليد المعاناة، فلزاما أن يستعيض الشاعر من الصوفية الملامح الشعرية والنفسية، التي تسهم في بلورة تجربته ونجاحها – وما تجربة المحبة الإلهية سوى تلك التجربة التي يجد فيها الشعراء الحداثيين عامة و عبد الله العشي خاصة ضالتهم الشعرية المنشودة تعبيرا ورؤيا ومدى منشود – Abstract: The character of creation, constant experimentation and artistic adventure in the poetry of Abdellah alachi - from being a poem does not convince the absolute certainty, but looking for poetic formulas more rich and deep - prompted to the inspiration of the mystical stream as a modernist poetry in which the text refutes the position, The experience of divine love in the poetry of Abdellah alachi is taken as a form of aesthetic and aesthetic poetry emanating from the anxious soul characterized by the desire to sublimate absolute, to portray his condition In a perfect mystical dress, dictated by his poetic, non-behavioral poetic experience, portraying the state of subdued reality, running away in search of a state of serenity and erudition between the folds of the word and poetic language, to express his destiny and his poetic condition. And the spiritual suffering, which will strengthen the creative sensitivity of the mystic lover, as well as the creative poet - Abdellah alachi - as long as creativity and suffering, must replace the poet M Sufi poetry and psychological profiles, which contribute to the development of his experience and success - and the experience of divine love only that experience where poets modernists General Abdellah alachi finds Dhalthm poetic expression and the desired vision and the extent desirable - keywords: poetic experimentation, divine love, mystic orientation, poetry, Abdellah alachi.

الكلمات المفتاحية: التجريب الشعري، المحبة الإلهية، النزوع الصوفي، شعر ، عبد الله العشي.


تداولية أفعال الكلام في قصيدة لن أبكي للشاعرة فدوى طوقان

زغدي محمد الصالح, 

الملخص: ملخص: التداولية اتجاه لساني يركز على دراسة الكلام، و الكلام نشاط فردي ينجزه المتكلم في مقامات تواصلية مختلفة، لتحقيق الغايات و الأغراض، كما تركز على دراسة المعنى في سياق الاستعمال، و ما يحيط به من ظروف و ملابساة.. و في هذا المقال، سأحاول تقديم مقاربة تداولية، فيها سأتطرق إلى جهود كل من أوستين و سيرل في مجال أفعال الكلام ثم سأطبق نظرية أفعال الكلام وفق تقسيم سيرل الخماسي الذي يبدأ بأفعال الإثبات ثم التوجيه ثم الوعد و التعبيريات و الإعلانيات على الخطاب الشعري المعنون ب لن أبكي للشاعرة الفلسطينية فدوى طوقان و أخلص إلى خاتمة ألخص فيها نتائج البحث الكلمات المفتاحية: التداولية,أفعال الكلام, الخطاب, القول, الأثر. Abstract Pragmatics is a linguistic orientation that focuses on the study of speech. Speech is an individual activity that the speaker performs in different communicative circumstances to achieve goals and purposes. It also focuses on studying the meaning in the context of use, and the surrounding circumstances. I will try to present a pragmatic approach, in which I will address the efforts of both Austin and Searle in the field of speech acts, then I will apply Speech Acts Theory according to Searle’s quintuple division that begins with proof actions, then guidance, then promises, expressions, and declarations on the poetic discourse titled I Will Not Cry by the Palestinian poet Fadwa Toukan. Finally, I conclude with results of the search. Keywords: pragmatics, speech acts, discourse, utterance, impact.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: التداولية,أفعال الكلام, الخطاب, القول, الأثر.


اللّهجة ورؤية الواقع في رواية (خارج السيطرة) لعبد اللطيف ولد عبد الله .

بن طيب أسماء, 

الملخص: ينصب موضوع دراستنا حول إشكالية "توظيف اللهجة في العمل الروائي لمقاربة الواقع الاجتماعي"؛فقد يلجأ عدد من الكتاب إلى استخدام اللهجة المحكية أو الدارجة أو العامية سواء أكان في قصصهم،أم في رواياتهم،إلى جانب اللغة الفصحى والتي يكتبون بها نتاجهم الإبداعي،بحيث يصبح في النصّ الأدبي مستويان لغويان،هما الفصحى والعامية. والحقيقة أن توظيف اللهجة في الإبداع الفنّي الأدبيّ عامة والروائي خاصة من الوسائل الفنية ذات الأبعاد العميقة وسمات جمالية وتجارب اجتماعية،كما أنها تنقل مختلف الثقافات والأفكار و تتبث تواجد الفرد الاجتماعي. فالأديب حين يستعمل اللغة،إنما يقوم بعملية تشكيل مزدوج في نفس الوقت.إنه يشكل من اللغة الفصحى واللهجة دلالات وغايات أهمها تقريب القارئ أو المتلقي من الواقع الاجتماعي المعالج في النصّ الأدبي. ويعد الكاتب عبد اللطيف ولد عبد الله في روايته (خارج السيطرة (من بين الروائيِين المعاصرين الذين أنجزوا نصًا روائيًا غنيا باللهجات،إذ يمكن اعتبار عمله هذا من أهم النماذج التي تبيّن أهمية توظيف اللهجة لمقاربة الواقع.وهو ما سنركز عليه في عملنا البحثي هذا وذلك بإعطاء نماذج من السند النصّي تتبث جدارة توظيف اللهجة وفاعليتها في استحضار الواقع الحياتي. The subject of our study is the problem of " the use of dialect in the narrative work of the social reality approach ". A number of writers may use spoken,or colloquial dialects, whether in their stories or in their novels, as well as the classical language in which they write their creative work. The literary text has two linguistic levels, the classical and the colloquial. In fact,the use of the dialect in artistic literary creativity in general an the novelist especially from the technical means of deep dimensions and aesthetic features and social experiences , and they convey different cultures and ideas and reflect the individual's social presence.When a writer uses language, he performs a dual formation process at the same time.It is composed of the classical language and dialect connotations and reasons, the most important of which is to bring the reader or the recipient closer to the social reality that is dealt with in the literary text In his novel "(Kharidj Essaitara), writer(Abdellatif wald Abdou allah.) is one of the modern novelists who has produced a rich text in dialect His work can be considered one of the most important examples of the importance of using dialect to approach reality.This is what we will focus on in this research work by giving examples of the textual document that reflects the merit of using the dialect and its effectiveness in evoking the reality of life 2

الكلمات المفتاحية: الرواية- اللغة- الفصحى-اللهجة- الواقع الاجتماعي.


دال العتبات وخطاب السلطة قراءة تأويلية في رواية: " فرانكشتاين في بغداد لأحمد سعداوي "

موساوي نشيدة, 

الملخص: يعدّ هذا البحث محاولة للكشف عن مضمر خطاب السّلطة من خلال رصده في عتبات رواية "أحمد سعداوي فرانكشتاين في بغداد"، وعليه يسعى البحث إلى تتبّع هذه التّيمة من خلال الوقوف على هذه النصوص المصاحبة وتضم العنوان والعناوين الفرعية/ الداخلية، وصورة الغلاف والمؤشر التجنيسي، والمقدمات... ويعدّ جيرار جنيت(Gérard Genette) من أبرز النقاد الغربيين الذين اهتموا بها بعدما كانت مهمّشة في الخطاب النقدي القديم، وعبر معماريّة الكتابة العجائبيّة يحاول الباحث الدّخول إلى عوالمها السّردية قصد اكتشاف المخبوء واستنطاق المسكوت عنه في النص والواقع. فكيف ساهمت قراءة العتبات في فضح خطاب السّلطة؟ وكيف كشفت هذه النصوص الموازية الوضع المتأزّم في العراق؟ This research is an attempt to uncover the subject of the authority discourse, by monitoring it in the thresholds of Ahmed Saadawi ‘s novel " Frankenstein in Baghdad." Thus, it seeks to track this theme by identifying these accompanying texts, including the title, subheadings / internal ones, cover image, generic indication, and introductions .In fact, Gérard Genette is one of the most prominent Western critics who were interested in such a field, after being marginalized in the old critical discourse studies. Through the miraculous writing architecture, the researcher tries to enter into its narrative worlds in order to discover the hidden, and question the untold in the text and reality.. How did reading the thresholds contribute in exposing the power speech? How did these parallel texts reveal the crisis in Iraq?

الكلمات المفتاحية: العتبات ; خطاب السلطة ; التأويل ; القراءة ; العجائبية ; السرد


بنية الشخصية في مسرحية الفجاج الشائكة لعز الدين جلاوجي-مقاربة تحليلية-

خليفة مامور, 

الملخص: العمل المسرحي ينسج وفق جملة من البنيات، هذه البنية التي تمثل ذلك الكل المتكامل الذي تتفاعل عناصره لتؤدي وظيفة ما داخل هذا النسيج بغية إنجاح العمل الأدبي، ومن أبرزها نجد الشخصية كبنية داخلية به، والتي تعد العنصر الرئيس في الإنتاج المسرحي خاصة وتشكل أحداثه، والتي يركز عليها المبدع وهو يشرع في إنتاج عمله، فيجعل من الشخصيات بنى أدائية تعبر عما في خياله وتنقل مختلف الحالات والمواقف التي تنتابه، وحتى يجسد أفكاره من خلالها، و تساعد القارىء في فهم الأحداث وتطورها، فهي ركيزة أساسية داخل العمل المسرحي فتضمن حركية نظامه العلائقي، لذا فقد أولى المهتمون بها عناية قصوى نظرا للمقام الذي تستحوذه داخل الأعمال الإبداعية وبنائها.

الكلمات المفتاحية: البنية؛ الشخصية؛ بنية الشخصية؛ أقسام الشخصية؛ مسارات الشخصية.


التَّرجمة الآلية للُّغة العربية: الرَّاهن والمأمول

سالم محمد يزيد, 

الملخص: ملخص: بلغ التَّقدُّم في تكنولوجيا المعلومات أوجَّه في العصر الحديث، وخاصة في ميدان التَّطبيقات التِّكنولوجية التي غدت مقومًا رئيسيًّا في مجال العلوم التَّطبيقيَّة، محقِّقةً بذلك نجاحا جعل منها الأداة الذي يلج بها الإنسان إلى عالم المعرفة والتكنولوجيا، وليكتسب صفة العلميَّة والعالميَّة التي أضحت الشرط الأساسي للاعتراف به في عالم المعلوماتيَّة. وقد أصبح الأمر- اليوم- ملحاحًا لإيجاد مساهمة فعالة للتقنية الحديثة في مجالات عدَّة أهمها الترجمة الآلية، وذلك لأجل عملية التَّعريب المستمر، التي أصبحت صعبة في إنجازها. في إطار الطرح أعلاه سنُحاول الوُقوف على واقع التَّرجمة الآلية للغة العربية- باعتبارها أحد منجزات هذا التَّطوُّر-، وكذا تقديم جملة من الاقتراحات التي قد تُساهم في الرَّفع من مكانة اللُّغة العربيَّة في هذا المجال الحيوي. Abstract : The advancement in information technology has reached its peak in the modern era, especially in the field of technological applications, which have become a major ingredient in the field of applied sciences, achieving a success making it the tool that the human use to enter the world of knowledge and technology, and to acquire the scientific and global characteristic that has become the basic condition for him to get the recognition in Informatics world. Today, it has become urgent to find an effective contribution of modern technology in several areas, the most important of which is machine translation, for the sake of the process of continuous Arabization, which has become difficult to achieve. In the frame of the above proposition, we will try to stand on the reality of the machine translation into Arabic - as one of the achievements of this development - as well as present a set of suggestions that may contribute to raising the status of the Arabic language in this vital field.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الترجمة؛ الآلية؛ اللِّسانيات؛ الحاسوبية؛ المعرفة؛ التكنولوجيا؛ اللُّغة. ; Keywords: Machine translation ; Linguistics; Computational; Knowledge; Technology; Language.


الأَدلَّة العَقْليَّة في أصُو ل النَّحو عِند أبِي إسْحاقٍ الشَّاطبيِّ

سليم أشرف, 

الملخص: ملخص: تَرَكَّزتِ الدِّرَاسَةُ علَى تَحْدِيدٍ دَقِيقٍ للأَدلَّة العَقليَّة التي اعْتَمدهَا أبُو إسْحَاقٍ الشَّاطبيُّ فِي تَقْعِيد أصُولِ النَّحو ؛ فإن كان أغْلبُ الدَّارِسين ركَّزُوا فِي دِراسَاتِهم عَن أصُول النَّحو عِند الشَّاطبيِّ على الأَدلَّة النَّقليَّة و لاَ سيَّما السَّماع بمَا يتناسب و توجّهَه الفِقهيَّ ؛ فهَذا البَحثُ ركَّز علَى جَانبٍ آخَرَ مِن شَخصيَّة هَذا الإمِام الفَذِّ ، هُو : الأَدلَّة العَقليَّة التي كَانت مُعتَبرةً عِنْد الفِرق الإسْلاميَّة الكِلاميَّة ، فإثَارةُ مَباحِثَ مَنْطقيَّةٍ مِن قَبيل : القيَّاس ، العِلَّة ، و إسْقَاطُها علَى أصُول النَّحو كَفيلٌ أنْ يُمكِّن البَاحِثَ مِن مَعْرفَة شَيْءٍ فِي غَايَة الأَهمِّيَّة ، هُو : أنَّ قوَاعِد النَّحو العَربيِّ لم يَتم تَقْعِيدُها فَقط بناءً على الرِّوايات النَّقليَّة المَسْمُوعَة و إنَّما أيضًا على عِلَل النُّحاة و أَقْيِستهم ، و الُمثِير فِي هَذا البَحْث أنَّه يُقدِّم تَصوُّر الشَّاطِبيِّ كَونُه فَقيهًا مِن أشَدِّ المُنافِحين عَنِ الأَدلَّة النَّقليَّة فِي التَّقْعِيد علَى الأدِلَّة العَقليَّة. Abstract: The study focused on an accurate identification of the rational evidence adopted by Abou Ishaaq al-Shaatby in the rule-making of syntacs fundamentals. While most scholars focused in their studies on transfer evidence particularly hearing that is commensurate with Al- Shaatby doctrinal orientation, this research focused on another aspect of the personality of this unique Imam, which is the rational evidence that was recognized by the Islamic verbal groups. Tackling logics study subjects such as syllogism, causative analogy, commendation, observation of the similar…etc and projecting them on syntacs fundamentals would suffice the researcher to know a very important thing. It is the fact that the principles of Arabic syntacs have not only been set based on the transferred oral reciting, but also on the exertion of grammarians and their syllogism. The most interesting thing about this research is that it presents Al-Shaatby’s conception as an Islamic jurist and a strong defender of transfer evidence over rational evidence.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: القياس؛ العلة؛المقاصد الشافية ؛ الشاطبي. ; Key words: syllogism, causative analogy, commendation, Al-shaatby.


