مجلة العلوم و التكنولوجية للنشاطات البدنية و الرياضية

revue des sciences et technologie des activités physique et sportive

Description

La revue STAPS a pour particularité de publier tous les travaux de recherche dans le domaine des activités physiques et sportives permettant un éclairage scientifique des pratiques ou des interventions en vue d'interpeller les intervenants dans le domaine des Sciences du Sport et des activités physiques. La revue STAPS émane de l’Institut d’éducation Physiques et Sportives, Université Abdelhamid Ibn Badis Mostaganem. et ses orientations générales sont définies par les membres du comité de pilotage. Elles sont mises en œuvre par le conseil de ce comité qui en délègue la responsabilité scientifique au directeur de la publication Revue des Sciences et Technologie des activités Physiques et Sportives (RSTAPS) a un numéro ISNN: 1112 - 4032 / eISSN: 2543-3776 مجلة العلوم والتكنولوجيا للنشاطات البدنية والرياضية، مجلة علمية محكمة تصدر عن معهد التربية البدنية والرياضية بجامعة عبد الحميد بن باديس مستغانم. لها رقم إيداع دولي ورقي وإليكتروني تحت رقم:ISNN: 1112 - 4032 / eISSN: 2543-3776 تعني المجلة بنشر البحوث والدراسات العلمية الأصيلة المتعلقة بالمجالات المختلفة لعلوم وتقنيات الأنشطة البدنية والرياضية. وهذا في العلوم النفسية والتربوية والعلوم البيولوجية والطبية والعلوم الحركية ....الخ ، والتي تلتزم بمنهجية البحث العلمي وخطواته المتعارف عليها عالمياً، والمكتوبة بإحدى اللغات العربية أو الفرنسية أو الإنجليزية، والتي لم يسبق نشرها بإقرار خطى من صاحب/ أصحاب البحث. ومن أبوابها الثابتة باب البحوث العلمية باللغة العربية، وباب البحوث العلمية باللغة الإنجليزية، وباب البحوث العلمية باللغة الفرنسية، إضافة إلي باب التقارير الخاصة بالمؤتمرات والندوات والحلقات النقاشية في عموم علوم وتقنيات الأنشطة البدنية والرياضية، و التي تعقد في معهد التربية البدنية والرياضية بجامعة عبد الحميد ابن باديس بمستغانم ، وباب عرض ملخصات الرسائل الجامعية التي تمت مناقشتها وإجازتها في مجالات علوم وتقنيات الأنشطة البدنية والرياضية علومها.

15

Volumes

19

Numéros

321

Articles


أثر بعض المتغيرات الكينماتيكية والمستوى الرقمي في الوثب الطويل

بوشيبة مصطفى, 

الملخص: يتناول هذا البحث التعرف على بعض المتغيرات الكينماتيكية المساهمة في المستوى الرقمي لمسابقة الوثب الطويل، والتعرف أيضا على نوع العلاقة بين المتغيرات الكينماتيكية والمستوى الرقمي للوثب الطويل. واشتملت عيِّنة البحث على 10 تلاميذ اختيروا بطريقة عشوائية يمثلون ثانوية أبي الحسن الأشعري في ألعاب القوى. واعتمدت فيها على المنهج الوصفي حيث كانت طريقة التحليل الحركي بالتصوير السينمائي أداةً لتطبيق هذه الدراسة. فأسفرت عن النتائج التالية: - إن أهم المتغيرات المساهمة في مستوى الإنجاز الرقمي لمتسابقي الوثب الطويل هي على الترتيب:  السرعة الأفقية لحظة الارتقاء  زاوية الطيران  أقصى ارتفاع عمودي أثناء مسار الطيران  زمن الطيران  الخطوات التقريبية.  زمن عدو 30 متر من البدء الطائر - وجود علاقة ارتباطية عكسية بين زمن 30 متر عدو من البدء الطائر والمستوى الرقمي, ووجود علاقة ارتباطية عكسية بين الخطوات التقريبية والمستوى الرقمي.

الكلمات المفتاحية: المتغيرات الكينماتيكية، المستوى الرقمي، الوثب الطويل.


