مجلة الآداب والعلوم الإنسانية
Volume 8, Numéro 2, Pages 70-94

بيار بورديو مدافعا عن التعايش والاختلاف في ظل النظام العالمي الجديد

الكاتب : . كلتوم بن عبد الرحمن . فارح مسرحي .

الملخص

تهدف هذه الدراسة إلى تحليل عدة مفاهيم جديدة في فلسفة بيار بورديو الذي دافع بشدة عن التعايش والاختلاف في ظل النظام العالمي الراهن من جهة وحضارة العولمة الجديدة التي أصبحت مفروضة على المجتمعات البشرية من جهة أخرى. وهذا البحث يقتصر على ثلاث نقاط أساسية في فكر بورديو تتمثل فيما يلي: موقف بورديو من مفهومي العولمة والليبرالية الجديدة، النضال والالتزام من أهم المبادئ الأساسية تجاه المسؤولية الاجتماعية في فلسفة بورديو، نحو منظور جديد للسوسيولوجيا الجديدة في ظل التعايش و الإختلاف في فلسفة بورديو. ومن خلال هذا البحث في فلسفة بورديو تبيّن بأن الانتقادات التي وجهت إليه من قبل الفلاسفة عامة وعلماء الاجتماع بخاصة لم تستوعب أفكاره الفلسفية التي تدافع عن التعايش السلمي والاختلاف المشروع في ظل النظام العالمي الجديد. وعلى هذا الأساس، فإن هذه المحاولة المتواضعة تبيّن فلسفة بورديو ومواقفه تجاه القضايا المختلفة ومبادئه الأخلاقية والفردية والالتزام بفكرة الحرية السياسية عند المثقف تجاه المجتمع والسلطة.

الكلمات المفتاحية

التعايش- النظام العالمي-الاختلاف- بيار بورديو