الصورة والاتصال
Volume 1, Numéro 1, Pages 82-95

العلاقات العامة في المؤسسة الحديثة: منظور حديث

الكاتب : خزيم سالم الخالدي .

الملخص

إن العلاقات العامة أصبحت مجال هام للغاية في المجتمع الإنساني فهناك العلاقات العامة الحكومية، والتجارية،والصناعية، والعسكرية، والسياسية ولكن كل هذه الأنواع والأقسام تجمعها فلسفةومبادئ عامة واحدة، وتستند إلى أصول فنية واحدة وليست في حقيقتها إلا تطبيقاللقواعد العامة للعلاقات العامة مع مراعاة الظروف والأحوال في المجال الذي تطبقه فالوسائل التي تتبع في العلاقات العامة واحدة والأدوات واحدة كوسائل الاتصالبالجماهير وهي وكالات الأنباء والصحافة والإذاعة والتلفزيون والسينما أو غير ذلكمن الوسائل الأخرى كالاتصالات الشخصية وهي جميعا تعمل على بلورة الأفكار وتقريبالأذهان. والعلاقات العامة بجميع أقسامها تقف على اتجاهات الجمهور وتدرس نفسية وطرقالتأثير فيه، وقيادة الرأي العام وطرق التعامل معه، وكسب ثقته، أما ما هو مثاراختلاف، فهو الجمهور الذي تتجه إليه العلاقات العامة. ولم تظهر العلاقات العامة بقوتها وأهميتها الحالية في يوم وليلة ولكن حدث تطور في المفهوم وتطور في الفكر إلى أن وصلنا إلى بلورة فكر وصورة عامة عن العلاقات العامة بدأت تتضح في عصرنا هذا لذلك فإن هذا البحث يحاول التعرف على التطور الاتصالي في العلاقات العامة قديما وحديثا وصولا إلى رسم صورة عامة عن العلاقات العامة وما وصلت إليه من ثوابت حالية.

الكلمات المفتاحية

العلاقات العامة، المؤسسة الحديثة، منظور حديث