مجلة علوم اللغة العربية وآدابها

journal of arabic language sciences and literature

Description

مجلة علوم اللغة العربية وآدابها دورية أكاديمية نصف سنوية متخصصة مجانية تصدر عن كلية الآداب واللغاب بجامعة الشهيد حمة لخضر بالوادي. منذ الفاتح من شهر مارس 2009، تجسيدا لقرار المجلس العلمي لمعهد الآداب واللغات الذي انعقد بتاريخ 26 نوفمبر 2007 وتقرر بموجبه إنشاء مجلة تهتم بنشر البحوث في مجال الأدب واللغة والنقد، تخص بكلية الآداب واللغات على أن تصدر المجلة في كل سنة مرة واحدة، وبعد عامين صدر العدد الأول وتبعته الأعداد الأخرى بانتظام إلى غاية 2015 ، أين ارتأى المجلس العلمي للكلية ضرورة تحويل المجلة من كونها سنوية إلى كونها دورية سداسية ، نظرا لكثرة المقالات الوافدة إليها من طرف الباحثين في مختلف الجامعات الوطنية والدولية ، وهي ترحب بنتـاج إسهامات الأسـاتذة والباحثـين غـير المنشـورة سلفا في مجال الدراسات الأدبية والنقدية واللغوية، وتشترط عليهم المعالجة الموضوعية وفق الأسلوب العلمي الموثق مع مراعاة الجدة في الطرح، والالتزام بأصول البحث العلمي وقواعده العامة والأعراف الجامعية في التوثيق الدقيق لمواد البحث ، وللمجلة قالب محدد ذو خصائص علمية ثابتة في تحرير المقال العلمي يجدها الباحثون في صفحة المجلة على بوابة المجلات الجزائرية (تعليمات المؤلف)، كما يمكن أن يجدها في موقع المجلة على العنوان : http://www.univ-eloued.dz/slla بهذه المقاييس العلمية التي وضعتها هيئة تحرير مجلة علوم اللغة العربية وآدابها تهدف المجلة إلى تمكين الباحثين من داخل الوطن وخارجه من نشر إسهاماتهم العلمية والتعريف بها وتعميم فائدتها، كما تطمح إلى مواكبة ركب المجلات العلمية بإتقان العمل والصرامة في اتباع المقاييس العلمية. Journal of Arabic Language and Literature - A semi-annual academic journal issued by the Faculty of Arts and Languages at the University of Shaheed Hama al-Akhdar in Wadi. Since the beginning of March 2009, the Scientific Council of the Institute of Arts and Languages, which took place on 26 November 2007 and decided to create a magazine that publishes research in the field of literature, language and criticism, has been publishing the Journal of Arts and Languages ​​every year once, two years after the first issue followed by the numbers. The Scientific Council of the College considered the necessity of converting the journal from an annual journal to a semi-annual, in view of the large number of articles submitted to it by researchers in various national and international universities. Welcomes the contributions of professors and researchers who have not previously published in the field of literary, monetary and linguistic studies, requiring them to deal with the objective in accordance with the scientific method documented in relation to novelty in the proposal, and adhere to the principles of scientific research and general rules in the accurate documentation of information, and identify the specific scientific characteristics of the magazine template in editing The scientific articles that the researchers find in the magazine page on the Algerian magazine portal (the author's instructions), as can be found in the magazine's website: http://www.univ-eloued.dz/slla The aim of the journal is to enable researchers from within and outside the country to publish their scientific contributions, introduce them and spread the benefits. He also aspires to keep up with scientific journals in the ideal work and accuracy in following scientific standards.  

Annonce

تعليمات النشر في المجلة

ليكن في علم السادة الباحثين الراغبين في نشر مقالاتهم في المجلة أنهم ملزمون بما يلي:

1. ضرورة تزويدنا بالوثائق الثلاث الواردة في دليل المؤلف  وهي : إشهاد بالتصحيح اللغوي لترجمة الملخص والكلمات المفتاحية باللغة الانجليزية، ووثيقة التصريح بأصالة الأعمال ووثيقة نقل حقوق المؤلف - ترسل نسخ مصورة منها في ملف بي دي اف واحد- بعد إرسال المقال مباشرة - إلى بريد المجلة:   fac-lettres@univ-eloued.dz 

2. ضرورة  احترام قالب المجلة المعتمد والتأكد من التزام جميع شروطه  بما في ذلك تدوين اسم المؤلف الثاني (مؤلفا أو مشرفا)

أثناء إرسال المقال

3. تستقبل المجلة المقالات للعدد المبرمج في سبتمبر طيلة شهر أفريل  فقط، وتستقبل المقالات للعدد المبرمج في مارس طيلة شهر أكتوبر  فقط.

لا تقبل المقالات التي لا تحترم هذه التعليمات.

 

20-01-2020


12

Volumes

17

Numéros

513

Articles


البيان القرآني في وصف الطبيعة و القيامة Quranic statement in the description of nature and the resurrection

مريم سعود,  فطيمة سعود, 

الملخص: البيان القرآني في وصف الطبيعة و القيامة Quranic statement in the description of nature and the resurrection

الكلمات المفتاحية: البيان القرآني في وصف الطبيعة و القيامة Quranic statement in the description of nature and the resurrection


