معالم

معالم للترجمة

Description

مجلة معالم للترجمة فصلية تتناول قضايا التثاقف اللّغوي والحضاري والاجتماعي بين اللّغات والحضارات. وتسعى إلى الفعل التكاملي الترجمي وصولا إلى فهم الآخر بما تحمله من نصوص مترجمة من وإلى العربية، وهذا لخلق قنوات التواصل مع الآخر، خدمة لتطوير العربية وثقافتها. بدأت بالصدور في سنة 2009 هي مجلّة نصف سنوية محكّمة تعنى بترجمة مستجدات الفكر العالمي ودراسات الترجمة تصدر عن المجلس الأعلى للغة العربية صدر لها إلى غاية ديسمير 2017، 8 (ثمانية) أعداد . والمجلس بصدد التحضير لإصدار العدد 9 ، ويعتبر هذا العدد الأوّل الذي يتمّ تحضيره عن طريق البوابة الوطنية للمجلات العلمية www.asjp.cerit.dz مسؤول النشر: أ.د. صالح بلعيد، رئيس المجلس. رئيس التحرير: أ.د. محمد داود. نائب رئيس التحرير: أ. د. محمد أوسكورت. سكرتير التحرير: بوربابة راشدة هيئة التحرير: أ.د. حبيب مونسي؛ أ.د. عبد الحميد بورايو؛ أ.د. عبد القادر بوزيدة؛ أ.د. أحمد قسوم؛ أ.د. مفيدة بلهامل؛ أ. محمد ساري؛ أ. عبد الكريم شريفي. الهيئة الاستشارية: أ. عبد الحميد حنون؛ أ. طاهر لبيب؛ أ. يونس صوالحي؛ أ. محمد أيت موهوب؛ أ. علي لاغا؛ أ. صبحي البستاني؛ أ. سان ياغي؛ أ. محمد ثناء الله الندوي. معايير الـنشر : * أن يتقيّد صاحب المقال بالضوابط العلمية والأكاديمية المتعارف عليها. * أن توضع الهوامش والمراجع في آخر المقالة. * أن تكون الأعمال غير منشورة من قبل. (ملاحظة: المقالات التي تَرِد إلى المجلة، لا تُرَدّ إلى أصحابها سواء نشرت أم لم تنشر.) * أن ترسل النصوص مرفقة بقرص مسجل باسم رئيس المجلس أو مدير التحرير على العنوان التالي: المجلس الأعلى للغة العربية شارع فرنكلين روزفلت، الجزائر. ص. ب: 575 ديدوش مراد، الجزائر. المراسلات: المجلس الأعلى للغة العربية شارع فرانكلين روزفلت، الجزائر، ص.ب. 575 ديدوش مراد، الجزائر الهاتف: 17 07 23 21 213 00 الناسوخ: 16 07 23 21 231 00 البريد الالكتروني: www.asjp.cerist.dz maalim.traduc@gmail.com رقم الإيداع : 6012-2009 الترقيم الدولي الموحد للمجلات (ر.د.م.د): 0052 – 2170. إنّ آخر تحديث لقائمة المجلاّت العلمية الوطنية المحكّمة مسّ مجلتّي المجلس الأعلى للّغة العربية ( اللّغة العربية و معالم للترجمة).

7

Volumes

10

Numéros

118

Articles


importance des banques de termes et des mémoires de traduction dans le traitement du terme politique et technique

Chouakri Meryem, 

Résumé: This paper aims to give a clear study about the use of translation memories , terminology databases and electronic dictionaries which are now regarded as indispensable for the work of professional translators it describes how these tools can be a useful strategy to increased productivity and quality improvement specialy in political and technical domain.

Mots clés: Key words: terminology databases,linguistics,translation memories,artificial intelligence,quality,glossaries, evaluation.....


مترجم المصطلحات والنصوص البيولوجية بين التكوين والتمهين.

