مجلة الآداب والعلوم الإنسانية

review of letters and human sciences

Description

The Review of Letters and Human Sciences is an international academic semestrial scientific journal, edited by the Faculty of Language, Arabic literature, and Arts of the University of Batna1 (Algeria) since 2008. It publishes original research in three languages: Arabic, French and English. Its main field of interest is research about Language, literature, human Sciences, and Arts, from the perspectives of cross and critical reading. It aims is to be a junction link between researchers from different countries of the world to encourage studies in Literature and Human Sciences. It targets a various audience from Human Sciences researchers, students, language sciences and Arts students. The journal favors the interdisciplinary reflections, which approach the Arts phenomenon from its various aspects. This dynamic characteristic of cross and interdisciplinary research will undoubtedly allow answering both the requirements of Artistic phenomena, as well as taking advantage of Human studies’ evolution in the rest of the world


12

Volumes

22

Numéros

206

Articles


التجربة النقدية لدى عبد السلام المسدي

نقماري يوسف, 

الملخص: انطلاقا من أنّ لكل ناقد خطابه الخاص المتمثل في مفاهيمه، أو في ما يمارسه من هيمنة ضمن حقوله الإنتاجية، توقفنا في هذه الدراسة عند الخطاب النقدي عند عبد السلام المسدي، لنحدّد مفاهيمه وإجراءاته المنهجية بغية الوصول إلى الخصوصية التي يتميّز بها هذا الخطاب النقدي، وكذلك بإبراز المواقف والرؤى والجهود النقدية التي شغلت عبد السلام المسدي معظم سنين نشاطه النقدي.

الكلمات المفتاحية: الأسلوب؛ الأسلوبية؛ النقد؛ الخطاب؛ الحداثة.


البنيوية التكوينية في النقد الجزائري الحديث: كتاب "شعر أبي مدين التلمساني، الرؤيا والتشكيل" لمختار حبّار -أنموذجا-

لخذاري نادية, 

الملخص: الملخص: يسعى الباحث الجزائري "مختار حبّار" في منجزه النقدي الموسوم: "شعر أبي مدين التلمساني، الرؤيا والتشكيل" إلى مقاربة النص الشعري وفق مقولات النظرية البنيوية التكوينية للوسيان غولدمان؛ بغية الكشف عن تمظهرات الرؤية الصوفية في التشكيل الشعري، وتفسير التفاعل الجدلي بين قيم النص الجمالية/التخييلية والمرجع السوسيو-تاريخي. وتروم هذه المداخلة الكشف عن آليات المنهج البنيوي التكويني في الإمساك بالرؤية الصوفية للعالم ضمن منطلقها المعرفي/العرفاني على مستوى ثنائية الحضور/الغياب في التشكيل الشعري للتلمساني، فهل استطاع الناقد الجزائري تجاوز مرحلة التطبيق الآلي إلى إمكانية الاستيعاب والتطويع المنهجي للنظرية الغربية بما يناسب خصوصية النص العربي؟ Abstract: The Algerian researcher "Mokhtar Habbar" seeks in his critical monetary achievement: "Abu Madian Al-Tlemceni, Vision and Formation" to approach the poetic text according to the theories of the structural structure of Lucian Goldman; to reveal the Sufi visions of the poetic formation and to interpret the dialectical interaction between the values of the aesthetic / Socio-historical. This intervention aims at uncovering the mechanisms of the structural methodological approach in grasping the Sufi vision of the world within the framework of the epistemological / epistemological level at the level of dual presence / absence in the poetic composition of the Tlemceni. Is the Algerian critic able to overcome the stage of automatic application to the possibility of assimilation and systematic adaptation of Western theory? Key words: structuralism Génétique, theory and practice, Algerian criticism, mystical poetry, Abu Madin Al-Tlemceni. Résumé : Le chercheur algérien "Mokhtar Habbar" recherche dans sa réalisation monétaire critique: "Abu Madian Al-Tlemceni, Vision et Formation" pour aborder le texte poétique selon les théories de la structure structurelle de Lucian Goldman; révéler les visions soufies de la formation poétique et interpréter l'interaction dialectique entre les valeurs de l'esthétique / socio-historique. Cette intervention vise à découvrir les mécanismes de l'approche méthodologique structurale pour saisir la vision soufie du monde dans le cadre du niveau épistémologique / épistémologique au niveau de la double présence / absence dans la composition poétique des Tlemceni. Le critique algérien est-il capable de surmonter le stade de l'application automatique à la possibilité d'assimilation et d'adaptation systématique de la théorie occidentale? Mots clés: Structuralisme Génétique, théorie et pratique, critique algérienne, poésie mystique, Abu Madian Al-Tlemceni.

