الناصرية
Volume 4, Numéro 1, Pages 537-544

النقد الكانطي من فلسفة الحدود إلى حدود الفلسفة

الكاتب : أسماء خديم .

الملخص

إنّ أهم ملمح تتسم به الفلسفة الحديثة هو نزوعها نحو النقد والتشكيك في رواسب العصور السابقة عنها، خاصة العصر الوسيط باعتباره يشكل جملة من العوائق التي لا يمكن للعقل أن يتقدم خطوة نحو الأمام، إلا بإزاحتها عن مساره. وإذا ما توقفنا مليّا عند مفهوم النقد الذي هو موضوعنا في هذا العمل، نجد أن حضوره في الفلسفة يمتد إلى ما قبل الفترة الحديثة؛ حين مارسه أفلاطون بصيغة الدحض ضد السوفسطائية، وقبله سقراط عندما واجههم رافضا أفكارهم وكذلك أساليبهم الخطابية في إيصال الحقيقة. لكن القوة التي تميز بها مع فلاسفة الحداثة، وقدرته على تحليل العديد من النظريات وصياغته لأنساق جديدة، يجعلنا نتوقف عنده لفهم آلياته خاصة في الصورة التي تمثّل فيها مع فيلسوف النقد إيمانويل كانط 1804-1724 . ما هي الصورة التي ظهر بها النقد في العصور الحديثة؟ وكيف تحددت ملامحه مع كانط باعتباره أبرز القائلين بالمشروع النقدي؟

الكلمات المفتاحية

النقد؛ كانط؛ الفلسفة؛ العقل؛ الحداثة