مجلة المواقف

مجلة البحوث والدراسات في المجتمع والتاريخ

Description

Almawaqif Journal for Social and Historical Studies is an international Open-Access, peer-reviewed journal, first established in 2007, by the University of Mustafa Stambouli Mascara, Algerian Republic. It publishes original synthesis of applied and theoretical researches in the fields of human and social sciences. It was founded in 2007 as an annual Journal, and then it joined the Algerian Scientific Journals Platform (ASJP) in 2016 and becomes semi-annual during 2018 and quarterly starting from January 2019. We publish in three languages: Arabic, English and French, in one volume of two issues per year, A print copy of our journal is freely distributed to international and national universities, library, and Research Center, (ISAM-Turkey, King Abdul-Aziz Al Saoud Foundation-Morroco ...) Almawaqif is a non-commercial Journal, and free of charge, no submission fee, no processing fee, and no fee on acceptance. Almawaqif aims to provide a good space for humanities and social sciences researchers, with its quick and professional feedback to authors, double and blinded peer reviewing, and its high quality and international editorial board, it will gain the trust of reviewers, authors, and readers.


16

Volumes

20

Numéros

394

Articles


الصراع الروماني أواخر العصر الجمهوري وانعكاساته على المغرب القديم (من سنة 43 ق.م إلى 36 ق.م)

بولخراص حمادوش, 

الملخص: Abstract: The development of events as a result of the war between influential Roman leaders led to the expansion of the conflict in the provinces, especially in the ancient Maghreb. One of the most famous parties to the conflict, Octavius, nicknamed Augustus, was perhaps the best in how to tame the soldiers and senators through promises and donations, which made victory. His ally through his expansionist policy and its impact on the occupied countries, this policy was characterized by the duality of military and civilian rule supported by armed groups and brigades that was credited with his victory in the ancient Maghreb, he used the policy of unilateralism and surrounded the goal, which allowed him to achieve its goal in the occupation of the region is not Only the Numidians and the Mauritanians and their constant wars divide each other for the sake of sovereignty and money. In fact, this conflict is a continuation of Rome's expansionist policy after the invasion, sending its employees to work to deplete all the contents of the ancient Maghreb while planting Latin civilization in all its forms. In the expropriation of land, the expulsion and mass alienation of the population towards barren regions was difficult to live in. الملخص: إن تطور الأحداث نتيجة الصراع بين القادة الرومان النافذين أدى إلى توسيع دائرة الصراع في الأقاليم وخاصة في المغرب القديم، ومن أشهر أطراف الصراع أوكتافيوس الملقب بـ أغسطس، ربما كان هو الأفضل في كيفية ترويض الجند وأعضاء مجلس الشيوخ عن طريق الوعود والهبات، هذا ما جعل النصر حليفه من خلال سياسته التوسعية وأثرها على البلدان المحتلة، هذه السياسة تميزت بازدواجية الحكم العسكري والمدني المدعم بالفرق والكتائب المسلحة التي كان لها الفضل بانتصاره في المغرب القديم، لقد استخدم سياسة الانفراد والإحاطة بالهدف وهو ما سمح له بتحقيق غايته في احتلال المنطقة ليس بالعقل والقوة فقط إنمّا تفرق النوميديين والموريطانيين وحروبهم المستمرة فيما بينهم لأجل السيادة والمال. في الواقع هذا الصراع ما هو إلاّ استمرارية لسياسة روما التوسعية بعد الاجتياح حيث تبعث بموظفيها للعمل في استنزاف كل ما يحويه المغرب القديم مع غرس الحضارة اللاتينية بكل أشكالها، ولم يتوقف الحد عند الرومان في نزع ملكية الأرض بل كان الطرد والتغريب الجماعي للسكان نحو أقاليم جرداء يصعب العيش فيها. .

الكلمات المفتاحية: Keywords: The Roman Republic; Ancient Maghreb; Reforms; Reflections; Octavius. .الكلمات المفتاحية: الجمهورية الرومانية؛ المغرب القديم؛ إصلاحات؛ انعكاسات؛ أوكتافيوس.


التعريف بمخطوطة"مِهراس رُؤوس الجَّهلة المُبتدعة ومِدراس نُفوس السَّفلة المُنخدعة" للفقيه أحمد بن أبي محلي

موساوي مجدوب, 

الملخص: Abstract: The region of Southwest Algéria Witnessed at the beginning of the eleventh Century hijri / 17 th Century a conflict between the faqih Ahmed ibn Abi Mahalli and the mystic sidi sheikh, because of the doctrine difference between them, This conflict was dealt by Ahmed ibn Abi Mahalli in his book entitled "mahras" .Which in its entirety represents a lengthy answer from him to a questioner in them, He calls them to move away from the heresy mysticism, He rejected the behavior of sidi sheikh by proposing a set of doctrinal issues it has a direct relationship to the substance of his dispute and his struggle with him. الملخص: شهدت منطقة جنوب غرب الجزائر في بداية القرن الحادي عشر هجري/السابع عشر ميلادي صراعا بين الفقيه أحمد بن أبي محلي والصوفي سيدي الشيخ؛ بسبب الاختلاف المذهبي بينهما، هذا الصراع عبر عنه أحمد بن أبي محلي من خلال كتابه الموسوم "المهراس"؛ الذي يُمثل في مُجمله إجابة مُطوّلة منه على رسالة سائليه يدعوهم فيها إلى الابتعاد عن التصوف البدعي ورفض سلوكات سيدي الشيخ وذلك بطرحه لمجموعة من المسائل الفقهية لها علاقة مباشرة بجوهر خلافه وصراعه معه.

الكلمات المفتاحية: ; Southwest Algéria; Morocco.Ahmed ibn Abi Mahalli ; sidi sheikh ; the doctrine difference ; conflict ; mahras ; أحمد بن أبي محلي ; سيدي الشيخ ; الاختلاف المذهبي ; الصراع ; المهراس; جنوب غرب الجزائر; المغرب الأقصى.


انعكاسات السياسة العقارية الفرنسية على المجتمع الجزائري 1830 - 1900

عزوز فؤاد, 

الملخص: إنتهجت الإدارة الفرنسية منذ بداية الاحتلال الفرنسي للجزائر خطة مُحكمة، لا تهدف من خلالها إلى الاستيلاء على الأرض الجزائرية و خيراتها الاقتصادية و التحكم في سياستها فحسب، بل كان يرمي إلى أبعد من ذلك، و هو القضاء على الكيان الجزائري الذي يتم من خلاله إلى محو مقومات الشخصية الجزائرية، ومن ثمة القضاء على هويتها و بذورها الأصيلة، وبالتالي تنتهي هذه السياسة إلى تثبيت أركان الاستيطان الفرنسي فيها ، و كان لإتباع هذه السياسة التي شملت جميع المجالات الحياتية: السياسية ، الاقتصادية و الاجتماعية و الثقافية آثارا وخيمة على المجتمع الجزائري ، سنركز عليها من خلال هذا المقال.

الكلمات المفتاحية: الهجرة ، الأرض ، الكولون ، العقار ، الهوية.


طبيعة الخبرة الفنية في مشروع غادامير التأويلي The nature of the technical expertise in the Gadamer Interpretive project

رحابي جميلة, 

الملخص: إن العمل الفني كأسلوب مُتميّز قادر على ربط الإنسان بعالمه دفع غادامير إلى ترقيته إلى مَصاف الإبداع، ليتحقق إرتباط الفنون بواقعها، وإنتهى إلى أن للفنان المعاصر القدرة الكافية على إصلاح هذا الواقع بعمله الفني. إن الفن ضمن هرمينوطيقا غادامير يُقرّبنا من فهمنا لذواتنا كما يُبرز لنا أفهاما مختلفة للعالم. أي أن الفن لا يفصلنا عنه أبدا لأنه يعمد إلى كشف كل ما كان أصيلا في الأشياء فنتعرّف من خلاله على حقائق الوجود المدهشة وعلى ذواتنا أيضا، إننا نكتشف من خلاله الحقيقة الجوهرية. The work of art as a distinctive method of connecting the person to his world, pushed "Gadamer" to promote it at the level of creativity, to realize the link between the reality of the arts, and concluded that the contemporary artist had the ability to reform this reality through his artistic work. The art in the hermeneutic of "Gadamer" brings us closer to our understanding of ourselves and brings us different ideas for the world. In other words, art is never separated from us because it reveals everything that was inherent in things, through which we discover the incredible realities of existence and of ourselves, through which we discover the essence of truth.

الكلمات المفتاحية: الفهم؛ الفن؛ الواقع؛ الهرمينوطيقا؛ المشاركة ; Understand; The art; Reality ; Hermeneutics; Participation.


نظام التسخين في الحمامات الرومانية بالجزائر القديمة (من القرن الثاني الى الخامس ميلادي)

دحمان رياض, 

الملخص: كثيرا ما تطرق الباحثون الى دراسة العمارة الرومانية، فاستوقفهم الإبداع في الإنشاء، بل وحتى الذهول أحيانا، بفضل أنظمة محكمة بقيت شاهدة على تطور الهندسة الإنشائية. والحمامات جزء من هاته الهندسة احتوت نظاما متكاملا للتسخين، اصطلح على تسميته بـ( الهيبوكوست)، يستند على مبدأ ديناميكية الحرارة من جهات عدة، وهي خاصية تجعل الحمامات مكانا يتوافق فيه العرض مع ما يحتاجه الجسد من تنوع في درجات حرارة المياه وحتى الفضاء الذي تشغله القاعات المختلفة، قاعة التعريق، الساخنة ، الدافئة والباردة، وبهذا التنوع يسمح للفرد التنقل وفق مسار صحي. وقد تتشابه أجزاء من هذا النظام خاصة الأرضية المحمولة فوق أعمدة الآجر، مع مباني أخرى بعيدة تماما عن تلك الحموية مثل مخازن الحبوب والغلال، ولكن الحمامات تنفرد بها كمركب متكامل بعناصره الأساسية( الأرضية المحمولة فوق أعمدة، التجاوييف الجدارية لحركة الهواء الساخن، الموقد مصدر الحرارة، والماء أساس النظام ككل ).