الكلمات المفتاحية: البنيوية التكوينية ; النظرية والتطبيق ; النقد الجزائري ; الشعر الصوفي ; أبو مدين التلمساني.


L’Écriture de l’Orateur chez Assia Djebar

Hamdi Houda, 

الملخص: Cet article tend à examiner les stratégies adoptées par l’écrivaine algérienne d’expression française Assia Djebar afin d’inscrire l’orature féminine algérienne dans ses œuvres, notamment dans Femmes d’Alger dans leur Appartement, L’Amour la Fantasia, Ombre Sultane, et Vaste est la prison. L’article soutient qu’à travers cette écriture, Djebar vise à revaloriser un riche lègue ancestral qui a longtemps été dévalorisé et marginalisé par un discours aussi bien colonial-occidental que patriarcal. Djebar met en effet différentes formes d’orature en lien avec des expériences aussi bien individuelles que collectives. Elle donne ainsi voix à des expériences longtemps gardées à l’ombre, et crée des passerelles entre différents univers d’hier et d’aujourd’hui. يهدف هذا المقال إلى دراسة الاستراتيجيات التي تبنتها الروائية و القاصة الجزائرية الفرانكوفونية آسيا جبار من أجل كتابة الشفاهية النسوية الجزائرية في أعمالها الأدبية، و خاصة في نساء الجزائر في شققهن، الحب الفانتازيا، ظل السلطانة، و واسع هو السجن. و يبين المقال أن آسيا جبار، من خلال هذه الكتابة، تريد أن ترد الاعتبار لتراث غني و عريق احتقره و تجاهله لمدة طويلة الخطابُ الاستعماري و الباترياركي على حد سواء. و تربط جبار أشكالا مختلفة من الشفاهية بعدد من التجارب الفردية و الجماعية، و بهذا تسمحُ لتجارب ظلت طويلا مهمشة بأن تعبرَ عن نفسها، و تمدُ جسورا بين عوالم عديدة من الماضي و الحاضر. The article aims at examining the strategies adopted by Algerian francophone woman writer Assia Djebar so that to inscribe Algerian female orature in her works, mainly Femmes d’Alger dans leur Appartement, L’Amour la Fantasia, Ombre Sultane, et Vaste est la prison. The paper contends that through her writing, Djebar attempts to revalue a rich and ancestral heritage long marginalized and devalued by colonial-western and/or patriarchal discourses. Djebar puts, indeed, different forms of orature in relation to both individual and collective experiences. She then gives voice to long silenced experiences, and creates connexions between different worlds, from past and present.

الكلمات المفتاحية: Djebar ; Orature ; Littérature Algérienne ; Littérature Féminine ; Sororité


معالجة وسائل التواصل الاجتماعي لمحتوى الهوية الإسلامية دراسة تحليلية

بوسنان رقية, 

الملخص: هدف البحث إلى تحليل مضمون وشكل عرض المحتوى المتعلق بالهوية الإسلامية في مواقع التواصل الاجتماعي، وتم فيه مسج شامل لمجموعات الفيسبوك وتحديد عينة قصدية لتسجيلات اليوتيوب والتي بلغ عددها 28 تسجيل، و60 حساب لتويتر، حددت من خلالها أهم المواضيع الأساسية التي تناولت الهوية الاسلامية، ومصادر هذه المادة، والقيم المرتبطة بها، كما حددت طرق عرض هذه المضامين، وتوصلت البحث إلى نتيجة هامة تفيد بأن مواقع مواقع التواصل الاجتماعي تسهم في طرح إشكالات متعددة حول الهوية الاسلامية، وتعد مواقع مهمة للتفاعل حول هذا الموضوع إذا أخذ المتلقي او المتصفح جدية الموضوع، لكنها غير كافية بالنظر إلى المواضيع التي تسيئ إلى هذه الهوية. The aim of this research was to analyze the content and form of the presentation of the Islamic identity content in social media sites. A comprehensive list of Facebook groups was identified and a sample of 28 YouTube videos and 60 Twitter accounts were identified.The article, and the values associated with it, also definedpresentation of these contents, and the research reached an important conclusion that social networking sites contribute to the multiple problems about the Islamic identity, and are important sites for interaction on this topic if the recipient or browser takes the seriousness of the topic, But it is insufficient in view of the topics that are offensive to this identity.

