مجلة الراصد العلمي
Volume 6, Numéro 2, Pages 128-144

أثر العوامل الاجتماعية في تشكيل الفكر المقاولاتي لدى الشباب الجامعي. جامعة سعيدة أنموذجا.

الكاتب : بلحاج معمر . حجال سعود .

الملخص

بعد توجه الجزائر نحو الاقتصاد الحر وتحرير السوق صار العمل ضمن القطاع الخاص البديل الاقتصادي الأفضل للقطاع العام بعد ثبات عدم جدواه في ظل السوق العالمية الكبرى والمنافسة والتغيرات الاجتماعية والاقتصادية الحاصلة وعدم مواكبته وصار الاهتمام موجه اكثر للمبادرات الفردية والمتمثلة في انشاء مقاولات خاصة بالشباب عموما والجامعي خصوصا كونه اكثر كفاءة وتكوينا ورغم ذلك هناك عزوف للشباب في التوجه نحو المقاولاتية حسب معظم الدراسات الاقتصادية والاجتماعية وفي ورقتنا هذه سنحاول التطرق لاهم الأسباب والعوامل الاجتماعية التي تسبب عزوف هذه الشريحة عن التوجه لفتح مشاريع ومقاولات خاصة بهم . Abstract: After the orientation of Algeria towards the free economy and liberalization of the market, work within the private sector has become the best economic alternative for the public sector after the stability of futility under the global market and the competition and the social and economic changes taking place and not to cope with it and the attention is more directed to individual initiatives and the establishment of enterprises especially for young people in general and university, More efficient and composition. However, there is a reluctance of young people to move towards entrepreneurship according to most economic and social studies and in this paper we will try to address the most important reasons and social factors that cause the reluctance of this segment to go To open their own projects and projects.

الكلمات المفتاحية

العوامل لاجتماعية ; الشباب الجامعي ; الفكر المقاولاتي ; المؤسسة المصغرة ; الجامعة