مجلة أنثروبولوجية الأديان


Description

ما يميز مجلة أنثروبولوجية الأديان أنها أصبحت تساير مستجدات العصر وأفكاره وقضاياه، وتنطلق من تراث الأمة وثروتها العلميّة، وتنوُّع وتجدُّد نتاجها العلمي حيث تقدم أوعية ثقافية للعلوم المتخصصة والفكرية. تنشر المجلة الأعمال المتخصصة، والدراسات المعرفية ذات العلاقة بتخصصها وهو الأنثروبولوجيا الدينية ضمن قسمين؛ قسم للدراسات العربية وقسم للدراسات الأجنبية باللغتين الانجليزية والفرنسية صادرة عن مخبر أنثروبولوجية الأديان ومقارنتها دراسة سوويو انثروبولوجية، جامعة تلمسان. المجلة مجانية، سداسية ومتاحة للتحميل، كما تقوم بنشر الأعمال الفردية أو المشتركة، وكذلك الأعمال المنجزة في إطار المشاريع البحثية، والمؤتمرات الدولية، ويتم الاشراف عليها من قبل الهيئة العلمية.

Annonce

معلومات مهمة

معلومات مهمة جدا للباحثين

 

نلفت انتباه الباحثين من داخل الوطن وخارجه أن استقبال مقالاتهم لعددي شهر جانفي وشهر جوان يكون على النحو الآتي:

- فترة استقبال عدد شهر جانفي من المجلد: 01 سبتمبر-12سبتمبر

- فترة استقبال عدد شهر جوان من المجلد: 01 جانفي -12 جانفي

 

لا تؤخذ بعين الاعتبار المقالات المرسلة خارج هذه الآجال

 

*الرجاء من الباحثين الالتزام بتخصص المجلة وهو انثروبولوجية الأديان، وكل مقال خارج هذه التخصص يرفض.

*يرجى التقيد الصارم بقالب المجلة المعتمد (تحميل ومراجعة دليل المؤلف وتعليمات المؤلفين)، وألا تتعدى صفحات المقال 25 صفحة بما في ذلك الهوامش وقائمة المراجع والملاحق، وكل مقال لا يلتزم بشروط القالب يرفض. (البيانات الشخصية، حجم المقال، حجم الملخص، نوع وحجم الخط، طريقة التهميش)

*على الباحثين العمل على استعمال الإيميل المهني الخاص بهم.

* يجب كتابة معلومات المقال في البوابة بنفس لغة المقال.

*التأكد من ادراج أسماء المؤلفين في البوابة مثلما هي مدرجة في المقال، كل إضافة تؤدي الى الرفض.

* لا تقبل المجلة إجراء أي تغيير على المقال بعد قبوله للنشر إلا ما يقوم به الباحث في حال القبول بتحفظ، وفي هذه الحالة يقوم الباحث بإجراء التعديلات المطلوبة وإعادة ارساله من خلال الايقونة الخاصة، ليتم تحويله آليا الى المحكمين لإعطاء القرار النهائي.

* قد يتعرض المقال للإلغاء عند التأخر في إرسال التعديلات المطلوبة، وفي إدراج المراجع على مستوى البوابة، أو في إرسال رسالة التعهد ضمن المجال الزمني المقدر بـ 20 يوما بعد القبول النهائي للمقال.

* قبول المقال لا يعني صدوره في العدد الموالي مباشرة، وهذا راجع للزخم الكبير من المقالات المقبولة للنشر في الأعداد القادمة.

* تمنح رئاسة التحرير الوعد بالنشر للباحث إذا طلبه والتزم بتوقيع وإرسال التعهد، وأدرج المراجع في البوابة.

*لا تقبل المجلة إلا المقالات المحررة بالعربية والانجليزية والفرنسية.


نسأل الله التوفيق للجميع

وشكرا على تفهمكم.

 

22-01-2021


17

Volumes

32

Numéros

638

Articles


العلوم الدينية في المغرب الأوسط: الدراسات الدينية من أيام المرابطين و الموحدين إلى أيام حكم بني زيان ملوك تلمسان (ق5هـ/11م – ق10هـ/16م

(سكاكو (زوجة معازيز حورية,  معازيز عبدالقادر, 

الملخص: يعبّر الاهتمام بالعلم و العلماء عن الرقي الثقافي، الذي تبلغه الأمم و تصل من خلاله إلى بناء حضارتها، من ذلك الدول القائمة بالمغرب الأوسط، فنجد دولة المرابطين (448-531هـ/1056-1147م)، ثم الدولة الموحدية (524-668هـ/1140-1269م)، و دولة بني زيان (منذ تأسيسها 633هـ/1235م) و التي شجع حكامها منذ إقامة دولتهم الدراسات العلمية، و وفروا كل الظروف الملائمة لتطورها و نشاطها، كل حسب منظوره الديني، الذي يستمد منه فكره، مع مساعدة مجموعة مؤثرات داخلية وخارجية، ولما شكل الدين محور الحياة اليومية لدى العامة والخاصة، فقد شهدت الدراسات الدينية رواجا وإقبالا من الطلبة والعلماء، فكان تداول مجموعه من التآليف ساهمت في تطوير المستوى العلمي، وزيادة الإنتاج و نشاط الحركة التأليفية، من خلال المجهودات التي بذلها علماء أجلاء، هذا ما سنحاول التطرق له لمعرفه طبيعة الدراسات الدينية، مع تتبع تطورها من أيام المرابطين و الموحدين، بالتركيز على مرحلة الحكم الزياني. الكلمات المفتاحية : المغرب الأوسط، المرابطين، الموحدين ،بنو زيان، العلوم الدينية. Summary: Give more importance to science and scientists express the cultural development which nations achieve and use it in building its civilization for instance the nations of the middle east ; We can find the Almoravid state (448-531 AH / 1056-1147 AD), then the Almohad state (524-668AH / 1140- 1269 AD), and the state of Bani Zayyan (since its foundation in 633 AH / 1235 AD), and encouraged by its rulers since the establishment of the state of their scientific studies ,and provided all condition for the development and its activity each according to the this religious view with the help of a group internal and external influences. Since the religion was the principle of their daily life in the public and private sectors. the religious study attracted most of the scientists and the students which encouraged them to write many books and leads to the development of the scientific level and the products of more books. This is what we are going to deal with to know the nature of the religious students and its development from the nation the Almoravids and Almohads, focusing on the stage of Zayani rule. Keywords: middle east Almoravid, Almohad، Bani Zayyan. Religious Science

الكلمات المفتاحية: المغربالا ; سط ; المرابطين الم ; حدين بن ; زيان العل ; م الدينية


البعد الديني والثقافي لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين من خلال جريدة المنار الجزائرية أنموذجا

رابح محمد,  الجيلالي بلوفة عبد القادر, 

الملخص: يتخذ الاستعمار عدة أشكال في هيمنته على الدول، وأخطرها الهيمنة الدينية، ولعل الدارس لتاريخ الجزائر لاحظ أن فرنسا حاولت بكل الطرق نشر مجموعة من المفاهيم المبنية على مبدأ الفرنسة والديانة المسيحية والذي يقابله التجهيل وفتح باب الأمية على مصرعه الواسع. وبالفعل حافظ المصلحون على المبادئ الإسلامية ودافعوا عنها لأنها الركيزة الأساسية وقوام المجتمع الجزائري، ولكن فرنسا حاربته بشتى الطرق، وجعلت من سياسة التنصير حلقة لمحاربة الدين الإسلامي وتعتيم الضوء عليه، وهذا ما سوف نوضحه ، لكي يدرك الدارس لتاريخ الجزائر الغاية من كل تعليم ومدى الحقد الفرنسي على شعب الحضارة الإسلامية. Colonialism takes many forms in its hegemony over states, the most dangerous of which is religious domination. Perhaps a student of the history of Algeria noticed that France tried in every way to spread a set of concepts based on the principle of French and Christianity, which is matched by ignorance and opening the door to illiteracy to its widespread death. Indeed, the reformers have preserved Islamic principles. They defended it because it is the main pillar and strength of the Algerian society, but France fought it in various ways, and made the policy of Nusayr a circle to fight the Islamic religion and dim the light on it, and this is what we will explain, so that the student of the history of Algeria realizes the purpose of all education and the extent of French hatred against the people of Islamic civilization.

الكلمات المفتاحية: الاستعمار، الثقافة الفرنسية، الإسلام، المصلحون، التنصير ; Colonialism, French culture, Islam, the Reformers, Christianization..


المنهج الخفي بين الماهية والتّأثير على القيم الدينية والأخلاقية (مقاربة أنثروبولوجية)

مكي موسى, 

الملخص: إنّ عدم الوضوح في النتائج الّتي تؤثّر على الأهداف التربوية، يستدعي منا البحث الجاد في إشكالية المنهج الخفي بوصفه الخيط الفاصل بين المنهج الرسمي الّذي يفترض أنه إطار محكم البناء يشخص الطّرائق العلمية القادرة على تحويل الأهداف إلى سلوكيات، وبين تطبيقه الفعلي على الواقع التّعليمي-أي المنهج الواقعي-الذي تبرز من خلاله شخصية الطفل متشبعة بعادات وتقاليد وقيم دينية وأخلاقية غير مخطط لها سلفا. ذلك ما سنقف عليه من خلال مقاربة أنثروبولوجية محاولين إبراز ماهية المنهج الخفي وتأثيره على القيم الدينية لدى المتعلّمين

الكلمات المفتاحية: الأنثروبولوجيا ; المنهج الخفي ; المنهج الرسمي ; الأنثروبولوجية التربوية


تطور حالات الطلاق في المجتمع الجزائري قراءة سوسيو أنتربولوجية في المؤشرات الإحصائية

سراج جيلالي,  سعيدي محمد, 

الملخص: الملخص نتناول في هذا المقال تطور حالات الطلاق في المجتمع الجزائري خلال الفترة الممتدة ما بين سنة 2005 إلى غاية سنة 2018 ، فالرهان المطروح في هذا العمل تحليل و مناقشة المؤشرات الإحصائية الديمغرافية في مجتمعنا ، وذلك بعد رصد حالات الطلاق التي عرفت ارتفاعا رهيبا خلال السنوات الأخيرة ، و ذلك بالاعتماد عل المؤشرات الإحصائية للطلاق منذ سنة 2005، دون أن نهمل مقارنة مؤشرات الزواجية و مؤشرات الطلاقية خلال الفترة المدروسة و التي ستعرف تذبذبا بين الارتفاع و الانخفاض. إن الهدف الرئيس من هذه الدراسة هو الكشف على العلاقة بين ارتفاع معدلات الطلاق و انخفاض معدلات الزواج في ظل التزايد المستمر لعدد السكان في المجتمع الجزائري ، و أظهرت النتائج أنها أكثر تأثرا بالتغيرات الثقافية و الاجتماعية ، و ما أفرزته من تبلور الفردانية و تغير دور و مكانة كل من الرجل و المرأة في الأسرة الجزائرية سواء كزوجين أو أحد أطرافها. الكلمات المفتاحية : الزواج ، الطلاق ، المؤشرات الإحصائية ، التغيرات الثقافية ، التغيرات الاجتماعية. abstract In This article, we deal with the development of divorce cases in Algerian society during the period from 2005 to 2018, and the bet raised in this work is to analyze and discuss demographic statistical indicators in our society, after monitoring divorce cases that have witnessed a terrible increase in recent years, and This is based on the statistical indicators of divorce since 2005, without neglecting the comparison of the indicators of marriage and the indicators of divorce during the period studied, which will fluctuate between high and low. The main objective of this study is to uncover the relationship between high divorce rates and low marriage rates in light of the continuous increase in the number of the population in the Algerian society, and the results showed that it is more affected by cultural and social changes, and the crystallization of individualism and the changing role and status of it. Both the man and the woman in the Algerian family, whether as a couple or one of its parties. Key words: marriage, divorce, statistical indicators, cultural changes, social changes

الكلمات المفتاحية: الزواج ، الطلاق ، المؤشرات الإحصائية ، التغيرات الثقافية ، التغيرات الاجتماعية ; marriage, divorce, statistical indicators, cultural changes, social changes


البدع وتأثيرها على ثقافة المجتمع التلمساني من خلال نوازل الونشريسي (دراسة سسيولوجية ودينية).

صديق بن حليمة,  ابراهيم بحاز, 

الملخص: إن النوازل الفقيهة على غرار ما تحتويه من مسائل تتعلق بالشؤون الدينية والفقهية كالعبادات والتعاملات والأحوال الشخصية والاجتماعية، إلا أنه يمكن للدارس إستخلاص العديد من الإشارات التي تخص عدّة مجالات أخرى كالسياسية منها والاقتصادية، كما تمدنا بصورة أخرى عن هذا الواقع الذي قد لا نجده في المصادر التي تحدثت عنها بشكل مباشر، كما أننا نجد أن هذه النوازل الفقهية تهتم بموضوع له ارتباط وثيق بالحياة الاجتماعية والثقافية للمجتمعات، وهو سلوكيات ومعاملات الناس فيما بينهم التي تترجم إلى عادات وتقاليد تتحول مع الزمن إلى بدع تسيطر على المجتمع، فتظهر بذلك عدّة نوازال فقهية تعالج تلك البدع والعادات والتقاليد، و قد عرف المجتمع التلمساني خلال الفترة الوسيطة مؤثرات خارجية ومحدثات ومنكرات ولجت إليه، فتصدّى لها العلماء بالفتوى والمعالجة وإبراز حقيقتها، والونشريسي في كتابه المعيار عالج لنا العديد من المنكرات والبدع التي شهدها المجتمع في تلمسان.

الكلمات المفتاحية: البدع، المنكرات، المجتمع، تلمسان، الونشريسي.


مظاهر الصراع الفكري بين شيوخ الطرق الصوفية في الجزائر موقف أبي العباس أحمد بن أبي محلى من سيد الشيخ –حقائق أم إفتراءات-

تواتي حسين, 

الملخص: الملخص: حاولنا من خلال هذا الموضوع الموسوم بـ"مظاهر الصراع الفكري بين شيوخ الطرق الصوفية في الجزائر موقف أبي العباس أحمد بن أبي محلي من سيد الشيخ- افتراءات أم حقائق-" تسليط الضوء على واحدة من أهم الأحداث التاريخية التي تعرض لها سيد الشيخ من قبل احد معاصريه من العلماء المتصوفة وهو ابن أبي محلي الذي تهجم على شخصه وعلمه وطريقته. مبرزين أنها مجرد ادعاءات من خلال تتبع أهم الدوافع والخلفيات التي دفعت ابن أبي محلي إلى اتخاذ هذه المواقف من سيد الشيخ، من خلال رد باقي العلماء المعاصرين لهما عليها، والذين وقفوا في وجه ابن أبي محلي واعتبروا ادعاءاته من محض خيالة وتفتقد لجميع الأدلة. Summary : Through this topic tagged " The aspects of the intellectual conflict between the sheikhs of the sufi orders in Algeria Abu Al-Abbas Ahmed ibn Abi Mahella position on the master of sid Al-Sheikh –slanders or facts-" we tried to shed light on one of the most important historical events to which sid Al-Sheikh was exposed by one of his contemporaries from the sufi scholars and he is ibn Abi Mahella who attacked on this person, his knowledge and his way. Highlighting that they are merely allegation by tracing the most important motives and backgrounds that pushed ibn Abi Mahella to take these position from the Master of sheikh, through the response of the other contemporary scholars of them, who stood in the face of ibn Abi Mahella and considered his allegations as his imagination and lacking all the evidence. Key words: ibn Abi Mahella - sid Al-Sheikh - sid Al-Sheikh - intellectual conflict – allegations.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: ابن أبي محلي ،سيد الشيخ ،الطرق الصوفية ، الصراع الفكري ،الادعاءات. ; Key words: ibn Abi Mahella - sid Al-Sheikh - sid Al-Sheikh - intellectual conflict – allegations.


