مجلة المقرى للدراسات اللغوية النظرية و التطبيقية

المقري

Description

مجلة "المقري" هي مجلة علمية محكمة سداسية ومجانية. تصدر عن جامعة محمد بوضياف بالمسيلة الجزائر. تهتم المجلة بمجال الدراسات اللغوية النظرية والتطبيقية وتوفر منصة أكاديمية للباحثين للمساهمة في العمل المبتكر في هذا المجال ببحوث أصيلة معروضة بدقة وموضوعية بشكل علمي يطابق مواصفات المقالات المحكمة. يتم نشر المجلة في كل من الإصدارات المطبوعة والإلكترونية. وهي متاحة للقراءة والتحميل. تفتح فضاء لجميع أصحاب القدرات العلمية بالمساهمة في أعدادها بأحد المواضيع المستجدة المتعلقة بمجال تخصصها، كل سداسي و منه النحو الصرف البلاغة العروض الدراسات اللسانية اللسانيات التطبيقية التداوليات اللسانيات النصية الدراسات الصوتية


3

Volumes

7

Numéros

106

Articles


تراث العربية ونظرية نوام تشومسكي التوليدية التحويلية - بحث في المنهج والتطبيق-

روبحي لخضر, 

الملخص: يتناول البحث جوانب من النظرية التوليدية التحويلية عند تشومسكي، وإسهامات علماء اللغة العربية القدماء في اللسانيات، وما انبثق عنها من تصوّرات للّغة ومناهجها. ركّزت على أهمّ النّقاط التي تجمع بين الطرفين، مع الفارق الزّمني بينهما، وفي ذلك إشارة واضحة لعبقريتهم وسبقهم في هذا الجانب، ثم أردفت الموضوع بدراسة تطبيقية للكفاية اللغوية، والتّنويه بالتّراث الزّاخر بالأبحاث من خلال مقاربة توضيحية لما جادت به القريحة العلمية في تشكيل العقل الإنساني. The research deals with aspects of Chomsky's transformative generative theory, the contributions of ancient Arabic linguists to linguistics, and the conceivations of language and its approaches. I focused on the most important points that unite the two parties, with the time difference between them, and in that is a clear indication of their genius and their precedence in this aspect, And it added the subject with an applied study of linguistic sufficiency, and indicating the rich heritage of research through an illustrative approach to what the scientific thought has been serious about forming the human mind.

الكلمات المفتاحية: اللسانيات، النحو ، التوليد ، التحويل، التطبيق. linguistics, grammar, generative, transformation, application.


تعلمية اللغة العربية بين استعمال المعجم واكتساب المهارات اللغوية والتواصلية

لعريبي سعاد, 

الملخص: تروم هذه الدراسة إلى إبراز العلاقة الإيجابية بين استعمال المعجم واكتساب المهارات اللغوية والتواصلية في تعلمية اللغة العربية ،نظرا لأهمية المفردات في تعلمها بشكل فعال ،ولأن استعمال المعجم وفق أسس علمية تناسب متطلبات المتعلمين وتهدف إلى إثراء رصيدهم المعجمي يساعد على تحقيق الكفاية المعجمية والتواصلية هو ما يتطلب توفر منهاج دراسي مبني على مدخل لغوي تواصلي يعتمد على استراتيجيات تمكن المتعلم من تعلم المفردات وتحقيق الكفايتين المعجمية والتواصلية . انطلاقا مما سبق تركز هذه الورقة البحثية على إشكالية أساسها مقومات الانتقال من الكفاية المعجمية إلى الكفاية التواصلية من خلال تحديد أسباب الظاهرة المرتبطة بضعف الرصيد المعجمي لدى المتعلمين وأثره في ضعف تمكنهم من المهارات اللغوية ،واقتراح استراتيجيات للتمكن من الكفايتين المعجمية والتواصلية. This study aims to show the positive relationship between the use of the dictionary and the acquisition of language skills in learning the Arabic language given the importance of vocabulary to learn it will and because using the dictionary according to scientific principles that suit learners ‘needs and aims to increase their linguistic wealth helps to achieve lexical and communicative sufficiency .this requires a curriculum based on a linguistic approach to communication that dependes on strategies that enable the learner to learn vocabulary and achieve linguistic and communicative sufficiency based on the foregoing this research focuses on a problem based on the factors of transition form linguistic competence to communicative sufficiency by identifying the causes of the phenomenon associated with weak language among learners and its impact on their weak mastery of linguistic skills and proposing strategies to enable linguistic and communicative adequacy

