مجلة العلوم و التكنولوجية للنشاطات البدنية و الرياضية
Volume 9, Numéro 9, Pages 269-287

أثر استخدام أسلوبي التبادلي وتدريس الأقران في تعليم بعض المهارات الحركية لدرس التربية الرياضية

الكاتب : وليد وعد الله علي . عبد السلام عبد الجبار .

الملخص

هدف البحث إلى الكشف عن أثر استخدام أسلوبي التبادلي وتدريس الأقران في تعليم بعض المهارات الحركية لدرس التربية الرياضية والمقارنة في الاختبار ألبعدي بينهما. واستخدم المنهج التجريبي لملائمته وطبيعة البحث، وأجري هذا البحث على عينة من طلبة المرحلة الأولى في معهد إعداد المعلمين /قسم التربية الرياضية في تربية نينوى/ العراق للسنة الدراسية 2007-2008، والبالغ عددهم (40) طالبا من أصل المجتمع البحث والبالغ عددهم (90) طالبا، قسموا إلى مجموعتين تجريبيتين متساويتين بواقع (20) طالبا، وشملت المجموعة التجريبية الأولى (الأسلوب التبادلي)، في حين شملت المجموعة التجريبية الثانية (أسلوب تدريس الأقران)، ولقد اشتمل البرنامج التعليمي على مفردات المنهج المقرر لهذه المرحلة الدراسية وتضمنت مهارات (المناولات، والتنطيط، والتهديف من الثبات بكرة السلة)، وقد تم التحقق من تكافؤ مجموعتي البحث بالمتغيرات التي تتعلق ﺒـ( متغيرات النمو، وبعض عناصر اللياقة البدنية والحركية، والمهارات الأساسية بكرة السلة)، وبعد تنفيذ البرنامج التعليمي وإجراء الاختبارات البعدية ومعالجتها إحصائيا توصل الباحثان إلى مايأتي: - فاعلية أسلوبي التبادلي وتدريس الأقران في تعليم بعض المهارات الأساسية بكرة السلة. - تفوق طلاب المجموعة التجريبية الثانية والتي استخدمت أسلوب تدريس الأقران في تعليم مهارتي التنطيط والتهديف من الثبات بكرة السلة، عند مقارنتها بطلاب المجموعة التجريبية الأولى والتي استخدمت أسلوب التبادلي. - لم تظهر فروق بين أسلوبي التبادلي وتدريس الأقران في تعليم مهارة ألمناوله الصدرية.

الكلمات المفتاحية

أسلوب التبادلي– اسلوب تدريس الأقران- المهارات الحركية- درس التربية الرياضية.