فقه المرأة بين الأبعاد الأنثروبولوجية للقراءة الحداثية و المقاصد الشرعية للشريعة الإسلامية - دراسة نقدية لتوجهات شحرور حول [الميراث و القوامة] - في كتاب " نحو أصول جديدة للفقه الإسلامي "

قرزيز نصيرة, 

الملخص: لقد حظيت المسائل المتعلقة بفقه المرأة باهتمام متزايد من قبل دعاة الفكر الحداثي في العالمين العربي و الغربي على حد سواء؛ بل قد بلغ الأمر ببعض حاملي هذا الفكر إلى تخريج كتب مستقلة يدعو فيها إلى إعادة قراءة الآيات القرآنية المتعلقة بفقه المرأة المسلمة قراءة جديدة تستجيب لمتطلبات و واقع المرأة المعاصرة ، و قد كان محمّد شحرور في طليعة هؤلاء الحداثيين الذين اختاروا هذا التوجه ؛ حيث ألَّف كتابًا بعنوان " نحو أصول جديدة للفقه الإسلامي " عرض فيه قراءته البديلة لجملة من المحاور الخاصة بفقه المرأة في الإسلام و هي (الوصية ، و الإرث ، و القوامة ، و التعددية ، و اللباس). من هنا جاءت هذه الورقة البحثية كمحاولة لتقديم دراسة نقديّة لتوجهات شحرور حول (الميراث و القوامة) التي سعى إلى التأصيل لها في كتابه المذكور أعلاه ؛ و ذلك بهدف الكشف عن الأبعاد الأنثروبولوجية لقراءته المعاصرة الخاصة بهاتين المسألتين الفقهيتين. كلمات مفتاحية: فقه المرأة ، الأبعاد الأنثروبولوجية ، المقاصد الشرعية ، محمد شحرور ، الميراث والقوامة The issues relating to women have been increasingly interested by modernism in both Arab and western worlds ; some of these ideas have been to graduate independent books in which the Qur’anic verses relating to Muslim women is a new reading for the requirements and reality, Of contemporary Mohammed Shahrour was at the forefront of these guests who chose this trend; abook entitled [towards new assets for the Islamic jurisprudence] presenting its alternative reading of a special axes of a women in Islam and is commandment and from here. This research paper came as an attempt to provide a monetary study of Shahrours trends about the jurisprudence inheritance and strength , which he sought to rooted in his book above; in order to detect the anthropological dimensions of its contemporary reading of these two issues

الكلمات المفتاحية: فقه المرأة ; الأبعاد الأنثر ; المقاصد الشرعية ; محمد شحر ; الميراث ; الق


القاضي عياض ورؤيته في القضاء بالسياسة الشرعية من خلال كتاب مذاهب الحكام في نوازل الأحكام – مساهمة تاريخية أنثروبولوجية تكشيفية –

بن عيسى إكرام,  مقنونيف شعيب, 

الملخص: الملخص: يتّسم الواقع الإنساني بكثرة الأحداث وتعاقبها، وتتابع مستجداتها؛ ممّا يستدعي عدم تناهي الأقضية والأحكام، والمسائل النازلة بالناس من شؤون مختلفة لا تجيب عنها الفتاوي المنقولة، والأحكام المتعارف عليها، وإنّما تتطلب اجتهادا لكلّ نازلة طارئة وجديدة، لذا اهتمّ فقهاء المالكية أكثر من غيرهم بما يعرف بالسياسة الشرعية، فاعتنوا بها عناية شديدة، وعالجوا الكثير من نوازلها، وتمثلت هذه المساهمة التي قامت على منطق تشريعي واضح في المحافظة على الكليات الخمس الدين والنفس والعقل والنسل والمال في الواقع الديني والاجتماعي والاقتصادي والثقافي والسياسي، وممّا يؤكّد ذلك النظر في آثار فقهاء المالكية، فتحدّثوا عن السياسة الشرعية في مدوناتهم الفقهية، وأفردوا لها الحديث في مصنفات خاصّة، ونذكر من جملة ذلك مساهمة القاضي أبو الفضل عياض في كتابه "مذاهب الحكام في نوازل الأحكام" الذي يكشف من خلاله عن حقيقة القضاء بالسياسة الشرعية من ناحية سياقها التاريخي والأنثروبولوجي.

الكلمات المفتاحية: القاضي عياض، السياسة الشرعية، القضاء، كتاب مذاهب الحكام


التعليم القرآني بمساجد بني سنوس... هوية تصارع الزمن

بن شراط نجاة,  بوحسون العربي, 

الملخص: يتمحور فحوي هذه المقالة في محاولة تسليط الضوء علي أحدي أعرق الخصوصيات الثقافية في منطقة بني سنوس و التي لا زالت لحد الآن تصارع تغيرات الزمن ،في خضم من الغزو المتهاطل من كل حدب و صوب،ألا وهي التعليم القرآني،و ذلك بسرد بعض من خصائصه و أدواره داخل النسق الثقافي لهذا المجتمع المحافظ عبر الزمن،في محاولة لوضع القارئ في صورة ما كان عليه وما آل إليه هذا الموروث الثقافي الديني الأصيل.الكلمات المفتاحية:التعليم القرآني،الكتاتيب القرآنية ،.مساجد بني سنوس،طقوس دينية. Extrait: Cet article est tente de mettre en évidence la vie privée culturelle dans la région de Beni Snos, qui reste à lutter contre les changements de temps, au milieu de l'invasion de chaque faim et vers, , La lecture de Coranic, et cela écoutera certaines de ses caractéristiques et ses rôles au format culturel de cette communauté conservatrice au fil du temps, afin de mettre le lecteur sous la forme de ce qu'il et de ce que c'est authentique patrimoine culturel religieux.Mots clés: écoles coraniques, mosquées enseignement. .coranique, rituels religieux Abstract: This article is in an attempt to highlight the cultural privacy in the Beni Snos region, which is still to struggle changes in time, in the midst of the invasion of each hunger and towards, Al-Quranic education, with some of its characteristics and roles within the cultural format for this conservative community through time, in an attempt to put the reader in the form of and wha this is authentic religious cultural heritage. Key words: Quranic schools, mosques of Beni Snous, Quranic education, religious rituals.

الكلمات المفتاحية: الكتاتيب القرآنية،التعليم القرآني،مساجد بني سنوس،طقوس دينية


الاعتبارات الدينية و الثقافية والمداخل النظرية في بناء الاختبارات النفسية والتربوية اية علاقة؟"تحليل راش نموذجا"

حبيش بشير,  لكحل مصطفى, 

الملخص: ان الحديث عن بناء الاختبارات النفسية والتربوية في أي بيئة يفرض علينا الحديث عن العوامل الثقافية تلك البيئة واقامة اعتبارات لها قبل الشروع في بنائها فضلا عن تكييفها او ترجتمها؛ذلك ان الوصول الى اختبار جيد يمر عبر مراعاة بيئته التي وجد فيها؛وقدعرفت نماذج السمات الكامنة، للمفردة انتشارا كبيرا اليوم بين الباحثين وذلك نتيجة للقصور الكبير الذي تعاني منه النظرية الكلاسيكية للقياس، ويعتبر نموذج راش من أكثر نماذج النظرية الحديثة اقبالا من قبل الباحثين لذا ارتأينا في هذه المقالة النظرية أن نورد أهم الاعتبارات الثقافية لتطبيق نموذج راش حيث قمنا بالتطرق الى نموذج راش ثم اهم الاعتبارات الثقافية لتطبيق المقاييس النفسية وأخيرا الاعتبارات الثقافية لتطبيق نموذج راش. Speaking about the preparation of psychological and educational tests in anyenvironment thembeforeembarking on preparingthose tests as well as adaptingthem; That isbecause the achievement of a good test passes by takingintoaccount the environment in whichitwasfound. The Latent trait theorymodels, orindividualresponsetheorymodels, have becomewidespreadamongresearcherstoday, asa result of the greatshortcomingsthat the classical test theorysuffersfrom, and the Rush model isconsidered by researchers as one of the mostpopularmodels of modern theory. So we have decided in thistheoretical article to list the most important cultural considerations for the application of the Rush model, wherewedealtwithit, thenwemoved to the most important cultural considerations for the application of psychological tests and finally the cultural considerations for the application of the Rush model.

الكلمات المفتاحية: بناءالاختبارات،الاعتبارات الدينيةوالثقافية،نموذج راش


الدين وتشكيل مفهوم الثقافة عند غادامير (تداخل الأنتروبولوجي بالأنطولوجي

خاطر شرف الدين, 

الملخص: يحمل هذا المقال ثلاثة مفاهيم أساسية وهي: الدين والأنثروبولوجيا والثقافة، وكلها مفاهيم نحاول فحص ضروب التواشج فيما بينها عند جيورج غادامير (1900/2002) الفيلسوف الألماني المعاصر الذي اشتهر بالهرمينوطيقا الفلسفية، وغرضنا الأول هنا هو تمييز ما نقصده من الأنثروبولوجيا في هذا المقام. ثانيا تحديد الدور الذي لعبه البعد التأويلي الديني في تشكيل مفهوم الثقافة عند هانس جيورج غادامير وفعاليته الأنثروبولوجية الأنطولوجية. This article carries three concepts, namely: religion, anthropology and culture, all of which are concepts that we try to examine the forms of interconnection between them according to George Gadamer (1900/2002), the contemporary German philosopher who was known for his philosophical hermeneutics, and our first purpose here is to distinguish what we mean by anthropology in this regard. Secondly, defining the role that the religious hermeneutic dimension played in shaping the concept of culture for Hans-Georg Gadamer and its ontological effectiveness.

الكلمات المفتاحية: الدين ; الأنثروبولوجيا ; الثقافة ; الأنطولوجيا ; التأويل


مصطلحات القرابة في القرآن الكريم

آمنة Amina,  محمد Mohamed, 

الملخص: الملخص: القرابة ظاهرة بيولوجية تعنى بمدى انتقال النسب من فرد لآخر و تنظيم علاقاتهم ببعضهم بتوزيع الأدوار و المراتب للأب و الأم ... وتتدخل الثقافة بما فيها العامل الديني في توجيه و تعديل العوامل البيولوجية والاجتماعية بما يناسب طبيعة المجتمع و ظروفه و تحولاته . من الروابط الإنسانية و الاجتماعية ، تلك القائمة على الدم و المصاهرة و تحالفات القرابة بشتى أنواعها في إطار حياة اجتماعية مؤسسة على اعتراف ديني و قبول اجتماعي ، تتحدد من خلاله مكانات و أدوار أعضاء الجماعة القرابية و سلوكاتهم التي تترجم علاقاتهم المعقدة ببعضهم، التي تحدث بالضرورة تغيرا في بنية المجتمع . Summary: Kinship is a biological phenomenon concerned with the extent of the transmission of lineage from one individual to another and the regulation of their relations with each other by distributing the roles and ranks of the father and mother ... and the culture, including the religious factor, intervenes in directing and modifying biological and social factors in a way that suits the nature of society, its conditions and transformations. From human and social ties, those based on blood, intermarriage, and kinship alliances of all kinds within the framework of a social life based on religious recognition and social acceptance, through which the positions and roles of the members of the kinship group and their behaviors that translate their complex relationships with each other, which necessarily make a change In the structure of society.

الكلمات المفتاحية: القرابة ; القرآن ; الدين ; المجتمع ; Kinship ; The Quran ; Religion ; the society


المرأة والعلوم الروحانية في المغرب الأوسط (الكهانة نموذجا)

صالحي وداد,  قمعون عاشوري, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى التعريف بالكهانة، والوقوف على بعض النساء اللواتي جعلن من الكهانة صناعة لهنّ, مع التعريج على ملامح صفاتهنّ وأدواتهن المستعملة في نشاطهنّ الروحاني, والكشف على مدى تجذّر العلوم الروحانية في ذهنية بعض نساء المغرب الأوسط, وإظهار أسباب انتشارها كظاهرة اجتماعية. وخلصت الدراسة إلى أنّ الكهانة ظاهرة خطيرة انتشرت داخل مجتمع المغرب الأوسط، وقد مارستها بعض النساء خاصة في الفترات المضطربة، كالأزمات السياسية والأوبئة والمجاعات، أي عند تعرض المجتمعات لهزات عنيفة، حيث تتشوّش الأفكار والمعتقدات، ويطغى على الناس الخوف من الفناء, وبحكم التبادل الفكري والمعرفي والاحتكاك التجاري والتمازج الحضاري, واستفحال الجهل في أوساط النساء زاد من تفشي ظاهرة الكهانة داخل مجتمع المغرب الأوسط. This study aims at introducing the priesthood by passing through some of the women who have made the priesthood as an industry then going through their qualities and tools used in their spiritual activity, in addition to revealing the extent to which spiritual sciences are rooted in the mentality of some women in the Middle Maghreb, and showing the reasons behind its spread as a social phenomenon. The study concluded that priesthood is a serious phenomenon that has spread within the society of the Middle Maghreb. It has been practiced by some women, especially in turbulent periods, such as political crises, epidemics and famines, i.e. when societies are subjected to violent tremors, where ideas and beliefs were confused and people were overwhelmed by fear of annihilation. By virtue of intellectual and cognitive exchange, commercial friction and civilized mixing, and the increase of ignorance among women, the spread of the phenomenon of humiliation within the Middle Maghreb society has increased.

الكلمات المفتاحية: المرأة، العلوم الروحانية، الكهانة، السحر، الشعوذة. ; Women; spiritual sciences; Priesthood; magic; sorcery


الجانب الأنثروبولوجي الديني في نشأة المصطلح عند العرب القدامى

شادلي مليكة, 

الملخص: المصطلح أداة معرفية مهمّة لضبط تشتّت التّصوّرات وتشابكها، ووسيلة لتنظيم المفاهيم المعرفية، ونشر كل جوانب الحضارة، والنّظريات المختلفة التي تخدم الإنسانية كافة. وقد تنبّه العرب القدامى من أهل الدّين والتّصوّف والفلسفة والتّاريخ وعلم الاجتماع إلى هذه الأهمية، فسعوا لوضع أسس المصطلح. وطبعا كان للعامل الأنثروبولوجي الدّيني وتداخله مع الحقول المعرفية المختلفة دوره في توجيه الاهتمام بالمصطلح، إلى جانب تأثير الحضارات الرّاقية في الفكر العربي. ونظرا للجهود العلمية التي بذلها الأوائل في وضع الحجر الأساس لعلم المصطلح، فإنّ هذه الدّراسة تكشف عن أصول الدّرس المصطلحي، ومقدار تأثير البيئات المختلفة في نشأته، خاصّة وأنّه يشكّل مرجعية لغوية ثقافية حضارية، تحفظ للأمّة تراثها.

الكلمات المفتاحية: المصطلح- النشأة- الفكر العربي- تأثير الدين


ملامح الفكر الانثروبولوجي من خلال الرحالة المسلمين Features of anthropological thought through Muslim travelers

جعيرن معمر, 

الملخص: عندما تريد قديماً أن تتعرف على بلد من البلدان أنت تقيم بعيداً عنه فإن أول ما تبحث عنه هو كتاب سطره أحد المؤرخين الرحالة الذين زاروا هذا البلد، من خلال هاته الدراسة احاول التطرق إلى بعض الرحالة المسلمين وإسهاماتهم في ميدان الانثروبولوجيا وذلك من خلال عرض بعض هؤلاء الرحالة. الذين كان لهم دور في إرساء أسس هذا العلم، و إبراز عن الكثير من الحقائق الأنثروبولوجية عن المجتمعات التي زاروها خلال تلك الفترة. وهذا ما يجعلنا ندحض اراء العلماء الغربيين الذين أنكروا هذه الحقيقة التاريخية. When you want to know an ancient country, you live far away from it, the first thing that you are looking for is a book written by a traveler historian who visited this country, through this study, I try to address some Muslim travelers and their contributions in the field of anthropology, by presenting some of these travelers . Those who had a role in laying the foundations of this science, and highlighting many anthropological facts about the societies they visited during that period. This makes us refute the opinions of Western scientists who denied this historical fact.

الكلمات المفتاحية: الانثروبولوجيا .، الرحالة .، المسلمين .، العصور الوسطى ; Anthropology; Voyager ; Muslim travelers; Middle Ages;


Le prosélytisme religieux en Algérie, entre particularités anthropologiques et imputabilité pénale

بوعياد اغا نادية نهال, 

Résumé: L’islam est la religion d’Etat en Algérie. De part ces spécificités anthropologiques socio-culturelles et religieuses, l’Algérie se distingue des autres pays, notamment des pays occidentaux. Même si la libre pratique du culte y est garantie à tout individu, celle-ci est encadrée et doit être exercée dans les limites imposées par la loi, particulièrement lorsqu’il s’agit d’une religion autre que l’islam. Lorsque ses limites sont franchies, il peut y avoir prosélytisme. Qu’il soit abusif ou non, le prosélytisme constitue une atteinte aux fondements mêmes de la république, un délit selon le droit pénal algérien.

Mots clés: Algérie ; Religion ; Prosélytisme religieux ; Anthropologie ; Société ; Infraction


العمل الحرفي النسوي والمعتقد الشعبي الديني أية علاقة ؟ مقاربة سوسيو أنتروبولوجية بمدينة تلمسان

العماري فاطمة الزهراء,  حجال سعود, 

الملخص: إنّ من بين الاستراتيجيات التنموية التي تساهم في تحسين وضعية الشغل العمل الحرفي النسوي باعتباره آلية ناجعة تساهم في امتصاص البطالة النسوية في سوق العمل حيث عرف هذا الأخير العديد من الاختلالات بين العرض والطلب ,لذا توجهت المرأة البطالة إلى مزاولة أنشطة حرفية متعددة كصنع الحلويات التقليدية ,الحلاقة النسوية ,الخياطة ،صنع الحلي والمجوهرات ...الخ ،لهذا تشكلّ الحرفية قوة عمل لا مثيل لها في المجتمع ,وللمحافظة على الحرفة والمكانة الاجتماعية تلجأ العديد من النساء الحرفيات إلى ممارسات تقليدية في مجال التطبيب حين تعترضهنّ جملة من المعضلات المعرقلة والتيّ تحدّ من نشاطهنّ كالعين ,السحر،الحسد ،فمن خلال المرجعية الشعبية السائدة ترى أنّ الحل الامثل يكمن في اللجوء إلى العلاج التقليدي إما عن طريق التبرك بالأضرحة ،وضع تمائم ,الرقية الشرعية .وعليه ورغم استفاضتنا الجامحة في هذا الموضوع ارتأينا من خلال هذه المداخلة تبيان علاقة الحرف بالمعتقد الشعبي داخل جماعة الحرفيات. .Abstract: Among the developmental strategies that contribute to improving the status of work is the female craft work as a mechanism that contributes to absorbing female unemployment in the labor market as the labor market, as the latter has known many imbalances between supply and demand .Therefore. unemployment women went to engage in various professional activities such as marking traditional sweets and shaving women ;sewing;jeweley marking,etc for this reason craftsmanship constitutes and unparalleled work foro in society, and in order to preserve the craft and its social stranding ,many women craftsmen resort to traditional practices in the field of medicine where they are faced with a number of obstructing dilemmas that limit their activities such as the eye ,magic,envy.Through the prevailing popular reference, you see that the ideal solution lies in resorting to traditional treatment , either by blessing the shrine ,placing the tamaam,the legal ruqyah. Therefore,despite our unbridled elaboration on this topic ,we showed through this intervention the relationship of the letter to the popular belief within the artisan community. Key work: female unemployment, handicrafts, traditional practices, legal advancement.

الكلمات المفتاحية: العمل الحرفي -الممارسات التقليدية -الرقية الشرعية .