لعقد سارة, 

الملخص: ملخص عربي: تعتبر الترجمة العلمية المتخصصة من أهم الفروع العلمية التي من الجدير بنا الاهتمام بها؛ خصوصا عندما يتعلق الأمر بترجمة المصطلحات والنصوص العلمية والبيولوجية بالتحديد لأنّها نقطة اهتمامنا، ذلك لأنّ الترجمة في مجال تخصص ما لا يكون هكذا لأي كان الترجمة منه وإليه؛ فالعمل على ترجمة مصطلحات علمية خاصة بتخصص ما أو نصوص خاصة بعلم ما لا يمكن أن يقوم به إلا شخص عارف بثلاثة مجالات هي: مجال الترجمة، ومجال المصطلحية، والمجال العلمي المراد الترجمة منه أو إليه؛ وعلى هذا الأساس فنحن في حاجة إلى مترجمين متخصصين في شتّى المجالات العلمية والمعرفية.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية: المترجم؛ المصطلحي؛ المترجم المصطلحي؛ المصطلح العلمي؛ النص العلمي.


مقاربات الحرفية والتصرف في تـرجمة الشّعر

Ben Abdenour Ahmed, 

الملخص: تتسم الإنسانية بحتمية التفاعل التي لا مفرّ منها بين الثقافات من خلال التأثير والتأثر المشتركين، والترجمة هي من أدوات هذا التلاقي الحضاري والثقافي الخلاّق بين الشعوب والأمم، وقوةٌ محركة لعجلة الإبداع، مما ساهم في ظهور ألوان وأجناس أدبية لم يعرفها العرب من قبل لولا الترجمة، إذ هي بالنهاية عمل أنساني يتم بين ثقافتين ولغتين مختلفتين. يحتاج المترجم إلى تتبع المراحل التي تحيط بالعملية الإبداعية لمؤلّف النص الأصل، سواء تلك اللسانية أو ما يتعداها فتسبقها أو تصاحبها، بهدف ترجمةٍ تعكسُ نظرة المؤلف الأصل والظروف التي دفعته للكتابة، وخاصة مع نص شعري غامض يزيد في غموضه البعد الزمني مابين الكاتب الأصل والمترجم، وحتى التباعد الجغرافي الموجِب لاختلاف المفردات والعادات الثقافية والدينية والفنية، ليحضر فيه الرمز، فيتطلب الأمر دراسة اللغة ضمن بنيات مترابطة داخل مجموعة معقدة من الأنظمة. وسنتطرق لأهم الآراء التي تناولت ترجمة الشعر: إذ أنّ هناك جدلا كبيرا ونقاشا قد يراه البعض عقيما، فذهب من ذهب إلى حد اعتبار الترجمة خيانة له فيستحيل بهذا الحُكمِ أن يترجم، لنرى إن كان في هذا مغالاةٌ وتطرفٌ، أم أنه ينّم عن تجربة صادقة لا ترى القصيدة مجرد كلمات وموسيقى صوتية يمكن نقلها إلى لغة أخرى من دون تشويه أو تحريف مشين، أخذا برأي بول ريكور القائل بأنّ الترجمة عجز مقبول، لننتقل إلى النظر في ثنائية الحرفية والتصرف وأهم أنصارهما في العالمين العربي والغربي، ويستلزم هذا الأمرُ الانتقالَ لمعالجة نظريات المعنى والتكافؤ ومدى ارتباطهما بثنائيتي الحرفية والتصرف، متجاوزين فكرة استحالة ترجمة الشعر. وبما أنّ الشعر يحمل عناصر تعبير وتصوير قد تختلف باختلاف البيئة والمجتمع وما شاع فيه من أخلاق، فسندرس بعض مواقف المترجمين حيال ذلك "الأجنبي"، وكيفية التعامل معه. وسنعالج إستراتيجيات الترجمة التي اقترحها لوفيفر، لأنها تعالج الإطار العام الذي قد يتبناه مترجم الشعر عامةّ. بالإضافة إلى مناهج الترجمة التي اقترحها نيومارك، ومدى قابلية تطبيقها فعليا على ترجمة الشعر بشكل خاص. بالإضافة إلى إمكانية تطبيق أساليب الترجمة لفيناي و داربلني مع وضعيات ترجمية لا يخضع فيها النص لتحولات أخرى لم يصفاها خاصة مع نصوص شعرية خاصة فيما يتعلق بنقل الجانب الجمالي والموسيقي والإيقاعي. Abstract The translator needs to understand the stages surrounding the creative process of the author of the original text, with the aim of reflecting the original text author's view and the circumstances that pushed him to write, especially, a mysterious poetic text that depicts the different socio-cultural, religious and artistic image, in which the symbol is brought up. This requires the study of language within interdisciplinary structures within a complex set of systems. We will discuss the most important views on the translation of poetry: there is a great debate - may be considered sterile - that the translation of poetry is acbetrayal to the original text, and thus, translated of poetry is impossible. Or is this view excessive and extreme? For a poem can be transferred to another language without distortion. In this article, we will consider this dualism in the arab and western worlds by studying the theories of meaning and equivalence and their. Since poetry carries elements of expression that may vary according to societies. We will examine some of the attitudes and suggested translation strategies, procedures and methods in order to set the general framework that the translator may adopt in general. Especially with the poetic texts with regard to the transfer of the aesthetic, musical and rhythmic aspects.

