مجلة الدراسات والبحوث القانونية
Volume 6, Numéro 2, Pages 298-315

الفترة الأمنية كآلية لتكريس قوة الحكم الجزائي وفقا للتشريع الجزائري

الكاتب : بن يونس فريدة .

الملخص

الأصل أن يتم إيداع المحكوم عليه المؤسسة العقابية لتطبق عليه برامج التأهيل و الإصلاح و إعادة الإدماج الاجتماعي فإذا تمت الاستجابة لهذه الأخيرة قد يتم تغيير و تعديل في محتوى الحكم الجزائي الحائز لقوة الشيء المقضي فيه بما يتماشى و درجة الاستجابة للبرامج المسطرة، وتحقيق فعالية أكثر في القضاء على الجريمة. ولكن بالمقابل هناك جرائم من الجسامة والخطورة ما يقتضي التشديد في تطبيقها و عدم السماح للمحبوس الاستفادة من أنظمة تدابير العقوبة لفترة محددة وهي الفترة الأمنية موضوع دراستنا. Abstract: The principle is for the convicted person to be deposited with the penal institution for the rehabilitation, reform and social reintegration programs to be applied to him. If the latter is responded to, the content of the penal judgment possessing the power of the adjudicated matter may be changed and modified in line with the degree of response to the established programs, and to achieve more effectiveness in the judiciary on crime. On the other hand, there are crimes of gravity and gravity, which require strict application of them and not allow the prisoner to benefit from the systems of punishment measures for a specific period, which is the security period that is the subject of our study.

الكلمات المفتاحية

الفترة الأمنية ; تكييف العقوبة ; تدابير تطبيق العقوبة