الكلمات المفتاحية: التعلمية ؛ الكفاية المعجمية ؛الكفاية التواصلية ؛استراتيجيات تعلم المفردات ; Educational; Lexical adequacy; Communicative adequacy; Vocabulary learning strategies


التطبيقات الآلية لمعالجة الصوت خطوة واقعية لحل إشكالية التواصل في ظل اللسانيات الحاسوبية

زكري يمينة, 

الملخص: تهدف الدراسة إلى تسليط الضوء على المعالجة الآلية للغات في مستواها الصوتي،بحثا فيما تقدمه الصوتيات من أسس وصفية ،تمكنت بواسطة تضافرها مع فروع معرفية أخرى (حوسبة،ذكاء اصطناعي،إدراكيات) من إنشاء تطبيقات تكنولوجية ،أسهمت في تيسير عملية التواصل وفقا لمتطلبات العصر الحاضر وعلى رأسها معالجة الكلام البشري و تعرف الآلة عليه بفهمه و إدراكه. The aime of this study is to highlight the treatment of languages in their audio level through the research of the acoustics provided by descriptive bases ,wich, by combining with other branches of knowledge(computing,artificial intelligence),created technological applications,that facilated the communication process accourding to the needs of age,On top of it is the treatment of human speech,And the machine identifies it by its understandi,g a,d awarness.

الكلمات المفتاحية: الصوتيات، اللغات الطبيعية، المعالجة الآلية للغات، الإدراك. ; Acoustics, natural languages, automatic processing of language, awarness


الازدواجية اللغوية في المجتمع الجزائري المجالات والأسباب

نايلي دواودة حمزة, 

الملخص: تتجسّد أهميّة المقال: في كونه يميط اللّثام عن اللغة المستعملة في المجتمع الجزائري ، بعد الكشف عن اللبس الحاصل بين مصطلحي الازدواجية والثنائيّة اللغويتين، اللتين تطبعان اللسان الجزائري، وأسبابهما، ومن ثمّة البحث عن الحلول لتجنب إصابة المؤسسات التعليمية بالدّاء الذي يعاني منه المجتمع (الحمام اللساني ) أو محاولة معالجته والتّقليل من أضراره إن وجد حقّا، وبالتّالي درءٌ لضرٍّ واقع، أو محتمل وقوعه في الأقسام التّعليميّة. The importance of the article is that it reveals the language used in Algerian society, after revealing the confusion between the terms duplicity and bilingualism, which characterize the Algerian tongue, and their causes, and hence search for solutions to avoid the infecting educational institutions to the suffering of the community (linguistic bath) or to try to treat it and reduce its harms if it really exists, and thus to prevent real harm, or potentially occurring in the educational departments

الكلمات المفتاحية: الازدواجية اللغوية ، الثنائية اللغوية، اللغة ، المجتمع ، المتكلم . ; linguistic duality, bilingualism, language, society, speaker