صورة المرض النفسي والعقلي فى المخيال الشعبى - مقاربة أنثروبولوجية دينية Image of psychological and mental disorders in popular imagination - Religious anthropological approach

عيساوي أمينة, 

الملخص: ملخص: يعالج هذا المقال المرض النفسي والعقلي من وجهة نظر دينية وأنثروبولوجية. يتمثل المرض النفسي والقلي في مختلف الاضطرابات التي قد تمس مختلف جوانب شخصية الفرد خاصة المعرفية والانفعالية النفسية، وقد يكون فيه المريض مدركا لحالته ويسعى لطلب العلاج، كما هو الحال في المرض النفسي أو يكون غير مدرك لحالته ولا يسعى للعلاج كما هو الوضع في المرض العقلي. ويتم تناول المرض النفسي والعقلي بالتفسير والعلاج في علم النفس المرضي تبعا لمختلف النظريات النفسية وحتى البيولوجية وكذا التصنيفات التي وضعت من أجل التشخيص منها: DSM، CIM، OMS. في حين تفسير المرض النفسي والعقلي يختلف تناوله فيما يتعلق بالدين أو الأنثروبولوجيا، إذ أن في التأويلات الدينية يكون نتيجة الابتعاد عن الوازع الديني والفراغ الروحي أو نتيجة لأمور ما وراء الطبيعة مثلما هو الحال في السحر، ويكون التشخيص والعلاج تبعا لما جاء في القرآن والحديث والسنة في الدين الإسلامي، أو تبعا للكتاب المقدس أو القواعد الدرنية لأي ديانة أخرى. أما من الناحية الأنثروبولوجية فإن تأويل وتشخيص وعلاج المرض النفسي والعقلي يختلف من ثقافة إلى أخرى وتبعا للخرافات والأساطير التي تحويها وقد يكون تبعا للديانة التي تنتهجها تلك الثقافة. Abstract: This article treats the psychological and the mental disorders from a religious and anthropological standpoint. Psychological and mental disorders may affect the various aspects of the individual's personality, especially cognitive and emotional psychological issues, in which the patient may be aware of his condition and seeks treatment, as is the case in psychological disorders or be unaware of his condition and does not seek treatment as is the case in the mental disorders. The psychological and the mental disorders are dealt with interpretation and treatment in psychopathology according to various psychological and even biological theories, as well as the classifications that were developed for diagnosis, including: DSM, CIM, OMS. Whereas the interpretation of the psychological and the mental disorders varies in relation to religion or anthropology, as in religious interpretations, it is the result of a move away from religious belief and spiritual emptiness or as a result of metaphysical matters as is the case in magic, diagnosis and treatment are according to what came in the Qur’an, the Hadith and the Sunnah in Islam, or according to the Holy book or the religious rules of any other religion. As for the anthropological aspect, the interpretation, diagnosis and treatment of psychological and mental disorders vary from one culture to another and according to the myths and legends that it contains and may be according to the religion that this culture pursues.

الكلمات المفتاحية: الكلمات الدالة: المرض النفسي والمرض العقلي، المخيال الشعبى الصورة والتمثلات. ; Keywords: psychological and mental disorders; popular imagination; image & representation.


المدينة الاسلامية في ضوء القراءات الأنثربولوجية المعاصرة ،هشام جعيط أنموذجا

سالم فتيحة, 

الملخص: حمل سؤال الهوية عند هشام جعيط قضايا تعلقت بالتراث و الحداثة و العقل والعقلانية والإصلاح و والنهضة و الثورة و العلمانية ونقد الصلة بين الدولة و الدين ،هذه القضايا التي أصبحت إطارا مرجعيا لمسألة الهوية ،التي تضاربت فيها أراء النخب المثقفة على المستويين الأيديولوجي و المنهجي ،فكان هشام جعيط واحدا من الذين أعادوا طرح هذه القضايا في إطار ثنائية الحداثة والهوية و ذلك مواصلة مع أسئلة النهضة التقليدية ،بعد أن انتكست في مرحلة معينة " فمجتمعاتنا العربية لم تنجز تنمية اجتماعية واقتصادية وتعليمية حقيقية تقضي على التأخر و التخلف و الأمية ،و يلتقي بها سؤال النهضة و التمدن "1 وعلى هذا الأساس شكلت قضية النقد الثقافي عند هشام جعيط، أحد المنطلقات الأساسية لقراءة جعيط التراث الاسلامي حيث "عالج جعيط في كتابه الشخصية العربية الاسلامية في منتصف السبعينات المشروع الثقافي العربي في أبعاده التاريخية و الأيديولوجية من منطلقات منهجية جديدة " 2و على ضوء النقد الثقافي المقارن ،فأحدثت هذه القراءات رؤية جديدة جعلت من هشام جعيط مجددا في مباحث الاسلام المبكر ومؤرخا للغرب الاسلامي حيث انصبت هذه القراءات في مجملها على قضايا الثقافة ،ثقافة الهوية و التحديث ،وهذا ما يبرر مراجعته النقدية لتجارب المشروع الإصلاحي العربي و المحاولات التحديثية للفكر الليبرالي ومراجعة تاريخ المدينة الاسلامية. )

الكلمات المفتاحية: النقد الثقافي المقارن ; المدينة الاسلامية ; هشام جعيط ; التراث الاسلامي


الخطاب الصوفي ودوره في محاربة التطرف الديني رؤية أنثروبولوجية دينية

بوسماحة الطيب, 

الملخص: الملخص : يعد الخطاب الصوفي أحد اهم الخطابات الدينية والفكرية التي تميزت بالعرفان والبحث عن الحقيقة في جوهر الانسان والعالم. و أن اهم ما اتسم به هذا الخطاب هو الدعوة الى التسامح بين جميع افراد المجتمع وبين جميع الطوائف والديانات. وهو ما يمثل أساسا لما يسمى بحوار الحضارات ونقاط التقاء الأديان باعتبار ان الدين في جوهره يعتمد على العبادة لله الواحد الذي شرعها عن طريق رسالة الأشياء. وانطلاقا من هذا جاء التصوف كخيار استراتيجي لمحاورة الاخر والدعوة الى السلام العالمي والتصالح المجتمعي وكل ذلك باعتبارات الإسلام رسالة عالمية موجهة لجميع الناس كافة وهذا في الخطاب الصوفي الذي من شانها ان تحقق السلم وتحارب التطرف والعنف الديني. الكلمات المفتاحية: الخطاب، الإنسان، الدين، الأنثروبولوجيا، السلام، التطرف. Abstract: The Sufi discourse is considered as one of the most important religious and intellectual discourses that was characterized by tolerance and the search for truth in the essence of the human being and the world. The most important feature of this discourse is the call for tolerance among all members of society and among all sects and religions. This represents the basis for the so-called dialogue of civilizations and the meeting points of religions, given that religion in its essence depends on worshiping the One God who instituted it through the message of things. Based on this, Sufism came as a strategic option for dialogue with the other and calling for world peace and societal tolerance, and all of that, given Islam’s considerations, is a universal message addressed to all people, and this is in the Sufi discourse that would achieve peace and fight extremism and religious violence

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الخطاب، الإنسان، الدين، الأنثروبولوجيا، السلام، التطرف


الطقوس والممارسات الدينية في فترة الخلافة العثمانية

روابحي نذير,  شبوب محمد, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى استكشاف وتحليل الطقوس والممارسات الدينية السائدة في فترة الخلافة العثمانية الإسلامية كظاهرة أنثروبولوجية وتاريخية من خلال دراسة ورصد أهم التغيرات الدينية وما رافقها من اختلافات، ومحاولة معرفة كيفية تعامل ومعالجة الدولة آنذاك لهذا التنوع الثقافي والديني في المجتمع، كما يمكننا اتخاذ حلول هذه المسألة قاعدة في وقتنا الحاضر لمعالجة القضايا ذات الطابع الديني. وانطلاقا من عملية الاستكشاف والتحليل لهذه المسألة تتضح الكثير من القضايا الأخرى المرتبطة بها والتي من خلالها نستطيع تحديد وتأكيد أن الفكرة الدينية لها قوة وتأثير كبير على المجتمع ، كما يمكننا إبراز دور النخبة من علماء دين ومفكرين ومؤرخين في معالجة القضايا الدينية ذات الطابع السياسي. إضافة إلى تبيين وتأكيد فكرة التعايش وتقبل الآخر في حل المشاكل السياسية والفقهية بين أبناء العالم العربي والإسلامي دون اللجوء إلى العنف والتعصب المذهبي. The purpose of this study is to explore and analyze the rituals and religious practices in the period of Islamic succession of Ottoman Empire, bymonitoring and studying of the main religious changes and the accompanying historical and anthropological phenomenon. Differences and attempts to find out how to deal with and address the country's cultural and religious diversity in society, we can also on this issue,rule in the contemporary period in order to overcome doctrinal problems of a Religion nature. Basing on the exploration and analysis of this issue, many other related issues became evident, through which we can identify and confirm that the religious idea has a strong influence on society. Moreover, we can highlight the role of the elite religious scholars, intellectuals, and historians in addressing religious issues of a political nature, demonstrating and confirming the idea of coexistence and accepting the other in solving the political and doctrinal problems between the Arab and Islamic world

الكلمات المفتاحية: الخلافة ; الطقوس ; العثمانيين ; العالم الإسلامي ; الممارسات الدينية


COVID19 : Réflexion sur les inégalités socioanthropologiques face aux mesures de confinement en Algérie

سيدي يخلف عادل,  موسوني عبد اللطيف,  بوخليف مريم,  عوار عمارية, 

Résumé: Des travaux antérieurs ont déjà mis en évidence la présence d’inégalités socio-anthropologiques dans des pandémies du passé tel que la grippe Espagnole, la rougeole, la tuberculose (Quinn et Kumar, 2014). Ces inégalités s’articulent au tour de trois facteurs cumulatifs: l’exposition au risque du virus, la vulnérabilité face au virus et la prise en charge du virus (Blumenshine et al., 2008). En plus des mêmes mécanismes de disparité qui se retrouvent dans la crise du Covid-19, sont venues s’ajouter d’autres disparités, touts aussi frappant: les inégalités face au confinement. L’objectif de cet article est de souligner la dimension sociale de la prise en charge de cette crise sanitaire et d’essayer de contribuer à la compréhension des facteurs socio-économique, anthropologiques et religieux associées à ces inégalités sociales.

Mots clés: Covid 19 ; confinement ; inégalités sociales ; facteurs sociaux.


الاتصال التنظيمي بين القيم الدينية والقيم الإدارية وأثره على ترشيد القرار الإداري

كاري نادية أمينة,  بن أحمد خضرة, 

الملخص: يهدف هذا البحث إلى استعراض الاتصال التنظيمي من خلال القيم التي استمدها من الفكر الاسلامي وفي الفكر الإداري وتحديد آثارهما في عملية اتخاذ القرار، كما نسعى من خلاله إلى البحث في العلاقة الطردية القائمة بين الاتصال التنظيمي وأهميته في ترشيد القرار الإداري بتفعيل نظم الاتصال التنظيمي الذي يؤدي إلى التدفق السريع والنوعي للمعلومات الشيء الذي يسهل تحديد البدائل والتحكم في اختيار البديل الافضل الذي يحقق أقصى منفعة ، ولذا يمكن القول أن الاتصال التنظيمي يلعب الدور المحوري في ترشيد القرارات الإدارية. The research aims to review organizational communication in Islamic thought and in administrative thought and to identify the decision-making process from the administrative and Islamic perspective, and to demonstrate the positive relationship existing between organizational communication and its importance in rationalizing the administrative decision by activating organizational communication systems that lead to rapid flow and The qualitative information that facilitates identifying alternatives and controlling the selection of the best alternative that achieves the maximum benefit, and therefore it can be said that organizational communication plays the pivotal role in rationalizing administrative decisions.

الكلمات المفتاحية: الاتصال التنظيمي؛ الفكر الاداري؛ الفكر الاسلامي؛ ترشيد القرار الإداري. ; Organizational communication, management thought, Islamic thought, rationalization of administrative decision.


علماء بيت اليبدري، أنـموذجا للتـَّواصل الفكري والصمود العلمي في تلمسان خلال العهد العثماني ــ دراسة تاريخية اثنولوجية ــ The Scholars of the family of A Al-Yabdri, as a model of intellectual communication and scientific steadfastness in Tlemcen during the Othomane era ــ an ethnology historical Study ـــ

بومدين محمد,  أوعامري مصطفى, 

الملخص: ملخص: إنَّ من بين أهم الصُّرُوح الثقافية الّتي لم ينطفئ بريقها العلمي على المستويين الداخلي والخارجي بتلمسان خلال العهد العثماني، بيت اليبدري وأنشطة أعلامه العلمية الّتي أصَّلَ لها عدد كبير منهم بين المشرق والمغرب، عبر الرِّحلات الحجازية العلمية الّتي كانت في بعض الأحيان اضطرارية وفي الأخرى اختيارية ذات دوافع دينية وعلمية محضة. وهو ما سنتطرق له في هذه الدراسة الاثنولوجية التاريخية بالاعتماد على المنهج السردي التحليلي، بهدف استكشاف مآل هؤلاء العلماء وطبيعة علاقتهم مع السلطة التركية الحاكمة التي حتمت عليهم ترك تلمسان، في ظل سوء الأحوال السياسية التي ولئن أوصلتهم إلى دركات غير مشجعة لأي تبريزٍ علمي، فإنّها لم تكن قادرة على أن تصيبهم بالشلل العلمي التام، حين برز من آل اليبدري ثلة من العلماء فضَّلت التشبّث بمسقط رأسها، محاولة حمل لواء العطاء الفكري التلمساني بمجهوداتها الشخصية. Abstract: among the most important cultural edifices whose scientific luster has not been extinguished at the internal and external levels in the Ottoman Tlemcen, the AlــShaykh Al-Yabdri Al-Tīlimçani family and the activities of its scientific figures, which originated a large number of them between the East and West, through the scientific hijaz trips that were sometimes forced and in the other optional with religious and scientific motives Pure. This is what we will address in this ethnohistorical study, relying on the analytical narrative method, with the aim of exploring the nature of their relationship with the Turkish authority that necessitated them to leave Tlemcen, because and despite that some of them tried to continue their scientific activities with their personal efforts.

الكلمات المفتاحية: الكلمات الدالة: تلمسان، العهد العثماني، علماء بيت أولاد الشيخ اليبدري، الإثنولوجيا، التّواصل الثقافي، الحواضر العلمية. Keywords: Tlemcen; Ottoman era; the family of AlــShaykh Al-Yabdri; the ethnology; the Scientific communication; the scientific capitales.


أثر الأنثروبولوجيا الدينية في الفضاء العام عند هابرماس

روابحي عبد الحميد, 

الملخص: استحالت ثقافة الأنوار إلى أداة هيمنة بسبب السياسية الليبرالية والعقل الأداتي. وقد انحرف الفضاء العام البرجوازي عن مبادئه المؤسسة على الوعود الأنوارية، والذي طالما انبهر هابرماس بإنجازاته كمشروع تحرري مؤسس على العقل العمومي. سعى هابرماس عبر نظرية الفعل التواصلي لاسترداد مكونات العالم المعيش، انطلاقا من أنثروبولجيا دينية وثقافية؛ بغرض الارتقاء بمعايير صلاحية التفاعل السليم؛ ولأجل تجاوز احتكار المعنى وإجهاض العقل العام الذي لن يتم استرجاعهما إلا بواسطة الدين. هذا ما لمسناه في اهتمام هابرماس بمسألة الدين في المجال العام. Enlightenment became a tool due to liberal politics and instrumental reason. The bourgeois public space has deviated from its principles based on enlightening promises, and for which Habermas has always affected by his achievements as a liberation project based on the public mind. Habermas called for his innovation of the theory of communicative action to restore the components of the living world, based on a religious and cultural anthropology, with the aim of raising the standards of validity of proper interaction. In order to overcome the monopoly of meaning, and abort the public mind, which will not be restored except through religion, and this is what we have seen in Habermas's work on religion.

الكلمات المفتاحية: الدين ; الأنثروبولوجيا ; المجال العام ; الفعل التواصلي.


انثروبولوجية الحرية وأبعادها العقدية بين المفهوم الديني وسلطة القانون الحجر الصحي ودور سلطة الضبط الاداري أنموذجا

بوخاري علي,  طيطوس فتحي, 

الملخص: ملخص: يعتر الحجر الصحي من اهم الوسائل المستعملة قديما قدم الانسان، حيث يلجأ اليها للوقاية من الاوبئة و الامراض، كما كانت هناك عدة دراسات انتربولوجية و دينية حول هذه الالية و لقد استعملت سلطات الضبط الإداري وسائل عديدة سمح لها القانون باتخاذها من أجل الوقاية من أخطار تداهم أمن وسلامة الدولة، وقد تكون هذه الأخطار تمس بالأمن العام أو الصحة العامة، أو السكينة العامة، ولكن السؤال المطروح كيف يمكن أن نوازن بين هاته الإجراءات المتخذة وحريات الافراد؟، وما نشهده في الآونة الأخير من كثرة الأوبئة والأمراض أرغم السلطات الضابطة بالإسراع في اتخاذ العديد من التدابير التي تحد من انتشار هذا المرض القاتل المسمى ( كرونا كوفيد19)، حيث أصدرت عدة مراسيم بضرورة الحجر الصحي وهو نوع من أنواع التدابير الوقائية كما أنه يعد من أشكال تقييد الحريات، وهنا يجب على سلطات الضبط الموازنة بين هذه الوسيلة والتدخل، حيث أنها تستخدم سلطانها دون التعسف في استعمالها وبالتالي عدم المساس بحقوق وحريات الأفراد. الكلمات الدالة: الحجر الصحي، الوباء، كوفيد 19، الضبط، الحريات. Abstract : Quarantine is one of the most important methods used in ancient times, as people resorted to it to prevent epidemics and diseases, and there were several anthropological and religious studies on this mechanism, and the administrative control authorities used many means that the law allowed them to take in order to prevent the dangers of security encroachment And the safety of the state, and these dangers may affect public security, public health, or public tranquility, but the question arises, how can we balance between these measures taken and the freedoms of individuals ?, and what we are witnessing in recent times of the large number of epidemics and diseases that have forced the controlling authorities to expedite the taking of many Measures to limit the spread of this so-called deadly disease (Corona Covid 19), as it issued several decrees requiring quarantine, which is a type of preventive measure, and it is also a form of restricting freedoms, and here the control authorities must balance between this method and interference, as they use their authority without abuse in their use and thus not prejudice to rights and freedoms Individuals.