الكلمات المفتاحية: آثار ; حمامات ; نظام ; حرارة ; الماء


الأبعاد الدولية لمؤتمر برلين وكواليسه 1878م

شرشالي زكية, 

الملخص: الملخص: ظهرت ألمانيا كقوة جديدة بأوروبا مع أواخر القرن 19م، وسعت للتخلّص من الحروب المستمرّة التي سبّبتها المنافسة على ممتلكات رجل أوروبا المريض، فراحت تدبّر الصفقات بين القوى الكبرى لإرضاء جميع الأطراف، ووجدت الفرصة لتنفيذ مخططاتها باحتضانها لمؤتمر برلين سنة 1878م مدّعية إحلال السلام بأوروبا وإنجاد الدولة العثمانية في حربها مع روسيا، وقد تمثّل هذا الاجتماع الكبير في مؤامرة على شكل مؤتمر، وإنجادات على شكل صفقات تجسّدت في السكوت الدبلوماسي على احتلال مختلف أقاليم العالم العربي، وقد استهدف هذا البحث إبراز التناقض الصريح بين اتفاقية المؤتمر واتفاقيات الكواليس السرية. Germany appeared in Europe as a new power at the end of the nineteenth century, she sought to get rid of the incessant wars caused by the competition of the powers, for the share of the property of the sick man, She planned the conclusion of the agreements between the great powers to satisfy all parts, and she found the possibility of implementing her projects by organizing the Berlin Conference in 1878, while pretending to rescue the Ottoman empire in the Russian war, this congress was a conspiracy in the form of a conference, and a rescue in the form of a good deal concluded in image of a diplomatic silence about the occupation of several Arabs countries, This research aims to demonstrate the evident contradiction between the agreements of the congress, and the secret agreements held behind the scenes

الكلمات المفتاحية: مؤتمر برلين؛ الاتفاقية؛ الرجل المريض؛ الاستعمار؛ العالم العربي.


المقاربة التحليلية للأخلاق في فلسفة جورج ادوارد مور

زروخي عبدالوهاب, 

الملخص: . تعتبر الأخلاق من بين المباحث المهمة في الفلسفة، فقد ضل هذا المبحث يحظى باهتمام كبير من قبل الفلاسفة والمفكرين منذ القديم الى يومنا هذا، وقد ظهرت الكثير من المقاربات والنظريات الأخلاقية التي تسعى لتحقيق السعادة والرضى للإنسان، غير أن فلسفة الأخلاق قد عرفت منعرجا جديدا مع ظهور الفلسفة التحليلية التي كان لها موقف متميز ومتفرد حول هذا الموضوع, والحديث عن الأخلاق في ميدان الفلسفة التحليلية يقودنا مباشرة للحديث عن مور (1873-1958) باعتباره الرائد الأول فيها وأكثر المهتمين بالأخلاق من بين التحليلين، ولقد كان لمور تأثير بالغ الأهمية على الفكر الفلسفي الأخلاقي عموما وعلى الفكر الأخلاقي البريطاني على وجه الخصوص، ويعد الدافع الأول الذي جعل مور يتجه إلى معالجة الأخلاق باستخدام المنهج التحليلي هو الغموض الذي كان يميز علم الأخلاق، خاصة فيما يتعلق بفكرة الخير. Ethics is one of the important topics in philosophy. It has been a subject of great interest by philosophers and thinkers since ancient times to the present day. There have been many ethical approaches and theories that seek to bring happiness and satisfaction to man. However, ethics philosophy has come to a new zenith with the emergence of analytic philosophy, which had a distinct and unique position on this subject, and talking about ethics in the field of analytical philosophy leads us directly to talk about Moore as the first pioneer and the most interested in ethics among all the analysts. Moore had a significant impact on the moral philosophical thought In general, and on the British moral thought in particular, Moore's first motive for dealing with ethics using his analytical approach was the ambiguity and lack of clarity that ethics had in many issues. Moore's quest was to remove and overcome this ambiguity, trying to simplify the foundations of this moral thinking, especially with regard to the idea of goodness

الكلمات المفتاحية: الاخلاق ; التحليل ; الخير ; المغالطة الطبيعية ; المثالية ; Ethic ; analysis ; The good ; Natural Fallacy ; idealism


البيروقراطية بين فيبر وهاينز

ساسي سفيان, 

الملخص: Abstract Democracy is currently facing multiple challenges, both in theory and in fact. It is threatened by enemies, but also by a sense of fatalism in reaction to changing circumstances. In response to all of this, there have been various rescue attempts, some of which pose new threats or challenges. Some of Weber's sources from the laige German literature on feudalism have already been cited in the Soc. of Law and elsewhere. Among Weber's contemporaries Otto Hintze in particular was impressed by his comparative approach. Hintze, who for a Prussian historian had a rare sense for the comparative method. ملخص تعتبر نظرية البيروقراطية إحدى النظريات الأكثر رواجا في تاريخ العلوم الاجتماعية. وسواء انشغلت السوسيولوجيا العالمية للتنظيمات بشكل كبير، بهذه النظرية من أجل نقدها أو تقبلها، وسواء رفضها تيار الإدارة العامة الجديدة جزئيا أو جملة وتفصيلا، فإن الموقفين الاثنين ينبنيان في الغالب، على صور من سوء الفهم والمعرفة المنقوصة إزاء مشروع ماكس فيبر أو فكر أوتو هاينز، اللذان قدما هذه المحاولة للجمهور العلمي، عددا من التحليلات الأساسية لإشكاليات البيروقراطية. وقد وقع اختيارنا على هذان التوجهان لتميزهما في عرض مختلف المنظورات التي عالجت إشكالية البيروقراطية، مع أخذنا في الحسبان، نقاط التوافق والاختلاف بين التوجهان.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الدولة؛ البيروقراطية؛ الوظيفة العمومية؛ الليبرالية؛ السلطة. ; keyword: The state, bureaucratic, General function, liberalisme, the authority.


تقييم إدارة الوقت لدى الإطارات العاملين بالإدارة الجزائرية

العربي عائشة, 

الملخص: هدفت الدراسة إلى تقييم إدارة الوقت لدى الإطارات الإدارية في الجزائر، وذلك بالتعرف على مستوى إدارة الوقت لديهم بالاعتماد على مضيعات الوقت المتعلقة بالتخطيط، التنظيم، التوظيف، الإشراف والتوجيه، الاتصالات، اتخاذ القرارات، والرقابة. طبقا لمتغيرات شخصية كالجنس، السن، المؤهل العلمي، الرتبة المهنية، وسنوات الخبرة في العمل. لهذا طبق الاستبيان على عينة عشوائية من الإطارات الإدارية مكونة من 112 فردا، موزعين بين مدراء، رؤساء أقسام، رؤساء مصالح ومتصرفين إداريين. بينت النتائج أن مستوى إدارة الوقت لديهم هو مابين متوسط وعال حسب سلم تقييم مستوى واقع إدارة الوقت لمجالات الدراسة من نظرة الإطارات تجاه الوقت ومضيعات الوقت، أشارت أيضا إلى وجود علاقة بين مضيعات الوقت ومستوى إدارة الوقت تعيق أداء العاملين، حيث كلما ارتفع وجود هذه المضيعات انخفض مستوى إدارة الوقت والعكس، كما أشارات إلى عدم وجود علاقة ذات دلالة إحصائية بين إطارات الإدارة حول مستوى إدارة الوقت تعزى إلى متغيرات: الجنس، السن، المؤهل العلمي، الرتبة المهنية، وسنوات الخبرة في العمل. The study aimed to evaluate, by identifying their time management level based on the time-wasting related to planning, organization, recruitment, supervision and guidance, communication, decision making and supervision, According to personal variables such as gender, age, academic qualification, professional level, and years of work experience. For this purpose, the questionnaire was applied to a random sample of 112 Algerian administrative staff among them, managers, heads of departments, and administrators. The results showed that the level of time management is between average and high according to the scale of time management fact of the areas of study from the perspective of the managers towards time and different time wasting, also noted that there is a relation between time wasting and time management level that impedes the performance of the workers. It also showed that there was no statistically significant relation between the Algerian administrative staff at the level of time management attributed to variables: gender, age, academic qualification, professional level, and years of work experience

الكلمات المفتاحية: إدارة الوقت؛ مضيعات الوقت؛ التخطيط؛ التنظيم؛ الرقابة ; time management – time wasting – planning – organization – supervision


منطلقات لأنتروبولوجية ميمات الإنترنت -رصد للتمثلات والممارسات-

مرتاض-نفوسي لمياء, 

الملخص: مع الثورة المعلوماتية التي عرفتها البشرية ظهرت ميادين جديدة ومتجددة تخص مجال الرقميات. ومن بين هذه الميادين نجد ميدان الميمز أو ميمات الإنترنت (Memes) التي تمثل لوحدها مجالا جديدا للدراسة ألا وهو حقل أنتروبولوجيا ميمات الإنترنت (ميمز)، لتنصب الأخيرة في هذا المجال على علاقة الإنسان بالتقنية والممارسات الجديدة التي تنجر عنها والتي غيرت شكل الحياة اليومية، بملاحظة سلوكات مستخدميها. فقد أدت الميمز -كمصدر للفكاهة المرئية على الإنترنت- إلى خلق لغة جديدة متعارف عليها، كشكل جديد للتواصل، مشكلة هوية مستخدميها، مفرزة ظواهر جديدة تغير بشكل مستمر ملامح الحياة اليومية. في هذا المقال، سأتطرق إلى المحاور الموالية: - التقعيد لأنتروبولوجيا الميمز - عرض نتائج الدراسة الميدانية الخاصة بتمثلات واستخدامات الشباب للميمز

الكلمات المفتاحية: الميمز ; الحياة اليومية ; الهوية ; الاتصال ; التمثلات ; الاستخدامات


طبيعة التصورات الاجتماعية للمربين نحو ذوي الاحتياجات الخاصة على ضوء نظرية النواة المركزية- دراسة ميدانية بمراكز ذوي الاحتياجات الخاصة لولاية جيجل-