العاميّة وتأثيرها في تعليم العربيّة الفصحى

بن السايح د.عائشة, 

الملخص: ملخص: إن استعمال اللهجة إلى جانب اللغة الفصحى حقيقة لا يمكن إنكارها، فهي كذلك في كل اللغات، إلاّ أنّ المشكلة هي حضورها في التعليم، وقد سعت هذه الدراسة إلى إبراز أثر العامية في تعليم اللغة العربية الفصحى في المرحلة الابتدائية في الجزائر، وخلصت الدراسة إلى جملة من التوصيات الداعية إلى الاهتمام باللغة العربية، و الاسهام في حل مشكلاتها في مجال التعليم. Abstract: The use of dialect in addition to the language of pharaism is an undeniable fact, as it is in all languages, but the problem is its presence in education, which sought to highlight the impact of colloquial language on the teaching of the Arabic language at the primary level. The study concluded a number of recommendations calling for attention to Arabic and for contributing to solving its problems in the field of education.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: عربية فصحى- عامية - تأثير – تعليم – مرحلة ابتدائية..Keywords: Arabic healthy, dialect , effect, Education - primary.


المعرفة اللغوية الصحيحة من خلال وسائل الإعلام talking about proper linguistic knowledge through the media

الشرقاوي محمد,  فتح الباب محمد, 

الملخص: ملخص: هذا البحث يتحدث عن المعرفة اللغوية الصحيحة من خلال وسائل الإعلام، ويحتوي علي مقدمة فيها: أهمية وسائل الإعلام، والحديث عن دعاوي التغريب واستخدام العامية، ومبحثين ، ثم الخاتمة ، وتكمن إشكالية البحث في أن الإعلام أصبح بوسائله المختلفة ضرورة لا غنى عنها ، فلا يمكن أن تعيش دولة منعزلة عن الدول الأخرى دون أن يكون بينهما وسائل اتصال، وله دور كبير يتنامى ويتعاظم، وحينما نعلم أن كثيرا من الشعوب تعاني من الحملات الإعلامية الهاجمة على عقيدتهم وهويتهم ندرك أن الإعلام ضرورة من ضرورات العصر ،ويهدف البحث إلى :أولا: : بيان أهمية وسائل الإعلام، ودعاوي التغريب واستخدام العامية، ثانيا: بيان أهمية الصحافة واستخدام العربية الفصحى الحديثة. وبيان مسؤولية الصحافة، وواجبها. ودور المجلات الثقافية في تنمية اللغة العربية، ثالثا: بيان واجب الإذاعة والإعلام المرئي في العالم العربي، وقد اعتمد البحث على المنهج الوصفي التحليلي، وفي النهاية مجموعة من النتائج أهمها: إظهار البحث أهمية الإعلام المرئي، ووضح سبل معالجة أخطائه. كلمات مفتاحية: المعرفة، اللغوية، الصحيحة، وسائل الإعلام. Abstract: This research talks about proper linguistic knowledge through the media, and contains an introduction to it: the importance of the media, And talk about claims to alienation and the use of colloquial, and two topics, then the conclusion, and the problem of research lies in the fact that the media has become by its various means an indispensable necessity, it is not possible to live a state isolated from other countries without having between them means of communication, And has a great role that grows and grows, and when we know that many people suffer from media campaigns that attack their faith and identity, we realize that the media is a necessity of the times, and the research aims to: Second: Explaining the importance of journalism and the use of modern Standard Arabic. And a statement of the responsibility of the press, and its duty. And the role of cultural magazines in the development of the Arabic language, third: Explaining the duty of radio and visual media in the Arab world, The research relied on the descriptive analytical approach, and in the end a set of results, the most important of which are: The research shows the importance of visual media, and explains ways to address its mistakes. Key words: knowledge, linguistic, correct, media

الكلمات المفتاحية: المعرفة ، ; اللغوية ، ; الصحيحة ، ; وسائل الإعلام


نحو معجم لساني حاسوبي للقرآن الكريم وأثره في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها Towards a linguistic glossary of the Holy Qur’an and its effect on teaching Arabic to speakers of other languages