الكلمات المفتاحية: الكلمات الدالة: الحجر الصحي، الوباء، كوفيد 19، الضبط، الحريات.


الدين والمعتقد في المنظومة التاريخية الجزائرية دراسة سوسيو سياسية

مرحوم عبد الرحيم,  بن تامي رضا, 

الملخص: ارتبط الجزائريون القدماء بعبادة مجموعة من الأوثان والظواهر الطبيعية، ، مع تداول نفوذ القوى الكبرى آنذاك على الجزائر استمرت المعتقدات الوثنية في الوجود، كما عرفت هذه الفترات انتشار الديانات السماوية. انتشر الإسلام بشكل واسع عند البربر، هذا الانتشار صاحبه تنوع وتقسم في المذاهب الفقهية والتي كانت كل منها تصاحب الدول الجديدة الناشئة والمتعاقبة. لتخضع الجزائر بعد ذلك للاستعمار الفرنسي الذي عمل على طمس هوية الجزائر الإسلامية واستبدالها بالمسيحية. The ancient Algerians were associated with the worship of a group of idols and natural phenomena, with the influence of the major powers at that time on Algeria the pagan beliefs continued. In existence, as the seperiods defined the spread of monotheistic religions, lIslam spread widely among the Berbers, this spread was accompanied by a diversity and division of jurisprudential schools, each of which accompanied the new emerging and successive countries. so that Algeria was subsequently subjected to French colonialism, which worked to obliterate the Islamic identity of Algeria and replace it with Christianity .

الكلمات المفتاحية: الديانة، السياسة، المجتمع، الحضارات، الجزائر


تمظهرات الأنثروبولوجيا الدينية والثقافية في رواية "تاء الخجل" لفضيلة الفاروق

دريس محمد, 

الملخص: ملخص: يروم هذا البحث الوقوف عند بعض الجوانب الثقافية للمجتمع الجزائري باستنطاق المدونات الروائية، مشيرًا في البداية إلى مواطن التّداخل بين الأدب والأنثروبولوجيا، ثم محاولة استلال الأنساق الثقافية المضمرة في الأثاث السردي لهذه المدوّنة، فتطرق بشيء من التفصيل إلى المعتقدات والطّقوس السّائدة، وكذا الألبسة والأواني والأطعمة، وبيّن جانبا من اللّغات واللّهجات المنتشرة بوصفها معلماً مهما يحيل على الحياة الثقافية والدينية للجزائريين. وعرّج بعدها على علاقة الجزائريين بالدّين، من ناحية الالتزام بالعبادات، والإيمان بالغيبيات، والانخراط في الأحزاب ذات التّوجه الدّيني، مركّزا على العشرية السوداء التي عايشها الجزائريون بمختلف أطيافهم وانتماءاتهم الثقافية والإيديولوجية، باعتبار هذه الرّواية تؤرّخ لهذه المرحلة. وخلص في النهاية إلى القدرة العجيبة للمنجز الأدبي في إيصال الحمولات الأنثروبولوجية وتشريحها. Abstract: This research aims to address some of the cultural aspects of Algerian society by interrogating the narrative blogs. It first pointed to the points of overlap between literature and anthropology, then tried to elicit the cultural patterns included in the narrative furniture of this narrative code, and it dealt in some detail with the prevailing beliefs and rituals, as well as clothing and Utensils and foods, and explain the common languages and dialects as an important aspect that refers to the cultural and religious life of Algerians. Then he talked about the relationship of Algerians to religion, in terms of adherence to worship, belief in the occult, and participation in parties with a religious orientation, focusing on the black decade that the Algerians lived through with their various sects and their cultural and ideological affiliations, considering this novel dates this stage. And he concluded in the end to the amazing ability of the literary accomplice to convey and dissect the anthropological loads.

الكلمات المفتاحية: كلمات مفتاحية: الأنثروبولوجيا، الرّواية، فضيلة الفاروق، الطّقوس، الدّين. ; Keys word: Anthropology, The novel, Fadila al-Faruq, Rituals, Religions.


"المظهر الإصلاحي للنشاطات الاحتفالية عند جمعية العلماء المسلمين الجزائريين من خلال جريدة البصائر 1935- 1956 –دراسة تاريخية أنثروبولوجية-"

جمال مالكي,  بن جلول هزرشي, 

الملخص: ملخص: لم يخلوا المجتمع الجزائري خلال الفترة الاستعمارية من ظاهرة الممارسات الاحتفالية، المرتبطة في الغالب بالمناسبات الدينية والقومية، التي كانت تعرف انتشارا واسعا في الأوساط الشعبية، أين كان يغلب الطابع الصوفي عليها. وبعد ظهور جمعية العلماء المسلمين الجزائريين كتيار إصلاحي، عملت على وضع بصمتها الإصلاحية على هذه النشاطات، مستغلة على العديد من المناسبات، سواء كتلك الخاصة بمدارسها التعليمية، أوما إرتبط بالمناسبات الدينية، كالمولد النبوي الشريف وشهر رمضان، والعيدين، وغيرها. لتحاول الجمعية ان تجعل من هذه المناسبات الاحتفالية أحد منابر المقاومة الثقافية ضد الاستعمار الفرنسي من جهة، وكرد على ىسلوكات المتصوفة من جهة أخرى، وهوما تناولته جريدة "البصائر" لسان حال جمعية العلماء المسلمين الجزائريين. ومن هذا المنطلق يسعى هذا البحث إلى إبراز المظهر الإصلاحي للنشاطات الاحتفالية لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين من خلال جريدة "البصائر" مابين 1935م- 1956م -وفق دراسة تاريخية أنثروبولوجية-. Abstract: Algerian society during the colonial period was not without the phenomenon of ceremonial practices, mostly associated with religious and national occasions, which were widely spread in popular circles, where the mystical character prevailed over them. After the emergence of the Algerian Muslim Scholars Association as a reformist movement, it worked to put its reformist imprint on these activities, taking advantage of many occasions, whether such as those related to its educational schools, or what was associated with religious occasions, such as the birth of the Prophet, the month of Ramadan, the feasts, and others. The association should try to make these festive occasions one of the platforms for cultural resistance against French colonialism, on the one hand, and as a response to the behavior of the Sufis on the other hand, which was covered by the newspaper "Al-Insa`ir", the mouthpiece of the Algerian Muslim Scholars Association. From this standpoint, this research seeks to highlight the reformist aspect of the ceremonial activities of the Association of Algerian Muslim Scholars through the newspaper "Al-Insa`ir" between 1935 AD - 1956 AD - according to an anthropological historical study.

الكلمات المفتاحية: جمعية العلماء المسلمين الجزائريين ; النشاطات الإحتفالية ; الإصلاح


دراسة أنثروبولوجية للعلاقة بين المريد والشيخ من خلال مقطوعات القول - شخصية الشيخ عبد القادر بن محمد بمنطقة الأبيض سيد الشيخ - نموذجاً -

مهداوي الدين, 

الملخص: المجتمع الجزائري مجتمع متدين بطبعه، فمنذ أن وصل الإسلام إلى منطقة المغرب العربي أصبح الإسلام هو الديانة الوحيدة لأهل المغرب عربهم وأمازيغهم، والمذهب الفقهي السائد بالمنطقة هو المذهب المالكي السني إلا قليلا. كما أن المجتمع الجزائري ذو نزعة صوفية، يقدّس أولياء الله الصالحين ولا ينفك عن ذكرهم والتبرك بهم وزيارتهم وتنظيم زيارات منظمة تشبه إلى حدّ كبير الحج إلى البقاع المقدسة (كركب سيدي الشيخ مثلا)، وقد بلغ شدة الاعتقاد بهم وبكراماتهم إلى درجة الالتجاء إليهم في قضاء الحوائج وجلب المنافع ودفع المضار،ويعكس التراث اللامادي بكل أشكاله بمطقة الأبيض سيد الشيخ تمسك المجتمع الجزائري بدينه. حيث تعج القصائد الشعرية بذكر الطقوس الدينية من حج وصوم وصلاة، وصلاة على النبي صلى الله عليه وسلّم.وما أكثر قصائد الملحون في مدح النبي صلى الله عليه وسلم ومدح الأولياء الصالحين. وأكثر ما تضمنته مقطوعات "الڨول"في منطقة االأبيض سيد الشيخ ، ذكر للأولياء الصالحين المعروفين بالمنطقة كسيدي الشيخ وبحوص الحاج ، وسيدي بوجمعة، ، وسيدي سليمان بوسماحة، وغيرهم كثير. Abstract The Algerian society is known to be a religious society by nature. Since the Islamic conquests in the region of Maghreb, Islam has become the only religion for the people of Maghreb, both Arabs and Berbers. The predominant fiqh doctrine in the region is the Sunni Maliki. A tiny minority may be excepted.The Algerian society has a mystical soufite tendency which is clearly illustrated in the saints of God . People do not cease to mention them in their daily discourse , prey for them, visit their tombs, and organize organized visits to their mausoleums. That closely resembles the pilgrimage to the holy places. Such act is called waada. (Sid Sheikh are clear examples.) The belief in the saints of God and their dignity has reached the point of resorting to them to fulfill needs, bring benediction and keep harm away. In all its forms, the intangible heritage in El-Abiod Sid El Sheikh reflects the commitment of the Algerian society to its religion. The poems are full of verses mentioning religious rituals, such as Hajj, fasting, prayer, and prayers upon the Prophet, PUBH. Most poems praise the Prophet. That’s the main reason for which most of poems “Al-gawl” (Saying ) in Al-Abiod region mentioned the saints known in the region such as Sidi Sheikh, Bahous Al-Hajj, , and many others. Key words: Saying - Saints – Heritag- popular expressions

الكلمات المفتاحية: قول –أولياء صالحين – تراث – تعابير شعبية


التكامل المنهجي بين علم اللغة وعلوم الحديث بحث في الخلفية الأنثروبولوجية لتشكّل الدرس اللغوي العربي

بوعافية جيلالي, 

الملخص: يلقي هذا البحث الضوء على العلاقة بين علم الحديث وعلم اللغة العربية، في محاولة للتدليل على التكامل المعرفي والمنهجي بينهما. فمن المعروف لدى الباحثين في نشأة الدراسات اللغوية العربية، أن علم الحديث كان أسبق زمنيا في الظهور من علم اللغة، وحيث إن علم الحديث وعلم اللغة علمان نقليان، فقد اشتبها كثيرا في ظروف نشأتهما وتطورهما. والمتأمل في حال العلمين يكتشف بكل يسر أن علم الحديث قد مدّ علمَ اللغة بالكثير من المصطلحات، وألهمه كثيرا من الإجراءات والمنهجيات وطريقة التصنيف والتأليف. إنّ هذا البحث هو بحث في أصول التفكير اللغوي عند العرب، يريد به صاحبه أن يدلّل على مسألة مهمّة هي أنّ العلوم اللغوية من العلوم النقلية إنّما نشأت في الجو الحضاري الناهض بمجيء الإسلام على أساس من مركزية النص القرآني والحديثي. ويعدّعلم الحديث المؤسّس الحقيقي للقواعد والأسس التي ينطلق منها تدوين كل علم نقلي. فهذا التأثير لعلم الحديث في علم اللغة يمكن أن يعدّ شكلا من أشكال التكامل المنهجي والمعرفي بينهما.

الكلمات المفتاحية: علوم الحديث ; علم اللغة ; اللغة العربية ; التكامل المنهجي والمعرفي ; الحضارة العربية الإسلامية ; الأنتروبولوجيا


سوسيولوجيا الجنسانية العربية الراهنة والاستعراضات الدينية للمرأة: دراسة سوسيو-أنثروبولوجية بالأحياء الجامعية للبنات

بتقة امينة, 

الملخص: تهدف دراستنا إلى معرفة واقع السوسيولوجيا الجنسانية العربية الراهنة من خلال عرضنا لمسلسل التحولات التي تحدث بعمق المجتمع، خاصة ما يتعلق منها بموضوع المرأة كونها تشكل موضوعا خصبا للكتابة وأرضية ثمينة لقياس مدى التحولات والتغيرات التي تحدث داخل مؤسسات المجتمع، حيث تتجسد التحولات غالبا في الوقوع في نظرة الآخر المعادي لقضية المرأة. انصب اهتمامنا تحديدا على التجمعات الطلابية للبنات كونها مؤسسة اجتماعية تعرف حراك ودينامية مستحدثة تؤسس في بعض جوانبها جنسانيات ذات مرجعيات دينية وأخرى حداثية. ومن أهم النتائج المتوصل إليها في دراستنا هو أن الطالبة تعيش أزمة تضارب بين فكر جنساني مفعم بتصورات خارجة عن ثقافة وسطها الأسري، وفكر ديني يعود إلى مرجعيات معينة، فهذا التراوح يجعل الطالبة تعيش داخل الحي الجامعي في سياق بيئة ثقافية متحولة ليست بحداثية تماما وليست بتقليدية بل هي عبارة عن ثقافة ' هجينة '.

الكلمات المفتاحية: الجنسانية ; الطالبة الجامعية ; الجن ; سة ; الحي الجامعي


أداء الممثل عند ليوجينيو باربا – مقاربة أنثروبولوجية – في علاقة المسرح بالدّين.

بن عيسى نوال,  طرشاوي بلحاج, 

الملخص: ملخص: يرتبط فن التمثيل في بداياته بكل ما هو طقسي وديني، ونجد أن الطقوس الدينية كانت مادة خام تبناها الممثل لخلق عروض لتمجيد الآلهة، حيث كان الأداء محصورا في الطابع الكهنوتي وكانت معظم الشخصيات المجسدة هي شخصيات دينية من رهبان، قساوسة وحتى المسيح كان يجسد في تمثيليات قصيرة، ثم تطور فن الأداء وتمرد الممثل على قيود الدين والكنيسة، وحاول المخرجون والكتاب بالدرجة الأولى التطرق إلى سبل وتقنيات جديدة للوصول بالممثل إلى أقصى درجات التقمص وإبهار المشاهد. من بين التجارب الفارقة في تطوير أداء الممثل تجربة ايوجينو باربا الذي اهتم بتحليل أداء الممثل عبر مختلف الثقافات الاجتماعية ومراحل تطورها، وجعل من جسد الممثل وتحركاته، المادة الأساسية لأبحاثه وأسس لذلك للمسرح الأونثربولوجي وحاول تقديم نظرة جديدة للعرض المسرحي الذي يعتبره أداة تواصلية بين المسرح والمتلقي، وكانت فرقته التي أسماها مسرح الأودن تقوم بجولات فنية، وحاولت تقديم عروضها لمختلف الجماهير وحتى الفئات المهمشة التي لم يصلها العروض المسرحية، كانت من اهتمامات إيوجينو باربا والغاية من هذا هو دراسة سلوكيات الممثل أولا مع فرقته، ثم ردود الأفعال التي تتولد عن الجمهور بعد رؤيته للعرض المسرحي. Abstract: (not more than 10 Lines) Among the distinguished experiences in developing the actor's performance is the experience of Eugenio Barba, who was interested in analyzing the performance of the actor across different social cultures and their developmental stages. He made the actor's body and movements the basic material for his research, and founded for that the anthropological theater and tried to present a new view of the theatrical performance, which he considers a communication tool between the theater and the recipient .His group, which he called the Uden Theater, was making artistic tours, and attempted to present its performances to various audiences. And even marginalized classes that theatrical performances did not use to reach was one of the interests of Eugino Barba. The purpose of this was to study the behavior of the actor in the first place with his group, then the reactions that the audience generated after watching the Theatrical show).

