مجلة الحكمة للدراسات الفلسفية


Description

مجلة الحكمة مجلة علمية ثقافية تعنى بالعلوم الإنسانية والاجتماعية وقضايا الفلسفة وتحاور أسرار الواقع وآفاق الكون الشاسعة بالمنظور العلمي في تآلف وتناسب بين العقل والتجريب، والفكر والواقع. تؤكد على قاعدة الحوار كمنهج حياة تقتضيه السنن الكونية، وتبرز التوافق بين الحكمة والشريعة نافية الفصل أو الصدام بينهما. تجمع بين الأصالة والمعاصرة وتعتمد الوسطية في فهم الواقع، مع البعد عن الإفراط والتفريط. تُفضّل البحوث والمقالات الجادة التي تتّسم بالروح الإيجابية والعمل الإيجابي، والتي تثير روح العلم والرغبة في البحث لدى القارئ. تعمل على ترسيخ وصيانة القيم الأخلاقية على مستوى الفرد والأسرة والمجتمع. تؤمن بالانفتاح على الآخر، والحوار البناء والهادئ فيما يصب لصالح الإنسانية.


6

Volumes

14

Numéros

175

Articles


النورسي متكلماً وفيلسوفاً للتاريخ الأسباب والمعجزات في رسائل النور

حسن قيلي, 

الملخص: المستخلص يهدف الباحث إلى إثبات أن النورسي(1877ـــ1960م) فيلسوفاً للتاريخ وذلك من خلال دراسة الأسباب والمعجزات في رسائل النور، وقد استخدم الباحث المنهج النقدي التحليلي والمنهج المقارن، وقد توصل الباحث لعدد من التوصيات أهمها: ملامح نظرية في فلسفة التاريخ بثها النورسي من خلال رسائل النور وذلك من خلال دراستنا للأسباب والمعجزات والتي خرجنا منها بنظرية مائزة في فلسفة التاريخ. ومن أهم المبادئ التي استنبطناها أن القصص التي قصها القرآن الكريم عن الأفراد والأنبياء والأمم السابقة ليست للتسلية وإنما للإعتبار،وأن علم الكلام عند النورسي يتخذ شكلاً جديداً ليس للترف العقلي ولا للمجادلة واستخراج الحجج وإنما لتقوية الإيمان. ومن المبادئ التي توصلنا إليها كذلك، هي أن الأسباب غير مقترنة بالمسبّبات اقتراناً ضرورياً وإنما هو اقتراف عادة أجراها الله سبحانه وعالى وأن المسبب الحقيقي هو الله تعالى. Abstract The researcher aims to prove that Norsi (18771960m) is a philosopher of history by studying the causes and miracles in the letters of light. The researcher used the critical analytical method and the comparative method. The researcher reached a number of recommendations, the most important of which are theoretical features in the philosophy of history, Through our study of the causes and miracles, from which we came out with a winning theory in the philosophy of history. One of the most important principles that we have developed is that the stories that the Qur'an has written about the previous individuals, prophets and nations are not for entertainment but for consideration, and that the science of speech at the Nawras takes a new form not for intellectual luxury, One of the principles we have reached is that the reasons are not associated with the causes, but rather by the custom of God Almighty and that the real cause is God.

الكلمات المفتاحية: فلسفة التاريخ الأسباب ; المسببات المعجزات


مزايا بدائل العقوبة السالبة للحرية قصيرة المدة.

جمادي المسعود, 

الملخص: أ ـ ملخّص البحث باللغة العربية: * العقوبة السالبة للحرية قصيرة المدة تتمثّل في حرمان المحكوم عليه من حريته لمدة لا تزيد عن سنة كاملة، و عزله في مكان محدّد بعيدا عن بيئته الطبيعية. * إنّ للعقوبة السالبة للحرية قصيرة المدة سلبيات كثيرة و متعدّدة و متنوّعة على مستوى الفرد، و الأسرة و المجتمع، إذ هي طريق لتبادل الخبرات الإجرامية بين النزلاء في المؤسّسة العقابية، و سبب للتفكّك الأسري،و مدعاة لانتشار مختلف الآفات الاجتماعية، و الجرائم بمختلف أنواعها. * نتيجة للآثار السلبية الكثيرة للعقوبة السالبة للحرية قصيرة المدة سعت العديد من الدول إلى الأخذ ببدائل لتحلّ محلها بشكل يضمن تأهيل الجاني، و عودته إلى رشده ليكون فردا صالحا في المجتمع، و لذلك كانت التشريعات المقارنة عموما سبّاقة إلى إيجاد البدائل، و التشريع الجزائري خصوصا. * تبقى السجون عقوبات لنوعيات أكبر من الجرائم التي لا مناص من الحكم بالسجن فيها، و لا تناسب العقوبة البديلة معها. * بدائل العقوبة السالبة للحرية قصيرة المدة تتمثل اختصارا في: العقوبات التي تفرض على المحكوم عليه بدلا من العقوبة السالبة للحرية قصيرة الأمد، و بموافقته و الابتعاد عن مساوئ العقوبات السالبة للحرية، و لا تخرج عن هدف العقوبة و هي إصلاح الجاني و وقاية المجتمع. * و لإيجابيات هذه البدائل، و فوائدها على المستوى الفردي، و الأسري، و الاجتماعي سارع مختلف المشرّعين عبر العالم؛ الغربي و العربي إلى تبنّي هذه البدائل ما بين موسّع، و مضيّق، و المشرّع الجزائري من بين المضيّقين إذ لم يأخذ إلّا ببديلين اثنين، و هما؛ وقف التنفيذ البسيط، و العمل للنفع العام. * و لأهمية بدائل العقوبة السالبة للحرية قصيرة المدة كانت هنالك جهود دولية في إيجاد هذه البدائل من خلال مؤتمرات الأمم المتحدة الدولية المختلفة، و التي تجري كل خمس سنوات. ب ـ ملخّص البحث باللغة الإنجليزية: *Short term prison sentence is to deprive the sentenced person of his liberty for a period not exceeding one year and to isolate him in a specific place away from his natural environment. *The short-term penalty has many, multiple and varied disadvantagesat the individual, family and community level. It is a way to exchange criminal experiences among inmates in the penal institution, and a cause of family disintegration, the spread of various social pests and crimes of various kinds. *As a result of the many negative effects of the penalty of short-term liberty, many countries sought alternatives to replace it in a way that ensures the rehabilitation of the offender and his return to his senses to be a good person in society. Therefore, comparative legislation generally was the first to find alternatives, and the Algerian legislation in particular. *Prisons remain punishable for greater types of offenses than prison sentences, and the alternative punishment is not appropriate. *Short-term alternatives to punishment for short-term freedom consist of: the penalties imposed on the sentenced person rather than the short-term deprivation of liberty, with his consent and the avoidance of the penalties of deprivation of liberty; andit does not prevent from the goal of punishment and is the reform of the offender and the protection of society. *These alternatives have many advantages and benefits at the individual, family and social level. That’s why various legislators across the world; Western and Arab adopted these alternatives between the broad, and Strait. The Algerian legislator is considered among the Straits, taking only two alternatives; which are: Simple execution, and Work for public benefit. *Because of The importance of alternatives to short-term deprivation of liberty, there have been internationalefforts to find these alternatives through various United Nations’ international conferences, which take place every five years.

الكلمات المفتاحية: مزايا; بدائل; العقوبة; السالبة; للحرية; قصيرة; المدة.