مراتب المتشابه عند ابن عاشور وعلاقتها بقاعدة اتساع المعاني القرآنية

بالقط عبد الجبار, 

الملخص: لظاهرة اتّساع معاني ألفاظ القرآن ونظمه مسالك عدّة وطرق متنوّعة ينتج من خلالها تنوع في الدّلالات، يُحلّ بها كثير من معضلات ونوازل العصور المتجدّدة، ولا ريب أن من أهمّ مصادر هذا التنوع والتكثير في المعاني القرآنية ما أُودع في القرآن من الآيات المتشابهات، فهي بمثابة كليات مبعث الاستنباط ومجال الاجتهاد. وعلى هذا جاء البحث معالجا لمراتب التشابه عند ابن عاشور ومدى تعلّقها ومساهمتها في إظهار الاعجاز البياني عن طريق تعدّد المعاني القرآنية وتكثيرها بأوجز عبارة وأوفر دلالة. Abstract: The phenomenon of expansion in the meanings of the Koran words and its composition has several tracks and a variety of ways which result in a variety of senses that solved many renewable dilemmas and calamities. There is no doubt that one of the most important sources of this diversity and abundance in the Koranic meanings deposited in its similar verses. They serve as the entireties of the deduction and the field of diligence. Thus, this research dealt with the ranks of similarity by Ibn Ashour and how much they relate and contribute in showing the rhetorical miracles through the multiplicity of koranic meanings and its increase in a brief-phrase and more sense.

الكلمات المفتاحية: مراتب؛ المتشابه؛ اتساع؛ المعاني؛ ابن عاشور.


آثار المستوى الصوتي للفصحى في لهجاتنا المعاصرة.

بالقط خليل,  بوبقار عمر, 

الملخص: الملخص: إن الاختلاف الصوتي في لهجاتنا المعاصرة اليوم لم يوجد عبثا أو مصادفة؛ فكثير منها نجده مواكبا للهْجَـةٍ قديمةٍ منصوصٍ عليها في كتب اللغويين والمؤرخين، أو في قراءة قرآنية متواترة أو شاذة، ومن هذه المقاربات نستطيع أن نحكم بأنها امتداد عن بعض اللهجات العربية القديمة – إن لم يكن أغلبها -، خاصة تلك اللهجات التي تنأى في كثير من ألفاظها عن تأثيرات اللغة الأجنبية، ونحن لا ننكر تفشي اللحن وعمومه في كل لهجاتنا المعاصرة، ولكن هذا التفشي لم يــرمِ بغباره على كل معايير الفصاحة؛ حيث بقيت كثير من الظواهر الصوتية التي ترتبط ارتباطا وثيقا باللهجة، وفي هذا البحث حاولت جاهدا أن أسرد كثيرا من الظواهر الصوتية في لهجاتنا باختلاف الأعراق والقبائل وعزوها إلى القبائل العربية الفصيحة التي شاعت عنها، أو إلى بعض الروايات في القراءات القرآنية والتي هي المرآة الصادقة لواقع اللهجات العربية القديمة. الكلمات المفتاحية: آثار؛ المستوى الصوتي؛ اللهجات القديمة؛ اللهجات المعاصرة، القراءات القرآنية. Abstract: firstly, the phonological difference in our dialects nowadays was not a vain, however, most of those dialects we find it in the linguistics's and author's books, or in a quranic reading. Secondly ,those approaches was from an arabic traditional dialects,mostly also from foreign language . finally, many of phonetic phenomena related strong in dialect, in addition to that, i worked hard in my research to speak more about phonetic phenomena in our dialect in different races and tribes and how spreaded in arabs tribes,or the quranic novels and reading that was the full clear and truth of arabic traditional dialect. keywords: Effects; the Voice Level; the old dialects; the Contemporary dialects; the Quranic readings.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: آثار؛ المستوى الصوتي؛ اللهجات القديمة؛ اللهجات المعاصرة، القراءات القرآنية. ; keywords: Effects; the Voice Level; the old dialects; the Contemporary dialects; the Quranic readings.


التَّرجمة الآلية للُّغة العربية: الرَّاهن والمأمول

سالم محمد يزيد, 

الملخص: ملخص: بلغ التَّقدُّم في تكنولوجيا المعلومات أوجَّه في العصر الحديث، وخاصة في ميدان التَّطبيقات التِّكنولوجية التي غدت مقومًا رئيسيًّا في مجال العلوم التَّطبيقيَّة، محقِّقةً بذلك نجاحا جعل منها الأداة الذي يلج بها الإنسان إلى عالم المعرفة والتكنولوجيا، وليكتسب صفة العلميَّة والعالميَّة التي أضحت الشرط الأساسي للاعتراف به في عالم المعلوماتيَّة. وقد أصبح الأمر- اليوم- ملحاحًا لإيجاد مساهمة فعالة للتقنية الحديثة في مجالات عدَّة أهمها الترجمة الآلية، وذلك لأجل عملية التَّعريب المستمر، التي أصبحت صعبة في إنجازها. في إطار الطرح أعلاه سنُحاول الوُقوف على واقع التَّرجمة الآلية للغة العربية- باعتبارها أحد منجزات هذا التَّطوُّر-، وكذا تقديم جملة من الاقتراحات التي قد تُساهم في الرَّفع من مكانة اللُّغة العربيَّة في هذا المجال الحيوي. Abstract : The advancement in information technology has reached its peak in the modern era, especially in the field of technological applications, which have become a major ingredient in the field of applied sciences, achieving a success making it the tool that the human use to enter the world of knowledge and technology, and to acquire the scientific and global characteristic that has become the basic condition for him to get the recognition in Informatics world. Today, it has become urgent to find an effective contribution of modern technology in several areas, the most important of which is machine translation, for the sake of the process of continuous Arabization, which has become difficult to achieve. In the frame of the above proposition, we will try to stand on the reality of the machine translation into Arabic - as one of the achievements of this development - as well as present a set of suggestions that may contribute to raising the status of the Arabic language in this vital field.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الترجمة؛ الآلية؛ اللِّسانيات؛ الحاسوبية؛ المعرفة؛ التكنولوجيا؛ اللُّغة. ; Keywords: Machine translation ; Linguistics; Computational; Knowledge; Technology; Language.