الكلمات المفتاحية: الكلمات الدالة: أداء الممثل، يوجينيو باربا، جسد الممثل، المسرح الأنثروبولوجي، مسرح الأودن. ; Key words: Actor's Performance, Eugenio Barba., Actor's Body., The Anthropological Theater, Uden Theater


جدلية الأنا و الآخر بين الديني و الاجتماعي في المجتمع الجزائري مقاربة انثروبولوجية لجماعة بني مزاب في منطقة قسنطينة انموذجاً

نوارة فاطمة الزهراء,  بن معمر بوخضرة, 

الملخص: يمكن القول أن جدلية الأنا والآخر تكاد تكون حاضرة بشكل مباشر أو ضمني في كل التفاعلات الإنسانية بكل مستوياتها وأشكالها، كالعلاقات الثقافية بين الشعوب أوعلى المستوى الاجتماعي من خلال الاختلاف على مستوى العرق والدين أو اللغة أو الجنس. وهكذا إلى ما يصعب إحصاؤه من الاختلافات، فوجدت هذه الثنائية اهتمام حقول معرفية كثيرة واتجاهات فكرية مختلفة، تغيرت من خلالها دلالاتها وفقا لمعايير تحديدها ولآليات توظيفها. الأنا لا ينشأ بمعزل عن الآخر، بل ينشأ من أحشائه سواء كان هذا الآخر اللصيق (أنت) أو الآخر الجمعي البعيد ( هم) أو الآخر القريب (النحن)، في هذا الأخير سنتناول مقاربتنا الانثروبولوجية لجدلية الأنا والآخر في المجتمع الجزائري أين جسدنا الآخر القريب في جماعة بنو مزاب الذين هاجرو من جنوب الجزائر إلى شمالها بهدف ممارسة التجارة هذه المهنة التي تتطلب الانفتاح والتواصل المستمر مع الآخر وفي نفس الوقت تحرص هذه الجماعة على الانغلاق على الذات للمحافظة على خصوصيتها الثقافية والدينية التي تميزها عن المجتمع السائد. من خلال دراسة ميدانية في منطقة قسنطينة سنحاول رصد هذا الجدل الهوياتي ببعده الديني والاجتماعي لنجيب على التساؤل التالي: كيف يؤثر الاختلاف المذهبي في العلاقة بين المزابيوالقسنطيني؟ بمعنى هل الهوية الدينية –المذهبية- هنا صراعية هنا أم تواصلية؟ Abstract: It can be said that the ego and the other dialectic is almost present, directly or implicitly, in all human interactions in all their levels and forms, such as cultural relations between peoples or on the social level through differences on the level of race, religion, language, gender. and so on to what It is difficult to count the differences, and this duality found interest in many fields of knowledge and different intellectual trends, through which their implications changed according to the criteria for their identification and the mechanisms of their employment. The ego does not arise in isolation from the other, rather it arises from its guts, whether it is this close other (you) or the distant collective other (they) or the near other (we). The BanuMzab group who immigrated from southern Algeria to its north with the aim of practicing trade. This profession requires openness and constant communication with the other. At the same time, this group is keen to close in on oneself to preserve its cultural and religious specificity that distinguishes it from the prevailing society. Through a field study in the Constantine region, we will try to monitor this identity controversy with its religious and social dimension, to answer the following question: How does the sectarian difference affect the relationship between the Mozabite and Constantine? Meaning, is the religious identity - sectarian - here a conflict or a continuity here?

الكلمات المفتاحية: الهوية ; الآخر ; الجماعة الإثنية ; الاندماج ; بني مزاب ; الإباضية


اللغة بين اللسانيات والأنثروبولوجيا

بليردوح ثليثة, 

الملخص: شهدت اللسانيات انفتاحا ملحوظا على مختلف العلوم والميادين وذلك بعد النقلة النوعية في النظر إلى اللغة والتعامل معها ، فلم تعد هذه الأخيرة (اللغة) حكرا على اللسانيين واللغويين فحسب ، بل تعدت ذلك إلى غيرهم من علماء الاجتماع والأنثروبولوجيا... فلم تعد دراستها ترتكز على الممارسات اللغوية المغلقة ، بل انفتحت على عوالم السياق والممارسة الفعلية داخل المجتمع اللساني، وعليه سأحاول في هذه الورقة البحثية تسليط الضوء على أهمية انفتاح اللسانيات على الأنثروبولوجيا وكيفية إحداث توافق بين ما هو لساني وما هو أنثروبولوجي وأثر ذلك على دراسة اللغة Abstract: Linguistics has witnessed a remarkable openness to different sciences and fields, this was due to the paradigm shift viewing and dealing the language. This latter is no longer restricted to linguists only, it has gone beyond to others as sociolinguists and anthropologists .... Furthermore, the study of the language is no longer based on the closed linguistic practices, but rather it is opened on the realms of context and actual practice within society. Therefore, I will try to shed light on the importance of the linguistics’ openess to anthropology and also how to make the compatibility between what is linguistic and what is anthropological and its impact on studying the language, as well as showing the importance of the connection between language and culture in which they considered as two fundamental aspects that the relations based on inside society.

الكلمات المفتاحية: لسانيات ; أنثروبولوجيا ; سياق ; مجتمع لغوي ; ثقافة


المجتمع الأندلسي من خلال الوثائق والعقود الفقهية - دراسة اجتماعية انتروبولوجية -

بعكاك نورالدين,  بودالية تواتية, 

الملخص: يعتبر علم الوثائق من أهم المصادر التي يعتمد عليها الباحثون في كتابة التاريخ الإسلامي في العصر الوسيط ،لاسيما منه التاريخ الاجتماعي،وقد كانت مصنفات هذا العلم من الكتب الفقهية التي قلما يلتفت إليها الباحثون،إلا أن الحاجة إلى مصادر بديلة غير تلك المتعارف عليها دفعت المؤرخين والباحثين إلى التوجه نحو هذا الاختيار باعتباره مادة دسمة توثق للمعاملات بين الأفراد وبالتالي تعطينا نظرة انتروبولوجية لدراسة المجتمع من مختلف زواياه . تهدف هذه الدراسة إلى الكشف عن العلاقات الاجتماعية من جانبيها الايجابي والسلبي،وكذا إدراك مدى تأثير الفقهاء على المجتمع الأندلسي وقدرتهم على ضبط المعاملات فيه. من نتائج هذه الدراسة التعرف على ذهنية وتفكير الفرد الأندلسي التي تفاعلت مع محيطها المتأثر بكثرة الرخاء وتنوع الطوائف غير المسلمة فيه، وكذا الإلمام ببعض أنواع المعاملات الاجتماعية المتداولة آنذاك. Abstract: Document science is one of the most important jurisprudential sources that researchers rely on in writing Islamic history, as it is a rich material that documents transactions between individuals and thus gives us an anthropological view to study society from its various angles. This study aims to uncover the social relations from their positive and negative sides, as well as to understand the extent of the jurists ’ability to control transactions in Andalusian society. One of the results of this study is to identify the mentality of the Andalusian individual that interacted with its surroundings, as well as familiarity with some types of social transactions in circulation at the time

الكلمات المفتاحية: الكلمات الدالة: الأندلس،علم الوثائق،العقود الاجتماعية،العادات،المعاملات ; Key words: Andalusia, Document Science, Social Contracts, Customs, Transactions


تمثلات مرض الصرع في البيئة الجزائرية مقاربة نفسية أنثروبولوجية دينية

بوصبيع سلطانة, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى الكشف عن تمثلات مرض الصرع في المجتمع الجزائري، من خلال محاولة فهم كيفية إدراك عامة الناس لهذا المرض العصبي، ووصف محتوى تفكيرهم الاجتماعي و الديني حوله والذي على الرغم من التطور العلمي والطبي إلا أنه مازال هناك اعتقادات ومفاهيم خاطئة إلى يومنا هذا حول مرض الصرع، حيث يتم ربط مسببات هذا المرض بقوى خفية ( الجن، العين والحسد، السحر) وهذه التصورات الخاطئة تعيق تشخيص مرض الصرع و سوء اختيار العلاج المناسب له، وقد جاء هذا المقال لتوضيح بعض المفاهيم الخاطئة حول هذا المرض وأعراضه. الكلمات المفتاحية: التمثلات_الطقوس الدينية_مرض الصرع. :Abstract the study aimed to detect of epilepsy in the Algerian society and try to understand the view of the general public about the disease, and it describes the concept of the whole and religious universe about this disease, which is a general and medical concept, but there have been misconceptions and misconceptions to this day The appropriate treatment for it, and this article came to clarify some misconceptions about the disease and its symptoms Key words: representations, religious rituals, epilepsy

الكلمات المفتاحية: التمثلات ; الطق ; س ; الدينية ; مرض الصرع


الأوبئة في الجزائر العثمانية قراءة أنثروبولوجية دينية في محتوى المصادر التاريخية

فلاح سفيان,  حمدادو بن عمر, 

الملخص: ملخص: يتناول موضوع هذا المقال الأوبئة والأمراض برؤية تاريخية، أنثروبولوجية ودينية، وهذا نظرا لاختلاف المفاهيم الاصطلاحية، والطبيّة، وحتى الدينيّة في المدونات التي اهتمت بشكل واسع بموضوع الأوبئة، وخاصة الطاعون، أو ما يتعارف عليها بأدبيات الطواعين، وأيضا ما تناوله المؤرخون المسلمون والأوروبيون في كتاباتهم عن الأوبئة، وما ذكر حديثا في مجال الأوبئة والطواعين مع الاكتشافات الطبية الحديثة، والتطور العلمي، وهذا ما يقودنا للحديث على جدلية الفرق بين الوباء والطاعون بشكل كبير، وما ذكره المختصون قديما وحديثا، مع تسليط الضوء على الأوبئة التي ضربت الجزائر خلال العهد العثماني كأنموذج، بحكم أن هذه الفترة الزمنية عرفت فيها الجزائر مجاعات وأوبئة عديدة في فترات زمنيّة متباينة، وخصوصا إذا علمنا أن الأوبئة لم تكن وليدة البيئة الجزائرية وإنّما دخيلة عليها، مع رصد معلومات هامّة عن اهتمام الجزائريين بالطب، وأساليب العلاج المتبعة، وما ألّف من مدونات عن الأوبئة في هذه الفترة. Abstract: This short article deals with epidemics and illnesses in a historical, intropologic and relegious view, because of the different meanings either medecinal, or lexical, or even relegious in all the books that gave a great importance to the subject of epidemics especiallythe plague or whatˈs known in literature by the plague. Also what muslims and europeans historians dealt with in their writings about epidemics, and what was said recently on epedimics field, and plagues with the recent medical discoveries, and scientific progress, and this leads us to talk about the difference between epidemic and plagne, in a wide way , and what the specialists said before and now, and also to focus on the epidemics that touched Algeria during the othmans period as a sample since in this period, Algeria knew the spread of hungers, and epidemics especially that we all know that all the epidemics werenˈt Algerian made but they were taken from outside. Taking also into consideration that the Algerians gave importance to medecine and the ways of curing, and what was written in that period.

الكلمات المفتاحية: الوباء ; الطاعون ; المصنفات الطبية الدينية ; الجزائر العثمانية ; الطب الشعبي ; Epidemics ; plague ; medicinal and religious writings ; Algerian othmanˈs ; popular medicine


الإعــــــاقـــــة (مقاربة تربوية ،انتروبولوجيا و دينية )

كريمة كورات, 

الملخص: تهدف هذه الورقة البحثية إلى طرح مفهوم الإعاقة في ظل مقاربة تربوية، وأنتربولوجيا، ودينية والبحث عن كيفية تغير النظرة التقليدية والنمطية للفرد المعاق من خلال توظيف مفاهيم التربية الحديثة ،و التشريعات الدينية، و الدراسات الانتربولوجيا للسلوك الإنساني. فالاهتمام بالمعاقين باعتبارهم شريحة اجتماعية لها الحق في ممارسة دورها كباقي الافراد العادين من سمات الدولة الراقية و المتطورة . Abstract: This research paper aims to introduce the concept of disability in light of an educational, anthropological, and religious approach, and search for how to change the traditional and stereotypical view of the disabled person through employing the concepts of modern education, religious legislation, and anthropological studies of human behavior. The concern for the handicapped, as they are a social group that has the right to exercise its role like the rest of the ordinary individuals is one of the characteristics of a sophisticated and advanced state. Key words: disability, educational approach, anthropological approach, religious approach

الكلمات المفتاحية: الاعاقة ; المقاربة التربوية ; المقاربة الدينية ; المقاربة الانتربولوجيا


حول الجسد والتحولات الراهنة: ( دراسة أنثروبولوجيا لظاهرة الجلباب عند المرأة الجزائرية وعلاقته بالتدين )

بن ناصر شيماء, 

الملخص: تهدف دراستنا إلى معرفة واقع التحولات الحاصلة على مستوى الجسد كظاهرة اجتماعية،وتحديدا على الجلباب في المجتمع الجزائري كون هدا الأخير يعبر عن العديد من التقنيات الجسدية والتي أصبحت توحي إلى الجلباب بمقاييس معينة داخل الثقافة الإسلامية ،كما حدثت مجموعة من التحولات على الجلباب والتي اعتبرنها في موضوعنا ثقافة دينية دخيلة على مجتمعنا الإسلامي الجزائري.،فسعينا الى هده الدراسة لاكتشاف سلوكيات ارتداء الجلباب عند المرأة الجزائرية،حيث وجدنا عدة اختلافات في ارتدائه من جهة ونسبة تدينهن التي توضح تقنية ارتداء الجلباب عند المبحوثات .

الكلمات المفتاحية: الجسد، الجلباب، المرأة، التدين ; Body, robes, woman, religiosity.


(الأمثال الشعبية والحكم والأقوال في تلمسان وبعدها الديني (دراسة أنثروبولوجية

(ابن اباجي (بوشناق امينة,  مقنونيف شعيب, 

الملخص: تهدف هذه الدراسة إلى ذكر الأمثال والحكم والأقوال ذات البعد الديني المستعملة في تلمسان ومختلف المواضيع التي تشملها، إضافة إلى معرفة تداولها عبر الأجيال. جَمَعنا هذه الأمثال والحكم من عند الأشخاص المسنينن الذين نقلوها عن الأجيال السابقة وأخذوا يستعملونها. بينت النتائج أن البعد الديني لهذه الأمثال يضم عدة مواضيع مثل الرّزق، والرضا، والصبر، وحسن الخلق. أما الاستجواب الذي قدمناه لمعرفة تداول هذه الأمثال عبر الأجيال، بين أن معرفتها واستعمالها يزيد كلما زاد السن.

الكلمات المفتاحية: الأمثال الشعبية ; الحكم ; الأقوال ; البعد الديني ; دراسة أنثروبولوجية ; تلمسان


البعد الأنثربولوجي في توظيف الأسطورة والدين – رواية الحوات والقصر لطاهر وطار – أنموذجا

سفيان نايل, 

الملخص: سنحاول في هذا المقال إبراز بعض الأبعاد المبثوثة في رواية الطاهر وطار وذلك من خلال الاستعانة بالمقاربة الأنثروبولوجية للأدب، والتي تستند على جملة من التصورات النظرية والخلفيات المعرفية، من أبرزها حقل الأنثروبولوجيا التأويلية في استثمار الخيال وتقنيات الكتابة الأدبية في بناء الموضوعات الأنثروبولوجية، ليكون النص مجرد تأويل من بين تأويلات أخرى للوقائع المستقاة من الميدان، بل قد يصل به الحال إلى أن يكون مجرد قصص متخيلة، بعدما تداعت فكرة الواقعية والموضوعية في حقل الأنثروبولوجيا، وتداخل الواقع بالموروث الحكائي العربي والعالمي بنوعيه الرسمي والشعبي الأسطوري، التي تشكل أحد أهم العوامل التي شيدت الرواية العربية المعاصرة معمارها الجديد عليه ، و تمثل الأسطورة والدين بوصفهما واحدة من أهم منابع هذا الموروث ، مرجعا أساسيا من المرجعيات النصية الرمزية والفنية. و يمكن القول أن عملية إنتاج الأدب تتداخل فيها عوامل يستفيد منه علم آخر وبالخصوص الانثربولوجيا التي تدرس التقنيات في مختلف المجتمعات الذي يدعو لوضع النص الأدبي في مجموع الانتاجات الأدبية التي يحاول الإنسان بواسطتها معرفة العالم ومنها معرفة ذاته وما يهمنا هنا هو كيفية توظيف الأسطورة والدين لخدمة المجتمع وحياة الناس ؟ Summary : In this article, we will try to highlight some of the dimensions presented in Al-Taher Wattar's novel, through the use of the anthropological approach to literature, which is based on a set of theoretical conceptions and cognitive backgrounds, the most prominent of which is the field of hermeneutical anthropology in investing the imagination and literary writing techniques in building anthropological topics. For the text to be a mere interpretation among other interpretations of the facts drawn from the field. Rather, the situation may reach it to be just fictional stories, after the idea of realism and objectivity in the field of anthropology collapsed, and reality overlapped with the Arab and global narrative heritage in its two types, official and mythological, which constitute one of the most important factors. On which the contemporary Arab novel was based on its new architecture, and represents myth and religion as one of the most important sources of this legacy, an essential reference from the symbolic and artistic textual references. It can be said that the process of literature production is intertwined by factors that benefit from another science, especially anthropology that studies techniques in various societies, which calls for placing the literary text in the total literary productions through which man tries to know the world, including knowledge of himself. What concerns us here is how to use myth and religion to serve society and life People ?

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية : الأنثربولوجيا ، الأسطورة ، الدين ، رواية الحوات والقصر ، طاهر وطار


(طوبونيمات بعض الأولياء الصالحين بتلمسان في القصص الشعبي (دراسة أنثروبولوجية

نجراوي فاطمة الزهراء, 

الملخص: ملخص: يتناول ويهتم البحث الطوبونيمي بدراسة معنى وأصل أسماء الأماكن والتطورات التي طرأت على هذا الاسم عبر الزمن، وتعد عملية انتقال الطوبونيمات عن طريق الثقافة الشفهية ظاهرة معروفة منذ القدم يتداولها الناس من جيل إلى آخر وتتداول عادة في الأمثال والأغاني والنكت والألغاز، أو في القصص الشعبي الذي يعتبر أحد أشكال التعبير الأدبي الشعبي ويضم مجموعة من الفروع التعبيرية من بينها الحكاية الشعبية هزلية كانت أو خرافية أو أسطورة، وتتمثل في روايات صغيرة تعليلية تتضمن مواضيع مختلفة. فسنحاول في هذه الورقة عرض بعض الأمثلة عن أسماء الأماكن في منطقة تلمسان التي لها علاقة بالأولياء الصالحين أو بما يدعى الهجيوطوبونيم والروايات القصصية المنسوجة حول كرامات الأولياء والتي كانت سببا في التسمية.

الكلمات المفتاحية: الطوبونيمات ; ، القصص الشعبي ; ، الأولياء الصالحين ; الهجيوطوبونيم ; ، منطقة تلمسان.


