مجلة المواقف

مجلة البحوث والدراسات في المجتمع والتاريخ

Description

Almawaqif Journal for Social and Historical Studies is an international Open-Access, peer-reviewed journal, first established in 2007, by the University of Mustafa Stambouli Mascara, Algerian Republic. It publishes original synthesis of applied and theoretical researches in the fields of human and social sciences. It was founded in 2007 as an annual Journal, and then it joined the Algerian Scientific Journals Platform (ASJP) in 2016 and becomes semi-annual during 2018 and quarterly starting from January 2019. We publish in three languages: Arabic, English and French, in one volume of two issues per year, A print copy of our journal is freely distributed to international and national universities, library, and Research Center, (ISAM-Turkey, King Abdul-Aziz Al Saoud Foundation-Morroco ...) Almawaqif is a non-commercial Journal, and free of charge, no submission fee, no processing fee, and no fee on acceptance. Almawaqif aims to provide a good space for humanities and social sciences researchers, with its quick and professional feedback to authors, double and blinded peer reviewing, and its high quality and international editorial board, it will gain the trust of reviewers, authors, and readers.

13

Volumes

14

Numéros

334

Articles


ـ الشّعر الشّعبي الجزائري في الدراسات التاريخية: قصيدة "قصة مزغران" للشاعر الشّعبي لسيدي لخضر بن خلوف أنموذجا.

بن براهيم هاشمي,  ودان بوغفالة, 

الملخص: تسلط هذه الدراسة الضوء على الشّعر الشّعبي من رؤية تاريخية؛ ولأنّ الشّعر الشّعبي موروث ثقافي وتاريخي في الجزائر، فقد كان متنفّسا ثقافيا للجزائريين، ورغم اختلاف النُّقاد على تسمية الشّعر الشّعبي إلّا أنّهم اجمعوا على أهميته. اعتبر المؤرخون الشّعر الشّعبي مصدرا مهما في الدراسات التاريخية؛ لأنّ الشاعر الشعبي أحيانا يكون شاهد عيان في الحدث التاريخي أو سمع الخبر عن قرب. تُعد قصيدة "قصة مزغران" للشاعر الشعبي سيدي لخضر بن خلوف من المصادر التاريخية التي أرّخت للمعارك الطاحنة بين الجزائريين والأسبان، وقد أورد الشاعر الشعبي تفاصيل مهمّة عن المعركة بصفته مشاركا ومقاتلا في جيش حسن باشا.

الكلمات المفتاحية: الشّعر الشّعبي؛ الجزائر؛ معركة مزغران؛ سيدي لخضر بن خلوف؛ الأسبان


ممارسات تسيير الموارد البشرية وأثرها على الالتزام التنظيمي لدى العاملين دراسة ميدانية بالمؤسسة الوطنية لتصليح البواخر، بوهران

سيف الدين بومناد,  نجاة بزايد, 

الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى إبراز أهمية ممارسات الموارد البشرية وما يترتب عليها من خلال استفادة العمال من الترقيات والدورات التكوينية، وضرورة تكريس هذه الممارسات في الرفع من التزام العاملين في المؤسسة، والمتمثلة في مؤسسة تصليح البواخر وقد تم إجراء هذه الدراسة في وحدة وهران لتصليح البواخر، كما بينت النتائج أن هناك علاقة ارتباطية بين ممارسات الموارد البشرية والالتزام التنظيمي سواء المستمر والوجداني وهذا باختبار العلاقات الوسيطية للترقيات في العمل وعدد الدورات التكوين.

الكلمات المفتاحية: ممارسات تسيير الموارد البشرية ; الالتزام المستمر ; الالتزام الوجداني


الترجمات العربية لفلسفة هيغل

شوقي بن حليلم, 

الملخص: The arabic taught has given a great impotence to Higuel's philosophy , this could be seen in different philosophical writhing and articles . Tge study of his philosophy was a hard task for the arab authors and the translation from german to Arabic was was an obstacle but many of them ( arab authors ) succeeded to bridge heguel's philosophy to the arab reader Imam ABDELFATEH is one of the famous arab philosopher who studied heguel in his translation " The Encyclopidia of Philosophical Sciences ",In addition to different translations of philosophy and history like Naji Aoulani who was interested in German philosophy and Heguel's philosophy in particular like "Sool phinominolosy" The difference in translations can help us understand his philosophy even though the translation from German to Arabic was not easy. The thinker "Mustapha Safwan" translated heguel's book "science of mind oppearance who studied diffrent aspects like Religion, Mind, Speech and absolute knowledge. Froman other side the translation of "Beauty and the philosophy of Art" by George AL TARABISHI we can find differences in terms of expressions and idioms. We should insist on Heguel's capacity in discovering the hidden link between things aand diffrent philosophical ideas wich was a hard task for the arabic writer to decipher and interpret شكل اهتمام الفكر العربي بفلسفة هيغل تعددا في الترجمات وذلك في مختلف المؤلفات الفلسفية التي أنتجها هذا الفيلسوف الموسوعي وكانت قراءة المفكر العربي لهيغل أمرا شاقا في نقلها من اللغة الألمانية الى لغة الضاد وهذا الارهاق العقلي لم يثني من عزيمة المفكرين العرب في الوصول الى ترجمة من شأنها أن تصل الى المبتغى المطلوب وبالفعل توصل الكثير منهم الى تقريب هذه الفلسفة الى فكر العرب أمثال المفكر العربي امام عبد الفتاح الذي عرف بتأثره بهيغل تأثرا كبيرا في ترجمته خاصة لكتاب موسوعة العلوم الفلسفية إلى جانب ترجمة مؤلفات في فلسفة التاريخ وغيرها وتوسع الاهتمام الى مفكرين اهتموا بفلسفة هيغل أمثال المفكر ناجي العونلي الذي اهتم بالفلسفة الألمانية بشكل عام والفلسفة الهيغيلية بشكل خاص في ماقدمه من كتابات وترجمات منها فينومينولوجيا الروح وكل هذا الاهتمام لم يسلم من العذاب العقلي والمشقة الزائدة في التقرب من براديغم هيغل وهذا ما عبر عنه المفكر العربي زكرياء إبراهيم في مقدمة كتابه هيغل أو المثالية المطلقة على أن أبنائه الثلاثة قد أحبوا هيغل ومن خلاله أحبوا الفلسفة ما يدل على الاهتمام المتزايد بهذا الفيلسوف الموسوعي . كما أن اختلاف الترجمات لا يعيقنا في فهم هيغل بل العكس نتوصل الى فهم متعدد يسمح لنا بالتموقع داخل هذه الفلسفة فالإشراق الفلسفي الهغيلي قد كان باهرا رغم التعقيد الذي أعاق القراءة والترجمة الى العربية في بعض الحالات حيث اتجه المفكر مصطفى صفوان الى ترجمة كتاب هيغل علم ظهور العقل الذي يتناول مفاهيم كثيرة منها الذات ، المنطق ، العقل ، الدين ، المعرفة المطلقة واتصل مفكرنا بالنص الأصلي لهيغل أي من اللغة الألمانية إلى العربية ، ولم يقتصر الأمر على هذه المؤلفات بل اتجه محور الاهتمام الى ترجمة كتاب الجمال وفلسفة الفن عند المفكر جورج الطرابيشي والمفكر عبد المنعم مجاهد ومن خلال الترجمة نجد اختلافا في ترجمة المصطلح من اللغة الالمانية الى العربية ولكن لم يمنع هذا الأمر من وعي وفهم ما يريده هيغل من خلال نظرته الى الجمال والفن . وما ينبغي التأكيد عليه هو قدرة هيغل الهائلة على إدراك العلاقات الخفية بين الأشياء والكشف عن الروابط بين مختلف التصورات الفلسفية ولقد مر المفكر العربي بعذاب ومشقة في التقرب من فلسفته ووعيها .

