مقاربات
Volume 5, Numéro 3, Pages 249-266

أبرز المشكلات التربوية في المؤسسات التربوية من وجهة نظر الأساتذة والتلاميذ والأولياء دراسة ميدانية بورقلة

الكاتب : محمدي فوزية .

الملخص

ملخص الدراسة تهدف الدراسة للبحث عن أبرز المشكلات التربوية في المؤسسات التربوية من وجهة نظر المدرسين ، فيما يخص التدريس ، وأساليب التقويم التربوي ، والمنهاج الدراسي ، والعلاقة التربوية مع التلاميذ ، و المشكلات النفسية والسلوكية لدى التلاميذ ، و التعرف عن أبرز المشكلات التربوية من وجهة نظر التلاميذ فيما يخص التحصيل العلمي والمراجعة أثناء الامتحان ، وعلاقتهم بالأساتذة وزملائهم التلاميذ والمشكلات النفسية والسلوكية التي يعاني منها التلاميذ وتعيق مسارهم الدراسي ، الدراسة الحالية تهدف إلى البحث عن أبرز المشكلات التربوية من وجهة نظر الأساتذة والتلاميذ وأولياء الأمور وبغية وصفها والتعرف عليها وتشخيصها فإن المنهج المناسب هو المنهج الوصفي الاستكشافي ، ولأن ركائز العملية التعليمية هم المدرس والتلميذ والمادة والمنهاج ، إضافة لدور الأسرة وما توفره من متابعة وتواصل مع المدرسة ودعم ومساندة تساهم في نجاح أبنائها، تم أخذ وجهات نظر كل من الأساتذة في الأطوار الدراسية (ابتدائي، المتوسطة الثانوية) ، وكذلك التلاميذ وأولياء أمورهم تلك إذن هي عينة الدراسة والتي تم اختيارها بطريقة عشوائية بسيطة ، وقد قدر عددهم 41 معلم ابتدائي ، 46 أستاذ بالمتوسطة 42 أستاذ بالثانوية ، أما عينة التلاميذ 56 تلميذ سنة خامسة الابتدائي 49 تلميذ بالمرحلة المتوسطة 45 تلميذ ثانوي ، عينة أولياء الأمور 49 ولي أمر بالابتدائي ، 26 ولي أمر بالمتوسطة ،47 ولي أمر بالثانوية ، وللوصول لإجابة عن تساؤلات الدراسة تم تصميم ثلاث استبيانات للبحث عن المشكلات التربوية . من خلال عرض نتائج الدراسة تم الاستنتاج أن أبرز المشكلات التربوية من وجهة نظر المدرسين هي نقص الوسائل التعليمية المعينة على تقديم معلومات الدروس ، يليها مشكلة عدد التلاميذ في القسم والاكتظاظ ، مما يصعب تطبيق طريقة المقاربة بالكفاءات ويسبب عدم التركيز لدى بعض التلاميذ ، أما رأي المدرسين في المنهاج فقد وصفوه بالكثافة وكثرة الدروس وصعوبة بعض المفاهيم للتلاميذ ، وكذلك قلة التمارين التطبيقية خاصة في المرحلة الثانوية بالمقارنة مع طول الدروس ، ما جعل نسبة كبيرة من المدرسين غير راضين عن المستوى الدراسي لتلاميذهم بالرغم من بذل المدرسين لمجهودات ، أما الانعكاس السلبي لهذه المشكلات التربوية على التلاميذ هو صعوبة الفهم والاستيعاب للمواد الدراسية ومشكلة أخرى هي قلة تواصل أولياء الأمور مع المدرسين ومتابعة أبناءهم ومعرفة نتائجهم ، بالإضافة إلى تكاسل بعض التلاميذ عن المراجعة هذا كله يسبب انخفاض في تحصيلهم الدراسي . Abstract This study seeks to investigate the main problems of education in educational institutions from the perspective of teachers on teaching and the methods of assessment in education and the curricula .It investigates as well the in class relationship with students and the psychological and behavioral problems among learners. Another aims is to put the hand on the main problems that students see concerning assimilation and revision during the exams. Their relationship to teachers and their mates to tackle these problems and to be able to recognize them .Here the descriptive investigation method seems to be appropriate. Teachers on the primary, the middle and the secondary level were consulted, as well as learners and their parents’ .That is the sample of the study that was selected randomly, it included 41 primary school teachers, 46 for the middle school and 42 secondary school teachers. The sample of learners includes 56 pupils, 49 middle school students and 45 secondary school students. Parents include 49 primary school parents of students, 26 of the middle school and 47 secondary school parents of students. To get the answer of the research questions three questionnaires were created. Through exposing the results of the study, it has was demonstrated that the main educational problems from the perspective of the teachers is the lack of the pedagogical means, class are overcrowded .This reality makes difficult the method of applying competencies approach and causes the lack of concentration among learners. Teachers consider that the program is intense and too full, these educational problems reflect negatively the difficulty of assimilation of courses .Another problem is that the coordination of parents with teachers to know the achievements of their children is insufficient .Moreover, laziness among some students lead to poor assimilation results. Keywords: problems of education, primary level, middle school level, secondary school level, teachers, students, parents, school problems, overcrowded classes, the program, didactic means.

الكلمات المفتاحية

المشكلات التربوية ; الابتدائي;المتوسطة ;الثانوية ; التلاميذ ; المدرسين ;الأولياء . Keywords: problems of education, primary level, middle school level, secondary school level, teachers, students, parents, school problems, overcrowded classes, the program, didactic means.