الأسطورة من وجهة نظر أنثربولوجية-البعد الديني واللهجي في أسطورة شدّاد بن عاد لدى عشيرة هلنكاد نموذجا-

ضيباوي عبدالرحمن,  منصوري مختار, 

الملخص: الـملخّص: فـي هذا الـمقال سنقدّم دراسة أنثربولوجيّة لأسطورة من أساطير عشيــــــرة هلنكاد ، أحـــــد الثَّــــــقـــــــافــــــات الفرعـــــيّة فـي منطقـــــة الغرب الـجزائري -تلمــــــسان- فـــي بعدين أساسيــــّن : البعد اللّهجي والدّينـــي ،حيث نــــتعرّض إلـــــــى بعــــــض الظّواهر اللّهجيّة الدَّارجة على لــــــسان العشيرة من حيث الـمستوى الصّوتـي والدّلالـي تــــــحديدا كمعالـجةٍ لسانيّة تــــــمكّننا من معرفــــــــة الرصيد الـلّغوي والتّكلماتي لدى الأفراد وما يشير له من مـجال بيئيّ ومـمارساتيّ لهم ، ومن ثمّ نتّجه إلى تعداد الـملامح الدّينيّة على النّسق السردي للأسطورة وما يرد فيها من اقتباسات وتضمينات ترجع إلــــــى جــــــملة الـمصادر والـمعتقدات الـتِّـــــــي تقدّسها الـجماعة. Abstract In this article we will try to present an anthropological study of a myth from the myth of the Hellenkad clan, where we will focus on two main dimensions, namely: the religious and the verbal bahd, we will start by following the phonological and semantic aspect in the context of the text of the myth, After that, we study the religious aspect by identifying religious quotes and stories within their narrative context

الكلمات المفتاحية: الأسطورة ، هلنكاد ، الثّقافة الفرعية


أثر التوجهات الدينية على الممارسات الثقافية للناخب في العملية الانتخابية. -دراسة أنثروبولوجيا دينية للناخب المحلي-

حمودي سميرة,  باي بوعلام, 

الملخص: ملخص: يعالج هذا المقال البعد الديني الأنثروبولوجي والاجتماعي للتحولات التي طرأت على المجتمع الجزائري من مجتمع تقليدي إلى مجتمع حديث، وذلك من خلال التطرّق إلى كيفية تأثير العوامل الأولية (الدينية والقبلية) في المجتمع الحديث، إضافة إلى تأثير العوامل الاجتماعية والثقافية والاقتصادية والسياسية في بناء الفرد والتي تنعكس في سلوكه وممارسته الانتخابية. وتهدف هذه الدراسة إلى تشخيص أثر الدين في ضبط السلوك الانتخابي للناخب المحلي والتعرف بشكل عام على مدي التزام المواطن (الناخب) بالتوجهات والتمثلات الدينية ومدي انعكاسها على سلوكهم، إضافة إلى الدور الدي يلعبه الدين والقيم الدينية في ضبط السلوك الانتخابي خاصة في المجتمع المحلي الذي يعيش حالة من الانتقال والتغير فيها كثير من التناقضات والمواجهات بين ما هو تقليدي كلاسيكي (موروث) وما هو حديث معاصر، مما أدي إلى طرح التساؤل التالي هل تمثلات الناخب الجزائري للقيم الدينية تظهر من خلال ممارسته للعملية الانتخابية؟ أي بمعني هل القيم التقليدية الأولية (الدينية والقبلية) مازالت حاضرة لدي المجتمع الجزائري الحديث؟ Abstract: This article deals with the religious anthropological and social dimensions that change the Algerian society from a traditional society to a modern one , by investigating the primary factors ( religious and tribal) in the modern society , in addition to the influence of social ,cultural ,economic and political impacts in constructing the individual which may contrast on his behavior and voting participation. This study aims also to diagnose the religious effects to control electoral behavior of the local elector and identify in general the extent of the individual’s commitment to aspects of religion, orientations and their religious representations and how it reflects their behavior and the role that plays religion values to control the electoral behavior, mainly in a local society that lives a period of transition and changes in it many contradictions and confrontation with what is classical tradition (inherited) and what is contemporary modernly overshadowed by political ,economic ,social and cultural dependency ,which led local communities to live instability and a state of becoming between assimilation and practice, led to ask the following question: does the Algerian voter represents religious values through his practice of electoral process? that is to say, if the first traditional values ( religious and tribal) still exist in the Algerian modern society?

الكلمات المفتاحية: الدين ; الانتخاب ; الناخب ; التمثلات ; الممارسات ; Religions ; Election ; Elector ; Representations ; Practice


العامل الديني في المثل الشعبي لمنطقة العبادلة دراسة أنثروبولوجية

عبّود خليفة, 

الملخص: ملخص : يتناول هذا العمل المثل الشعبي في منطقة العبادلة كظاهرة لغوية و اجتماعية ،و دينية ، وثقافية، و غايته تسليط الضوء عليه من الناحية الأنثروبولوجية ،و فرعها الثقافي باعتباره أحد التمظهرات الثقافية ، و و سيلة للتعبير و التواصل بين بني المجتمع الواحد. فالمثل منتوج لغوي يحمل أنساقا متعددة ، و رؤى مختلفة تدل على قدرة الإنسان على التعبير عن مكنوناته ، و كفاءته في نقل أفكاره ،و تجاربه في إيجاز غير مخل بالمعنى. و منطقة العبادلة في ضواحي ولاية بشار زاخرة بالأمثال الشعبية التي فيها الدين عامل أساسي في شتى مظاهر الحياة كغيرها من مناطق كلّ القطر الجزاAbstract: This work deals with the popular proverb in the Abadala region as a linguistic, social, religious, and cultural phenomenon, and its aim is to shed light on it from an anthropology point of view, and its cultural branch as one of the cultural manifestations, and a means of expression and communication between the one community. popular proverb is a linguistic product that carries multiple formats, and different visions that indicate the ability of man to express his essences, his efficiency in conveying his thoughts and experiences in a brevity that does not violate meaning. And the region of Abadla on the outskirts of the state of Bechar is replete with folk proverbs in which religion is a fundamental factor in various aspects of life, just like other regions of the entire Algerian country. ئري.

الكلمات المفتاحية: الأنثربولوجيا ; الأنثربولوجيا الثقافية ; المثل الشعبي ; اللغة ; الدين ; الإنسان


كيفية مراعاة الاعتبارات الثقافية والدينية في الاختبارات النفسية الإسقاطية، رائز القدم السوداء نموذجا

بزراوي نورالهدى,  عثماني نعيمة, 

الملخص: إنّ الإشكالية الّتي تطرحها مسألة تطبيق الاختبارات الإسقاطية في الممارسة النفسية العيادية ترتبط بالجدلية المطروحة حول تكييف هذه الاختبارات وفقا للبيئة الّتي تطبق فيها، والّتي ترتبط في جوهرها بالاعتبارات الثقافية والدينية الّتي قد تتأثر (من خلال استجابة المفحوص) بمادة الاختبار (الصور والأدوات)، ومن ثمّ تأثيرها على النتائج المتوصل إليها. وعليه تهدف هذه الورقة البحثية إلى الكشف عن كيفية مراعاة الاعتبارات الثقافية والدينية عند استخدام هذا النوع من الاختبارات. The problem raised by the issue of applying projective tests in clinical psychological practice is related to the controversys urrounding the adaptation of these tests according to the environment in which they are applied, which is related in essence to cultural and religious considerations that may be affected (through the subject's response) by the test material (images and tools), and then Its effect on the findings. Therefore, this research paper aims to reveal how cultural and religious considerations are taken into account when using this type of test.

الكلمات المفتاحية: الاعتبارات الثقافية والدينية، الاختبارات الإسقاطية، رائز القدم السوداء. ; cultural and religious considerations, projective tests, Black feet Test


الدين، ممارساته و تمثلاته _من خلال أعراف القبائل _حالة منطقة تيزي وزو

زمور غانية,  مولاي حاج مراد, 

الملخص: ملخص: تهدف هذه الدراسةإلى فهم ممارسات المجتمع القبائلي التي تلعب دورا مهما في إثبات الجانب الهوياتي للدين في المنطقة من جهة، وتمثلات الدين من خلال أعراف المنطقة من جهة أخرى، فدراسة الأنتربولوجيا للدّين تكمن في دراسة الممارسات الإجتماعية للأفراد سيما تلكالمعبرة عن إيمانهم واعتقادهم، فالأنتروبولوجيا لا تدرس النصوص الدينية كمحتوى، لكنها تتطرّق لعرض تمثّلات الدين في الحياة اليومية للأفراد، ولقد سعينا أيضا لنزع اللَّبس عن موضوع تصادمت فيه الأفكار والآراء حول مكانة الدين عند القبائليين، بعدما اتُّهموا "بالهشاشة الدينية" وعلى أنًهم أكثر استعدادا لتبني أي ممارسة دينية أخرى. فتسليطنا الضوء على الجانب الدّيني في منطقة القبائل ليس من ناحية درجة الإيمان أو اعتماده كعقيدة لدى الأفراد، وإنما من جانب الممارسات والسلوكات المرتبطة بهوالتي يتم من خلالها معرفة مكانة الدين كمرجع لمختلف القوانين العرفية التي تحكم المنظومة التقليدية للمنطقة،ويتم أيضا معرفة مدى اعتباره كمصدر للتنشئة الإجتماعية. Abstract: The study aims to understand the Kabyle community's practices that play an essential role in establishing the region's religious identity and its reflections and representations in their customs. The anthropological study of religion resides in examining individuals' social practices, particularly those expressing their faith and belief. Because anthropology does not include religious texts as content, it deals with presenting the representations of religion in individuals' daily lives. We have also sought to unveil a topic in which ideas and opinions about the place of religion have clashed with the Kabyle people, accused of "religious fragility" and innumerable willingness to adopt any other religious practice. We have highlighted the religious aspect in the Kabyle region in terms of the degree of faith or its adoption as a creed of individuals and practices and behaviour associated with religion. Consequently, the status of religion as a reference for the various customary laws governing the traditional system of the region is known and the extent to which it is regarded as a source of socialization. Keywords: religion, practices, customary representations, Kabyle region. .

الكلمات المفتاحية: الدين ; الممارسات ; التمثلات العرفية ; منطقة القبائل


تجليات الممارسة الدينية على التفاوت الإجتماعي بين ساكنة الحي في المدينة

بن حمو محمد سعيد,  بن تامي رضا, 

الملخص: الملخص: هناك العديدٌ من الدراسات التي بينٌّت ما للفضاء المشترك من أهميةٌ في إنشاء العلاقات الاجتماعيةٌ وتنميتٌها، والمسجد من أهّم المؤسسات الاجتماعيةٌ التي تمنح الأفراد فظاءات يجٌتمعون فيهٌا عدة مرات في اليوم لتأدية فرائضهم الدينية التي تقتصر أحياٌنا على شعيرة الصلاة وتتجاوزها أحيانا أخرى إلى شعائر تحمل بعدا روحيا وآخر اجتماعيا يعكس منهجا ربانيا في حماية العلاقات الاجتماعية . من هذا المنطلق يهدف هذا المقال إلى تحديد مفهوم العلاقات الاجتماعية في المسجد بإظهار البعد الاجتماعي للشعائر الدينية في المسجد من جهة، ثم إبراز ما لبعض الممارسات اليومية في تحسين علاقات الجيرة والتفاعل الإجتماعي بين مختلف الفئات الإجتماعية للحي في الوسط الحضري ،وما للمسجد من أهمية في تنمية العلاقات الاجتماعية والكشف عن طبيعة الدور الذي تلعبه القيم الدينية في المجال الحضري و بين مختلف الفئات الإجتماعية داخل الحي. تهدف الدراسة إلى محاولة إظهار الدور اللذي تلعبه الممارسات الدينية اليومية للأفراد في تنمية علاقات الجيرة بين مختلف شرائح المجتمع و مختلف الفئات الإجتماعيىة في الحي السكني الواحد ،مما أدى إلى طرح التساؤل التالي : ما مدى انعكاس الممارسات الدينية اليومية (الصلاة في المسجد) على علاقات الجيرة بين مختلف الفئات الإجتماعية في وسط الحضري ؟ Abstract: There are manystudiesthatshowed the importance of the commonspace in establishing and developing social relations, the mosques are one of thatspaceinwhichindividualsgathered five times a day to performprayer and protectsoialrelationships. Fromthis point, our article aims to define the concept of social relations in the mosque by showing social dimentions of rituals in a side, and displaying the role of daily practices in improving relations between social groups in the city, whichledto the next question : Whatis the extent of the reflection of dailyreligious practices (prayer in the mosque) on neighborhood relations betweendifferent social groups in an urbanenvironment?

الكلمات المفتاحية: الفئات الإجتماعية ،الفضاء المشترك ،المسجد ، الممارسات الدينية، الوسط الحضري.الأحياء السكنية


البعد الأنثروبولوجي للإسلام في أوروبا بين أطروحتي: أوليفييه روا وطارق رمضان The Anthropological Dimension of Islam in EuropeBetween my theses: Olivier Roy and Tarek Ramadan"

جبار عبد الحق,  عبدوس سيدي محمد, 

الملخص: ملخص: نعالج في هذا "المقال البعد الأنثروبولوجي للإسلام في أوروبا" من خلال محورين، فتناولنا في المحور الأول تجليات التوافق بين العلمانية والإسلام عند أوليفيي روا، في حين عرضنا في المحور الثاني إلى كيفية قراءة المصادر الإسلامية في السياق الأوروبي الجديد من منظور طارق رمضان؛ ففككنا هذه الإشكالية باتباعنا منهجا تحليليا ونقديا يقوم على شرح الإسلام في أوروبا وتقييمه عند المؤلفَين، معتمدين على مصادر مختلفة. الإسلام الدين الثاني في أوروبا، له مشهد اجتماعي وثقافي وسياسي خاصة للذين يبحثون عن هوية أوروبية وإسلامية، ذلك أن أوروبا فضاءً علمانيا وديمقراطيا، بحيث يمكن للمسلم أن يكون مؤمنا ومواطنا في الآن نفسه. In this article, we deal with the anthropological dimension of Islam in Europe through two axes. In the first axis we dealt with ways of compatibility between secularism and Islam according to Olivier Roy, while in the second axis we presented how to read Islamic sources in the new European context from the perspective of Tariq Ramadan. So we dismantled this problem by following an analytical and critical approach based on explaining Islam in Europe and evaluating it among the authors, relying on various sources. Islam is the second religion in Europe, which has a social, cultural and political scene, especially for those looking for a European and Islamic identity, because Europe is a secular and democratic space, where a Muslim can be a believer and a citizen at the same time.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: الإسلام، أوروبا، المعاملات، العلمانية، النموذج. ; Islam ; Europe; Transactions; Secularism; Model.


أثر أقطاب الفكر الجدلي الديني على الحياة السياسية والمذهبية بالأندلس" الإمام أبو الوليدالباجي أنموذجا""

صبان حبيب,  بوخاري عمر, 

الملخص: ملخص: شهدت بلاد الأندلس خلال القرن الخامس الهجري وثبة فكرية تقدمها ثلة من العلماء والفقهاء كان لهم مكسب في توجيه الحياة الفكرية الدينية والسياسية، خاصة مع ظهور المذهب الظاهري بزعامة ابن حزم والذي يستند في إستدلالته على المبادئ العقلية المغايرة لأسس المذهب المالكي، فما كان على أقطاب الفكر الجدلي المالكي وعلى رأسهم الإمام أبو الوليد الباجي إلا التصدي لنهج الإتجاه العقلي الذي انتشرت افكاره وعمت بلاد الأندلس بفضل كثرة أتباعه، فعمدت شخصية الإمام جاهدا للوقوف في وجه مثل هذه التيارات والإنتهاء بها وإقصائها من مختلف مجالات الحياة وفق أسس شرعية. . Abstract: During the fifth century AH, the country of Andalusia witnessed the emergence of Islamic scholars who had the utmost role in directing and guiding the Intellectual religious and political life there, Especially with the emergence of theDahiri school of Ibn Hazm, which is based in his inference on rational principles different from the foundations of the Maliki school of thought, The personality of the Imam strived to stand up to such currents and to end them and exclude them from various areas of life according to Islamic principles.

الكلمات المفتاحية: الكلمات مفتاحية: الجدل الديني، الفكر، المالكية،علم الكلام، الأندلس ; Keywords: religious controversy; thought; Malikis; Ilm al-kalam; Andalusia


Ibrahim in the Qur'an: Source of the Monotheistic religion – How does the audience coincide with the Abrahamic culture? –

بن حبيب عبد المجيد, 

Résumé: Anthropological and historical issues are at the origin of problematizing the Qur'an in both Orientalism and classical Islamic thought. Despite the difference between the two visions, since the first one desecrates the Qur'an, while the second makes it sacred; however the two visions refer to redundant analyzes. To overcome this epistemological crisis we suggest focusing on Ibrahim's dialogue in the Qur'an, by which this character becomes religiously Monotheistic. Then he calls the other to Monotheism. Based on this dialogue, the current audience may identify itself with Ibrahim to worship God deeper and strengthening that worship.

Mots clés: Monotheism ; Ibrahim ; Anthropology of religion ; Dialogue in the Qur’an ; Audience


المرجعية الدينية الفقهية في مجتمع بلاد المغرب الإسلامي من خلال إسهام الرحلة العلمية خلال القرنين السابع والثامن الهجريين/13و14م

سكاكو مريم, 

الملخص: عرف العالم الإسلامي خلال العصر الوسيط عدة رحلات بين جناحيه شرقا وغربا ،ومن هذا المنطلق تعتبر الرحلة من أهم مصادر التأريخ للمجتمعات والشعوب في مختلف الجوانب السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية والفنية ،وهي مصدر ثري من مصادر تاريخ كثير من البلدان فهي أوفى المصادر وأوثقها وتحتوي على معلومات ذات قيمة كبيرة لا نجدها في كتب التاريخ العام وتمتاز بالدقة والأمانة لأنها صادرة عن شخص عاين ما وصفه دون واسطة ،ورغم ما انعقد لهذا الموضوع من ندوات وملتقيات وما بذلت له من كتب ومؤلفات لازال موضوع الرحلة من المواضيع المتجددة التي تكشف عن الجديد في كل مرة، فالرحلات بالنسبة للباحث هي المعين لا ينضب يستقي منه المعلومات وتفاصيل الأحداث.