عطوم وسام,  قاسمي صونيا, 

الملخص: رغم تقدم الأبحاث والدراسات التي تهتم بذوي الاحتياجات الخاصة خصوصا في ظل تزايد الاهتمام بهم وتعليمهم وتوفير احتياجاتهم ما يزال موضوع التصورات نحوهم يشغل جزء هاما من الأبحاث في كل المجالات النفسية والاجتماعية والتربوية، لهذا ارتأينا إجراء هذا البحث على عينة من المربين الذين قدر عددهم ب154 مربي ومربية بمراكز ذوي الاحتياجات الخاصة لولاية جيجل معتمدين على تقنية الشبكة الترابطية وهذا للوقوف على طبيعة وبنية هذه التصورات على ضوء نظرية النواة المركزية وانطلاقا من الدراسة الميدانية توصلنا الى أن تصورات المربي نحو الفرد ذو الحاجة الخاصة تتجه نحو السلبية وهذا بالرجوع إلى محاور التحليل والتي كانت في مجملها سلبية، كما تبين لنا أن النواة المركزية لتصور المربي نحو الفرد ذو الحاجة الخاصة يتضمن محور فرد يعاني عجزا بأكبر تكرار(328) عبارة. despite of the remarkable progress in the research and studies group that concern you with special needs, especially in light of the increasing interest in them and meeting their needs, however the representation to ward this social category still takes a crucial part in different researches for variety of field(psychology, sociology, education) for these reasons we decide to conduct this research using a sample of 154 educators from both in special centers in jijel city, depending on the interconnected network technique and this to determine the nature and structure of these perceptions and from the field study we have reached the following results: Educators representation about people with special needs was approximately negative, and the nature of the educator's representation it was found that the central nucleus of the perception of the educators towards the individual with special needs includes the axis of an individual suffering inability with the greatest frequency (328).

الكلمات المفتاحية: التصورات الاجتماعية ; المربي ; ذوي الاحتياجات الخاصة ; التربية الخاصة ; نظرية النواة المركزية


أثر استخدام مواقع التواصل الاجتماعي على الأمن الفكري لدى الشباب الجامعي

لعزازي فتيحة, 

الملخص: Abstract: The aim of this article, which adopted the theory of value determinism of Azi Abdel Rahman,and uses and gratifications is to reveal the impact of the use of social networking sites on the intellectual security of University youth, and to conduct a descriptive survey study of a sample of first year students in social sciences at Blida University 2. It has also identified the most important determinants of Intellectual security that has became a danger for young people's thinking, ideas, values, customs and cultures, as we noticed different ideas and perceptions that caused a defect or an intellectual deviation when these sites were misused. The University youth today are thinking differently away from its customs and values and convictions, which were taken for granted to them to embrace others according to the new changes that have swept our Arab and Islamic societies in general and Algeria in particular . Keywords: Impact; The use; social media; intellectual security; youth. الملخص: هدف هذا المقال الذي تبنى نظريتي الحتمية القيمية لعزي عبد الرحمان والاستخدامات والإشباعات إلى الكشف عن أثر استخدام مواقع التواصل الاجتماعي على الأمن الفكري لدى الشباب الجزائري، والقيام بدراسة وصفية مسحية لعينة من طلبة السنة الأولى علوم اجتماعية بجامعة البليدة 2. كما تم الوقوف على أهم محددات الأمن الفكري الذي بات يشكل خطرا على فكر الشباب وقيمهم وعاداته وثقافاتهم، فنرى اتجاهات مختلفة ومتباينة من الأفكار والتصورات أحدثت خللا أو انحرافاً فكرياَ عندما أسيء استخدام هذه المواقع، فالشاب الجامعي اليوم أصبح يفكر بشكل مختلف بعيدا عن عاداته وقيمه وقناعاته التي كانت بمثابة مسلمات لديه ليعتنق غيرها تبعاً للمتغيرات الجديدة التي اجتاحت مجتمعاتنا العربية والإسلامية عامة والجزائر خاصة. الكلمات الدالة: الأثر؛ الاستخدام؛ مواقع التواصل الاجتماعي؛ الأمن الفكري؛ الشباب.

الكلمات المفتاحية: الأثر؛ الاستخدام؛ مواقع التواصل الاجتماعي؛ الأمن الفكري؛ الشباب.


مقولة الذاتية في فلسفة سورين كيركغارد

بوعراب شابحة, 

الملخص: Abstract: The intention of the article is to shed the light on the analysis of Soren Kierkegaard to the human self around wich he constructed the theory of the great self, the self, according to Kierkegaard is the capacity to try continually to attain perfection in order to realize all capacities in it, starting from the aesthetic phase where the individual live enjoying the present moment passing by the ethical phase where the individual live in the time, having to realize his general ethical duty. At arriving at the religious phase, the real self will be discovered by answering the call of God by faith we consider the paradox faith which is the defeat of reason, in the religious phase, the individual becomes Christian, this is the real existence which is realized in the instant the individual is before God, we consider this instant the self-knowledge. الملخص: يهدف المقال إلى تسليط الضوء على تحليل سورين كيركغارد للذات الإنسانية التي شيد عليها نظرية الذات الكبرى، فهي في تصوره مجرد إمكانية تسعى باستمرار نحو الكمال من أجل تحقيق الإمكانيات الكاملة فيها، بدءًا من المرحلة الجمالية أين يحيا الفرد مستمتعا باللحظة الحاضرة مرورًا بالمرحلة الأخلاقية أين يحيا الفرد في الزمان ملتزما بتحقيق واجبه الأخلاقي العام، وصولاً إلى المرحلة الدينية أين يتم التحقق الأصيل للذات الحقة. وهذا لن يكون إلا إذا استجابت للإله عن طريق الإيمان باعتباره إيمانا بالمفارقة التي هي هزيمة للعقل، ففي المرحلة الدينية يصبح الفرد مسيحيًّا هذا هو الوجود الأصيل عند كيركغارد، الذي يتحقق في اللحظة التي توجد فيها أمام الإله باعتباره لحظة المعرفة الذاتية.

الكلمات المفتاحية: الذات الجمالية الأخلاقية الدينية الإيمان


المدرسة و النظام السياسي بين الخصائص البنيوية والمكونات الوظيفية - دراسة تحليلية من منظور سوسيولوجيا البنائية الوظيفية لتالكوت بارسونز-

طرابلسي عبدالحق, 

الملخص: The School and political system between structural characteristics And functional components. - Analytical Study from the Perspective of the Structural Functionalisme Sociology of Talcott Parsons-. Abstract :Many scientific and political debates and even mediaareoccurred about the effectiveness of the role of the school in society, and they intensifywhen it concerns thereformation of the educational system in Algeria and the search for ananthological identity and a clear epistemological legitimacy of an original educational culture for the Algerianschool.This ideological conflict may rise and becomes intopolitical strives of groups.The school has the responsibility in all societies and in all times and places to teach individuals a universal human culture and national, local and ideological values that can produce human energy in order to develop the society and progress it materially and spiritually and keep Its vital and ethical components, especially in the transcription of the science and the knowledge within programs, methods and modern scientific educative process.However, these functions may be affected by the nature of the political system and its various effects and modelingof specificstructural patterns and characteristics of the desired schools. The authoritarian systems and the oligarchy even the chorboratianones, for example,take up the favorite models of schools in the allowed and forbidden framework, in the opposite ofthe democratic political systems. This problematical concept could pose a different argumentation about the possibility of political changing from the effectiveness of the role of the school. In this paper, we will discuss the argumentative relationship between the political system and the school between structural characteristics and functional components, in what has been raised by the functional structure theory of Parsons and the extent of the achievement of the functional requirements (AGIL) to perform roles in society for both political system and the school. Keywords: school; political system; functional requirements education; socialization الملخص: تثار العديد من السجالات والنقاشات العلمية والسياسية وحتى الإعلامية حول فعالية دور المدرسة في المجتمع ، بل وتزيد شدّة عندما يتعلق الأمر بإصلاح المنظومة التربوية في الجزائر والبحث عن هوية أنطولوجية ومشروعية إبستمولوجية واضحة لثقافة تربوية أصيلة للمدرسة الجزائرية ، وقد يتصاعد هذا الاعتراك الإيديولوجي ليصبح في مرمى التجاذبات السياسية ، فالمدرسة تتحمل مسؤوليتها في كل المجتمعات وفي كل الأزمنة والأمكنة في تلقين الأفراد ثقافة إنسانية كونية وقيم وطنية قومية أو عقدية أو محلية ، من شأنها إنتاج طاقة بشرية جاهزة لتطوير المجتمع وتقدمه ماديا وروحيا والحفاظ على مكوّناته الحيوية و الأخلاقية ، خاصة عند ترسيخ العلوم والمعارف ضمن برامج ومناهج وأساليب تربوية علمية حديثة ، غير أن هذه الوظائف قد تتأثر بطبيعة النظام السياسي وتأثيراته المختلفة وتنميط لقوالب وخصائص بنائية معينة من المدارس المرغوبة دون أخرى ، فمثلا تتخذ النظم التسلطية والأوليغارشية وحتى الكوربوراتية نماذج مفضلة من المدارس في إطار المسموح والممنوع ،على عكس النظم السياسية الديمقراطية ، كما أن هذا الاستشكال من الممكن أن يطرح جدلية مغايرة حول مدى إمكانية حدوث التغيير السياسي انطلاقا من فعالية دور المدرسة. وعليه سنناقش في هذا المقال العلمي جدلية العلاقة بين النظام السياسي والمدرسة بين الخصائص البنائية والمكونات الوظيفية وذلك في ضوء ما أثارته النظرية البنائية الوظيفية لبارسونز ومدى تحقق المتطلبات الوظيفية(AGIL) لأداء الأدوار في المجتمع لكل من الجهاز السياسي و المدرسة.

الكلمات المفتاحية: المدرسة ؛النظام السياسي ؛المتطلبات الوظيفية ؛التربية؛التنشئة الاجتماعية .