Corrélation entre la stature et les paramètres techniques chez les basketteuses africaines Cas des Championnats d’Afrique des Nations, édition 2015

Belkadi Abderezak, 

Résumé: Les déterminants liés à la performance des basketteurs et basketteuses de haut niveau ne cessent d’interroger et d’interpeller. De multiples critères s’associent à ce jeu, notamment la stature des joueurs, s’imposant comme facteur majeur de la performance des équipes. Le basket-ball féminin a également suivi le même cours dans l’évolution de ses gabarits, les équipes africaines, mais aussi l’Algérie ont eux aussi pris en compte cette spécificité morphologique pour tenter de se frayer un chemin vers les podiums.Nos objectifs par rapport à cette étude, est de déterminer l’influence de la stature sur la performance des équipes africaines, ainsi que l’étude d’un intervalle de taille lié à la performance. L’étude statistique porte sur la stature, les paramètres techniques et le classement final, d’une population de 141 basketteuses issues des 12 équipes ayant participé à la 24e édition de l’AFROBASKET 2015, au Cameroun. En conclusion, il résulte que la stature a influencé positivement la performance lors de cette compétition africaine, et que les résultats des corrélations et de l’optimum de taille de performance pourraient expliquer en partie le classement de l’Algérie à la 11e place de l’AFROBASKET 2015.

Mots clés: Corrélation, Stature; Paramètres Techniques; AFROBASKET; Basket-ball Féminin


تأثير استخدام اسلوب التعلم التعاوني على تطوير المهارات الحركية الأساسية في درس التربية البدنية والرياضية دراسة تجريبية على تلاميذ السنة الاولى متوسط بمدينة ورقلة

مدقن مصطفى,  بكة فارس, 

الملخص: الملخص: هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على تأثير استخدام التعلم التعاوني على مستوى أداء مهارات التدريس في التربية البدنية و الرياضية . استخدم في هذا البحث مجموعة من الاختبارات المهارية والحركية لقياس مستوى الأداء الحركي والمهاري للتلاميذ والتي لها علاقة مرتبطة بالمهارات الموجود في المنهاج المدرسي للسنة الاولى من التعليم المتوسط. ولتحقيق أهداف الدراسة استخدم المنهج التجريبي على عينة عشوائية بلغت 24 تلميذ من السنة الاولى في الطور المتوسط , وقد استخدم لمعالجة البيانات احصائيا اختبار (T-تيست) , وتم التوصل الى النتائج التالية : - توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات أفراد المجموعة التجريبية في تطوير المهارات الحركية الأساسية في درس التربية البدنية والرياضية قبل وبعد تطبيق تقنية التعلم التعاوني - توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات أفراد المجموعة الضابطة في تطوير المهارات الحركية الأساسية في درس التربية البدنية والرياضية قبل وبعد تطبيق تقنية التعلم التعاوني التوصيات - ضرورة استخدام أساتذة التربية البدنية والرياضية تقنية التعلم التعاوني , في المرحلة المتوسطة لانه أفضل من الأسلوب التقليدي, لما له فعالية في تطوير المهارات الحركية الأساسية لدى التلاميذ , وكذا التخلص من الصعوبات التي تعترضهم و حل المشكلات

الكلمات المفتاحية: . التعلم التعاوني , المهارات الحركية الاساسية , درس التربية البدنية والرياضية


Les indicateurs technico-tactiques de performance chez l’équipe nationale algérienne de football

Hadji Abderrahmen, 

Résumé: Résumé : l’objectif de ce travail est d’identifier les indicateurs de performance technico-tactique (TT) observés pouvant distinguer un match gagné d’un match nul et/ou perdu. L’étude est portée sur onze (11) matchs de l’équipe nationale d’Algérie de football (senior). Nous avons utilisé le logiciel Dartfish pour l’analyse. Les éléments observés sont partagés en deux catégories ; 1) éléments d’attaque (nombre et barycentre des passes réussies et non réussies, tirs et % tirs cadrés) et 2) éléments de défense (nombre et barycentre des récupérations du ballon). Les résultats de la comparaison indiquent que le pourcentage de possession de ballon lors des matchs gagnés (64% ± 5%) est supérieur à celui des matchs nuls (51% ± 6%) (p<0,01) et celui des matchs perdus (41% ± 0,5) (p<0,001). Pour le nombre de passes réussies, la moyenne des matchs gagnés, est aussi supérieur (p<0,01) à celle des matchs perdus ou nuls. La position du barycentre des récupérations de ballon est plus haute lors des matches gagnés (p<0,01). Le pourcentage de possession est le seul élément qui prédit le résultat final des matchs (gagné > nuls > perdu) (coefficient de structure CS 0,35 > 0,30). Aucune différence significative n’a été observé pour les autres éléments.