اتجاه التخطيط اللغوي عند جمعية العلماء المسلمين الجزائريين The Algerian Muslim Scholars Association linguistic Planning Trend

دربال بلال, 

الملخص: ملخص: صنف علماء اللسانيات الاجتماعية نماذج التخطيط اللغوي لجماعاتٍ لغوية ودول وتنظيمات دولية وغير دولية.. إلى عدة اتجاهات/مدارس وفقا لنماذج ذائعة الصيت، ولكن ليس منها نماذج كانت تحت وطأة الاستعمار وتعتمد "الوقف/الحبوس" تمويلا لها، كما حدث مع التخطيط اللغوي لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين. لذا توصلت هذه الدراسة إلى ضرورة مراجعة تصنيف هذه الاتجاهات حتى تخرج من دائرة الانتقائية، وتستوعب التخطيط اللغوي لجمعية العلماء. Abstract: Sociolinguists classified the linguistic planning models of linguistic groups, states, and international and non-international organizations into several directions / schools according to well-known models. However, none of them were models under colonial influence and "endowment / imprisonment" as what happened with the linguistic planning of the Association of Scientists. So, this study finds it necessary to review the classification of these trends in order to get out of the circle of selectivity, and to accommodate the linguistic planning of the Association of Scientists.

الكلمات المفتاحية: سياسة لغوية – تخطيط لغوي- لسانيات اجتماعية – جمعية علماء المسلمين الجزائريين – لسانيات تطبيقية. ; Language policy; linguistic planning; social linguistics; Algerian Muslim Scholars Association; applied linguistics.


التاريح و سردية التجريب في رواية الرايس لهاجر قويدري

جوادي هنية, 

الملخص: تمثل رواية الرايس للكاتبة هاجر قويدري تجربة إبداعية متميزة بنزوعها إلى التجريب على مستوى موضوع الحكي وتقنيات السرد؛ تجمع في عالم التخييل بين الاثنوجرافي* والأتوبوغرافي. ويمتزج فيها التاريخ ـ تاريخ العثمانيين في الجزائرـ بمقتضيات الفن الروائي الحداثي، ليكشفا عن توق المبدعة إلى تأسيس بلاغة سردية مفارقة للسائد. تنهض على تحبيك تاريخ البحار الجزائري الرايس حميدو، من خلال تجريب آليات سردية جديدة، ترتبط بروح العصر. يسعى المقال إلى كشفها وإبراز جمالياتها Abstract : Al-Rayes’snovel by writer Hajar Koueidari represents an innovative experience by its tendency to experimentat the level of the subject of narration and distinct techniques of narration; it combines in its imaginary world between ethnography and photography, in which history - the history of the Ottomans in Algeria - mixes with the requirements of modernist narrative art, to reveal the creativity's desire to establish a paradoxicalrhetoric For the sake, you rise to your love for the history of the Algerian sailor, Rais Hamido, by experimenting with new narrative mechanisms, linked to the spirit of the times, that the article seeks to reveal and highlight its aesthetics.

الكلمات المفتاحية: الرواية ; التاريخ ; تقنيات السرد ; الحداثة ; التجريب ; novel ; history ; narration techniques ; modernity ; experimentation


تعليم التعبير الكتابي وتقييمه في مرحلة التعليم المتوسط -السنة الثالثة من التعليم المتوسط نموذجا -

نش منال,  تزروتي حفيظة, 

الملخص: يعد التعبير الكتابي نشاطا لغويا هاما لحاجة المتعلم إليه في حياته داخل المدرسة وخارجها، وهو نشاط إدماجي بامتياز لأن المتعلم يقوم بتوظيف موارده ومكتسباته في فروع اللغة المختلفة وإدماجها لحل الوضعيات التي تقترح عليه، ويكتسي تعليم التعبير الكتابي أهمية بالغة في المراحل التعليمية المختلفة باعتباره الهدف النهائي من تعليم اللغة بمختلف فروعها، وفي هذا السياق تأتي هذه الدراسة من أجل التعرف على الطريقة المقترحة لتعليم التعبير الكتابي في السنة الثالثة من التعليم المتوسط التي تشكل نهاية الطور الثاني من هذه المرحلة. الكلمات المفتاحية: تعليم؛ التعبير؛ الكتابة؛ التعبير الكتابي؛ التقييم. Abstract: Written expression is an important linguistic activity for the learner’s need in his life inside and outside the school, and it is an integrative activity with distinction because the learner uses his resources and acquisitions in different branches of language and integrates them to solve the situations that are suggested to him, and the teaching of written expression is extremely important in the different educational stages as the ultimate goal of teaching the language in its various branches, and in this context this study comes in order to get acquainted with the proposed method for teaching written expression in the third year of intermediate education, which constitutes the end of the second step of this stage. key words: Teaching, expression, writing, written expression, evaluation.

الكلمات المفتاحية: تعليم؛ التعبير؛ الكتابة؛ التعبير الكتابي؛ التقييم. ; Teaching, expression, writing, written expression, evaluation.


الرمز الصوفي في شعر البياتي

مستاري الياس, 

الملخص: ملخص: تهدف هذه الدراسة إلى إبراز أهم الشخصيات الصوفية التي وظفها الشاعر عبد الوهاب البياتي في شعره،كالحلاج و ابن عربي،و كيف استطاع أن يجسد رفضهم للواقع الاجتماعي وتمردهم عليه، و معاناتهم من أجل ما يصبون إليه،و كذا التعبير من خلال هذه الرموز الصوفية عن المعاناة الروحية و الجسدية للإنسان المعاصر الذي تتقاطع تجربته مع تجربة هؤلاء المتصوفة. Abstract: This study aims to highlight the most important Sufi personalities that the poet Abd al-Wahhab al-Bayati employed in his poetry, such as al-Hallaj and Ibn Arabi, and how he was able to embody their rejection of social reality and their rebellion against him, their suffering for what they want, and such expression through these Sufi symbols On the spiritual and physical suffering of the modern man whose experience intersects with the experience of these mystics

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الرمز الصوفي؛ الشعر البياتي؛ الشعر المعاصر؛ التجربة الشعرية؛ الصوفية.


مفهوم "الشعر" في كتاب "مقدمة للشعر العربي" لأدونيس ـ دراسة مصطلحية ـ

مريم بن عياش,  معوش محمد الصديق, 

الملخص: ملخص: يحاول هذا المقال تتبع مصطلح الشعر عند "علي أحمد سعيد" الملقب بأدونيس وذلك في كتابه "مقدّمة للشعر العربي"، ورصد مفهومه عبر صفحات الكتاب؛ الذي تضمّن استعراضا تاريخيا لمفهوم الشعر العربي خلال حقب زمنيّة متفاوتة، وإعادة النّظر في الموروث الشعري العربي، كما أبرز الدّور الفاعل في تشكّله - أي في تشكل مفهوم الشّعر- وهما عاملا البيئة والزّمن. وقصد ضبط دلالة هذا المصطلح، والوقوف عند حدوده التّاريخيّة والجغرافيّة، اتّبعنا الدراسة المصطلحيّة المتّسمة بالموضوعيّة والشّموليّة، والتّكاملية، من أجل الوصول إلى نتائج يقينيّة، ودقيقة. Abstract: This article attempts to trace the term poetry to "Ali Ahmed Saeed", nicknamed Adonis, in his book "Introduction to Arabic Poetry", and monitor his concept through the pages of the book, which included a historical review of the concept of poetry during different periods of time, as he highlighted the active role in its formation - that is, in the formation The concept of poetry - which is the factor of the environment and time. In order to control the significance of this term, and to stand at its historical and geographical limits, we have followed an objective, comprehensive, and complementary terminology study in order to arrive at accurate and scientific results

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: مفهوم، مصطلح، الشعر، مقدمة للشعر العربي، أدونيس، دراسة مصطلحيّة ; Key words: concept - poetry - an introduction to Arabic poetry - Adonis - a terminology study


بناء تمارين اللّغة العربية في مناهج المدرسة الجزائرية دراسة تحليلية تقويمية لتمارين كتاب اللّغة العربية للسّنة الرابعة من التّعليم المتوسط

عريف هنية, 

الملخص: تحاول هذه الدراسة الوقوف على مشكلة شائكة تدخل في مجال:" تقويم التّقويم"؛ من خلال التطرّق إلى أداة هي من أبرز الأدوات المستخدمة في تقويم تعلّم اللّغة العربية في الوطن العربي عموما و في بلادنا الجزائر على وجه الخصوص، ألا وهي"التمارين اللغوية"، وذلك من خلال تسليط الضوء على مسألة بناء التمارين اللغوية الموجودة في كتاب اللغة العربية للسنة الرابعة من التعليم المتوسط، خصوصا وأنّها تأتي في ضوء تبنّي المنظومة التربوية في الجزائر لبيداغوجيا حديثة في التّعليم، ألا وهي "التّدريس بالكفايات"، مستهدفة الإجابة عن الإشكالية الآتية: هل التمارين اللغوية المستخدمة في تقويم تعلم اللّغة العربية في المرحلة المتوسطة، تسعى إلى تقويم تعلّمات التلاميذ بأسلوب منهجيّ وعلاجيّ سليم؟ الكلمات المفتاحية: التقويم– التمارين اللغوية -اللغة العربية –المرحلة المتوسطة –التدريس بالكفايات. Abstract This study attempts to assess a complex issue in“assessing assessment”, by referring to a tool that is one of the most prominent tools used in assessing the learning of the Arabic language in the Arab world in general and in our country Algeria in particular: “language exercises”. We focus in this study on the question of the building of language exercises found in the Arabic language textbook for the fourth year in the Middle School, especially as it comes in context of the modernization of pedagogy in the Algerian educational system with the adoption of the competency-based teaching. This study aims at answering the following problematic: Do the language exercises, used in the assessment of the learning of Arabic language in the Middle School, seek to assess the pupils’ learning in the appropriate methodological and remedial ways? Keywords: Assessment - language exercises - Arabic language - middle school - competency-based learning

الكلمات المفتاحية: التق ; يم- التمارن اللغ ; ية- اللغة العربية- المرحلة المت ; سطة- التدريس بالكفايات


الشّعر الواقعي الاشتراكي الملتزم في الأدب الغربي – ماياكوفسكي وبرتولت بريخت أنموذجاً -.

سنوس سعيد,  فارسي حسين, 

الملخص: ملخص: استعرضت في مقالي هذا بعض الأسس التي تقوم عليها الواقعية وبالأخص الواقعية الاشتراكية وعلاقتها بالشعر الملتزم ، إذ لاحظت أنّها تطورت عن مفهومها القديم الذي كانت عليه في القرن التاسع عشر ميلادي وبذلك قال النقاد ،فقد نشأت وأصبحت ذات طابع خاصّ في أوربا عقب الثورة الفرنسية عام 1930م ،واحتلت الصدارة بين كل الاتّجاهات الأدبية ،وبدأت تستنكر الكلاسيكية ، كما هاجمت الرومانسية وحاولت أن تجد لنفسها أسلوبا جديدا يهدف إلى تصوير الحياة والطبيعة الإنسانية بأوسع معانيها وبأدقّ أمانة ممكنة . والواقعية هي أكثر المذاهب التي حدّدت مفهوم الالتزام ومقوّماته ،وقد كان لها النصيب الأوفر منذ أواخر القرن التاسع عشر من الدعوة إليه (الالتزام) وتطبيقه ،فامتلأ عالم الأدب بواقعيات كثيرة ،غير أنّ الواقعية الاشتراكية كانت أكثر الواقعيات تأثيرا وفاعليّة ،وقد ألقت بظلالها على الأدب الغربي والعربيّ عامّة وعلى الأدب الرّوسي خاصة فبرز شعراء استطاعوا بحقّ أن يحافظوا في شعرهم على القيم الإنسانية العامة جنبا إلى جنب مع القيم الجمالية ،ومع الالتزام بالمضمون وإعطائه أولويّة من العناية والتقويم. Abstract: In this article , the researcher has reviewed some of the foudations of realism , especially socialist realism and its relationship with committed poetry. It is noticed that it evolved from the old concept that was held in the 19th century as clained by the majorities of the Literary critic. Realism is the most defined and valued concept of commitment, and has had the greatest share since the late 19th century of its advocacy (commitment) and its application ,and The world of literature was filled with many realities, but socialist realism was the most influential and effective reality , It has cast a shadow over Western and Arab literature in general and Russian literature in particular, and poets have emerged who have rightly been able to preserve in their poetry general human values along with aesthetic values, With a commitment to substance and a priority of care and evaluation.

الكلمات المفتاحية: الواقعية ; الالتزام ; الواقعية الاشتراكية ; الأدب الرّوسي ; الأدب الحديث ; الشعر الملتزم ; Realism ; Socialist realism ; commitment ; Russian Literature ; Modern literature ; Committed poetry


توظيف التراث العربي في نماذج من روايات "جمال الغيطاني"

بن موسى هنية,  العايب يوسف, 

الملخص: ملخص: يُعدّ "الغيطاني" واحدًا من الكتاب الذين يحملون رؤية متميزة للعالم وللكتابة وتسعى كل أعماله السردية لتجلية هذه الرؤية والتعبير عنها بطريقة متفرّدة. ولعلّ ما ميزها، رؤيته للزمن والّتي تعود إلى انصهارها مع نصوص مختلفة ومتباعدة زمنيًّا، وهي التي حدّدت تصوره للظواهر، وعينت له طرائق البحث فيها وعنها وجعلته يقدم تجربة خاصة ومتميزة في كتابة القصة والرواية ورسمت مسار كتابته بمواصفات وملامح خاصة. ونبعت رؤيته للزمن من وعيه بالتراث الذي جعل منه مادة خام يصنع من خلالها نصوصه الروائية ويعكس بها خلجات نفسه وحالاتها، التي تماثل ما يعيشه الإنسان العربي المعاصر. ويسعى هذا المقال للبحث عن مستويات وآليات توظيف التراث عند الغيطاني، محاولاً الإجابة عن الإشكال الآتي: كيف تعامل الغيطاني مع التراث وكيف ساهم هذا الأخير في تشكيل نصه الروائي وعكس رؤاه وتصوراته وآماله؟ Abstract: "Gitani" is one of the writers who have a distinguished view of the world and writing. All his narrative works seek to make this vision and express it in a unique way. His vision of time was based on his awareness of the heritage, which was a source of inspiration for his novelistic texts where reflected his own impositions and situations, which are similar to what the modern Arab man lives. This article seeks to search for the levels and mechanisms of employing the heritage in Al-Ghitani, trying to answer the following questions: How did Al-Ghitani deal with the heritage, and how did the latter contribute to forming its narrative text and reflecting his views, perceptions and hopes?