الكلمات المفتاحية: Soul; beauty; self; consciousness; art روح ؛ جمال ؛ ذات ؛ وعي ؛ فن


الحملات الإعلامية ودورها في التوعية الصحية للمرأة أثناء موسم الحج (دراسة حول قافلة الديوان الوطني للحج والعمرة )

رندا بوسعيد,  الحاج سالم عطية, 

الملخص: الحج عبادة عظيمة وشعيرة مقدسة ، من أهم الفرائض الدينية لدى المسلمين ، إذ يعتبر موسم الحج أحد أكبر المواسم الدينية في العالم ، ومن العبادات الشاقة والمتعبة التي تتطلب مجهودا بدنيا كبيرا بسبب تعدد مناسكه وتنوع شعائره ، الأمر الذي يجعل الاهتمام بالجوانب الصحية أولوية قصوى لدى الجهات المعنية من أجل تمكين الحجاج من أداء مناسكهم والمحافظة على صحتهم وسلامتهم . وللمرأة المسلمة في الحج خصوصيتها ،إذ بالرغم من الجهود التي تقدمها السلطات الصحية فإن المرأة الحاجة قد تجهل العديد من الـأمور المتعلقة بالعوارض الصحية التي تصادفها وتؤثر على أدائها لمناسك الحج من أركان وواجبات، ولذا تحتاج المرأة المقبلة على الحج إلى معرفة العديد من الأمور المتعلقة بصحتها . تهدف هذه الورقة إلى تسليط الضوء على موضوع الحملات الإعلامية ودورها في التوعية الصحية للمرأة المقبلة على أداء مناسك الحج من خلال تقديم قراءة في حملة الديوان الوطني للحج والعمرة لمعرفة مدى أهمية هذه الحملات في رفع الوعي الصحي لدى المرأة الحاجة.

الكلمات المفتاحية: اتصال اجتماعي ; الحملات الإعلامية ; التوعية الصحية ; مناسك الحج ; المرأة


مفهوم الحس المشترك في الإستطيقا الكانطية من وحدة الذوق الإنساني إلى التطلّع نحو كونية الحكم الجمالي

أسماء خديم, 

الملخص: يملك كل إنسان جملة من الانطباعات والتصورات تجاه ما يحيط به من أشياء وظواهر، وغالبا ما تختلف تلك الانطباعات من شخص إلى آخر باعتبارها ناتجة عن خصوصية تلقي كل منا للموضوعات الخارجية. وكنتيجة لهذا التباين تتمايز –وبالضرورة- مفاهيمنا وبالتالي أحكامنا على كل ما هو خارجي. وقد عمل العلماء عبر فترات من الزمن على فهم الظواهر الطبيعية وصياغة قوانينها حتى تصبح معرفتنا بذلك العالم واحدة، لا يطالها الاختلاف ولا يمكن لأي منا اختراق نظام الكون بحجة أنه لا يروق له أو لا يناسبه. ومع هذا ينفلت جانب من الذات الإنسانية ليصبح مجالا للاختلاف المبرر وهو الذوق، حيث يستقل كل منا برأيه دون أن يهتم بالآخرين. لكن الأمر سينقلب مع كانط عندما يقول بما يسميه بالحس المشترك وهو الأساس القبلي الذي يبرر وحدة واتفاق الذوق الإنساني. Abstract : Everyone has a collection of impressions and conceptions into all that encompass him of things and phenomenon’s, generally these impressions are different from person to other because it result from the particularity of our receive to the outside subjects. That results-with necessary- the different of our conceptions that our judgments on all the outside. The knowing’s had a hard work to learn the natural’s phenomenon, and to make their rules in order to our knowledge for this world is one and firm. But we find a flank of owner which escapes in order to become pious different, it is the tact. Where everyone is free in his view without care the others. But with E, Kant the concern will be change with sense common which is the apriori fundament who justifies the unity of human tact.