Mots clés: observation systématique ; Indicateurs de performance ; Technico-tactique ; football


: تأثير برنامج مقترح لتأهيل إصابات عضلات الفخذ الضامة لدى لاعبي أندية الدوري العراقي لكرة القدم

بوكبوس محمد لمين, 

الملخص: أن الإصابات الرياضية هي تعطيل أو إعاقة مؤثر خارجي لعمل أنسجة وأعضاء مختلفة في جسم الرياضي وغالبا ًما يكون هذا المؤثر مفاجئا وشديداً، مما قد ينتج عنه غالبا ًتغييرات وظيفية (فسيولوجية) مثل كدمة وورم مكان الإصابة مع تغير لون الجلد، وتغييرات تشريحية تحد من العمل الحركي للعضلة أو المفصل . وهدفت الدراسة لمعرفة تأثير برنامج تأهيل الإصابات المقترح للمصابين بتمزق العضلة الضامة لدى لاعبي أندية الدوري العراقي لكرة القدم في بغداد والمسجلين رسميا في كشوفات الاتحاد. و لقد استخدمنا المنهج التجريبي بنظام المجموعتين الضابطة والتجريبية باستخدام قياسين قبلي وبعدي على عينة عددها (12) مصاب قسمت (6) مصابين يمثلون المجموعة التجريبية وهم من نادي الزوراء (6) مصابين يمثلون المجموعة الضابطة وهم من نادي القوة الجوية . وتشير نتائج الدراسة إلى وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين الاختبارين القبلي للمجموعة التجريبية لاستعادة كفاءة العضلة الضامة ولصالح القياس البعدي. ولا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين الاختبارين القبلي والبعدي للمجموعة الضابطة التي تستخدم العلاج التقليدي . ويوصي الباحثين بضرورة الاهتمام بالبرامج التدريبية والتأهيلية للاعبي كرة القدم . الـكـلـمـات الـمـفـتـاحـيـة : الإصابة العضلية، الحركات الرياضة، عضلات الفخذ الضامة، كرةالقدم، الاندية الرياضية في بغداد.

الكلمات المفتاحية: الإصابة العضلية ; الحركات الرياضة ; عضلات الفخذ الضامة ; كرةالقدم ; الاندية الرياضية في بغداد


أثر استراتجية الاتصال الإداري على مستوى الأداء الوظيفي للعاملين في قطاع الناشئين في الأندية الجزائرية المحترفة لكرة القدم