الكلمات المفتاحية: جمال الغيطاني؛ التراث العربي؛ الرواية؛ الرؤية؛ توظيف؛ الكتابة؛ ; Jamal Al-Ghitani; Arab heritage; novel; vision; employment; writing;


تشكّلات النّص الأسطوري في قصص "جنّية البحر" لجميلة زنير

بن خروف سماح, 

الملخص: إنّ ما يشجّع كاتب القصّة القصيرة على الغرْف من الأساطير العريقة هو ما تحتويه من خصائص الحكي كالعقدة والأحداث، وبعض الخصائص السّردية التي جعلتها أكثر التصاقا بالفنون النّثرية السّردية، ومثلما سطّرت الأساطير في القرون الأولى، وأضْحت نصوصا مقدّسة بات لزاما على الفنون الأدبية حاضرا ومستقبلا أن تحفظ هذا التّراث الثّري مادامت تكتب عن الإنسان للإنسان، فإنّ كلّ المتعلقات المحيطة به تستلزم أن تتجسّد، وتحيط بأطوار التّاريخ بمصاغ قصصي مزوّد بحقائق وطقوس وظواهر طبيعية تستدعي التأمّل والتّفسير. الكلمات المفتاحية: التشكّلات، الأسطورة،القصة، القصة القصيرة، الشّخصية الأسطورية. Abstract: What encourages the short story writer on tacking Of ancient legends It is the contents of the storytelling like knots and events, and some Narrative characteristics Which made it more closely related to narrative prose arts, Just as legends were written in the early centuries, It became sacred texts It is imperative for the present and future literary arts to preserve this rich heritage As long as you write about man to man, All the things surrounding him must be embodied, It is surrounded by phases of history with anecdotal writings Provided with facts, rituals and natural phenomena that call for reflection and interpretation. key words: : Myth,story, short story, mythical character

الكلمات المفتاحية: التشكّلات، الأسطورة،القصة، القصة القصيرة، الشّخصية الأسطورية.


السياق والاستلزام الحواري عند عبد القاهر الجرجاني من خلال كتابيه(دلائل الإعجاز وأسرار البلاغة) -مقاربة تداولية-

عامر سمية,  حمدان سليم, 

الملخص: ملخص: أبانت مباحث القدامى على اختلاف أطيافهم ،ومرجعياتهم الفكرية على اهتمام كبير بالتداولية، فقد تتبعوا حركية المعنى وتقلباته المستمرة، فغدت دراساتهم لا تكاد تختلف عما يتناوله أعلام التداولية، فكانت عنايتهم بالسياق والمخاطِب، والمخاطَب، ومقاصد المتكلمين والعملية التواصلية عموما لما استقر في تقاليدهم البلاغة التمييز بين المعنى الحرفي، والمعنى المستلزم، وتحديد الدقيق لآليات الانتقال من اللازم إلى الملزوم، واجتماع هذه القضايا في منظومة تراثية يزيد القارئ إيمانا بوجوب ربط الإرث البلاغي بالإنجازات التداولية الحديثة ويدفع دفعا إلى تأصيل البعد الاستعمالي في التراث العربي، وإقامة جسر التواصل بين فكر الجرجاني والدراسة التداولية،وبيان كيفية الانتقال من القوة الحرفية إلى القوة المستلزمة. Abstract: The ancient researchers at different intellectual backgrounds, showed a great interest in pragmatics. They traced the movement of meaning and its continuous fluctuations, so their studies became almost different from what is discussed by the scholars of pragmatics. They took care of context, addresser, addressee, interlocutors’ intentionality, and the communicative process in general since they have distinguished between the literal meaning and the implicative meaning. They also precisely identified the mechanisms of transmission from intransitive to transitive, and the combination of these issues in a heritage systemincreases the reader’s belief that the rhetorical legacy should be linked to modern pragmatic achievements and pushedto establishtheuse dimension in the Arab heritage, and establish a communication bridge between the thought of Aljorjani and the pragmatic study. Then to indicate how to transition from the literal force to the prescriptive force.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: التداولية؛الاستلزام الحواري؛ السياق؛ المجاز؛ المعنى المضمر. ; Keywords: Pragmatics, conversation a limplicature, cooperative principle, metaphor, connotative meaning


حجاجية التخييل في الخطاب الرّوائي العربي- مقاربة تداولية لرواية (أعشقني) لسناء شعلان

بوزوادة حبيب, 

الملخص: ملخص البحث: يعتبر الحجاج من أهمّ مخرجات النظرية التداولية، التي تتعامل مع الخطاب الأدبي ضمن دائرة الاستعمال اللغوي، على أساس أنّ فاعلية الخطاب لا تتحقق بما يتضمنّه من الدلالات الثاوية فيه، ولكن بما يمكن أن يؤدّي إليه من التغيير على مستوى معتقدات المتلقين وأذهانهم. وفي هذا الإطار جاءت رواية (أعشقني) للكاتبة الأردنية سناء شعلان، تنشد تغيير الذهنيات، بدفاعها المستميت عن الحقّ في الحياة وفي الحب. فالرّواية –رغم كونها من الناحية الأجناسية- تدخل ضمن الخيال العلمي، الذي يصطنع منطقه الخاص، إلاّ أنّها انبنت على منظومة حجاجية تخاطب العقل حيناً والوجدان أحياناً، بأسلوب يحطّم تقاليد الحكي في الكتابة السردية العربية، حيث لا سلطة في الرّواية تعلو على سلطان التخييل وسلطان اللغة. Abstract: The argumentation is considered as one of the major achievement of the pragmatic theory, which deals with the literary discours within the language usage sphere. Considering that the effictiveness of discours never happen thanks to its secondary senses, but by means of the possible changes ocurred on the receiver beliefs. It is in this context, that the novel of « I love myself » of the jordanian novelist Sana Shalan, impelled to change the mindets, by defending the rights of living and loving. Although this novel belongs to the science fiction literature, it is built on argumentative model, by addressing minds and feelings in a style different from the traditional arabic narrative one, where the imagination and the language play the most important role

الكلمات المفتاحية: argumentation ; pragmatic ; science fiction ; novel ; discourse ; الحجاج ; التداولية ; الخيال العلمي ; الرواية ; الخطاب


سيميائية الشخصية في مسرحية " الطاغية" لمحمد غمري

معمري فواز, 

الملخص: ملخص: تهدف هذه الدراسة إلى الكشف عما تحمله الشخصية من مدلولات، ورموز وعلامات أيقونية تسهم في استكشاف وظائف الشخصية من جهة، وما تحمله من سمات وصفات تساعد على تحليل وفهم العوامل الشخصية من جهة أخرى، هذه الشخصية التي تعد عنصراً مهماً من عناصر العمل والتشكيل الفني. فهي تسهم من خلال أبعادها النفسية، والجسدية والاجتماعية في تغيير مجرى الأحداث. فكان التركيز في هذا البحث على التمييز بين كينونة الشخصيات وأفعالها أي بين المواصفات (الصفات)، والوظائف (الأفعال). الكلمات المفتاحية: الشَّخصية؛العَوامل؛الحَدث؛الوظائف؛الأفعال؛الصَّراع. Abstract: This study aims to reveal what the personality holds of the meanings and symbols of icons that contribute to exploring the personality functions on the one hand and the features and characteristics that help to analyze and understand personal factors on the other hand. This personality, which is an important element of work and artistic formation, as it contributes through its psychological, physical and social dimensions to changing the course of events. The focus of this research was on distinguishing between the entity of personality and their actions, i.e. between specifications (attributes) and functions (verbs). Keywords: personality; factors; event; functions;Actions ; conflict.

الكلمات المفتاحية: الشَّخصية؛العَوامل؛الحَدث؛الوظائف؛الأفعال؛الصَّراع.


الجنوسة من منظور نسوي

بن القمر فضيلة,  بن خليفة مشري, 

الملخص: عمِلت الحركات النّسويّة على إعادة تشكيل وضعية المرأة، وإلغاء التّفرقة بينها وبين الرجل بزحزحة الاختلافات بينهما من الحقل البيولوجيّ إلى الحقل الثّقافيّ، ما نتج عنه مصطلح الجنوسة الذي شكل وعيًا نسويًّا جديدًا، إذ اعتمدته الدّراسات النّسويّة كآلية تحليليّة للكشف عن المواطن الثّقافيّة والمجتمعيّة التي تحدّد مركز المرأة في ظلٍّ مركزيّة الرجل. ولأن الأدب النّسويّ من منتجات الّثقافة شكّلت فيه الجنوسة خطاب الاختلاف بين الرجل والمرأة فسعت النّساء من خلال نصوصهنّ إلى تفكيك ميزان القوى التي جرى تطبيعها في علاقتها مع الرجل في مجتمعاتهنّ البطريكيّة. لأجل ذلك تسعى هذه الدّراسة إلى البحث عن تجليات الجنوسة في التنظيرات النّسويّة والأدب النسويّ. The feministic movements aimed at reforming the woman’s situation and removing discrimination between man and woman; through dislocating all the variances between them, from the biological field to the cultural one, which has led to the emergence of the term ‘gender’, that has formed a new feministic awareness. The feministic studies adopted the term ‘gender’ as an analytic mechanism to reveal the social and the cultural points determining the woman’s position in the light of the man’s one. Since the feministic literature is a product of culture, gender has formed the variance discourse between man and woman. Women, through their texts, have looked for disassembling the balance of powers, which were normalized in their relations with men in their patriarchal societies. Therefore, this study looks for the gender aspects in the feministic literature and theories.

الكلمات المفتاحية: الجنوسة ; النّسويّة ; الذكر ; الأنثى ; الأدب النسائيّ


دور الأجهزة الذكية والوسائط الرقمية التفاعلية في تعليم مهارات اللغة العربية للناطقين بغيرها

شاشه إيمان,  بلخضر أحمد, 

الملخص: نتطرق في هذا المقال لأهم الأنظمة والتطبيقات التكنولوجية الحديثة المستخدمة في تعلم اللغة العربية كلغة ثانية، والوسائط الرقمية التي تنبني عليها عملية التعلم داخل الصف وخارجه، استنادا إلى عدد من التقارير والاحصائيات، وفي ضوء ما توفره من بيانات، من خلال التعريف بأكثر تكنولوجيات التعلم الرقمي رواجا بين جمهور المتعلمين، وأهم مميزاتها ودورها في تسهيل عملية التعلم وزيادة كفاءة وفعالية النظام التعليمي من خلال توفير بيئة تعليم إلكتروني حديثة تقدم منظورا جديدا عن طبيعة تعليم مهارات اللغة العربية للناطقين بغيرها وما يمكن أن تحمله من أهداف وغايات. In this article, we show the most important systems and modern technological applications used in learning Arabic as a second language, and the digital means upon which the learning process is built inside and outside the classroom, based on a number of reports and statistics, and in light of the data it provides, by introducing the most popular digital learning technologies Among the educated audience, and its most important advantages and its role in facilitating the learning process and increasing the efficiency and effectiveness of the educational system by providing a modern electronic learning environment that provides a new perspective on the nature of teaching Arabic language skills to other speakers and what may be contained in the objectives.

الكلمات المفتاحية: تعلم ; لغة عربية ; رقمي ; تكنولوجيا ; مهارات لغوية. ; Learn ; Arabic Language ; Digital ; Technology; Language skills.


مركزية النص في تعليمية اللغة العربية وفق المقاربة النصية

هاتي منصور,  شعيب سليمة, 

الملخص: عرفت تعليمية اللغة العربية عدة مقاربات تعليمية أحدثها المقاربة النصية التي أحاطت بمختلف المستويات اللغوية في النص، وارتكزت على المتعلم كمحور العملية التعليمية التعلمية، لذا أصبحت ثنائية النص والمتعلم الركيزة الأساسية للتعلم في بيداغوجيا المقاربة بالكفاءات التي جعلت منهما قاعدة وقمة للهرم التعليمي في آن واحد .وعليه سنسعى إلى الوقوف عند مفهوم المقاربة النصية و فعاليتها في تعليمية النص الأدبي في المرحلة الثانوية، وكيفية تطبيقها وفق مرتكزاتها النظرية، ومدى نجاح الإصلاحات التربوية في تحقيق كفاءات تعلم النص من منظور لساني تداولي. الكلمات المفتاحية: التعليمية؛ النص؛ المقاربة النصية؛ النص الأدبي؛ الإصلاحات . :Abstract The teaching of Arabic language has known several educational approaches, its most recent one is the textual approach which surrounded various language levels in the text and focused on the learner as an axis of educational learning process. Thus, the binary text and learner became the basic pillar of learning in competency approach pedagogy that made them both the base and the top of the educational pyramid at once .Therefore, we will seek to emphasize on the concept textual approach and its effectiveness in the educational literary text in secondary school, and how to apply them according to its theoretical pillars as well as the success extent of educational reforms in achieving the competencies of text learning from a deliberative linguistic prescriptive. Key words:didactics, textual approach, text scripting, literary text, reforms .