محطات في مسار تأسيس علم الاجتماع العربي المعاصر: تحليل نقدي لإسهامات أحمد موسى بدوي- نظرية القواعد المتصارعة نموذجا

Agoune Malika, 

الملخص: لعلنا نعاين جهودا صاعدة لبعض الباحثين العرب في السّوسيولوجيا العربيّة، يجب علينا الاعتراف بالتطوّر الحاصل في الفترة الرّاهنة في مجال علم الاجتماع، بعد الدّعوة من هنا وهناك لتأسيس علم اجتماع عربي يؤسّس للتحرّر من قبضة السّوسيولوجيا الغربيّة. وعلى الباحث العربي اقتحام مجال التنظير والنظريات. والتوقّف عن استهلاك النظريّات الغربيّة ومفاهيمها التي تناسب السياق المكاني والزماني الغربي فقط. والنجاح في ذلك يعتبر خطوة أولى على عتبة التأسيس لنموذج علمي نفهم به خصوصيّة واقعنا الاجتماعي والثّقافي والسيّاسي والدّيني. وفي هذا السيّاق يتحتّم علينا أن نثري النّقاش في أحد أهم الجوانب النظرية للسوسيولوجيا ، بسؤال بحثي مشروع: كيف يمكن توظيف تلك المراجعات النّقديّة وتطويعها لصالح الواقع العلمي والعملي العربي؟

الكلمات المفتاحية: conflicted;; rules;theory; sociology.


محاكاة الحضارة عند ارنولد توينبي

مسيعد نبيل, 

الملخص: ما يلاحظ على المجتمعات في كل مكان وزمان هو رغبتها في تحقيق التقدم والازدهار، وقد اختلفت اراء فلاسفة التاريخ والحضارة، وقبلهم رجال الحكم والسياسة، في العوامل التي تؤدي الى ذلك. ليفضي هذا الاختلاف لظهور عدد من النظريات، بعضها ينسب تقدم الأمم للعناية الإلهية، والبعض يرده لفعالية الانسان المعززة بقدراته العقلية، وآخر ينسبه لعوامل جغرافية وأحيانا لأسباب عرقية. أما المؤرخ الإنجليزي ارنولد توينبي الذي درس مجمل الحضارات التي عرفتها الإنسانية، فوجد أن الأمر يتعلق بكيفية استجابة الأمم للتحديات التي تواجهها، ثم ذكر بعض الإجراءات التي تُعين على التحضر ومنها المحاكاة. وفي هذه المقالة سنركز على هذا الاجراء، بالكشف على شروط نجاحه وأسباب فشله، من وجهة نظر هذا المفكر، مع الإشارة الى الخلفية الفكرية التي نَحسَب انها تقف خلف هذا الموقف. الكلمات المفتاحية: الحضارة؛ توينبي؛ النهضة؛ الامة؛ المحاكاة.

الكلمات المفتاحية: الحضارة ; النهضة ; الأمة ; المحاكاة ; توينبي


أثر العمل العلاجي الشبكي على التكفل النفسي بالأطفال في وضعية إعاقة

بن علي آدم,  سناني عبد الناصر, 

الملخص: تهدف هـذه الدراسة إلى معرفة كيف يؤثر العمل العلاجي الشبكي على التكفل النفسي بالأطفال في وضعية إعاقة , و تفترض أن العمل العلاجي الشبكي: 1- يسمح بتدفق المعلومات ويسهل تداولها في الشبكة. 2- يعمل على ربط العلاقات بين المهنيين ويطورها. 3- يسمح بتقاسم العبء وبتشارك المسؤولية. 4- يجعل العميل والعائلة شركاء في التكفل. اعتمدنا المنهج العيادي , واخترنا المقابلة العيادية كأداة لجمع المعلومات , من مجموعة الدراسة , ومن خلال تحليل محتوى المقابلات نستنتج ما يلي: 1- تدفق المعلومات وسهولة تداولها في الشبكة يحسن التكفل النفسي. 2- العلاقات الجيدة والقوية بين المهنيين يرجع أثرها الجيد على العميل والعائلة. 3- تقاسم العبء وتشارك المسؤولية يخفف ثقل الكفالة النفيسة . 4- تقرب العائلة والعميل من المهنيين يجعلهم شركاء في التكفل النفسي.

الكلمات المفتاحية: العمل العلاجي الشبكي ؛ الطفل في وضعية إعاقة ؛ العاملين المهنيين ؛ التكفل النفسي.


طبقة العبيد في بلاد الرافدين من خلال شريعة حمورابي

موهوب وليد, 

الملخص: يعد نظام الرق من النظم البارزة في تاريخ بلاد الرافدين والشرق الأدنى بصورة عامة، وقد ظهرت بوادر هذا النظام في مرحلة متقدمة من تاريخ بلاد الرافدين. والعبيد هم الطبقة الدنيا والأخيرة من طبقات المجتمع في بلاد الرافدين، وهم الأقل حظا من الناحية الاجتماعية والاقتصادية، وقد ازدادت أعدادهم نتيجة تطور المجتمعات وازدياد الحروب والظروف الاجتماعية والاقتصادية القاسية، الأمر الذي جعل القوانين السومرية والبابلية تخصص لهم مواد قانونية تعالج فيها مختلف القضايا المتعلقة بهم، وابرز هده القوانين شريعة حمورابي، ومن هنا تأتي إشكالية الموضوع على النحو التالي: كيف عالجت شريعة حمورابي القضايا المتعلقة بطبقة العبيد؟. Abstract: The slave system is one of the prominent systems in the history of Mesopotamia and the Near East in general, the first signs of this system appeared in an advanced period in the history of Mesopotamia.And slaves are the lowest and last class of society in Mesopotamia, and they are the least fortunate in social and economic terms, and their numbers have increased as a result of the development of societies and the increase in wars and harsh social and economic conditions, which made the Sumerian and Babylonian laws allocate legal materials to them dealing with various issues related to them, The most prominent of these laws is the law of Hammurabi. Hence the problem of the topic comes as follows: How did the law of Hammurabi deal with issues related to the slave class

الكلمات المفتاحية: : بلاد الرافدين؛ حمورابي؛ شريعة حمورابي؛ العبيد؛ علامات العبودية.


إشكالية الدين والسياسة في فكر النهضة العربية

برحال عبدالوهاب, 

الملخص: إشكالية العلاقة بين الديني والسياسي من أهم الإشكالات التي أرّقت الفكر البشري منذ القديم، فإن كانت هذه المسألة قد حُسِم فيها في السياق الغربي حديثاً، فإن الأمر مغاير تماماً بالنسبة للسياق العربي، فهذه الإشكالية لازالت موضوع خلاف وجدال واسع في ساحة الفكر العربي المعاصر رغم مرور أزيد قرن من طرحها من قبل مفكري عصر النهضة العربية. ولكن استمرارية هذه الإشكالية ليست مبرراً للحكم على هؤلاء الرواد بالفشل وإنما هي دليل على عمق هذه الإشكالية، وهي أيضاً دعوة صريحة لإعادة قراءة طروحاتهم قراءة جديدة بمقتضيات عصرنا مع مراعاة شروطهم التاريخية. The problematic of the relationship between religion and politics is one of the most important question that have conquered human thought since ancient times, if this issue were settled in the western context recently, the matte ris completely different regarding the Arab context for this issue is still debatable in the modern Arab thought since its introduction by Arab Renaissance thinkers a century ago. But the persistence of this question is not a justification for judging these pioneers with failure, but rather a testament of its depth, and it is also an explicit call te re-read their proposals with a new reading according to the requirements of our time taking into account their historical conditions.

الكلمات المفتاحية: الدين ; السياسة ; العلاقة ; النهضة ; الفكرالعربي المعاصر


القبائل الجزائرية وعلاقتها بالسلطة في القرن التاسع عشر من خلال سجلات القرار المشيخي- قبيلة مرداس أنموذجا-

نصر الدين عبد الغفور,  كعوان فارس, 

الملخص: جاءت هذه الدراسة لتوضح الوضعية التي آلت إليها قبيلة مرداس خلال القرن التاسع عشر، ومن وراءها العديد من القبائل الجزائرية، انطلاقا مما جاء في سجلات السيناتوس كونسيلت، التي بدورها ذكرت أن تشكُّل هذه القبيلة كان نتاجا لتلاحم وصراع مجموعة من البطون، تمكنت من الاستقرار وممارسة أنشطة معيشية رسمت لها طريق الحياة، كما شهدت هذه القبيلة الكثير من التحديات والتقلبات خلال هذه الفترة، ففي أواخر العهد العثماني كانت رعية خاضعة تدفع الضرائب للسلطة، ثم جاء الاحتلال الفرنسي ورمى بثقله محاولا السيطرة عليها خدمة للأهداف الاستيطانية، وبالرغم من مقاومتها له عسكريا، إلا أن الإجراءات المتعلقة بالقوانين العقارية التي أصدرها أحدثت تحولا جذريا في تركيبتها وأنماط معيشتها، فقد صودرت أراضيها وقسمت إلى دواوير وألحق كل دوار ببلدية معينة، حتى كانت النهاية باختفاء قبيلة مرداس على غرار العديد من القبائل الجزائرية. This study illustrated the situation of the Merdès tribe during the 19th century, and behind it many Algerian tribes, based on the records of The Sinatus Councilt, which in turn stated that the formation of this tribe was a product of the cohesion and conflict of a group of clans, which were able to settle In the late Ottoman era, and paid taxes for the authority, and then the French occupation came and threw its weight in an attempt to control it for the colonization objectives. Although Its resistance to the French forces, the measures relating to the estate laws which was taken by the French colonization radically transformed its composition and lifestyle, its land was confiscated, divided into douwars and attached to different municipalities, until the disappearance of the Merdès tribe, like many Algerian tribes.

الكلمات المفتاحية: قبيلة مرداس ; سجلات السينات ; س ك ; نسيلت ; الجزائر ; القرن التاسع عشر ; اد بسباس


اثر الفكر الجزائري القديم في الفلسفة المسيحية الأوروبية: "أريليوس أوغسطينوس" أنموذجا

مقدم مختارية, 

الملخص: كانت رحلة القديس "اوغسطينوس" في بحثه عن السعادة سببا في وجود الفلسفة "الاوغسطينية" ذات الطابع الإفريقي والأثر المسيحي مما تزال مبثوثة في ثنايا الفكر الأوربي دينيا وفلسفيا أو حتى أدبيا. فانتقل في بحثه عن الحقيقة من الحواس إلى العقل ومنه إلى الوجدان. The journey of St. Augustine in his quest for happiness was the cause of the philosophy of African character and the Christian influence, which is still reflected in the folds of European thought religiously, philosophically or even literary. So he moved in his search for the truth from the senses to the mind and from it to the conscience.