محمد الصديق لوط,  كمال بن مصباح, 

الملخص: الملخص : هدف البحث للتعرف على واقع استراتجية الاتصال التي تتبعها الأندية الجزائرية المحترفة لكرة القدم و مدى فاعليتها في الرفع من مستوى أداء الموارد البشرية الإدارية والفنية العاملة في قطاع الناشئين ، و للإجابة على السؤال ، اعتمد الباحثان على المنهج الوصفي نوع الدراسة مسحية ، و شملت عينة الدراسة 36 مسير و 24 مدرب و 6 مدراء فنيين في ستة أندية محترفة في الشرق ، و استعمل الاستبيان كوسيلة لجمع البيانات . توصلت الدراسة الى أن الإستراتجية الاتصالية على مستوى الأندية الجزائرية فيما يخص قطاع الناشئين تعاني من عدة نقائص من بينها : إخفاء المعلومات و ضعف الكفاءة الاتصالية للمسيرين والمدربين ، بالإضافة إلى أن الإدارة العليا للأندية لا تستمع بالشكل اللازم لانشغالات الإداريين والفنيين ، و عليه أوصت الدراسة على ضرورة الاهتمام بالاتصال الصاعد و النازل و تدعيم الثقافة الاتصالية لدى الإداريين و المدربين عن طريق إخضاعهم لتكوينات في مجال الاتصال و الاستماع لانشغالات و شكاوى الإداريين و المدربين العاملين في قطاع الناشئين ومحاولة حلها لأنهم المسئولين عن نجاح أو فشل مشروع تكوين المواهب الشابة في النادي . Résumé L’objectif de la recherche est d'identifier la réalité de la stratégie de communication des clubs de football professionnels algériens et leur efficacité dans l'élévation du niveau de performance des ressources humaines administratives et techniques travaillant dans le secteur Junior. Pour répondre à cette problématique, on est appuyés sur l'approche descriptive, l’échantillon comprenait 36 dirigeants , 24 entraîneurs et 6 directeurs techniques dans six clubs professionnels à l'est, et on a utilisé le questionnaire comme un moyen de collecte de données. L’étude a abouti à plusieurs conclusions, dont la plus importante est que la stratégie de communication au niveau des clubs algériens par rapport au secteur du peuple souffre de plusieurs insuffisances, y compris: dissimulation de l'information , mauvaise efficacité de communication des chemins et des entraîneurs et aussi les départements des clubs n'écoutent pas les soucis des administrateurs et des techniciens au niveau du secteur des jeunes .Par conséquent, l'étude a recommandé que l'attention soit portée à la communication ascendante et descendante et à renforcer la culture des communications des administrateurs et des formateurs en les soumettant à la formation de communication et écoute des préoccupations et des plaintes des administrateurs et des entraîneurs travaillant dans le secteur des jeunes et essayer de les résoudre parce qu'ils sont responsables de la réussite de la formation de jeunes talents au Club. Abstract The objective of the research is to learn about the reality of the communication strategy of the Algerian professional football teams and how effective they are in raising the level of performance of the administrative and technical human resources working in the sector of the young people, and to answer the question, the researcher relied on the descriptive curriculum type survey, and The study sample included 36 Administrators , 24 coaches, 6 technical Managers in six professional teams in the east, and used the questionnaire as a means of data collection. The study found that the strategy of communication at the level of the Algerian teams in relation to the youth sector suffers from several shortcomings, including: the concealment of information and the poor communication competence of Administrators and coaches , as well as the higher management of the clubs do not listen in the form necessary for the concerns of the administrators and technicians, and therefore the study recommended the need to take care of the coming up and down and strengthen the communication culture of the administrators and coaches by subjecting them to the formation of communication and listening to the concerns and complaints of administrators and coaches working in the sector of the beginners and try to solve them because Responsible for the success or failure of the Young talent Formation project in the team

الكلمات المفتاحية: الاتصال التنظيمي ، الأداء الوظيفي ، المورد البشري


ثقافة ممارسة الأنشطة البدنية عند الطالبات المقيمات بالأحياء الجامعية. طالبات جامعة مستغانم نموذجا The culture of practicing physical activities for student campuses. Case of students from the University of Mostaganem

تواتي حياة,  برابح عامر,  عمراني أمال,  عطا الله أحمد, 

الملخص: يهدف البحث لمعرفة ثقافة ممارسة الرياضة عند طالبات الحي الجامعي. ولهذا افترضنا أن للثقافة دور في ممارسة الرياضة عند طالبات الحي الجامعي، من أجل تأكد من صحة هذا الفرض استخدمنا المنهج الوصفي بطريقة مسحية، حيت أعددنا استبيان موجه إلى طالبات المقيمات بالحي الجامعي، وتم إختيار العينة بطريقة عشوائية عددها "1000" طالبة، بنسبة 23.80% من المجتمع الأصلي، و بعد الحصول على النتائج و تفريغها تمت معالجتها إحصائيا، حيث توصلت النتائج أن للثقافة دور في ممارسة لرياضة عند طالبات الحي الجامعي وهذا ما أكدته النسبة المتحصل عليها وعليه خلصنا إلى ضرورة ممارسة الرياضة في الأحياء الجامعية. وتخصيص أوقات إجبارية للممارسة الرياضية. The purpose of the research is to discover the sports culture practiced by university students. And for this we assume that culture has a role impotent in the practice of sports among students on campus, to ensure the validity of this hypothesis, we used the descriptive survey in a random manner. And we prepared a uestionnaire to the students of the campus of the University of Mostaganem randomly selected from "1000" students, a percentage of 23.80%. After obtaining the results and analyzing them statistically by various statistical means, the results showed that culture plays a role in the practice of sports among university students, which confirms the percentage obtained. And for this we venture the need for a compulsory science program for university athletic practice

الكلمات المفتاحية: الثقافة ، الممارسة، الرياضية، الوسط الجامعي. ; culture; practicing physical activities; student campuses.