الكلمات المفتاحية: المعالجة ؛ مواقع التواصل الاجتماعي؛ الهوية ؛ الإسلام.


نظرة شعراء البلاد الإسلامية للأسطورة.. حسين مجيب المصري أنموذجًا -دراسة مقارنة-

خمخام أسماء, 

الملخص: تحاول هذه الدّراسة إلقاء الضّوء على نظرة الشعوب الإسلامية لفن الأسطورة، والإحاطة بأهم النماذج الأسطورية في الشعر العربي والفارسي والتركي الحديث، ومدى مواكبة شعر شعراء البلاد الإسلامية للموروث الأسطوري، وتكييفه بما يواءم النسيج العام للخطاب الشعري الحديث، استطاعت الأسطورة من خلاله تعزيز الصلة بين عالم الواقع وعالم الفن، وكشف الحس الفني المشترك وتوحيد التجارب الأدبية الإسلامية في التّأسيس لشعر خالد خلود الأسطورة، تحت لواء الأدب الإسلامي المقارن. This study attempts to shed light on the Islamic peoples 'view of the art of legend, and to take note of the most important mythological models in modern Arabic, Persian and Turkish poetry, and the extent to which the poets of the Islamic countries' poetry keep up with the legendary heritage and adapt it to the general fabric of modern poetic discourse.

الكلمات المفتاحية: أدب إسلامي مقارن؛ أسطورة؛ حسين مجيب المصري؛ شعوب إسلامية. ; Comparative Islamic Literature ; Myth ; Hussayn Muhib Al Mesry; Islamic Peopoles.


علاقة التوجيه الجامعي بقلق المستقبل المهني -دراسة ميدانية ببعض أقسام جامعة باتنة1،2-

أوشن نادية,  بن فليس كريمة, 

الملخص: الملخص: تهدف الدراسة إلى الكشف عن علاقة التوجيه الجامعي بقلق المستقبل المهني لدى طلبة جامعة باتنة، تكونت عينة الدراسة من 298 طالب وطالبة من مختلف التخصصات بواقع 138طالبا و160طالبة، حيث طبقت الباحثة عليهم كل من استبيان التوجيه الجامعي، واستبيان قلق المستقبل المهني من إعدادها، وتوصلت نتائج الدراسة إلى وجود علاقة ارتباطيه دالة إحصائيا بين الدرجات الكلية لأفراد عينة الدراسة على كل من استبيان التوجيه الجامعي واستبيان قلق المستقبل المهني، كما توصلت نتائج الدراسة أيضا إلى عدم ظهور فروق ذات دلالة إحصائية بين الطلاب ذكور وإناث في متغير التوجيه وقلق المستقبل المهني.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية : التوجيه الجامعي، قلق المستقبل المهني.


البعد التواصلي لأسلوب النداء في الحديث النبوي الشريف

كرازي وناسة,  بن اسباع يزيد, 

الملخص: استطاع الرسول-صلى الله عليه وسلم-أن ينشئ حدثا تواصليا لا ينقطع مع مخاطبيه منذ زمن بعيد،ويحافظ على التفاعل و التأثير في المتلقين عبر العصور،ولعل من أبرز عوامل التفاعل ما حوته أحاديث الرسول -صلى الله عليه وسلم-من أساليب إنشائية،وفي مقدمتها النداء الذي تتحقق فيه حضوريا عناصر عملية الاتصال الأساسية:المرسل والمرسل إليه والرسالة.فما حقيقة النداء في الحديث النبوي الشريف؟ وما هي أغراضه؟

الكلمات المفتاحية: تواصل أسلوب نداء أغراض


الدلالة عند تمّام حسّان قراءة في الفصل الثامن من كتاب اللغة العربية معناها ومبناها