الكلمات المفتاحية: التعليمية النص المقاربة النصية النص الأدبي الإصلاحات


• التشكيل الجمالي في قصيدة التائية النبوية لعبد الرحمن الأخضري -دراسة أسلوبية-

دخية فاطمة, 

الملخص: النص الشعري ليس مجرّد واحة يُلقى القارئ بجسده المنهك على عشبها طلبًا للراحة والاسترخاء، بل إنّه هَمٌ يلاحقه ويلازمه فلا يستطيع الظفر بثماره إلاّ بعد لَأَىٍ، فالقارئ الحق ليس مجرد مستهلك للنص، إنه مُنتجٌ له، مشارك فيه بشكل أو بآخر. - وأيًّا كانت المناهج التي تَقَلَّبَ النص الشعري بينها، إلاّ أننا نرى حتمية دخول النص من بوابة اللغة، فالشعر في جوهره فن لغوي، واللغة وسيلة الشاعر كما أن الألوان وسيلة الرسّام. - ولَعَلَّ هذا ما جعل الأسلوبية- في نظرنا- أقرب المناهج إلى النص، وأكثرها دِقَّةً في كشف أسراره، لذا نجدها أقرب المناهج إلى الانجاز النقدي المنطقي العلمي، وهذا ما سنحاول أن نطبقه في النص موضوع التحليل. Abstract: The poetic text is not merely an oasis that the reader throws his exhausted body on its grass for rest and relaxation. Rather, it is a concern that chases and accompanies him, so he can only achieve his fruits after hardship, so the true reader is not merely a consumer of the text, he is a producer of it, and he participates in one way or another. - Whatever the curricula that overturn the poetic text between them, however, we see the inevitability of entering the text throw the portal of language, as poetry is in essence a linguistic art, and the language is the tool of the poet just as colors are the tools of the painter. - Perhaps this is what made stylistic - in our view - the closest curriculum to the text, and the most accurate in revealing its secrets, because it starts from the text itself, not from what surrounds it or its product, it analyzes the material from the material itself, so we find that it is the closest approach to a Scientific and logical critical achievement, and this is what we will try to apply in the text being analyze

الكلمات المفتاحية: النص الشعري؛ القارئ؛ اللغة؛ الأسلوبية.


هاجس المستقبل في الشّعر مبرر وجود - قراءة في قصيدة " مالم تقله زرقاء اليمامة"-

بولنوار بوديسة, 

الملخص: الملخص: يتناول البحث قضية المستقبلية في الأدب، مثلما نظّر لها الباحث الجزائري حسين زيداني في أطروحته للدكتوراه: هاجس المستقبل في الأدب، محاولا استقراء نص حداثي هو قصيدة "مالم تقله زرقاء اليمامة" للشّاعر محمد عبد الباري، وتطبيق النّظرة الجديدة على هذا النص، من خلال استخراج المظاهر التي تدلّ هاجس المستقبل، الّذي يعتبر أحد مكوّنات الشعرية الحديثة والتي على أساسها يمكن النظر نظرة حديثة للنصوص الشعرية خصوصا والأدبية بشكل أعم نظرة جديدة، تعيد تصنيف منجزنا الأدبي وتعيد الاعتبار لكثير من النصوص المهمّشة التي تحتوي على هذا الهاجس الذي نعتبره عنصرا أساسيا في الحكم على قيمة النصوص الأدبية، لأنها تضمن للنص الأدبي إعادة إنتاجه وصلاحيته لسياقات تداولية متجدّدة. Abstract: The research deals with the issue of futurity in literature, as the Algerian researcher Hussein Zaidani theorized it in his doctoral thesis: future obsession in literature, trying to extrapolate a modernist text that is the poem of “What the blue dove did not says” by the poet Mohamed Abdel-Bari, and applying the new vision to this text, through extracting the aspects that indicate the obsession of the future, which is one of the components of modern poetry and on the basis of which poetic texts in particular and literary texts in general can be viewed more broadly in a different way, it reclassifies our literary achievement and restores consideration to many of the marginalized texts that contain this obsession, which we consider an essential element in judging the value of literary texts, because it guarantees the literary text’s reproduction and suitability for renewed pragmatic contexts.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: هاجس، المستقبل، الشعرية، التداولية، الاستشراف. ; Key words: obsession, future, poetic, pragmatics, foresight.


الأبعاد الدلالية للإيقاع في قصيد آه ياجرح للشاعر الجزائري عثمان لوصف

مباركي المكي,  العائب يوسف, 

الملخص: تسعى القصيدة العربية إلى تحقيق تماسكها النسقي والبلوغ إلى ذروته. و من أجل ذلك لابد من امتزاج الوحدات المكونة للنص بأعلى مراتبه ،وأولها التعاشق الفعال بين إيقاع الأصوات وإيقاع الأفكار. فحين ننتخب مقطعا من قصيدة ما، سنجده مكونا من نمطين اثنين : نمط الأصوات ،ونمط المعاني. ومن الخطأ الادعاء بأن موسيقى القصيدة تنشأ في معزل عن كلماتها وجملها المُهيكلة من خلالها، فالقصيدة ليست حشدا لمفردات وأصوات متجاورة فيما بينها تسبح في معزل عن موسيقاها وأفكارها. فلغة الشعر ليست عناصر صوتية مجرّدة بل هي عناصر لغوية ترتبط بمعناها و سياقها فهي تفرض نفسها على إيقاع المقطوعة الشعرية ،ليسير وفق نظام ثابت يولّف انسجاما تاما بين الكلمات والمعنى .إذن فهي تزاوج منظم ومقنن مبني على إيقاع كلمات تبوح بمعان معلنة أحيانا وخفية أحيانا أخرى ، لتصنع من القصدية موسيقى أفكار. Article Summary The poetic reading of the Arabic poem tries to achieve its climax building cohesion. Hence there must be a mixture of the component units of the text with its highest ranks ,the first one is the effective coexistence between the rhythm of sounds and the rhythm of ideas. When we select a stanza from a poem, we will distinguish two correlating patterns: the sounds pattern, and the meanings pattern. These patterns go together and It is wrong to claim that the poem's music originates in isolation from its words and structured sentences. The poem is not a staffing of vocabulary and sounds contiguous for one another going away in isolation from its music and ideas. The poetry language is not only a combination of sound elements, but also a combination of linguistic elements that are related to its meaning and context. It imposes itself on the rhythm of the whole stanza to go according to a fixed system that creates a perfect harmony between words and meaning, music and ideas. Thus the poetry language is an orginised system that is based on the rhythm of words that can sometimes show anounced meaning, othertimes hidden ones to form a rhythm of ideas .

الكلمات المفتاحية: إيقاع ; م ; سيقى ; ص ; ت ; معنى ; ايحاء ; فكر


السرد المضاد والمقاومة الثقافية، قراءة تأويلية في المجموعة القصصية "تقاسيم الفلسطيني" لسناء شعلان

قادري آسيا,  بارة عبد الغني, 

الملخص: ملخص: استعاد السرد القصصي الواقع المأساوي الفلسطيني وأعاد تمثيله لغة وتخييلا، تمثيلا يبرز دوره في المقاومة الثقافية من خلال المجموعة القصصية "تقاسيم الفلسطيني" للمبدعة سناء شعلان، ليقول السرد المأساة الفلسطينية بكثير من التفاصيل النصيّة التي تصدم القارئ، وتربك فيه محدوديّة معرفته المكتسبة عمّا يجري في فلسطين من محو وإلغاء ومأساة إنسانية....، يحياها الفلسطيني في واقعه المعاش اليومي، ليعيد القارئ صياغة تصورات جديدة عن العلاقة بين الآخر الصهيوني، والذات الفلسطينية المجروحة، مبنيّة على تجربة سرديّة مضادّة لفعل تشويه حقيقة ما يجري في فلسطين. من أجل الوصول إلى هكذا نتيجة، فإن السرد المضاد أو الردّ بالكتابة مثلما اصطلح عليه بيل أشكروفت، يبرز كمنجز إبداعي يستدعي قارئا متفاعلا، تفاعلا يكشف به عن الفضاء الماثل في "تقاسيم الفلسطيني" وهو فضاء يتخذ لنفسه وضعيات سردية نصيّة تتمثل في "تقاسيم المعتقل، تقاسيم الوطن، تقاسيم المخيم، تقاسيم الشتات، تقاسيم العرب، تقاسيم العدو، تقاسيم البعث"، تحكي عن وطن مجروح تحت الظلم والمجازر...، وحين يقترن النص القصصي بهذا الفضاء الأكبر، ويجاري ما يحدث في الواقع الفلسطيني يتحول إلى ردّة فعل سرديّة تدرك وفق سياق أوسع هو سياق التلقي، تتحقق فيه مقاومته النصيّة قراءة وتأويلا؛ فبين الانجاز والتلقي يأتي التأويل كرؤية منهجية نصية تسعى إلى استظهار دور السرد المضاد في بعث وإحياء المقاومة الثقافية ضد اغتصاب الإنسانية في فلسطين. الكلمات المفاتيح: المأساة الفلسطينية، فعل القراءة، التأويل، السرد المضاد، المقاومة الثقافية. Abstract: The narrative recounted the Palestinian tragic reality and re-represented it both in language and illusion, a representation whose role in cultural resistance is reflected in the narrative series "Features of the Palestinian" by Sana Shaalan. The narration reveals the Palestinian tragedy in many textual details that shock the reader, and confuse his/her limited acquired knowledge of what is happening in Palestine, from eradication, elimination and human tragedy ... daily lived by the Palestinian, so as to let the reader reformulate new perceptions of the relationship between the Zionist Other, and the hurt Palestinian, being based on an anti-narrative experience that encounters the distorted reality of what is going on in Palestine. In order to reach such a result, the counter-narration or response in writing, as Bill Ashcroft called it, stands out as a creative realization that calls for an interactive reader, in an interaction that exposes the present space in the " Takassim El Falesstini ". It’s a space that adopts many narrative textual positions , like : « the features of the homeland, the features of the camp, the features of the diaspora, the features of the Arabs, the features of the enemy, the features of the Baath " ; all these tell about an injured homeland that is under oppression and massacres ... When the narrative text is associated with such a larger space, keeping up with what happens in Palestinian reality, it turns into a narrative reaction, that is perceived through a broader context , which is the reception, in which its textual resistance is realized both in reading and interpretation. Hence, between achievement and reception comes the interpretation as a methodical textual vision, seeking to memorize the role of counter narratives in the revival of cultural resistance against the rape of humanity in Palestine. key words: The Palestinian tragedy, the act of reading, interpretation, counter narration, cultural resistance.

الكلمات المفتاحية: المفاتيح: المأساة الفلسطينية، فعل القراءة، التأويل، السرد المضاد، المقاومة الثقافية. key words: The Palestinian tragedy, the act of reading, interpretation, counter narration, cultural resistance.


جمالية التكرار دراسة في ديوان ابن الحاج النميري الغرناطي

مزروع نور الدين,  فورار امحمد بن لخضر, 

الملخص: يعدُّ التكرار من أكثر الأشكال التعبيرية الفنّية اللغوية، التي يستخدمها الشعراء في بناء نصوصهم الشعرية لما يحقّقه من توافق إيقاعي ودلالي يزيد من جماليات النص الأدبي، الأمر الذي جعل من هذا الشكل الفنّي يلقى حضوراً أدبيا باهراً؛ حيث تناوله الكثير من الدارسين شرحاً وتفصيلا. وفي هذه الدراسة سنقوم بتحليل فنّي جمالي، لشاعر أندلسي مغمور؛ هو: "إبراهيم بن الحاج النميري الغرناطي" من أجل تبيان جمالية هذا الشكل الفنّي في قصائده، وإبراز أبعاده الدلالية والمعنوية.

الكلمات المفتاحية: نميري ; غرناطي ; دي ; ان ; جمالية ; تكرار


استثمار اللغة الأم في تيسير تعليم البلاغة العربية، اللهجة الجزائرية أنموذجا

بحة فتحي, 

الملخص: ملخص: تحدث كثير من باحثي اللغة وتعليمها عن أهمية الاستفادة من كل الآليات التي تقدمها النظريات اللسانية الحديثة في تيسير تعليم اللغة العربية للناطقين بها وغير الناطقين بها، ونحن في هاته المداخلة سنتحدث عن أهمية الاستعانة بـ (اللغة الأم) واستثمارها في تيسير تعليم البلاغة للمتعلمين الصغار ممن يرومون تعلم العربية وذلك بالاستعانة بعدد من الآليات التي تقدمها اللغة الأم لجعل دروس البلاغة أمرا ميسورا ومحببا للمتعلمين، وذلك بالانطلاق من الواقع اللغوي للمتعلم كيما يكون له مُِعْينا ومُنْطَلَقا في تحقيق غايات التعليم وهي جعل العملية التعليمية أكثر فائدة وسهولة ومتعة بالنسبة للمتعلم والمعلم على السواء. Mother language a first language; native language or mother/father tangue is a language that a persen has been exposed to from birth or within the critical period. The new mode in last years is ho existing new mechanism for to easing Arabic language to thatching deferent's groups pupils. We essay in this study knowing lampartance of "Mother language " for easing Arabic language to thatching at deferent's groups pupils.

الكلمات المفتاحية: Mother language ; Arabic language; pupils ; mechanism; thatching ; اللغة الأم; التعليمية; البلاغة العربية;الاكتساب;الكفايات اللغوية. ; Mother language ; Arabic language; pupils ; mechanism; thatching


إرهاصات التأويل في النقد العربي القديم

بن عيني عبد الله, 

الملخص: ملخص: شغلت قضية التأويل نقادنا القدماء، من أمثال عبد القاهر الجرجاني وابن الأثير وغيرهما، وأولوها عناية كبرى، باعتبارها حجر الأساس في اكتمال العملية الإبداعية وسُمُوّها، فالإبداع الشعري حتى يرقى إلى درجة الأدبية، ويكون محط اهتمام وقبول، ويُحدث التأثير المرجو، يجب أن يكتنفه الغموض، ويغطى بثوب الفنية الراقية، بحيث تكون المقاصد خفية بعيدة المنال، مدعومة بمؤشرات لفظية وعلامات تقود إلى ما أراده المبدع، وتساعد على كشف ذاك الغموض، وتفتح أمام القارئ الحاذق باب التأويل الصحيح الذي يجعل النص راقيا، على أن هذا التأويل لا يكون إلا بإعمال الفكر، وبذل الجهد في ملء الفراغات وقراءة النص قراءة صحيحة تمنحه الحياة من جديد، نزولا عند تلك المؤشرات، فيكون عندها الشعور بالإثارة واللذة والحلاوة، وتتحقق بالتالي الغاية السامية المرجوة من العمل الأدبي. الكلمات المفتاحية: التأويل؛ المبدع ؛ االقارئ؛ المؤشرات؛ العملية الإبداعية. Abstract: Our ancient critics such as AlJordjani, Ibn Athir and others has been interested in the issue of interpretation, to which they attached great importance being a cornerstone for the completeness of creative process and its progress. For instance, poetic creation wouldn’t be considered as part of literature and wouldn’t catch attention or acceptance and wouldn’t even get the desired impact unless it was ambiguous, covered with refined art where intentions were unclear and elusive, sustained by linguistic indications and signs leading to understand creator intentions , to uncover that ambiguity and make the smart reader able to interpret the text correctly. However, interpretation requires thought and efforts to fill in blanks and to read the text in the right way ,a reading that gives the text new life according to these indications .At that moment, the reader enjoys feelings of excitement, pleasure and sweetness and therefore the exalted purpose of the literary work is fulfilled. key words: Interpretation , creator, reader, indications, creative process.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: التأويل؛ المبدع ؛ االقارئ؛ المؤشرات؛ العملية الإبداعية.