الكلمات المفتاحية: ترجمة; الشعر; ترجمة الشعر; الحرفية; التصرف; التكافؤ; نيومارك; ليفيفر; فيناي و داربلني; استحالة ترجمة; الشعر; قابلية ترجمة الشعر


مشكلة التأسيس في فينومينولوجيا إدموند هسرل

Bounafaka Nadia, 

الملخص: من أجل الوصول إلى نموذج أعلى لعالم يمكن للإنسان أن يشعر فيه براحته وأن "يعيش" فيه بكامل قواه العقلية، يدرج هسرل في فلسفته الأخيرة مفهوما جديدا وأساسيا في تاريخ الفلسفة الأوروبية بوجه خاص والفلسفة الإنسانية بوجه عام، ألا وهو عالم الحياة الذي يعني به أساسا عالم ما قبل العلم وما قبل التقنية، والذي انطلق منه مع ذلك كل علم وكل حضارة. إلا أن تجاهل الإنسان لهذا العالم قد أوقعه حسب هسرل في أزمة نفسية تاريخية حادة لا يمكن الخروج منها إلا بالعودة إلى المفاهيم والمبادئ الأولى لهذا العالم وتأسيس كل شيء على ضوئها من جديد. انطلاقا من هذه الإشكالية يهتم هسرل، خاصة في كتابه الأخير أزمة العلوم الأوروبية والفينومينولوجيا الترنسندنتالية بتجديد الفلسفة بصفتها علما وأساسا لكل عمل علمي عموما، ومن هنا بالضبط يطرح إشكالية التأسيس التي يتناولها النص الآتي

الكلمات المفتاحية: التأسيس ; عالم الحياة ; الظاهرة النفسية ; النقد ; القصدية


المترجم كوسيط بين الثقافات: ترجمة ما لا مقابل له

Rouba Amina,  Bendali Hacine Mohamed Cherif, 

الملخص: لطالما بنت الترجمة جسورا بين الأمم، و ازدادت أهميتها اليوم في ظل العولمة و تطور التكنولوجيات الحديثة، فحققت تقاربا أكثر، ليأتي بعد ذلك دور المترجم كوسيط بين الثقافات المختلفة، غايته نقل خصوصيات هذه الثقافة من خلال جملة من الخيارات التي يتخذها لإنجاح هذه العملية. غير أن نقل هذه الخصوصيات ليس بالأمر الهين؛ فكثيرا ما يجد المترجم نفسه أمام فراغات ثقافية يصعب نقلها إلى الآخر لتعارضها مع ما يتقبله أو مع إيديلوجيته و معتقده. فيا ترى، كيف يتعامل هذا الوسيط المسؤول عن تحقيق التفاعل الثقافي مع ما لا يقبل النقل أو مع ما يصعب التعبير عنه في ثقافة أخرى؟ ما هي الإجراءات التي يمكن أن يتخذها؟ و كيف يؤثر قراره على هذا التواصل؟

الكلمات المفتاحية: الترجمة، التواصل، الخصوصيات الثقافية، التغريب، الأقلمة.