الكلمات المفتاحية: المرجعية الدينية مجتمع المغرب الاسلامي الرحلة العلمية


أنثروبولوجيا الإحتفال الديني ببني عباس- المولد النبوي أنموذجا

كيم صبيحة,  عابر حفيظة, 

الملخص: تشهد الجزائر نشاطا هاما بالإحتفالات الدينية منذ العصور القديمة، خاصة ما يتعلق بالإحتفال الديني من مهرجانات، خاصة بالأولياء الصالحين والزوايا...إلخ. إذ يعتبر الإحتفال بالمولد النبوي الشريف من أهم النشاطات الدينية في الصحراء الجزائرية وهو موروث إجتماعي وثقافي راسخ منذ القدم في بني عباس يحضره سنويا العديد من المواطنين المحليين والدوليين، ومن أهم المراسيم التي يتميز بها نجد ترديد المدائح والقصائد الدينية التي تُلقى بجلسات الحضرة والذكر عبر المساجد والزوايا وارتداء زيّ خاص بالمناسبة، تحضير المأكولات وختان الأطفال وتبادل إطلاق البارود، ما جعلها نموذج من نماذج الإحتفالات الدينية المقرونة بالمنطقة الصحراوية خاصة. الهدف من هذه الورقة اعادة هذه المشاهد والصور الفريدة من نوعها وووضعها بالإطار الأنثروبولوجي الذي زاد للتظاهرة عمقا ثقافيا، يتوارثه أسر بني عباس منذ الزمن القديم. Algeria has been witnessing an important activity with religious celebrations since ancient times, especially with regard to the religious celebration, such as festivals dedicated to the good parents and visitors...etc. The celebration of the Prophet Mohammed is one of the most important religious activities in the Algerian desert. It is a well-established social and cultural heritage from ancient times in Beni Abbas, which is attended annually by many local and international citizens. The objective of this paper is to restore these unique scenes and pictures and put them in the anthropological framework, which has widened the cultural background of the demonstration, inherited by the families of Bani Abbas from ancient times.

الكلمات المفتاحية: الاحتفال الديني ; المولد النبوي ; المجتمع الصحراوي ; بني عباس ; الطقوس ; Religious celebration ; Prophet's birth ; Sahrawi society ; Bani Abbas ; rituals


الطقوس الشيعية وصدامها مع الممارسات المالكية بالمغرب الإسلامي

علوي مصطفى, 

الملخص: عرفت بلاد المغرب الإسلامي سنة 296 ه قيام الدولة العبيدية التي أسقطت الدولة الرستمية بالمغرب الأوسط، والدولة الأغلبية بالمغرب الأدنى، ثم بعد ذلك دولة الأدارسة بالمغرب الأقصى، غير أنَّ جذور تربص العبيدين ببلاد المغرب تعود إلىالحلواني وأبيسفياناللذين غادرا بلاد المشرق ووصلا إفريقية سنة 145 ه. ونظرا للاختلاف العقائدي بين المذهب الشيعيالإسماعيلي الوافد من المشرق والمذهب المالكيالسائد ببلاد المغرب،مارس الشيعة طقوسا غريبة وسعوا إلى فرضها على سكان بلاد المغرب بوسائل مختلفة تفاوتت بين أسلوب السلمية واستخدام القوة، وكان الهدف ترسيم مذهبهم الغريب ببلاد المغرب، مما أدى إلى تصادم في الأفكار تجسد في المناظرات العلمية التي جمعت العلماء والفقهاء للرد على ادعاءاتالشيعةبالحجة،مما اضطر المعز لدين الله الفاطمي إلى مغادرة بلاد المغرب الإسلامي سنة 361ه باتجاه مصر.

الكلمات المفتاحية: بلاد المغرب ; المالكية ; المذهب الشيعي الإسماعيلي ; الطقوس ; المعتقدات


الظواهر الصوتية في الدراسة الأنثروبولوجية الدينية في المجتمع الإسلامي

سالمي إلياس,  بن يحيى فتيحة, 

الملخص: يعدّ المجتمع الإسلامي من أكثر المجتمعات القابلة للدراسة الأنتروبولجية لما تحمله من معتقدات وتمارسه من طقوس والمميّزات التي يتّسم بها هذا المجتمع من توسع مجاله الجغرافي وتنوع فرَقه وتعدّدها على كثرة ثوابتهم التي يشتركون فيها. بيد أنّ المقال سيركّز أكثر على الظواهر الصوتية التي ناذرا مايلتفت إليها الباحثون في الدراسات الأنثروبولوجية الدينيّة في معالجة المنطوق. Generally speaking, the Islamic community is considered one of the societies that can be studied most anthropologically because of its beliefs and rituals. The characteristics that identify this society, such as expanding its geographical area, the diversity of its groups, and their multiplicity, despite the many constants that they share. However, my article will focus more on the phonological phenomena related to the fixed, unified belief in the Islamic community, such as the call to prayer and intonation. The researchers rarely pay attention to in religious anthropological studies in operative treatment.

الكلمات المفتاحية: أنتروبولوجيا، الأديان، الظواهر الصّوتية، الأصوات،الطقوس، المعتقدات. ; Anthropology, Religions, Phonological Phenomena, Sounds, Rituals, Beliefs.


Le rôle des saints dans l'établissement et la régulation des normes sociales; le cas de Sidi El-Moufek et son impact sur la fixation des règles socio-religieuses du mariage

يحياوي صافية, 

الملخص: Résumé Le présent article, montre l’importance de saint Sidi EL-Moufek, dans la régulation des règles du mariage chez les habitants de la tribu des Ait Mlikèch. Cette institution présentait depuis longtemps, chez certains de ses membres, des difficultés selon lesquelles, ils se distinguent des autres dans une même communauté. Ce n’était qu’après l’avènement de ce saint et son intégration dans leur vie, que l’ensemble des villageois ont pu surmonter ces obstacles, en établissant une œuvre sociale contenant des règles régissant le fonctionnement de cette institution. Leur objectif essentiel, est l’instauration de l’égalité et la justice sociale de toutes les unités de la tribu, dans toutes leurs procédures au mariage. ملخص يوضح هذا المقال أهمية الوالي الصالح سيدي الموفق في ضبط قواعد الزواج لسكان قبيلة آيت مليكش لقد ظل الزواج في هذه المنطقة و لمدة طويلة كمشكلة اجتماعيه ,خصت بعض أعضائها ,مما أدى الى تمييزهم اجتماعيا عن الآخرين في نقس المجتمع. فلم يتمكنوا جميع القرويين المكونين لهذه القبيلة ,من التغلب و السيطرة على هذه الظاهرة إلا بعد مجيء هذا الوالي الصالح و ادماجه في حياتهم اليومية. فلقد اتفقوا بعد حضوره و موافقته على انشائهم لعمل يحتوي على قواعد التي من شأنها التحكم في سير أعمال هذه المؤسسة و جعلها من امكانيات الجميع .كان هدفهم الأساسي تحقيق المساواة الاجتماعية لكل وحدات القبيلة في جميع اجراءاتها المتعلقة بالزواج أفرادها.

الكلمات المفتاحية: sidi El-Moufek ; le mariage ; l'oeuvre sociale de Sidi-El-Moufek ; Ait Mlikèch ; سيدي الموفق ; الزواج ; عمل الاجتماعي لسيدي الموفق ; ,آيث مليكش


الطقوس الدينية والأداء المسرحي في احتفالية الناير-آيراد بمنطقة بني سنوس أنموذجا-

بوستين الهام,  عبد اللاوي ليندة, 

الملخص: نتناول في هذا المقال قراءة أنثروبولوجية للبعد الديني لاحتفالية الناير في مجتمع بني سنوس بإعتبارها جزء من الممارسات الشعبية لما تحمل من طقوس ومعتقدات يرافقها كرنفال آيراد، هذا الأخير الذي يجمع بين الطابع الفني والرمزي والديني حيث بنينا هذا العمل على المحطات الجزئية كالتالي البعد الأسطوري لإحتفالية الناير مرورا بقداسة وكرامة الولي وعلاقته بالإحتفالية وصولا إلى القناع وكرنفال آيراد ليصل بنا المقام لإبراز أهم المحطات الدينية في هذا الاحتفال فقد دعمنا مصادرنا بالنزول إلى الميدان والاتصال بكل عنصر فاعل في هذه الإحتفالية.

الكلمات المفتاحية: آيراد الناير الولي بني سنوس القناع الضريح


ظاهرة الختان بين التقاليد والأديان

العابد عبد اللطيف, 

الملخص: عملية الختان، ظاهرة شاعت منذ آلاف السنين، وبالأخص عند أصحاب الديانات السماوية، ولما جاء الإسلام أكد عليها، فبقيت مجتمعات كثيرة متمسكة بها، بالأخص المسلمون واليهود وبعض المسيحيين، كما تفشت في جهات مختلفة من العالم نتيجة الاحتكاك الثقافي أو بسبب ما اكتشف فيها من الخواص الوقائية والصحية، في هذا المقال سنقوم بتأصيل الظاهرة دينيا ونحدد مكانتها في هذه المجتمعات مع بيان الاندماج فيها بين الالتزام الديني والأحكام الفقهية والممارسات الاجتماعية التقليدية. الكلمات المفتاحية: الختان؛ سنن الفطرة؛ تقاليد الختان. Circumcision is a phenomenon that has spread for thousands of years, especially among those of the monotheistic religions, and since the advent of Islam emphasized it, many societies remained attached to it, especially Muslims, Jews and some Christians, as it spread in different parts of the world as a result of cultural contact or because of the discovery of protective and health properties In which. In this article, we will religiously root the phenomenon and define its position in these societies, with an explanation of the integration in them between religious commitment, jurisprudential rulings and traditional social practices.

الكلمات المفتاحية: الختان ; سنن الفطرة ; تقاليد الختان ; circumcision ; sunan al-Fitrah ; traditions of circumcision


حرمان المرأة من الميراث -مقاربة أنتروبولوجية-

غفور عبد الباقي, 

الملخص: يعتبر الميراث نظام تشريعي قديم اختلفت قوانينه عبر العصور تبعا للموروث الثقافي لتلك المجتمعات، فجاء الدين الإسلامي بأحكامه العادلة، فوضع له نظاما متكاملا ومفصلا، أنصف فيه المحروم وصان له حقه، فصلحت بذلك شؤون الخليقة. إلا أن الواقع يؤكد على أن قضايا التركة لا تزال تحتل المراتب الأولى في أروقة المحاكم، ولا تزال العديد من العائلات تحرم المرأة من الميراث بداعي أنّ توريثها سيؤدي إلى تشتيت ملك العائلة، وإلى تفوّقها على الرجل في الميراث، كونها يمكن أن ترث من ناحية أسرتها ومن ناحية زوجها؛ رغم أنّ هذا الحرمان يعد من مخلفات الجاهلية التي تم إحياؤها من جديد، فهي بمثابة وأد ثان للمرأة. كل هذا نتيجة اختلاط الفرض وأمور الدين بما هو متعارف عليه، وإعادة إنتاج الهيمنة الذكورية، والطمع والجشع، وخجل المرأة وخوفها على شرفها وسمعة عائلتها. من هنا كان لا بد من الوقوف على هذه المشكلة، لبحث حيثياتها وأسبابها وصورها، بغية تسليط الضوء عليها والحد من آثارها السلبية على المرأة والمجتمع؛ كقطع الأرحام، واغتصاب الأموال، وسلب الحقوق الشرعية وغيرها من صور الظلم والفساد، في بلاد تعد من البلاد التي تحتكم للشريعة الإسلامية ومبادئها.

الكلمات المفتاحية: حرمان المرأة، نظام الإرث، التركة، الموروث الثقافي؛ الهيمنة الذكورية.


الأنثروبولوجية الفينيقية بين الالوهية والمعتقد الديني

مريقي طارق, 

الملخص: تعتتبر الديانة عند الفينيقيين ذات اهمية بالغة مثلها مثل الحضارات القديمة وها ما نلتمسه من خلال الشواهد الاثرية المادية والمعنوية المتمثلة في المعابد والقبور ، وبهذا قد شكلت لدى الحضارة الفينيقية انثروبولوجية شهدت بروز اعدد معتبر من الآلهة ،ولهذا نجد ان الفينيقيين قدمو لها القرابين والاضاحي البشرية خوفا منها ورهبة اذ كانت تقدم الاضاحي في اوقات معينة وصعبة عليهم ،كما ان هذه الظاهرة شملت فقط الطبقة الارستقراطية والعامة فقط ، وبهذا تجلت لدى الفينيقيين انثروبولوجيا بين الالوهية والمعتقد وتجسد هذا في الاساطير وظاهرة التقادم والاضحية البشرية وكذا اعتقاد الفينيقين بحياة ما بعد الموت ، هاته الديانة التي كان لها اثر في الديانة العبرانية التوحيدية ، وذلك هي انثروبولوجية مميزة عن بقية الحضارات .

الكلمات المفتاحية: : الأنثروبولوجية ; الفينيقية ; الديانة ; المعتقدات ; الآلهة


مستوى اعتقاد الطالب الجامعي بالعين الشريرة، دراسة ميدانية لطلبة العلوم الاجتماعية بجامعة تلمسان

طهراوي عبد المجيد, 

الملخص: ملخص الدراسة: هدفت الدراسة الحالية الى قياس مستوى اعتقاد الطالب الجامعي بالعين الشريرة، من حيث مستوى تصديقه، مستوى معرفته بطرق الإصابة بها و مستوى معرفته بطرق علاجها و الوقاية منها، إضافة الى دراسة الفروق في الاعتقاد على أساس الاختلاف بين الطلبة الذكور و الاناث، الاختلاف في المستوى العلمي، الاختلاف في نوعية التخصص العلمي و الاختلاف في بيئة السكن. أقيمت الدراسة بجامعة أبوبكر بلقايد تلمسان، القطب الجديد، باستعمال استبيان الاعتقاد بالعين الشريرة المعد من طرف الباحث و الأساليب الاحصائية المناسبة. أظهرت نتائج الدراسة أن مستوى اعتقاد الطلبة بالعين الشريرة متوسط، عدم وجود فرق دال احصائيا في الاعتقاد على اساس الاختلاف في الجنس و التخصص العلمي و وجود فرق دال احصائيا في الاعتقاد على أساس المستوى العلمي و البيئة السكن. Abstract : The current study aimed to measure the university student’s level of belief in the evil eye, in terms of the level of his belief, the level of knowledge of the methods of infection with it and the level of knowledge of methods of treatment and prevention, in addition to studying the differences in belief based on the difference between male and female students, the difference in the scientific level The difference in the type of scientific specialization and the difference in the housing environment. The study was conducted at the University of Abu Bakr Belkaid, Tlemcen, the new pole, using a questionnaire of belief in the evil eye prepared by the researcher and the appropriate statistical methods. The results of the study showed that the level of students' belief in the evil eye is average, there is no statistically significant difference in belief on the basis of difference in sex and scientific specialization, and there is a statistically significant difference in belief on the basis of the scientific level and the housing environment.

الكلمات المفتاحية: الاعتقاد ; العين الشريرة ; الطالب الجامعي


مخطوط "رحْلَتي لزيارة قبر الوالد" للشيخ ضيف الله بن مُحمد بن أُبّ التَّوّاتي الجزائري(ق12هـ) - دراسة في القضايا الدينية والاجتماعية للرحلة - The Manuscripts of “My Trip to the Tomb of my Father” by Shaykh Dayf Allah bin Muḥammad bin Ubba al-Tuwwātī al-Jazāʾirī – A study in the religious and social issues of the trip -

جعفري أحمد,  مقنونيف شعيب, 

الملخص: يعتبر مخطوط "رحلتي لزيارة قبر الوالد " للشيخ سيدي ضيف الله بن محمد بن أُبَّ التواتي الجزائري واحدا من أهم المصادر التاريخية التي أرخت لإقليم توات جنوب الجزائر خلال القرن الثاني عشر الهجري الثامن عشر الميلادي (12هـ/18م) وما قبله، فالرحلة وإن كتبت أساسا في تتبع دقيق أخبار الشيخ سيدي محمد بن أُبَّ المُزَّمّري والد المؤلف، وأحد أعلام الإقليم في عصره إلا أنها قد حملت مع ذلك عديد الإشارات العلمية والدينية وكذا الاجتماعية والاقتصادية لساكنة الاقليم خلال تلك الفترة، وما قبلها، ومن هنا جاء تفكيرنا في تسليط الضوء على الرحلة المخطوطة انطلاقا من قضاياها الدينية، و الاجتماعية التي صبغت حياة ساكنة الإقليم التواتي خلال القرن الثاني عشر الهجري الثامن عشر الميلادي وما قبلهما وقبل ذلك كان لزاما علينا الوقوف بين يد مخطوط الرحلة تقديما وتوصيفا، وبين يد صاحبها تعريفا وتبيينا. ABSTRACT The manuscript “My Trip to Visit the Tomb of my Father” by Shaykh Dayf Allah bin Muḥammad bin Ubba al-Tuwwātī al-Jazāʾirī is one of the most important historical sources about the history of the region of Twat, in the South of Algeria during and before the twelfth century Hegira, eighteenth century in the Common Era. Althoutgh the trip was written essentially in a detailed tracing of the news of Shaykh Sidi Muḥammad bin Ubba al-Muzammiri, the father of the author, and one of the prominent figures in the region in his time; it brought many scientific, religious and socio-economic signs to the inhabitants of the region during that period and before. This lead to think about shedding light on this trip departing from its religious and social dimensions which marked the life of the inhabitants of Twat during that period and before. Before going into the details, we should introduce the manuscript and give a biography of the author

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: ( الرحلة /المسار/توات/مخطوط/محمد بن أب/ قبر) ; Keywords: Trip, itinerary, Twat, Manuscript, Muḥammad bin Ubba, Tomb


التفكير (الإيجابي والسلبي) لدى طلبة الجامعة - قراءة نفسية انتروبولوجية دينية- The thinking (Positive and Negative) among University Students - The psychological reading and relegious anthropology -

بن يحي بومدين,  بشلاغم يحي, 

الملخص: هدفت الدراسة من خلال عرض اطار نظري لمفهوم التفكير (الإيجابي والسلبي) لدى طلبة الجامعة في قراءة نفسية انتروبولوجية دينية، حيث قمنا بتقديم التعاريف الإجرائية لمفاهيم الدراسة، كما تطرقتا إلى مفهوم التفكير (الإيجابي والسلبي) من المنظور النفسي والانتروبولوجي الديني. وفي الاخير أوصى الباحث ببعض التوصيات والاقتراحات. Abstract : The study was conducted through a field study to determine the concept of thinking (positive and negative) among university students in the psychological reading and relegious anthropology, we have provided procedural definitions, and also touched upon a concept of thinking (positive and negative) from a psychological perspective and relegious anthropology. In the latter the researcher recommended some recommendations and suggeKe

الكلمات المفتاحية: التفكير ; التفكير الإيجابي ; التفكير االسلبي ; انتروبولوجية دينية ; Thinking ; The positive thinking ; The negative thinking ; the relegious anthropology


La place du père dans la construction identitaire durant l’adolescence. Le cas des adolescents algériens Une approche psychologique, anthropologique et religieuse

ؤماس رشيدة زهرة, 

Résumé: Grace aux etudes contemporaines à savoir celles de kohut(1980),Kestemberg(1962), habert(1983),Grenn(1987), Mahler(1990) ; le concept « identité » trouve progressivement sa signification métapsychologique dans une perspective dynamique interactionnelle entre l’individu et les personnes de son entourage. Dans la même optique de ces recherches, en utilisant la triangulation de théorie (entre la psychanalyse et la psychologie sociale, et l’antropologie), et à partir de la clinique de l’entretien et du Rorschach,cette étude démontre l’importance de la fonction paternelle dans la construction des repères identitaire tributaires de la fonction paternelle, de l’image du père et de sescapacitésà surmonter les conflits relationnels liés au travail psychique de l’adolescence.