الكلمات المفتاحية: الحس المشترك ; الجمال ; الحكم ; الذوق ; الكونية ; sense Common ; tact ; beauty ; judgment ; universality


"لغة الخلافة" في ميزان الاستشراق الجديد

سليمان جبار, 

الملخص: Summary: The subject of “Caliphate” in Islam is old and renewable, it took a lot of attention of Sahaaba “may Allah be pleased by them”, and it also took the thoughts of some parties, groups and modern Islamic organizations. The classical Orientalism has examined this at an early age, it studied and searched about what concerns the Muslims, one of its earliest writings is the book of “The language of politics” by Thomas Arnold in 1924. The new Orientalism has followed the lead of its predecessors in this; its latest writings were “The language of politics in Islam” by the new American orientalist and political adviser Bernard Louis. The book is a collection of some words used as a political communication language in caliphate governing offices since its rise until its fell down, the author used several methods such as: “ impact and influence” , and “Physiology” , in order to prove that these words are interned and not original. Our study is based on Analyzing what the author has achieved and try to criticize him in comparison with some of those who wrote in the same subject among orientalists and others. الملخص: موضوع "الخلافة " في الإسلام قديم متجدد؛ نال كبير الاهتمام من طرف الصحابة رضي الله عنهم فقها وممارسة، وأخذ حظا وافرا من فكر بعض الأحزاب والجماعات والتنظيمات الإسلامية المعاصرة. عاين الاستشراق الكلاسيكي ذلك مبكرا، وهو الدارس الباحث عمّا يهم المسلمين ، ومن بواكير منتجاته كتاب "الخلافة" لـ: "توماس أرنولد" سنة 1924م. وقد سار الاستشراق الجديد سير سلفه في ذلك، فسالت أقلامه في قوالب مختلفة، من أواخر مخرجاتها، كتاب: " لغة السياسة في الإسلام" لرائد الاستشراق الجديد والمستشار السياسي الأمريكي: "برنارد لويس". الكتاب هو عبارة عن مجمع لبعض المفردات المستعملة كلغة تواصل سياسي في دواوين حكم الخلافة منذ قيامها حتى سقوطها، استعان الكاتب فيه بمناهج عدّة في مقدمها: "الأثر والتأثر"، و"الفيلولوجيا"، ليثبت أن هذه المفردات دخيلة وليست أصيلة. ودراستنا هذه تقوم على تحليل ما توصل إليه الكاتب ومحاولة نقده مقارنة ببعض من كتبوا في هذا الشأن من بني الاستشراق وغيرهم.

الكلمات المفتاحية: Caliphate, Orientalist, Political thought, Louis, suspicion ; الخلافة؛ المستشرقون؛ الفكر السياسي؛ لويس؛ الشبهة.


النسب عند ابن خلدون: دوره وأهميته في تنظيم المجتمع القبلي

ربيع زمام,  محمد حمداوي, 

الملخص: الملخص: إذا كانت المجتمعات الحديثة قائمة على أساس الروابط السياسية والقانونية والإدارية وقيم المواطنة، فإن المجتمعات التقليدية العربية كانت قائمة على أساس النسب، والذي يعتبر مدخلا رئيسيا ومتغيرا أساسيا لفهم البنية الاجتماعية والسياسية للمجتمعات القبلية، من خلال كونه عنصرا هاما لعضوية الفرد داخل الجماعة وانتسابه وانتمائه لها في إطار تحصيل الهوية الاجتماعية، كما يعتبر النسب سواء كان وهميا أو حقيقيا محور تماسك الجماعة وتضامنها وترابطها، فمن خلاله تنشئ العلاقات والروابط الاجتماعية بين الأفراد، وبناءا عليه تتحدد الأدوار والوظائف والمكانات حسب ما أشار إليه ابن خلدون. Abstract: If modern societies are based on political, legal, administrative and citizenship values, traditional Arab societies have been based on descent ones, which is a key and fundamental input towards understanding the social and political structure of tribal societies by being an important element of individual membership within the group and its affiliation to it within the frame of social identity claiming, as well as the descent, whether imaginary or real is conceived as a an axis of unity and solidarity, through which social relations and links between individuals are established, and accordingly the roles functions and positions are determined as it was narrated by Ibn Khaldun.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: النسب، الصريح؛ الشرف؛ ابن خلدون؛ عصبية. ; Key words: Linage, Pure; Ibn Khaldoun; Nobility ; Asabiya. ; Key words: Linage, Pure; Ibn Khaldoun; Nobility ; Asabiya.


Représentations sociales des rôles de la femme dans le couple

رجاء زيتوني,  حلومة شريف, 

Résumé: Le présent travail, interroge la représentation du rôle la femme au sein du couple, à la fois chez l’homme et chez la femme ainsi que les similitudes et les différences des deux représentations sociales. L’approche adoptée est l’approche structurale des représentations sociales (théorie du noyau central d’Abric) en combinant entre les techniques de l’évocation hiérarchisée et les entretiens avec les couples constituant la population de la recherche. Le logiciel IRAMUTEQ et l’analyse thématique des entretiens ont été utilisés comme outils d’analyse. La confrontation des deux représentations montre une différence au niveau de l’importance accordée à l’ensemble des rôles de la femme dans le couple définis par l’un et par l’autre. Une différence de sens liée à une dynamique représentationnel, spécifique à chacun, influencée à la fois par le culturel traditionnel et le moderne situationnel.

Mots clés: Représentation sociale; rôles ; l’homme ; la femme ; le couple. ; Représentations sociales ; roles ; la femme ; l'homme ; le couple