الكلمات المفتاحية: العقل ; الحكمة ; الحقيقة ; المعرفة ; الك


واقع ظاهرة التنمر الإلكتروني لدى المراهق الجزائري

بن داداة سهيلة,  فريحة محمد كريم, 

الملخص: Abstract: This study aimed to identify the reality of the phenomenon of cyberbullying in the Algerian adolescent, as the study was conducted on a purposive sample of adolescents who obtained higher grades on the diagnostic scale of cyberbullying victims, whose number was estimated at: 50 adolescents who were victims of cyberbullying. Where the researcher relied on the survey methodology appropriate to this study, and the results obtained indicate that the phenomenon of cyber bullying is a serious social problem that threatens the psychological security of the individual and the community, because of its psychological, social and even academic consequences. The study concluded with the conclusion that preventive and training programs must be put in place to counter cyberbullying before it becomes more widespread in our community, especially the adolescent group. Keywords: the reality; bullying; cyber bullying; the Algerian adolescent. الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على واقع ظاهرة التنمر الإلكتروني لدى المراهق الجزائري، حيث أجريت الدراسة على عينة قصدية من المراهقين الذين تحصلوا على درجات عليا على المقياس التشخيصي لضحايا التنمر الإلكتروني والذي قدر عددهم بـ:50 مراهقا كانوا ضحية للتنمر الإلكتروني. حيث إعتمدت الباحثة على المنهج المسحي الخاص بالإستطلاعات المناسب لهذه الدراسة، وكانت النتائج المتحصل عليها تشير إلى أن ظاهرة التنمر الإلكتروني من المشكلات الإجتماعية الخطيرة التي تهدد الأمن النفسي للفرد وللمجتمع، لما لها من عواقب نفسية واجتماعية وحتى أكاديمية. وخلصت الدراسة باستنتاج مفاده لابد من وضع برامج وقائية وتدريبية لمواجهة التنمر الإلكتروني قبل استفحاله في أواسط مجتمعنا وخاصة فئة المراهقين. الكلمات المفتاحية: واقع؛ التنمر؛ التنمر الإلكتروني؛ المراهق الجزائري.

الكلمات المفتاحية: واقع ; التنمر ; التنمر الإلكتروني ; المراهق الجزائري


الوعي الاعلامي بقضايا البيئة في الجزائر

بن عودة عواد,  حضري فضيل, 

الملخص: يحتل الإعلام مكانة هامة في أي مجتمع من المجتمعات لما له من دور فعال في تشكيل و تفعيل مظاهر الحياة المختلفة ، و ربط قنوات الاتصال بين الأفراد و الشعوب والأمم و معالجة القضايا المتعلقة بالإنسان،و لعل السمة البارزة التي تميزت بها المجتمعات المعاصرة يسما الصناعية منها هي تفاقم مشكلات البيئة و التلوث التي كانت نتاج حركة التنمية الاقتصادية و تكنولوجيا التصنيع ، و تتعدى مسببات تدهور البيئة في البلدان النامية بالإضافة إلى القصور العلمي و التكنولوجي إلى مسببات اجتماعية تتعلق أساسا بدرجة الوعي البيئي و مدى توفر وسائل التوعية التي تعد إحدى أهم العناصر الفاعلة في التعامل مع مشكلات البيئة في مثل هذه المجتمعات . Media occupies an important place in any society because it has an effective role in shaping and activating the various aspects of life, linking channels of communication between individuals, peoples and nations and addressing issues related to people, and perhaps the prominent feature that distinguishes contemporary societies is an industrial one of which is The exacerbation of environmental and pollution problems that were the product of the economic development movement and manufacturing technology, and the causes of environmental degradation in developing countries in addition to scientific and technological limitations beyond social causes mainly related to the degree of environmental awareness and the availability of educational means that are One of the most important actors in dealing with environmental problems in such societies

الكلمات المفتاحية: الإعلام ؛ البيئة ؛ الوعي البيئي ؛ الإعلام البيئي؛


تأديب الطفل بالمغرب الأوسط الزياني: دراسة في انعكاسات أسلوب العقاب على حياته الاجتماعية والتعليميةchild Disciplinary in the middle Maghreb during the Ziyani era: a study of the implications of the punishment method on the child's social and educational life.

بوقاعدة البشير, 

الملخص: تطرّق الباحث في متن هذه الورقة البحثية بالدراسة والتحليل إلى جانب من أساليب العقاب التي اعتمدها المؤدبون والمدرسون بالمغرب الأوسط الزياني ضمن مسعاهم لتقويم سلوك الطفل ومعالجة أخطائه التربوية والخُلقية، وكذا في سبيل تنمية قدراته العلمية وتقوية مادة الرغبة عنده للإقبال على الدرس والاستجابة للنصائح والتوجيهات الموجهة له من جهة، وتأديبه في حال التهاون في طلب العلم والتكاسل والتغافل عن تحصيله من جهة أخرى. كما تضطلع هذه الدراسة -على ضوء ما جادت به علينا المادة المصدرية من عيّنات كاشفة لمظاهر العقوبة المنتهجة وألوان التأديب- بالكشف عن أبرز المخلّفات السلبية التي ترمي بها هذه الأساليب التأديبية وأصناف العقاب المتبع على حياة الطفل سواء ما تعلّق بمسار تنشئته الاجتماعية أو مستويات تحصيله العلمي، بالإضافة إلى محاولة الكشف عن مدى تجاوب الطفل مع أنماط العقاب المنتهج في حقه، من قبيل أسلوب العقاب بالضرب أو الزجر أو التخويف والتهديد والوعيد ونحوها من صنوف العقاب المادي والمعنوي التي سًلِّطت عليه. In thier endeavor to form a serious scientific education for the child, and in order to achieve a positive and effective educational outcome, the education officials in the Middle East during the Ziyani era adopted punishment and censure as a supportive means of strengthening the child's desire to learn, and used them to discipline him if he neglected his duty to seek knowledge and stop his inaction and his poor academic performance. On that basis, this research paper aims at studying and analyzing the censure methods and the types of punishment adopted by the education officials in the Middle East during the Ziyani era, based on the samples revealing the manifestations of that punishment and the censure methods that are found in the source material. This study also discloses the nature of the implications of these disciplinary practices on the child social upbringing and the levels of his educational attainment and

الكلمات المفتاحية: الطفل؛ العقاب؛ التربية، التنشئة، التحصيل العلمي. ; child; punishment; education; upbringing; educational attainment.


إشكالية التقويم البيداغوجي في ظل نظام "ل م د"

براهيمي أم السعود, 

الملخص: Abstract: The aim of our article is to highlight the problem of pedagogical evaluation in the context of the LMD system of testing its conformity with the standards of higher education of developed countries, those whose graduates are in adequacy with the requirements of l 'market economy. However, the results of Algerian studies, which we have reviewed have confirmed for the most part, that pedagogical evaluation does not reach the level required on a global scale and does not take into account the conditions of the knowledge economy. imposed by globalization. . الملخص: تهدف هذه الورقة البحثية الى تسليط الضوء على إشكالية التقويم البيداغوجي في ظل نظام "ل م د" و معرفة مدى استجابته للمعايير التي يعمل بها التعليم العالي في الدول المتقدمة تلك التي استطاعت تكوين طلبتها تكوينا يساير متطلبات اقتصاد السوق مما يجعل منهم موارد بشرية تساهم بصفة فعالة في التنمية الاجتماعية والاقتصادية والثقافية لهذه المجتمعات. غير أن الدراسات الجزائرية التي اطلعنا عليها واعتمدنا على نتائجها، أكدت أن التقويم البيداغوجي لا يرقى الى المستوى المطلوب عالميا ولا يراعي شروط اقتصاد المعرفة الذي فرضته العولمة مما يجعل خريجي الجامعة الجزائرية يفتقرون للخبرة والكفاءات والمهارات وقيم العمل التي فرضتها ألفية العولمة الشاملة .

الكلمات المفتاحية: educational assessment, Higher Education, the LMD system ; التقويم البيداغوجي، التعليم العالي، نظام "ل م د".


انتقالية ظاهرة الزواجية في الجزائر

شعدو كريم,  حمزة شريف علي, 

الملخص: الملخص: تهدف الدراسة الى تسليط الضوء على ظاهرة الزواجية و محاولة الالمام بها من كل الجوانب الديموغرافية، من خلال تحديد مفاهيمها وتغيراتها و كذا تطور مؤشراتها إذ تعتبر هذه الظاهرة بالغة الأهمية في الدراسات السكانية كونها المحرك الأساسي للخصوبة في المجتمع الجزائري، حيث تبلورت الاشكالية الأساسية حول تطور اتجاهات ومستويات ظاهرة الزواجية في الجزائر. من الجانب الديموغرافي التطرق لهذا النوع من الظواهر يخضع لمجموعة من المقاييس و المؤشرات الديموغرافية التي يعتمد عليها في تحليل الظاهرة و دراسة تطوراتها و تحولاتها كمتوسط سن الزواج الأول وشدة الزواج و المعدل الخام للزواجية و الحالة العائلية الي تشتمل على معدلات الطلاق ونسب العزوبة لها أيضا بالغ الأهمية في التحليل السكاني. Abstract: This article present the levels and measures and trends of nuptiality indicators in Algeria. first, nuptiality phenomenon is the marriage rate and frequency, characteristics, and dissolution of marriages in population. We can said that the nuptiality studies is very important to understand the structure and the population change. Also this research addressed the mean age at first marriage, intensity of marriage ,and the four marital statuses as marriage, widowhood, celibacy and divorce. Lastly our results also indicate the relationship between the socio-economic and cultural factors with nuptiality.