سيليني بسمة, 

الملخص: شكّل موضوع تعلّم اللّغات وتعليمها مجالا بحثيا هاما أفرز فيه العلماء والباحثين أبحاثهم العلمية، وعلى غرار لغات العالم ظل الاهتمام بتعلم اللغة العربية وتعليمها بالغ الأهمية خاصّة وأنها لغة القرآن الكريم، وأن تعلم هذا الدّين لا يتم إلا بها. لذلك ظلّت الأمم الاسلامية دائبة منذ القدم على تعليمها ونشرها للبشر كافة على اختلاف أجناسهم ولغاتهم، فاللغة العربية ليست خاصة بالعرب وحدهم وإنما هي لغة عالمية. ونظرا للتطورات الحاصلة في مجال المعلوماتية والرقمية أتاحت هذه الفرصة فرصة تعليم اللغة العربية عبر الأوساط المحوسبة نظرا لمؤثرات الترغيب والتأثير التي تمنحها الحاسوبيات والمعلوميات لتعليم اللغات وتعلمها، ونهدف من خلال هذا البحث إلى: تمكين الراغبين الناطقين بلغات أخرى من تعلّم القرآن الكريم، وتسهيل عملية تعلم اللغة العربية للناطقين بغيرها عن طريق معجم حاسوبي لألفاظ القرآن الكريم. Abstract: The topic of language learning and teaching was an important research field in which scholars and researchers sorted out their scientific research. Like the languages of the world, interest in learning and teaching Arabic language remained extremely important, especially as it is the language of the Holy Qur’an, and to learn this is done only by it. That is why the Islamic nations have been persistent since ancient times to teach and spread them to all people, regardless of their races and languages. The Arabic language is not specific to Arabs alone, but it is a global language. Given the developments taking place in the field of informatics and digital, this opportunity provided an opportunity to teach Arabic through computerized circles due to the effects of motivation and influence granted by computers and informatics to teach and learn languages, and we aim through this research to: enable those wishing to speak other languages to learn the Holy Quran, and facilitate the process of language learning Arabic for speakers of other languages through a computer dictionary of the words of the Noble Qur’an.

الكلمات المفتاحية: Keywords: linguistic dictionary, computer, teaching Arabic, non-Arabic speakers ; معجم لساني، الحاسوب، تعليم العربية، الناطقون بغيرها.


كان واسمُها وخبرُها دراسة بنويَّةٌ تركيبيَّة

قيزة عيسى, 

الملخص: اختلف اللغويون في (كان) تسميَّةً وعملا فجعلها بعضهم فعلا حقيقيًّا وجعلها آخرون غير حقيقيٍّ، يدخل على الجملة الاسميَّة فيرفع الأول ويسمى اسمه، وينصب الثَّاني ويسمى خبره، وسلبها آخرون من العمل.كما تعرضوا إلى بيان حالات (كان) واسمها وخبرها مشبهين الأول بالفاعل والثاني أي الخبر بالمفعول به وقالوا إنَّ هذا التَّشبيه هو تشبيه مجازيٌّ. لذلك انحصر هذا التَّشبيه في المستوى النَّظريِّ دون المستوى التَّطبيقيِّ متغافلين المستوى التَّركيبيَّ الوظيفيَّ. لذا سأحاول في هذه المقالة دراسة هذا الفعل أي (كان) دراسة تركيبيَّة، وبيان الوظيفة التَّركيبيَّة التي يشغلها كلٌّ من اسمه وخبره على المستوى البنيويِّ، وذلك من خلال توحيد الوجهتين النَّظريَّة والتَّطبيقيَّة. كلماتٌ مفتاحيَّةٌ: الفعل كان، اسم ، خبر، بنويٌّ، تركيبيٌّ. Linguists differed on (KAANA) a naming and function, and some of them made it real and others made it unreal. It enters the nominal sentence and raises the first and calls its name, installs the second and calls its news, and robbed others of it. They were also exposed to the statement of cases (KAANA) and her name and rheme are similar to the first and the second, meaning the rheme with the object, and they said that this metaphor is a metaphor. Therefore, this analogy was confined to the theoretical level, below the applied level, neglecting the functional and structural level. So I will try in this article to study this verb, which(KAANA). it was a synthesis study and a statement of the syntactic function that both his name and his rheme occupy at the structuralism level through unification of theoretical and applied aspects. Keywords: verb KAANA; name; rheme; Structuralism; syntactic.