بنية المفارقة الزمنية في رواية الحالم لسمير قسيمي

شبلي خالد, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى البحث في بنية المفارقة الزمنية في رواية "الحالم" لسمير قسيمي، وتتضح هذه التقنية من خلال تكسیر خطیة بنية الزمن،ذلك أن استحالة التوازي بین نظام زمن القصة المتعدد الأبعاد ونظام زمن الخطاب أحادي الأبعاد یؤدي كما یرى "جنیت" إلى خلط أو تشویش زمني مما يدفع بالسارد إلى توظيف الاستباقات و الاسترجاعات،في حین أن المدة الزمنیة تتجلى من خلال حركتین: إبطاء السرد ویظھر من خلال المشھد والوقفة وتسریع السرد یتجلى من خلال التلخیص والحذف،والهدف من توظيف ھذه التقنیات إبراز البعد الجمالي للمسار السردي في المتن الروائي الجزائري الجديد.

الكلمات المفتاحية: الرواية الجزائرية،الزمن،الزمن السردي، المفارقة الزمنية، روایة الحالم.


حضور النّسق الدّيني في الرّواية الجزائرية -مقاربة ثقافية لرواية "مملكة الزّيوان" للصديق حاج أحمد -

بوشاقور عبد الرحيم,  بوسغادي حبيب, 

الملخص: ملخص: تحاول هذه الدراسة رصد نماذج لحضور النسق الدّيني ممثّلا في جانبه الفقهي في الرّواية الجزائرية، وذلك من خلال اختيار مدونة بحثية هي رواية مملكة الزّيوان للصديق حاج أحمد وبالاعتماد على المقاربة الثقافية التي تتّكئ على أدوات النّقد الثّقافي وتبحث في الأنساق المضمرة، وقد خلص البحث إلى رصد مجموعة من الجوانب الفقهية ذات البعد الدّيني تجلى منها ما يلي: فقه صراخ المولود، أضحية العقيقة، الحجب في الميراث فقهيا، التأذين في أذن المولود، بوصف هذه المضمرات أنساقا ثقافية ذات بعد ديني وردت بين ثنايا هذا النص. Abstract: This study attempts to monitor models for attending the religious pattern represented in its juristic aspect in the Algerian novel, by choosing a research blog that is “The Kingdom of Ziwan” for the friend Haji Ahmad, and by relying on the cultural approach that relies on tools of cultural criticism and searches in the contextual contexts, the research concluded to monitor A set of doctrinal aspects that have diminished the religious dimension, including the following: the jurisprudence of the cry of the newborn, the sacrifice of the aqeeqah, the withholding of inheritance jurisprudence, the atheism in the ear of the newborn describing these consciences as cultural lines with a religious dimension mentioned between the folds of this

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الرّواية الجزائرية؛ النّسق الدّيني؛ الفقه؛ المقاربة الثّقافية؛ مملكة الزّيوان key words:Algerian novel; religious system; jurisprudence; The cultural approach; the Kingdom of Al-Ziwan.


الوجه الآخر لدوي القوافي في ديوان الزمن الاخضر لابي القاسم سعد الله

حنكة العيد, 

الملخص: لقد رفع الشعر الجزائري لواء الثورة المجيدة قبل اندلاعها وخاض غمارها، وأعطى صورة جلية للأدب الرائد والفكر الطليعي وعليه عاش الشعر الجزائر تطلعا واستشرافا تخطى بهما تخوم الألفاظ لصناعة الفكر. فكان مدويا بقوافيه دوي الرصاص، تمخضت عنه الثورة المجيدة في عديد جوانبها والتي بدورها عكست أبعادا قيمة في الاستماتة والمقاومة. أفكار قربها الحدس الشعري وأكد هذه الحقيقة شعراء كثر. وفي طليعتهم الشاعر الجزائري الملقب بهيرودوت الجزائر "أبو القاسم سعد الله" صاحب قصيدة *برقية من الجبل* *النصر للجزائر* وديوانه الشهير <<الزمن الأخضر>>. صنع الشاعر البطل من قصائده بطولات متحدية، جارفة، متفائلة، مشرقة الطالع ممددة الآمال. ترك ابن ولاية والوادي وفخر بلدة قمار قصائد جمة، تذكي النخوة وتمرر خطاب المقاومة. لقد استعرض "أبو القاسم سعد الله" ذكريات الثورة، وبعثها من أعماق التاريخ فباتت قصائد تترجم تلك الصور الناصعة لبطولة شعب حمل لواء العظمة. The poetry of Algeria raised the banner of the glorious revolution before its outbreak and embarked upon it. It gave a clear picture of the pioneering literature and avant-garde thought، and accordingly، the poetry of Algeria lived with aspiration and foresight that exceeded the vocabulary of ideas. It was loud in its rhymes، the sound of bullets resulted in the glorious revolution in many aspects، which in turn reflected valuable dimensions in the apocalypse and resistance. Ideas that were poetic intuition and confirmed by this fact many poets. In the forefront of them is the Algerian poet Al-Maqalab، Herodotus of Algeria، "Abu Al-Qasim Saadallah"، who wrote a poem * Telegram from the Mountain * * Victory for Algeria * and his famous book، "Green Time". The heroic poet made his poems challenging، sweeping، optimistic، shining horoscopes with extended hopes. The son of El-Oued and the pride of the town of Guemar left many poems، fueling elitism and passing the resistance speech. "Abu al-Qasim Saad Allah" reviewed the memories of the revolution، and sent it from the depths of history، and it has become poems that translate those bright images of the heroism of a people who carried the banner of greatness

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية : الكلمات المفتاحية : الشعر ؛المقاومة ؛ سعد الله ؛البطولة ؛ الثورة . ; Key words: Poetry ؛ resistance؛ Saad Allah ؛heroism ؛revolution.


اكتساب اللغة عند الطفل من منظور اللسانيات العصبية

بلخير هشام, 

الملخص: ملخص: تـهدف هذه الورقة البحثية إلـى تبنِّـي منظور جديد فـي معرفة كيفية اكتساب اللغة عند الطفل، تعتمد على تبيان دور الأسس العصبية في الاكتساب؛ من خلال معرفة آليات الدماغ الكامنة وراء هذه القدرة، من جهة. وهذا ما أتاحته تقنيات التصوير الدماغي على تتبع نضج الدماغ موازاة مع نـمو اللغة لدى الأطفال، ومن جهة أخرى تعتبر وجود النحو الكلي جزءا من التركيب الجيني للطفل (فطرية اللغة). وقد اعتمدنا على خطة ترتكز على أربعة محاور بدءا بأصل الإنسان واللـغة، مرورا بالأسس البيولوجية والفيزيولوجية للــغة، انتهاء بتتبع دورة نضج اللــغة فـي الدماغ وكيفية نـمو النسق اللسانـي خلالها. Abstract: This research paper aims to adopt a new perspective on knowing how to acquire a language in early childhood. It depends on showing the role of neurological foundations in acquisition by knowing the brain mechanisms underlying this ability on the one hand. This is what enables brain imaging techniques to track brain maturity in parallel with the development of language in children. On the other hand, the existence of universal grammar is part of a child's genetic makeup (innate language). We have adopted a plan based on four axes, starting with the origin of man and language, passing by the biological and physiological foundations of the language, and ending with tracking the language maturity course in the brain and how the linguistic system grows during it.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: اكتساب اللغة، تلاؤم بيولوجي وفيزيولوجي، جهاز عصبي، نـمو الدماغ، نسق لسانـي. ; Keywords: Language acquisition, biological and physiological adaptation, nervous system, brain development, linguistic pattern .


النسق التاريخي في الكتابة الروائية المغاربية - بنسالم حميش أنموذجا

ساكر نجاة,  مجناح جمال, 

الملخص: استجابت الرواية المغاربية المعاصرة بوصفها مظهرا للثقافة في المجتمع، الى أنساق الثقافات الأخرى كما تراسلت مع الأجناس الأدبية كالشعر و المسرح، لما فرضته التوجهات الجديدة لفنون السرد. كما دعتها السياقات السياسية و الإيديولوجية إلى العودة إلى التاريخ باعتباره رفدا من روافد الخطاب الروائي. وقد تميز هذا التوجه في أنموذجه المغاربي بخصوصية سياقية ثقافية وسياسية بعد مرور المجتمع المغاربي بالعديد من الأزمات و الانكسارات والمحاورات الثقافية التي ارتبطت بالحرية والايديولوجيا والدين. فتشبعت التجربة الروائية المغاربية باستلهام الوعي التاريخي ومؤشراته المتنوعة والتي نعت بالرواية إلى فلسفة التاريخ، ما دفع الروائيين الى الاهتمام بمظاهر وعي الإنسان بالتاريخ ونقله الى المخيال السردي وتحميله قضايا وموضوعات الخطاب الروائي.

الكلمات المفتاحية: الرواية المغاربية ; عمق التاريخ ; الكتابة الإبداعية ; السرد التاريخي ; بنسالم حميش


توثيق السرد وحضور الوعي بالذّاكرة المأزومة - قراءة في رواية الأمير مسالك أبواب الحديد- لواسيني الأعرج

بن بتيش عمار,  بن سعيد محمد, 

الملخص: يعد التّوثيق سمة من سمات الرّواية ما بعد الحداثة، والتّي تستند في سرد أحداثها على وقائع تاريخية حدثت فعلا، لكنّها تشتغل خارج بوتقة التّاريخ لتعيد لنا صياغته وفق أنموذج تجريبي حداثي، يحررها من قوالب الافتعال والاصطناع، عن طريق الجمع بين الوعي الفنّي المرهف، والهذيان اللّغوي الجميل، وفق منظور نقدي لهذا الماضي، الذّي لعبت فيه الذّاكرة مصدر قوة وخزان فكري وحضاري، تحفظ آلياته ومنجزاته السردية. من هنا جاءت هذه الدّراسة للبحث في رواية "الأمير مسالك أبواب الحديد" لواسيني الأعرج، باعتبارها تنفذ إلى مواطن التّأزم لتسلّط الضّوء على حقبة زمنيّة مثبتة من تاريخ الأمير عبد القادر، ويعضد هذا الوعي المعرفي التّاريخي المفارق، وعي فنّي موازِ يهدف إلى الكشف عمّا هو وثائقي وجمالي، داخل مرحلة تسام بالواقعية، والصّدق في تحري الأحداث ونقلها، وجعل الذّاكرة الحاضرة ذاكرة مضادة قوامها التّأويل واستجلاء التّاريخ. Documentation is a feature of the post-modern novel, which narrates and criticizes historical events. It tends to function outside history to rewrite it according to a modernist experimental model through devising and synthesizing, combining between sensitive artistic awareness and beautiful linguistic delirium. Moreover, documentation presents historical events in a critical perspective to the past. Thus, the present study examines WacinyLaredj’sEl-Emir, a novel that delves into one important period in the history of El-Emir Abdul Qader. This historical and artistic awareness aims at exploring what is documentary and aesthetic, within a realistic truthful depiction of events, making the present memory an anti-memory based on interpretation and clarification of history.

الكلمات المفتاحية: التوثيق السردي ; التّاريخ ; الوعي بالذّاكرة ; الأزمة ; واسيني الأعرج ; الأمير مسالك أبواب الحديد.


دلالة بناء الجملة ذات الوظائف النحوية في النص الشعري الجزائري مقاربة في قصيدة النثر الجزائرية The meaning of syntax with grammatical functions in the Algerian poetic text An approach in the Algerian prose poem

بوراس عبد الخالق, 

الملخص: إن التركيب أو البناء الجيِّد للجملة يولد معنًى مبدعًا وشاعريًّا ،لذا عد التركيب من أهم المستويات في النصوص الإبداعية لارتباطه بالمعنى لكونه أهم مستوى لغوي في النص الأدبي ، والمبدع يقوم بالتأليف بين الدوال والمدلولات لإنتاج الدلالة الذي يفرض أن يتموضع كل دال في المكان الذي يقتضيه السياق الوارد فيه ،وعندما نتأمل دواوين الشاعر الجزائري عبد الحميد شكيل نجد أن التركيب يتنوع وكانت له دلالات من خلال أنواع الجمل ووظائفها، وعليه فكل تركيب وكل وظيفةٍ في البناء الشِّعري مقصودة، وليست موضوعة بشكل عبثِيّ. وهي ماتكشف لنا ملكة واوجه الإبداع اللغوي في شعر قصيدة النثر الجزائرية The good syntax or the structure of the sentence generates a creative and poetic meaning, so syntax had been chosen as one of the most important criteria in the creative texts because it is related to the meaning taking in consideration that it is the most important level of language in the literary text, and the creator composes between functions and connotations to produce the connotation that places each function in the place it requires And when we consider the collections of the Algerian poet Abdel Hamid Shakeel, we find that the composition varies and has waterfalls through the types of sentences and their functions, and accordingly, every structure and every function in the poetic structure is intended, and not placed in absentia. It reveals the talent and aspects of linguistic creativity in the poetry of the prose poem in Algeria

الكلمات المفتاحية: الجملة. الوظيفة. قصيدة النثر. الدلالة. التركيب. الجملة الموصولية. الجملة الانشائيةsentence. Function. Prose poem. indication. Composition. Conductivity sentence. Structural sentence


المثاقفة المصطلحية بين المرجع الغربي والاشتغال العربي، تنظيرات أحمد مطلوب للمصطلحات النقدية أنموذجا

خليف عبد القادر, 

الملخص: ملخص: إن الغاية من هذا البحث هي إضاءة الفكر النقدي العربي المعاصر برؤى تنظيرية أسس لها أحمد مطلوب واشتغل عليها، نقل بها الدراسات المصطلحية من النظرة القاموسية إلى الرؤية الموسوعية، مستندا في ذلك على خبرته واطلاعه على مخرجات التراث العربي، ومتسلحا بأدوات المصطلحية المعاصرة، ليعبر عن المثاقفة المصطلحية. تمثِّل دراسات مطلوب المصطلحية إضافة نوعية للنَّقد العربي المعاصر وحركيته التّفاعلية مع مختلف التَّيارات النَّقدية، مع ما يتْبع ذلك من نقاشات وحوارات تثري السَّاحة النَّقدية، بتجديد التوجُّهات والأطروحات النَّظرية، والممارسات الاجرائية. كما أنَّ المثاقفة مع النظريات الوافدة إلينا من الغرب، تتطلَّب تبيُّن مفاهيمها، واستجلاء خباياها، والتثبُّت من جهازها الاصطلاحي. ليمتد البحث إلى مرجعياتها، التي هي بمثابة الأصول التي تستمدُّ منها تكوينها المعرفي. Abstract: The aim of this research is to enlighten contemporaneous Arabic criticism thought via theoretical perspectives founded and applied by Ahmed Matloob in order to move the terminological studies from the lexical view to the encyclopedic one. Matloob’s approach is based on his long experience and rich knowledge about the Arabic heritage outputs, and endowed with contemporaneous terminology methods in order to unveil what he calls the terminological acculturation. Matloob’s terminological studies constitute a qualitative contribution to the contemporaneous Arabic criticism and its interactive dynamism with different criticism approaches. They may be followed by debates and reviews that will enrich criticism by the innovation of theoretical proposals and tendencies and procedural practices. It is also important to mention that the acculturation with the occidental theories requires a deep exploration, a high understanding of their notions, and terms and an awareness of their backgrounds which constitute a basis on which they draw their epistemological identity.