الترجمة والتنمية: من أجل مشروع قومي للترجمة يعيد أمجاد "دار الحكمة"

وعلي بوجمعة, 

الملخص: الملخص: تتناول هذه الدراسة الترجمة من حيث: - مفهومها. - كونها وسيلة لتوليد اللغة وتوسيع بنيتها. - كونها أداة تحصيل العلوم والمعارف باللغات الوطنية. - كونها أداة التحرر اللغوي من التبعية للغات المنتجة للعلوم والمعارف. - كونها أداة ومظهر التبادل والتفاعل بين الحضارات والثقافات واللغات . - كونها أساس الحركات الفكرية الكبرى، والنهضات الجضارية العظمى : النهضة العربية الاسلامية، النهضة الغربية الحديثة، النهضة اليابانية... - حاجتها إلى المأسسة وإلى مشاريع وطنية وقومية كبيرة واستراتيجية : مؤسسات، أطر، ميزانيات ضخمة. - كونها أساس أي تقدم أو تنمية ممكنة. Abstract: This study deals with the translation from where: - The concept. - As a means to generate the language and expand its infrastructure. - Being a tool for the collection of science and knowledge in the national languages. - Being a tool for linguistic liberation from dependency producing languages of science and knowledge. - Being a tool for the appearance of the exchange and interaction between civilizations, cultures and languages. - It is based on the major intellectual movements, Great Arab Islamic renaissance, renaissance and modern western, Japanese Renaissance... - The need for institutionalized and large national projects and strategy: Institutions, frameworks, the huge budgets. - Being the basis of any progress or development possible.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفاتيح: الترجمة؛ توليد اللغة؛ توسيع بنية اللغة؛ التحرر اللغوي؛ النهضة؛ التنمية؛ الحركات الفكرية؛ المأسسة... ; Key words: translation; the generation of language, the expansion of the structure of the language, freedom of language, Renaissance, development, intellectual movements, institutionalized.


أهميّة تطوير وسائل تعليم اللّغة

عبد النّاصر بن بناجي, 

الملخص: تعدّ الوسائل التعليمية شريكا مهما في عمليّة تعليم اللّغات، لأنّها تتوسط المتعلّم واللّغة المتعلّمة، من جهة، وتسهل عملية التعلّم من جهة أخرى. ولذلك فإنّ الاهتمام بها وتطويرها يعدّ أمرا ضروريا، وهذا ما نادى به صاحب هذه المقال، فأسّس جمعيّة مختصّة في ذلك، ليعرّف بهذا المجال الجديد الذّي سمّاه بمجال تطوير الوسائل التعليمية. وعرّف كذلك هذه الوسائل، وبيّن سبل تطويرها والفئات القائمة على تطويرها.

الكلمات المفتاحية: وسائل، تعليم، لغة، تطوير، متعلّم، عملية تعليميّة.


نظام دليل شيكاڤو (The Chicago Manual of Style) في التّوثيق: دراسة في مشكلة الاختلاف في توثيق بحوث العلوم الإنسانيّة في الجامعات الجزائريّة وفقا لهذا النّظام