الثقافة و التربية الدينية عند جون ديوي

محمد بن صابر, 

الملخص: The American educator John Dewey is classified among the greatest philosophers of education that humanity has ever known for his knowledge and thoughts. A long his life, he enriched the world of education with a great number of books dedicated to this domain which he put in service of the american society and for the international community. This study aims to clarify the relationship between the Culture and religious education in Dewey’s thought. This education is considered as an important factor dealing with the individual and social existence. It is, according to Dewey, the basic element in forming individuals and building civilization for there are, in any civilisation, some transient elements and others are constant. The school is primarily a social institution, the school shoold grow gradually out of the home life,that it should take up and continue the activities with which, the child is already familiar in the home. Education like politics, literature and the plastic arts,is itself a phenomenon of human cullture. Evrery teacher should know the degnity of his profession, that he is a social servant set apart for the maintenance of proper social order and the securing of the right social grouth. In this way the teacher is always the prophet of the True God and the benchmark to the trait of the Right. He is the primary basis of education, he is the child’s powers when he works along the general constructive lines which gave birth to civilization. يصنف المربي الأمريكي جون ديويJohn Deweyضمن كبار فلاسفة التربية الذين أنجبتهم الإنسانية عبر تاريخها الطويل وذلك تقديرا لإنتاجه الفكري والتربوي الغزير الذي وضعه في خدمة أمته الأمريكية خاصة والمجتمع الإنساني بصفة عامة. يهدف هذا المقال إلى توضيح علاقة الثقافة بالتربية الدينية عند ديوي حيث تمثل التربية إحدى أهم المسائل المرتبطة بالوجود الفردي والإجتماعي، وهي تعتبر العامل الأساسي في تكوين الأفراد وبناء الحضارة، فهناك عناصر عابرة وأخرى باقية في الحضارة. المدرسة هي أولا مؤسسة إجتماعية، فينبغي أن تنمو المدرسة تدريجيا من حياة البيت، فتتعهد ألوان النشاط التي ألفها الطفل في البيت وتدفعها إلى الأمام، والتربية كالسياسة والأدب والفنون التشكيلية هي نفسها ظاهرة من ظواهر الثقافة الإنسانية وأن صلتها بالتاريخ الإجتماعي وبالحضارة صلة باطنة. يجب أن يعرف كل معلم كرامة مهنته أنه خادم إجتماعي إنفرد بحفظ النظام الإجتماعي الصحيح، وتأمين النمو الإجتماعي الصادق. وفي هذا الطريق المعلم هو دائما رسول الإله الحق والهادي إلى ملكة الحق والأساس الأول للتربية، هو قوى الطفل حين يعمل في نطاق تلك الخطوط العامة الخالقة التي أنتجت الحضارة.

الكلمات المفتاحية: culture; Community; School; Child; Religious education. ; ثقافة ؛ مجتمع؛ مدرسة؛ طفل ؛ تربية دينية


مآسي الجزائريين ومعاناتهم من خلال تطبيق رخصة التنقل بين 1850-1930 tragedies of the Algerians and their suffering through the application of the mobility permit between 1850 - 1930.

الصادق دهاش, 

الملخص: This work is an attempt to show a serious aspect of the suffering of a large number of Algerians who have been under house arrest, that they do not move or do not move elsewhere, to Algeria, in order to paralyze their hostile movements to the French occupation and use this punishment as an excuse to confiscate their lands and their lands and their property and to humiliate and avenge them, eventually becoming slaves and simple workers of the French, but only to gain their daily strength, but how to subject the Algerians to such open and simple methods, they refused what they could by all means. Ce travail est une tentative de montrer un aspect grave de la souffrance d’un grand nombre d’Algériens qui ont été assignés à résidence, qu’ils ne déménagent pas ou ne déménagent pas ailleurs, en Algérie, Afin de paralyser leurs mouvements hostiles à l'occupation française et d'utiliser cette punition comme une excuse pour confisquer leurs terres et leurs terres et leurs biens et pour les humilier et les venger, devenant finalement des esclaves et de simples travailleurs des Français, mais seulement pour gagner leur force quotidienne, mais comment soumettre .les Algériens à des méthodes aussi ouvertes et aussi simples, ils ont refusé ce qu'ils pouvaient Par tous les moyens هذا العمل محاولة لتبيان مظهر خطير من مظاهر معاناة شريحة كبيرة من الجزائريين الذين فرضت عليهم الإقامة الجبرية، بأن لا يتنقلوا أو ينتقلوا من مكان لآخر داخل الجزائر إلا بوجود رخصة وذلك بهدف شل تحركاتهم المعادية للاحتلال الفرنسي، واستخدام هذه العقوبة ذريعة لمصادرة أراضيهم ومواشيهم وكل ممتلكاتهم وإذلالهم والانتقام منهم، ليصيروا في النهاية عبيدا ومجرد عمال أجراء عند الفرنسيين، لا يفكرون إلا في كسب قوتهم اليومي ،ولكن هيهات أن ينحني الجزائريين لمثل هذه الأساليب المكشوفة وما أكثرها ،فقد قاوموها بما يستطيعون بكل الوسائل.

الكلمات المفتاحية: Mobility permit؛ Earths confiscation؛ Migration ؛ Repressive measures ؛ Control. ; Permis de mobilité ؛ Confiscation de terre؛ Migration؛ Mesures de répressives؛contrôle. ; رخصة التنقل ؛ مصادرة الأراضي ؛ الهجرة ؛ اجراءات ردعية ؛ الرقابة.


INFRASTRUCTURAL GAPS AND ECONOMIC DIVERSIFICATION IN NIGERIA

Onyekeni Alexander,  Ihediwa Nkemjika, 

Résumé: ABSTRACT In recent years, infrastructural developments have become an important vehicle for economic diversification and development, and for many regions and countries both in the developed and less developed societies, financing the gaps in infrastructure for economic diversification has become an integral element of economic development policy. In particular, Nigeria, being a mono-economic oil revenue-dependent nation and faced with the problems of fluctuating world oil prices, bad leadership and mismanagement of its resources, was recently hit by recession. To tackle this uncertainty, the government has focused on diversification of the economy from oil to agriculture, tourism, mining and solid mineral development, etc, to finance its expenditure programmes for growth and longer term economic stability. Economic growth is made possible by improvements in the quantity and quality of factors or resources- land, human and productive capital resources or infrastructure such as roads, railways, water, communication, power, etc. as this paper argues, the mono-economy structure (our excessive reliance on oil as a major source of revenue), is a big problem confronting the Nigerian state. However, while government is seeking economic diversification through agriculture to counter instability in global oil prices, a number of challenges to agricultural developments are identified. These may be overcome collectively through significant investment in rural infrastructure. Just as some ground speed is required for the aircraft to airborne, certain critical amount of infrastructure must be put in place for economic diversification to be made possible. The paper argues overall that it is through requisite investment in infrastructure and the diversification of the economy that the economy can grow and develop.