الكلمات المفتاحية: المصطلح النقدي؛ أحمد مطلوب؛ المثاقفة؛ المرجعيات؛ المصطلحية، الحداثة. ; Criticism terms; Ahmed Matloob; acculturation; backgrounds; terminology; modernity.


تمثُّلات الفضاء الإمبراطوري في الرواية الأوروبية عند إدوارد سعيد.

قاسمي عبد الناصر, 

الملخص: الملخص: تُسلّط هذه الدراسة الضوء، على رؤية المفكر والناقد العربي إدوارد سعيد المهمة، حول طبيعة العلاقة التي انعقدت بين الرواية الأوروبية، وبين الفضاء الإمبراطوري والمد الإمبريالي خلال القرن التاسع عشر. واستكمالاً لما كان قد بدأه في "الإستشراق"، يواصل إدوارد سعيد في كتابه "الثقافة والامبريالية"، مساءلة الثقافة الغربية عموماً، والسرد الروائي الأوروبي تحديداً، من خلال قراءاته الاستثنائية والمثيرة، لأشهر الرّوايات والروائيين الأوروبيين، أمثال جوزيف كونراد وروديار كبلينغ وجين أوستن وألبير كامو وغيرهم. ويهدف إدوارد سعيد من وراء ذلك، للكشف عن الإمبريالي المتواري خلف جماليات السرد الروائي تحديداً. الكلمات المفتاحية: السرد الرّوائي؛ الإمبراطورية؛ الكولونيالية؛ الثقافة الغربية؛ كونراد. Abstract: This study highlights the important vision of Edward Said, about the nature of the relationship between the European novel and imperial space and the imperialist tide during the nineteenth century. After his thesis of Orientalism, Edward Said continues in his book Culture and Imperialism, questioning Western culture generally, and the European novel in particular, through his exciting readings, to the European novels and novelists, such as Joseph Conrad, Rudyard Kipling, Jane Austen and Albert Camus…etc. Edward Said aims to reveal the hidden imperialism behind the aesthetics of the novel in particular. key words: the novel, narration, imperialism, colonialism, western culture, Conrad.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: السرد الرّوائي؛ الإمبراطورية؛ الكولونيالية؛ الثقافة الغربية؛ كونراد. ; key words: the novel, narration, imperialism, colonialism, western culture, Conrad.


التناص التراثي في رواية "ثورة الملائكة" لأحمد زغب

عزوز بلال,  الشامخة خديجة, 

الملخص: تطرح ظاهرة التناص مسألة تبعية النص الروائي المتشكل من فسيفساء من نصوص وأجناس أدبية ومظاهر ثقافية متقاطعة، كما يساهم تداخل نصوص متعددة من نصوص غائبة التي تعد تراثا في بناء الرواية من الجانب الفني والدلالي، وتظهر أهمية التناص في الكشف وقراءة النص وفهمه، وفك شفرات التراث بأنواعه خاصة التراث الشعبي والتراث الديني والتراث الأسطوري الحاضر في الرواية وفهم هذا النسيج وأبعاده الجمالية. فكان نتاج الروائي أحمد زغب محط اهتمامنا، يزخر بالتراث ويعد نموذجا سرديا يجسد المسعى في الاشتغال على التراث، ارتأينا مقاربة رواية "ثورة الملائكة" بواسطة التناص لإبراز أهمية حضور التراث داخل النص الروائي المذكور آنفا، وأسباب توظيف التراث في الرواية الجزائرية المعاصرة.

الكلمات المفتاحية: التناص ; التراث الشعبي ; التراث الديني ; التراث الأسطوري


ترجمة النص التاريخي من الإنجليزية إلى العربيـة، أبو القاسم سعد الله أنموذجا

سلطاني جلال,  فاسي ليلى, 

الملخص: تطرقنا في هذا المقال إلى إشكالية ترجمة النصوص التاريخية من الانجليزية إلى العربية، من خلال دراسة حالة أبي القاسم سعد الله المترجم. حيث قمنا بقراءة في ترجمتين أنجزهما بعنوان: "حياة الأمير عبد القادر" لشارل هنري و"الجزائر وأوروبا" لجون وولف للكشف عن استراتيجيته المنتهجة في ترجمة النصوص التاريخية. وقد توصلت الدراسة إلى أن سعد الله تبنّى إستراتيجية متفردة لحل إشكالية ترجمة النص التاريخي؛ فعلاوة على قيامه بالدور الترجمي، تقمص دور المؤرخ والمحقق المصوب للأحداث التاريخية المتعلقة بالجزائر أساسا. This article is shedding light on the problematic of translating historical texts from English into Arabic, by studying Dr. Abou El Kacem Saadallah, as a translator. The subject matter of the paper is about a reading on two of his own translations entitled "Llife of Abdel kader" originally written by Charles Henry Churchill and "The Barbary Coast" written by John Wolf to reveal his own ways in translating the historical texts. The paper concluded that Saadallah adopted a unique strategy in translation. Besides being a translator, he plays as both a historian and an investigator who tried to correct the historical events related to Algeria.

الكلمات المفتاحية: الترجمة التاريخية ؛ الترجمة المتخصصة ؛ النص التاريخي ؛ ترجمة أسماء العلم ؛ إستراتيجية الترجمة ؛ أبو القاسم سعد الله.


أثر علم مصطلح الحديث في الفكر النحوي عند ابن الأنباري-دراسة وصفية-

عرابة عامر,  بلخضر أحمد, 

الملخص: علم مصطلح الحديث من المرجعيات المعرفية التي ساهمت في صياغة الفكر النحوي عند ابن الأنباري؛ لذلك جاء هذا البحث الذي نروم من خلاله إلى إبراز هذه المرجعية، وكيفية توظيفها في الدرس النحوي عند الرجل من خلال بعض مصنفاته؛ ولإيضاح ذلك قسمنا الموضوع إلى شقين، تناولنا في الشق الأول المصطلحات الحديثية التي وضع لها ابن الأنباري تعريفا، وفي الشق الثاني رصدنا المصطلحات الحديثية التي لم يقدم لها ابن الأنباري تعريفًا، والمتأمل في هذه المصطلحات يلاحظ تقاربا بين ابن الأنباري، وعلماء الحديث من حيث المصطلح والمنهج، وإن اختلفت المدونتين، ومثال ذلك مصطلح التواتر الذي يحاكي فيه ابن الأنباري المحدثين من حيث التعريف والشروط التي ينبغي توفرها عند راوي اللغة. The modern terminology is one among the cognitive references that contributed to the formulation of grammar thought of Ibn al-Anbari. For this reason, this study is conducted to show the reference and the way it is used in the Ibn Al-Anbari’s grammar lesson in his classifications. To clarify this objective, this study is divided into two sections. The first section tackles the modern terms which are given definitions by Ibn Al-Anbari, whereas in the second section involves the modern terms which are not assigned definitions by Ibn Al-Anbari. It seems that there is rapprochement between Ibn Al-Anbari’ terms and those of modern scientists in terms of the expression and the method though the two corpora differ, for example the term"Frequency " the in which Ibn al-Anbari emulates the modernizers in terms of definition and conditions which must be in availabe in the teller’s language.

الكلمات المفتاحية: مصطلح، علم، الحديث، ابن الأنباري،المرجعية، المنهج، التواتر.


قراءة في مقاربة النقد البنيوي التكويني عند محمد ساري من خلال كتابه "البحث عن النقد الأدبي الجديد"

رابحي الطاهر المنجي,  هيمة عبد الحميد, 

الملخص: شكلت الكتابات النظرية والممارسة التطبيقية التي أنجزها محمد ساري من خلال كتابه "البحث عن النقد الأدبي الجديد" محاولة جادة لطرح مقاربة أكثر دقة حول مسار النقد الجزائري وثقافتنا العربية الحديثة التي تحيط به وترفده، من حيث التفاعل الايجابي بما ينمي محور المثـاقفـة ويعزز جسور المعرفة والحوار في ميدان النقد الأدبي عموما، والنقد الروائي على وجه الخصوص الذي سعى لتعزيزه بأدوات وإجراءات إضافية تتبلور في منحى تحديث الخطاب النقدي الاجتماعي، وتوفَّر إمكانية أخرى تخلصه من المفاهيم الثابتة للانعكاس التلقائي والوثائقية، للصورة الاجتماعية في ثنايا النصوص الإبداعية التي عرفها النقد الاجتماعي على أيدي من سبقه من النقاد الجزائريين. The theoretical writings and practical practices that Mohamed Sari accomplished through his book "Search in Modern Literary Criticism" constituted a serious attempt to present a more accurate approach to the course of Algerian criticism and the modern Arab culture that surrounds it and provides it in terms of positive interaction in a way that develops the culture axis and strengthens the bridges of knowledge and Dialogue in the field of literary criticism in general, and narrative criticism in particular, which sought to promote it with additional tools and procedures that crystallize in the curve of modernizing social critical discourse and the availability of another possibility to remove the fixed concepts of automatic and documentary reflections of the social image in the folds of creative texts defined by social criticism at the hands of its predecessors, Algerian critics.

الكلمات المفتاحية: النقد؛ محمد ساري ؛ البنيوية التكوينية ؛ النقد الأدبي الجزائري الحديث؛ البنية الاجتماعية .


مصطلح النداء بين النحو العربي والنحو الوظيفي أحمد المتوكل أنموذجا

بن ريغي سهام,  سيبوكر إسماعيل, 

الملخص: تتناول هذه الدراسة استثمار المقولات اللسانية الغربية في وصف اللغة العربية، بغية إدماج الفكر اللغوي القديم بالفكر اللساني الحديث، وإبراز كنوزه. وقفنا في ذلك على مصطلح "النداء"(المنادى) بين المجالين النحوي العربي- بوصفه مصطلحا تراثيا- والنحو الوظيفي، تحديدا عند "أحمد المتوكل" من خلال كتابه "الوظائف التداولية في اللغة العربية"، مستهدفة من كلّ ذلك الكشف عن الجديد الذي أضافه رائد الاتجاه الوظيفي-المتوكل- في قراءته للتراث اللغوي العربي. The present study aims at investigating the Western linguistic studies in describing the Arabic language in order to integrate ancient linguistic thought with modern linguistic ideas , and to highlight its benefits. We start in that on the term “call” (the caller) within the two Arabic grammar fields - as a traditional term - and the functional approach, namely for “Ahmed Al-Mutawakkil” through his book “The deliberative functions in the Arabic language”. The aim behind this focus is to reveal the new addition that the leader of functional approach “Al-Mutawakkil” added in his reading of the Arab linguistic heritage.

الكلمات المفتاحية: مصطلح ; نداء ; نحو وظيفي ; منادى عند المتوكل ; منادى بين درسين عربي و وظيفي.


ظاهرة البخل عند الجاحظ قراءة تأويلية

مصطفاوي امباركة,  حسيني الطاهر, 

الملخص: ملخص: الجاحظ شخصية موسوعية عالج بنظرة المتأمل الفاحص، و الناقد الفطن، العديد من القضايا الأدبية واللغوية النقدية الدينية والفلسفية والاجتماعية،و من الظواهر الاجتماعية التي تناولها الجاحظ: ظاهرة البخل التي جمع لها قصصا، و أبدى في حقيقتها رأيا في كتابه "البخلاء"، الذي شغل الدارسين و النقاد قديما و حديثا. فكيف عالج الجاحظ هذه الظاهرة؟، وكيف يجب علينا أن نقرأها قراءة عصرية نتجاوز فيها قراءة الشرح الى قراءة التأويل التي تكشف لنا ما وراء الألفاظ و العبارات و الأسلوب و طريقة السرد ؟ Abstract: Al-Jahizis an encyclopedic figure who treated, with his contemplative examination and discerning critic, many literary, linguistic, critical, religious, philosophical, and socialissues.Among the social phenomena that Al-Jahiz dealt with: the phenomenon of stinginess about which he collected stories, and he expressed an opinion about its truth in his book “Al-Boukhala”, which occupied the minds of scholars and critics in the past and the present. How did Al-Jahiz handle this phenomenon? How should we read it modernly, in which we go beyond reading the explanation to reading the interpretation that reveals to us what is behind the words, phrases, style and narration method?

الكلمات المفتاحية: البخل- البخلاء- العصر العباسي- قراءة- تأويل- تلقي.


عتبات النص في رواية "اللاز" للطاهر وطار -الدلالات والأبعاد الثورية

أحمدالصالح عبدالعالي,  العايب يوسف, 

الملخص: تمثل الثورة التحريرية الجزائرية مرجعية ثرية، استقى منها جل الروائيين الجزائريين مادتهم في تأليف رواياتهم التي تناولت جوانب من أحداث الثورة بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، و سنحاول من خلال هذه الدراسة إماطة اللثام عن تجليات الثورة و تمثلاتها التي أسقطها الروائي الطاهر وطار في ثنايا روايته "اللاز"ومحاولة استقطاب أبعادها الجمالية عبر أسداف الدلالات الرمزية للعتبات والنصوص الموازية لهذه الرواية. The Algerian liberation revolution represents a diversified reference, from which the vast majority of Algerian novelists and writers drew their material in writing their pieces of writings that dealt with aspects of the revolution events directly or indirectly. Throughout this study, we attempt to unveil the manifestations of the revolution and its representations that the pure novelist brought down and flew into the folds of his novel "L’As "and also seeking to deduce its aesthetic dimensions through the symbolic connotations of thresholds and texts parallel to this novel.