الكلمات المفتاحية: كلماتٌ مفتاحيَّةٌ: الفعل كان، اسم ، خبر، بنويٌّ، تركيبيٌّ.


علاقة الوزن الشعري بالمعنى بين الانفعال والتجربة

بعلي عبد الرزاق, 

الملخص: لقيت قضية علاقة الوزن بالمعنى إقبالا محتشما من قبل الباحثين المحدثين كما كانت عند أسلافهم من الدّارسين القدامى كالفلاسفة والمهتمين بالوزن والعروض في الشعر، فیری بعضهم أن العروض في الشعر بنية رمزية مثله مثل الاستعارة، وعند فلاسفتنا لا يصبح الوزن فيها عنصرا خارجا أو مستقلا عن المعنى، فمفهوم الوزن عندهم ينطلق من نظرتهم الموسيقية إلى الوزن الشعري واشتراك الوزن والموسيقى في جذر إيقاعي واحد هو تعاقب الحركة والسكون،فكل وزن له خصائصه الصوتية الذاتية التي تجعله مشاکلا لغرض شعري دون آخر أو لانفعال دون انفعال.وعاكسا لتجربة شعورية ذاتيةـ، ومن خلال هذه الورقة البحثية وقفنا على ضلال تلك العلاقة الرابطة بين الوزن الشعري والمعنى وصفا وتحليلا. The issue of the relation of meter in the meaning has received a decent response by modern researchers as it was with their predecessors from the ancient scholars such as philosophers and interested in meter and offerings in poetry, some of them see that presentations in poetry are symbolic in the same way as metaphor, and when our philosophy does not become meter in it an element outside or independent of the meaning, The concept of meter in them stems from their musical view of poetic meter and the sharing of meter and music in one rhythmic root is the succession of movement and stillness, each meter has its own vocal properties that make it a problem for a poetic purpose without another or an emotion without emotion. Reflecting a subjective emotional experience, and through this The research paper stood on the error of that relationship bond between the poetic meter and meaning description and analysis.

الكلمات المفتاحية: الوزن. الشعر.، المعنى . الانفعال.، التجربة.. ; poetic metre. poetic., Meaning. Agitation, Experience


أبو حيان بين الاجتهاد والتقليد

حجازي عبد الوهاب, 

الملخص: نظرًا للمكانة التي يحتلّها أبو حيان بين أهل العلم في الصنعة النحوية واللّغوية التي جعلت منه بحقٍ باقعةً في طرح وعرض الآراء اللغوية وشرحها وبسطِها بأقوال غيره من العلماء ممن حفظ كتبهم وصارت ملكة له فكان قبلةً لطلبة العلم فحيثما حلّ وارتحل خلّف معينا لا ينضب من العلم وآثاره مليئة بالدرر العلمية وهي إلى يومنا هذا محلّ دراسة وتفتيش ومن هنا نطرح الإشكالية التالية : هل كان أبو حيان مقلدًا في ميدان النحو؟ وهل كان صاحب نظرة مخالفة لغيره من العلماء خصوصا الذين مجّدهم؟ Because of the status occupied by Abu Hayyan among the scientists in the workmanship grammatical was really a point in the presentation and presentation of linguistic views and explain and spread the words of other scientists who saved their books and became a queen was a kiss for students of science where they resolved and left behind a certain inexhaustible science and its effects filled with scientific derivation To this day, the study and inspection and here we raise the following problem: Was Abu Hayyan imitate in the field of grammar? Did he have a view contrary to other scholars, especially those who glorified them?