Mots clés: Infrastructure ; Gap ; Economic ; Diversification ; Nigeria


Construction Identitaire Sexuelle et Représentation de l'homme et de la femme chez les enfants de 10 à 12 ans

Billami Aouatif Leila,  Fsian Hocine, 

Résumé: Ce présent travail a pour objet, l’étude de la représentation et de la construction identitaire sexuelle chez les enfants de 10 à 12 ans, selon une conception multidimensionnelle qui regroupe différents aspects : biologique, social, cognitif et affectif. Cette construction est en constant remaniement, toute expérience affective, relationnelle ou sociale participe à son enrichissement ou bien a son altération. Il est vrai que la construction de l’identité sexuelle est avant tout d’ordre personnel et singulier, mais elle s’élabore dans un mouvement constant et permanent entre soi et l’environnement. Ainsi notre principal objectif est de démontrer la manière dont l’enfant élabore sa construction de l’identité sexuelle et ses représentations du féminin et masculin, ceci dans les rapports qu’il entretient avec sa culture d’appartenance. Pour le recueil et l’analyse des résultats nous avons utilisé la méthode de triangulation, en combinant les méthodes expérimentale, différentielle et statique, le traitement des données c’est réalisée à travers le logiciel d’IRAMUTEQ.

Mots clés: Représentation ; Identité Sexuelle ; Construction Identitaire ; Enfants


إسهامات التيار الوظيفي في مقاربة الظاهرة الإعلامية والاتصالية

مختار جلولي, 

الملخص: يهدف هذا المقال إلى إبراز إسهامات النظرية الوظيفية في مقاربة الظاهرة الإعلامية والاتصالية من خلال التركيز على إسهامات دوركايم في هذه النظرية وجهوده في إثراءها، وأهمية استخدام التحليل الوظيفي لوسائل الإعلام والاتصال. فالوظيفية تعد أهم النظريات الحديثة التي ظهرت في السياق الغربي لمقاربة الظواهر الإنسانية والاجتماعية مما جعلها نظرية القرن. وهذا ما ساعد إلى حد كبير في انتشارها واستخدامها كمقاربة علمية حديثة في كثير من البحوث والدراسات خاصة في بحوث الإعلام والاتصال التي ارتكزت في بدايات ظهورها منذ ثلاثينات القرن الماضي على علماء الاجتماع الوظيفيين أمثال لازار سفيلد، بارسونز، روبرت ميرتون وكاتز وغيرهم. فإسهامات الوظيفية في مقاربة الظاهرة الإعلامية والاتصالية هو إسهام كبير بدليل أن مختلف البحوث في هذا الميدان قام بها الوظيفيون، إذ حاولوا من خلالها تفسير تأثير وسائل الإعلام والاتصال على الجمهور والبحث في الوظائف التي تؤديها وسائل الإعلام في المجتمع. وتأسيس تقليد بحثي إمبريقي قائم على قياس السلوك الجماهيري بالإضافة إلى مساهمتها في ظهور عدة نظريات إعلامية حديثة على غرار الاستخدامات والاشباعات، نظريات التأثير الانتقائي، حارس البوابة وترتيب الأولويات...الخ.

الكلمات المفتاحية: المقاربة، النظرية الوظيفية، التحليل الوظيفي، وسائل الإعلام، الظاهرة الاتصالية.


The characteristics and ethics of the communicator under the new media environment

رقية بوسنان, 

Résumé: The aim of this article is to clarify the characteristics and ethics of the communicator in the digital environment, which has characteristics that separate them from the traditional media environment. The subject elements were introduced in the context of the Gatekeeper's approach and the corresponding modifications to this environment in order to identify the characteristics of the contact person. Ethics, the approach of social responsibility, the approach of Islamic media and the approach of moral duty. The article reached important results, including the need to be able to deal with the digital environment in the design, editing and dissemination of media messages, and the need to activate the ethical factors in this environment to ensure responsible and committed publishing work to build positive the perceptions and behavior of the recipient

Mots clés: Ethics; Communicating; New Media; Digital Environment


La zaouia Aissaouia de Constantine

Hocine Taoutaou, 

الملخص: The zawiya Aissaouia of Constantine is one of the oldest religious institutions in the city and its brotherhood is one of the largest in Algeria. Only she is little known. This study, which is devoted to it, is based on new data provided for the first time by the restoration project, to which we have contributed. It aims to make known its history, and through it the history of modern religious architecture and construction of Algeria. تعتبر الزاوية العيسوية لمدينة قسنطينة واحدة من أقدم المؤسسات الدينية لهذه المدينة، كما تعد الطريقة العيسوية من أهم الطرق في الجزائر. بالرغم من كل ذلك فهي غير معروفة. أظهرت تحقيقاتنا الوثائقية أنها لم تدرس بسبب نقص المراجع و شح المعلومات. لذلك أتت هذه الدراسة التي تهدف إلى التعريف بتاريخها٬ الذي نسعى من خلاله إلي التعرف غلي العمارة الدينية الحديثة بالجزائر٬ وذلك استنادا إلى بيانات جديدة كشف عنها لأول مرة مشروع ترميم هذه الزاوية٬ الذي ساهمنا في انجازه.

الكلمات المفتاحية: Zawiya Aissaouia; Religious order; Architecture; Construction; Chronology. ; الزاوية العيسوية؛ الطريقة العيسوية؛ الهندسة المعمارية؛ تقنية البناء؛ التسلسل الزمني.