الكلمات المفتاحية: الز ; اجية ; المعدل الخام للز ; اج ; مت ; سط سن الز ; اج الأ ; ل ; كثافة الز ; اج الحالة العائلية


قبائل بني هلال وارتباطهم بظاهرة الحرابة في المغرب الإسلامي (ق7-9هـ/13-15م)

قرناح زكرياء, 

الملخص: This study try to highlight to hithe phenomenon of banditry among Hilali Arab tribes in the Western Muslim World during the period extending from the XIIIth to the XVth Centuries AD. This phenomenon was significantly present by the settlement of those tribes in that region where they caused serious security trouble especially by the beginning of the XIIIth Century AD. It was due to the regress of the Almohads’ Dynasty strength and the break out of strife all over the Maghrib leading to a security sitution around roads network. The objective of this paper is to shed light on the Relationship beteween Arab Hilali tribes and the banditry crime in the Western Muslim World, due the large role palyed by thes tribes in the prevalence until the phenomenon of warfare became with the hilali tribes تهدف هذه الدراسة لتسلط الضوء على ظاهرة الحرابة عند القبائل العربية الهلالية بالمغرب الإسلامي خلال الفترة الممتدة من القرن7-9هـ/ 13-15م، حيث برزت هذه الظاهرة أكثر مع دخول القبائل الهلالية للمغرب الإسلامي أين ساهمت في إحداث خلل كبير على المستوى الأمني خاصة مع بداية القرن السابع الهجري/13م فقد استفحلت هذه الظاهرة عند تلك القبائل مستغلين تراجع قوة دولة الموحدين واندلاع الفتن في جميع أنحاء المغرب الإسلامي، مما ساهم في اضطراب الوضع الأمني في المسالك والطرق . وسأحاول في هذا البحث دراسة علاقة القبائل الهلالية بجريمة حرابة في المغرب الإسلامي، نظرا إلى المساهمة الكبيرة للقبائل الهلالية في شيوع هذه الاضطرابات، ارتبطت بها ظاهرة الحرابة وقطع الطريق ونُسِبَت إليها.

الكلمات المفتاحية: القبائل الهلالية؛ الحرابة؛ الغارات؛ اللصوصية؛ المغرب الإسلامي.


التّكافل الإجتماعي: صلة ذوي القربى و توريث ذوي الأرحام في عهد الخليفة المعتضد بالله العباسي(قراءة تاريخيّة)

عثماني أم الخير, 

الملخص: Abstract: This research reviews some of the measures taken by the Caliph al-Mutadid Allah (Abbas) (279 AH - 289 AH / 892 CE - 902 CE), by activating the fatwa permitting the inheritance of people with wombs about which there was a difference, after which the matter was limited to prior attention to the rights of relatives, and the privileges of those with lineages, and Judge Abu Khazim actually helped him to implement this, and his strictness in implementing justice, even on the institution of the caliphate, including the caliph himself, in addition to the advice of his minister. Through this measure, it became clear to what extent the caliph, the aggressor of God, wanted to reform the social situation, by searching the religious and civilizational heritage in general of the Islamic state for solutions to thorny issues in the Abbasid community, and taking measures compatible with the law, while exploiting the understanding of an agreement or difference The jurists and imams at that time, in finding solutions that guarantee society with all its human and relative compositions stability, and clarify the effectiveness of the doctrine of Imam Abu Hanifa in achieving a kind of expansion, including what it opens as a matter of diligence, to fulfill solutions to various issues; to restore confidence between the shepherd and the parish. الملخّص:هذا البحث يستعرض بعض التّدابير التي اتّخذها الخليفة المعتضد بالله العباسي(279هـ-289هـ/892م-902م)، بتفعيله لفتوى جواز توريث ذوي الأرحام التي كان حولها اختلاف، بعدما كان الأمر مقتصرا قبلها على الاهتمام بحقوق ذوي القربى، وامتيازات ذوي الأنساب، و ساعده في تطبيق ذلك فعليًا القاضي أبو خازم، و صرامته في تطبيق العدل، حتّى على مؤسّسة الخلافة، بما فيها الخليفة نفسه، إضافة إلى نُصح وزيره. و تبيّن من خلال ذاك التّدبير مدى رغبة الخليفة المعتضد بالله في إصلاح الوضع الإجتماعي، بالبحث في التّراث الدّيني والحضاري بصفة عامّة للدّولة الإسلاميّة عن حلول للقضايا الشّائكة في المجتمع العباسي، و اتّخاذ تدابير تتوافق مع الشّرع، مع استغلال فهْم اتّفاق أو اختلاف الفقهاء والأئمّة وقتها، في إيجاد حلول تكفل للمجتمع بكلّ تركيباته البشريّة والنَّسبيّة الاستقرار، و يُوَضّح مدى فعالية مذهب الإمام أبي حنيفة في تحقيق نوع من التّوسعة، بما يفتحه من باب الاجتهاد؛ لاستيفاء حلول لقضايا مختلفة؛ لإرجاع الثّقة بين الرّاعي والرّعيّة.

الكلمات المفتاحية: Keywords: Caliph al-Mutadidullah; Inheritance; People of Mercy; Relatives; Social Solidariy. ; الكلمات المفتاحيّة: الخليفة المعتضد بالله؛ توريث؛ ذوي الرّحم؛ ذوي القربى؛ التّكافل الإجتماعي.


الثراكيون ودورهم في الجيش الروماني The Role of Thracians in Roman Army

عيساوي رابح,  شلالقه السعيد, 

الملخص: Abstract: In this Article , we are going to shed light on the importance of Thracians army units in the Roman army and how they used to be an important part of Roman auxiliary units which helped the roman empire to stand for long time , roman army used to conquest many ancient civilisations as egypt and persia then expanded to large to take power on many geographical areas as danube and dalmatia , britain and balkans which contain thrac people , so according to latin inscriptions we are going to speak about origins ir thracians as people then their role in roman army. So we need to speak about the origins of this thracians tribes and their geographical zone , then we have to speak about their role and importance in the roman army units cohorts or alae which mentioned the names of thracians units arround many roman provinces . الملخص: ساهم سكان المقاطعات الرومانية بشكل فعال في الإطالة من عمر الإمبراطورية التي توسعت أرجائها في مختلف مواقع وبقايا حضارات العالم القديم ، فامتداد الجيش الروماني نحو مصر وبلاد الرافدين وبلاد فارس لم يثني من عزيمة الأباطرة في السيطرة على أصعب المناطق جغرافيا والتوسع نحوها مثل بريطانيا ودلماتيا والتوجه أيضا نحو داقيا ومنطقة البلقان الحالية التي تشمل العديد من المقاطعات التي ينتمي لها العنصر الثراكي الذي لعب دور كبيرا الى جانب وحدات الجيش الروماني المساعد من خلال أسماء الوحدات والعناصر الثراكية اعتمادا على النقوش اللاتينية ، فلهذا سنحاول في هذا المقال التطرق الى الثراكيين من حيث التكلم عن أصولهم وامتدادهم الجغرافي ضمن وطنهم الأم قبل خضوعهم للرومان ثم سنحاول الحديث عن دورهم في وحدات الجيش الروماني ، من خلال تصنيف مختلف الفرق والكتائب التي حملت أسماءهم ومحاولة معرفة المقاطعات الرومانية التي ارسلوا اليها واستقرو بها .

الكلمات المفتاحية: Roman Army ; Thracians ;Thracians in army ;Thrac Ala ;Thrac cohorts ; الجيش الروماني ؛ الثراكيين ؛ الثراكيين في الجيش ؛ الفرق الثراكية ؛ الكتائب الثراكية .


مكتبات الفضاء الرابع على الخط: نحو إنشاء مرجعية نظرية لعلاقة المكتبات بالأنترنت

دموش أوسامة,  ختير فوزية, 

الملخص: تعتبر المكتبات العمومية من المؤسسات الأكثر مرونة وتعقيد، وذلك راجع إلى كونها مؤسسات مفتوحة تتخذ أشكالها، ومهامها، وطبيعة خدماتها وفقا للنسق السياسي، والاقتصادي، والاجتماعي، والثقافي الذي تتواجد فيه، بغية تحقيق أهداف سامية ترتبط بضمان حق الجميع في الوصول والحصول على المعلومات والمعرفة والثقافة، والقضاء على الأمية. غير أن تحقيق هذه الأهداف بات أكثر تعقيدا أمام مجتمعات تعيش تحولات في طبيعة اكتسابها للثقافة والمعلومات، وفي أنماط القراءة والمطالعة التي تركز بشكل أساسي على العالم الرقمي والوسائط الرقمية. فقد أصبح التكيف مع هذه التحولات والتفكير العميق في علاقة المكتبات بالأنترنت ضرورة لبناء مكتبات المستقبل. هذا ما نحاول ابرازه من خلال هذه الدراسة التي نقدم من خلالها نموذج " مكتبات الفضاء الرابع على الخط " وأهم الممارسات التي تنطوي تحته، كما يقدم هذا النموذج مقاربة جديدة تمكن جميع المكتبات من مرافقة المواطنين في عملية الانتقال المنطقي والمنظم إلى أو في " مجتمع المعرفة ". Public libraries are among the most flexible and complex institutions, since they are open institutions that take their forms, their functions, and the nature of their services according to the political, economical, social, and cultural pattern in which they are located, with a view to achieving lofty goals associated with ensuring the right of all to access to information, knowledge, culture and the elimination of illiteracy, However, achieving these goals are more complex for a society that is undergoing transformations in the nature of its acquisition of culture, and information, and in reading patterns that are primarily focused on digital media. This study, through which we present the model of the " Fourth Space Libraries on the line ", and the most important practices under which it involves, and presents a new approach that allows these libraries to go with citizens and contribute to the logical orderly transition to/ into the " knowledge society ".

