افاق للعلوم
Volume 5, Numéro 3, Pages 203-212

الإسلام دين سلام وليس دين إرهاب/ روجيه غارودي نموذج

الكاتب : بوزينة حنان . مراجي رابح .

الملخص

ملخص سيكون هذا المقال رسالة من روجيه غارودي إلى العالم برمته يوضح فيها أن الدين الإسلامي ليس كما يقال عنه أنه دين إرهاب وسفك دماء، بل على العكس هو دين سلام وخير للبشرية، كما أنه دين المستقبل، وأن ما يحدث اليوم من تفجيرات واغتيالات لا علاقة لها أبدا بالإسلام، إنها مجرد فقط لعبة مصطلحات روجها أعداء الإسلام حتى يشوهوا صورته ويعرقل مسيرته، ويَعتبر غارودي أن الغرب هو العائق الأول أمام نهضة المسلمين والأصوليين الذين يقرؤون القرآن بعيون الموتى فيجعلوا منه حبيس القرن السابع الميلادي هم العائق الثاني له ولا سبيل لإنقاذ الإسلام إلا بالتخلي عن تدخل الغرب فيه أولا والتخلص من النزعة الأصولية ثانيا، ومسؤولية إنقاذه هي مسؤولية الجميع، لأن الإسلام هو الحل الوحيد لأزمتنا الحضارية. Abstract : This article will be a message from Roger Garaudy to the whole world, explaining that the Islamic religion is not as it is said to be a religion of terrorism and bloodshed, but on the contrary is a religion of peace and good for humanity, as the religion of the future, and that today's bombings and assassinations have nothing to do Garaudy considers that the West is the first obstacle to the rise of Muslims and fundamentalists who read the Koran with the eyes of the dead and make it locked in the seventh century. They are the second obstacle to it, and there is no way to save Islam except by abandoning Islam. It is only a game of terms promoted by the enemies of Islam. From the intervention of the West Second, the elimination of fundamentalism II, and the responsibility to save him is the responsibility of all, because Islam is the only solution to our civilizational crisis.

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية: الإرهاب؛ الإسلام؛ الغرب؛ الأصولية،؛السلام؛ روجيه غارودي؛ الإعلام والاتصال. Keywords : Terrorism ; Islam; Wes; Fundamentalism; Peace; Roger Garaudy; Media and Communcation.