التمثلات السياسية للنخب الثقافية والسلطة بالجزائر في عهد الدايات 1671ـ1830م

طوبال فاطمة الزهراء, 

الملخص: نريد من خلال هذه الدراسة، تسليط الضوء على الدور السياسي لنخبة من الشرائح الاجتماعية التي برزت في إيالة الجزائر في عهد الدايات وعلى أثر التواجد العثماني عليها وعن ما إذا كانت هذه الطبقات الوسطى قد مثلت فعلا المجتمع الجزائري أو أنها كانت مجرد أداة سخرتها السلطة لخدمة مصالحها الداخلية. و رغم أن البحث في موضوع النخبة لا ينفي عنها تأثرها بما يحيط بها من مؤثرات سياسية لأنها جزء من سياق عام، ارتأينا إعادة نظر جذرية في تفكيك التمثلات السياسية للنخبة الثقافية و السلطة وتصحيح مسار الواقع التاريخي الذي أسيئت دراسته بقوة. Abstract : In this study, we want to highlight the political role of the elite of the social strata that emerged in Algeria in the era of the Daiyat and the influence of the Ottoman presence on them and whether these middle classes represented the Algerian society or were merely a tool used by the authorities to serve their internal interests. Although the research on the subject of the elite does not negate its impact on the surrounding political influences because they are part of the general context, we saw a radical re-examination of the dismantling of political representations of the cultural elite and power and correct the course of historical reality, which has been strongly studied.

الكلمات المفتاحية: النخبة؛ السلطة؛ التمثلات السياسية؛ المقاربة التاريخية؛ التعبئة العاطفية؛ الأسر الشريفة. ; key words: The elite; the authority; the political approach; the historical approach; the emotional mobilization; the honorable families.


دور الإعلام المحلي في التوعية الصحية بمرض سرطان الثدي لدى النساء الماكثات بالبيت (إذاعة سطيف المحلية نموذجا)

وليدة حدادي, 

الملخص: تهدف هذه الورقة البحثية للكشف عن دور الإذاعة المحلية في التوعية الصحية بمرض سرطان الثدي لدى النساء الماكثات بالبيت، من خلال دراسة ميدانية بمدينة سطيف، على عينة من المستمعات بلغ قوامها 50 مفردة، وباستخدام أداة الاستبيان تم التوصل إلى مجموعة من النتائج، أهمها أن البرامج الصحية بإذاعة سطيف المحلية مفيدة في الحصول على معلومات جديدة ومفيدة عن مرض سرطان الثدي بنسبة 80%، حيث أفادت عينة الدراسة في التعرف على سبل الوقاية من المرض كالقيام بالفحوصات الطبية (ضرورة الفحص الدوري على الثدي مرة كل عام)، وفي التعرف على كيفية اكتشاف الورم مبكرا، إضافة إلى التعرف على مخاطر مرض سرطان الثدي وأسبابه (العوامل الوراثية، السن، زيادة الوزن، التغذية)، ولذلك توصي الباحثة بضرورة تكثيف البرامج الإذاعية الصحية حول المشكلات والأمراض الخطيرة التي يعاني منها المجتمع بصفة عامة، ومرض سرطان الثدي بصفة خاصة، وذلك بصفة مستمرة لا مناسباتية، من أجل توجيه جمهور المستمعات إلى الطرق الوقائية والعلاجية المناسبة لمكافحة هذا المرض.

الكلمات المفتاحية: الإعلام المحلي ; الإذاعة المحلية ; التوعية الصحية ;مرض سرطان الثدي


هجرة الجزائريين إلى فرنسا خلال العهد الاستعماري من خلال الكتابات الفرنسية (1830-1962م)

لعرج شيخ,  لعرج الشيخ, 

الملخص: الملخص: حركة الهجرة الجزائرية نحو فرنسا حركة قديمة، بدأت منذ الاحتلال الفرنسي للجزائر عام 1830م، واستمرت إلى ما بعد الاستقلال الوطني وكانت تختلف في كثافتها من منطقة لأخرى تبعا لظروف كل منها، ومن فترة لأخرى تبعا للأحداث التاريخية ولجوء فرنسا إلى تعطيلها في العديد من الفترات أمام ضغط المعمرين. ورغم هذا التعطيل والخنق الذي كانت الإدارة الاستعمارية تمارسه ضد الجزائريين وفي مقدمتهم الشباب إلا أن الهجرة ازدادت كثافة نحو الأراضي الفرنسية، فرارا من تدهور الأوضاع الاجتماعية لشعبنا. ولم تقتصر الهجرة في بعض الأحوال على مناطق فقيرة بقدر ما شملت حتى بعض الجهات الميسورة نسبيا في ظل الإجراءات الاضطهادية أيضا ضد شعبنا. والجزائريون كانوا مدركين للظروف التي تنتظرهم، من عنصرية وحقد وإهانة، ورغم ذلك عبروا الحدود للضفة الأخرى لعلهم يستفيدون من بعض الظروف المخففة. انطلاقا من ذلك تحاول هذه الدراسة تتبع مراحل هذه الهجرة في فترة الاحتلال الفرنسي، وتحليل دوافعها الأساسية، وإبراز المناطق الرئيسية التي صدرت منها الهجرة، محاولين الوقوف على معاناة المهاجرين خلال كل هذه الفترات، ونظرة الفرنسيين اليوم لمغتربينا الذين كانت فرنسا تشجع آباءهم على العمل في أراضيها والاستفادة منهم.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الهجرة؛ الاستعمار؛ الفرنسيون؛ المراحل؛ المهاجرون.


كيف يمكن أن نتجاوز إشكالية الكمي والكيفي في تحليل المضمون؟.

تمار يوسف, 

الملخص: ترجو هذه المحاولة، فتح باب التفكير في مقاربتين لاطالما كانت محل خلاف بين مختلف التيارات الفكرية و المنهجية، و نقصد بها التحليل الكمي مقابل التحليل الكيفي، فالغرض هو الفكير في امكانية الاستنفاع من مزايا كلاهما في إطار من التزاوج أو التكامل في تقنية تحليل المضمون على وجه الخصوص و في كل أنواع الدراسات التي تستعمل إحدى المقاربتين على حد، فنحن نرى أن التكامل بينهما قد يعطى فائدة علمية كبيرة و دفعة قوية للإشكاليات التي تطرحها العلوم الإنسانية و الاجتماعية بصفة عامة.