الكلمات المفتاحية: المكتبات العم ; مية ; الفضاء العم ; مي ; الفضاء الثالث ; الفضاء الرابع ; التعليم الرقمي


مجنّدون جزائريون في الجيش الفرنسي بين الإكراهات القانونية والحاجات الاقتصادية

سبقاق الطاهر, 

الملخص: الملخص: استغلت فرنسا ما تركه الجيش العثماني من تنظيمات عسكرية و شبه عسكرية، كما استغلت انخفاض مستوى المعيشة والفقر المنتشر فاستدرجت بعض الجزائريين وأجبرت البعض الأخر على الانخراط في صفوف الجيش الفرنسي مقابل مبلغ معلوم اعتبره بعضهم طوق نجاة من البؤس و التعاسة، ثم قننت عملية التجنيد ليصبح واجبا على الجزائريين أداءه تحت العلم الفرنسي. أثار قانون التجنيد الإجباري موجة من ردود الأفعال لدى السياسيين و العسكريين، لدى الفرنسيين في الوطن "الأم" ولدى المعمرين الفرنسيين والأوروبيين في الجزائر،و أيضا لدى الجزائريين كنخبة او عموم الشعب، فالمؤيدين اعتبروه مكسبا عظيما للاستفادة من القدرات القتالية للجزائريين، ومصدر مالي ضخمة للخزينة الفرنسية وحماية لأرواح الشباب الفرنسي. بعض الجزائريين اعتبروه مصدرا للاسترزاق وفقط، أما المعارضون من الفرنسيين كانوا يخشون انتزاع المجند الجزائري لحقوق المواطنة الفرنسية المترتبة عن أداء الخدمة العسكرية كواجب وطني فيتساوى بذلك مع المواطن الفرنسي، والمعارضون من الجزائريين اعتبروه ظلما ورفضوه وعبروا عن ذلك بشتى الأشكال قبل وأثناء الخدمة لكن فرنسا كانت الأقوى فجنّدت بالقوة وكممت أفواه عائلاتهم الرافضة. The French colonial system benefited of military and paramilitary organizations left by the Ottoman army, also it benefited of weak and low standard of living and widespread poverty. It also lured some Algerians and forced others to join ranks of the French army for a determinate wage, and then legalized the recruitment process to become a duty that Algerians must perform under French flag. Recruitment law triggered a lot of reactions among politicians and the militarians, among French and Algerians so. Supporters considered recruitment of Algerians into the French army was great advantage as human power and huge financial revenues for the French treasury. Some Algerians consider military service as a source of livelihood only. For certain opponents, including Algerian recruiter in the French army, generate rights of French citizenship resulting from the performance of the military service as a national duty; finally the colonial administration was the strongest.

الكلمات المفتاحية: التجنيد؛ الجيش الفرنسي؛ ميسيمي؛ الجزائر؛ فرنسا. ; recruitment- military – troops – army – war.


الـزوايا في مدينة معسكر خلال العهد العثماني

قرمان عبد القادر, 

الملخص: تعد الزاوية من المنشآت الدينية الهامة التي أدت دورا فعالا في نشر التعليم الديني والتربوي في الجزائر عامة ومدينة معسكر خاصة، فقد كانت مكانا لتلقين اللغة العربية وتحفيظ القرآن الكريم وتفسيره لطلبة العلم، كما أنها دأبت في بداية نشأتها على محاربة الجهل والأمية التي استفحلت في البلاد وحماية الثغور الساحلية من الاعتداءات الخارجية التي أنهكت البلاد والعباد. وهذا ما دفع شيوخها إلى بذل جهودا كبيرة في نشر القيّم الدينية الصحيحة والوعي الوطني بين أفراد المجتمع كحب الوطن وحمايته وحفظه من الفتن والغزاة، وقد كان لزوايا مدينة معسكر نصيب كبير في سبيل ذلك. وهذا ما سنحاول تبيانه وتوضيحه من خلال هذا البحث بالتركيز على التعريف بالزاوية من حيث نشأتها ودورها في إصلاح المجتمع، مع الإشارة إلى تاريخ أشهر زوايا مدينة معسكر وطرزها ومخططاتها المعمارية.

الكلمات المفتاحية: الزوايا، مدينة معسكر، الجزائر، العهد العثماني، مخططات معمارية


تطور عمليات التسليح خلال الثورة التحريرية الجزائرية بإقليم تبسة 1956-1958م

جابري نبيل,  شلالي عبد الوهاب, 

الملخص: شهدت الفترة 1956-1958 نشاطا متزايدا في تهريب السلاح عبر الحدود الليبية التونسية ولم تتوقف عملية التموين بالسلاح، حيث عمل جيش التحرير الوطني على إقامة ممرات من أجل جلب السلاح من مراكز التجميع، وبهذا أصبحت الأسلحة كثيرة ومتنوعة وأكثر حداثة من ذي قبل، وتنوعت مصادر السلاح حسب البلد المصنّع له، وكان أغلبها من أصول فرنسية أو بريطانية أو ألمانية أو إيطالية، وازداد حجم تهريب السلاح الذي أثر إيجابا على تسليح الثوار الجزائريين بالداخل، حيث أصبح التموين بالأسلحة والذخيرة عملية منظمة. ساهم إقليم تبسة في إمداد الثورة الجزائرية بالسلاح والذخيرة وكانت قوافل السلاح تصل إليها من تونس عبر مراكز محددة على ظهور الجمال باتجاه المناطق الأكثر أمانا، وبازدياد الحاجة إلى السلاح عمل قادة جيش التحرير الوطني بإقليم تبسة على إيجاد مصادر تموين عبر الحدود الشرقية، وكذلك مراقبة عملية توزيع المؤن والأموال ومجالات صرفها، والقيام بحركة نقلية داخلية للأفواج والفرق وتنظيم وهيكلة المنطقة من جديد، الأمر الذي أدى إلى توفّر الأسلحة والمؤمن من أجل دعم جيش التحرير الوطني بتبسة، ولم تكن عمليات التسليح بالأمر السهل بل واجهتها العديد من الصعوبات من بينها عرقلة قوافل التسليح من طرف الجيش الفرنسي، إضافة إلى قلة المال، وكذلك المراقبة الجوية التي تستهدف أي حركة مشبوهة يقوم بها المجاهدون. The period(1956-1958) witnessed an increased activity in arms smuggling across the Libyan-Tunisianborder, and the process of supplying weapons did not stop. The National Liberation Armyestablished passages to bring weapons from collection centers. Thus, weapons became many,varied, and more modern than before. Sources of weapons became diversified according tothe manufacturing countries, which were mostly French, British, German, or Italian. Theincreased amount of arms smuggling had a positive impact on the arming of Algerian rebelsinside, where supply of arms and ammunition became an organized process. Tebessa province contributed in supplying the Algerian revolution with weapons and ammunition. The convoys of arms were reached it from Tunisia through specific centers via camels towards the most safe areas. With the increased need of arms, the leaders of the National Liberation Army in Tebessa region tried to find sources of supply across the eastern border, monitoring the distribution process of supplies and funds and its areas for disbursement, doing an internal transportation movement for regiments and teams, and organizing and restructuring the region again which led to the availability of weapons and supplies in order to support the National Liberation Army in Tebessa. The armament operations were not easy, but faced many difficulties such as the obstruction of armament convoys by the French army, the lack of money, and the aerial surveillance to any suspicious movement carried out by al-Mujahideen.

الكلمات المفتاحية: مصادر السلاح ; التسليح ; القوافل ; تبسة ; التهريب


اللغة وتأويل النص القرآني في الفكر العربي المعاصر (محمد شحرور أنموذجا)

بوشافة الميلود, 

الملخص: شكلت اللغة إسهاما بارزا في ميدان قراءة النص القرآني في الفكر العربي والإسلامي المعاصر نتيجة تطور الأبحاث اللغوية في القرن العشرين والتي أضحى على إثرها الوحي القرآني نصا لغويا وأثرا أدبيا كغيره من النصوص البشرية الأخرى يخضع للتحليل اللغوي قصد فك شفراته ورموزه من أجل الغوص في أعماقه، ومن ثمة العمل على تحويله من حالة الثبات إلى حالة التغير والتعدد، وهو ما ساهم في دفع عجلة التأويل وإنتاج قراءات تأويلية متعددة ومختلفة. ومن ضمن المحاولات التي راهنت على اللغة كأداة لولوج النص القرآني وتأويله واكتشاف حقيقته هي محاولة محمد شحرور الذي حاول قراءة النص القرآني قراءة معاصرة، مستعملا اللغة من أجل إعادة النظر في المصطلح القرآني، وتجاوز القراءة التراثيّة التي سيطرت على العقل الإسلامي طيلة قرون. حاولنا من خلال هذه الدراسة رصد أهم الأفكار والتصورات التي شغلت مفكرنا في طرح مشكلة اللغة كآلية من آليات الفهم المعاصر، ودورها في العمليّة التأويليّة. The language was a prominent contribution in the field of reading the Qur'anic text in contemporary Arab and Islamic thought as a result of the development of linguistic research, which, after which the Qur'anic revelation became a linguistic text like other human texts, subject to linguistic analysis in order to decipher it in order to dive deeper, and thus work to transform it from a state of stability to a state of change, which contributed to the acceleration of interpretation and the production of various and different interpretive readings. One of the attempts that has been made to use language as a tool to access, interpret and discover the truth of the Qur'anic text is that of Mohammed Shahrour, who tried to read the Qur'anic text in a contemporary way, using language to re-examine the Qur'anic term, and to go beyond the traditional reading that has dominated the Islamic mind for centuries. Through this study, we have tried to clarify the problem of language as a mechanism of contemporary understanding, and its role in the interpretive process.

الكلمات المفتاحية: المنهج؛ المنهج البنيوي؛ النص القرآني؛ التأويل؛ محمد شحرور.


