مجلة الفكر القانوني والسياسي
Volume 4, Numéro 2, Pages 218-240

فاعلية قواعد القانون الدولي الانساني في الحماية الأطفال أثناء النزاعات المسلحة

الكاتب : الرق محمد رضوان .

الملخص

القاعدة الأساسية والأصلية هي أنه لا علاقة للأطفال بالنزاعات المسلحة، سواء كانت دولية أم غير دولية، لأن الأطفال لم يخلقوا ليخوضوا المعارك والحروب المسلحة، بل خلقوا لكي يترعرعوا ويتربوا في ظروف مناسبة تتناسب مع سنهم وطبيعتهم التي تؤهلهم لكي يصبحوا عضوا صالحا في الأسرة والمجتمع، وفي زمن النزاعات المسلحة تزداد انتهاكات حقوق الانسان بصفة عامة وحقوق الأطفال بصورة خاصة، حيث يدفع الأطفال الثمن الأكثر فداحة في حالات الحروب والنزاعات المسلحة، فهم عرضة لشتى أشكال القتل والإصابة والامتهان والعنف الجنسي، كما أنهم يفتقرون إلى سبل البقاء الأساسية والرعاية الصحية، وذلك بسبب طبيعتهم كفئات أضعف وأكثر عرضة من غيرهم لشتى أنواع الإعتداءات، ولذلك تحتاج هذه الفئات إلى حماية خاصة تجنبهم التعرض للمعاملة السيئة أو القاسية أو الحاطة من الكرامة الإنسانية. The basic and original rule is that children have nothing to do with wars, whether international or non-international, because children are not created to fight armed battles and wars, but rather are created to be raised in appropriate conditions commensurate with their age and nature that qualify them to become a good member of the family and society. In times of wars and armed battles, violations of human rights in general and the rights of children in particular increase, as children pay the heaviest price in situations of war. They are vulnerable to various forms of murder, injury, humiliation and sexual violence, and they lack basic survival skills and health care, Due to their nature as weak and more vulnerable than others to various types of attack, they need special protection to avoid them being exposed to cruel or inhumane treatment, or degrading human dignity.

الكلمات المفتاحية

الطفل ; القانون الدولي الانساني ; النزاع المسلح الدولي ; النزاع المسلح غير الدولي