الكلمات المفتاحية: التحليل الكمي ; تكامل الطريقتين ; الإعلام ; الاتصال ; التحليل الكيفي


جدلية الذكورة والأنوثة في العائلة التقليدية من خلال طقوس العبور

عصام براهم,  موفق زازوي, 

الملخص: تعكس طقوس العبور في العائلة التقليدية الجزائرية رؤية المخيال الاجتماعي للذكورة والأنوثة، ونمط العلاقة القائمة بين عالم الرجال وعالم النساء، إذ تتصل طقوس العبور بأهم التغيرات والتحولات التي تطرأ على الإنسان طوال دورة الحياة من الولادة والختان والزواج والموت. حيث تتجلى عبر طقوس العبور مظاهر التمييز بين الذكر والأنثى منذ لحظة تخلق الجنين إلى استقبال المولود، باعتبار أن الذكر في المخيال الاجتماعي حامل اسم العائلة، والعامل عل تمديديها من خلال الإنجاب. ولتستمر طقوس العبور عبر طقس الختان في تأكيد الأصل الأبوي من خلال عملية غرس قيم الهوية الذكورية والدمج في عالم الرجولة. ولترتسم حدود العلاقة بين الرجل والمرأة عبر طقوس الزواج بوصف الزواج مرحلة عبور اجتماعي ووجودي في وضعية الفرد، التي ستشهد تحولاً شاملاً على كل المستويات. وتشكل طقوس الموت الحلقة الأخيرة من حلقات طقوس العبور كأبرز التغيرات التي تلحق وضع الإنسان، وبذلك تعمل طقوس العبور على مراقبة هذه التحولات الكبرى، والإشراف عليها وجعلها منسجمة مع معتقدات الجماعة وتصوراتها وتمثلاتها الدينية والاجتماعية. Abstract: The transitory rituals of the Algerian traditional family reflect the vision of the social imagination of masculinity and femininity, and the pattern of the relationship between the world of men and the world of women. Where the passage rituals manifest the manifestations of discrimination between male and female since birth, as the male holder of the family name, and continue the rituals of passage through ritual circumcision in the confirmation of parental origin through the process of instilling the values of male identity. The boundaries of the relationship between men and women are defined by the marriage ritual as a stage of social and existential transit in the individual's situation. The ritual of death is the last episode of the rite of passage, and the rites of passage are used to observe these great transformations, to supervise them and to make them compatible with the group's beliefs, perceptions, and religious and social representations. Keywords: rite of passage; Masculinity; Femininity; Traditional family; Social imagination.

الكلمات المفتاحية: طقوس العبور; الذكورة; الأنوثة; العائلة التقليدية; المخيال الاجتماعي.


الأفلام الوثائقية على المنصات الرقمية _دراسة في بنية المحتوى وأنماط التفاعل_

سعيدة خيرة بن عمار, 

الملخص: الملخص: فرضت التطورات التقنية ذات المكون الثوري على مستوى منصات الويب تغيير الكثير من الممارسات الاتصالية والتي لامسّت عمق جوانب صناعة، انتاج، توزيع وعرض المادة الإعلامية التي انتقل حضورها في المحصلٌة من الحوامل التقليدية إلى الحوامل الرقمية. ونستهدف من خلال الدارسة الحالية الاقتراب من محتوى المواد الوثائقية التي تحتضنها المنصات الرقمية والتي تشمل جملة تطبيقات الويب 2.0 التي وفرت للمستخدم منظومة تفاعلية من المحتوى الاعلامي الاحترافي (انتاج وسائل الإعلام) والمحتوى الهُوَاتي (الفردية/أعمال الهواة...الخ) في حامل رقمي ديناميكي بوساطة سيرورة إعادة انتاج للمحتوى التقليدي أو سيرورة انتاج رقمي بحت. وقد أتاحت المنصات الرقمية للأفلام الوثائقية مجموعة من الخيارات كالنقد والتعليق الفوري وإعادة النشر والمشاركة وحتى اختيار أوقات المشاهدة من طرف الجمهور المتفاعل ممّا ساهم في تطوير العمل الوثائقي و خلق كثافات جديدة للتمثلات والأفكار والتي ربما لم يفكر فيها منتجو هذه الأفلام الوثائقية على المستوى المؤسساتي والاحترافي. وعلى مستوى الإنتاج الفردي والجمعي، أتاحت المنصات الرقمية إمكانية انتاج محتوى وثائقي جديد متميّز يختلف عن المحتوى التقليدي من ناحية العرض، البناء، الأسلوب وحتى من ناحية الجمهور المتلقي والذي يتحول إلى جمهور ايجابي يعلق وينقد ويعيد طرح ومشاركة هذا المحتوى على نطاق أوسع. Abstract: The web technological developments have changed many communication practices which have touched the industry of production, distribution and presentation of the media content whose presence has moved from traditional to digital support. Through the current study, we aim to get closer to the content of the documentaries that are presented in digital platforms including the Web 2.0 applications, which provides the user with an interactive system of professional media content (media production) or amateur content (individual / amateur work, etc.) in a dynamic digital holder through a reproduction process of traditional content or purely digital production process. Digital platforms have provided for documentaries a range of options such as criticism, immediate commentary, re-publication, participation, and even viewing times from the interacting audience which contributed to the development of documentary work and create new densities of representations and ideas that may not have been considered by the producers at the institutional and professional level. At the individual and collective production level, digital platforms have made it possible to produce new distinct documentary content that differs from traditional content in terms of presentation, construction and style even in terms of the receiving public, which turns into a positive audience, they comment, criticize, re-launche and share this content on a larger scale. .