ياسين بوراس, 

الملخص: يعالج هذا المقال مشكلة الاختلاف في توثيق مختلف البحوث العلميّة الخاصّة بالعلوم الإنسانيّة في الجامعات الجزائريّة، وفقا لنظام دليل شيكاغو، انطلاقا من تحديد مفهوم التّوثيق، وأهدافه العلميّة، مع تحديد أسباب هذا الاختلاف الوارد في توثيق مختلف هذه البحوث العلميّة، وفقا لهذا النّظام في مختلف جامعات الوطن، ثم بيان الطّريقة الصّحيحة لتوثيق هذا النّظام لمختلف المصادر الّتي يمكن اعتمادها في مختلف البحوث العلميّة الخاصّة بهذا التّخصصّ العامّ؛ بدءا بالكتب المقدّسة، ثمّ المعاجم اللّغويّة، والقواميس المصطلحيّة، والموسوعات العلميّة، وكذا الكتب، والمخطوطات، والمقالات والملتقيات، والمحاضرات، والبحوث الجامعيّة، والبرامج التّلفزيونيّة، والمقابلات الشّخصيّة، استنادا إلى دليل نظام شيكاڤو في إصداره الخامس عشر (The chicago Manual of Style: 15th edition) وكذا جملة من المقالات العلميّة المتخصّصة في أنظمة التّوثيق.

الكلمات المفتاحية: نظام، دليل، شيكاڤو، توثيق، بحوث، العلوم الإنسانيّة


أنظمة التّرجمة الآليّة، وتقويم النّتائج.

جميلة غريّب, 

الملخص: الملخّص: التّرجمة الآليّة فرع من فروع اللّسانيّات الحاسوبيّة، التي تسهم في استخدام برامج لترجمة نص، أو خطاب من لغة إلى أخرى. غير أنّ أنظمة الجيل الأوّل لاقت إخفاقات، أدّت إلى استدعاء متخصّصين للبحث عن أنظمة جديدة، تأخذ بعين الاعتبار الخصائص اللّسانيّة المختلفة، للنّهوض بمستوى جودة التّرجمة الآليّة، حيث ظهرت على إثرها أنظمة الجيل الثّاني والثّالث. تقف هذه الدّراسة عند مختلف الأنظمة، ونتائجها التّطبيقيّة، وتحديد الكيفيّة التي يتمّ على إثرها تقويم جودة نتاج ترجمة آليّة. كلمات مفتاحية: ترجمة آليّة– معالجة آلية للغات - أنظمة . Abstract : " Automated translation systems, and evaluation of results." Machine translation is a branch of computer linguistics that contributes to the use of programs to translate a text, or a speech from one language to another. However, the first-generation systems encountered failures, which led to the call of specialists to search for new systems, taking into account the different linguistic characteristics, to improve the quality of automatic translation, followed by the second and third generation systems. This study stands for different systems, their applied results, and determining how to evaluate the quality of an automatic translation product. Keywords : Automatic translation - Automatic language processing - systems.

الكلمات المفتاحية: ترجمة آلية- معالجة آلية- أنظمة


دراسة الأدب العربي المعاصر في اسبانيا

أمينة بوكيل, 

الملخص: تحاول الباحثة في هذا المقال دراسة كيف بدأ الأكاديميون الإسبان الاهتمام بالأدب العربي المعاصر، على غرار اهتمامهم المكثف بالأدب الأندلسي. وحلّلت الباحثة جهود المستعربين في القرن العشرين عبر ترجمتهم الأدب العربي الحديث، في ضوء العلاقات العربية الإسبانية، كما عرضت الدوافع المختلفة لدراسة الأدب العربي المعاصر. وتتابع الباحثة شرح كيفية تلقي الجامعات الإسبانية نصوص الأدب العربي المعاصر من خلال إنجاز مجموعة رسائل الدكتوراه ومذكرات التخرج، واعترفت بتزايد الاهتمام بترجمة الأدب العربي المعاصر لما يشهده العالم العربي من تغيرات جذرية ومتسارعة، لتختم في الأخير بعرض قائمة لأهم الأعمال الأدبية العربية المترجمة. وتكمن أهمية هذا المقال في كونه يحدد لنا كيفية تلقي الآخر الأدب العربي المعاصر، والدوافع التي تحدد هذا التلقي.

الكلمات المفتاحية: الأدب العربي المعاصر-الاستعراب- الترجمة- اللغة العربية