معزوز عبد الحليم,  معزوزن سمير, 

الملخص: تتجلى للباحث في اللسانيات العربية الجهود اللسانية المتميزة لتمّام حسّان من خلال المنهج الوصفي التقريري، إذ يعدّ من أبرز اللسانيين العرب الذين قدّموا تصوّرا خاصّا في دراسة اللغة العربية، ومعتمدا في ذلك على ثقافته المزدوجة بين تمكّن ي التراث اللغوي العربي، وتكوين متميّز في اللسانيات الحديثة، الأمر الذي أهّله لأن يكون صاحب نظرية لسانية يسعى من خلالها إلى إعادة وصف اللغة العربية من وجهة نظر الدرس اللساني الحديث. ويعتمد تمّام حسّان في ذلك على النظر في اللسان العربي من خلال مستويات التحليل، وعلى ذلك بنى كتابه الشهير (اللغة العربية معناها ومبناها)، فقد قسّم فصوله حسب تدرج المستويات اللسانية من الأصوات وصولا إلى الدلالة عبورا بالصرف والنحو والمعجم. ومن ذلك نحاول في هذا البحث إبراز الآراء الفريدة لتمّام حسّان في علم الدلالة، من خلال استعراض المباحث اللسانية التي عرضها ي الفصل الثامن من كتاب اللغة العربية، وذلك بالمناقشة والتحليل. It is clear to any researcher in Arabic linguistics to show the distinguished linguistic efforts of Tammam Hassan through the descriptive method, since he is considered one of the most eminent Arab linguists who presented a particular perception in the study of the language. Arabic, relying in this on its double culture between a perfect knowledge of the Arab linguistic heritage, and a distinct training in modern linguistics. This allowed him to own a linguistic theory through which he seeks to redesign the Arabic language from the point of view of modern linguistics. In this, Tamam Hassan relies on reading the Arabic language through the levels of analysis, and on this he built his famous book (Arabic language, its meaning and form), so he divided his chapters according to the hierarchy of linguistic levels of phonemes, meaning, morphology, grammar and lexicon. From there, we try in this research to highlight the unique opinions of Tammam Hassan in semantics, through a review of the linguistic questions that he presented in the eighth chapter of the book Arabic language, through discussions and analyzes. Il est claire à tout chercheur en linguistique arabe montre les efforts linguistiques distingués de Tammam Hassan à travers la méthode descriptive, car il est considéré comme l'un des linguistes arabes les plus éminents qui a présenté une perception particulière dans l'étude de la langue arabe, s'appuyant en cela sur sa double culture entre une connaissance parfaite de l'héritage linguistique arabe, et une formation distincte en linguistique moderne. Cela lui a permis d'être propriétaire d'une théorie linguistique à travers laquelle il cherche à redécrire la langue arabe du point de vue de la linguistique moderne. En cela, Tamam Hassan s'appuie sur la lecture de la langue arabe à travers les niveaux d'analyse, et sur cela il a construit son célèbre livre (langue arabe, sa signification et sa forme), alors il a divisé ses chapitres selon la hiérarchie des niveaux linguistiques de phonèmes, à la signification en passant par la morphologie, la grammaire et le lexique. De là, nous essayons dans cette recherche de mettre en évidence les opinions uniques de Tammam Hassan en sémantique, à travers une revue des questions linguistiques qu'il a présentées dans le huitième chapitre du livre langue arabe, à travers des discussions et des analyses.

الكلمات المفتاحية: القضايا اللسانية ; الدلالة ; المعنى ; المعجم ; تمام حسان


المثل والحكاية الشعبية في مسرح سعدالله ونوس

تيايبية عبدالوهاب, 

الملخص: تتناول هذه الدراسة مسألة التراث الشعبي كرافد حيوي بالنسبة للفن المسرحي التعبيري عند سعدالله ونوس ،حيث يفرض التراث نفسه على خيال الفنان الذي يجد فيه ضالته ويرى من خلاله ذاته التي تناديه من وراء العصور، لاستنبات أفكار حيوية قابلة للتطور والنماء وقادرة على التجدد والعطاء، ذلك لأن الفن المسرحي يتغذى من جذور التراث الشعبي، فكلمة الشعب هنا تشير إلى العفوية والتلقائية الجمعيّة والبساطة،هكذا تكون العودة إلى التراث الشعبي عند ونوس تعني إضفاء صفات الأصالة والعراقة والقدم على المسرح، وبهذا المفهوم يصبح التراث حاضنا أساسيا للهوية العربية. وقد جاءت هذه الدراسة لتوضح مدى استلهام ونوس للتراث الشعبي عبر مجموعة من المسرحيات التي تجلى فيها التراث الشعبي ، لذلك لم يقتصر البحث على مدونة واحدة بل حاول أن يتعقب التراث الشعبي في أكثر من مدونة وعليه يتساءل البحث ما حظ التراث الشعبي في مسرح سعد الله ونوس؟كيف تعامل ونوس مع مادة التراث العربي ؟ ماهي دواعي العودة إلى التراث لديه؟.

الكلمات المفتاحية: تراث شعبي ; أشكاله ; أسباب استلهامه