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الأفلام الوثائقية؛ المنصات الرقمية؛ المحتوى الاحترافي؛ المحتوى الهُوَاتي ؛المكون البنيوي؛ أشكال التفاعل. ; Keywords: documentaries; digital platforms; professional content; amateur content; structural component; interaction forms


فضاءات الحجرات الدراسية في ظل المناهج التربوية الجديدة مقاربة أولية للفضاء العام والتربية على أخلاقيات النقاش. التعليم المتوسط نموذجا

يحيى هني, 

الملخص: إن منطق التعلم المبني على المتعلم كركيزة أساسية في بناء المعرفة، ومَبْنَى المناهج المعاد كتابتها الذي اتخذ من البنائية –الاجتماعية خلفية نظرية له لَيَنكَشِفُ عن نظرة تفاؤلية لمستقبل النقاشات البينية بين المتعلمين، في فضاءات الحجرات التربوية، ذلك أن هذه المناهج تركز كثيرا على البعد التواصلي ككفاءة يجب بناؤها عند المتعلم خلال مرحلة تعليمية محددة، وهو الأمر الكفيل ولا شك -إذا ما أُحْسِنَ استغلاله –بإيجاد جيل يحسن النقاش ويسعى إليه ويبتعد عن العنف بكل أنواعه وينبذه. يصطدم حسن التنفيذ والاستغلال وبالتالي تحويل الحجرات لفضاءات نقاش بواقع تربوي جزائري معيش، واقع يوجد فيه نوعان من الأساتذة، نوع أول يكاد يزول بفعل الذهاب للتقاعد، لا يملك من التكوين الأولي على المقاربات الجديدة إلا النزر اليسير ولا يطبقها على أرض الواقع بل ويكاد يقف ضد أي تغيير. ونوع ثانٍ يمثله أساتذة جدد التحقوا بالتعليم لتغطية العجز، هذا النوع و بالرغم من فقدانهم للخبرة المهنية، إلا أنه يمكن-وعبر تكوين مكثف وممنهج- الاستفادة منهم. يتوقف حسن التنفيذ وحسن الاستغلال كذلك على البناءات التحية المختلفة كحجرات الدرس والمكتبة والمخابر وساحة المدرسة وغيرها، ومدى ملاءمة كل ذلك، ويتوقف على عدد المتعلمين في الحجرة الواحدة. تحاول هذه الدراسة أن تقارب مقاربة أولية فضاءات الحجرات الدراسية في ظل المناهج الجديدة للفضاء العام الهابرماسي، وأن تستكشف واقع تنفيذ هذه المناهج في شقها المتعلق ببناء كفاءات المتعلم التواصلية وخاصة في ما تعلق منها بالتربية على آداب النقاش المبني على الحجة العلمية، والبعيد عن كل هيمنة مهما كان نوعها، عبر مسارات البحث عن المعرفة وبنائها وسط الأقران في جو تفاعلي يشرف على توجيهه وتنظيمه الأستاذ. The logic of learning based on the learner as a cornerstone in the construction of knowledge, and the reconstructed curriculum building taken from the structural - social background theory to reveal an optimistic outlook for the future of the discussions between the learners, as these curricula focus much on the dimension of communication as an efficiency must be built by the learner during A specific educational stage, which is no doubt - if the best use - to find a generation that improves the debate and seeks it and avoids violence of all kinds and save it. And because the good implementation of these curricula and good exploitation collide with the reality of education, Algerian living, a reality in which we can classify the professors into two types, the first type, which is almost eliminated by going to retire, and this type, which does not have the initial configuration on the new approaches, but very little and does not apply on the ground Indeed, it almost stands against any change. And the second type of new teachers who joined the education through organized professional competitions for the use of retirees, this type and despite the loss of professional experience, but can - and through intensive form - to benefit from them. Constructions greetings and the availability and overcrowding as well as an obstacle in the implementation of the good and use of Jig of these approaches. This study attempts to explore the reality of the implementation of the second generation curriculum in its construction of the competencies of the communicative learner, especially in the form of education in the ethics of the debate based on the scientific argument and remote from any domination of any kind, through the search for knowledge and building it in the middle of the peers in the atmosphere Interactive supervised by the direction and organization Professor.

الكلمات المفتاحية: مناهج الجيل الثاني؛ أخلاقيات النقاش؛ البنائية الاجتماعية؛ الفضاء العام؛ يورجن هابرماس ; Second-Generation Curricula; Ethic of Debate; Social Constructivism; Public Space; Juergen Habermas.


التعايش والتسامح في المدرسة الإباضية

عمر زعابة, 

الملخص: Without doubt the Almighty God, the Wise Creator, has made people different in their tongues, colors, people, customs, and perceptions. He also made them habitable in his land. His wisdom required them to come to live peacefully on this earth. “O people, we have created you as male and female, and made you peoples and tribes, so that you may know each other, your preferred to Allah is the most pious, Allah is an expert knowledgeable”. Thus, God targeted coexistence and tolerance through creating us different in colors and tongues. This was wisdom in creating all human beings of different classes. By result, it should be first the case of the Muslim nation in the diversity of schools of jurisprudence. This latter should bear this in mind as a top priority, in addition toreferring to sources of valid evidence and fairly analyzing the history of Islamic civilization. As an example we found that tolerance and coexistence has a good background in the religious, political, social, intellectual and economic life of the ibadi school. من المعلوم والمسلّم به أنّ المولى عز وجل وهو الخالق الحكيم قد جعل الناس مختلفين في ألسنتهم وألوانهم وأقوامهم وأعرافهم ومداركهم وتصوراتهم، وأسكنهم فسيح أرضه، واقتضت حكمته أن يتعارفوا بينهم ليتعايشوا بسلام على هذه الأرض، ولذا جاء في الكتاب العزيز قوله عز من قائل: "يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ" (الحجرات:13)، لذا فإن الله عز وجل لم يرد أن يكون اختلافهم في ألوانهم وألسنتهم مدعاة للنزاع والشقاق بل جعله الله دافعا إلى التعايش والتسامح. إذا كانت هذه الحكمة من خلق البشر جميعا، على اختلاف أصنافهم فمن الأولى أن يكون ذلك شأن الأمة المسلمة بتنوع مدارسها الفقهية التي ينبغي عليها أن تضع ذلك في اعتبارها وفي مقدمة أولوياتها وبالرجوع إلى المصادر لاستنطاق الأدلة الصحيحة وتحليل منصف لتاريخ الحضارة الاسلامية، فإننا نجد للتسامح والتعايش خلفية زكية في الحياة الدينية والسياسية والاجتماعية والفكرية والاقتصادية للمدرسة الإباضية.

الكلمات المفتاحية: The doctrines; Ibadi school; Peoples; Coexistence; Tolerance المذاهب؛ المدرسة الإباضية؛ الشعوب؛ التعايش؛ التسامح.