مؤسسات الذاكرة في الجزائر: النشأة و التطور

قاضي عبد القادر,  كادي زين الدين, 

الملخص: تمتلك الجزائر كغيرها من الدول مؤسسات للذاكرة (متاحف، مكتبات و مراكز للأرشيف) كل حسب طبيعة ممتلكاته و مقتنياته الرسمية و العلمية و الثقافية. نشأت هذه المؤسسات ببلادنا في أوقات مختلفة على مر العصور، حيث عُرف ظهور المكتبات منذ أمد بعيد تحتوي على تراث وثائقي ثري؛ فكري، علمي و فني. كما أن للجزائر تراثا وثائقيا رسميا نتج عن ممارسات الإدارات المختلفة التي عرفتها منذ التواجد العثماني بالجزائر وإلى غاية يومنا هذا. أما عن المتاحف التي ظهرت كمؤسسات هي الأخرى مع فترة الاحتلال الفرنسي فإنها تحتوي على نفائس و ذخائر و ممتلكات تعكس مظاهر الحياة التي عرفها المجتمع الجزائري. هذه الممتلكات تديرها مؤسسات رسمية نشأت لهذا الغرض وتطورت بشكل لائق أحيانا و بشكل غير لائق أحيانا أخرى كما هو الشأن بالنسبة للأرشيف؛ هذا الذي نسعى إلى إبرازه من خلال هذه الورقة البحثية. نعرض في هذا المقال هذه الأماكن مؤسسات الذاكرة ببلادنا؛ كيف نشأت وكيف تطورت مع مرور الزمن و ذلك من حيث الـموقع و البناية، و من حيث الـمؤسسات الـمكلفة بتسيير هذه الذاكرة و الحفاظ عليها، وكذا المهام المسندة إليها.

الكلمات المفتاحية: المكتبة الوطنية ; الأرشيف ; المتاحف ; الذاكرة ; مؤسسات الذاكرة ; التراث ; الممتلكات الثقافية ; الوثائق ; التحف ; التاريخ


النماذج المعرفية في العلوم الاجتماعية وإشكالية التحيز الأيديولوجي-علم الاجتماع أنموذجا-

قاضي هشام,  قلامين صباح,  شرقي رحيمة, 

الملخص: سنحاول في هذه الورقة البحثية أن نقوم بحفريات ﺇبستيمولوجية، تتناول النماذج المعرفية والمنهجية في العلوم الاجتماعية، محاولين بذلك معرفة التركيبة الإبستيمية التي من خلالها تتبلور النماذج الفكرية، وتُنحت المفاهيم العلمية لهذا العلم أو ذاك لتكون مرجعا لا يستطيع العالم أن يفكر خارج حدود تضاريسها كما يقول بول فاليري:( لا نفكر إلا على أساس النماذج).أي كيف تتموقع النَمذَجة سواء على مستوى المفاهيم، أو المضامين، أو على مستوى المناهج في العلوم الاجتماعية. وكيف يرسي النموذج جذوره في المسار المعرفي في العلوم الاجتماعية؟ ولعل لفلسفة العلوم دورا كبيرا في المساءلة النقدية للزوايا التي تَرتكن فيها النماذج المعرفية في العلوم الاجتماعية، لتطفوا من خلالها إشكالية التحيز والأَدلَجة في صياغة ووضع النماذج المعرفية في العلوم الاجتماعية،وعلى وجه الخصوص في علم الاجتماع الذي سنتناوله كأنموذج لبحثنا. In this research paper, we will try to do epistemological excavations, dealing with cognitive and methodological models in social sciences, trying to know the epistemological structure through which intellectual models crystallize, and the scientific concepts of this or that science are carved out to be a reference that the world cannot think outside the boundaries of its topography as Paul says Valerie: “We only think on the basis of paradigms.” That is, how modeling is located both in terms of conceptscontent, or curriculum level in the social sciences. How does the model lay its roots in the cognitive path in social sciences? Perhaps philosophy of science plays a major role in the critical accountability of the corners in which cognitive models are left in the social sciences, so that they float through the problem of bias and clues in the formulation and development of cognitive models in the social sciences, especially in the sociology that we will address as a model for our research.

الكلمات المفتاحية: نماذج المعرفية، إبستومولوجيا،إبستيمية،تحيز ايديولوجي، علم الاجتماع.


فكرة الله بين ديكارت وسبينوزا

عبيدالله زهرة,  بلحنافي جوهر, 

الملخص: Abstract: Research into God's problem was linked to the mental philosophers, Rune Descartes and Baruch Spinoza, who used mental evidence to prove and defend God's existence. They had a common principle of reason, but Descartes made metaphysics the principle in all knowledge as well as knowledge of God and did not deviate from the sceptical approach in his research on this subject, and provided evidence of the existence of God, and in return Spinoza took an opinion contrary to God linked to nature and considered it the inner cause of things. This is why we looked into it and compared Descartes's metaphysical thought to Spinoza's natural thought about God's problem. Key words: Descartes; Spinoza; God; essence; nature. الملخص: اقترن البحث في مشكلة الله باسم كبار الفلسفة العقلانية في العصر الحديث.وعلى رأسهم رونيه ديكارت وباروخ سبينوزا حيث استخدموا الأدلة العقلية في إثبات وجود الله والدفاع عنه. ، رغم أن الانطلاقة كانت واحدة والمنهج كان عقليا غير أن ديكارت جعل الميتافيزيقا هي المبدأ الأول ولم يخرج تصوره عن الممارسة الشكية التي خاضها في تأصيل الحقيقة بما في ذلك الحقيقة الالهية، ولتبيين ذلك يجب توضيح كيفية استثماره لمنهجه الخاص في الوصول إلى المعرفة الإلهية وأهم الأدلة التي بناها للبرهنة على وجود الله. في المقابل فقد اعتنق سبينوزا رأيا مخالفا عن الإله يقترن بالطبيعة ويجعل منه العلة الباطنة للأشياء جميعا، الأمر الذي يدفع إلى محاولة تقصي حقيقة الأمر بالمقارنة بين الطرحين حول المشكلة من خلال توضيح الجانب الميتافيزيقي الديكارتي والفيزيقي السبينوزي حول الطرح اللاهوتي وصولا إلى الفصل في مسألة التوافق أو التعارض بينهما. الكلمات المفتاحية: ديكارت؛ سبينوزا؛ الله؛ الجوهر؛ الطبيعة

الكلمات المفتاحية: ديكارت؛ سبينوزا؛ الله؛ الجوهر؛ الطبيعة ; Descartes; Spinoza; God; essence; nature


الهوية الرقمية للباحث الجزائري ودورها في تثمين نتائج البحث العلمي

تتبيرت سعاد, 

الملخص: جاءت هذه الدراسة كمحاولة لطرح موضوع الهوية الرقمية للباحث وآليات بناءها في الفضاء الرقمي، مع التركيز على تبيان أهمية هذه الأخيرة كوسيلة للترويج والتثمين للمحتويات العلمية في وقت بات فيه من الضروري أن يكون للباحث بصمة رقمية تعكس نشاطاته العلمية في جملة من الفضاءات الرقمية المحصورة من طرف محرك البحث Google والتوصل في نهاية الأمر إلى الحكم على طبيعة ومميزات هوية الباحث الجزائري من جهة وعلى فعاليتها ونشاطها من جهة أخرى. تم تقسيم هذه الدراسة إلى جانب نظري يدور حول مفهوم الهوية الرقمية، وجانب تطبيقي تم فيه قياس هوية باحثي مركز البحث في الإعلام العلمي والتقني Cerist أين تم التوصل إلى أن هذه الأخيرة هوية نشطة في كل من موقعResearchGate, Google Scholar وORCID ومتذبذبة في موقع Twitter This study came as an attempt to raise the topic of the researcher's digital identity and its construction mechanisms in the digital space focusing on its importance as a way to promote and value the scientific contents at a time when it is necessary for the researcher to have a digital fingerprint that reflects his scientific activities in a number of digital spaces confined by the Google search engine And to determine the nature of the identity of the Algerian researcher on the one hand , and on their effectiveness and activity on the other hand. This study was divided into a theoretical part deals with the concept of digital identity and an practicl part in which the identity of the researchers of the Research Center on Scientific and Technical Information was measured Where was found that this identity is active on Google Scholar, ResearchGate and ORCID and it is not active on Twitter

الكلمات المفتاحية: الباحث الجزائري ; التثمين ; مركز البحث في الإعلام العلمي والتقني ; نتائج البحث العلمي ; الهوية الرقمية


La mémoire rectifiée: Exemples sur les modalités de commémoration de l’enfant en Afrique romaine (1er s.ap.JC-3èmes.ap.JC)

صيادة سليمة, 

Résumé: The codes of funeral representation of a child have many particularities which mainly emphasize a special status. Apart from the gap between the age and the imagery representing the deceased, the details revealed by the epitaph allow us to go beyond the simple commemorative need and to glimpse a prospective approach where the question of the child’s future beyond death can be raised. The subject of this paper will focus on the contrast mentioned above but will also take into account details relating to parentage and the epithets chosen by the parents to commemorate their late offspring. This set of elements undermines that the right to memory might go beyond the limits of the living community to serve the deceased child in the afterlife with the hope that it complete its journey towards maturity and enjoy a more favorable destiny.

Mots clés: Memory ; Children ; Antiquity ; Iconography ; Epitaphs



Les 10 articles les plus téléchargés

2 172 هجرة العلماء الجزائريين إلى المغرب الأقصى وبلدان المشرق العربي خلال العهد العثماني ( 1520- 1830) 1 664 أزمـة حركـة انتصـار الحريـات الديمقراطيـة (MTLD) 1953 وقضية الصراع القائم بين جبهة التحرير الوطني والحركة الميصالية 1 044 مصنفات النوازل الفقهية وكتابة تاريخ المغرب الوسيط 790 الوثائق العثمانية وأهميتها في كتابة تاريخ الجزائر أثناء العهد العثماني 676 واقع الطفولة المسعفة في الجزائر 644 سؤال الدين في الفضاء الـعمومي: "قراءة في تصور يورغن هابرماس للمسألة الدينية " 632 تحليل الخطاب من المدرسة البنيوية إلى المنهج التداولي 448 دور السلطة القضائية في تنظيم واستغلال الأوقاف بمدينة الجزائر أثناء العهد العثماني من خلال وثائق المحاكم الشرعية (1520-1830) 400 بعض المعطيات عن المحاصيل الزراعية والثروة الحيوانية في بلاد المغرب الأوسط من خلال المصادر الجغرافية 373 " دراسة نفسية للشباب الذي خاض تجربة الهجرة السرية عبر القوارب وسبل التكفل بهم عمليا في الجزائر" -دراسة ميدانية على عينة ناجية من الشباب سبق لهم وأن عاشوا تجربة الهجرة السرية بحرا-