الكلمات المفتاحية: أب ; حيان ; الاجتهاد ; مدرسة ; الأندلس ; مذهب


وظيفة الربط لأدوات الشرط - دراسة نحوية دلالية

العمراني عبد الكريم, 

الملخص: يعتبر التركيب الشرطي من التراكيب النحوية التي يجب الربط بينها، وتكون أداة الشرط هي الرابط الذي يربط بين جملتين مستقلتين، تسمى الأولى جملة الشرط، والثانية جملة جواب الشرط، بحيث تدخل أداة الشرط على الجملتين فتسلبهما استقلالهما وتربطهما ربطا لا يتم المعنى بواحدة دون الأخرى. إلا أن الذي أكسب أدوات الشرط قيمتها الوظيفية ما يرتبط بقضية العمل النحوي المتمثل أساسا في "الجزم"، وما يرتبط بالمستوى الدلالي المتمثل في " الإبهام والعموم"، و" معنى الشرط". لذلك جاءت هذه الدراسة للكشف عن تلك المفاهيم والقوانين التي تعطي لأدوات الشرط قيمتها الوظيفية. The conditional composition is one of the syntactic structures that must be linked, and the condition tool is the link that connects two independent sentences, the first is called the condition sentence, and the second is the condition response sentence, so that the conditional tool enters the two sentences and robs them of their independence and connects them with no meaning to one without the other. However, the one who gained the condition tools their functional value is related to the issue of grammatical work represented mainly in "assertion", and what is related to the semantic level represented by "ambiguity and general", and "meaning of the condition". for this reason, this study tries to reveal these concepts and mechanisms that give condition tools their functional value.

الكلمات المفتاحية: أدوات الشرط،الربط،التركيب الشرطي،النحو والمعنى. ; Conditional clauses; linking; conditional syntax; grammar and meaning.


فلسفة اللغة، مبحث فلسفي لغوي حديث. دراسة في النشأة والمفهوم والإشكالات

صويلح هشام, 

الملخص: يتناول هذا المقال: -إجمالا : مبحث فلسفة اللغة من حيث النشأة والمفهوم وأهم القضايا التي تهتم بدراستها. - وتفصيلا: يبحث في السياقات التاريخية والمعرفية لمصطلح "فلسفة اللغة"، وتتبع مسار ظهوره عند الفلاسفة الغربيين، واستعماله لأول مرة في مطلع القرن التاسع عشر. كما يبحث في إشكالية المفهوم ومراحل نشأته وتكونه كمبحث فلسفي لغوي حديث. ثم يتطرق البحث إلى دراسة أهم قضايا ومشكلات فلسفة اللغة؛ كالبحث في مسألة أصل اللغة، وموضوع العلامة اللغوية، وقضية خصائص اللغة بين الإنسان والحيوان، وإشكالية العلاقة بين اللغة والفكر، وبين اللغة والواقع عند الفلاسفة واللغويين، وإشكالية نظرية المعنى وتداعياتها. وكل ذلك من وجهة نظر فلسفية لغوية حديثة. هذا وقد توصل البحث إلى مجموعة من النتائج نلخصها في النقطة التالية: فلسفة اللغة مبحث فلسفي لغوي، يجمع بين اهتمامات الفيلسوف واهتمامات اللساني. يسعى إلى إيجاد حلول للمعضلات اللغوية التي استشكلت على الفلاسفة واللغويين قديما وحديثا This research studies the historical and cognitive contexts in which the term "philosophy of language" appeared among Western philosophers, and the problem of its conceptualization and development into a modern philosophical-linguistic discipline. It is also interested in detailed study, through researching the books of the most important modern philosophers and linguists, on issues and problems related to the field of language philosophy, such as problems: the origin of language, the linguistic sign, the characteristics of language between humans and animals, the problem of the relationship between language, thought and reality, and the theory of meaning. Try to study all of this from a modern philosophical-linguistic perspective.

الكلمات المفتاحية: فلسفة اللغة ; الفلسفة ; اللغة ; المفهوم ; الفيلسوف ; اللغوي