الكلمات المفتاحية: عتبات، ثورة، رمزية، مرجعية، اللاز.


MICRO ANALYSIS OF THE CULTURAL TOPICS IN THE ENGLISH FOREIGN LANGUAGE TEXTBOOK: THE CASE OF “NEW PROSPECTS” FOR THIRD YEAR SECONDARY SCHOOL LEVEL IN ALGERIA

أيت عيسى مولود,  شامي وحيد حمزة محمد, 

الملخص: The present study is concerned with the microanalysis of the cultural topics in the in-use Algerian English foreign language textbook “New Prospects” which is designed for third-year secondary school students. It aims at exploring the distribution of the types and categories of culture in the target textbook. The study is conducted through a quantitative approach. The content analysis is operated as a research tool with the target textbook. The main results of the study show some dominance of big “C” culture and non-target cultural materials over small “c” culture and target culture. On the basis of the results, pedagogical implications and recommendations are suggested to remedy the existing cultural deficiencies in the textbook. تهتم الدراسة الحالية بالتحليل الجزئي للمواضيع الثقافية المستخدمة في كتاب اللغة الإنجليزيةفي قسم اللغة الانجليزية الذي يحمل عنوان "آفاق جديدة" “New Prospects”والذي تم تصميمه خصيصا لطلاب السنة الثالثة لطور الثانوي. تهدف إلى استكشاف توزيع أنواع وفئات الثقافة في الكتاب المدرسي المستهدف. وتجرى الدراسة من خلال المنهج الكمي الذي يعتمد على تحليل المحتوى كأداة بحث مع الكتاب المدرسي المستهدف وقد أظهرت النتائج الرئيسية للدراسة نوعا من الهيمنة للثقافة الكلية على الجزئية وكذلك الثقافة المحلية على الثقافة المستهدفة. وعلى أساس هذه النتائج، تقترح الدراسة مجموعة من التوصيات التربوية لمعالجة أوجه القصور الثقافي الموجودة في الكتاب المدرسي. الكلمات المفتاحية: الثقافة واللغة ، الثقافة الكلية ، الثقافة الجزئية، الثقافة المستهدفة، الثقافة المحلية، كتاب اللغة الإنجليزية كلغة أجنبية، تحليل المحتوى الثقافي.

الكلمات المفتاحية: Big “C” and Small “c” Culture ; Target and Source Culture ; Thematic Analysis ; EFL Textbook ; Micro Analysis


إشكالية الاحتجاج باللهجات العربية في القراءات القرآنية: مقاربة نحوية

درغوم عبد الناصر,  فصيح مقران, 

الملخص: ملخص: تعتبر اللهجات العربية على اختلاف أنواعها، أحد مظاهر التنوع اللغوي الذي حظيت به اللغة العربية منذ القديم، وقد ساهم هذا التنوع في إثراء المستويات اللغوية المختلفة؛ صوتا، وصرفا، وتركيبا، ودلالة، ولما كان اللسان العربي -في نسقه العام- متمثلا في مجموع تلك اللهجات، لم يكن بدعا أن يأتي القرآن الكريم بقراءاته المختلفة وفق مقتضى تلك اللهجات العربية؛ على اعتبار أنها تشكل مستوى فصيحا في الاستعمال اللغوي، لا يقل أهمية عن مستوى اللغة الأدبية، وهذا ما فتح المجال لتخريج كثير من الظواهر النحوية المشكلة في القراءات القرآنية، على أنها من باب الاستعمالات اللهجية لبعض القبائل العربية القديمة، التي عاصرت نزول القرآن الكريم. Abstract: Arabic dialects of different types are considered one of the manifestations of the linguistic diversity that the Arabic language has enjoyed since ancient times, and this diversity has contributed in enriching the various linguistic levels; phonetics, morphology, grammar, along with semantics, and since the Arabic tongue - in its general form - represented in the sum of those Dialects, it was not strange for the Holy Qur’an to come up with its various readings according to the requirements of those Arabic dialects, considering that they constitute a fluent level of linguistic use, that is no less important than the level of literary language, and this is what opened the way for the graduation of many problimatic grammatical phenomena in the Qur’anic readings, to be seen as a matter of dialectical usages of some ancient Arab tribes, which were contemporary to the revelation of the Holy Qur’an.

الكلمات المفتاحية: اللهجات العربية ; القراءات القرآنية ; الاحتجاج اللغوي ; القرآن الكريم ; النحو


أخطاء المنصوبات في التعابير الكتابية لدى تلاميذ السنة الرابعة من التعليم المتوسط (دراسة في ضوء منهج تحليل الأخطاء)

بوغنامة خليفة,  عنيشل خديجة, 

الملخص: عالجنا من خلال هذه الورقة البحثية قضية تربوية مهمة تمثلت في شيوع أخطاء المنصوبات في التعابير الكتابية لدى تلاميذ الرابعة متوسط، حيث بدأنا بتعريف الخطأ النحوي عموما، ثم الكلام عن صعوبة الدرس النحوي وعوائقه، إضافة للطرائق المتّبعة في تدريسه والأهداف المنشودة منه، وأخيرا تم تحليل أخطاء العيّنة المدروسة وذلك باستخراجها ووصفها والوقوف على أسبابها، واقتراح الحلول المناسبة للحد منها. Through this research paper, we dealt with an Important educational issue represented in the prevalence of mansubat mistake in the written expression among the fourth year middle school pupils, were we began to define the grammatical mistake in generale, then we talk about the difficulty of the grammatical lesson and its obstacles, in addition to the methods used in its teaching and the desired goals from it, and finally the errors of the studied sample were analyzed by extracting and describing it, then identifying its causes, and suggesting appropriate solutions to minimize it

الكلمات المفتاحية: النحو؛ المنصوبات؛ التعبير الكتابي؛ المتعلمون؛ الرابعة متوسط؛ تحليل الأخطاء.


المصطلح البلاغي في التراث العربي القديم "منهاج البلغاء وسراج الأدباء لحازم القرطاجني أنموذجا"

شادي عبد الرشيد,  بن صالح محمد, 

الملخص: ملخص: شكلت قضية المصطلح في التراث العربي حيزا هاما من اهتمامات النقاد والبلاغيين العرب قديما وحديثا وذلك لكونه الدعامة الأساسية التي تحكم الشعر، النقد والبلاغة. لذلك يسعى هذا البحث إلى تناول قضية مهمة من قضايا الخطاب البلاغي العربي، وهي قضية المصطلح البلاغي عند واحد من أهم أعلام النقد والبلاغة العربيين وهو حازم القرطاجني من خلال كتابه "منهاج البلغاء وسراج الأدباء". وهو ما حاولنا الوقوف عليه من خلال التعرض إلى ضبط المفهوم اللغوي والاصطلاحي للمصطلح، وإبراز أهم طرائق وآليات وضعه، وكذا رصد جملة من المصطلحات البلاغية لفكر الرجل في منهاجه، وبهذا تكون هذه الدراسة قد كشفت عن ضرورة قراءة التراث العربي واستنطاقه، وإضاءة جوانبه المهمة خاصة التي تعكس التميز والإبداع قديما وحديثا، فقراءة المصطلح البلاغي عند حازم تنم عن رؤية حديثة وواعية، كفيلة بتأصيل إطار مصطلحي عربي شامل. Abstract The issue of terminology, in the Arab heritage, formed an important area in the Arab ancient and contemporary critics’ and rhetoricians’ interest, since it’s the main foundation governing poetry, criticism, and rhetoric. Therefore, this research looks for addressing an important issue in the Arab rhetorical discourse, which is the rhetorical terminology, for Elqartajani, through his book “The Rhetoricians’ Method and The Authors’ Light. ” We attempt to address setting the linguistic and terminological concept of terminology, and show the important ways and mechanisms for generating it, as well as monitoring a group of rhetorical terms in Hazem Elqartajani’s intellectuality and method. So, this study has revealed the necessity of reading and interrogating the Arab heritage, as well as enlightening its important sides, especially those of excellence and creativity in the past and the present time. Reading the rhetorical terminology, in Hazem’s works, shows a modern mindful vision that ought to indigenize an Arab comprehensive terminological framework. one of the Arab flags in criticism and rhetoric who’s Hazem

الكلمات المفتاحية: الخطاب؛ المصطلح؛ البلاغة؛ المنهاج؛ التراث؛ النحت؛ الاشتقاق.


تجليات الأسطورة في رواية السحرة لإبراهيم الكوني

مقداس رزيقة,  زويش نبيلة, 

الملخص: تعد رواية "السحرة" للكاتب الليبي "إبراهيم الكوني" تجربة فنية متميزة وفريدة من نوعها، باعتبارها من أبرز الروايات التي اعتمدت على التوظيف الأسطوري والعجائبي، فهي مدونة خارقة بأحداثها وعوالمها الأسطورية والتي تظهر بشكل جلي على مدار جزأيها. هي صورة سردية للفضاء الصحراوي بكل تجلياته، وعاداته، وتقاليده، وقيمه وخرافاته ونواميسه الخالدة التي أبت الاندثار والاضمحلال، بل تتحين الفرص دائما لتظهر وتصاحب الإنسان الطارقي الصحراوي لتنير طريقه، تبرز فيها قوة وسلطة السحر والشعوذة لدى سكان الطوارق، والتي استمدها الكاتب من الموروث الأسطوري والخرافي والمحلي لشعب الطوارق في عمق الصحراء الكبرى. Abstract : The"asahara" novel by the Libyan writer, "Ibrahim Al-Kouni", is unique artistic experience, as it is one of the most prominent novels that relied on legendary and miraculous employment. It is a narrative portrayal of the Saharan space with all its manifestations, customs, traditions, values, myths and immortal laws that melt away extinction and decay. Rather, opportunities are always sought to appear and accompany the Saharan Tariq people to illuminate their path, highlighting the power and power of magic and sorcery among the Tuareg people, which the writer derived from the legendary and legendary legacy. The locality of the Tuareg people deep in the Sahara Desert.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الأسطورة ؛ إبراهيم الكوني؛ الصحراء؛ رواية السحرة؛ الطوارق


تجلّيات الإقناع في الخطاب الإشهاري المُتَرجَم؛ قراءة سميولوجية لإشهار "OMO"

تواتي سارة,  يخلف زوليخة, 

الملخص: يهدف كلّ متحدث لجلب اهتمام المتلقي وإثارة فضوله، وكذا الحال بالنسبة للإشهاري - الذي يعمد في خطابه المتفرد ببنية وتركيبة تتأرجح بين الأبعاد الدلالية والآليات الحجاجية الإقناعية الكامنة في شقّيه اللّساني والأيقوني- إلى التأثير في المتلقي المستهلك، وتعديل سلوكه بغية اقتناء منتوج ما أو تبني فكرة ما، ويأتي هذا العمل انطلاقا من الخطاب الإشهاري الُمتَرجَم لمنتج غسيل " OMO "، الذي تُرجِمَ لعدّة لغات منها اللّغة العربية؛ في محاولة منّا لإماطة اللّثام عن مواطن الإقناع الكامنة في بُعديه اللّغوي، والأيقوني، التي تختلف من خطاب إشهاري لآخر تبعاً لتوقّعات الجمهور، وتوجهّاته الدّينية والثّقافية والإيديولوجية.

الكلمات المفتاحية: الإقناع ; آليات الإقناع ; الخطاب الإشهاري المُترجَم ; المتلقي ; قراءة سميولوجية


الآخر في الرواية الجزائرية ما بعد الكولونيالية

طويل سعاد, 

الملخص: ملخص: تقوم هذه الدراسة على بحث حضور الآخر، والتأثيرات التي خلفها المستعمِر على المستعمَر بعد الاستقلال، بغية الوقوف على أشكال هذا التأثير وتجلياته؛ التي تظهر في الدين والثقافة واللغة والفكر، وتمثل الرواية بوصفها نصا أدبيا أكثر النصوص التي تتجلى فيها هذه الأشكال، وتبرز تلك العلاقة بين الطرفين وتداعياتها، وذلك ما نسعى لبحث تجلياته في الرواية الجزائرية ما بعد الكولونيالية. Abstract: this study examinesthe presence of the other and the effects that the colonizer left over the colonized after independence, in order to identify the forms and manifestations of this influence, which appear in religion, culture, language and thought ..., and perhaps the novel and as a literary text was the most one that these forms are evident and highlighting that relationship between The two parties and their repercussions, and this is what we seek to discuss in the Algerian novel.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: ما بعد الكولونيالية، رواية ما بعد الكولونيالية، الرواية الجزائرية، الآخر، الأنا. . key words : postcolonialism, postcolonial novel, Algerian novel, the other , ego


مصطلح السرد وإشكالية التلقي المعرفي ــــ مقاربة نسقيةــــ / The term Narrative and the problematic of the cognitive reception - the format approach

مالك فوزي,  رماش عائشة, 

الملخص: ملخص: تسعى هذه الدراسة لإضاءة مصطلح السرد، ومحاولة الكشف عن تلك الأنساق المضمرة التي تهمش الإلمام بروح معناه – مصطلح السرد – ؟ والأهم ما مدى استيعاب المنظومات القرائية الحديثة لهذا المفهوم خاصةّ؛ وتعالقه بالتلقي المعرفي لدى الباحثين ضمن مسار نقله من المعرفة العلمية حتى المعرفة التعليمية؟ ولعل عملية التلقي المعرفي هي الإشكالية الحقيقية المسؤولة على تغييب الفهم السليم لمصطلح السرد خاصة أن تلك الأنساق التي تهيمن على خطاب الاستيعاب تعيش ضمن مسار عملية التلقي Abstractt : This study seeks to shed light on the term narrative, and try to reveal those implicit formats that marginalize its whole meaning -the term Narrative -? most importantly the uptake of the modern reading systems for this concept, and especially with its correlation with the cognitive reception for researchers within its path transmission from the scientific knowledge to the educational knowledge? And perhaps the process of the cognitive reception is the real problematic responsible for the invisibility of proper understanding for the term Narrative, especially that those formats dominate the discource of assimilation lives within the path of the receiving process.