Mots clés: la fonction paternelle; identité; adolescence; représentation de soi.


الفكر الديني عند المجتمعات الانسانية القديمة

جبارة إسماعيل, 

الملخص: سأتناول في هذه المقالة الموسومة : الفكر الديني عند المجتمعات الانسانية القديمة جملة من العناصر ، أستهلها بالتوقف عند مفهوم الدين ،و بدايات الفكر الديني عند الانسان ، لأتوقف عند معالم الدين عند بعض المجتمعات الشرقية ، وقدمت في ذلك نماذجا ، تتمثل فيما يلي : الدين في المجتمع البابلي ، و المجتمع المصري القديم و المجتمع اليوناني القديم ، حيث عرف انسان هذه المجتمعات تصور خاص عن الدين . Abstract: In this article tagged: Religious thought in ancient human societies, I will address a number of elements, I begin by stopping at the concept of religion, and the beginnings of religious thought in man, so that I will stop at the features of religion in some eastern societies, and I presented examples in this, which are the following: Religion in society Babylonian society, the ancient Egyptian society and the ancient Greek society, where the human being of these societies knew a special perception of religion.

الكلمات المفتاحية: الكلمات الدالة: الدين ، المعتقد ، الفكر ، المجتمع، العبادة . ; Keywords: Religion; Belief; Thought; the society, To worship.


قراءة أنثروبولوجية لأشكال الحياة الدينية في رحلة ابن جبير

راشدي عائشة, 

الملخص: تعد رحلة ابن جبير من الرحلات الرائدة في تاريخ البحث الأنثروبولوجي العربي، لما توفرت عليه من آليات منهجية شملت الوصف والتحليل لبنية حياة المجتمعات التي زارها أثناء رحلته لأداء فريضة الحج. وقد اختارت هذه الدراسة محاورة النسق الديني فيها وقراءته بمنظور أنثروبولوجي يعاين الحياة الدينية ومظاهر القداسة في مختلف جوانبها مكانا وزمانا وأفعالا وطقوسا ممارسة. لنكشف من خلال تحليلها عن أصولها وامتداداتها عبر التاريخ الإنساني. فماهي تمظهرات الدين وأشكال المقدس في تلك الرحلة؟ وما هي أسس ذلك الأخير وآلياته وكذا أبعاده الأنثروبولوجية؟ Abstract: Ibn Jubayr's trip is considered as one of the pioneering journeys in the history of Arabic anthropological research owing to the methodological mechanisms available in it that included description and analysis of the life structure of the societies he visited during his journey to perform the pilgrimage (Hajj). This study aims at discussing the religious pattern in Ibn Jubayr’s trip and reading it from an anthropological perspective by examining religious life and the manifestations of holiness in its different aspects of place, time, deeds and ritual practices to explore, through its analysis, its origins and extensions throughout human history. For this sake, the following questions are raised: What were the manifestations of religion and forms of the holiness in this trip? And what are the foundations of the latter and its mechanisms, as well as its anthropological dimensions?

الكلمات المفتاحية: الدين ; المقدس ; الأنثروبولوجيا ; الرحلة ; الطقوس


البنية اللّسانية ودلالتها في الفكر الديني المعاصر - قراءة في كتاب مفهوم الإيديولوجيا لعبد الله العروي-

حيرش بحوص,  منقور عبد الجليل, 

الملخص: تهدف هذه الورقة البحثية إلى فحص البنى اللّسانية التي أسّس من خلالها المفكّر المغربي "عبد الله العروي" لدراسة نقدية تعتمد المنهج التّاريخاني، بغية الكشف عن مكامن الخلل داخل المنظومة الفكرية التّراثية الإسلامية، والمعوّقات التي تحول دون تداركها للتّأخّر التّاريخي والتحاقها بركب الحداثة. وقد خلصنا إلى أنّ العروي قد سلك في اختياره للبنى اللّسانية المؤطّرة لفكره التّاريخاني مسلكين: أحدهما أفقى تعالقت من خلاله الوحدات اللّسانية لفظياً ضمن بناء محكم، والآخر عمودي يحمل في طيّاته دلالات فكرية، همّها التّنويه إلى ضرورة فحص المفاهيم الاجتماعية من منظور التّاريخانية. Abstract: This paper aims to analyse the lingual structure which was constructed from it the marrocain thinker Abdallah Laroui for critical study consisted the historicism in order to to detect the obstacles inside the Islamic intellectual organization that wonders without remedy the historical delay and joining the modernity. And we have concluded that the thinker has proceeded in his choice of the linguistic structures that frame his historical thought in two ways. One of them is horizontal, through which the linguistic units of silver are connected within a tight building, and the other is vertical, bearing in its consistency intellectual connotations the settlement's concern is the necessity of examining social concepts from historical perspectives.

الكلمات المفتاحية: الكلمات الدالة: البنية اللّسانية – خطاب ديني – الإيديولوجيا – التاريخانية – العروي. Keywords: The linguistic Structure - Religious Discourse - Ideology - Historicism - Narrative.


يوتوبيا الصحراء في روايات إبراهيم الكوني ثيماتها الأنتروبولوجيا والأثنولوجية وتمضهراتها الدينية

بن شريط نصيرة, 

الملخص: ملخص سكنت ملحمة الصحراء إبراهيم الكوني بهواجسها، وباتت رمالها تتطاير من أحقافها المذهبة، فغطت ذاته المكلومة، وأمتدت في عمقه وكينونته، ورانت على إبداعه، وظلت معينه الذي لا ينضب، فجسد خلالها رؤاه المستعلية بشططها اليوتوبي حين حملها ذاك التمايز الأثنولوجي، ليرسم معالم هوية الأيموهاق بأبعادها السوسيو ثقافية، ويثبت العلائق التي تربط بين السلالة التارقية بمحيطها الصحراوي، هذا المحيط الذي يعد عالما فسيحا مضيئا غيبته الشعارات الإيديولوجية الحديثة، وما كان الانفتاح على فضاءات الصحراء من قبل إبراهيم الكوني إلا تعريفا بالامتدادات الوجودية المفقودة أثنولوجيا وطوباويا، والتماسا للعوالم الممكنة فيها خياليا وتنظيمها في قوالب سردية. Abstract : The desert Epic and her Obsessions was interested by Ibrahim Al-Koni, that the sands began to fly from its golden bases in here self , covering his grieving soul, and expanding in its depth and being, and ranting on his creativity, and his inexhaustible aid remained, during which he embodied his superior visions with its utopian strenuousness when he carried that distinction with its ethnological dimensions, to paint it with its ethnological dimensions. The socio-cultural, and proves the relationships between the Tuareg dynasty and its desert surroundings, this ocean, which is a spacious and luminous world absent from modern ideological slogans, and the openness to desert spaces by Ibrahim Al-Koni was nothing but an introduction to the existential extensions missing an ethnology and utopia, and a petition to the worlds that are imaginatively possible and their organization in Narrative templates.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: يوتوبيا، إبراهيم الكوني، الرواية، الصحراء، الطوارق، الأثنولوجيا، الدين.


صورة المرأة في المجتمع الجزائري بين الموروث الديني والشعر الشعبي - دراسة أنثروبولوجية دينية -

بن سعيد عباسية, 

الملخص: الملخص: كانت ولازالت المرأة في مجتمعنا العربي عامة والجزائري خاصة محكومة بصورة نمطية سواء من حيث الوصف أو من حيث الوظيفة التي تؤديها في المجتمع. وهذه صورة تظهر من خلال التمايز بين الجنسين المستمد من المخزون الاجتماعي والثقافي، حيث يحتل الرجل في المجتمع العربي مكانة عليا تسمح له بالهيمنة على هذه المرأة الضعيفة والناقصة عقل ودين. وهذه الممارسات غذتها ذاكرة تاريخية تحيط بها أوهام وتصورات ترسّخت في الذاكرة الجمعية، بعضها يتعلق بتفسيرات دينية جاءت مشوهة أو بعيدة عن المعنى الحقيقي ، وبعضها تعلّقت بظروف سياسية أو اجتماعية لازالت راسخة في المخيال العربي شعرا أو نثرا. إذ تهدف هذه الدراسة إلى التعرف على صورة المرأة في المجتمع الجزائري من خلال ما توارثه الناس من إرث ديني و أعمال فنية لشعراء استعملوا اللهجات الشعبية المعبرة على البيئة البسيطة من المجتمع . الكلمات المفتاحية : الصورة - المرأة – التراث- الدين- الشعر الشعبي. Abstract: Women were and still are in our Arab society in general and Algerian one in particular, being stereotypically governed, whether in terms of description or in terms of the function performed in society. This is an image that appears through gender differentiation derived from the social and cultural inventory, where man occupies a high position in the Arab society that allows him to dominate this vulnerable woman who suffer from a lack of reason and religion. These practices are fed by a historical memory surrounded by illusions and perceptions deeply rooted in the collective memory, some of them are related to religious interpretations that were distorted or far from the true meaning, and some of them are related to political or social conditions that are still ingrained in the Arab imagination, whether in poetry or prose. This study aims to identify the image of women in Algerian society through what have people inherited as religious legacy and artistic works of poets who used popular dialects that express the simple environment of the society. Key words: image - women - heritage - religion - folk poetry .

الكلمات المفتاحية: ص ; رة -المرأة- التراث- الدين- الشعرالشعبي


دور المؤسسة الدينية الرسمية في المحافظة على الهوية الثقافية العربية - مؤسسة المسجد أنموذجا - -The role of the official religious institution in preserving the Arab cultural identity - Mosque Fondation modle

الفتني صديقة,  مالكي حنان, 

الملخص: نهدف من خلال هذه الورقة البحثية إلى توضيح دور مؤسسة المسجد كمؤسسة دينية رسمية في المحافظة على الهوية الثقافية العربية، بما تحتويه من مكونات تشكل الجوهر المشترك بين البلدان العربية، وحتى نتمكن من تحقيق هذا الهدف استخدمنا المنهج التحليلي، وذلك من خلال عرض المعلومات المتعلقة بالموضوع وتحليلها من أجل الوصول إلى النتائج المطلوبة. وانتهى البحث إلى أن مؤسسة المسجد من خلال مكانته الاجتماعية، وكذا الوظائف المختلفة التي يقوم بها، له دور كبير في ترسيخ مكونات الهوية الثقافية العربية، ويعمل على تعزيز وحدة الأمة العربية، وهذه الوظيفة ليست اجتماعية فقط بل ربانية أيضا تدعمها وتوضحها النصوص الدينية والعقيدة الإسلامية بمختلف مصادرها. Through this research paper, we aim to clarify the role of the mosque institution as an official religious institution in preserving the Arab cultural identity, with its components that form the common core between Arab countries, and in order to achieve this goal we used the analytical approach, by presenting and analyzing information on the topic In order to reach the required results. The research concluded that the institution of the mosque, through its social position, as well as the various functions it performs, has a great role in consolidating the components of the Arab cultural identity, and works to strengthen the unity of the Arab nation, and this function is not only social, but also divine, supported and clarified by religious texts and Islamic belief in its various sources.

الكلمات المفتاحية: المؤسسة الدينية ; الهوية الثقافية ; الدين الإسلامي ; اللغة العربية ; التراث العربي


التثاقف و التعايش الديني عند الشعوب الشرقية

معرف مصطفى, 

الملخص: ملخص: يهدف هذا البحث، إلى كشف تجليات التثاقف والتعايش الديني، والعيش السلمي المشترك عند شعوب الحضارات القديمة. ذلك أنه وعلى الرغم من تبلور ثقافة التسامح والتعايش الديني بشكل أكثر حساسية-خاصة في الفكر السياسي الحديث والمعاصر-، إلا أن هذا لا يعني خلو الحضارات القديمة منها. فالتسامح الذي هو ثمرة التثاقف والتعايش الديني فضيلة مدنية، وحاجة سياسية وأخلاقية، واجتماعية في المجتمعات ذات التنوع الثقافي، السياسي، الديني، والطائفي. إذ لم يعد وجود التعايش الديني ضرورة لازمة للمجتمعات التي تعاني من صراعات فحسب، بل إن وجوده ضرورة لازمة لكل المجتمعات حتى في أوقات السلام الذي تنشده الانسانية. ومن ثم تبرز أهمية تناول إشكالية تجلي التثاقف والتعايش الديني واستظهار منابته الأنثروبولوجية الأولى عند الشعوب الشرقية، وبيان مختلف تمظهراته الإنسانية والثقافية والعقائدية والرمزية. Abstract: This research aims to reveal the manifestations of acculturation and religious coexistence, and the culture of peaceful coexistence among the peoples of ancient civilizations. That is, although culture of tolerance and religious coexistence crystallized more sensitively-especially in modern and contemporary political thought-. However, this does not mean that the ancient civilizations are free of it. Tolerance, which is the fruit of acculturation and religious coexistence, is a civic virtue, a political and moral need, and social in societies with cultural diversity, politician, religious, and sectarian. Religious coexistence is not just a necessity for societies afflicted by conflicts, but its presence is a necessity for all societies, even in times of peace and coexistence that humanity seeks. Then, appear the importance of addressing the problematic manifestation of acculturation and religious coexistence, and revealing its firsts anthropological’s originators at the ancient peoples, and also, its various human, cultural, ideological and symbolic manifestations. Keywords: Acculturation, religious coexistence, Tolerance, Humanism, Ancient eastern peoples

الكلمات المفتاحية: التثاقف، التعايش الديني، التسامح، النزعة الانسانية، الشعوب الشرقية القديمة.


ادراك المعايير الاجتماعية والدينية وتوقع حالات العنف المدرسي في وضعيات التعلم: دراسة لعينة من التلاميذ بالغرب الجزائري

بن عزوزي ابراهيم,  بوقريرس فريد, 

الملخص: هدفت الدراسة إلى التأكد من إمكانية اعتبار أن حالات العنف المدرسي هي حالة تعبر عن خرق القواعد والنظم الاجتماعية والدينية، حيث أنها طريقة لحل المشكلات من أجل التكيف مع وضعيات التعلم من خلال النظرة السلبية لهذه المعايير. شملت عينة الدراسة 1403 تلميذ من مدارس ولاية تلمسان. تم الاعتماد على مقياس المعارف الضمنية العنيفة لتحديد الأفراد الأكثر قابلية لممارسة العنف المدرسي، ومقياس للكشف عن ادراك المعايير الاجتماعية والدينية ضمن وضعيات التعلم. أظهرت النتائج أنه كلما زادت القابلية لممارسة حالات العنف المدرسي كلما انخفض الادراك الايجابي للمعايير الاجتماعية والدينية، ذلك أن حالات العنف المدرسي تترافق مع حالة من خرق القواعد والمعايير الاجتماعية والدينية للتكيف مع وضعيات التعلم. هذا يسمح بتوقع حالات العنف المدرسي بمختلف أشكالها قبل وقوعها من خلال الالتزام بالمعايير الاجتماعية والدينية. The aim of the study is to investigate that school violence can be consideres as a violation of social and religious rules, and it is a way to solve problems for adaptation in learning situations through a negative perception of these rules. The study sample includes 1403 students from Tlemcen. We use violent implicit cognition scale to identify individuals most likely to engage in school violence, and we use perception of social and religious norms scale in learning situations. The results showed that school violence are associated with a state of breaking social and religious norms and rules for adaption in learning situations. This allows school violence to be predicted before it occurs through perception of social and religious norms.

الكلمات المفتاحية: العنف المدرسي ; وضعيات التعلم ; المعايير الاجتماعية والدينية