الكلمات المفتاحية: السرد ; علم السرد ; التلقي المعرفي ; النسق ; الاختلاف ; Narrative ; Narrtology ; Cognitive reception ; Format ; Différance


المسار التحولي للشعرية من الأنموذج البلاغي الأرسطي إلى الأنموذج البنيوي

بن شيحة نصيرة, 

الملخص: ملخص: تسعى هذه المقالة إلى تعقب المسار التحولي الذي شهدته الشعرية بدءا من ظهورها، المرتبط بالأنموذج البلاغي الأرسطي، الذي يعد بمثابة السند التأسيسي لمبحث الشعرية، بوصفها مجالا بحثيا يهدف إلى وضع القواعد والمعايير التي تحدد الملامح الفنية والجمالية للأجناس الأدبية التي تنهض على عنصر التمثيل والمحاكاة. إلا أن هذا المفهوم التأسيسي الذي اكتسبته الشعرية مع أرسطو، قد تعرض لانعطافات متعددة دفعت إلى تغيير مساره التحليلي، فكان أن تأثر ت جل المباحث الأدبية -بما فيها الشعرية- بطبيعة التحول الفني والأدبي الذي أفرزته المرحلة الرومانسية، الذي أحال وقائع تحليل النص الأدبي إلى مقاربة نفسية واجتماعية لا تمت بصلة للبنية الداخلية للعمل الأدبي، وهو ما أدى إلى ضرورة انفتاح الدراسات الأدبية على الإجرائية العلمية التي تكرست في الأنموذج اللساني البنيوي. Abstract: This article attempts to track the transformative path that poetry has walked down since its emergence. An emergence that was linked to the Aristotelian rhetorical paradigm and represented the founding basis for the poetic research, as a field of research that aimed at setting rules and standards to define the technical and aesthetic features of the literary genres. These literary genres hence relied on the element of representation and simulation. However, this foundational concept that poetics acquired with Aristotle, has been subjected to multiple turns that led to changing its analytical path. Therefore, the literary fields of study - including poetics – were influenced by the nature of the artistic and literary transformation produced by the romantic phase. This same transformation led, also, the analysis of the literary text to adapt an unrelated psychological and social approach to the internal structure of literary work. As consequences, it became a necessity for literary studies to open up to the scientific procedure that was enshrined in the structural linguistic model.

الكلمات المفتاحية: الشعرية ; الجمالية ; البلاغة ; الأجناس الأدبية ; البنيوية ; الخطاب ; poetics ; aesthetic ; rhetoric ; literary genres ; structuralism ; discourse


ملامح التداولية في النحو العربي عند سيبويه وابن جني، قراءة تحليلية في المفاهيم.

بوخيار زهير, 

الملخص: ملخص إن النحو العربي ليس مجرد مجموعة من القوانين المعيارية الضابطة للغة فحسب، بل إنه ينبني على مجموعة من المرتكزات الجوهرية التي تحدد معالم الاستعمال اللغوي عموما، و تضبط دورة التخاطب والتواصل بمفهوم العلماء العرب القدماء واللسانيات الحديثة. وتهدف هذه الدراسة إلى قراءة تحليلية لبعض المفاهيم النحوية عند سيبويه وابن جني في ضوء اللسانيات التداولية، وذلك بتتبع بعض المفاهيم التي تعد من صميم اللسانيات التداولية مثل مفهوم الفائدة في الجملة والكلام، ومفهوم القصد، ومقتضى الحال، والوظيفة الإعلامية، والتبليغيــة للغة. الكلمات المفتاحية: النحو العربي – اللسانيات التداولية – سيبويه – ابن جني – التداولية العربية. Abstract The Arabic grammar is not only a set of normative rules governing language, but rather it is based on a set of fundamental pillars that define the features of linguistic use in general, and controls the conversation andcommunication cycle in the sense of ancient Arab scholars and modern linguistics. Thisstudy aims at an analytical reading of some grammatical concepts of Sibawayh and Ibn Jani in the light of pragmatic linguistics, by following-up some concepts that are at the heart of pragmatic linguistics such as the concept of interest in sentence and speech, the concept of intention, the requirement of situation, and the informative and communicative function of the language. Key words: Arabic grammar - pragmatic linguistics - Sibawayh - Ibn Jani - Arabic pragmatics.

الكلمات المفتاحية: النحو العربي ; اللسانيات التداولية; سيبويه ; ابن جني ; التداولية العربية.


جمالية الخطاب الساخر في المسرح الجزائري مسرحية بابا قدور الطماع لرشيد القسنطيني أنموذجا

عواس الوردي,  طاهير كمال, 

الملخص: احتوى المسرح الجزائري على العديد من الأعمال المسرحية التي اعتمدت خطاب السخرية كتقنية جمالية للتعبير عما يعيشه الشعب الجزائري من أزمات وقضايا اجتماعية وسياسية أرهقت حياة المواطن الجزائري إبان فترة الاستعمار، ويعد مسرح رشيد القسنطيني نموذجا للفنان المبدع المدافع عن قضايا وطنه بكافة جوانبه من خلال مسرحياته الساخرة، وتمثل مسرحية بابا قدور الطماع أحد المسرحيات التي اعتمد فيها السخرية بطريقة متميزة ليجسد من خلالها رؤيته تجاه الواقع الذي آل إليه المجتمع الجزائري . الكلمات المفتاحية: جمالية ،الخطاب ،اللغة، السخرية ،المسرح. Abstract: The Algerian theater has lots of dramatic works which used the sarcastic speech as an aesthetic tool to express,the problems besides the social and political cases that the Algerian people live and which irritated the citizen’s life during the French invasion rachid laksantini theater is considered an example to the creative artist who defends his homeland issnes through his sarcastic plays kaddour the Greedy father is one of the plays that he has used the sarcastic style it in a specific way to show his view towards the descended reality of the Algerian Key words: speech.sarcasn. the language.theater.Aesthetic

الكلمات المفتاحية: جمالية ; الخطاب ; اللغة ; السخرية ; المسرح


رؤية العالم في القصيدة الجزائرية المعاصرة-مقاربة بنيوية تكوينية-

عزوي مريم,  بن عافية وداد, 

الملخص: تعد مقولة رؤية العالم من بين المقولات الأساسية في المنهج البنيوي التكويني، وهي عنصر أساسي في تشكيل البنيوية التكوينية نظريا وإجرائيا، وتسعى هذه الدراسة إلى مقاربة القصيدة الجزائرية المعاصرة في ضوء البنيوية التكوينية لإضاءة جوانب عديدة متعلقة سواء بالبنية الداخلية أو السياق الخارجي، ونظرا إلى أنّ العلاقة جدلية بين الأدب والمجتمع، فالأدب تصنعه الظروف الاجتماعية والسياسية..الخ، والبنيوية التكوينية التي نادى بها غولدمان تفهم النص كحدث اجتماعي، والقصيدة هي الثورة الذهنية الواقعية الأكثر قدرة على استشراف الواقع المتخيل، ذلك الواقع المليء بالطموح الإنساني الواعي. One of the basic categories of genetic structuralism approach is the worldview;it is a fundamental element in the formation of genetic structuralism theoretically and operationally;this study attempts to approach the modern algerian poem in the light of genetic structuralism to highlight various aspects related either to deep structure or external context and because the relationship is dialectical between literature and society,literature is the production of political and social circumstances or whatever they may be goldman called for a genetic structuralism which interprets the text as a social event;the poem is the realistic intellectual revolution the most capable of foreseeing the imaginary reality,that reality full of conscious human ambition.

الكلمات المفتاحية: رؤية العالم؛ القصيدة الجزائرية؛ البنيوية التكوينية؛ الواقع؛المجتمع ; worldview; algerian poem; genetic structuralism; reality;society


المستوى السردي في الخطاب الاجتماعي للسلسلة السينمائية "الحريق"

بوغقال أميرة,  رقيق ميلود, 

الملخص: مرت السينما الجزائرية بمراحل عديدة مثلتها جملة من الأفلام التي قدمت خطابات اجتماعية مختلفة بحسب سمات وخصائص كل مرحلة.ومن هذه الأفلام "الحريق" للمخرج الجزائري "مصطفى بديع"، الذي اقتبس أحداثه من الرواية الأولى والثانية من ثلاثية "محمد ديب"والمعنونتين بـ"الدار الكبيرة" و"الحريق". ونظرا للطابع السردي المخيم على هذه السلسلة السينمائية، وخصوصية أصلها الروائي، وقع الاختيار على سيمياء السرد في بنيتها السطحية وتحديدا "المكون السردي"، لتكون منهجا للدراسة وللكشف عن البناء السردي في الفيلم، تماشيا وموازاة مع عرض مجموع الخطابات الاجتماعية. المتضمنة فيه. الكلمات المفتاحية: المكون السردي، الخطاب الاجتماعي، السينما،سلسلة"الحريق". Abstract Algerian cinemawentthroughseveral stages beingrepresented by films thatintroduceddifferent social discoursesaccording to the characteristics of each stage. One of these films «ELHARIK/ THE FIRE» written by the algeriandirector Mustafa Badie, whoquoteditseventsfrom the first and the second novel of the trilogy Mohamed Dib entitled «The big house» and «The fire». Because of the narrative nature of thiswork, narrative semiotics has been chosenprecisely «The narrative component» to be an approach to the studyand disclosure of the narrative construction in the film and parallelwith the presentation of the various socialdiscoursesincluded in it. Key words:The narrative component, social discourse, cinema, "Fire" series.

الكلمات المفتاحية: السينما ; سلسلة ; الحريق ; السردي ; المكون ; الاجتماعي ; الخطاب


تحولات الشعر الجزائري المعاصر ـ من رهان اللغة الشعرية إلى رهان الجسد مقاربة لنماذج ـ

بكيس وسيلة,  زدادقة سفيان, 

الملخص: شهد الشعر الجزائري المعاصر تحولات أثثت مباحثه الشعرية برؤى ومفاهيم جديدة، فكان الجسد من بينها فاتحا طروحات الذات وأسئلة الكينونة حتى أضحى "تيمة" بارزة في النص الشعري، به يكتب الشاعر الوجود، وبه يسعى لأن يحقق الذات للإنسان. فالجسد مدخل مهم لقراءة الشعر الجزائري المعاصر من منظور جديد، راهن من خلاله الشعراء على كتابة "الجسد" وقد مثَّل لها كوكبة من الشعراء الجزائريين المعاصرين الذين تشتغل عليهم مدونة هذا البحث كنماذج لمقاربة تمثلات الجسد كرهان حداثي يدل على مرحلة تحولٍ وسمت القصيدة الجزائرية المعاصرة، وإن أخذ التعبير عن هذا الجسد أبعادا متعددة فتارة كانت حادة وتارة مبتذلة، إلا أنه اكتسب قوة حضور، شحنها بطاقات إبداعية خلاقة، وتجارب قادرة على الاغواء بالقراءة والتأويل. Contemporary Algerian poetry witnessed transformations that organized its poetic discussions, so the body was a method that presented the self-propositions and questions of being until it became a prominent "theme" in the poetic text, by which the poet writes existence, and through it he seeks to achieve the human self. The body is an important entry point for reading contemporary Algerian poetry, whereby poets bet on writing the "body". This is represented in the group of contemporary Algerian poets who represent the idea of this research and they represent the representations of the body as a modernist bet indicating a stage of transformation known to the contemporary Algerian poem. The expression of this body is characterized by multiple dimensions Sometimes it was deep, and sometimes simple, but the body gained strength in presence, in creative, creative texts, and experiences capable of seducing by reading and interpreting.

الكلمات المفتاحية: الذات؛ الجسد؛ الشعر؛ الجزائري؛ المعاصر. ; self; body; poem; algerian; contemporary.


السلطوي في قصص غادة السمان

قيدوش فاطمة,  قيدوش فاطمة, 

الملخص: يتناول هذا المقال، تمظهر الآخر السلطوي في القصة القصيرة العربية النسوية ، حيث يتم تتبع هذا التمظهر من خلال قصص الأديبة غادة السمان ، هذه الأخيرة التي كسرت حاجز الصمت وحررت الكلمة ، وخاضت في مواضيع كانت حكرا على الرجل، كما كشفت عن الممارسات القمعية من السلطة الذكورية ( العادات والتقاليد، السلطة السياسية ، سلطة المستعمر) على المرأة باعتبارها الكائن الهامشي الدوني، كما أن الكاتبة لم تقتصر في طرحها على معاناة المرأة فحسب، بل كشفت كذلك عن الممارسة التعسفية على الرجل أيضا لإيمانها القوّي بالمساواة بين الجنسين This article examines the authoritarian other in the Arab feminist short story. This story is traced back to the stories of literature writer Ghada al-Samman, the latter who broke the silence and liberated the word, and engaged in subjects that were exclusive to men. From male authority (customs and traditions, political power, colonial power) to women as marginal marginal beings. The writer not only addressed women's suffering but also exposed this abusive practice to men for their strong belief in gender equality.

الكلمات المفتاحية: الآخر، القصة ، غادة ،السلطة ، المجتمع.


ترجمة الملامح الثقافية ضمن أدب الطفل Translation of culturemes in children’s literature

صمادي بدرالدين,  بن دالي حسين محمد الشريف, 

الملخص: تعتمد العملية الترجمية على مقاربات و أساليب عدة، وهذا ما يجعل التعرف عليها من الأهمية بمكان في تحسين كفاءة المترجم كوسيط بين اللغات والثقافات. فنتساءل من هنا كيف يتم نقل الملامح الثقافية لنص أدبي؟ وماهي الإجراءات المتبعة إن كان المتلقي من فئة الأطفال التي تحتاج بالتأكيد إلى التفسير والإيضاح؟ للإجابة عن هذه الأسئلة، نقترح هذه الدراسة على ضوء النظريات السوسيوثقافية و الهرمينوطيقا، .(Jean De la Fontaine)مع اختيار بعض النصوص المترجمة إلى العربية لجان دولافونتان نقوم من أجل ذلك بتوضيح مفاهيم الثقافة والملامح الثقافية، مع ذكر بعض أنواع أسلوب الإيضاح، بغية القيام في الأخير بدراسة وصفية تحليلية لما قام به المترجمون لفهم عملية النقل

الكلمات المفتاحية: ترجمة ; الملامح الثقافية ; أدب الطفل ; الإيضاح